عرض المشاركات

هنا يمكنك مشاهدة جميع المشاركات التى كتبها هذا العضو . لاحظ انه يمكنك فقط مشاهدة المشاركات التى كتبها فى الاقسام التى يسمح لك بدخولها فقط .


الرسائل - عنكاوا دوت كوم

صفحات: [1] 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 ... 65
1

اعلامي  يناشد الخيرين  لدعم مشروعه  التوثيقي
(كنائس الموصل .. التاريخ والالم )جهد اعلامي لتوثيق خراب كنائس المدينة يصطدم بالمعوق المادي

عنكاوا كوم –خاص
قال الاعلامي سامر الياس سعيد  انه قام بانجاز كتاب مصور جديد تحت عنوان (كنائس الموصل التاريخ والالم )يستعرض فيه خراب كنائس الموصل  بعد تحرير المدينة في صيف عام 2017  فضلا عن التوسع بتاريخها وابراز واقعها قبل ان تتعرض للسلب والتخريب ..وتابع سعيد في اتصال هاتفي مع موقع (عنكاوا كوم) ان الكتاب  يرتكز على فصلين اولهما معنون بفصل التاريخ يبحث بتاريخ الكنائس من هلال جولات اجراها لتلك الحواضر المسيحية قبل سيطرة تنظيم  الدولة الاسلامية وذلك في اعوام 2009 وما تلاها  لغاية عام 2014 حيث يخصص الفصل الثاني الذي عنونه بالالم  في ابراز واقع تلك الكنائس  والمدارس المسيحية سواء الواقعة بالجانب الايمن المدينة او  تلك التي تقع في جانب مدينة الموصل الايسر و التي زارها  صيف العام الحالي ليوثق بعدسته و ما حفلت به من محطات تاريخية الخراب والدمار الذي لحق بها ..واشار الاعلامي سعيد الى انه انجز كتابه واعده للنشرحيث يقع بـ160 صفحة من القطع المتوسط  لكنه اصطدم بمعوقات تمويل المشروع حيث تبلغ كلفة طبع الكتاب وبالالوان  نحو 1700دولار  حيث يحتوي على ما يقارب  الـ50 صورة مختلفة للكنائس قبل تدميرها في بحر الاعوام المعدودة  قبل سيطرة داعش  وبعد تحريرها من براثن عناصر تنظيم الدولة الاسلامية بينما يكلف نصف المبلغ المذكور(اي 900 دولار ) اذا كان طبعه يقتصر على اللونين الاسود والابيض ..ويعد الاصدار المذكور الخامس في سلسلة  الجهد الذي بداه الاعلامي سامر الياس سعيد لتوثيق وارشفة الماسي والنكبات التي مر بها بها مسيحيي الموصل فمع نهاية عام 2014 لذي شهد نزوحا  مسيحيا افرغ مدينة الموصل  من تواجد تاريخي  اصيل  اصدر  كتاب العمق التاريخي للمسيحية في مدينة الموصل حيث تبنى اصداره ديوان الوقف المسيحي  وفي عام 2015 اصدر كتاب (حكايات لبدتها الغيوم ) ابرز فيها محنة سقوط الموصل بيد تنظيم داعش وفي العام التالي  استعان بالرواية ليحكي ماسي المسيحيين ونكباتهم بروايته التي حملت عنوان (مولود في اكيتو ) وفي العام الماضي اصدر كتابه المتخصص في الاعلام حيث حمل عنوان (ملامح وقضايا في الاعلام السرياني ) اضافة لكتابين  سبق له ان اصدرهما في مدينة الموصل  منهما كتاب عن سيرة الاب الشهيد بولس اسكندر حمل عنوان قمة العطاء والكتاب الثاني اصدره عام 2011 حيث كان بعنوان عندما توقف الزمن  وجمع فيه حواراته ومقابلاته مع فناني وادباء من مدينة الموصل ..

2
بابل تؤهل متطوعيها لمواجهة خطابات الكراهية
عنكاوا دوت كوم/مؤسسة مسارات للتنمية الثقافية والاعلامية
التحق 17 متطوعا بابلياً لمواجهة خطابات الكراهية تحت خيمة المركز الوطني لمواجهة خطابات الكراهية في العراق.
وتلقى المشاركون تدريبات حول اليات وطرق الرصد والتحليل للخطاب السياسي والديني والاعلامي في ورشة هي الثانية من نوعها في مدينة بابل الآي تقيمها مؤسسة مسارات للتنمية الثقافية والإعلامية بالتعاون مع منظمة بنت الرافدين في مدينةالحلة.
وتهدف مؤسسة مسارات للتنمية الثقافية لتدريب ٨٠٠ متطوع لرصد وتحليل ومواجه خطابات الكراهية من عموم العراق ، للعمل ضمن فريق المركز الوطني لمواجهة خطابات الكراهية في العراق الذي أعلن عن تشكيله منتصف آذار الماضي بمشاركة ١٧ شخصية مجتمعية من مختلف الاتجاهات والاختصاصات وبدعم من منظمة كونراد ادنهاور الالمانية
ومن المؤمل ان يلتحق المتطوعون بأقسام المركز الثلاث والتي تهدف الى الحد من خطابات الكراهية الموجهة للشارع العراقي.


3
فيروز: اربعة اعوام قضيتها بمثابة 100 عاما
تحرير خمسة مختطفات ايزيديات من داعش في اسبوعين


دهوك، ايلول 2018، لحظة وصول فيروز حازم بعائلتها بعد مرور اربعة اعوام على اختطافها من قبل داعش الصورة خاصة بكركوك ناو
عنكاوا دوت كوم/كركوك ناو



عمار عزيز – نينوى

فيروز بقت اسيرة داعش لاربعة اعوام، ولكن تلك المدة كانت بالنسبة لها مئة عاما، وذلك بسبب المعاناة التي ذاقتها، الا ان فرحتها لم تكتمل بتحريرها من قبض مسلحي التنظيم، بسبب بقاء والدها في الاسر ولا تعرف شيئا عنه.

فيروز حازم، فتاة ايزيدية في عامها الثامنة عشر، اسرتها مسلحي تنظيم داعش في شهر أب من عام 2014 مع والدها واربعة افراد اخرين من عائلتها، وبعد قضائها اربعة اعوام تحت قبضة التنظيم، تمت تحريرها يوم 5 أيلول الجاري في سوريا وعادت الى اقليم كوردستان.

“تم تحرير جميع افراد عائلتي ماعدا والدي”، وطالبت فيروز من خلال (كركوك ناو) “القوات الامنية والمنظمات المعنية بحقوق الانسان بالعمل على تحرير والدها من تعذيب مسلحي داعش”.

تلك الفتاة الايزيدية، من اهالي قرية باوردي التابعة لناحية كرعزير في قضاء سنجار، وتسكن الان في احدى مخيمات دهوك للنازحين.

منذ اختطافها من قبل مسحلي داعش، نقل مسلحي التنظيم فيروز الى مدينة الموصل ومن ثم الى مدينة رقة السورية، “تمت معاملتنا أسوأ معاملة… اسوئها كانت التعامل بنا في الاسواق، بعض الفتيات كانت تباع بمئة دولار فقظ، كانوا يحددون الاسعار وفقا لرغبتهم”.

نينوى، أب 2014، نزوح المواطنين الايزيديين الى جبل سنجار خوفا من هجمات داعش تصوير: رويترز

“حاولت الانتحار لاكثر من مرة، وذلك بسبب استيائي من الحياة، ولكن مسلحي داعش كانوا يراقبونني باستمرار ومنعوني من الانتحار”، وتقول فيروز ان “السنوات الاربعة التي قضتها تحت قبضة داعش، كانت بمثابة مئة عاما بالنسبة لي”.

تم تحرير فيروز مع اربعة اشخاص اخرين من ابناء ديانتها في الاسبوعين الماضيين، وذلك بعد مرور اكثر من اربعة اعوام على اختطافهم، بحسب احصائية لمكتب شؤون المختطفين الايزيديين في المجلس الوزراء اقليم كوردستان.

وقال مدير المكتب، حسين القائدي لـ (كركوك ناو) انه “من يوم 5 أيلول الى 21 أيلول الجاري، تمكنا من انقاذ خمسة ايزيديين من قبضة داعش”.

الذين تم تحريرهم، يترواح اعمارهم بين 14 الى 36 عاما، جميعهم من اهالي القرى والنواحي التابعة لسنجار.

ويقول القائدي، بان “الحكومة العراقية تعرقل اعمالهم لاستعادة المختطفين الايزيديين، ولم تقدم اي دعم لنا بهذا الخصوص”.

بلغ عدد المختطفين الايزيديين من قبل داعش ستة الاف و417 شخصا، من بينهم ثلاثة الاف و548 إمرأة وفتاة تم سبيهم من قبل مسلحي التنظيم.

وبحسب بيان صادر من وزارة الاوقاف والشؤون الدينية في حكومة اقليم كوردستان، بلغ مجموع الناجين والناجيات من المختطفين الايزيديين 3207 شخصا، منهم النساء 1137 الرجال 335 الأطفال الإناث 904 الأطفال الذكور 831 عدد الباقين 3210 الاناث 1507 الذكور1703.

وتعرض الايزديين الى حملات قتل الجماعي والتهجير والخطف على ايدي مسلحي داعش في شهر أب 2014 بعد سيطرتهم على قضاء سنجار في محافظة نينوى والمناطق المحيطة بها.

4


المستقلة / المصدر : القضاء

تمكّن قضاة محكمة تحقيق نينوى المختصة بقضايا الإرهاب وبالتعاون مع مديرية مكافحة الإجرام من استعادة كتاب أثري مقدس تعود ملكيته لمتحف كنيسة مارتوما للسريان الكاثوليك والتي تقع في مدينة الموصل من يد إحدى عصابات “داعش” في كمين معد مسبقا أحبط صفقة بيعه مقابل 300 ألف دولار لأحد التجار في كردستان.

وقال القاضي رائد حمد مصلح رئيس محكمة تحقيق نينوى المختصة بقضايا الإرهاب إن “معلومات وردت في مطلع الشهر الماضي عن طريق احد مصادر مديرية مكافحة إجرام نينوى عن قيام مجموعة من المتهمين بعرض كتاب اثري يعود لأحد الكنائس في مدينة الموصل، وقد كانت عصابات داعش قد استولت عليها إبان سيطرتها على المدينة”.

وأضاف مصلح إن “محكمة تحقيق الموصل ولدى عرض الموضوع أمامها اتخذت قرارا بإيداع القضية لدى احد قضاتها وهو السيد القاضي كرم كوركيس يوسف لإكمال التحقيق فيها وتحت إشرافه”.

وتابع أن “الحادثة كيّفت قانونا وفق أحكام المادة الرابعة من قانون مكافحة الإرهاب رقم13 لسنة 2005، وعلى الفور تم تشكيل فريق عمل من ضباط مديرية مكافحة إجرام نينوى لتولي التحقيق وتم منحهم قرارا قضائيا من قبل القاضي المختص”.

من جانبه قال القاضي كرم كوركيس الذي نظر القضية ان “خطة أعدّت بالتعاون بين القضاء والجهات الأمنية للإيقاع بالمتهمين، إذ تم زرع احد منتسبي الأمن كمتفاوض مع المتهمين بغية إيقاعهم والقبض عليهم بالجرم المشهود”.

وأفاد كوركيس بأن “المنتسب تولى استدراج المتهمين البالغ عددهم ثلاثة أشخاص إلى كمين مدبر بالتعاون بين المحكمة ومديرية إجرام نينوى زرع من خلاله احد العناصر الأمنية وتم اختياره من سكان كردستان وهو احد منتسبي مديرية الإجرام لغرض التعامل معهم وشراء الكتاب الذي كان معروضا بقيمة 300 ألف دولار أميركي، وكون احد التجار من كردستان تم إرسال صور للكتاب يظهر فيها احد المتهمين حاملاً الكتاب الأثري”.

واضاف “تم تحديد موعد للقاء في منطقة معارض السيارات في مدينة الموصل ولدى قدوم المتهمين مع الكتاب ولقائهم بمصدرنا وبعد عمليات تفاوض مساومة على السعر استقروا على مبلغ 60 ألف دولار، ثم تم إلقاء القبض عليهم بواسطة الكمين المحكم وتم ضبط الكتاب”.

وتحدث عن “تدوين أقوال المتهمين، إذ اعترفوا صراحة بأنهم قد قاموا بالاتفاق مع مصدرنا على بيع كتاب اثري يعود لأحد الكنائس وقد حصلوا عليه من قبل احد الأشخاص كان منتميا للمجاميع الإرهابية وبدوره قد حصل عليه من احد مقرات الحسبة التابع لتنظيم داعش الإرهابي”.

ويوضح القاضي ان “الكتاب كان قد فقد أثناء سيطرة عصابات داعش على مدينة الموصل خلال أحداث 2014″، لافتا إلى أن “الكتاب عرض مؤخرا على احد رجال الدين المسيحيين والمسوؤل عن الكنيسة للتأكد من ماهيته وتاريخه واصليه وعائديته، وتم تسليمه إلى ممثل عن الكنيسة المذكورة بغية الحفاظ عليه كونه ارثا حضاريا ذا قيمة تاريخية ولأجل صيانته من الإضرار التي لحقت به رغم انه احد المبرزات الجرمية، وبغية طمأنة جميع أبناء الشعب العراقي بان القضاء يعمل على صيانة حقوق جميع أطياف الشعب وإعادتها إلى أصحابها ومحاربة الجريمة والضرب بيد من حديد على مصادر الإرهاب وتمويله وان التحقيق قد وصل إلى مرحلة متقدمة بغية إحالة المتهمين إلى المحاكم المختصة”.

من جانبه قال القس مجيد حازم عطا الله أمين سر مطرانية السريان الكاثوليك ممثل مطران الكنيسة أن “المخطوطة التي تسلمناها من محكمة التحقيق المختصة بقضايا الإرهاب في تلكيف تعود إلى متحف كنيسة مارتوما للسريان الكاثوليك التابعة لأبرشيتنا (ابرشية الموصل وكركوك وكردستان للسريان الكاثوليك) الكائنة في منطقة الجولاق وهي ضمن الإرث الحضاري والتاريخي الذي تركه لنا آباؤنا وأجدادنا إذا تعود إلى القرن الثالث والرابع عشر”.

وعن تاريخ كنيسة مار توما يذكر أنها “تعود إلى طائفة السريان الكاثوليك كورست سنة 1863 تقع في منطقة الجولاق وتعتبر من أهم الكنائس القديمة في الموصل وتشتهر بـمتحفها المتميز والرائع بما يحمل من التراث والإرث الحضاري في الموصل”.

ويأسف المطران لحال الكنيسة بعدما لحقها من خراب على يد الإرهاب، لافتا انه “تم زيارة كنيستنا بعد التحرير فإذا هي عبارة عن مكان للأنقاض وهناك آثار قصف على الكنيسة، لكن ليست مهدمة كليا بالإضافة إلى سرقة جميع محتوياتها وبضمنها المتحف بالكامل” .

5


وكالات

في إطار الفوضى التي تعم شرق البلاد، وبعد إخفاق المفاوضات بين السريان وما يسمى «الإدارة الذاتية» الكردية بشأن المدارس، اعتدى مجهولون بالضرب على «رئيس لجنة المناهج السريانية»، عيسى رشيد، بالقامشلي، على حين تراجعت مطرانية الجزيرة والفرات للسريان الأرثوذكس عن موافقتها على تدريس السريانية بمدارسها في الحسكة.
وأوضح المكتب الإعلامي التابع لـ«المنظمة الآشورية الديمقراطية»، في بيان، وفق وكالات معارضة، أن «مجهولين ضربوا بهراوات الشاعر السرياني عيسى رشيد عيسى، عندما كان يهم بالخروج من منزله الواقع في شارع القوتلي بمدينة القامشلي، ثم لاذوا بالفرار بواسطة دراجة نارية»، مبيناً أنه نقل إلى المستشفى وهو بوضع صحي مستقر.
وحسب المنظمة الآشورية، فإن «عيسى يشغل منصب رئيس لجنة المناهج السريانية التي تدرس في المدارس العائدة لكنائس السريان الأرثوذكس، والتي يتمحور حولها الخلاف بينها وبين إدارة حزب «الاتحاد الديمقراطي– با يا دا» الذي يشرف على «الإدارة الذاتية» الساعية لفرض مناهجها على هذه المدارس».
وتزامن ذلك مع تأكيد «مطرانية الجزيرة والفرات للسريان الأرثوذكس» تراجعها عن اتفاق يقضي بفتح المدارس التابعة لها ضمن مناطق سيطرة «با يا دا» مقابل تدريس اللغة السريانية للصفين الأول والثاني، وفق ما يتم التوافق عليه بين لجان المدارس ولجان مؤسسة «أولف تاو» للثقافة السريانية، واعتبار السريانية لغة رسمية فيها.
وأوضحت المؤسسة في بيان، أن «لجنة المطرانية لم تتوصل إلى اتفاق مع لجنة مؤسسة «أولف تاو» خلال الفترة المحددة للتفاوض بين 11-21 الشهر الجاري».
تأتي هذه التطورات في قضية «المناهج التدريسية» بعد وقفة خجولة نفذها 40 شخصاً للتضامن مع مدير ثانوية «العروبة» للمتفوقين بمدينة القامشلي، والمعتقل منذ أسابيع لدى مليشيا «أسايش» الكردية التابعة لـ«الإدارة الذاتية».
وكان سريان القامشلي مع الطوائف المسيحية الأخرى وكنائسها ومجلس قبيلة «طي» العربية نظموا الشهر الماضي مظاهرات احتجاجاً على استيلاء مليشيا «أسايش» و«سوتورو» التابعة لها بالقوة على المدارس السريانية ضمن مدينة القامشلي وتغيير الأقفال، تمهيداً لفرض منهاج «با يا دا» على جميع المدارس مع بداية العام الدراسي الجديد.
وفي وقت سابق، أشارت مصادر إعلامية معارضة، إلى أن توتراً يسود في مدينة القامشلي، وأكدت أن التوتر المترافق مع استياء شعبي، جاء على خلفية مظاهرات ضمت عشرات المواطنين من سكان المدينة ممن عارضوا قيام «الأسايش»، وميليشيا «المجلس العسكري السرياني» بالسيطرة على المدارس الخاصة التابعة للكنائس السريانية في مدينة القامشلي، حيث جرى رصد سيارات تطوق المدارس وأخلتها من الجهاز الإداري وقامت بتثبيت دوريات لها في المنطقة، الأمر الذي أثار استياء الأهالي الذي عمدوا للتوجه إلى هذه المدارس وهي مدرسة الأمل الخاصة ومدرسة «ماركبرائيل» السريانية الخاصة ومدرسة «مار أفرام» ومدرسة «مارقرياقس»، ونادى المتظاهرون بشعارات مناهضة لعملية السيطرة على المدارس.
المتظاهرون من أبناء مدينة القـامشلي شددوا حينها بحسب وكالة «سانا»، على ضرورة وضــع حد لهذه الاعتـــداءات على العمليــة التعليميــة ووقف التصرفات غير المسؤولــة التي تهدد مستقبل الأجيال القادمة.
وفي وقت لاحق قام الأهالي بإعادة افتتاح المدارس الخاصة التابعة للمطرانية في مدينة القامشلي بعدما طردوا «الأسايش».
وفي اتصال هاتفي أجرته «الوطن» مع مديرة التربية في الحسكة، وقتها، أشارت إلهام صورخان إلى وجود حلول بديلة نظراً لقيام «قوات سورية الديمقراطية- قسد» منذ العام الماضي باتباع سياسة إغلاق المدارس الحكومية بهدف «فرض مناهجهم الكردية وإرادتهم على الأرض»، ولفتت إلى أن «قسد» مستمرة بإغلاق المدارس.
ولفتت إلى تركيب 70 غرفة مسبقة الصنع سيتم استثمارها كغرف صفية في الخدمة خلال العام الدراسي الحالي إضافة إلى إجراءات تم اتخاذها العــام المــــاضي حيث تم تحويل الدوام إلى نصفي بغرض استيعاب الطلاب.

6
روميل موشي يتحدث لـ(عنكاوا كوم) عن قرار المحكمة الادارية  القاضي باعادته لمجلس امناء شبكة الاعلام العراقي
عنكاوا كوم –سامر الياس  سعيد
اصدرت المحكمة الادارية مؤخرا قرارا  بابطال قرار لرئيس الوزراء العراقي  الذي صدر في  شباط (فبراير ) من العام الحالي والذي قضى  بانهاء  خدمات اربع من اعضاء  مجلس امناء شبكة الاعلام العراقي  ومن ضمنهم رئيس  مجلس  الامناء روميل موشي ايشو  الذي تحدث لموقع (عنكاوا كوم ) عن قرار رئيس  الوزراء  الذي صدر في ضوء  ما اقره مجلس النواب العراقي دون الالتفات لحثيثيات المدة  الخاصة لكل عضو  وتحركهم باتجاه المحكمة الادارية من اجل  ابراز هذا الجانب وفيما يلي نص اللقاء :
* بداية ، هل يمكن ان توضح  القرار الذي صدر في شباط (فبراير ) الماضي  من قبل رئيس مجلس الوزراء بشان انهاء خدمات اربع من اعضاء مجلس امناء مجلس شبكة الاعلام العراقي وانت من ضمن  هذه المجموعة ؟
-في الحقيقة وحسب قانون  شبكة الاعلام العراقي  الذي تم تشريعه  في مجلس النواب العراقي  نهاية شهر اب (اغسطس) من عام 2015 حيث تم تحديد  دورة مجلس الامناء للشبكة  باربع سنوات  على ان تنتهي تلك المدة فبامكان العضو  من ان يقدم للترشيح  لدورة تالية  وحسب القانون  ووفق الشروط المعلنة بالقانون المذكور  حيث يتم اختيار  الاعضاء من قبل لجنة مشكلة  من قبل رئيس الوزراء  ويكون عدد الاعضاء ستة يشكلون  مجلس امناء الشبكة  والذي حدث  بخصوص دورتنا  التي تزامنت مع اقرار  قانون الشبكة  وهنالك من الاعضاء من له خدمة تحتلف عن زميله الاخر  لذلك وجدنا ان هنالك امر ديواني  قد صدر  بانهاء خدمات 4 من الاعضاء الذين بلغت خدمتهم  المدة التي حددها القانون المقر من قبل مجلس النواب  لذلك حدث الاشكال فالمفروض ان تحتسب مدد كل الاعضاء وفق ما تم اقراره من قبل  مجلس النواب كقرار حظي بالحيز القانوني حينما تم نشره بالجريدة الرسمية فربما تحتسب من تاريخ نشره كما ذكرت  او تحتسب من تاريخ اقرار القانون  كدورة جديدة  يجري التعامل معها وفق هذا القانون لذلك توجهنا للجنة القانونية في مجلس النواب  كونها الجهة المعنية  لحل هذا الاشكال وباشرت اللجنة  باجراء مطالعة ودراسة  نحو اصدار راي قانوني  يحدد من خلاله  فترة اعضاء مجلس الامناء  الحاليين وفق ما تم اصداره من قانون خاص بالشبكة  فاجابتنا اللجنة  بان الدورة الجديدة  يتم احتساب خدمتها  من تاريخ سن القانون  وقد ارسلنا  هذا التعميم لجهات عديدة منها مكتب مجلس الوزراء  لكننا تفاجئنا في يوم 19 شباط (فبراير ) من هذا العام  ومن خلال ما تداولته وسائل الاعلام  من قرار لرئيس مجلس الوزراء بانهاء  خدمات 4 من اعضاء المجلس دون العودة للراي القانوني  الذي ذكرته وللمفارقة  فانا كنت اخر  من اكمل الاربع سنوات  تماما  واستنادا لتاريخ التعيين مع صدور القرار المذكور ومقارنة بزملائي من الاعضاء الاخرين وليس استنادا على  تاريخ صدور القرار  لذلك احسسنا بغبن كبير  والطريقة التي تم اعفائنا من خلالها  دون  الاخذ بنظر الاعتبار الخدمات التي قدمناها طيلة فترة خدمتنا في مجلس الامناء  وكان من الطبيعي اشعارنا  قبل فترة مناسبة بالقرار كون من ابرز المتطلبات فتح باب الترشيح  من اجل قبول طلبات  للاعضاء الجدد و باخراج هذا العدد من اعضاء المجلس بقيت الدكتورة هديل كامل لوحدها  فيما بقي  رئيس شبكة الاعلام العراقي  مجاهد ابو الهيل  كونه حافظ على منصبه برغم شموله  بالقرار  المذكور  حيث احدث هذا القرار خللا  بدور مجلس الامناء  الذي من واجباته  تشريع ومراقبة  اداء شبكة الاعلام العراقي بكافة تفصيلاتها  من وسائل اعلام  مختلفة  وفي فترة حرجة حيث كانت قبل اجراء الانتخابات الخاصة بمجلس النواب العراقي  باقل من 3 اشهر .
*وهل لمستم  خلال الفترة التي كنتم فيها بعيدين عن ممارسة  مهامكم في المجلس من حدوث ثغرات وخروقات في اداء الشبكة ؟
- لاحظنا  عدد من الثغرات والخروقات التي حدثت بسبب الغاء دور مجلس الامناء  فعمل المجلس مهم  في تصويب الاعمال الخاصة بالشبكة  وسنعمل حال عودتنا على تلافي مثل تلك الخروقات  وسنعيد النظر بالقرارات  التي  صدرت خلال فترة اعفائنا  من شباط وحتى هذا الشهر  لاعادة تقييم ما جرى في الشبكة وهذا من  صلب واجبات مجلس الامناء ..
*وما هي الاجراءات التي  اتخذتموها ردا على القرار  الذي صدر باعفائكم  من قبل رئيس مجلس الوزراء ؟
- كموظفين في الدولة العراقية قمنا باجراءات  قانونية  تتعلق بالاستئناف والطعن بالقرار  حيث كانت على ما اذكر مطلع شهر اذار (مارس ) من العام الحالي وقمنا بتوكيل محامي لمتابعة الاجراءات  الخاصة بالقضية  التي جاءت اخيرا لصالحنا بابطال الامر الديواني  واحتساب المدة  من تاريخ اقرار القانون الخاص بشبكة الاعلام العراقي  ومازلنا بانتظار ورود كتاب  رسمي من المحكمة  الادارية  لاكمال متطلبات مباشرتنا  في الشبكة حيث تنتظرنا الكثير من المشاريع التي كنا بصدد انجازها  وحال دون ذلك قرار الاعفاء الذي نوهت عنه سابقا ..
*وماهي المستجدات التي طرات على مشروع الفضائية السريانية  التي من المؤمل اطلاقها من ضمن القنوات التي ترعاها شبكة الاعلام العراقي ؟
-مثلما هو معروف فنحن قدمنا المشروع المذكور وتم استحصال الموافقات الاصولية بشان اطلاقه  في الفترة القادمة الا ان ما يمر به البلد من ظروف اقتصادية اسهم بشكل كبير لتاجيل المشروع لاشعار اخر  لكن حال  انتهاء الازمة المالية فان المشروع سيطلق وفق ما خطط له ..

7
كيف تدير قوائم الكوتا المسبحية حملات التعريف بمرشحيها لانتخابات برلمان الاقليم ؟
عنكاوا كوم –سامر الياس سعيد

ازدادت  وتيرة  حملات التعريف بمرشحي القوائم الخاصة بالكوتا المسيحية  والتي تستعد للدخول في الاستحقاق الانتخابي المرتقب ممثلا بانتخابات برلمان اقليم كردستان حيث شهدت الكثير من المدن  التي يتواجد فيها ابناء شعبنا ابراز العديد من الفلكسات التعريفية الحاصة بالمرشحين والتي تطرز بعضها  اللغة السريانية كاشارة  لقوائم الكوتا ..

عن كيفية ادارة تلك الحملات وكيف  منهجت الاحزاب والكيانات السياسية  برامجها للتعريف بالمرشحين  سواء من خلال تلك اللافتات التي  اخفتها وتيرة الحملات الكبيرة واللافتة التي استعانت بها الاحزاب المتنفذة في الاقليم لاسيما من جانب قائمتي الحزب الديمقراطي الكردستاني والاتحاد الوطني الكردستاني يضاف اليها الاحزاب الاخرى ..في هذا التحقيق  اجابات عن هذا السؤال من خلال ما تحدث به لنا   المشرفين على الحملات الانتخابية عن كيفية ادارتهم للحملات الخاصة بقوائمهم وكانت الاجابة وفق التالي :



رئيس قائمة تحالف الوحدة القومية :نعول بشكل كبير على لقاء جماهيرنا وجها لوجه

قال روميو هكاري رئيس قائمة تحالف الوحدة القومية  ان كل الطرق والاساليب متاحة الان في سبيل تعريف الناخبين بالقائمة  التي تحمل عنوان الوحدة القومية وتشترك فيها عدد من الاحزاب والكيانات  السياسية  سواء من خلال الاستعانة بالفلكسات  وباحجام مختلفة ورفعها في العديد من المناطق التي يتواجد فيها ابناء شعبنا .

وابرز هكاري  على لقاءات الناخبين  من خلال اتباع طريقة دق الابواب  من خلال زيارة الاهالي بمنازلهم والالتقاء بهم  والوقوع على طلباتهم واحتياجاتهم  فضلا عن الاستعانة بمواقع التواصل الاجتماعي  بالاضافة لاجراء عدد من  الندوات المركزية  واللقاءات
الجماهيرية في عدد من المناطق والقرى التي يتواجد فيها ابناء شعبنا ..



مسؤولة مكتب الانتخابات للحركة الديمقراطية الاشورية
اقامة حفلات فنية جماهيرية تسهم بالتعريف بمرشحينا

ولم تستبعد قائمة الرافدين  التستراتيجية التي اتبعتها بحسب مشاركتها بالاستحقاقات الانتخابية  سواء تلك التي جرت في المركز او تلك التي تعلتقت بانتخابات برلمان كردستان فبحسب مسؤولة مكتب الانتخابات للحركة الديمقراطية الاشورية حنان اويشا  التي ذكرت ان صور المرشحين  بالاحجام الكبيرة تم توحيدها  يما يتناسب مع كل مرشح من المرشحين الخمسة  رغم ان تاثير تلك البوسترات لم يعد المجدي بشان لفت انتياه المواطن  مقارنة بالمبادرات الاخرى التي تطرقت اليها اويشا  مضيفة  بان الدور الرئيسي  الخاص بمواقع التواصل الاجتماعي  سواء ذلك الخاص بالمرشحين والتعريف بانفسهم للمواطنين او من خلال مواقع اخرى  للمؤازرين والمساندين للحركة اسهموا بشكل فاعل في هذه المواقع اضافة للموقع الرسمي للحركة وهو موقع دوت zowaa .org.

وبالنسبة للقاءات الجماهيرية التي قامت بها الحركة في  التعريف لقائمة الرافدين ذكرت مسؤولة  مكتب الانتخابات  انها تجري وفق برنامج تم وضعه  للشروع به منذ يوم بدء الحملات الاعلامية في 11 ايلول على ان ينتهي مع يوم اعلان الصمت الانتخابي في 28 ايلول  على ان يضم العديد من مناطق تواجد شعبنا وزيارتها  خصوصا بمدينة دهوك  بالاضافة لمناطق تواجد شعبنا في اقضية ونواحي تابعة لمدينة اربيل اما مرشحينا  الذين يتواجدون في مدينة اربيل  فهم ايضا يتحركون وفق هذا البرنامج كما يحوي البرنامج المعد من قبل القائمة على اقامة  حفلات فنية جماهيرية فضلا عن مشاركة مرشحي القائمة لابناء شعبنا باحتفالاتهم بالمناسبات الدينية  مثلما جرى في منطقة براوري بالا حيث لمسنا من خلال الزيارات التي رافقت فيها المرشحين بوجود رغبة حقيقية من ابناء

شعبنا في المشاركة  والثقة التي يولوها لقائمة الرافدين  برغم بعض التخوف الذي اعلنوا عنه خشية السطو على مقاعد الكوتا ..
مسؤول مكتب الثقافة في المجلس الشعبي : مواقع التواصل الاجتماعي تسهم بشكل كبير بالترويج لمرشحينا



اما يلدا خوشابا  مسؤول مكتب الثقافة في المجلس الشعبي فقال  عن الجهد الذي تبذله قائمة المجلس في الانتخابات المرتقبة يختلف تماما عما بذلته في الانتخابات الخاصة بمجلس النواب العراقي والتي جرت قبل بضعة اشهر مضيفا بان هنالك اساليب جديدة تم اتباعها في الترويج للمرشحين كون المجلس دائما ما يتبع سياسة التجديد  اذ يعول على الجولات بين مناطق شعبنا  وخصوصا في مدينتي دهوك واربيل وبجهد اقل في مدينة السليمانية بالنظر للاعداد المتفاوتة لابناء شعبنا في هذه المدينة ..

ولم يخف خوشابا ان  اللقاءات التي اجراها مرشحي المجلس كشفت  عن شعور سلبي للناخبين  بشان مشاركتهم في الانتخابات  المرتقبة لكن يبقى  المجلس مركزا على المساندين والجماهير التي لم  تبدي خياراتها  للتوجه اليها واقناعها  باختيار الجهة التي لطالما قدمت خدماتها  لابناء شعبنا مضيفا بان الالتفات الى الفلكسات  التعريفية لم يعد بالجدوى التي تقارن بما تقدمه مواقع التواصل الاجتماعي من خدمات في التعريف بمرشحي المجلس عبر العديد من الصفحات التي تم انشائها سواء من قبل المرشحين او من قبل المؤازرين  ويقوم بمشاركتها الاخرين لتصل الى ابعد مدى من التعريف والترويج للمرشحين  اضافة لما تقدمه فضائية عشتار التي  اعدت برنامجا اعلاميا خاصة بالحملة الاعلامية للمجلس الشعبي ..

8

المتطوعون في بغداد يواصلون تدريباتهم لمواجهة الكراهية
عنكاوا دوت كوم/مؤسسة مسارات للتنمية الثقافية والاعلامية

تواصل مؤسسة مسارات للتنمية الثقافية والإعلامية تأهيل وتدريب المتطوعين للعمل في مشروع رصد وتحليل ومواجهة خطابات الكراهية في العراق.
وفي هذا الإطار دربت المؤسسة ٣٤ متطوعا مقسمين في ورشتين على مدى يومين ليشكلوا الدفعة الثانية من فريق مواجهة الكراهية في بغداد.
ومن المؤمل ان يلتحق المتدربون بأقسام المركز الوطني لمواجهة خطابات الكراهية الثلاث ليتلقوا تدريبات اكثر تخصصية في عمليات الرصد والتحليل والمعالجة لخطابات الكراهية المرسلة للجمهور من وسائل الاعلام والمنابر الدينية والخطب السياسية.
وتطمح مسارات التي أسست المركز بمشاركة ١٢ شخصية دينية وسياسية واعلامية واكاديمية اضافة الى خمسة أعضاء من ممثلي الأديان والناشطين المدنيين ، تهدف للحد من خطابات الكراهية التي وصل معدلها صيف العام ٢٠١٧ الى ٣٧ رسالة كراهية في اليوم الواحد


9
عنكاوا كوم/ خاص/

افادت مصادر اعلامية من مدينة القامشلي بأن مجموعة ملثمة اعتدت صبيحة السبت 22 أيلول على رئيس لجنة إعداد المناهج السريانية عيسى رشيد ،وانهالت عليه بالضرب حيث نُقل على إثره إلى إحدى مشافي المدينة وهو في حالة حرجة.

وفي هذا الصدد أصدرت المنظمة الآثورية الديمقراطية بياناً تدين فيه ماتعرض له عيسى رشيد ، واصفةً إياه بالسلوك المشين والهمجي الذي ينافي القيم والمعايير الأخلاقية والإنسانية ،

واضاف البيان: "تعرض الأديب والشاعر السرياني عيسى رشيد عيسى، صباح اليوم السبت 22 ايلول 2018 لاعتداء آثم بالضرب المبرح بهراوات على يد شخصين لا يزالان مجهولي الهوية، عندما كان يهم بالخروج من منزله الواقع في شارع القوتلي بمدينة القامشلي. حيث لاذا بالفرار بواسطة دراجة نارية، وعلى إثرها تم نقله إلى مشفى الرازي بالقامشلي حيث تلقى الإسعافات والعلاج اللازم، وهو حاليا بوضع صحي مستقر بحسب التقارير الطبية".

وتابع البيان « الملفونو عيسى رشيد هو رئيس لجنة المناهج السريانية التي تدرس في المدارس العائدة لكنائس السريان الأرثوذكس، ورئيس رابطة نصيبين للأدباء السريان، وله العديد من القصائد الشعرية والقصص القصيرة باللغة السريانية، بالإضافة إلى العديد من المساهمات الثقافية والفنية والنشاط في الحقلين القومي والكنسي.

.
وأدانت المنظمة الآثورية في ختام بيانها ما تعرض له الملفونو عيسى رشيد من اعتداء آثم، وما يمثله من سلوك مشين وهمجي وفق كل المعايير والقيم الأخلاقية والإنسانية، وعبرت عن تضامنها مع الملفونو عيسى راجين له الصحة والسلامة.

10

عنكاوا كوم/ بغداد

زار السيد رئيس مجلس النواب محمد الحلبوسي، مقر البطريركية الكلدانية في بغداد حيث التقى غبطة الكاردينال مار لويس روفائيل ساكو بطريرك الكلدان في العراق والعالم .

وفي بداية اللقاء قدم الكاردينال ساكو التهاني لسيادته بانتخابه رئيساً لمجلس النواب، مثمناً زيارة الرئيس الحلبوسي ومعربا عن امنياته بالتوفيق والسداد في مهام عمله .

من جهته، شدد السيد رئيس مجلس النواب على اهمية ضمان حقوق المسيحيين، داعياً الى اطلاق حملة وطنية عاجلة لاعادة اعمار مناطقهم المحررة وبما يضمن عودة سريعةً للعوائل التي نزحت عنها مؤكدا على ضرورة حماية المكونات العراقية الاصيلة من قبل اخوانهم العراقيين جميعا وان يكون لهم مشاركة فاعلة في مؤسسات الدولة .

واضاف سيادته  " لن نسمح بالتعرض لقيم التعايش المشترك الذي يتميز به العراق ووحدة العراقيين وتلاحمهم"، موضحاً " لن يُزهر مستقبل العراق مالم يُسهم في صناعته جميع ابنائه  وبكافة طوائفهم ومكوناتهم" .

وقد ثمن الرئيس الحلبوسي المواقف الوطنية الاصيلة للمسيحين في العراق في مواجهتهم للهجمة الارهابية التي حاولت تمزيق النسيج الوطني مؤكدا  ان ذلك لم يكن غريباً على المسيحيين بوصفهم مكوناً اصيلا وشريكا فاعلاً في بناء ونهضة البلد .
———
المكتب الاعلامي
لرئيس مجلس النواب
23ايلول 2018

11
فريق السليمانية ينهي تدريباته لمواجهة خطابات الكراهية
عنكاوا دوت كوم/مؤسسة مسارات للتنمية الثقافية والاعلامية
وصل عدد المتطوعين لمواجهة خطابات الكراهية رسميا في مدينة السليمانية الى ٥٤ متدرباً.
وتلقى المشاركون تاهيلاً في ثلاثة ورش انطلقت منذ نيسان الماضي اختتمت هذا الأسبوع بالتعاون مع منظمة كردستان للجميع.
وتهدف مؤسسة مسارات للتنمية الثقافية لتدريب ٨٠٠ متطوع لرصد وتحليل ومواجه خطابات الكراهية من عموم العراق للعمل ضمن فريق المركز الوطني لمواجهة خطابات الكراهية في العراق الذي أعلن عن تشكيله منتصف آذار الماضي بدعم منظمة كونراد ادنهاور الالمانية
ومن المؤمل ان يلتحق المتدربون بأقسام المركز الثلاث ليتلقوا تدريبات اكثر تخصصية في عمليات الرصد والتحليل والمعالجة لخطابات الكراهية المرسلة للجمهور من وسائل الاعلام والمنابر الدينية والخطب السياسية.


12
ايران: سجن 600 مسيحي وترمب سينقل الملف للامم المتحدة




يوضح مدى عمق التطرف الإسلامي في هوية النظام الديني الإيراني

عنكاوا دوت كوم: كين بلاكويل

كل سنة ، بلا استثناء ، تصنف جمهورية إيران الإسلامية كواحدة من أسوأ بلدان العالم في مجال الحرية الدينية. إن اضطهاد الأقليات الدينية متفشٍ ومتجذر بعمق في المؤسسات الحكومية ، والمسيحيون على رأس قائمة الأشخاص المعرضين للخطر ، وخاصة المسيحيين الذين تحولوا من الإسلام.

يشير أحدث تقرير لوزارة الخارجية حول الحرية الدينية الدولية إلى أنه في الفترة بين 2010 و 2017 ، تم سجن أكثر من 600 مسيحي لمجرد ممارسة عقيدتهم. ويشير نفس التقرير إلى زيادة في المشاعر المعادية للمسيحية في وسائل الإعلام الحكومية الإيرانية ، مصحوبة بهجمات مكررة وعدوانية على الكنائس المنزلية.

يمكن بالطبع الاعتماد على مجموعات حقوق الإنسان الدولية لدعم النتائج التي توصلت إليها وزارة الخارجية وللدفع باتجاه النضال نيابة عن الأفراد المعرضين للخطر والسكان في الجمهورية الإسلامية.

وهذا يوضح مدى عمق التطرف الإسلامي في هوية النظام الديني الإيراني. في كل مرة يلاحق فيها النظام شخصًا بسبب جرائم الأمن القومي على أساس العضوية في أقلية دينية، فإنه يعترف فعليًا بأن النظام لا يمكن أن يعيش في وجود الحرية الدينية. على هذا النحو، يعترف الملالي ضمنيًا بهذه الحقيقة كل يوم تقريبًا.

لا يوجد سبب معقول لأي حكومة ديمقراطية حديثة تخالف هذه الحقيقة. لكن البيت الأبيض السابق فعل ذلك بالضبط عندما انضم إلى الاتحاد الأوروبي في متابعة المفاوضات مع النظام الإيراني على أمل أن هذا سيعزز "الاعتدال" بين القيادة الإيرانية. بعد مرور أكثر من ثلاث سنوات على توقيع صفقة نووية كان من المفترض أن تبشر بهذا الاعتدال، لكن سذاجة هذا الرأي باتت واضحة.



وكما تم الكشف مؤخراً، فإن بعض مسؤولي إدارة أوباما لم يفقدوا الأمل في إبقاء هذه الصفقة واقفة. على سبيل المثال، التقى جون كيري بنظيره الإيراني ونصح آيات الله بالانتظار حتى تنتهي إدارة ترامب. من الصعب فهم سلوكه، وهو يلحق ضرراً شديداً بضرورات الأمن القومي للولايات المتحدة، فضلاً عن آفاق تعزيز الحرية الدينية في الشرق الأوسط.



لحسن الحظ، ليس لدى الإدارة الرئاسية الحالية مثل هذا الدافع للتغاضي عن الانتهاكات المنهجية للحرية الدينية وغيرها من حقوق الإنسان في انتظار قيام طهران بتصحيح سلوكها.

في الواقع ، جعلت إدارة ترامب من الحريّة الدينية حلاً رئيسياً لسياستها الخارجية. وقد تجلى ذلك في تموز / يوليو، عندما استضافت وزارة الخارجية أول اجتماع وزاري للحرية الدينية. سوف يتم عرضه مرة أخرى هذا الأسبوع عندما يحضر وزير الخارجية مايك بومبيو قمة الناخبين للقيم للمشاركة في مناقشة حول الحرية الدينية الدولية. لم يفعل أي من أسلافه في المكتب الشيء نفسه.



تتضخم أهمية هذه الإيماءات، لا سيما عندما يتعلق الأمر بسياسة إيران، من حقيقة أن إدارة ترامب أكدت بشكل متكرر التزامها بسياسات خارجية حازمة من شأنها أن تجعل طهران وغيرها من الحكومات القمعية مسؤولة عن انتهاكات حقوق المسيحيين وغيرهم من الأقليات. الولايات المتحدة الآن في خضم إعادة فرض العقوبات التي تم تعليقها في أعقاب مفاوضات دولية قصيرة النظر، ويتم ذلك بهدف واضح يتمثل في إجبار النظام الإيراني نحو تغيير شامل للسلوك.



لاستكمال سياسته الصحيحة، يجب على البيت الأبيض أن يدرك علانية أن هناك بديلاً قابلاً للتطبيق لنظام الملالي، الذي حدد بالفعل الحرية الدينية غير المؤهلة كجزء من رؤيته لمستقبل إيران الديمقراطي. مؤتمر انتفاضة إيران 2018 الذي سيعقد في وقت لاحق من هذا الأسبوع سوف يردد هذه الرسالة.

إن المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية، تحالف حركات المعارضة الإيرانية مع منظمة مجاهدي خلق الإيرانية (PMOI / MEK) في جوهره، هو البديل. لقد جعلت المقاومة المؤيدة للديموقراطية في الأشهر الأخيرة باعتبارها القوة الدافعة وراء حركة احتجاج بعيدة المدى تتحدث عن المحرومين اقتصادياً ، والمعتقلين ظلما ، والأقليات المضطهدة ، وما إلى ذلك.


في كانون الثاني / يناير ، اعتبر المرشد الأعلى للنظام الإيراني أن منظمة مجاهدي خلق ساعدت في تسهيل الانتشار السريع للاحتجاجات واستخدمت هذه الحقيقة في شن حملة صارمة أكثر جرأة على الجماعة. ولكن حتى بعد 8000 عملية اعتقال و 50 حالة وفاة ، ظل الجمهور الإيراني على استعداد للنزول إلى الشوارع مرة أخرى ، وأظهرت حركة الاحتجاج انبعاثًا كبيرًا في شهر مارس ، بعد رسالة من الرئيسة المنتخبة من قبل المجلس الوطني للمقاومة مريم رجوي تطالب بـ "سنة مليئة بالانتفاضات" في السعي وراء "النصر النهائي" على النظام الإيراني. في أغسطس ، اندلعت الاحتجاجات في أكثر من عشرين مدينة وبلدة. أصبحت الاحتجاجات المناهضة للحكومة سمة جديدة في المشهد السياسي الإيراني.
لقد قامت إدارة ترامب بشيء مثير للإعجاب من خلال منح الحرية الدينية الدولية مكانة بارزة في سياستها الخارجية. ولكن يمكنها بالفعل متابعة التزامها بهذا المبدأ فقط إذا كانت شريكة مع الجهات الفاعلة المحلية التي تشترك في نفس الالتزام.


على الرغم من أن إيران في الوقت الحاضر واحدة من أكثر المناطق المضطربة في العالم من حيث الحرية الدينية وحقوق الإنسان ، فهي أيضا موطنا لواحدة من أكثر الحركات نشاطا وتنظيما وراسخة لصالح القيم على النمط الغربي والحكم الديمقراطي. لا توجد طريقة أفضل أو أكثر وضوحاً لتعزيز هذه القيم في المجتمع الإيراني من اعتماد ودعم منظمة مجاهدي خلق وحلفائها. يقدم الرئيس ترامب ، رئيس جلسة مجلس الأمن الدولي في 26 أيلول / سبتمبر ، فرصة فريدة للولايات المتحدة لوضع موقف للقيم العالمية بما في ذلك الحريات الدينية وللدعوى الواضحة لمزيد من الضغوط المتعددة الأطراف على إيران.

كين بلاكويل مستشار مجلس أبحاث الأسرة ويعمل في مجلس إدارة معهد الحرية الأول. كان سابقاً سفيراً للولايات المتحدة لدى لجنة حقوق الإنسان التابعة للأمم المتحدة.
https://www.americanthinker.com/articles/2018/09/trump_expected_to_advance_religious_liberty_at_the_un.html


13
عن ألف عراقية مختطفة لدى "داعش"


العربي الجديد: بغداد ــ زيد سالم



لا تزال أكثر من ألف فتاة تركمانية عراقية مختطفة من قبل عناصر تنظيم "داعش" عقب احتلال التنظيم منطقة تلعفر في نينوى، ذات الأغلبية التركمانية، ومنذ صيف عام 2014، لم يُعرف مصيرهنّ، فلا الحكومة العراقية تعرف أماكن احتجازهن، ولا المؤسسات والمنظمات الحقوقية والمدنية تملك الطريقة الناجعة للتواصل معهن وتحريرهن. وفي الوقت الذي تُتهم فيه الحكومة العراقية بالتقصير بشأن ملف متابعة المختطفات من المكوّن التركماني، تؤكد الحكومة أن قواتها العسكرية والاستخباراتية لم تتمكن من الوصول إلى أثر واضح لهن، في حين تؤكد جهات تركمانية أن "التنظيم اقتاد الفتيات إلى مدينة الرقة السورية، وكان هناك تواصل محدود مع عدد منهن من أجل تحريرهن، إلا أن الاتصالات انقطعت عقب تحرير الرقة من قبضة التنظيم على يد قوات سورية الديمقراطية".

ودخلت النكبة التركمانية مع نظيرتها الأيزيدية عامها الرابع، فبعد سيطرة "داعش" في أغسطس/ آب 2014، على مناطق سنجار وربيعة وزمار في نينوى، ارتكبت جرائم عديدة ضد هاتين الأقليتين، إذ قتل المئات من الرجال الأيزيديين فيما مورست عمليات التعذيب حتى الموت بحق المئات ممن لم يهربوا، وتم سبي الآلاف من النساء والأطفال، وافتُتح لهم أول سوق "نخاسة" في الألفية الثالثة في مناطق في نينوى ومن ثم سورية، وعُرضت النساء التركمانيات والأيزيديات "للبيع" من قبل التنظيم مقابل مبالغ مالية، وتم تقديم بعضهن كهدايا، يقوم "أمير أو والي داعش" بمنحها لآخرين بغرض المتعة الجنسية.
"
مورست عمليات التعذيب حتى الموت بحق المئات ممن لم يهربوا

"

وروت النائبة في البرلمان العراقي عن المكون التركماني، نهلة الهبابي، حادثة اختطاف النساء التركمانيات، بعد اقتحام تلعفر والسيطرة على جبل سنجار في محافظة نينوى، قائلة لـ"العربي الجديد"، إن "تنظيم داعش حين اقتحم بسياراته وعناصره المسلحة الحدود العراقية السورية، لم يصدق أحد من الأهالي هذا الخبر، حتى أن بعض التركمان الشيعة بقوا في تلعفر ولم يخرجوا، والكثير منهم هربوا باتجاه جبل سنجار بهدف العبور إلى إقليم كردستان"، مبينة أن "التنظيم تمكن في صيف 2014، من محاصرة قضاء تلعفر، وقتل معظم رجاله، ومن ضمنهم والدي، والسيطرة على الأطفال والنساء، ومن ثم توجهت قوة من التنظيم إلى جبل سنجار وتمكنت أيضاً من اختطاف واقتياد عدد كبير من النساء ممن لم يستطعن الهرب".

وقالت إن "عدد المختطفين من التركمان، بلغ مع بداية سيطرة داعش على محافظة نينوى، 1300 مختطف، ولكنه قتل 300 منهم، وحتى الآن لدى داعش 1000 تركماني غالبيتهم من النساء والأطفال، ومصيرهم مجهول"، مشيرة إلى أن "داعش يؤمن بفكرة اغتصاب الفتاة الأيزيدية ومن ثم بيعها، ولكن يعتقد أن الفتاة التركمانية الشيعية لا بد أن تُحرق بعد اغتصابها، إذ حرق العديد من الفتيات، ولكن لا نعرف العدد بالضبط. وبعدها أفتى داعش بإمكانية بيع التركمانية والتمتع بالأموال الوافدة من بيعها".

وأكملت أن "الحكومة العراقية مقصّرة بشأن متابعة ملف التركمانيات المختطفات، كذلك الأجهزة الأمنية، مثل الاستخبارات والأمن والوطني، لأن أموال العراق تُصرف عليهم لكن من دون التوصل إلى أي نتيجة، وقد كان من المفترض أن تعمل الحكومة على إقحام عناصرها الأمنية بين صفوف داعش من أجل تحرير المختطفات، وحالياً لا توجد أي جهة عراقية تتابع قضية المختطفات".

تحرير الرقة من قبضة "داعش"، جعل تواصل منظمة "تولاي" المعنية بشؤون تركمان العراق، مع المختطفات في سورية، أمراً مستحيلاً، بحسب رئيسة المنظمة هيمان رمزي محمود، التي قالت لـ"العربي الجديد"، إنه "خلال شهر إبريل/ نيسان الماضي، تواصلنا مع أسرتين تركمانيتين كانتا في مدينة الرقة بسورية، وحاولنا تحريرهما من خلال تقديم الأموال لعناصر تنظيم داعش في سورية، لكن التمويل لم يسعفنا. وتواصلنا مع جهات رسمية في حكومتي العراق وكردستان، لكن لم نتوصل إلى الحصول على الأموال، لأن القانون العراقي لا يقبل بإعطاء الأموال للإرهابيين". وبيّنت أن "الأحزاب التركمانية والشخصيات والجهات الدينية لم تساعدنا على إخراج الأسر التي كانت محتجزة في مناطق سورية، ولدينا محاولات جديدة نأمل بأن نصل من خلالها إلى نتيجة مطمئنة".
"
"الحكومة العراقية مقصّرة بشأن متابعة ملف التركمانيات المختطفات، كذلك الأجهزة الأمنية"

"

ولفتت إلى أنه "من أصل 1300 مواطن أيزيدي اختطف على أيدي تنظيم داعش، تم تحرير 40 فتاة فقط، وحالياً الفتيات في مدينة النجف (جنوب العراق)، ويرفضن التعليق على أي أمر، ونحاول الآن بالتعاون مع أهاليهن أن ندخلهن بدورات لإعادة التأهيل النفسي"، مشيرة إلى أن "السياسيين الأيزيديين والمنظمات المدنية الأيزيدية تمكنت من تحرير الكثير من المختطفات بعد الحصول على دعم مالي من الأمم المتحدة ومساعدات الاتحاد الأوروبي، ونحن قمنا بالخطوات نفسها التي قام بها الأيزيديون ولكن لم نوفق في ذلك".

من جانبه، قال الناشط التركماني علي البياتي إن "الساسة التركمان لم يهتموا لأمر الفتيات المختطفات، على عكس الأيزيديين الذين انطلقوا إلى العالم من أجل إنقاذ نسائهم"، موضحاً في حديث مع "العربي الجديد"، أن "الكثير من الأسر التركمانية لم تبلغ حتى الآن الجهات الأمنية أو الحكومية بأن بناتها قد اختطفن بسبب الأعراف العشائرية والخجل، وبعض الأسر لم تستقبل الفتيات اللاتي تحررن بسبب الشعور بالعار، ولهذا السبب عدد التركمانيات المختطفات متفاوت وغير معلوم، لكنه يراوح بين 600 و1200".

وتابع: "نعمل حالياً على كتابة تقارير إلى الأمم المتحدة ومنظمات حقوق الإنسان في العراق، وتوجيهها أيضاً إلى الحكومة العراقية. غالبية التركمانيات المختطفات من تلعفر وما زلن يتواجدن في سورية، ولكن لا نعرف بأي منطقة".

وبعد استعادة قضاء تلعفر بواسطة القوات العراقية، وبمساندة "الحشد الشعبي"، في يوليو/ تموز 2017، بحثت القوات في جيوب المدينة وأحيائها ولكن دون التوصل إلى أي إشارة تدل على مكان وجود المختطفات، بحسب المتحدث باسم الحكومة العراقية سعد الحديثي. وقال الحديثي لـ"العربي الجديد"، إن "ملف متابعة قضية المختطفين العراقيين، هو موضع اهتمام ومتابعة مباشرة من قبل الحكومة والجهات المعنية المكلفة بهذا الملف، ولكن عقب انتهاء العمليات العسكرية ضد داعش، لم نجد أثراً للمختطفين من التركمان في المناطق العراقية المحررة، وبرغم هذا، فالعمل ما زال متواصلاً من أجل معرفة أماكنهم ومصيرهم، ونحاول التأكد من معلومة نقلهم إلى سورية أو تركيا، مثلما يشاع".

وأردف أن "الأوامر الأمنية الخاصة بالبحث والتقصي عن مصيرهم ما زالت نافذة، بالتنسيق مع منظمات حقوقية وإنسانية مدنية، على المستوى الدولي والإقليمي، والحكومة تعمل حالياً بشتى السبل على تحريرهم وإعادتهم إلى ذويهم، وهم جزء من مسؤولية الحكومة، والموضوع لم يتم إهماله". وعن التنسيق العراقي مع النظام السوري بشأن المختطفين، أشار الحديثي إلى أن "الوضع في سورية معقد وليس واضحاً، لأن أكثر من جهة تعمل على أرض سورية، وما يزال تنظيم داعش يسيطر على مناطق قريبة من الأراضي العراقية وهناك تعقيدات في حركة القوات في سورية، وبالتالي نعمل بشكل متواصل على تحديد مكان وجود المختطفين العراقيين".

14
القس ابراهيم نصير: نسبة العائدين من أبناء حلب المسيحيين "خجولة جدا"

عنكاوا دوت كوم/خاص النشرة
وصف رئيس الكنيسة الانجيلية في حلب ​القس ابراهيم نصير​ الوضع في المدينة بالـ"المترقّب بحذر"، لافتا الى أن "انتخابات مجالس الادارة المحلية وسير العملية الانتخابية، ترك انطباعا إيجابيا من ناحية اعادة الهيبة للدولة، والعودة الى ديناميكية الحياة الاجتماعية والسياسية"، لكنه أشار الى أن "واقع مدينة ادلب الخارج عن سيطرة الدولة، وواقع التجاذبات الدولية بشأن هذه المدينة، ترك تحفظا ملحوظا لدى عامة الناس، حيث كان الجميع ينتظر تحريرها بواسطة الجيش العربي السوري لما ينعكس ذلك ايجابا على مدينة حلب، وذلك بسبب الموقع الجغرافي لمدينة ادلب حيث جبهات الإرهابيين المسلّحين تمتد الى الحدود الغربية لمدينة حلب". واعتبر نصير في حديث لـ"النشرة" أنه "لا يمكن أن نقول بأن حلب عادت الى ما كانت عليه بعد حرب دامت لأكثر من ٧ سنوات، لكن كلمة حقّ ينبغي أن تقال بأن المدينة هي في طور التعافي، وبأن السلطات المحلية والقيادات في دمشق تبذل جهودا جبارة لإعادتها الى ما كانت عليه، فلا يكاد يمر يوما دون تواجد احد الوزراء للاطلاع بأم العين على تحسن الأحوال".

وأوضح نصير أن "واقع الكهرباء أصبح أفضل بكثير حيث تتوفر بشكل أكثر من جيد مع وجود لبضع ساعات للتقنين مقارنة في الواقع السابق، كما أن واقع المياه اصبح ممتازا وتتوفر المياه بشكل شبه دائم". وأضاف: "أما حركة السير وتواجد الشرطة المدنيّة بكل اختصاصاتها يعطي انطباعا بالأمان".

التحديات في حلب

وعن أبرز التحديات التي تواجه أبناء مدينة حلب، "وهي بمعظمها نفس التحديات التي تواجه أبناء ​سوريا​"، قال نصير: "التحدي الاول، هو تحرير كامل التراب السوري من الارهاب الذي ترك عددا كبيرا من الشهداء والضحايا. التحدي الثاني، هو وضع حد للاعتداءات الإسرائيلية على سوريا والتي يتعامى عنها العالم الغربي والمنظمات الانسانية الحقوقية الحكومية وغير الحكومية. التحدي الثالث، هو رفع الحظر الموضوع على الشعب السوري حيث يقف ذلك حجر عثرة أمام تطوير الواقع الخدمي والصحي بشكل خاص لأبناء سوريا. فعلى سبيل المثال صعوبة تأمين الأجهزة الطبية لصالح المشافي العامة والخاصة، ناهيك عن عدم توفر العقاقير وخاصة السرطانية بعد ارتفاع نسبة المصابين".

واضاف نصير: "أما التحدي الرابع، فهو إعادة بناء الانسان السوري ومعالجته من مضاعفات الحرب والعنف وكيفية مساهمة التربية والتعليم من خلال مؤسساتها المتنوعة، في إزالة هذه المخلفات من وسط المجتمع وبث حالة الرجاء والامل بين الناس".

وأشار نصير الى أن "اعادة اعمار مدينة حلب وإطلاق العجلة الإنتاجية في إطار التكاليف الباهظة بعد فقدان الليرة السورية لقوتها الشرائية بسبب الحرب التي استهدفت الوطن في سياسته واقتصاده واجتماعيته، أحد أبرز التحديات التي تواجه المدينة أيضا، على أن يترافق ذلك مع تضافر الجهود الحكومية واللاحكومية في رفع مستوى الدخل لدى الفرد ليتناسب مع التكاليف الباهظة للحياة في سوريا".

المسيحيون العائدون

وعن عودة أبناء حلب اليها، قال نصير: "أستطيع القول أن نسبة لا يستهان بها من أبنائها عادوا إليها، وهناك دلائل كثيرة منها الازدحام المروري مثلا، ازدحام عدد المراجعين للمؤسسات الحكومية، وارتفاع عدد الطلاب في المدارس". وأضاف: "اما بالنسبة للنازحين، وبما أن حلب هي عاصمة سوريا الصناعية الاقتصادية فستجد عددا لا يستهان به من النازحين الذين يبحثون عن فرص عمل"، لافتا الى أن "واقع الاحتلال التركي في شمال حلب كان سببا أساسيا لنزوح كبير من تلك المناطق. كذلك ينطبق نفس الواقع على ادلب وريفها، بل حتى يمكن أن تقابل أشخاص من الشمال الشرقي لسوريا في حلب الذين فروا من ممارسات "الاسايش" الكردية.

ووصف نصير نسبة العائدين من أبناء حلب المسيحيين بالـ"خجولة جدا بالرغم من الجهود الجبارة والتكاليف الكبيرة التي تكرسها الكنائس لتعيدهم الى حلب". وقال: "بالنسبة للمسيحيين النازحين داخل سوريا معظمهم عاد أما لمن غادر الى الخارج فالنسب هي بسيطة. ولكن في كل الأحوال، فان تحسن الواقع السياسي والمعيشي سيشكلان عاملين مهمين في إعادة استقطاب السوريين المسيحيين الى سوريا وحلب". وأضاف: "من المهم أن نذكر أيضا بأننا نستقبل سوريين مسيحيين يزورون حلب ليطلعوا على الواقع اليومي ليقرروا عودتهم ام لا".

أخطر أداة في الحرب...

وردا على سؤال عن الاتفاق الروسي–التركي الاخير بخصوص ادلب، أشار نصير الى أن "أبناء مدينة حلب يثقون في قيادتهم السياسية وهي أدرى بتفاصيل الاتفاق ويقفون داعمين لكل قرار ترتأيه في إطار مصلحة سوريا". وقال: "لكن ذلك لا يمنع من تسليط الضوء على عدم وفاء الأتراك بتعهداتهم وخاصة أنهم أخطر أداة استخدمت في الحرب على سوريا، مع عدم نسيان اطماعهم في نهب ثروات البلاد". وأضاف: "إن الحل السلمي الذي يجنّب سفك دماء أبرياء يبقى هو الخيار المميز، وذلك بسبب مسؤولية الدولة تجاه مواطنيها وهذا ما لا يؤخذ بعين الاعتبار لدى الإرهابيين". وختم قائلا: "التسوية التي توصل اليها الروس والاتراك هي محدودة الزمن وبالتالي ستكشف الأيام نوايا الأتراك والتزامهم بتعهداتهم، وبالتالي الحل العسكري لم يتم إلغاؤه، فتصاريح الحكومة السوريّة تؤكد دائما استمرارها في تحرير كامل الجغرافيا السوريّة، باعتبارها الضامن الحقيقي لدى الشعب السوري بشكل عام وأبناء حلب بشكل خاص".

15



عنكاوا كوم –خاص

نشر موقع البطريركية الكلدانية  على موقعه الرسمي كلمة تطمين توجه بها لقراء ومتابعي البطريركية  حول ما وصفه  بالكتابات الشاذة وغير المسؤولة التي تسعى  لنشر الاكاذيب والتشهير والشماتة  واصفا بان بعض ما ينشر  يكون بدافع من حسن النية لكن كتاباتهم تتحول ، الى جسارة صادمة، بعيداً عمّا يتوخونه من بناء.بحسب ما جاء بالكلمة جاء نصها  وفق التالي:

كلمة تطمين لقرائنا ومؤمنينا الأحبة
إعلام البطريركية
 
بكل بساطة نطمئنكم على أننا في الموقع البطريركي نسمو بالنفس عن الاجابة لكل ما يُروَّج، ونذكر بالتحديد الاكاذيب أو التشهير والشماتة وما إلى ذلك، لأن الموقع بحد ذاته ليس بمنتدى، بل بالأحرى، يستخدم المعلوماتية لايصال الخبر والتعليم والتثقيف والتوعية الايمانية.
 
رغم ذلك وفي بعض حالات الكتابات “الشاذة وغير المسؤولة”، قد تستجيب الجهة المعنية، بحسب الزمان والمكان، بما يخص المتابعة القانونية أو الموقف الاداري الكنسي، اذا اقتضى الحال معالجة ما تمت الإشارة اليه.
 
لذا نود ان نطمئن متابعي الموقع ومن خلالهم جميع الأحبة المؤمنين على مايلي:
 
لا شك انكم تلاحظون بنحو شبه مستمر، حملات وكتابات مُغرضة، بمناسبة أو بدونها، ومختلف الاستعراضات على الشاشة الالكترونية خالية من الذوق السليم والدقة الموضوعية. وهذه ظاهرة أمام الكنيسة في العالم، وأمام المجتمع، تبين ان ما توفر من تقدم في وسائل التواصل الاجتماعي يؤدي إلى ان الغريزة تدفع الكثيرين إلى أن يعطوا للحالات المختلفة ابعاداً ومستويات افتراضية أكثر منها واقعية.
 
فالناس تكتب من دون علم ولا إحاطة بمختلف جوانب الأمر حيث لا تتوفر عندهم المعطيات الكافية، ومعظمهم يعيش في الشِتات. فكم بالأحرى عن أمور في غالبيتها لا تخص الناس الذين يقيمون خارج العراق، مما يجعلهم أيضاً في وضع مختلف عمّا لو كانوا يعيشون في داخل البلاد.
 
أضف إلى ذلك انهم يحسّون “بتعالٍ أو بنفخة” غير اعتيادية تفرضها عليهم امكانية النقر على لوحة مفاتيح الحاسوب، حتى يتصورون ان الذين في الداخل هم من السذاجة والجهل بمكان، بحيث يعطونهم الدروس والوصايا ولائحة الواجبات، وتعليمات قانونية ولاهوتية واخلاقية وإدارية وكأنهم ” البابا”، بالرغم من انتقاداتهم حتى للكرسي الرسولي.
 
منهم من يندفع “بحسن النية”! ولكن لعلهم مُبتَلين بجانب من القصور في الامكانات، فتتحول كتابتهم الى جسارة صادمة، بعيداً عمّا يتوخونه من بناء. ومنهم من صنّفوا أنفسهم بوضوح مع من لا يجمع مع الرب بل يُفرِّق، سواء كانوا من البيت الكلداني أو من خارجه. انهم لا يفاخرون بالجوهر، بل بالسفاهة والشماتة وقلة الادب واللياقة.
 
أناس من هذه الطينة باتوا معروفين للقراء، وفي الجانب الآخر نجد كُتّاباً غيورين، ممن نعرفهم في الموقع أو ممن لا نعرفهم، ولكنهم في العادة يعطون في تعليقاتهم “الدواء” لمثل هذه الحالات، سواء التي تعكس معدن كاتبها أو من المسخَّرين الشامتين، الذين يكتبون ضمن أجِندَه تخريبية محددة من حيث يدرون أو يجهلون.
 
هذا ما اقتضى التنويه بشأنه، والرب يبارك محبيه.

16
عنكاوا كوم-سامر الياس سعيد

يتواصل موقع (عنكاوا كوم ) بلقاءاته مع المرشحين لانتخابات اقليم كردستان والمؤمل اجراؤها في نهاية الشهر الحالي واذ يلتقي اليوم بالحقوقية روبينا اويملك عزيز التي تدخل هذه الانتخابات ضمن قائمة تحالف الوحدة القومية المرقمة 368 وبالتسلسل 3 حيث تتمنى تحقيق رسالتها من خلال الترشيح لانتخابات برلمان الاقليم من اجل تعزيز الشراكة بين مختلف فئات وشرائح المجتمع فضلا عن دوافع اخرى تلخصها في لقائنا معها حيث تقول :

-انا انسانة احب مساعدة الاخرين، ومنذ وقت بعيد وانا اعمل في مجال حقوق المرأة وحقوق الاقليات والمجتمع المدني، فالدافع الرئيسي وراء ترشيحي للانتخابات هو ان استطيع ومن خلال البرلمان ان احقق رسالتي التي تتمثل في تعزيز الشراكة بين مختلف فئات وشرائح المجتمع. ومن خلال السلطة التي اتمتع بها كنائبة في البرلمان ان اعمل على ترسيخ قيم الديمقراطية والحريات العامة وحقوق الانسان و المساواة، وإشاعة مبدأ التآخي و التعايش المشترك والتسامح بين جميع مكونات الإقليم القومية والدينية.

*وهل هنالك ثمة اولويات تسعين للعمل عليها حال فوزك بمقعد في برلمان الاقليم ؟
-الاولويات التي سوف اعمل عليها لو حالفني الحظ بالفوز باحد مقاعد البرلمان هو العمل على تعزيز وحدة مكونات الإقليم على أسس الشراكة الحقيقية في القرار السياسي و الحكومي، المساواة في الحقوق والواجبات، ونبذ التمييز العرقي والديني والسياسي. والعمل على وحدة شعبنا القومية دستورياً، والحفاظ على هويته التاريخية وحماية حقوقه المكتسبة وفق أسس واضحة بعيدة عن سياسات الاحتواء والإقصاء والتهميش. والعمل على ايجاد فرص العمل للشباب من خلال الاهتمام الاكثر بالقطاع الخاص وجذب الاستثمار الاجنبي مما يساهم في توفير فرص العمل وتقليل نسبة البطالة.

*وهل تنتابك مخاوف قبل الدخول في اجواء الاستحقاق الانتخابي المرتقب ؟
-كلا. لا يوجد هنالك اية مخاوف قبل الدخول في الاستحقاق الانتخابي، بالعكس انا متفائلة.

*وما هي المدن التي تركزين عليها لاستقطاب نسب اصوات اكثر ؟
-في الحقيقة اركز بالدرجة الاولى على مدينة دهوك ومن ثم اربيل والسليمانية اخيرا.

17
الرئيس الايراني روحاني  يوجه رسالة  في افتتاح المؤتمر29 للاتحاد العالمي للاشوريين في لبنان
عنكاوا كوم –خاص
تداولت وسائل اعلام ايرانية  نص الرسالة التي وجهها  رئيس الجمهورية  الاسلامية الايرانية  حسن روحاني  في افتتاح المؤتمر  الخاص بالاتحاد العالمي للاشوريين بنسخته الـ29 والمنعقد في العاصمة اللبنانية (بيروت )..وجاء في نص الرسالة الخاصة بروحاني  التي استهلها  بتوجيه تحياته ومشاعره لجميع الاشوريين  في العالم والمواطنين الاشوريين في ايران بوجه الخصوص مسهبا بابراز  دور الاشوريين الايرانيين  وشراكتهم مع بقية الطوائف في ايران  بالمعاناة واللالام  التي مورست بحق هذا الوطن  مضيفا بان للمسيحيين مكانة  خاصة كما تطرق بذلك القران  في عديد من اياته مختتما  الرسالة بتطلعه الی ان نشهد حفظ الارتباط والانسجام وَالتفاعل الشامل بین جمیع الاشوریین مع المسلمین و سائر المسیحیین في شتی دول العالم وقد تلا الرسالة في  اوساط المؤتمر  الذي افتتحت جلساته یوم الخمیس في بیروت القائم بأعمال السفارة الإیرانیة فی لبنان أحمد حسیني وفيما يلي نص الرسالة
 
 
 
السلام علیكم ورحمة الله وبركاته
 
اری من الواجب ان استهل كلمتی بتوجیه تحیاتي ومشاعري الصادقة الی جمیع الاشوریین فی العالم والی مواطنینا الاشوریین الاعزاء علی وجه الخصوص.
 
یمر الیوم خمسون عاما من حیاة موسسة سیاسیة عالمیة هذه المؤسسة التي ابصرت النور في هذا الوطن و ترعرعت في مهده ثم انتشرت اغصانها و اوراقها في بقیه ربوع العالم و هي بقیت مستمرة فی نهجها كما كانت رسالتها منذ النشاة الاولی و هی رسالة السلام والصداقة و التعایش السلمي مع الاخرین فاصبحت رسالة خالدة تحت عنوان الاتحاد العالمي للاشوریین.
 
فقد كان الاشوریون الایرانیون طیلة التاریخ شركاء مع بقیه الطوائف في ایران في كل المعاناة والالام و المظالم التی مورست بحق هذا الوطن حیث خاضوا الی جانب بقیة ابناء الشعب الایراني غمار المعركة ضد الاجانب بانفسهم و اموالهم و انهم لم یدخروا جهدا للحظة واحدة في مسیر اعتلاء شان بلدهم و رقیه و ان الدور الذي اداه الاشوریون طیلة التاریخ فی مجال التعایش و التفاهم مع المسلمین كان بارزا دوما كما كانت العلاقة بین المسلمین والمسیحین ممیزة بسبب القواسم المشتركه في اسس الدین و معتقداته.
 
و علی هذا الاساس فان للمسیحین مكانة خاصة لدینا كما یتطرق القران الكریم في عدید من ایاته الی النبي السید المسیح علیه السلام.
 
انني باسم الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة حكومة و شعبا اتطلع الی ان نشهد حفظ الارتباط والانسجام وَالتفاعل الشامل بین جمیع الاشوریین مع المسلمین و سائر المسیحیین في شتی دول العالم متمنیا لكم السلام و الطمانینة و الرفعة.
 

18
[Indipendit Catholic News/ ماركادا فلاهيرتي/
عنكاوا كوم – ترجمة رشوان عصام الدقاق/


لزيادة الوعي عن معاناة الكنسية في العراق ولجمع التبرعات، سار على الأقدام عاملين في جمعية خيرية كاثوليكية بارزة مساف 175 ميلاً في شمال غرب انكلترا وويلز حيث قاموا بزيارة 5 كاتدرائيات على مدى 5 أشهر.

انتهت الجولة عند كاتدرائية شروزبري يوم السبت الماضي المصادف 15 من شهر أيلول الجاري، حيث أكملت كل من الدكتورة كارولين هال، مديرة منطقة الشمال الغربي لجمعية "عون الكنيسة المحتاجة"، وبريجيت تيسديل، مُنسقة المدارس والمناسبات في المنطقة، مسيرة الكاتدرائيات الخمس لمساعدة المسيحيين المضطهدين بسبب إيمانهم في الشرق الأوسط.

وفي هذا الصدد، قالت كارولين التي تشكرالمحسنين لعون الكنيسة المحتاجة على دعمهم ومساعدتهم بتطبيق مقولة القديس أوغسطينSolvitur Ambulando ، يتم حلها بالسير. وقد جمعت مسيرة الكاتدرائية الخيرية ما مقداره 6000 جنيه استرليني في إطار الرعاية للمسيحيين العراقيين.

وأضافت كارولين، نحن ممتنون للغاية لأولئك الذين دعمونا ولصلواتهم، كل الأموال التي تم جمعها من خلال السير ستذهب الى أعمال الجمعية الخيرية لإعادة بناء المدن والقرى المسيحية في سهول نينوى حيث كانت العائلات المسيحية قد طُرِدت من منازلها ومدنها من قبل داعش (الدولة الإسلامية).

لقد قدمت الجمعية الخيرية "عون الكنيسة المحتاجة" لحد الآن ما يزيد عن 6.1 مليون جنيه استرليني ( 6.9 يورو) لإعادة الإعمار. وبحلول شهر تموز الماضي عادت الى ديارها 45% من العائلات المسيحية التي هربت من بطش المتطرفين الإرهابيين في صيف عام 2014.

قالت بريجيبت، مشينا تحت أشعة الشمس وتحت الأمطار، وكان أفضل ما في مسيرتنا هو مقابلة الأساقفة والكهنة والأخوات الراهبات والأشخاص العاديين الذين جميعهم رحبوا بنا في كاتدرائياتهم وكنائسهم وحتى في منازلهم. وأضافت، لقد دفعني وقتنا في السير الى التأمل والصلاة بشأن الشعب المسيحي في العراق كلما شعرت بالتعب أو بالحرارة أو بالجوع أو بالعطش، واتصلتُ بذهني مع هؤلاء الذين في العراق ووحدتُ مُعاناتي البسيطة مع معاناتهم من خلال الصلاة.

وكان قد تم طرد آلاف المسيحيين العراقيين من الموصل والمناطق المحيطة بها من قِبل داعش واضطروا للسير على الأقدام أكثر من 50 ميلاً للوصول الى مدينة أربيل والمناطق الآمنة.

بعد أن باركَ المطران بول سواريريك من لانكستر أحذيتهم في شهر أيار الماضي، سارت كارولين وبريجيت مسافة 65 ميلاً من كاتدرائية لانكستر الى كاتدرائية سالفورد، ورافقهم في الأميال القليلة الأخيرة الأسقف جون أرنولد من سالفورد.

وفي شهر حزيران سارتا 35 ميلاً من سالفورد الى كاتدرائية ليفربول، وبمباركة رئيس الأساقفة مالكولم ماكماهون ساروا مع المحسنين من جمعية "عون الكنيسة المحتاجة"، توني ولين كلين، في شهر تموز من ليفربول الى كاتدرائية ريكسهام في شمال مقاطعة ويلز. ورافقهم في الرحلة الأخيرة الى شروزبري يوم السبت الماضي المطران بيتر بريجنال من ريكسهام في ويلز حتى الحدود مع انكلترا.

قالت كارولين، لقد تلقينا ضيافة رائعة من الأبرشيات والمجتمعات الدينية والمحسنين من "عون الكنيسة المحتاجة" على طول رحلتنا التي بلغت 175 ميلاً. وأضافت، كانت ليلتنا الأخيرة مع الفقيرة كليرس اليسمير حيث زودتنا الراهبة الأم كارميل والمجتمع بأكمله بالأسرة الجيدة ووجبات الطعام الرائعة ورعاية كريمة أيضاً.

ومع وصولهم الى شروزبري في وقت مبكر من مساء السبت تناولوا مشروباً منعشاً مع كعك المربى.

وفي وصفها لهذه التجربة الفريدة والمثيرة، قالت كارولين لقد قطعنا أنا وبريجيت العديد من الأميال، سوية ومررنا على العديد من المناطق الطبيعية المختلفة مع الأساقفة والعائلات والمحسنين من الجمعية الخيرية "عون الكنيسة المحتاجة"، وفي قلب تجربتنا كان هناك رغبة عميقة في إظهار التعاطف مع إخواننا وأخواتنا المسيحيين في العراق ، إنهم حقاً يحتاجون الى صلواتنا ودعمنا. وأضافت، كان السير على الأقدام لفرع جمعية "عون الكنيسة المحتاجة" لكاتدرائية الشمال الغربي من أجل المسيحيين العراقيين أمراً رائعاً، شكراً جزيلاً لجميع الذين صلوا معنا وساروا معنا ورعونا.
لدعم مسيرة كاتدرائية الشمال الغربي لعون الكنيسة المحتاجة الرجاء النقر على الرابط الآتي:
www.justgiving.com/fundraising/walks4iraq
سيقام القداس السنوي لمحسنين شمال غرب منظمة "عون الكنيسة المحتاجة" يوم 6 تشرين الأول في كاتدرائية شروزبري SY1 1TE ويبدأ عند الساعة 12 ظهراً وتليه المرطبات.
وتنعقد يوم 7 تشرين الأول القادم عند الساعة 3 بعد الظهر جلسة حوارية عن الكنيسة المتألمة مع التركيز على المسيحيين في العراق وباكستان، وذلك في كنيسة القديس كولومبا.
العنوان: Plas Newton Lane, Chester, CH2 1SA.
تمثل منظمة "عون الكنيسة المحتاجة" مؤسسة باباوية تحت الرعاية المباشرة للكرسي الرسولي. وكمؤسسة كاثوليكية خيرية تُساعد "عون الكنيسة المحتاجة" جميع المؤمنين أينما كانوا حين يتعرضون للإضطهاد أو المظلومين والمحتاجين من خلال المعلومات والصلاة والعمل.
تأسست المنظمة عام 1947 وأسسها الأب ويرنفريد ستراتين وأطلق عليها البابا يوحنا بولس الثاني بأنها رسول رائعاً للأعمال الخيرية. وتعمل المؤسسة حالياً في 140 دولة من دول العالم.
تُقدم هذه المؤسسة الخيرية آلاف المشاريع سنوياً وتوفر الدعم الطاريء للأشخاص الذين يُعانون من الإضطهاد، وتوفر النقل لرجال الدين والعاملين في الكنائس، وتوفر الكتاب المقدس للأطفال بالإضافة الى مشاريع الإعلام والتبشير والكنائس والرواتب الجماعية وغير ذلك لدعم الكهنة والراهبات وتدريب الاكليريكيين ( السينامير).
ومنظمة "عون الكنيسة المحتاجة" هي جمعية خيرية مسجلة في المملكة المتحدة بالرقم 1097984 في انكلترا وويلز وبالرقم SCO40748 في اسكتلندا. يقع مكتبها في المملكة المتحدة في سوتون – سري، وهناك مكتب اسكتلندي في موذرويل قرب كلاسكو ومكتب آخر في لانكستر حيث يُغطي منطقة الشمال الغربي.

19
بمناسبة تبني اليونسكو لاعماره.. مسيحيون تركوا بصماتهم على تاريخ جامع الموصل الكبير

عنكاوا كوم سامر الياس سعيد

برغم ان الجامع الكبير في مدينة الموصل والذي طالما عرف بالجامع النوري  حيث انشاه  نور الدين زنكي في القرن السادس الهجري  انشيء اصلا على اطلال كنيسة عرفت بكنيسة الاربعين شهيدا وكان اخر ذكر لها في الالف الاول من القرن الميلادي  لكن محطاته التاريخية لم تغب عنها بصمات المسيحيين  من اهالي الموصل  ومنها  ما يستذكره المؤرخون  باشادة وابراز لما كانت عليه ملامح التعايش بين مكونات  اهالي المدينة  في القرون السابقة .

 وقد ادرج الجامع النوري من ضمن حواضر  دينية يجري اعمارها  باولويات  تبنتها منظمة اليونسكو التي اختتمت منتصف الشهر الحالي مؤتمرا بهذا الخصوص احتضنته العاصمة الفرنسية (باريس)لاعمار  حواضر ثقافية ودينية نالت منها حرب تحريرالمدينة   من قبضة تنظيم الدولة الاسلامية صيف العام الماضي  ومن البصمات المشهود لها  ما قام به المعماري الموصلي عبودي الطنبورجي  في اوائل القرن العشرين  من ترميم  لمنارة الجامع وهي منارة محدبة  حيث كان في بدنها فجوة  وكانت المسافة بين  حوض المنارة  والفجوة حوالي عشرون مترا .

كما  تعرضت ساحة الجامع  للاهمال في عام 1914 بعد هزيمة الاتراك  ابان الحرب العالمية الاولى  فاشترك مسيحي موصلي يدعى اسطيفان البناء وكان يسكن محلة الميدان في تاهيل واعمار الجامع   حيث شارك مع  الوجيه  الموصلي  المعروف مصطفى الصابونجي الذي عمد لتحويل الساحة الخاصة بالجامع  على وضع اكوار للجص لكي يسهم بها بترميم الجامع واعمار البيوتات الموصلية وقد اسهم الصابونجي اضافة الى ذلك بانشاء الكثير من  الحواضر الموصلية ومنها تشييه لمعمل سمنت بادوش و تبنيه لفكرة النقل الجماعي بابتكاره مصلحةنقل الركاب  ويضاف للمسيحيين ما ادلى بها من اراء الاثاري  المعروف بهنام ابو الصوف حول  احتمالية انهيار المنارة مقلللا من هذه النظرية  لكن منارة الحدباء التي يناهز عمرها 9 قرون  نسفها تنظيم الدولة الاسلامية قبل اعلان هزيمته في تموز (يوليو ) من العام 2017..

20


زوعا اورغ/ متابعات

رفض النائب السابق عماد يوخنا سياسات العنصرية، والاقصاء والتهميش الذي تمارس ضد المكون الكلداني السرياني الاشوري بتمثيلهم في الدوائر الحكومية بمحافظة نينوى وخاصة بعد تحرير مناطقهم من عصابات داعش الارهابية .

واضاف نائب السكرتير العام للحركة الديمقراطية الاشورية عماد يوخنا في بيان له اليوم٢٠ /٩ / ٢٠١٨، كنا نتامل ان ينصف ابناء هذا المكون لما اصابه من ضرر نتيجة التهجير القسري والتخريب لمناطهه وخسارته لممتلكاته، الا انه اليوم نلاحظ العكس حيث تم ابعاد ثلاثة مدراء عامين خلال ستة اشهر الاخيرة بحجج واهية وهذا مؤشر خطير ينعكس على وجود هذا المكون الاصيل في الوطن.

وتابع يوخنا اننا نرى عكس ما تدعي به الحكومات بالمصالحة الوطنية والمجتمعية والتعايش السلمي والشراكة والتوازن بالتمثيل الذي اشار اليه الدستور.

وقال : في الوقت الذي نرفض هذه السياسة نطالب الحكومة الاتحادية مراجعة هذه المواقف والتوجيه بالتراجع عن هكذا قرارات تحت اي حجة كانت فهناك العشرات بل المئات من الكفاءات الذين يستحقون مناصب كمدراء وغيرها من الدرجات الخاصة لا سيما ان البدلاء من المكونات الاخرى ليسوا الأفضل لا بشهاداتهم ولا بخدمتهم .

وطالب مجلس محافظة نينوى ان لا يقف كالمتفرج لمثل هذه الحالات التي تقع ضمن اختصاصاته وان يحقق العدالة ويضمن تمثيل لكل المكونات .

يذكر انه تم خلال ستة اشهر الاخيرة استبعاد ثلاثة مدراء عاميين من المكون الكلداني السرياني الاشوري من مناصبهم من مديريات الصحة والزراعة والماء في نينوى.

21
الكردينال ساكو يطالب المسؤولين العراقيين بعدم الاستحواذ على وظائف المسيحيين


بغداد اليوم – كركوك

طالب الكردينال لويس ساكو الخميس المسؤولين العراقيين بعدم الاستحواذ على وظائف المسيحيين داعيا اياهم الى مراعاة المكون المسيحي في العراق والاقتداء بكركوك التي ضمنت استحقاق المكون المسيحي.

وقال ساكو وهو بطريرك الكلدان في العراق والعالم برسالة وجهها الى محافظ كركوك راكان سعيد الجبوري اتقدم لكم بالشكر والتقدير بخصوص توجيهكم كتابا بتاريخ 27 اب 2018 الى كافة الدوائر في المحافظة عن اطلاق الدرجات الوظيفية من قبل وزارة المالية ومطالبتكم الالتزام بتحقيق العدالة وعدم الحاق الغبن في توزيع الدرجات الوظيفية بين المكونات وبخاصة اشارتكم الى المكون المسيحي.

واضاف اننا اذ نشيد بموقفكم المسؤول ووقوفكم على مسافة واحدة من كافة مواطني كركوك نتمنى من المسؤولين العراقيين ان يحذوا حذوكم وان لا يستحوذوا على درجات وظائف المسيحيين والمكونات الصغيرة لمنحها لغيرهم على اسس المحسوبية.

ورد الجبوري على رسالة ساكو قائلا ان مانقوم به هو في صلب واجبنا وعملنا وسعينا لخدمة جميع مكونات كركوك مؤكدا ان المكون المسيحي هو احد اهم المكونات الاساسية في محافظة كركوك والذين هم دعاة السلام وترسيخ التعايش وتاكيد هوية كركوك وهم يستحقون كل الخير اسوة بمكونات الشعب العراقي.


22


عنكاوا كوم / وكالات

استهجن النائب العميد أنطوان بانو مسلسل الاضطهاد الفكري والثقافي في حق المسيحيين في محافظة الحسكة، بالقول: “يستمر مسلسل الاضطهاد الفكري والثقافي في حق أبناء الطائفة السريانية والكنائس المشرقية في سوريا، لاسيما في منطقة القامشلي… وكأن مذابح سيفو التي حصدت مئات آلاف القتلى أثناء الحرب العالمية الأولى وبعدها لم تكف، وكأن 1132 شهيدا من الشهداء السريان الذين سالت دماؤهم على مذبح لبنان لم ترو غليل المضطهدين. فها نحن اليوم نشهد حملة ممنهجة ومنظمة في سوريا لاقتلاع السريان من جذورهم ولتفريغ المشرق من أحد مكوناته الأساسية من خلال منع المدارس من تعليم اللغة السريانية.”

وتابع بانو في بيان: “تؤلمنا الأخبار الواردة عن الممارسات المشينة التي يمارسها بعض القوى الكردية على أبناء الطائفة السريانية في سوريا من مضايقات واضطهادات وملاحقات وتهجير. وإذ نستهجن هذه المؤامرة التي تحاك بحق إخوتنا السريان، نطالب بتحرك المجتمع الدولي العاجل لردع هذه الممارسات الاستفزازية. كفى طغيانا.”

23

بغداد/ الغد برس:


أكد مسؤول اعلام الاتحاد الوطني الكردستاني في نينوى، غياث سورجي، اليوم الخميس، ان حظر التجول في المحافظة جاء لحماية المشاركةين في مراسيم عاشوراء، لافتا الى انه لا توجد أي عملية إرهابية حصلت في المحافظة.

وقال سورجي لـ"الغد برس"، إن "القوات الامنية فرضت حظرا للتجوال على المركبات في محافظة بسبب مراسيم عاشوراء"، مبينا انه " ليس هناك اي عملية ارهابية او انفجار او حالة غريبة حصلت في المحافظة".

وأضاف انه " يسمح بتجوال المواطنين من اجل المشاركة في مراسيم عاشوراء ولكن من دون المركبات"، مشيرا الى انه " توجد حركة طيران على سماء الموصل لمراقبة اي حالة ارهابية غريبة ومساندة للقوات الامنية".

وأشار الى ان "معظم سكنة مناطق سهل نينوى (تلكيف وشيخان وحمدانية وبعشيقة) من المكون الشيعي والذين يحيون مراسم عاشوراء في المحافظة".

24
مرشح قائمة تحالف الوحدة القومية (368) بالتسلسل (2) جنان جبار بويا لـ(عنكاوا كوم )
رشحنا لانتخابات برلمان الاقليم لايماننا  بتثبيت مبدا الشراكة الحقيقية مع اخوتنا الكرد
عنكاوا كوم-سامر الياس سعيد
 يدخل  مرشح قائمة  تحالف الوحدة القومية  التي تحمل الرقم 368 جنان جبار بويا  انتخابات برلمان كردستان بالتسلسل (2) في القائمة المذكورة ويستعرض دوافعه للترشيح واولوياته لو تسنى له الفوز بمقعد في البرلمان بدورته المقبلة  وذلك في حوار اجراه معه موقع (عنكاوا كوم ) واليكم تفاصيله :
*ماهي الدوافع التي دفعتكم للترشيح في الانتخابات التي ستجري في اقليم كردستان نهاية الشهر الحالي ؟
- رغبتنا وايماننا  المطلق بتحقيق اهداف وحقوق شعبنا  وتثبيت  مبدا  الشراكة  الحقيقية في كافة المؤسسات التشريعية  والتنفيذية والقضائية  في الاقليم  كوننا مكون اصيل  في اقليم كردستان  ونضالنا جنبا الى جنب مع اخوتنا الكرد  وتقديمنا لتضحيات كما قدموا فضلا عن تعرضنا للانفال والاسلحة الكيماوية  وكل تلك المحطات  دفعتنا  للترشح للانتخابات  لايماننا كما ذكرت  بان تحقيق مبدا الشراكة  يتوجب بروزه  كقول وفعل  من اجل الدفاع عن حقوق شعبنا  وتثبيتها  في دستور الاقليم ..
*وما هي الاولويات التي يمكن العمل عليها لو تيسر لكم الفوز بمقعد في برلمان الاقليم ؟
- من خلال العنوان الذي تبنته قائمتنا  وهو مبدا الشراكة الحقيقية  والتي نقصد بها  بان يكون لنا شراكة  في  كافة المجالات سواء السياسية  والاجتماعية والثقافية  والاقتصادية  فضلا عن العمل  لايجاد الحلول  للملفات العالقة وحلحلتها  بالصورة المناسبة ومن بينها ملف التجاوزات التي تعرضت لها قرى ومناطق شعبنا  والحد منها  فضلا عن احياء وانماء المشاريع سواء  السياحية  او الزراعية  من اجل ايجاد مصادر رزق مناسبة  لابناء شعبنا في مناطقهم للحد من نزيف الهجرة  الذي  يعاني منه هذا المكون ..
*وهل  هنالك مخاوف يمكن استعراضها قبل الدخول في الاستحقاق الانتخابي ؟
-تمنياتنا تتلخص بممارسة هذه التجربة الديمقراطية  كفعل وليس كقول  اي من حق  اي مواطن الادلاء بصوته للقائمة التي يراها مناسبة  وتحقق له طموحاته وامانيه في  ترسيخ حضوره في الاقليم ومن خلال البرامج الانتخابية لكل قائمة من القوائم المتنافسة ..
*وعلى اي المدن  المشمولة بالانتخابات الكردستانية تعولون في الحصول على اصوات اكثر ؟
- كل مدن الاقليم هي مدننا  وكل ابناء شعبنا هم واحد بالنسبة لنا  وليس هناك فرق  فضلا عن اننا  نعرف بان ابناء شعبنا في كل مناطق تواجدهم لهم الدراية الكافية  والمعرفة بخصوص من سيمثلهم التمثيل الحقيقي ولكن للحقيقة اود الاشارة  بانني كمرشح منحدر من بلدة عنكاوا  فانا اعول على ابناء بلدتي بشكل خاص  ومدينتي اربيل عموما  كوني خدمت في هذه البيئة ولي علاقات اجتماعية واسعة مع  كافة الشرائح في هذه المدينة  ومع ذلك فانا  ايضا اعول على مدينتي دهوك والسليمانية  وتواجد ابناء شعبنا في هذه المدن المذكورة  وفي الختام اتمنى من ابناء شعبنا  التوجه لصناديق الاقتراع في الـ30 من ايلول الجاري وبزخم واسع  من اجل تثبيت الحضور والحقوق في الاقليم .

25
رئيس  قائمة تحالف الوحدة القومية  المرقمة 368 روميو هكاري بالتسلسل (1) لـ(عنكاوا كوم)
 سيكون برلمان كردستان  ساحتنا للنضال من اجل حقوق ابناء شعبنا  بالشكل الذي يليق بتضحياته
عنكاوا كوم -سامر الياس سعيد
التقى موقع (عنكاوا كوم) برئيس قائمة  تحالف الوحدة القومية  التي تحمل الرقم(368) روميو هكاري  الذي يحمل التسلسل (1) في القائمة  لانتخابات برلمان اقليم كردستان  والتي ستجري في نهاية (ايلول ) سبتمبر  الجاري  واليكم ما دار في اللقاء :
*ماهي الدوافع التي قادتكم للترشيح لانتخابات برلمان الاقليم ؟
-نحن حزب يبلغ تاريخ تاسيسه اكثر من اربعين عاما  وقدشاركنا  في الدورات الانتخابية  التي اقيمت سواء في المركز او في الاقليم  ككل الاحزاب الاخرى  لدينا طموح  بايصال من هو قادر على الدفاع عن حقوق  شعبنا في هذا البرلمان والمطالبة بها  كون البرلمان هو الجهة  التشريعية  التي تعمل على سن القوانين  المتعلقة بشعب كردستان بكل قومياته  ومكوناته الدينية  وايضا يعمل على كتابة الدستور  لذلك كل الحقوق  التي تدخل في هذا الاطار  كون القوانين التي ذكرتها  تصون  حقوق شعبنا  على وجه الخصوص وتؤمن مستقبله في  الاقليم  ونحن مهتمون لابل اتينا  لتحقيق  هذا الهدف القومي النبيل ..
*وما هي الاولويات من الملفات التي ستعملون عليها لو حالفكم الحظ بالفوز باحد مقاعد برلمان كردستان ؟
- في البداية وكوني كنت عضوا في برلمان كردستان لدورته الثانية للفترة من 2005 ولغاية 2009ففي هذه الدورة بالذات وبغض النظر عن سن الكثير من القوانين فقد شهدت الدورة  كتابة مسودة  دستور  اقليم كردستان وتمكنا من تثبيت عدة مسائل  مهمة  تتعلق بحقوق ومستقبل شعبنا  منها  الوحدة القومية  والحكم الذاتي لشعبنا  وبحكم المطالبات بتعديل الدستور  بعد كل مرحلة  فانا برايي وكممثل لشعبنا  في لجنة كتابة الدستور  وان حالفني الحظ في الفوز بالدورة البرلمانية المقبلة  فساعمل على تثبيت هذه المواد والفقرات وزيادة  لكل ما لم نتمكن من تثبيته في تلك الدورة  سواء من خلال ما طرا من المستجدات الضرورية  التي ينبغي الالتفات اليها  خصوصا تلك التي تتعلق بواقع تواجد ابناء شعبنا في الاقليم  كما سنسعى لجعل  برلمان كردستان  ساحتنا  نحو النضال  في سبيل الحصول  على حقوق شعبنا  بالشكل الذي يليق بتضحياته التي شهدها تاريخه النضالي المعاصر .. واضف الى ما ذكرته فهنالك نقاط مهمة اوردناها  في برنامج قائمتنا (تحالف الوحدة القومية ) التي تحمل الرقم 368 والتي تحاكي مشاكل ومعاناة شعبنا  والتي تستوجب منا حلها  سواء ما يخص ملف التجاوزات على اراضي  وقرى شعبنا  والتي تم حل قسم منها  فضلا عن حل المشكلات الاخرى العالقة فضلا عن مطالبتنا بزيادة مقاعد الكوتا وعلى الاقل من 10 الى 15 مقعد كحق طبيعي  لشعبنا بما يتناسب مع حجم التضحيات التي بذلها  في بناء الديمقراطية  والشراكة الحقيقية  لهذا الشعب مع الاخوة الكرد وباقي المكونات المتعايشة معه  اضافة لمطالبتنا  بسن قانون الاحوال الشخصية  للمسيحيين  لتنظيم امور شعبنا  الخاصة بالجانب الاجتماعي..
*وهل هنالك مخاوف يمكن ان تبرزوها قبل الدخول في اجواء الاستحقاق الانتخابي ؟
-من اجل تبديد كل المخاوف التي ربما تنشا  من قبل المرشحين  او من قبل ابناء شعبنا  فكان من الانسب ولقطع السبيل  امام التدخلات على مقاعد الكوتا  فكان من المفروض من احزاب شعبنا بالدخول بقائمة موحدة  وفي ضوء الدعوة التي  اطلقناها  في حزيران(يونيو ) الماضي  لكل الاحزاب الخاصة بشعبنا والعاملة في الاقليم  بتشكيل هذه القائمة  للحد من التدخلات التي تحدث بحق مقاعد شعبنا والحد من المزايدات التي تثيرها بعض الاحزاب لتغطية مخاوف فشلهم في الانتخابات ..
*من المعروف ان  المدن المشمولة بالانتخابات هي كلا من (دهوك واربيل والسليمانية ) فعلى اي منها تعولون في الحصول على نسبة اصوات اكثر ؟
- نحن حزب بيث نهرين  الديمقراطي الحزب العريق الذي لديه تنظيمات في كل بقعة يتواجد فيها ابناء شعبنا  ومن خلال  اكثر من عقدين من التواجد والاحتكاك مع شعبنا  في المدن التي ذكرتها واطرافها  ومواقفنا الدفاعية الجريئة في سبيل حقوق شعبنا وبناء مستقبله وتجربتنا الشخصية  المؤثرة  في الدورة  البرلمانية الثانية  لبرلمان كردستان والتي شهدت كتابة  دستور الاقليم  ودورنا كممثل  لشعبنا في لجنة كتابة الدستور  فضلا عن المحطات النضالية التي اصبح في ضوئها شعبنا  يعتمد علينا  بالدفاع عن حقوقه  لذلك لدينا جمهور واسع في كل هذه المحافظات  وخصوصا في دهوك واربيل ..

26
غياب تام لقائمة مسيحية في ابراز دعايات مرشحيها وشوارع دهوك تكتظ باللافتات الانتخابية
عنكاو اكوم –خاص

بعد مضي عشرة ايام على انطلاق الحملات الانتخابية اكتظت  التقاطعات الرئيسية لمدينة دهوك باللافتات الانتخابية للقوائم المتنافسة  لانتخابات اقليم كردستان المؤمل اجراؤها في نهاية الشهر الحالي .

وتميزت الدعايات الانتخابية  لبعض القوائم باشكال متفردة من حيث استخدام الاضوية في انارة قمة جبل باسم مرشح لقائمة الحزب الديمقراطي الكردستاني  فضلا عن بالونات بلاستيكية ومناطيد حملت صورا وارقاما لمرشح اخر .

وابرز المرشحون الارمن صورهم و دعاياتهم الخاصة بقوائمهم المستقلة  فضلا عن قوائم الكوتا الخاصة بالاحزاب والكيانات المسيحية التي تركزت قرب الحواضر المسيحية  حيث برزت الدعايات الخاصة بمرشحي قوائم الرافدين والوحدة القومية والمجلس الشعبي  واختفت تماما قائمة  الديمقراطي المسيحي والتي تحمل الرقم 384 عن ابراز دعاياتها واسماء مرشحيها الثلاث وهم كلا من كاردو  باسم جميل وسروة جورج ميخا ونبيل شمعون داؤد  حيث تتبع القائمة  لحركة التغيير  الكردية التي ابرزت دعاياتها ايضا لقائمتها الرئيسية في مدينة دهوك ..

27
عنكاوا كوم/ ستوكهولم/

وقع انفجار قوي في الساعة الواحدة من ليلة امس الاربعاء في قاعة محاذية للكنيسة السريانية الأرثوذكسية في منطقة جينيتا بسودرتاليا السويدية.

في الساعة 00.56 تم تنبيه الشرطة بانه هناك انفجار في قاعة الكنيسة. وبعد اجراء التحقيقات الاولية اكدث الشرطة في منشور على موقعها على الانترنت  بأن ما حدث يعتبر تفجير.

ولم يتمكن بير فلهستروم، الناطق باسم شرطة ستوكهولم تقدير حجم الضرر الناجم من التفجير.

ووفقا للشرطة لم يكن هناك اي مصاب خلال الانفجار وما زال غير واضح ما الذي ادى الى ذلك . ولا يوجد ما يشير الى وجود تهديدات للكنيسة السريانية الأرثوذكسية التي ينتمي لها آلاف من المهاجرين السريان.

بالاضافة الى الكنيسة السريانية الأرثوذكسية فتحتضن هذه البناية الجمعية السريانية ايضا.

28



بغداد-الشرقية 19 ايلول: اكد مصدر أمني في محافظة نينوى اعلان حظر على سير المركبات في مناطق محددة من المحافظة تزامنا مع زيارة العاشر من محرم . واضاف المصدر ان التجوال سيكون على سير المركبات والدراجات النارية ويشمل مناطق سهل نينوى اضافة الى غلق الطريق الرئيس بين أربيل والموصل من الساعة الرابعة من عصر اليوم الاربعاء وحتى السادسة من مساء يوم غد الخميس لاداء مراسم زيارة العاشر من محرم .


29
 
إميلي تامكين – بوزفيد نيوز
عنكاوا كوم – ترجمة رشوان عصام الدقاق


انتقدت صحيفة وول ستريت في مقال لها نُشِرَ يوم الخميس الموظفين المسؤولين لقيامهم بإعاقة تقديم المساعدات الى المسيحيين في العراق، وفقدت ماريا لونجي وظيفتها يوم الجمعة

واشنطن – تم نقل مسؤولة رفيعة المستوى من مكتب الشرق الأوسط للوكالة الأميريكية للتنمية الدولية خلال هذا الصيف الى منصب اكاديمي في الكلية الحربية الوطنية بعد أن انتقد مقال صحفي علانية نائب الرئيس الأميريكي مايك بنس لعدم قيامه بعمل ما يكفي لمساعدة المسيحيين في العراق. وقد أثار ذلك قلق المسؤولين الآخرين في الوكالة من احتمال تعرضهم للتهديد من قِبل السياسيين.

كانت ماريا لونجي نائب المدير المساعد لمكتب الوكالة الأميريكية للتنمية الدولية في الشرق الأوسط قد أشرفت على برامج التنمية في 10 دول ولها ميزانية سنوية قدرها 1.7 بليون دولار.

ونشر عضوا الكونكرس كريس سميث وروبرت ماكفارلين، مستشار الأمن القومي في إدارة رونالد ريكان السابقة، مقالاً في صحيفة وول ستريت بعنوان "مازال المسيحيين العراقيين بإنتظار السيد بنس" بعد 9 أشهر من وعد مايك بنس بتقديم المزيد من المساعدات المباشرة للمسيحيين العراقيين. ونتيجة لهذا المقال تم في اليوم التالي، يوم الجمعة عند الساعة 5.30 مساءً، إعفاء ماريا لونجي من منصبها بعد أن شغلته مدة 3 سنوات تقريباً.
وكانت قد شغلت قبل ذلك مناصب في وزارة الخارجية لأكثر من عقد من الزمن، لكنه أعيد تعيينها في الحاضر وهي ما تزال مسؤولة عن كشف رواتب موظفي وكالة الشرق الأوسط. وقد عُينت في منصب أكاديمي في الكلية الحربية الوطنية حيث تقوم بإجراء الأبحاث عن قضايا مكافحة الإرهاب. ولم تُحاول لونجي بأية طريقة من الطرق إثارة أية ضجة أو تُظهر نفسها على أنها ضحية، وقد انتقلت بهدوء الى منصبها الجديد.
وكما أفادت صحيفة واشنطن بوست في شهر تموز الماضي، أجريت عملية استبدالها من الوكالة الأميريكية للتنمية الدولية من قِبل السياسيين الذين عملوا في مشاريع التنمية في المعهد الجمهوري الدولي.
وقد رفضت لونجي إجراء أية مقابلة صحفية حول هذه القصة كما لم يستجيب مكتب نائب الرئيس على طلب التعليق على هذه القضية. وأكد المتحدث الرسمي للوكالة بأن مدير الوكالة الأميريكية للتنمية الدولية مارك كرين قد عيّنَ هالام فيرجنسون في منصب نائب المدير المساعد لمكتب الشرق الأوسط لوكالة التنمية الدولية وبأن التنفيذ إعتباراً من تاريخ 11 حزيران الماضي. وأضاف المتحدث بأنه لايمكنهم التعليق على الأمور الشخصية بصورة أبعد.
ويشعر الذين عمِلوا سابقاً في الوكالة بأن المدى الذي شارك به مكتب نائب الرئيس فيما يتعلق بتخصيص التمويل لجماعة دينية منفردة مرّوع جداً . ويُقال أن مايك بنس هو من قام بتوجيه مارك كرين للذهاب الى العراق في شهر حزيران الماضي وأخبره بأنه سيدعم كل التغييرات للأشخاص الذين يختارهم.
وصف أحد المسؤولين السابقين في الوكالة الأميريكية للتنمية الدولية والذي كان على علم بقضية لونجي، طالباً عدم ذكر اسمه، بأن ذلك غير مناسب على الإطلاق.
يتفق مع ذلك ستيفن فيلدستين، وهو زميل غير مُقيم لبرنامج الديمقراطيات والنزاعات والحكومة  في مؤسسة كارنيجي للسلام الدولي. وقال فيلدستين الذي كان مديراً للمكتب السياسي في الوكالة الأميريكية للتنمية الدولية أثناء إدارة أوباما، قال من غير المُعتاد أن يتدخل مكتب نائب الرئيس بهذا الشكل الشديد في مسألة تتعلق بالسياسة. وأضاف، لم أشهد أي شيء على هذا المنوال ولم أجد على ما يبدو أنها إجراءات عقابية.
وأفادت مصادر في كابتول هيل ووكالة المعونة الأميريكية سابقاً لوكالة أخبار بوزفيد بأن ماريا لونجي لم تكن تُعارض مكتب مايك بنس علناً. وإذا كانت المشكلة التي بسببها تم تنفيذ هذه الإجراءات، فإن التغيير لم يكن منطقياً. وكان فيرجنسون المُعيّن سياسياً والذي حلَّ محلها قد أبلغها عن البرنامج العراقي وكان قد إطّلع في الكونكرس على إعلان وكالة التنمية الدولية الذي طلبت من خلاله إيجاد مداخل ومقترحات لمساعدة النازحين على العودة الى المناطق الشمالية من العراق التي تُمثل المواطن التقليدية للأقليات الدينية بما فيها المسيحيين.
وقد أشار المقال الصحفي صراحة الى الموظفين المهنيين، وتقول المصادر بأنه يجب إجراء تغيير في الموظفين. وكانت لونجي هي ذلك التغيير.
ولونجي هي ليست سوى مثال واحد لمسؤول مهني في الدولة والوكالة الأميريكية للتنمية الدولية الذي عَلتْ عليه الصيحات وأصبح مغضوباً عليه في إدارة ترامب، ففي شهر كانون الثاني الماضي ترك الخدمة 60% من كبار الدبلوماسيين في وزارة الخارجية. وبحسب ما وردَ، كان أحد السياسيين المُعينين في الربيع الماضي هو من يُحدد مستوى الولاء لموظفي وزارة الخارجية وموظفي الأمم المتحدة في إدارة ترامب.
لقد أدلى فيرجنسون وليس لونجي بشهادته أمام اللجنة الفرعية لمجلس النواب الأميريكي عن الشرق الأوسط وشمال أفريقيا حول إدارة ترامب التي اقترحت الميزانية في 13 من شهر حزيران. وكان قد أبلغ اللجنة في اليوم السابق بأنه سيُدلي بالشهادة بدلاً عنها. وأضافت الصحيفة، كان يوم الأثنين موعدها المحدد.
وما حدث لماريا لونجي التي كانت مسؤولة المكتب بعد ذلك جعل البعض متوتراً في مكتب وكالة الشرق الأوسط. وكان بإمكانها تغيير طريقتها حتى تسترضي مكتب نائب الرئيس، وهو شيء يمكن لأي شخص أن يفعله.
يُؤدي ما يحدث الى قلق بعض أعضاء الكونكرس الديمقراطيين وموظفيهم من أن الترتيبات الموجهة سياسياً قد تمنح العقود التي يجب أن لاتكون لأن المقترحات لم تكن مقبولة جميعها أو أنها تكرر العمل الذي أجرته الحكومة في مكان آخر، أو أنها تنفرد بالمسيحيين والتي بالتأكيد تجعل الحياة أسوأ للأقلية الدينية.
ويبدو أنه تم رفض فرسان كولومبس والأبرشية الكلدانية في الأسابيع التي سبقت إقالة ماريا لونجي. ولم تستجيب أياً منهما على طلب التعليق فيما إذا وصلت أخبار ذلك الرفض الى نائب الرئيس مايك بنس.
وإذا تم تصديق المسؤولين الحاليين في الوكالة فإن ما يدعوهم للقلق هو كما قال أحدهم بأن موظفي نائب الرئيس منتشرين فوق رؤوسهم يُراقبوهم في كل مكان.


30

اعمار اكبر كنائس بغديدا يثير جدلا واسعا
عنكاوا كوم –الموصل –خاص
باشرت ملاكات هندسية باعمار وتاهيل كنيسة الطاهرة الكبرى  في بلدة  بغديدا (مركز قضاء قرةقوش) وتالف الطاقم الهندسي من كلا  من  الخبير  عبد العزيز  مجيد دديزا  ورئيس مهندسين اقدم  جرجيس موسى زهرة  والمهندس الاستشاري  بسام ناصر جميل  والمهندس الاقدم  بشار ايوب حبش والمهندس الاقدم  ما جد ابراهيم حبش ..
وحظي قرار الشروع باعمار الكنيسة  التي يرقى تاريخ تاسيسها لعام 1947 وتعد من اكبر كنائس  العراق واحدى كبريات كنائس الشرق الاوسط سعة وهندسا وجمالا بحسب  الموسوعة الحرة (الويكيبيديا)بانتقادات واسعة لاسيما من جانب اهالي البلدة  حيث ذكر ناشط  مدني  ان قرار  التأهيل والإعمار كان يجب أن لايتخذ من قبل الكنيسة(الاكليروس) لوحدها دون استطلاع رأي العامة أولاً ومن ثم رأي السياسيين ومنظمات المجتمع المدني التابعة لأبناء شعبنا، لأن التأهيل والصيانة فيه الكثير الكثير من خسارة لحقوقنا في طمس أثار داعش ؟؟؟ فيما ابرز ناشط اخر على مواقع التواصل الاجتماعي  بان اعمار كنيسة الطاهرة  في بغديدا يعد اكبر خطا حيث كان من المفروض حسب وجهة نظره ابقائها مثل ما هي للتاريخ لكي تبقى وصمة عار في جبين من كان السبب في تهجيرنا وفي إحراقها وكان من الاولى ألاستفادة من اموال تعميرها هي وبقية الكنائس في تنشيط الحركة ألاقتصادية لشعب بغديدا وتثبيتهم في منطقتهم خاصة وان هناك توجه عام للهجرة نتيجة كثرة البطالة وعدم توفر مصدر للارزاق لهم وما هي فائدة إعمار ألكنائس ولا يوجد شعب فيها..وتعرضت الكنيسة  ابان سيطرة تنظيم الدولة الاسلامية  على البلدة منذ اب(اغسطس) 2014 وحتى تحرير البلدة في خريف عام 2016 لسلب ونهب ممتلكاتها وقيام عناصر التنظيم بحرقها ..)

31
مرشحة قائمة الرافدين  المرقمة (306) بالتسلسل (4) زهيرة كسبر سياوش لـ(عنكاوا كوم)
 من الملفات التي اوليها اهتمامي  الاهتمام بالطفل كونه ثروة الوطن  ومستقبل الامة
عنكاوا كوم –سامر الياس سعيد
ضمن سلسلة مقابلاته ولقاءاته بالمرشحين لقوائم الكوتا  الخاصة بابناء شعبنا  والتي تتنافس للحصول على مقاعد مجلس برلمان اقليم كردستان  يستضيف موقع (عنكاوا كوم ) المرشحة بالتسلسل (4) زهيرة  كسبر سياوش  التي تخوض الانتخابات لصالح قائمة الرافدين التي تحمل الرقم (306) حيث استهلت حديثها في الاشارة لدوافعها في الترشيح قائلة :
- لاشك ان دوافعي للترشيح لانتخابات برلمان كردستان ياتي في مقدمتها الدفاع عن حقوق شعبنا  الكلداني السرياني الاشوري  تحت قبة البرلمان  والذي يعتبر مصدر تشريع للقوانين  وتنفيذ البرنامج السياسي الخاصة بقائمة الرافدين ..
*وما هي الاولويات التي ستعملين عليها لو حالفك الحظ بالفوز باحد مقاعد البرلمان ؟
- بكل تاكيد ساعمل  على تفعيل القوانين  التي تخدم  شعبنا  وبالتالي تسهم بتطوير  المجتمع  فضلا عن الاهتمام بتغيير  المناهج الدراسية الخاصة بالمدارس السريانية  واعطائها الحيز الاوسع  من الاهتمام والتميز  كما اولي اهتماما بالاطفال ورعايتهم  كون هذه الشريحة تعد ثروة الوطن ومستقبل الامة  واعمل على ضمان حقوقهم بتلقيهم التعليم المناسب وتوفير الرعاية الصحية  وكل ما يلزم لتامين مستقبل زاهر وفعال للمجتمع ..
*وقبل الدخول في الاستحقاق الانتخابي، هل هنالك مخاوف معينة  تقلقكم ؟
-مخاوفي تتلخص بعدم اجراء انتخابات نزيهة او  تشوبها خروقات ..
*ومن هي المدن التي تركزين عليها للحصول على اكثر نسبة من الاصوات ؟
-بلاشك اعول كثيرا على مدينتي اربيل  كونها المدينة  التي عشت فيها ..

32


عنكاوا كوم / النشرة

اكّد بطريرك السريان الكاثوليك الأنطاكي مار اغناطيوس يوسف الثالث يونان خلال زيارة تفقدية لمشروع مار افرام البطريركي في ضهر صفرا _ طرطوس في ​سوريا​، " ان ابناء الكنيسة هم مدعاة سلام ومحبة"، وتفقد سير العمل في المشروع وما يحويه من اقسام تتراوح ما بين كنيسة وقاعة اجتماعات وغرف للرياضات الروحية . وعلى خط مواز، وتأكيدا ان أبناء الكنيسة هم دعاة سلام وبأن الكنائس ستقرع اجراسها مع بزوغ فجر القيامة، ترأس يونان قداسا احتفاليا بعيد مار اليان الشيخ الناسك في كنيسة سيدة النجاة في حمص زيدل وسط جمهور كبير من المؤمنين وأكد من هناك ان " إما نكون او لا نكون ويد الارهاب لن تخيفنا بل تزيدنا قوة وثباتا".

ودشّن يونان كاتدرائية سيدة الانتقال للسريان الكاثوليك في حلب الشهباء والتي خضعت للترميم والاصلاحات في داخلها نتيجة ما المها خلال الحرب الاليمة التي عانت منها حلب الشهباء، واوضح من هناك" ان الارهابين يدمرون ونحن نبني، وسنستمر في رسالتنا مهما تفاقمت التحديات".


33


صحيفة العراق الالكترونية
 ترجمة#خولة_الموسوي


تم طرد مسؤولة كبيرة من الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية من مكتب الوكالة في الشرق الأوسط هذا الصيف واعادتها إلى هيئة تدريس في الكلية الحربية الوطنية بعد أن انتقد في عمود بصحيفة وول ستريت جرنال علنا ​​نائب الرئيس مايك بنس لعدم قيامه بما يكفي لمساعدة المسيحيين في العراق ، مما أثار قلق المسؤولين الآخرين في الوكالة وشعروا بالقلق من أنه يمكن أيضا أن تكون منظمتهم مهددة من قبل السياسيين

كانت ماريا لونجي نائب المدير المساعد لمكتب الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية في الشرق الأوسط ، حيث أشرفت على برامج التنمية في 10 دول وميزانية سنوية قدرها 1.7 مليار دولار ، عندما كتب النائب كريس سميث وروبرت ماكفارلين ، مستشار الأمن القومي في عهد رونالد ريجان ، عمودًا في صحيفة وول ستريت جورنال.

وبعد تسعة أشهر من وعد بنس بتقديم المزيد من المساعدات المباشرة للمسيحيين العراقيين ، “تجاهل العاملون في الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية كلمات بنس وأحبطوا النية الواضحة لإدارة ترامب”. كان العمود عنوان “المسيحيون العراقيون ما زالوا ينتظرون السيد” بنس “.

في اليوم التالي ، اي يوم الجمعة ، في الساعة 5:30 مساءً ، تم طرد لونجي من منصبها.

وقد تولت المنصب قرابة ثلاث سنوات ، وكانت في وزارة الخارجية لأكثر من عقد من الزمان قبل ذلك. لكنها أُعيد تكليفها ، وفي الوقت الحاضر ، وهي لا تزال تحتل اعلى مراتب موظفي الوكالة الأميركية للتنمية الدولية ، وهي حاصلة على وظيفة بهيئة تدريس في الكلية الحربية الوطنية ، حيث تقوم بإجراء أبحاث حول قضايا مكافحة الإرهاب.

لم تحاول لونجي ، بكل المقاييس ، إثارة ضجة أو أن ترسم نفسها كشهيد ، وتحركت بهدوء إلى دورها الجديد.

وكان استبدالها في الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية من المعينين السياسيين الذين عملوا في مشاريع التنمية في المعهد الجمهوري الدولي ، كما أفادت صحيفة واشنطن بوست في يونيو الماضي.

 

ورفضت لونجي إجراء مقابلة معه لهذه القصة. لم يرد اي تعليق من مكتب نائب الرئيس ، وسيؤكد متحدث باسم الوكالة الأميركية للتنمية الدولية أن مدير الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية ، مارك غرين ، “عين هالام فيرغسون في منصب نائب مدير مساعد لمكتب الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية للشرق الأوسط ، اعتبارا من 11 يونيو. لا يمكننا التعليق أكثر على مسائل الموظفين “.

إن درجة مشاركة مكتب نائب الرئيس فيما يتعلق بتخصيص تمويل لمجموعة دينية واحدة هو أمر صادم لأولئك الذين عملوا في السابق في الوكالة. ويقال أن بنس قد قام بتوجيه غرين للذهاب إلى العراق في يونيو / حزيران ، وفي قصة “بوست” ، أخبر جرين بأنه سيدعم أي تغييرات في الأفراد اختارهم جرين.

أحد المسؤولين السابقين في الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية ، والذي كان على دراية بقضية لونجي والذي طلب عدم ذكر اسمه ، وصفه بأنه “غير مناسب على الإطلاق”.

ويتفق ستيفن فيلدشتاين ، وهو زميل غير مقيم في برنامج الديمقراطية والنزاعات والحكم في مؤسسة كارنيغي للسلام الدولي: “من غير المعتاد أن يأخذ مكتب نائب الرئيس مثل هذا القرار في مسألة تتعلق بالسياسة”.

وأضاف فيلدشتاين ، الذي كان مديراً لمكتب السياسات في الوكالة الأميركية للتنمية الدولية أثناء إدارة أوباما ، “لم أشهد قط أي شيء على هذا المنوال … أنا بالتأكيد لم أر ما يبدو أنه أعمال عقابية”.

أخبرت مصادر في Capitol Hill ووكالة المعونة الأمريكية سابقًا BuzzFeed News أنه لم يكن لونجي تعارض علناً مكتب  بنس وإذا كانت المشكلة هي الطريقة التي تم بها تنفيذ البرمجة ، فإن التغيير لم يكن منطقيًا.

وكانت فيرغسون ، المعينة السياسية التي حلت محلها ، قد أبلغت عنها ، وأشرفت على البرامج العراقية ، وكانت قد أطلعت من قبل في الكونغرس على إعلان الوكالة العامة للوكالة الأمريكية للتنمية الدولية ، الذي طلبت من خلاله الوكالة الأميركية للتنمية الدولية مدخلات ومقترحات لطرق لمساعدة النازحين على العودة إلى مناطق شمال العراق هوي البيوت التقليدية للأقليات الدينية ، بما في ذلك المسيحيين.

لكن العمود أشار صراحة إلى الموظفين المهنيين. وهكذا ، تقول المصادر ، يجب إجراء تغيير في التوظيف الوظيفي. كانت لونغي ضمن هذا التغيير.

لونجي ليست سوى مثال واحد لمسؤول مهني في الدولة والوكالة الأمريكية للتنمية الدولية (USAID) الذي تعرض لإطلاق نار أو غضب آخر تحت إدارة ترامب.

وقد غادر 60 في المائة من كبار الدبلوماسيين في وزارة الخارجية بحلول كانون الثاني من هذا العام. وبحسب ما ورد كان أحد المعينين السياسيين يحدد مستوى الولاء لإدارة ترامب من قبل موظفي وزارة الخارجية والأمم المتحدة في الربيع الماضي.

لقد كان فيرغسون ، وليس لونجي ، الذي أدلى بشهادته أمام اللجنة الفرعية لمجلس النواب حول الشرق الأوسط وشمال أفريقيا حول اقتراح ميزانية إدارة ترامب في 13 حزيران ، بعد أسبوع من نقل لونجي.

وأُبلغ موظفو اللجنة في اليوم السابق أنه سيدلي بشهادتها في مكانها.

ويبدو أن فرسان كولومبوس والأبرشية الكلدانية قد تلقوا الرفض في الأسابيع التي سبقت إزاحة لونجي. لم يستجب أحد لطلب التعليق على ما إذا كان قد تم جلب هذه الرفض إلى انتباه بنس. إذا كان يعتقد أن المسؤولين الحاليين في الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية ، لديهم سبب للقلق. وكما قال أحد المسؤولين الحاليين ، “يعمل موظفو نائب الرئيس على رؤوسهم في كل مكان”.

34
مرشحة قائمة المجلس الشعبي (344) بالتسلسل (3) حزنى عزيز  مطلوب لـ(عنكاوا كوم)
من اولوياتي العمل على تطوير قطاع التعليم والاهتمام بعملية  التعليم السرياني

عنكاوا كوم-سامر الياس سعيد

من اجل التعريف بمرشحي قوائم الكوتا  التي تتنافس في ظل الاجواء الانتخابية الخاصة بانتخابات برلمان كردستان والمؤمل ان تجري نهاية الشهر الحالي يستضيف موقع (عنكاوا كوم) مرشحة المجلس الشعبي  التي تحمل الرقم (344) والتسلسل (3) المشرفة التربوية حزنى عزيز مطلوب في هذا اللقاء :

*بدءا ، هل لك ان تطلعي قراء موقع (عنكاوا كوم) عن الدوافع في الترشيح لانتخابات برلمان كردستان ؟
- لاشك ان الاسباب التي دفعتني للترشيح هي  تعبير لوجودنا القومي والمشاركة في صنع القرار السياسي  وتشريع القوانين  بما يخدم ابناء شعبنا الكلداني السرياني الاشوري ..

*وماهي اولويات برنامجك لو تسنى لك الفوز باحد مقاعد برلمان كردستان ؟
-بما انني اعمل في السلك التربوي كمشرفة تربوية  لذلك ساركز جهودي على تطوير  هذا القطاع  بما فيه من  من تطوير عملية التعليم السرياني  فضلا عن الاهتمام بملف التجاوزات التي تطال مناطق تواجد ابناء شعبنا  وقانون الاحوال المدنية  والعمل على تجسيد كل مكونات الاقليم التي تتعايش فيه  في شعار الاقليم والنشيد والعلم ..

*وهل هنالك مخاوف يمكن ابرازها قبل الدخول في الاستحقاق الانتخابي ؟
-لايوجد اي مخاوف  فنحن نؤمن ببرنامجنا الانتخابي ومن المعروف فان المنافسة بين القوائم ستكون على اشدها لكن في النهاية ستكون حرية الاختبار للناخبين من ابناء شعبنا كونهم على دراية بمن سيخدمهم من العاملين الحقيقيين وسنتقبل نتائج الانتخابات بروح ديمقراطية ..

*وعلى اي المدن التالية (دهوك –اربيل –السليمانية ) ستركزين اكثر في حملتك الانتخابية من اجل الحصول على نسبة تصويت كبيرة ؟
-بما ان اقليم كردستان يعد دائرة انتخابية  واحدة فانا اعول على  كل ابناء شعبنا  من كل مدن وقرى وقصبات  الاقليم التي يتواجدون فيها ..

35
الاتحاد الاشوري العالمي  يصدر بيانا بشان محاولات لعرقلة انعقاد مؤتمره ال29

عنكاوا كوم –خاص

اصدر الاتحاد الاشوري العالمي بيانا توضيحيا بين فيه  الملابسات  التي تزامنت مع جهوده لعقده للمؤتمر ال29 في العاصمة اللبنانية (بيروت) مشيرا بان هنالك محاولات تسعى لعرقلة  عقد المؤتمر مع استمرار بعض الجهود لحل الاشكاليات التي ترافقت مع هذه المحاولات ..وابرز الاتحاد في بيانه الذي تلقى (موقع عنكاوا كوم) نسخة منه  عدم مشاركة  ثلثي اعضاء الهيئة التنفيذية  يجعل المؤتمر المنعقد فاقد للشرعية بسبب عدم اكتمال  النصاب  وفيما يلي نص البيان

 بيان توضيحي إلى شـعبنـا الآشـوري
بيروت ٢٠١٨/٩/١٨
في وقتٍ لا زالت تستمر فيه جهود بعض المخلصين لحل الإشكاليات في الاتحاد الآشـوري العـالمـي، تلك الإشكاليات التي أدت إلى عرقلة مسيرته وعدم انعقاد مؤتمره منذ بضع سنوات، أصر البعض اليوم إلى السير في الدعوة الى انعقاد المؤتمر الـ ٢٩ في لبنان بالرغم من عدم مشاركة ثلثي أعضاء الهيئة التنفيذية ما يجعل المؤتمر فاقد لشرعيته بعدم اكتمال النصاب من خلال رفض فروع أوستراليا وأروروبا الشرقية والغربية واسكندينافيا ولبنان بالإضافـة إلى بعض الأخوة من فرعَي آسيا وأمريكا المشاركة.
 
إننا في الاتحاد الآشـوري العـالمـي نعد شـعبنـا باسـتمراريـة نضالنا الدؤوب من أجل المحافظة على دور الاتحاد في نضاله ليبقى سيداً في قراراته ومواقفه من أجل نيل حقوق أبنـاء شعبنا في أرض الآبـاء والأجـداد، كما نعد شـعبنـا بإصدار بيان توضيحي ثانٍ نشرح فيه أكثر وأكثر عن مجريات الأمور.
عاشت القضية الآشـوريـة المقدسة
عاش الاتحاد الآشـوري العـالمـي
فـرع أوستراليا
فرعَي أوروبا الغربية والشرقية
فـرع اسـكندينافيـا
فـرع لبنان

وبعض الأخوة من الفروع الأُخرى

 




36
البرنامج الانمائي للامم المتحدة   تجهز سهل نينوى باليات متخصصة للبلديات   
عنكاوا كوم –خاص
اعلن  رئيس لجنة الاعمار  والبلديات في مجلس قضاء الحمدانية  ان البرنامج الانمائي للامم المتحدة  قام بتجهيز مديريتي بلدية الحمدانية وبعشيقة  بكابسات لجمع النفايات  من نوع ايفيكو وبواقع  كابستين لكل من البلديات المذكورة  وتابع لويس مرقوس ايوب في تصريح خاص لموقع(عنكاوا كوم ) ان هذا التجهيز ياتي  ضمن مشاريع دعم الاستقرار في المناطق المحررة من داعش، حيث ستبدأ بلدية الحمدانية بضم هذه الكابسات إلى العمل مع بقية الكابسات ليصبح عددها 4 كابسات ضمن مخطط لرفع النفايات في الحمدانية كما ان مكتب البرنامج الانمائي سيعمل على تجهيز  مديرية بلدية الحمدانية باليات اخرى  منها قلاب  وشفل وكريدر ودنبر  حيث من المؤمل وصول تلك الاليات في الايام القليلة المقبلة

37
النائب هوشيار يلدا: سأقف بوجه اي مشروع لا يلبي تطلعات الشعب العراقي

عنكاوا كوم/باء كاف

آبدى النائب هوشيار يلدا عن ائتلاف الكلدان يوم الثلاثاء تضامنه مع جميع العراقيين وتعهده بالوقوف بوجه اي مشروع لا يلبي تطلعات الشعب العراقي.
وقدم النائب يلدا  الذي ينحدر من بلدة عنكاوه التهاني بمناسبة انتخاب هيئة رئاسة مجلس  النواب العراقي، متمنيا لهم النجاح في مسيرة الإصلاح ومحاربة الفساد.
واعرب يلدا في بيان تلقى"عنكاواكوم" نسخة منه عن امله في أن تنصب جهود البرلمان في دورته الرابعة نحو تشريع القوانين التي تخدم المواطن العراقي،وخاصة بناء دولة المواطنة وترسيخ المساواة بين ابناء الشعب. 

38

لبنان هو الموقع المثاليّ لترميم المسيحيّة المشرقيّة المتلاقية مع كلّ آخر (جورج عبيد)

عنكاوا دوت كوم/التيار
موسم عيد رفع الصليب الكريم والمحيي، يتطلّب تكثيف التأمّلات في ما آل إليه المسيحيون في المدى المشرقيّ وفي الظروف الحالية. والتأمّل لا يحفّزه الموسم المبارك والبهيّ، فهو دومًا مديد وعميم، يتوسّل الواقع بمضامينه ويشرّحه ويوصّفه ويشخّصه وفقًا لتراثنا بالدرجة الأولى ولواقعنا المتحوّل والمتبّدل طبقًا للظروف المتوسّعة والمتحرّكة بنا وبالمنطقة نحو تكوين جديد.


لكي نفهم الواقع أكثر، ثمّة أسئلة تتزاحم وتحتشد من أرضه لتصبّ فيما يمكن أن نرنو إليه أو نرجوه في المحطّات المقبلة والمطلاّت المتمثّلة بتكوّم العبارات وتكوّن الرؤى. من هذه الأسئلة هل المسيحيون لا يزالون شهودًا لمسيحهم وأمناء عل كتابهم ومجسّدين لإيمانهم بحماس المسيحيين الأوَل؟ هل يعرفون أن وحدتهم تتجلى باندراجهم بالفعل لا بالقول بعمل ابن الله الحيّ الذي أحبّنا وبذل نفسه عنّا وانسكب فينا وذاب حبًّا بنا، وإذا عرفوا وفهموا فلماذا هم منقسمون وممزقون تحرّكهم أزمات خطيرة بالمعايير السياسيّة-الوجوديّة والمعايير الكنائسيّة-السياسيّة-التنظيميّة في علاقة الكنائس ببعضها أو في العلاقة بين الكنائس الأرثوذكسيّة كما يحدث الآن ما بين كرسيّ القسطنطينيّة وكرسيّ موسكو حول قضيّة أوكرانيا، وكرسيّ أورشليم وكرسيّ أنطاكية حيث بطريرك أورشليم لم يعترف بخطيئته تجاه أنطاكية في قطر، ويمعن بدوره في بيع أوقاف الأرثوذكس العرب في فلسطين المحتلّة وهو المتهم في المساهمة في تهويد القدس وتهويد فلسطين عن طريق البيع؟ العالم الأرثوذكسيّ بدأ يتهاوى تهاويًا خطيرًا للغاية، وفي لبنان يعيش مسيحيوه انقسامًا سياسيًّا قد تخطّى بمضمونه الاختلافات حول وجهات النظر السياسيّة وتحوّل إلى انقسام وجوديّ تتداخل فيه الرهانات الاستراتيجية الكبرى والانقسامات في الاتجاهات القوميّة المقرونة بالسلوكيات السياسيّة.


في سياق المسرى السرديّ للواقع بالوقائع سواءً كانت كبرى أو صغرى، يظهر أمامنا بأنّ ضمورنا واحتجابنا وأسباب الهجرة النازفة، منوطة بالأسباب الموجبة أهمها تمزقنا وتفسّخ بنيتنا المؤدّي إلى تبخرّنا بعد تصحّر فكرنا وتصخّر قلبنا. الخطورة الحالية أننا نحيا في لحظات سقوط القيم الجوهريّة التي جمعتنا وتجمعنا، وتحثّنا على العطاء والخير، وما من عطاء وخير بلا محبّة، وأقصى الحب أنّ يسوع المسيح علّق على الخشبة، قرّر أن يموت كعبد لتبقى كنيسته كنيسة النصر، كنيسة الوجود، كنيسة الغرب وكنيسة العرب.


في المقال السابق بعنوان: "عيد رفع الصليب لا تمزّقوا جسد المسيح"، وفي هذه الزاوية، حاولنا الانطلاق في مقاربة واقعيّة للواقع المسيحيّ، وأظهرنا كيف أنّ أوروبا خلت من الوجود المسيحيّ ويتمّ بيع الكنائس فيها وتحويلها إلى ملاه ومطاعم، والمشرق بدوره ينزف من هجرة المسيحيين وانسلاخهم عنه بفعل الاضطهادات والعوز وعدم المشاركة الفعليّة. وثمّة سبب آخر بأنّ المسيحيين قد تحوّلوا بفعل التطورات إلى كائنات بيولوجيّة ولم يعودوا شهودًا للمسيح كما كان أكابرهم في لحظات العسف والاضطهادات. لقد كان المطران جورج خضر على حقّ حين كتب بأنّ المسيحيين يعيشون بلا مسيح ولم يولدوا بعد. وعلى هذا طرح عليّ صديق كبير السؤال التالي: لماذا تشدّد على السلبيّات ولا تكشف الإيجابيّات لماذا تكتب متشائمًا ولا تسلّم الواقع إلى عمل الروح القدس؟ من حقّ سائلي أن يعاتبني، لأنّ المسيحية قائمة على الرجاء وهي وليدة القيامة، ولافظة الموت من جوفها، فالجوف للضياء وليس للظمات، فيجري الضياء كجدول ماء صاف تتجلّى فيه طاقة الحياة. وعلى الرغم من إلتماس الرجاء، فالعقل يفترض بدوره قراءة الواقع ومعالجته بعمله بعيدًا عن الانفعالات المتضخّمة والأفعال المتورّمة والأحلام الورديّة المتعظّمة والمواقف المحتدمة. وسرد الواقع كما هو يفترض أن يحفّز العقل على مواجهة المرض بالتشخيص والتدقيق والمعالجة عن طريق النخب الواعية والقيادات المخلصة. المسيحيّة تبقى حضور المسيح التاريخيّ والروحيّ، والمسيحيون شهود لانبثاثها.


أوّل الكلام: إنّ المسيحيين في حضورهم بنخبهم وقياداتهم السياسيّة والروحيّة، وقعوا في بؤرة انقسامات لا علاقة لها بالمسيحيّة. والانقسامات ببعض جوانبها عبّرت عن فساد وإفساد تترجمه المصالح النتنة على حساب الحقيقة المسيحيّة الكاملة، وقد بلغت حدّ السيف البنيويّ في الكثير من جوانبها، الفساد بحدّ ذاته أدّى إلى الموت والإلغاء. كلّ ما حصل في تاريخ العلاقة ما بين المسيحيين المعاصر والحديث لا علاقة له بالمسيحية لاهوتًا وفكرًا وثقافة، وقد فهمنا بأنّ السياسية تطلع من تلك الجوانب وتبني عمارتها من تلك الأعمدة، إذا ساغ ربطها بها، علمًا أنّ كاتب تلك السطور ناهد دومًا إلى إلغاء كلّ الطائفيّات السياسيّة وفصل الدين عن الدولة عندما تتوفّر الشروط الموضوعيّة لترسيخ هذا الخيار الراقي والمضيء.


حين مني المسيحيون بلبنان بالعطب المستديم وقد بلغ حدًّا كبيرًا من العنف الدمويّ-البنيويّ، خرجت أصوات من المسيحيين العرب المكلومين بجرح مسيحيي لبنان وحروبهم فيما بينهم، تتنّبأ بالنهاية المأساوية ليس للمسيحيين في لبنان أو للمسيحية اللبنانية إذا جازت الصفة، بل للمسيحيين المشارقة والعرب. وقد بدا من بعد تشخيص يسير للانقسامات البنيويّة داخل الجسد المسيحيّ بأنّ انشطار الجسد كان أمضى حدًّا من أية مواجهات واضطهادات واجهها المسيحيون هنا وثمّة. والخطورة هنا أن المسيحيين بهذا الانشطار أحرقوا كلمة الله ومزّقوا الإنجيل تمزيقًا كبيرًا، ورموا به في بؤرة صداماتهم العبثيّة، والقيادات الروحيّة لم تكن على مستوى كبير ومسؤول من المواجهة مع مسألة خطيرة ووجوديّة تخطّت بتداعياتها كلّ القيم المنبثّة فينا. فكيف يصف هؤلاء أنفسهم بالمسيحيين؟ وما هو أكثر إيلامًا، أن يستولد الانشطار عينه في لحظات حرجة، فيما الحاجة ماسّة لتوطيد وحدة المسيحيين وجعلها منطلقًا لترسيخ عهد حقيقيّ وكبير حيث رئيسه يتمتّع بالرؤى المتجليّة من فهمه العميق للمسيحيّة ودورها، وتوطيد لبنان مركزًا لحوار الحضارات والأديان، ومقرًّا لترسيخ الوجود المسيحيّ المشرقيّ والعربيّ من لبنان إلى سوريا والعراق والأردن وفلسطين وصولاً إلى مصر. فيما العهد برئيسه العماد ميشال عون وكزعيم مشرقيّ أو زعيم المسيحيين المشارقة مؤتمن عليه بالكامل.


وفي الوقت عينه، برز جانب آخر غير منفصل عن الجانب البنيويّ، مرتبط بتطوّر العلاقة المسيحيّة-الإسلاميّة، والتطوّر في كثير من معارجه ومنحدراته ومندرجاته استند على ماهيات فقهيّة كثرت فيها الجدليات والحوارات، وهذا حسن. لن نتطرّق إلى الجوانب التاريخيّة وقد عاشت مجموعة تبدّلات بين عصر وآخر بين رؤية وأخرى، ولا شكّ بأنّ الاختلافات اللاهوتيّة والدينيّة لها تأثيراتها الكبرى في هذا السياق وفي عمق العلاقة المسيحيّة-الإسلاميّة. وعلى الرغم من ذلك فقد برز عدد هام من العقلاء في الجانبين تحرّروا من حروفيّة الاختلافات الدينية واتجهوا نحو المسافات الوسطى والمساحات المشتركة وعملوا على تعميمها وتمتينها وتجذيرها والتجسير فيما بين عناوينها ومعاييرها، وفيما بين عناصرها ورموزها التاريخيّة ليحيا في بهائها المستقبل ويسمو على كلّ الاعتبارات ويتجه الناس بكلّ ما تبيّن إلى عيش واحد وإنماء واحد وإعلاء شأن لبنان والبلدان القائمة على التنوّع والتعدّد الدينيّ. لقد قال مرّة الراحل الكبير العلاّمة محمّد حسين فضل الله بأن ميزة الحوار أن يعرف المسلم المسيحيّة من مصادرها ويعرف المسيحيّ الإسلام من مصادره، وأن يخرج كلّ منّا من دائرة الظلمة الطائفيّة إلى رحاب الدين حيث نلتقي جميعنا في فضاء الله الواحد، وقد أكّد المطران جورج خضر على هذا الكلام غير مرّة. لكنّ الحرب في لبنان وقد رفضها الإمام المغيّب موسى الصّدر، أخرجت المسلمين من دينهم الحنيف والمسيحيين من دينهم القويم بدعم كبير من أجهزة الاستخبارات الأجنبية، وأخذت لبنان إلى تمزّق رهيب انتهى بتسوية لم تعبّر عن توازن كبير، فيما الجهاد الحاليّ إرساء توازن يقي لبنان من أيّ تفلّت عميم. كما بدورها أخذت بعد نهاية الحرب اللبنانية العراق وسوريا إلى التمزّق عينه، وضاعت فلسطين في تلك المتاهات.


وفي جانب متصّل بهذا المعطى، فقد تبيّن بأنّ نشوء الحركات الأصوليّة والإحيائيّة والتي تحولت إلى حركات تكفيريّة، قد زرعت من قبل الاستخبارات الأميركيّة وساهم السعوديون والقطريون بتمويلها والإسرائيليون كما الأتراك بدعمها، هدفت إلى ضرب المشرق بفرادته المسيحيّة-الإسلاميّة، وخطفه إلى مكان غربة قصيّ عن تراثه وتاريخه المشترك. الأعمق من ذلك أنّ الهدف بالدرجة الأولى ضرب المشرق بتكوينه المسيحيّ، لأنّ المسيحيين فيه رفعوا الصليب الكريم فوق بيوتهم وكنائسهم "شكًّا لليهود"، ولأنّ خشبة الصليب رمزت وترمز إلى حضور المسيح الإله المصلوب عليه في حياتنا وتاريخنا لكون دمه يسري في عروقنا، وبه حقّق المسيح مجدنا بمجده وليس عندنا أيّ مجد من دونه. هدف الحرب على المشرق سواء في سوريا والعراق ولبنان إضعاف المسيحيين في مكان وسلخهم في أمكنة أخرى. ومتى ضرب وهجّر هذا المكون التاريخيّ الكبير سهل ضرب الإسلام القرآنيّ أو الليبرالي، وتحويل المشرق إلى إمارة إسلامية تحركها الخيوط الإسرائيليّة والمخابرات الأميركية كما تشاء.


وفي النهاية، وحتى يثبت المسيحيون هنا ويبقوا يرسمون إشارة الصليب الظافر والمحيي، وفي ظلّ التبدلاّت الخطيرة للغاية، عليهم أن يحدّدوا دورهم الجديد بدءًا من الركائز الاستراتيجيّة والتي تبنى عليها التفاصيل الباقية على مستوى العمل السياسيّ. المسيحية الشرقية والغربية منقسمة على بعضها، فلم يعد الانقسام محصورًا بين الأرثوذكس والكاثوليك، بل بنيويًّا في المدى الأرثوذكسيّ كما أسلفنا. وعلى هذا إنّ الفرصة أمامنا في لبنان لكي نعيد ترميم العمارة المسيحيّة المشرقيّة المتراصة بحجارتها وعقدها. ليس المسيحيون عددًا إنهم نوع فريد راسخ وعلى القيادات الدينيّة والسياسيّة والنخب الفكرية العمل على إعادة ترسيخهم ليبقى الصليب مرفوعًا من هذه الأرض وفوقها فنرتفع به إلى وجه الآب في السماء.
جورج عبيد ,

40


عنكاوا كوم / وكالات

قال الأب مروان دعدس، مدير مدرسة ترسنطا ببيت لحم بفلسطين، إن الأرض المقدسة تعيش محنة حقيقية تتمثّل بالهجرة المتفاقمة التي تجاوزت معدلات الهجرة المألوفة في فلسطين.
وبحسب الإحصاء الفلسطيني لعام ٢٠١٧ تبلغ نسبة المسيحيين الفلسطينيين بالنسبة إلى إجمالي عدد السكان١٪ فقط، فبينما يصل عدد مسيحيي الضفة الغربية حوالي ٤٠٠٠٠ نسمة، يقلّ عددهم في مدينة القدس عن ٥٠٠٠ نسمة، أما الصدمة الكبرى فهي في قطاع غزة الذي انخفض عدد المسيحيين فيه إلى 733 نسمة فقط!
وتابع، أن الدراسات الأخيرة تشير إلى أن الأسباب المباشرة لهجرة المسيحيين من فلسطين تعود الى العوامل الاقتصادية والسياسية إضافة الى انخفاض معدلات المواليد فيما بينهم. هذه التحديات لا تستهدف السكان الفلسطينيين فحسب، بل الشرق الأوسط برمته حيث يواجه المسلمون والمسيحيون على حد سواء ظاهرة التطرف الديني.
وأعلنت منظمة "الأبواب المفتوحة" أن نحو ١٢٠٠ مسيحي قد قتلوا العام الماضي لأسباب ترتبط بعقيدتهم الدينية، مشيرة إلى أن اضطهاد المسيحيين في الشرق الأوسط بلغ مستويات غير مسبوقة بسبب جرائم داعش.

41



رووداو – أربيل

حتى بداية الحملة الانتخابية لانتخابات برلمان كوردستان، كان هناك 23 مرشحاً مسيحياً مستعدين لخوض التنافس على خمسة مقاعد مخصصة للمسيحيين في البرلمان، لكن عند بدء الحملة الانتخابية، وبحجة تدخل الأحزاب الكوردستانية في مقاعد الكوتا، أعلن حزب أبناء النهرين مقاطعته للانتخابات، وبهذا بقي التنافس حصراً على 18 مرشحاً، أغلبهم في محافظة دهوك.

كان الحزب الديمقراطي الكوردستاني والاتحاد الوطني الكوردستاني، يُتهمان في السابق بترشيح أنصارهما والعمل على فوزهم بمقاعد الكوتا، وفي هذه الانتخابات انضمت إليهما حركة التغيير التي أعدت قائمة بمرشحين مسيحيين.

المرشحون المسيحيون لخوض انتخابات الدورة الخامسة لبرلمان كوردستان هم: خمسة مرشحين عن قائمة الرافدين، ثلاثة عن القائمة الديمقراطية المسيحية، خمسة عن المجلس الشعبي الكلداني السرياني الآشوري، وخمسة عن تحالف الاتحاد القومي.

لدى المجلس الشعبي الكلداني السرياني الآشوري عضوان في البرلمان الحالي، ويطمع في أن يحصل في الانتخابات القادمة على مقعدين على الأقل، وقد صرح رئيس المجلس، شمس الدين كوركيس، لشبكة رووداو الإعلامية بالقول: "مدينة دهوك هامة جداً بالنسبة إلينا، لذا فإن ثلاثة من مرشحينا الخمسة من أبناء دهوك، نحن واثقون من أنفسنا ومن حصولنا في هذه الانتخابات على نسبة جيدة من الأصوات".

وحسب كوركيس، فإن الحملة الانتخابية للقوائم المسيحية ستكون الأشد في دهوك، لأن 70% من مرشحي القوائم المسيحية من أبناء دهوك.

تشهد محافظة دهوك أقوى الحملات الانتخابية للانتخابات القادمة، وتركز القوائم المسيحية على تلك المحافظة في حملاتها الانتخابية.

وأعلن مسؤول الحركة الديمقراطية الآشورية في دهوك ورئيس قائمة الرافدين التابعة للحركة في هذه الانتخابات، فريد يعقوب، لشبكة رووداو الإعلامية بأن قائمتهم هذه المرة تضم مرشحين كفوئين ثلاثة منهم من أبناء محافظة دهوك، وقد أعدوا العدة للانتخابات على أحسن ما يكون.

الحركة الديمقراطية الآشورية، لديها الآن مقعدان في برلمان كوردستان، ويعتقد يعقوب أنه في حال عدم حصول تلاعب، فإن قائمة الرافدين التابعة للحركة ستفوز بأربعة مقاعد هذه المرة.

وينتقد يعقوب الحزب الديمقراطي الكوردستاني بالقول "الحزب الديمقراطي الكوردستاني يطمع في مقاعد الكوتا، عدد مقاعدنا خمسة فقط، دعونا نضع فيها الممثلين الحقيقيين للمسيحيين"، وأضاف "في ما مضى كان الديمقراطي الكوردستاني يدعم المجلس الشعبي الكلداني السرياني الآشوري للوصول إلى البرلمان، وقد انضمت إليه هذه المرة حركة التغيير أيضاً وشكلت قائمة مسيحية لهذه الانتخابات".

القائمة المسيحية المدعومة من حركة التغيير هي القائمة الديمقراطية المسيحية ولديها ثلاثة مرشحين، ويقول يعقوب "القائمة التي تدعمها حركة التغيير تتألف من مسيحيي أربيل والسليمانية، وتريد التغيير من مقاعد الكوتا أن تكون سنداً لها في مواقفها في البرلمان مثل الحزب الديمقراطي الكوردستاني".

قائمة أبناء النهرين كانت مؤلفة من خمسة مرشحين ولها حالياً مقعد في برلمان كوردستان، لكنها قررت في 11 أيلول الحالي مقاطعة الانتخابات، بعد عدم الاستجابة لمطالبتها بتعديل قانون الانتخابات وحصر التصويت لقوائم الكوتا في أبناء المكونات وحدهم.

يقول يعقوب "ينبغي أن تكون كوتا المسيحيين للمسيحيين وأن يذهب إلى البرلمان من يمثلهم حقاً، نحن لا نريد أن تعد قوائمنا من قبل أطراف أخرى ونعمل في البرلمان على تطبيق أجندات تلك الأطراف".


42
مدينة مسيحية سورية – سبع سنوات تحت النيران على خط الجبهة في أدلب

الحرب السورية: الصراع الذي يلوح في الأفق على بُعد 10 كيلومترات ليس بالأمر الجديد على بلدة محردة حيث تستمر الحياة والجنود المتطوعون على استعداد للإنضمام الى المعركة الأخيرة في الحرب


وسط البلدة مليء بالشباب في أمشسية صيف حار

توم وستكوت
عنكاوا دوت كوم – ترجمة رشوان عصام الدقاق


محردة – سوريا: في كل ليلة تزدهر شوارع بلدة محردة المسيحية السورية بالحياة والنشاط، إذ يرتدي الشباب الملابس العصرية ويحتسون البيرة ويُدخنون الشيشة وهم يُراقبون بخجل المارة من الجميلات الجذابات، ويأخذون مجموعة من الصور الشخصية (سيلفي). من ناحية أخرى يتجول الجنود المُجازين خارج الخدمة مع صديقاتهم على الدراجات النارية في أرجاء المدينة.
يقول طالب العلوم الجامعي سامر الطورمة، انظروا الى هذا، حتى أثناء أصعب أوقات الحرب يخرج الناس للترويح عن أنفسهم ولنسيان ما نُعانيه لأنه حين تنصب علينا قذائف الهاون نختبيء في أقبياتنا (السراديب).


إحدى الكنائس الأربع في محردة

وفي حين يختبيء الناس في منازلهم وتتلاشى الموسيقى والصخب، يبدأ صوت وإرتداد الإنفجارات على الأرض ويقوم الندلاء في المحلات بجمع الكراسي والطاولات.
يقع مركز بلدة محردة على بُعد 10 كم فقط عن محافظة أدلب، وهي المعقل الأخير للمتمردين في سوريا. وبالقرب من خط المواجهة توجد وحدات عسكرية مسيحية من المتطوعين من قوات الدفاع التابعة لمحردة والجيش السوري والقوات المتحالفة معه.
وفي الأسبوع الماضي قُتِلَ 11 مدنياً من بينهم 6 أطفال عند سقوط 3 صواريخ على البلدة، وكذلك فقد أحد الرجال والدته وزوجته وأطفاله الثلاثة عندما تعرض منزله للقصف وأصيب 20 آخرين في الهجوم.
إن صراع أدلب الذي يلوح في الأفق والذي يُعتبر آخر معركة رئيسية للحرب الأهلية المدمرة في سوريا ليس بالأمر الجديد على المدينة. وبعد أن تعرضت البلدة للهجوم أول مرة، تشكلت قوات الدفاع المسيحية لمهادرة في عام 2011 كفرع محلي لقوات الدفاع الوطني الطوعية الموالية للحكومة السورية. وقد قاومت هذه القوات وتعرضت لفصائل المتمردين في البلاد مدة 7 سنوات ولحد الآن.
قال سيمون الوكيل، قائد قوات محردة المسيحية، نحن مسيحيون مسالمون لا نريد الدخول في الحرب، لذا حاولنا التوصل الى حل سلمي وذهب الكاهن وتحدث مع الإرهابيين (متمردون مسلحون غالبيتهم من القرى السنية المجاورة) في محاولة لتهدئة الوضع وإيجاد حلاً سلمياً.
وأضاف سيمون، قلنا لهم إذا كان هدفكم إزالة الحكومة السورية وتدميرها إذهبوا الى دمشق ليس هنا، ولكن حين رأينا كيف تصرفوا تجاهنا بإستخدام قبضة حديدية فقط أدركنا أن هذه الثورة هي ثورة مزيّفة.

والآن وبعد 7 سنوات من الحرب الأهلية، يعتبر السوريين الموالين للحكومة والحكومة السورية وحليفتها روسيا أن كل الجماعات المتمردة في أدلب هم إرهابيين. وقد أظهرت الحكومة السورية على أنها المُدافع عن الأقليات الدينية في البلاد ولها دعم واسع النطاق من جانب المسيحيين والعلويين.

وأضاف سيمون، مع انهيار جهود الحوار حاصر المتمردون المدينة وقصفوا المناطق السكنية والطرق وخطفوا المسافرين أو الذين يُحاولون الفرار. ونظراً لعدم وجود وحدات من الجيش السوري في المنطقة، تم تشكيل قوة دفاع محردة . وتطوع معظم الرجال الذين تجاوزوا سن 18 عام ليحملوا السلاح تحت قيادة سيمون الوكيل، الرئيس السابق لشركة بناء محلية، وهم ولحد الآن وبعد 7 سنوات ما زالوا يُدافعون عن مدينتهم.


ووفقاً لسيمون الوكيل، لدى قوات الدفاع في محردة 200 مُقاتل على خطوط الجبهة في أدلب الى جانب الجيش السوري والقوات المتحالفة معه. ويؤكد سيمون أن هناك الآلاف من المتطوعين في محردة يمكن حشدهم بسرعة، وأضاف أن قواته على أهبة الإستعداد في انتظار أوامر الحكومة للتقدم.

إعادة بناء محردة
بتكرار يُعيد سيمون ويقول قذائف هاون هاون هاون أثناء التجوال في المدينة مشيراً الى أجزاء واسعة جديدة من الطرق المجردة التي تضررت جراء سبع سنوات من القصف.
وأسفرت هجمات المتمردين عن مقتل 97 مدنياً وإصابة 156 آخرين على مدى السنوات السبع الماضية، لكن معظم سكان محردة هم من المسيحيين الذين بقوا في سوريا. وقد شجع الكهنة وكبار أعضاء المجتمع المحلي هذا الأمر ، وهم يخشون من أنه إذا هرب السكان المحليون فقد لا يتمكنوا من العودة أبداً الى المنطقة التي عاشت وتعيش فيها المجتمعات المسيحية مدة تُقارب ألفي عام.
ولضمان بقاء المدينة قابلة للسكن، قام المجلس المحلي بتيسير وتسهيل إعادة بناء المنازل التي تضررت أو دُمرت أثناء القتال. ويتم تمويل هذه العملية من قِبل المجلس المحلي والأثرياء عندما لاتمتلك العائلات المتضررة المال الكافي لذلك.
قال سامر الطورمة "نحن مجتمع متماسك للغاية فإذا ضربتَ أحدنا كأنما ضربتنا جميعاً".
وعلى الرغم من استقرار الوضع حالياً داخل بلدة محردة إلا أن الصواريخ التي تنطلق من مواقع المتمردين ما زالت قادرة على ضرب المدينة كما فعلوا في الأسبوع الماضي حيث جعلت المواطنين يعيشون في خوف من هجمات أخرى.


تكريم بعض أهالي محردة الذين استشهدوا خلال الحرب


وفي حين أن الروح المعنوية في محردة ما تزال قوية لكن الحرب الأهلية السورية والعقوبات الدولية جعلت أسعار معظم السلع عالية والحياة صعبة جداً. وفي كل اسبوع تقوم جمعية الهلال الأحمر المسؤولة في المنطقة بتوزيع المساعدات التي توفرها الأمم المتحدة للسكان الذين يجمعون صناديق من المواد الغذائية الأساسية.
يُوضح وائل الخوري، نائب رئيس جمعية الهلال الأحمر السورية المحلية، ويقول كانت هذه المساعدات مهمة للغاية للسكان المحليين في أوقات حصار الإرهابيين للمدينة حين كان الطعام يُستخدم كسلاح ضد الأهالي. وأضاف، من الممكن الآن أن يعيش الناس من دون هذه المساعدات، ولكنها ما تزال مفيدة جداً، ولما كانت كل المفردات ذات عمر طويل ولا تتلف بسرعة فإنه يمكن خزنها للإستخدام في المستنقبل.
ويقول الخوري، نظراً لأن البلدة لم تُعد محاصرة وبدأت نهاية الصراع السوري تلوح في الأفق فإن الجمعية ستقوم بالتركيز على تكثيف الدعم للأرامل وجرحى الحرب والكثير من الأطفال الذين تأثروا من الحرب في المدينة.

الحياة قرب الخطوط الأمامية في أدلب
تقوم الكنائس الأربعة والدير بقرع الأجراس دائماً لتحذير المواطنين حين تكون القذائف في طريقها الى البلدة أو في حالة توقع حدوثها، لكن الحياة تستمر كالمعتاد مع الشوارع المزدحمة وتوجه السكان المحليين الى التلال الخصبة لجمع التين الموسمي.
وفي وسط المدينة يُراقب القائد سيمون الوكيل الخطوط الأمامية ويجلس أمام مجموعة من الأسلحة عالية الفعالية والقوة مثبتة على الجدار مع مجموعة من القذائف والرصاص مرتبة بعناية حسب أحجامها.



سيمون الوكيل قائد قوات الدفاع في محردة

والى جانب الأسلحة يمتد على الجدار المحاذي ملصق كبير للرئيس السوري بشار الأسد، وهناك في الزاوية صندوق زجاجي يحتوي على حذاء عسكري سوري فوق أعلام الولايات المتحدة واسرائيل.

ويجلس بالقرب من سيمون أعضاء من قوات دفاع محردة يحتسون القهوة. ويقول سيمون، إن المدرسين والأطباء والمهندسين والشعراء حملوا السلاح للدفاع عن بلدتهم المسيحية وعن تراثهم وثقافتهم وتاريخهم. وقد استخدمت الحكومة الحكومة السورية القصص الرهيبة عن تهديدات الإرهابيين للأقليات السورية على نطاق واسع للحصول على تأييد هذه الأقليات لها. ويقول سكان محردة أن هذا الأمر واقع حقيقي ويعتقدون أن مدينتهم أستهدفت من قِبل متمردين من قرى سنية مجاورة، خاصة، لكونهم مسيحيين ويتوقعون أن يهربوأ من الإرهاب الى مخيمات اللاجئين المُعدة سلفاً في تركيا.
 

يُضيئ المسيحيون الشموع في إحدى كنائس محردة الأربعة

لقد أصيب سيمون نفسه في الحرب 9 مرات وقال، وهو يجيل بنظره في أرجاء الغرفة، أصيب كل رجل موجود هنا في القتال وعاد معظمهم مباشرةً الى الخطوط الأمامية بعد تلقي العلاج.
ويقول بحزم، نحن مؤيدون لسوريا. كانت سوريا قبل الحرب مكاناً رائعاً على طريق التنمية والتقدم، وبعد ذلك قامت 86 دولة ومعهم الكيان الصهيوني (الإصطلاح الذي يستخدمه بعض السوريين للإشارة الى إسرائيل التي لايُعترف بها كدولة) بدعم تدمير هذا البلد، لقد دمروا سوريا لكننا وأولادنا سنعيد بناءها.

وأظهرت الحكومة السورية نفسها على أنها المدافعة عن الأقليات الدينية في البلاد، ويبدو أنها تتمتع بتأييد واسع داخل البلاد من السوريين من جميع الأديان بما في ذلك المسيحيين والعلويين.
 

وشم ديني ووطني على جسم مقاتل من قوات دفاع محردة

يقول المعلم أنور بيجو إن ما حدث هو جزء من خطة دولية لتجريد سوريا من الدولة ومؤسساتها وتقليصها الى مستوى مماثل من الفوضى التي عانى ويُعاني منها العراق المجاور بعد عام 2003. ويُضيف، إن الوطنيين السوريين الحقيقيين هم الموالين للدولة والدستور والقانون لأنه إن لم تتواجد حكومة ولا دولة فلن يكون هناك قانون وتعم الفوضى وتنعدم العدالة.
وعلى الخطوط الأمامية التي تنتشر عليها القذائف يطل الناظر على الريف والقرى المهجورة الممتدة تجاه محافظة أدلب. ويُلاحظ أفراد من قوة دفاع محردة المعتلين دباباتهم والرابضين وراء مدافع الهاون يقومون بمراقبة الأفق والاستعداد لكل ما هو متوقع.
تقع مدينة أدلب على بُعد 70 كم من هنا وبدايتها على بُعد 7 كم فقط.
 

يقف قائد قوات دفاع محردة سيمون الوكيل أمام مُلصق يضم الرئيس بشار الأسد والرئيس فلاديمير بوتين بالقرب من خط المواجهة في أدلب

ويُلاحظ البخار المتصاعد من مداخن محطة كهرباء فرعية مجاورة وهي تمثل أحد المرافق المهمة جداً والتي انتقلت السيطرة عليها عدة مرات لتُغرق في النهاية محردة في الظلام لعدة أسابيع. وخلال فترة احتلال استمرت 14 يوماً قام المتمردون بنشر شعاراتهم على جدران المباني. ومن تلك الشعارات: نحن لسنا بحاجة الى كهرباء الأسد، نور الإسلام كافِ بالنسبة لنا.

جعلت القيادة العسكرية لقوات دفاع محردة مدة 7 سنوات، جعلت من سيمون الوكيل بطلاً محلياً وتلاحظ صورته في الملصق أعلاه جنباً الى جنب مع الرئيس بشار الأسد والرئيس الروسي فلاديمير بوتين حيث يظهر الملصق بالقرب من خط الجبهة الأمامية في أدلب. وكذلك تظهر صورته في معرض فني يعرض أعمال طلاب الفن المحليين. وقد رسم هذه الصورة سارة نيمو البالغة من العمر 19 عاماً، وهي تصف سيمون الوكيل بأنه شخصية ملهمة.

43
مرشحة تحالف الوحدة القومية المرقمة (368)بالتسلسل (5) ساندي فكتور عمانوئيل لـ(عنكاوا كوم)
 اسعى لترسيخ مبدا المساواة والشراكة الحقيقية بعيدا عن المسميات الضيقة
عنكاوا كوم-سامر الياس سعيد
 من جديد يستمر موقع (عنكاوا كوم) في مقابلاته ولقاءاته مع المرشحين لقوائم الكوتا الخاصة بابناء شعبنا  لانتخابات برلمان اقليم كردستان  ويلتقي اليوم مع مرشحة  قائمة تحالف الوحدة القومية  التي تحمل الرقم (368) وبالتسلسل (5) ساندي فكتور عمانوئيل  التي تحدثت عن دوافعها للترشيح بانتخابات الاقليم قائلة :
-دافعي للترشيح كوني مسيحية كنت لطالما احلم  بقائمة انتخابية تسعى لتوحيدنا   فوجدت تحالف الوحدة القومية  هي القائمة المناسبة التي تسعى لترسيخ هذا المبدا وحينما تبلورت تلك القائمة تقدمت بطلبي للترشيح من خلالها  لانني احسست  بان باستطاعتي خدمة ابناء شعبي كافة دون  اي مسمى ضيق يغلب على القوائم الاخرى المتنافسة ..
*وما هي اولوياتك اذا سنحت لك الفرصة بالفوز بمقعد في برلمان الاقليم ؟
- بصراحة  لايوجد شيء محدد ممكن ان اوليه الاولوية فكل الملفات التي يمكن العمل عليها تحت قبة البرلمان هي مهمة  واستثنائية لكن مع ذلك فان تواجدي في البرلمان سيكون فرصة لتعزيز الشراكة الحقيقية  فضلا عن المحافظة على حقوق شعبنا والحد من التجاوزات  التي ربما تحصل في الاقليم مع ضمان توفير حياة كريمة  وعيش مستقر لكل ابناء شعبنا  في كل مدن الاقليم ..
*وهل هنالك مخاوف محددة ممكن ان تجاهرين بها قبل  الدخول في الاستحقاق الانتخابي ؟
- ربما تنبع تلك المخاوف من ان قائمتنا  التي تحمل اسم تحالف الوحدة القومية تبدو جديدة على ابناء شعبنا  فضلا عن الافكار التي تحملها بالمقارنة مع بعض القوائم الداخلة للانتخابات  لذلك من خلال لقاءاتي بالمواطنين اسعى لازالة اي لبس  ممكن ان يقترن بالقائمة واسعى لابراز غاية القائمة  وهدفها في ترسيخ الشراكة الحقيقية  والعمل على تثبيت الوحدة القومية كضرورة ومطلب قائم تبتغيه كل الاطراف ..
*ستشارك 3 مدن في الانتخابات وهي كلا من دهوك واربيل والسليمانية فعلى اي من هذه المدن ستعولين في استقطاب  الاصوات التي ستؤهلك للفوز ؟
- بكل صراحة انا اعمل هنا بين ابناء شعبي ومجتمعي الذي عشت فيه طيلة ايام حياتي الا وهو مدينة دهوك  واخدم ايضا مسيرتها العلمية كونني معيدة في جامعة بوليتكنيك بدهوك منذ نحو خمسة اعوام  وانحدر من عائلة اصلها من دهوك ووالدي تربويين خدما مدارس دهوك طيلة سنواتهما الوظيفية ولهما سيرة وصيت ذائع في المدينة  لذلك اعول على اهلي وابناء مدينتي في دهوك  ومع ذلك فانا ايضا لاانسى جماهيرنا سواء في اربيل والسليمانية ومايجدوه مناسبا لكي يختاروني  لكي امثلهم في البرلمان ..

44

فيديو: مسيحيو نينوى يقيمون صلاةً لمساندة اهالي البصرة في تجاوز الازمة التي يعيشونها
http://www.ankawa.org/vshare/view/10932/sahlbasra/

45


عنكاوا كوم / وكالات

أعاد خبر عودة الإيزيديتين (فيروز وإيناس) إلى كنف أهلهما بعد 4 سنوات على اختطافهما، جروح الإيزيديين النازفة شمال غربي العراق، فقد تطورت أزمة الإيزيديات في العراق بدون توقع، فبعضهن نجون من كونهن مختطفاتٍ لدى تنظيم "داعش" لا يرغبن بالعودة إلى عائلاتهن بعد أسرهن لنحو أكثر من 4 سنوات من قبل مقاتلي التنظيم، بعد دخوله إلى بلدة سنجار (شنكَال بالكردية)، شمال غربي العراق في أغسطس من العام 2014.

ويحكى الصحافي السوري، جابر جندو، المختص في الشئون الإيزيدية لـ "العربية.نت"، قصصاً من واقع المعاناة التى عايشتها الناجيات من الموت، قائلاً "لقد كنتُ مع الكثير من الإيزيديات الناجيات، حيث عبر العديد منهن مناطقنا في سوريا وأكملن طريقهن نحو قراهن في شمال غربي العراق".


وأشار إلى أنه "بعد تحرير تلك السيدات من بطش داعش، يخشى بعضهن الاعتراف بانتمائهن للطائفة الإيزيدية، والعودة إلى منازلهن، خوفاً من ردود أفعال عائلاتهن نتيجة تعرّضهن للاغتصاب المتكرر والعنف الجسدي وأيضاً إنجاب بعضهن الأطفال من مقاتلي التنظيم، لذا الكثير منهن يعشن اليوم في مخيماتٍ متفرقة في سوريا، فيما ذويهن يبحثن عنهن باستمرار، وهن يرفضن العودة"، ما يزيد وضعهن سوءاً، ليتحول هربهن من العادات والانتقادات إلى قضية جماعية تحتاج إلى حل.

ويضطر ذوو المختطفات والناجيات، لدفع مبالغ كبيرة عبر وسطاء يساعدونهم في الوصول لبناتهم الهاربات من التنظيم، إلا أن الهاربات القلقات يمتنعن عن إظهار هويتهن الحقيقية على العلن، ويحرصن على الابتعاد عن عائلاتهن؛ ولمواجهة تلك المخاوف، أفتى المجلس الروحاني الأعلى للطائفة الإيزيدية في العالم بـ "ضرورة السماح بعودة الفتيات الناجيات من التنظيم لذويهن وتقبلهنّ في مجتمعاتهن دون ضغوط أو شروط".

ورغم انتشار هذه المخاوف لدى بعضهن، إلا أنه في المقابل هناك بعض الجماعات في المجتمع الإيزيدي تقبلت حالة الناجيات بعد عودتهن إلى قراهن، وتم احتضانهن من جديد، واللافت في تلك المأساة أن بعض المختطفات، لا سيما المراهقات والصغيرات في السن، تأثرن بأفكار التنظيم نتيجة وجودهن لديه وبين مقاتليه لفترة طويلة، ولم تتمكن قوات سوريا الديمقراطية التي تواصل مؤخراً تحرير بلدة "هجين"، الجيب الأخير للتنظيم في شمال شرقي البلاد، من الوصول لتلك السيدات، في الوقت الّذي تمكنت فيه من تحرير وحماية مئات المختطفات لدى التنظيم.

و تعد قصة الطفلة "آلين" أحد أبرز ما تم سرده عن النجاة من قبضة داعش، فهى كانت فى التاسعة من عمرها عند خطفها، ولا تفقه عن السياسة السياسة، إلا أن هذا لم يمنع مقاتلي "داعش" من جعلها جاريةً لديهم بعد أن قاموا بأسرها من بلدتها شمال العراق وجلبها لمدينة الرقة السورية.
وقد تحدثت الطفلة الكُردية الإيزيديّة "آلين" لـ "العربية.نت" عن رحلة أسرها الطويلة، قبل عودتها مؤخراً إلى عائلتها في العراق، قائلة: "لقد قتلوا بعض رجال قريتنا أمامي رمياً بالرصاص في ذلك اليوم، بينما تم أسري مع أمي واثنين من إخوتي الصغار، وكنا معاً إلى أن افترقنا داخل مركز التنظيم في سوريا" ، آلين تبلغ من العمر اليوم 13 عاماً وخلال 4 سنوات من أسرها لدى التنظيم كانت مهمتها، تنظيف بيتِ أميرٍ كان يقاتل في صفوفهِ، وكشفت والدة "آلين" أن ابنها لا يزال مختطفاً لدى التنظيم، وقالت بألم " ليتني أتمكن من مقابلته مرة أخرى".


وأكدت مياسة عبّاس (35 عاماً) من جهتها لـ "العربية.نت"، بعد تحررها من التنظيم أن ما عاشته لا يزال جاثماً في مخيلتها، وقالت: "أنا سعيدة جداً بخلاصي من تنظيم داعش، لكن اللحظات القاسية لا تفارق مُخيلتي، وسعادتي لم تكتمل بعد".

وأضافت أنها ماتزال تتذكر الساعات الأولى لدخول مقاتلو التنظيم إلى قريتها قائلة: "انتابني شعور بالخوف لدى سماعي بدخولهم، ولم أتخلص من هذا الشعور إلا بعدما تمكنت من الهرب منهم أخيراً"، وتابعت "أجبرونا على اعتناق الإسلام عدّة مرات وفعلنا ذلك بالإكراه والخوف، كما أن بعض الإيزيديات انتحرن نتيجة سوء التعامل معهن، لقد عشنا في مناطق سورية متفرقة، وقاموا بفرز النساء حسب أعمارهن ووضعهن الاجتماعي، بعضنا حاولن الهرب وفشلن في ذلك وكان هذا سبباً إضافياً لتعذيبنا".
كما كشفت أيضاً أن مقاتلي التنظيم "كانوا يرغمون النساء على شرب الكحول وتناول بعض الحبوب التي لم يكن يعرف نوعها، كي يفقدن الوعي ويخضعن لأوامرهم"، بالاضافة لكونها كانت سبيّة لدى التنظيم تُباع وتشترى، ورغم نجاتها منهم، إلا أنها فقدت الاتصال بأطفالها ولم تعد تعرف عنهم شيئاً.
وبين من استطاعت العودة إلى حياتها في كنفِ أسرتها بشكل طبيعي ومن تتهرّب خوفاً وخجلاً من مجتمعها، كشفت آخر إحصائيات المديرية العامة لشئون الإيزيدية في وزارة أوقاف حكومة إقليم كُردستان العراق، أن "أكثر من 3 آلاف وخمسمائة فتاة إيزيدية مازلن في قبضة التنظيم إلى الآن"، ولا يعرف مصيرهن.

46


نينوى – واع- شروق ماهر

اعلن مجلس محافظة نينوى، اليوم الاحد، المباشرة بانجاز 3 مشاريع سياحية في سهل نينوى شرق الموصل.

وقال مسؤول لجنة الاعمار والسياحة في مجلس محافظة نينوى عبد الرحمن الوكاع في تصريح خاص لوكالة الانباء العراقية (واع ) إن”مديرية هيئة سياحة نينوى وبلديات الموصل باشرت بانجاز 3 منتجعات سياحية في سهل نينوى”.

واضاف ان”المنتجعات السياحية هي عبارة عن مدينة العاب كبيرة وقرية سياحية، فضلا عن متنزهات ومطاعم وكافتريات ولاول مرة داخل السهل  في نينوى”.

47
عنكاوا كوم / القنطرة / رويترز

مع استمرار استحواذ ذكريات الدمار والعنف بالموصل، تحت حكم تنظيم الدولة الإسلامية، على أذهانهم تتحدى عائلات مسيحية ما زالت تعيش في مخيم للنازحين بمدينة أربيل أمرا لكنيسة تدير المخيم لهم بمغادرته.

وعلى أمل أن تُتاح لهم فرصة في الهجرة ينتظر زهاء 100 شخص إلى ما لا نهاية في مساكن ضيقة لأن بيوتهم في الموصل أو في سهل نينوى دُمرت بالكامل تقريبا في معركة طرد مسلحي التنظيم المتشدد.

ويشكو مسيحيون في المخيم من أن كنيسة عنكاوا أوقفت إمداد المخيم بالكهرباء كما قلصت إمدادات المياه أيضا. ولم يتسن الوصول لإدارة المخيم للتعليق. ومع ذلك رفضت كل العائلات المسيحية المقيمة إخلاء المخيم.

وقال مسيحي من بطانيا في الموصل بمحافظة نينوى يدعى رائد أبلحد كوركيس "أنا بالنسبة لي ما أرجع للموصل لأن أنا شفت الضيم قدامي. شفت الضيم قدامي، القتل، والدموم، وشفت الخطف، وشفت كثير أشياء شفتها أني بالموصل".

وأضاف كوركيس "تقريبا من 1500 عائلة، نصفها طلعت ع الخارج، والنصف الآخر راح رجع لمناطقهم، بقوا مناطق الموصل وقسم من مناطق سهل نينوى الذي لا يوجد بها معيشة لا كهرباء بها ولا ماء بها، بيوتها كلها خراب ومشعولة، يعني معاناة النازحين فرد نوب هنا، رجال الدين ... المفروض يوفرون للفقير ويساعدوه".

ومثل كثير من المسيحيين أُحرق بيت كوركيس ونُهب بعد سقوط بلديته في قبضة تنظيم الدولة الإسلامية عام 2014.

ووجهت الدولة الاسلامية، التي استهدفت أتباع ومواقع دينية لطوائف الاقليات في العراق وسوريا، إنذارا إلى المسيحيين: ادفعوا الجزية أو ادخلوا في الاسلام أو فلتموتوا بالسيف. وفر معظمهم باتجاه المنطقة الكردية المتمتعة بحكم ذاتي.

مسيحيون عراقيون في كردستان يخشون الرجوع إلى الموصل حتى بعد عام من هزيمة تنظيم الدولة الإسلامية
16.09.2018
مع استمرار استحواذ ذكريات الدمار والعنف بالموصل، تحت حكم تنظيم الدولة الإسلامية، على أذهانهم تتحدى عائلات مسيحية ما زالت تعيش في مخيم للنازحين بمدينة أربيل أمرا لكنيسة تدير المخيم لهم بمغادرته.

وعلى أمل أن تُتاح لهم فرصة في الهجرة ينتظر زهاء 100 شخص إلى ما لا نهاية في مساكن ضيقة لأن بيوتهم في الموصل أو في سهل نينوى دُمرت بالكامل تقريبا في معركة طرد مسلحي التنظيم المتشدد.

ويشكو مسيحيون في المخيم من أن كنيسة عنكاوا أوقفت إمداد المخيم بالكهرباء كما قلصت إمدادات المياه أيضا. ولم يتسن الوصول لإدارة المخيم للتعليق. ومع ذلك رفضت كل العائلات المسيحية المقيمة إخلاء المخيم.

وقال مسيحي من بطانيا في الموصل بمحافظة نينوى يدعى رائد أبلحد كوركيس "أنا بالنسبة لي ما أرجع للموصل لأن أنا شفت الضيم قدامي. شفت الضيم قدامي، القتل، والدموم، وشفت الخطف، وشفت كثير أشياء شفتها أني بالموصل".

وأضاف كوركيس "تقريبا من 1500 عائلة، نصفها طلعت ع الخارج، والنصف الآخر راح رجع لمناطقهم، بقوا مناطق الموصل وقسم من مناطق سهل نينوى الذي لا يوجد بها معيشة لا كهرباء بها ولا ماء بها، بيوتها كلها خراب ومشعولة، يعني معاناة النازحين فرد نوب هنا، رجال الدين ... المفروض يوفرون للفقير ويساعدوه".

ومثل كثير من المسيحيين أُحرق بيت كوركيس ونُهب بعد سقوط بلديته في قبضة تنظيم الدولة الإسلامية عام 2014.

ووجهت الدولة الاسلامية، التي استهدفت أتباع ومواقع دينية لطوائف الاقليات في العراق وسوريا، إنذارا إلى المسيحيين: ادفعوا الجزية أو ادخلوا في الاسلام أو فلتموتوا بالسيف. وفر معظمهم باتجاه المنطقة الكردية المتمتعة بحكم ذاتي.


وبدون دخل وزوج مريض وولدان تلتزم بإطعامهم تقول مسيحية من الموصل تدعى رجينا الياس شعيا (57 عاما) إنه لا يمكنها العودة للموصل طالما لا تأمن على ولديها.

وأوضحت رجينا، التي تعيش مع ابنيها وزوجها في مسكن ضيق من غرفتين ويتناولون حساء العدس. وأضافت رجينا: "هذا بيتي، هذا قصر وإحنا قاعدين. عندي ثلاث غرف بالموصل، إيش أعمل. أخاف للموصل أروح، أربع مرات هددونا بالموصل، قتلوا أختي 2006 ونزحنا ورجعنا للمرة الثانية. 25 سنة عمرها، من نفس سوق النبي قتلوها، ليش؟ مسيحية وتبيع ملابس وتبيع أشياء منها شجرة عيد الميلاد".

لكن مسيحية أخرى تدعى حنان بهنام (45 عاماً) عادت إلى بلدتها قرقوش بعد أن تعبت من العيش مع عائلتها المكونة من سبعة أفراد في منزل مستأجر في مدينة أربيل القريبة بإقليم كردستان، وفتحت في بلدتها متجراً صغيراً لكسب العيش وإعادة بناء منزلها الذي أحرقه ودمره مقاتلو الدولة الإسلامية.

وقالت حنان بهنام: "منه يضمن لنا أمان، راجعين إحنا بنفسنا لقرقوش، ما عندنا غير مكان نروح، يعني شكد (إلى متى) نظل نازحين. ما كو غير مكان، لازم نرجع على منطقتنا، بس يعني أمان ماكو، الناس لهسة (للآن) قاعدة تهجر، قسم من عندها، كلها ودها تطلع، أكو هواي ودها تطلع، تسافر، تروح الأردن، تروح لبنان، تروح لفرنسا".

ونهب المسلحون قرقوش وسرقوا كل شيء ذي قيمة من أجهزة تلفزيون وغسالات وبرادات (ثلاجات)، لتوزيعها غنائم على أتباعهم أو بيعها من أجل الربح.

وبعد مرور أكثر من عام على استعادة الموصل من المتشددين لا تزال معظم بيوت المسيحيين في قرقوش مدمرة ومحروقة كما لا تزال كتابات التنظيم المتشدد على جدران الكثير من المباني بالبلدة.

وأُحرقت بعض المنازل سواء لعمل سحابة دخان تحجب الرؤية عن طائرات التحالف التي كانت تقصف التنظيم دعما للقوات العراقية أو نكاية في السكان فيما يبدو.

ويعود تاريخ المسيحية في شمال العراق إلى القرن الأول الميلادي. وقد انخفض عدد المسيحيين بشكل حاد خلال أعمال العنف التي تلت الإطاحة بصدام حسين عام 2003، واستيلاء تنظيم الدولة الإسلامية على الموصل في 2014 من أجل تطهير المدينة من المسيحيين لأول مرة منذ ألفي عام. وترك معظم المسيحيين منازلهم وفروا لإقليم كردستان المتمتع بالحكم الذاتي، متخلين عن أحد أقدم المراكز المسيحية.

48
المفكر والكاتب ابرم شبيرا لـ(عنكاوا كوم )
كنت أتمنى من زوعا مقاطعة انتخابات الاقليم  لتمرر رسالتها برفض سرقة الاحزاب المتنفذة لاصوات الكوتا
عنكاوا كوم-سامر الياس سعيد

خلال زيارته القصيرة للوطن ومن بين لقاءاته التي اجراها مع عدد من الاحزاب السياسية  ورجال الكنيسة  كان لموقع (عنكاوا كوم ) فرصة لمحاورة الكاتب والمفكر ابرم شبيرا في حوار اختص باضاءة العديد من التحديات التي واجهها ابناء شعبنا والافكار التي يمكن ان تسهم  بتجاوز تلك التحديات  اضافة للاستحقاقات الانتخابية  سواء التي جرت في ايار (مايو) الماضي من خلال انتخابات مجلس النواب العراقي  وما افرزته من نتائج غير مرضية للعمل القومي المستقل او  انتخابات برلمان كردستان التي باتت على الابواب ومشاركة احزابنا في هذه الاستحقاقات واليكم مادار في اللقاء السريع.
 
* في احد مؤلفاتك التي عنيت بقراءة  عن الاشوريين في الفكر العراقي المعاصر هنالك عنوان فرعي حول النظرة العراقية للاقليات ، هل اسهمت ادوار التهميش والاقصاء التي نالت من ابناء شعبنا في ظرف السنوات الاخيرة من تعزيز الافكار التي طرحها هذا الكتاب ؟

- لايخفى على احد أن ما افرزته الاوضاع  ما بعد عام 2003 الت كلها الى الاسوا.  فمن خلال مقارنة بسيطة  كان حجم تواجد شعبنا بنحو  مليون او اكثر  اما الان فحجمه نحو مايقارب بقليل أو كثير 200 الف وربما هذا العدد في تناقص متزايد مما يشير الى ان الاوضاع تنحو للاسوا  من خلال ما يتحكم بمقدرات البلد  ومن يتحكم بالنظام السياسي  والذي لايعترف بالاخر  المختلف عنه قومياً ودينيا وحضارياً وحتى نفسياً. فطالما الفكر السائد على السطح السياسي العراقي القائم على أسس طائفية والمحاصصة  لايتقبل الاخر المختلف فهذا التناقص الديموغرافي لشعبنا يبدو نتيجة واقعية. ومن المؤسف له بأن البعض ولإسباب مصلحية أو مجاملة لرجال الحكم يحجب هذه الحقيقة فيجاهر ليقول بان اوضاع شعبنا في العراق في تحسن  عندما يقولون بانه قبل عام 2003 كانت  الاحزاب معدودة  اما بعد هذا التاريخ فالاحزاب في تكاثر. 

صحيح هو أن وجود أحزاب سياسية في كل أمة مهم جداً ولكن من الضروري جداً أن يكون عدد الأحزاب يتناسب مع حجم الأمة وطموحاتها فنحن أمة صغيرة طموحاتها بسيطة وواضحة فلا يستوجبها إلا عدد قليل من الأحزاب السياسية يتناسب مع حجمها وطموحاتها وعلى أن تكون مستقلة بقراراتها ونشطة في عملها وليس أحزاب سياسية ورقية فقط. من هنا أكرر القول فإن الأمة التي لا يكون لها أحزاب سياسية مستقلة ونشطة ستكون إرادة الأمة مرهونة وخاضعة للأمم الأخرى. وهذا واضح جداً في بعض الأحزاب المحسوبة على أمتنا والتي ترتمي في أحضان الأحزاب السياسية الأخرى المهيمنة على مقدرات البلد. من هذا المنطلق وبالنظر لكوني مهتم بشؤون أحزابنا السياسية التي تمتلك قرارها المستقل فأنا في علاقة فكرية موضوعية مع الحركة الديموقراطية الآشورية وحزب أبناء النهرين. لذلك  حينما انتقدها وأبين بعض إخفاقاتها وأخطاءها فاعضائها يتقبلون تلك الانتقادات والاراء براحبة صدر مدركين بأنه لا مصلحة شخصية لي من هذه الإنتقادات ولا غرض لي غير المصحلة العامة لهم ولجماهيرها.
 
* كنت قبل بعض أيام في زيارة للولايات المتحدة الأمريكية وعقدت لقاءات عديدة مع مؤسسات شعبنا هناك وبعض الأحزاب السياسية وحضرت المؤتمر العام (الكونفنشن) للإتحاد القومي الآشوري الأمريكي، فبرأيك ماهي الادوار التي ينبغي على ابناء شعبنا في المهجر ومؤسساته القيام بها نحو التخفيف من معاناة أخوتهم في أرض الوطن.
 
- لايمكن انكار التحديات التي تواجه ابناء شعبنا في الوطن  وتسهم بتهديد تواجده في وطن  الاباء والأجداد  لاسيما تنوع تلك التحديات المأساوية المميتة من مادية وبشرية وانسانية بما فيها القتل أو التهديد بالقتل والتهجير وما ترتب على ذلك من تدني الإهتمام بالمسائل القومية والتركيز على المسائل التي تخص حياته وأمنه ومستقبل أولاده. لكن بالمقابل نرى أن ابناء شعبنا  في المهجر لا يواجهون مثل هذه التحديات، فلا أحد يهددهم بالقتل ولا بالإستلاء على أرضه أو بيته من هذا المنطلق وضمن ظروف توفر الأمن والإستقرار والأجواء الديموقراطية الرصينة فأنه يتطلب تعزيز إنتماءهم القومي وترسيخه وصيانته من الذوبان في هذه المجتمعات التي تعتبر بوتقة ذوبان القوميات الصغيرة. ولكن من المؤسف له الأمر عكس ذلك فالإهتمام بالمسائل القومية تضائل بشكل ملحوظ  وتقلص عدد المؤسات القومية لا بل حتى أنه أنحسرت نشاطات الأحزاب السياسية والمنظمات القومية. فتصور على سبيل المثال  هنالك في شيكاغو نحو 70 -80 الف شخص من ابناء شعبنا  لكنهم لايمتلكون سوى مؤسسة إجتماعية واحدة وهي الجمعية القومية الآشورية والتي أيضا لا حضور لها سوى ليومين فقط في الاسبوع مما يدل على ان الوعي في هذه الحالة في هبوط ودائما. وهناك حقيقة موضوعية تقول بأن أي مجتمع أو شعب يعرف من خلال مؤسساته وأحزابه السياسية، من هذا الواقع نقول بأن قوة الشعب ونشاطه يعرف من خلال قوة ونشاط مؤسساته وأحزابه السياسية.

على هذا الأساس طالما الظروف الموضوعية السياسية متوفرة في بلدان المهجر فإن الكرة الآن هي في ملعب أبناء شعبنا في المهجر للتحرك في المساحات الديموقراطية المتاحة للعمل القومي المثمر لأن العمل السياسي الناجح هو فن الممكن   فيجب العمل على هذا الموضوع أما من يفكر بتحرير بلاد اشور ويطلق بياناته ونداءاته من تلك الدول وهو بعيد عن آشور بألاف الأميال فهو سابح في غيوم لا محال من سقوطه عاجلاً أم آجلا. قيل أيضا السياسة هي "ديموغرافيا على جغرافيا" أي نشاط الإنسان على الأرض. فعلى أبناء شعبنا خاصة النشطاء منهم العمل ضمن سياسة البلد المقيمين فيه والإنخراط في الحياة السياسية له، أي المشاركة والإنضمام إلى الأحزاب السياسية والتي من خلاها يمكن إيصال رسالة أبناء أمتنا في الوطن إلى العالم أو تقديم المساعدة لهم ودعمهم في مطاليبهم المشروعة. وأكبر تجربة في هذا السياق هو فوز 5 نواب في البرلمان السويدي ليس على اساس الكوتا أو عبر أحزاب سياسية لشعبنا بل عن طريق مشاركتهم ضمن الاحزاب الوطنية والإنضمام إليها. والسيد أنور خوشابا الذي وصل إلى منصب محافظ منطقة فيرفيلد في ولاية نيو ساوث ويلز الإسترالية عبر إنتماءه لحزب إسترالي نموذج آخر أستطاع تحقيق العديد من المكاسب لشعبنا في تلك المنطقة.
 
*وماذا بشأن محاولة بعض أبناء شعبنا في المهجر بتأسيس برلمان آشوري في المهجر أو لوبي (جماعة ضغط) على المستوى الدولي لإثارة إهتمام الرأي العالمي بأوضاع شعبنا في الوطن؟
 
-من المؤسف له أن معظم هؤلاء يجهلون بشكل أو بآخر بأن مثل هذا العمل في المهجر لا يمكن له أن يحقق أهدافه مالم يكون متصل أو مرتبط بمسألة شعبنا في الوطن ويمتلك خطاب سياسي موحد نابع من الوطن. ولكن من الواضح يفتقد شعبنا أو بالأحرى تفتقد أحزابنا السياسية في الوطن لخطاب سياسي قومي موحد يكون المسند أو المنبع أو الأساس الذي يمكن أن ينطلق منه البرلمان الآشوري في المهجر أو جماعة الضغط. فإفتقار لمثل هذا الخطاب السياسي الموحد في الوطن يجعل من هذه المحاولات في تأسيس البرلمان أو جماعة الضغط أمر غير مجد وسرعان ما تذهب هذه الجهود في أدراج الرياح.
 
*وهل لك ان تطلع قراء الموقع عن الزيارة  القصيرة التي تقومون بها حاليا ولقاءاتكم مع اكثر من حزب سياسي سواء في مدينتي اربيل ودهوك ؟
- قبل ان اخوض بغمار الزيارة الاخيرة اود الاشارة الى انني كنت مشاركا قبل  ايام قليلة في الكونفيشن في ولاية أيرزونا في الولايات المتحدة. وسبب مشاركتي السنوية يقوم على سببين احدهما شخصي نابع من رغبتي بلقاء اصدقاء قدماء لم ألتقي بهم منذ عقود وببعض مثقفي أمتنا  وهذه الفرصة تحقق لي هذه الرغبة  فضلا عن سبب عام يتعلق بان الفيدريشن وكما هو معروف قد تاسس عام 1933 اي انه قد مر عليه هذا العام 85 عاما  ومازال مستمرا  في عمله بتعزيز الوعي القومي رغم ان هنالك من ينتقد اجراءاته وتحركاته  وهنالك من يترصد بعض السلبيات لابرازها برغم ان هنالك الكثير من الايجابيات التي يمكن تناولها  ومنها على سبيل المثال مشاركة المنظمات الشبابية والطلابية  ممن ياتون من مختلف بلاد المهجر وحتى من الوطن للتقارب والتواصل وفي بعض لقاءاتهم يستعرضون زيارتهم للوطن  والافكار التي يحملونها عن طريق تلك الزيارات مما يعزز الجانب القومي  الذي قد تخرجه تلك الزيارات  فلذلك انا هنا في الوطن من اجل تعزيز التواصل  حيث كنت في المهجر قبل ايام قليلة  وانا الان بين ابناء شعبي في الوطن والتقيت مع رجال الكنيسة ومع قياديين في الحركة الديمقراطية الآشورية وحزب ابناء النهرين كما أستمتعت بزياراتي للنادي الثقافي الآشوري في عنكاوه وللحق أقول بأنني أستمتعت أكثر بكثير في الدخول في مناقشات مع قيادي هاذين الحزبين.
 
*انتخابات برلمان كردستان باتت على الابواب وهنالك الكثير من الاراء  التي تحملها مشاركة احزاب شعبنا ما بين قرار بمقاطعتها او المشاركة فيها فالى اي المعسكرين تميل برايك ؟
 
-ربما تقصد القرار الذي اتخذته قيادة حزب ابناء النهرين من مقاطعتها وعدم المشاركة في الانتخابات الكردستانية فانا زرت مقرهم في اربيل وألتقيت بقادته  واول ما تحدثت به اليهم هو تهنئتهم على هذا القرار وبرايي هو قرار صحيح جدا  فالكوتا تبدو كراسيها مسروقة  وقامت مظاهرة احتجاجية ضد هذه السرقة  شارك فيها هذا الحزب إلى جانب الحركة الديموقراطية الآشورية كما رفضت الجهات الرسمية في الإقليم  طلبهم في تعديل نظام الكوتا وحصر التصويت بالمسيحيين، إذن المنطق يقول بأن قرار رفض المشاركة في الإنتخابات البرلمانية أمر عقلاني وصائب. فلماذا المشاركة طالما تسعى الحيتان الكبيرة بلع كراسي الكوتا، فتجربة الإنتخابات البرلمانية المركزية والمشاركة فيها والخروج بنتائج مخيبة أمر واضح فلماذا تكرار نفس الخطأ، وكنت أتمنى للحركة الديمقراطية الآشورية أن ترفض المشاركة في هذه الإنتخابات لتكون  رسالة مهمة لرفض سرقة الاحزاب الكبيرة  لكراسي الكوتا.
 
*وما افرزته نتائج انتخابات مجلس النواب العراقي خصوصا  بغياب بعض الاسماء المعروفة  من العاملين في الشان السياسي بين اوساط شعبنا ، هل عد ذلك الامر مفاجاة برايكم ؟
 
-الانسان الواعي للامور محصن  ضد المفاجات فالذي يمتلك وعياً سياسيا بالأمور السائدة سيكون متوقعاً بالنتائج وبالتالي لا يتفاجئ.  لقد شاركت أحزابنا السياسية المستقلة في الانتخابات الاخيرة إلى جانب قوائم تابعة  للحشد الشعبي ومنها ما هو مرتبط بالحزب الديمقراطي الكردستاني واسهمت انتخابها في مناطق  لاوجود مسيحي فيها  فمن اين جاءت تلك الاصوات، فمثل هذا الوضع المعروف نتائجه سلفا لا يشكل مفاجئة.  وانا ارى ان تكرارها في الانتخابات المرتقبة  في الأقليم ستقوم الاحزاب الكبيرة بإبتلاع كراسي الكوتا، وأن ما يؤسف له هو أن لا تستفيد أحزابنا المستقلة  من الاخطاء وتقع في نفس الفخ  لأنه حتما ستذهب اكثر نسبة من الكراسي المخصصة للكوتا للاحزاب المتنفذة. وإذا فازت الحركة الديمقراطية الآشورية بكرسي واحد ضمن هذه التجاذبات والإرهاصات سيكون ذلك أنجازا كبيراً لها.

49
مرشح قائمة المجلس الشعبي (344) بالتسلسل (5) خوشابة نمرود خوشابة  لـ(عنكاوا كوم)
وحدة الخطاب السياسي لفصائلنا السياسية هدف  نسعى اليه بدون كلل
عنكاوا كوم-سامر الياس سعيد
مجددا يتواصل موقع (عنكاوا كوم ) بدوره الاعلامي في التعريف بمرشحي القوائم المتنافسة ضمن نظام الكوتا لانتخابات برلمان كردستان التي ستجري في الـ30 من ايلول (سبتمبر ) الجاري  وفي هذه المحطة يلتقي الموقع مرشح قائمة المجلس الشعبي  بالرقم (344) خوشابة نمرود خوشابة والذي يحمل التسلسل (5) ضمن القائمة المذكورة والذي تحدث عن دوافعه للترشيح للانتخابات قائلا :
- انا اعتقد بل اؤمن  بان العمل  القومي  هو واجب  قبل ان يكون امتياز  لذا فمن  منطلق مشاركة  الجميع  لبناء الغد الافضل لشعبنا  الكلداني السرياني الاشوري  رايت بانني استطيع  المشاركة في هذا البناء  لجانب الجميع  وخصوصا الاخوة  والاخوات الفائزين  في هذه الانتخابات  وفي حالة عدم فوزي  ايضا ساكون الى جانب الجميع  للقيام بما  استطيع لخدمة  هذه الامة التي ابتلت  بالعديد من الامراض واخطرها  بالتاكيد هو  الهجرة التي تنخر بشعبنا  حتى انها بدات  بتهديد وجودنا على ارض بيث نهرين  وجاء ترشيحي ضمن قائمة المجلس الشعبي ايمانا  بالفكر  والمنهج السياسي  الذي ينتهجه المجلس ومشاريعه القومية المستقبلية  وخاصة  الحكم الذاتي لشعبنا ..
*وهل لديكم اولويات ستعملون عليها في حال فوزكم باحد مقاعد مجلس برلمان كردستان ؟
- بالتاكيد هنالك اولويات  خصوصا من خلال البرنامج الانتخابي الذي تم اقراره  بعد دراسة مستفيضة للواقع والطموح القوميين  فالوحدة القومية لاتنازل عنها  ووحدة الموقف والخطاب السياسي لفصائلنا  السياسية هو هدف نسعى اليه بدون كلل كما اننا سنضع في اولى اهتماماتنا  تطبيق المادة  35  من مسودة  دستور اقليم كردستان  وتحقيق الحكم الذاتي  لشعبنا  على ارض الواقع والعديد من  النقاط الاخرى  كتطوير قرانا  وقصباتنا  زراعيا  وصناعيا واعمارا  كما سنعمل  بكل قوة على تمثيل  شعبنا  في احدى الرئاسات الثلاث في اقليم كردستان  العراق كوننا  نستحق  هذا التمثيل شرعيا  ونامل  من شركاء شعبنا  من الاخوة الكورد ان يكونوا  موافقين لهذا المطلب  الشرعي  وامور اخرى يمكن  الاطلاع عليها من خلال برنامجنا الانتخابي المطروح في وسائل الاعلام المختلفة ..
*وهل تنتابكم مخاوف معينة قبل الدخول في الاستحقاق الانتخابي المرتقب ؟
- لماذا نسميها مخاوف ! انا ارى ان انسب تعبير يمكن الاستعانة به هو القلق  فهناك قوائم اخرى تنافسنا والمرشحون في هذه الانتخابات كثيرون وباتجاهات فكرية مختلفة  لذا بالتاكيد هناك قلق ولكن  نؤكد على ثقتنا  بشعبنا  اولا  وبالمجلس الشعبي ثانيا  وبقائمتنا ثالثا  لذا سيكون لقائمتنا  شان كبير  وموقع متميز اما اذ ا كان  قصدك من السؤال هو المخاوف من عمليات غير شرعية  تتخلل الانتخابات  فالموضوع  غير مستبعد ولكنه في كل الاحوال لن يكون له تاثير  كبير على النتائج النهائية ..
*وعلى اي المدن المشمولة  بالانتخابات تعولون في الحصول على نسب تصويت كبيرة ؟
- جماهير ومساندي مجلسنا الشعبي منتشرة  في المحافظات الثلاث وهي اربيل ودهوك والسليمانية  ولكن الانتخابات  تعتمد على  عدد الاصوات وبالتالي  على اعداد شعبنا المتواجدين  في هذه المدن  والواقع يقول  بان محافظتي اربيل ودهوك لدينا فيها  اعداد اكبر من  السليمانية  وبالنسبة لنا لدينا  تواجد كبير  في اربيل ودهوك كمحافظات وفي السليمانية  اقل بالتاكيد ..

50
افتتاح أول كنيسة في عين العرب منذ 30 عاماً

عنكاوا دوت كوم – عين عرب – «القدس العربي»

احتفل المسيحيون في مدينة «عين العرب – كوباني» الخاضعة لسيطرة وحدات حماية الشعب الكردية، في ريف حلب شمال شرقي سوريا، بافتتاح أول كنيسة للطائفة المسيحية في المدينة، بعد دمار الكنائس الموجودة فيها، وغياب مثل هذا الأمر على مدار ثلاثين سنة مضت.
الإداري في الكنيسة حديثة العهد عمر فراس أشار وفق ما نقلته مواقع إعلامية كردية إلى أن هذه الكنيسة هي من نتاج «مقاومة كوباني التي ضحى فيها المئات من أبناء وبنات الشعب الكردي من كافة المكونات والطوائف مدينة كوباني هي مفتاح حرية الشرق الأوسط، والأخوة والمحبة والعيش المشترك بدأت من هذه المدينة». من جانبه، نوه القيادي في حركة المجتمع الديمقراطي «أحمد شيخو»، إلى أن «بعض الجهات التي حاولت زرع الفتن بين الطوائف في شمال سوريا وتشويه الإسلام الحقيقي، وافتتاح مثل هذه الكنيسة في مدينة كوباني دليل على فشل كل تلك السياسات التي حيكت ضد الشعب، وهذه الكنسية هي من نتاج ثورة روج آفا التي وحدت بين الأديان والطوائف وزرعت الحب والأخوة بين الشعب والتي اتخذت من مفهوم الأمة الديمقراطية أساساً لها».
وتعيش في مدينة عين العرب، في ريف حلب قرابة خمسين عائلة مسيحية، وتشهد المنطقة الخاضعة لسيطرة «الإدارة الذاتية» الكردية، ومحافظة الحسكة احتفالات للمسيحيين بعدد من أعيادهم مثل «القيامة»، رغم وقوع عدد من التفجيرات في الكنائس وهجرة نسبة كبيرة منهم خارج البلاد بسبب سوء الأوضاع الأمنية. وبالانتقال إلى مدينة «عامودا» شمال الحسكة السورية، فقد احتفل المسيحيون، وفق ما نقلته وكالات سورية محلية، للمرة الأولى منذ ثلاثين عاماً في المدينة التي تعيش فيها أربع عائلات فقط، بعيد «مار الياس». احتفال المسيحيين، الذي كان الخميس، جاء بعد ترميم الكنيسة الطينية نتيجة تعرضها لأضرار كبيرة بفعل الأمطار والرياح، وتعتبر كنيسة عامودا، من الكنائس القديمة المشيدة في سوريا، إذ يرجع بنائها إلى عام 1927، في حين تتوزع أربع طوائف ومذاهب العيش في مدينة عامودا»، وهي «الكاثوليك و السريان والأرمن البروتستانتية».

51
مركز أوروبي يدعو الأمم المتحدة للإقرار بالإبادة الجماعية بحق المسيحيين في العراق


عنكاوا دوت كوم/ المدى /ترجمة/ حامد أحمد

خلال هذا الاسبوع  شرع مجلس حقوق الانسان التابع للأمم المتحدة UNHRC  بجلسته الاعتيادية الثالثة والأخيرة لهذا العام ،  حيث سيحضر الجلسة ممثلون عن شريحة واسعة من الطائفة المسيحية المضطهدة في منطقة الشرق الأوسط والذين سيتقدمون بمناشدات للأمم المتحدة للاعتراف بجريمة الإبادة الجماعية التي ارتكبت بحق المسيحيين في العراق  وسوريا .

وخلال الجلسة 39 لمجلس حقوق الإنسان التابع للامم المتحدة ، والتي تبدأ من 10 الى 28 أيلول الحالي ، سيقوم المركز الأوروبي للقانون والعدالة بطرح مناشدة للمجلس للاقرار بحالة الاضطهاد المستمر العنيف للمسحيين في العراق وسوريا من قبل تنظيم داعش على إنه جريمة إبادة جماعية كما منصوص عليه في قرار منع ومعاقبة جريمة الإبادة الجماعية .
المركز الأوروبي للقانون والعدالة ECLJ ، وهو مركز أوروبي منضوٍ تحت المركز الاميركي للقانون والعدالة ، كان متابعاً ومناصراًعلى مدى طويل للاقليات الدينية المضطهدة في منطقة الشرق الأوسط . والشهادة التي سيتقدم بها المركز الاوربي للقانون والعدالة في هذه الجلسة ستكون مناشدتهم السابعة للاعلان بان تنظيم داعش يرتكب جريمة ابادة جماعية ضد المسيحيين والأقليات الدينية والعرقية الاخرى . وقبل انعقاد هذه الجلسة ، كانت آخر مناشدة تقدم بها المركز الأوروبي قد حصلت في 25 أيار الماضي عندما طالبت الأمم المتحدة بتعيين مستشار خاص يترأس فريقاً تحقيقياً لجمع معلومات والاحتفاظ بها كدليل على ارتكاب جريمة الابادة الجماعية .
واستنادا لبيانهم الخطي لجلسة العاشر من أيلول ، فان الاعلان عن وقوع جريمة إبادة جماعية يعد أمراً ضروريا لأنه يفسح المجال للمساعدات بان تذهب للضحايا ولولاه لايمكن توفيرها ، وسيسمح هذا الإعلان للامم المتحدة أيضاً أن تتخذ الخطوات الضرورية لإيقاف الابادة الجماعية بشكل كامل وتنفذ التزاماتها لحماية الضحايا .
وفي الوقت الذي تم فيه تحرير مناطق واسعة كان يسيطر عليها داعش في العراق وسوريا فان المسيحيين بدأوا يرجعون لمناطق سكناهم المتضررة الخالية من الخدمات الاساسية مثل الكهرباء والماء وانعدام الامن فيها حيث ما يزال تهديد الارهاب يلوح في الافق .
وكان الأب ، إفرام الخوري بنيامين ، قد ذكر في تصريح بعد قداس أقيم في كنيسة القديس مار جورج القديمة في منطقة باهزاني في الموصل " نحن لايمكننا البقاء بدون مساعدة من قبل الاميركيان والأمم المتحدة لتوفير حماية لمنطقة سهل نينوى بشكل مباشر . ربما قد يكون بامكاننا البقاء بدون حماية دولية ، ولكن اذا لم تأتي هذه الحماية عاجلاً فإننا قد نغادر ."
واستناداً الى دراسة نشرتها مؤسسة المساعدة للكنائس المحتاجة ، جيرج أن نييد ، وهي مؤسسة خيرية معنية بمساعدة الكنائس المتضررة ، فان المعاملة التي يتعرض لها المسيحيون قد إزدادت سوءاً وعلى نحو مطرد خلال السنتين الماضيتين مقارنة بالسنتين التي سبقتها وهي أكثر قساوة الآن من أي فترة أخرى سابقة خلال التاريخ الحديث . بين بداية الحرب الأهلية في سوريا عام 2012 مروراً بالعام 2017 انخفض عدد المسيحيين هناك من 1.5 مليون مسيحي الى 500,000 ألف مسيحي فقط .وفي مدينة حلب التي تضم اكبر تجمع للمسيحيين في سوريا انخفض عدد المسيحيين من 150,000 ألف مسيحي الى 35,000 ألف فقط , وفي ربيع عام 2017 انخفض عدد المسيحيين هناك بمعدل 75% .
وفي العراق فان أكثر من نصف مسيحيي البلد هم مهجرون داخلياً ، وتتوقع الدراسة التي اعدتها مؤسسة المساعدة للكنائس المحتاجة ، جيرج ان نييد ، الخيرية بأن المسيحية في العراق قد تتعرض للزوال بشكل فعال بحلول العام 2020 اذا ما استمر تعداد المسيحيين بالانخفاض في البلد كما كان الحال عليه قبل سنتين مضت .
والقت المؤسسة الخيرية لمساعدة الكنائس باللائمة على الأمم المتحدة والإعلام الغربي لتجاهلهم المسيحيين المضطهدين في المنطقة ، وقالت في بيان لها بهذا الخصوص : " عندما يكون هناك وقت تركز فيه وسائل الإعلام اهتمامها لحقوق الانسان بغض النظر عن جنسهم وعرقهم فانه من المثير للسخرية أن نجد في كثير من وسائل الإعلام العلمانية عدم وجود اهتمام لديها في تغطية حالات الاضطهاد الواسعة التي يتعرض لها المسيحيين ."
وفي الوقت الذي قامت فيه الأمم المتحدة بتعيين مستشار خاص ، كما طالب بذلك المركز الأوروبي للقانون والعدالة ، فان إعلان الأمم المتحدة عن الاضطهاد الذي يتعرض له المسيحيون في المنطقة على إنه جريمة إبادة جماعية سيكون بمثابة أهم خطوة مترتبة لاحقة في تسهيل وتحقيق رعاية دائمية للضحايا .
وقال احد المسيحيين الناجين بخصوص تجاهل الأمم المتحدة لمشكلتهم " جرائم تنظيم داعش ضد المسيحيين اشتملت على قطع الرؤوس وحرق الضحايا أحياء في صناديق والاغتصاب ، ولايوجد أحد يلقي لنا بالاً وكأننا لسنا بشراً ."
ويعتبر مسيحيو العراق على أنهم من أقدم المجتمعات المسيحية في العالم ، حيث المسيحيون الاشوريون والكلدانيون من الذين يتكلمون اللغة الارامية الشرقية القديمة الذين قدموا للبلاد منذ القرن الاول الميلادي .
وجاء في مناشدة المركز الأوروبي خلال الجلسة الحالية " على الأمم المتحدة أن تدافع عن حقوق جميع الأقليات الدينية بضمنهم المسيحيون في العراق وسوريا وأي مكان آخر تعرضوا فيه للابادة الجماعية على أيدي تنظيم داعش وبدون أي تأخير . ولانريد أقل من هذا الطلب."

 عن: موقع ناشنال ريفيو الأخباري

52
قناة النجباء الفضائية مسيحيون يتضامنون مع الشيعة في احياء ذكرى عاشوراء - تقرير عيسى العطواني

http://www.ankawa.org/vshare/view/10930/alnujabatv/

53

رام الله - دنيا الوطن


قال رئيس المرصد العراقي لحقوق الإنسان، مصطفى السعدون، إنه بعد مضي أكثر من عام على تحرير مدينة الموصل من قبضة تنظيم داعش الإرهابي مازالت هناك مخاوف لدى المسيحيين من العودة مرة أخرى لمنازلهم، مؤكداً أن مخاوف المسيحيون في الموصل، أو في محافظة نينوى بشكل عام، تزداد يومياً وحتى الآن لم يعد منهم إلى مناطقه سوى قرابة 20%.

وأضاف السعدون خلال لقاء صحفي، أن المخاوف التي تعيق عودة المسيحيين إلى أرضهم هي الاعتداءات التي قد تحدث ضدهم من قبل جماعات مسلحة وبعض المتطرفين الذين لازالوا موجودين في تلك المناطق، بالإضافة إلى ذلك الصراع على مناطق سهل نينوى وهي مناطق أقليات وفيها عدد كبير من مناطق المسيحيين التي يتصارع عليها العرب والكرد والحكومة الاتحادية وإقليم كردستان والسنة والشعية، وهو ما يجعل المسيحيين يعتقدون أنهم قد يكونوا من جديد حطباً لصراع قد يشتعل في أية لحظة.

وأوضح السعدون أنه نذ بداية 2018 تم تسجيل عدد من الاعتداءات على عوائل مسيحية في قراقوش ومناطق أخرى في سهل نينوى، مضيفا أن هناك جماعات مسلحة تتبع أحزاب سياسية لا تريد للمسيحيين أن يعودوا لمناطقهم اعتدوا عليهم، متابعاً أنه بالإضافة إلى المخاوف الأمنية هناك عوائق تتعلق الاقتصاد، إذ لا توجد فرص عمل في مناطقهم لشبابهم وعوائلهم، فضلا عن غياب الخدمات وتهدم عدد كبير من المنازل



54

بغداد اليوم – ديالى

أكد مسؤول المواكب الحسينية في محافظة ديالى، علي أحمد طاهر، السبت (15 أيلول 2018)، أن 30 شخصاً من أبناء الديانة المسيحية، يشاركون في خدمة المواكب الحسينية ببعقوبة.

وقال طاهر في حديث لـ (بغداد اليوم)، إن "30 شخصاً من أبناء الطائفة المسيحية، بعضهم من ديالى، والآخر أقربائهم من بغداد، يشاركون في خدمة المواكب الحسينية داخل بعقوبة، وينتشرون في موكبين معروفين".

وأضاف، أن "وجود المسيحيين في خدمة المواكب الحسينية داخل بعقوبة، يتكرر كل عام، وهم يتعاونون مع اخوانهم من بقية الطوائف في خدمة المواكب".

وأشار طاهر، إلى أن "مواكب ديالى تتميز بمشاركة واسعة من قبل كل أطياف المجتمع العراقي دون استثناء، وتجد أغلب المواكب يشارك فيها خليط متجانس من كل المكونات".

55

السومرية نيوز/ بغداد

أعلن مدير مكتب إنقاذ المختطفين الإيزيديين حسين قائيدي، عن تحرير فتاة إيزيدية من قبضة تنظيم "داعش" داخل الأراض السورية.

وقال قائيدي في تصريح لوكالة أنباء "سبوتنك" الروسية، وتابعته السومرية نيوز، إنه تم تحرير فتاة إيزيدية تبلغ من العمر 18 عاماً، من داخل إحدى المناطق السورية، من قبضة تنظيم "داعش"، مبيناً أن الفتاة من منطقة الوردية (غربي قضاء سنجار)".

وأوضح، أن مكتب إنقاذ المخطوفين قام بتكيف أحد الفرق العاملة معنا، للتوجه للمكان المعين لتحرير الفتاة، وتم اتخاذ جميع الإجراءات الأمنية والمعنوية، مشيراً إلى أن عدد الايزيديين المختطفين الناجين من قبضة "داعش"، حتى الآن منذ افتتاح المكتب، بلغ (3321) شخصا.

وأضاف، أنه "حسب الإحصائيات الموجودة لدينا، لا يزال أكثر من 3 آلاف شخص من المكون الايزيدي، مختطف لدى تنظيم داعش، والمكتب يعاهد أهالي الضحايا بأن العمل مستمر حتى تحرير أخر مختطف".

يذكر أن مسلحي تنظيم "داعش" سيطروا مطلع شهر آب من العام الماضي، على قضاء سنجار ذو الأغلبية الإيزيدية، والذي شهد عملية نزوح كبيرة قدرت بنحو 400 ألف نازح، عقب محاصرة عشرات آلاف الإيزيديين في سنجار فضلا عن ممارسة عمليات القتل والخطف الجماعي من قبل عناصر التنظيم ضد النساء والرجال.

56

عنكاوا كوم –خاص

انجز الكاتب  كامران عبدالكریم شێخ علی رواية تاريخية  عنونها باسم  (زازانا) سلط من خلالها الضوء على الثورة التی حدثت فی بابل اكتوبر عام 522 قبل الميلاد ،حیث سطر العراقیون بدمائهم اروع صفحات البطولة‌ والفداء .....

حيث حوت  الرواية  الكثير من المشاعر الانسانیه‌ المختلفه‌ ، النصر والهزیمه‌، الوفاء والغدر، القسوه‌ والحنان، الشجاعه‌ والخوف. ومن أهم النقاط التی یركز علیها‌ الكتاب حب الوطن وارتباط الانسان بارضه.

فالكتاب رساله‌ للجمیع بضرورة التلاحم والتعاون والحفاظ علی الوطن، فعندما ینتصر العدو یخسر الكل وتابع شيخ علي بان روايته دونت  باللغه‌ الكوردیه‌ لعدة‌ اسباب؛ منها قلة القصص التأریخیه باللغة‌ الكوردیه‌، والقاء الضوء علی جانب مشرق من التأریخ العراقی القدیم للقاریء الكوردی، بناء جسور ثقافیه‌ بین مختلف شرائح المجتمع العراقی .

الرواية تتكون من 656 صفحة حجم (17*24)سم ؛ مشيرا بانه وضع كل اللمسات المناسبة للرواية  باستثناء انتظارها التمويل المناسب من اجل خروجها  للقاري  وقد لخص الكاتب روايته بسطور عديدة ابرز من خلالها  تلك الملحمة التي شهدتها الحضارة البابلية  التي حدثت سنه‌ 522 ق.م ،حیث أعلن نبوخذنصر الثالث العصیان علی الاخمینین، فی بدایة الثوره‌ یصدر الملک البابلي قراره بقتل جمیع النساء والاطفال البابلیین لكی تكفی المؤنة‌ والاستعداد لحصار طویل .

الملك بیل شار اوصر والعائد من غیبة أمدها سبعة عشر سنة يخرج من بابل وسط أحتفال ضخم في معبد ايساكلا حسب العرف البابلي، حيث تخرج الجماهير لتوديع جيشها الوطني في شارع الموكب. مقدمة الجيش البابلي يعسكر قي سيتاس على نهر دجلة لموجهة عبور الجيش الفارسي، بينما يعسكر الجزء الاكبرمن الجيش بمعية الملك  في قرية زازانا على الفرات.

الجيش الفارسي يخرج بقيادة داريوش من شوشان ويعبر الفيافى ليصطدم بالجيش البابلي ، ولكن داريوش الفطن يرسل ثلث الجيش بقيادة القائد الميدي ديتيس لكي يعبروا دجلة في مكان غير متوقع البتة ولكي يلتفوا على الجيش البابلي المعسكر في سيتاس وذلك عبر رحلة طويلة في الصحراء وبمساعدة اهل البادية من الأراميين ، في الوقت المحدد يهجم الجيشان على البابليين وينتصرون في المعركة الاولى ويعبرون دجلة.

الخيالة البابلية تنهك الفارسيين وتقودهم الى فخ محكم في زازانا على الفرات، ولكن بسبب العدد الهائل للقوات الفارسية ينتصرون في المعركة ،ينسحب الملك بعد قتال عنيف وتضحيات كبار القادة البابليين.

یقود داریوش بنفسه القوات الفارسیة لحصار بابل و یبقون لمده‌ تسعه‌ أشهر ،حیث یقوم البابلیون طیله‌ هذه الفتره‌ بالصمود والسخریه‌ من الفارسیین، القوات الفارسية تجرب كل الحيل والطرق للعبور، من البر والنهر ولكن البابليين يتفانون بالمقاومة،يجرح الملك ويقوم أخوه الاصغر (بارايل) بقيادة الجيش. فی الشهر السابع واثر مناقشة أحد كبار مستشاريه معه، یقوم داریوش بمعاقبته بطريقة قاسية ، والذی یفر بدوره ویلجأ الی بابل ویصبح احد قادتها ، و فی نهایه‌ الشهر التاسع تسقط بابل نتیجه‌ للخیانة.

الروایه‌ تتحدث عن الحیاه‌ الیومیه‌ فی بابل، معالم المدینه‌، اسواقها، معابدها، ازیاء الناس، طریقه‌ العیش، القانون والطب والكهانة والسحر فی بابل...

القصه الرئیسیه‌ تدور حول الملك بیل شار اوصر وعودته من الغربة بعد فقدان ذاكرته‌ وانتحاله شخصیه‌ تاجر كلدانی قبل اعلان الثوره‌، وانتحار زوجته المحبوبة أني لكي يشارك الملك الرعية قساوة فقدان العائلة، علاقة الملك مع المعبد وصراعه‌ مع رئیس كهنة معبد أيساكلا (أمتيلو) بعد وفاة معلمه وشانكاماخو بابل (أوكين) ‌، علاقته مع اخیه‌ (بارايل) المؤمن الملتزم بعبادة مردوخ وهوالمنكر لتعدد الألهة. هذا بالاضافة الى عدد من القصص الثانویه‌، عن (أبيل) الفقیر البابلي صانع الفخار وصاحب سبع بنات وتصرفه حيال قتل الفتيات في بداية الثورة. الفاتنة الأرمنية (أسيمار) زوجه‌ الجندی الباسل (أريو) والذی یقتل في زازانا وتقع ضحیه‌ طمع اخوة زوجها وقوانین بابل الجائرة تجاه النساء. بسميا الجندی الريفي الشاعر وصدیقه‌ البابلي المخلص (أودين) والذي يحاول تلبية وصية صديقه المقتول بايصال هدية الى الجميلة (توران) كاهنة المعبد. قائد الجیش البابلی الترتانو (زاينيل) صاحب القلب الرقیق والطباع الخشنة، قائد البحرية البابلية المحنك (دارسون ) وحديثه في الاسر مع داريوش و نهايته المفجعة. قصة الطبيب البابلي الأسير(راهي)مع ملك الفرس. المستشار (زوبیروس) أبن أحد السبعة الكبار في فارس المتطلع لكرسی العرش بابل. قصة (داریوش) الملك الفارسي المؤمن بالعقيدة الزرادشتية ذو الطباع الحادة. الجندي (شمشون) اليهودي الصلب وقصة الجالية اليهودية في بابل. الأرملة البابلية ( أشي) وقصة تحولها الى خدمة الحرس الملكي البابلي...
قصص كثيرة والعدید من الصراعات، الصراع بین القصر والمعبد، بین الملك الملحد وكبیر الكهنه‌، حال الجالیه‌ الیهودیه‌، صراع الطبقات، صراع الملك مع احلامه وحب حیاته المندثر...
تقدم  القصه‌ العدید من المعلومات المهمه‌ عن المحاكم البابلیه‌ وكیفیه‌ اجراء المحاكمات، الطب البابلی ونقابه‌ الاطباء والادویه‌ المستعمله‌ وعمل الاطباء وخبراتهم، الجیشین البابلی والفارسی مع الاسلحه‌ والملابس‌ وطرق القتال، المعبد وانواع الكهنه‌ والطقوس واعمال الكهانه‌ الشعوذه‌ والفأل، الدیانتین‌ البابلیه‌ القدیمه‌ والزرادشتیه‌ وعدد الالهه‌ وطقوس اداءها.
 
القصه‌ تتكون من 664 صفحه‌ حجم  (17*24)سم . 12 باب ، وكل باب یحتوی علی 8-12 فصلا وبمجوع 113 فصل و بأجمالی اكثر من 122000 كلمة‌ وباللغة‌ الكوردیة‌.
لغرض الامانه‌ والدقه‌ تم الاستعانه‌ بالمصادر ادناه، هذا بالاضافه‌ الی عشرات المقالات، الابحاث، الصور والمواقع الالكترونیه‌ وباللغات (الكوردیه‌، العربیه‌، الفارسیه‌، الانكلیزیه‌) وذلك للتأكد من الاحداث ومعاینة‌ المواقع :
 
1-  مقدمه‌ فی تأریخ الحضارات / بجزئیها الاول والثانی – طه باقر
2- تأریخ ایران القدیم – حسن بیرنیا
3- مقدمه‌ فی ادب العراق – طه باقر
4- عظمة‌ بابل – د. هاری ساكز
5- القوانین السومریه‌والقوانین البابلیه‌ القدیمه‌ - د. جیا فخری
6- حمله‌ العشره‌ الالاف / زینفون – یعقوب افرام
7- الازیاء العراقیه‌ القدیمه‌ - مدیریه‌ الاثار العراقیه‌ العامه‌
8- العهد القدیم (التوراة) / أسفار (عزرا، ارمیا، حزقیال، دانیال )
9- الزرادشتیه‌ تأریخا‌ وعقیدة‌ وشریعة‌ - خالد السید محمد
10- میژووی جه‌نگی پارسان / هیرودوت – علی فتحی
11- ملحمه‌ كلكامش والتوراة‌ - ناجح المعموری
12- قصە الحضارة – ویل دیورانت

المؤاف کامران خۆشناو في سطور
           
الاسم :                  كامران عبدالكریم شێخ علی
تولد:                    أربیل / 1 - 10 - 1970 
العنوان:                أربیل/ محلە نووسه‌ران- بوست كود (217-144-15)
رقم الجوال:           07719932121 
البرید الالکترونى:        kamaranalshekh@gmail.com 
                            kamo.khoshnaw@gmail.com
اللغات:                 الکردیە، العربیە، الأنکلیزیە
التحصیل العلمی‌:      بکالوریوس هندسة کهربائیە - جامعة صلاح الدین / 1992
العمل:                  مهندس خبیر – دیوان رئاسه‌ مجلس الوزراء

  الاعمال:
   کتابە وأخراج مسرحیە (الخالدون) سنة 1991 – جامعة صلاح الدین / أربیل
   کتابە وأخراج مسرحیە (الشکوى الاخیرە ) سنة 1992 – قاعە الشعب / أربیل
   عضو هیئە تحریر، وبعدها رئیس تحریر فی مجلة (ملامشهور) الفکاهیە الساخرە، سنوات  1997-2001 / أربیل
   صاحب أمتیاز مجلة (ته‌نزوێنه‌) الفکاهیە الساخرە، سنوات  2006-2008 / أربیل
   رئیس تحریر مجلة (ئەندازیار) والتی کانت تصدر عن نقابە مهندسی کوردستان، سنوات 2002-2012/ أربیل
   مقالات أدبیە، مقالات علمیة، قصص قصیرة، زوایا ساخرە، ردود ساخرة و ذلك  فی العدید من المجلات والصحف وباللغتین الکوردیە والعربیە ،منها (كولان، خه‌بات، جه‌ماوه‌ر، میدیا،  وه‌رزش، ئاوێنه‌ی وه‌رزش، توركمن ئیلی، هەریمى کوردستان) سنوات 1993- 2016
   حدیقة‌ الاصدقاء / 2014 – قصة للاطفال (غیر منشور)
   زازانا / 2016 – روایة تأریخیه‌ (غیر منشور)
   گەمبۆل / 2017 – نوڤلیت
   هەسارەى تى / 2017 – نوڤلیت
   حوشتر و حه‌مام / 2018 – قصص ساخرة‌

57
مرشحة قائمة المجلس الشعبي  المرقمة (344) بالتسلسل (4) كلارا  عوديشو يعقوب لـ(عنكاوا كوم)
 تحقيق طموحات ابناء شعبي دافعي الرئيسي للترشيح لانتخابات برلمان كردستان
عنكاوا كوم-سامر الياس سعيد
يواصل موقع (عنكاوا كوم ) مقابلاته مع المرشحين لانتخابات برلمان كردستان بغية التعريف  ببرامجهم الانتخابية ودافعهم  للترشيح للانتخابات المؤمل اجراؤها في نهاية الشهر الحالي واليوم يلتقي الموقع مرشحة  قائمة المجلس الشعبي  التي تحمل  الرقم (344) والتسلسل (4) كلارا عوديشو يعقوب للحديث عن دوافعها في الترشيح  حيث قالت :
- من ابرز الدوافع التي قادتني للترشيح  هي واجبنا  كمواطنين  نحو المشاركة  السياسية في الاقليم  من اجل ضمان حقوقنا وتمثيل شعبنا  وتوصيل صوته والحد من التجاوزات التي تجري بحقه كما ان دوافعي تستهدف سن قوانين  من شانها تمثيل ابناء شعبنا  في مناقشة قضاياه القومية  والساسية مما يؤمن له العيش الامن والمستقر  في ظل  اقليم ينعم بالعدالة والمساواة  والحقوق..
*وماذا عن الاولويات التي ستعملين عليها لو تسنى لك الحصول على مقعد في برلمان كردستان ؟
- لاشك في ان اولى تلك الاولويات  تضمين الدستور  الاعتراف بالنكبات والماسي التي تعرض لها ابناء شعبنا في الفترات السابقة  بالاضافة للعمل على سن قوانين  تؤمن المشاركة الفعالة  لابناء شعبنا  في  المؤسسات الادارية  خصوصا بمناطق تواجده  كما نعمل على  زيادة عدد مقاعد الكوتا فالعدد الحالي لايلبي التمثيل المطلوب لابناء شعبنا كما نعمل على الحد من التجاوزات التي تحصل في عدد من مناطق تواجد شعبنا  لاسيما من خلال تعويض المتضررين  من تلك التجاوزات  والعمل ايضا على تفعيل المادة 35 الخاصة بالحكم الذاتي فهي الحل الامثل  لمشاكلنا في هذا الشان ولها تاثير كبير للحد من نزيف الهجرة الذي يتعرض له ابناء شعبنا  ومع كل ما تقدم وذكرته فانني ايضا ساعمل على تامين حياة مناسبة ومستقرة لشرائح الشباب والنساء والاطفال فضلا عن ذوي الاحتياجات الخاصة  والعمل على توفير مصادر عيش للقاطنين بقرانا من اجل ترسيخ وجودهم والحد من هجرتهم لتلك القرى كما ساعمل على سن قوانين من شانها تجريم من تسول له نفسه الاساءة  للاخرين  وبالمقابل تثمين دور التعايش السلمي والارتقاء بهذا المفهوم في الاقليم  وكل ما تحدثت به اود تنفيذه بخدمة فعلية  دون ان تكون مجرد وعود..
*وهل هنالك مخاوف محددة يمكن ان تبرز قبل  بلوغ الاستحقاق الانتخابي ؟
- بالعكس انا متفائلة  سواء من جانب ابناء شعبنا في مشاركتهم التي ستكون واسعة  فضلا عن توجه تلك الجموع لانتخاب قائمة المجلس الشعبي كونها الجهة التي عملت بجد طيلة السنوات السابقة  سواء من خلال البناء والتعمير  وترسيخ وجودنا في عدد من القرى والمناطق التي كانت تشهد تواجدنا فيها سابقا  ومازالت تعمل ..
*وعلى اي المدن الثلاث وهي دهوك واربيل والسليمانية يمكن ان تعولين اكثر في الحصول على نسبة تصويت اكبر ؟
- اعول كثيرا على مدينة دهوك كونني انحدر من احدى مناطق هذه المدينة  وتشهد تواجدا مسيحيا لافتا فيها  كما انني عملت وعشت في البيئة الخاصة بهذه المدينة  ومع ذلك فانا ايضا اعول على المدن الاخرى  فبلاشك ان هنالك من سيسهم بالتصويت في هذه المدن التي ذكرتها .

58
جائزة ستيفانوس العالمية لرئيس مؤسسة مسارات
تسلم المنسق العام لمؤسسة مسارات الباحث في شؤون الأقليات سعد سلوم جائزة ستيفانوس الدولية للحريات الدينية ، في العاصمة النرويجية أوسلو.
وترأس الاحتفال وزير خارجية النرويج السابق السيد كونت فوليباك (knut vollebæk) بحضور سفير جمهورية العراق لدى النرويج وعدد من الشخصيات السياسية والمدنية والإعلامية العالمية.
ويأتي فوز سلوم بالجائزة مع الاب امير ججي الدومنيكي تتويجا لعملهما المستمر والمثابرة في مجال الحريات الدينية ونشر ثقافة الحوار وقبول الآخر في العراق خلال اكثر من اربع عشرة سنة في مؤسسة مسارات للتنمية الثقافية والإعلامية وتأسيسها المجلس العراقي لحوار الأديان مع مجموعة من الشخصيات المجتمعية العراقية كذلك تأسيس المركز الوطني لمواجهة خطابات الكراهية هذا العام.
يذكر ان جائزة ستيفانوس للحريات الدينية وهي ارفع جائزة للحريات الدينية في أوربا تأسست عام 2005 من قبل المنظمة النرويجية Stefanus Alliance International، وتم منحها مرة كل سنتين منذ عام 2008.


59

عنكاوا كوم / وكالات

استقبل قداسة البابا فرنسيس ظهر اليوم الجمعة في قاعة الكونسيستوار في القصر الرسولي بالفاتيكان المشاركين في لقاء الأزمة الإنسانيّة في سوريا والعراق، ووجّه الأب الأقدس كلمة رحّب بها بضيوفه وقال أحييكم وأشكركم جميعًا أنتم الذين تشاركون في لقاء التنظيم السادس حول إجابة الكنيسة على الأزمة في العراق وسوريا والبلدان المجاورة، لقاء يطال هذا العام أيضًا قطاع المهاجرين واللاجئين.

وأضاف الأب: منذ سنوات عديدة تُدمي النزاعات تلك المنطقة ويستمرُّ وضع السكان في سوريا والعراق في التسبب بقلق كبير. ولذلك أحمل يوميًّا في صلاتي أمام الرب آلام وحاجات كنائس وسكان تلك الأراضي الحبيبة وكذلك آلام وحاجات الذين يبذلون ذواتهم ليقدموا لهم العون. من خلال دراستكم الثالثة حول المساعدة الإنسانيّة للمؤسسات الكنسيّة أنتم تقدمون إسهامًا مهمًّا لكي نفهم الحاجات بشكل أفضل وننظّم بشكل أفضل المساعدات لصالح هؤلاء السكان.

وتابع "الحبر": كما ذكّرت مرات عديدة، هناك خطر أن يُلغى الحضور المسيحي من تلك الأرض التي منها انتشر في العالم نور الإنجيل. لذلك وبالتعاون مع الكنائس الشقيقة يعمل الكرسي الرسولي باجتهاد لكي يضمن مستقبلًا لهذه الجماعات المسيحيّة. أنَّ الكنيسة بأسرها تنظر إلى إخوتنا وأخواتنا في الإيمان وتشجِّعهم بالقرب منهم بالصلاة والمحبّة الملموسة لكي لا يستسلموا لظلمات العنف ويحافظوا على شعلة الرجاء مُتَّقدة.

وأوضح أنَّ شهادة المحبّة التي تصغي وتجيب من خلالها الكنيسة على صرخة مساعدة الجميع، بدءًا من الأشدَّ ضعفًا والفقراء، هي علامة منيرة للحاضر وبذرة رجاء ستزهر في المستقبل.
ولفت البابا إلى أنَّ هذا العمل المسيحي يذكّرني ببعض المقاطع من "الصلاة البسيطة" المنسوبة للقديس فرنسيس الأسيزي "فـــأضَعَ الحبَّ حيثُ البُغض... والرجاءَ حيثُ اليـأس. والفرحَ حيثُ الكآبـة". من بين المبادرات التي تقومون بها، يهمّني هذا العام أن أذكِّر بالعمل الكبير لدعم عودة الجماعات المسيحيّة إلى سهل نينوى في العراق، والعناية الصحيّة التي تمَّ تأمينها للعديد من المرضى الفقراء في سوريا ولاسيما من خلال مشروع "Ospedali Aperti". أيها الإخوة الأعزاء، معًا بنعمة الله ننظر إلى المستقبل.

وأضاف: أشجِّعكم أنتم الذين تعملون باسم الكنيسة على الاستمرار في العناية بتربية الأطفال وعمل الشباب والقرب من المسنين ومداواة الجراح النفسيّة بدون أن ننسى جراح القلوب التي دعيت الكنيسة لتضميدها: "فأضع المغفـــرَةَ حيثُ الإساءَة والاتفاق حيثُ الخِلاف".

وقال البابا فرنسيس: أطلب ختامًا بقوّة من الجماعة الدوليّة ألا تنسى الحاجات العديدة لضحايا هذه الأزمة وأن تتخطّى بشكل خاص منطق المصالح وتضع نفسها في خدمة السلام واضعة حدًّا للحرب. لا يمكننا أن نغلق عيوننا على الأسباب التي أجبرت ملايين الأشخاص على ترك أرضهم. في الوقت عينه أشجّع جميع الرواد الملتزمين والجماعة الدوليّة على التزام متجدد لصالح عودة آمنة للنازحين إلى بيوتهم. إنَّ تأمّين الحماية والمستقبل لهم هو واجب حضارة، لأنّه بمسحنا لدموع الأطفال الذين لم يروا إلا الحطام والدمار والموت يستعيد العالم كرامته، ولذلك أعيد التأكيد على امتناني للجهود الكبيرة لصالح اللاجئين والتي تمّ القيام بها في مختلف بلدان المنطقة من قبل منظمات عديدة أنتم تمثلونها.

60


اعلام البطريركية البطريركية

انتقل الى الحياة الأبدية  يوم الخميس 13 أيلول 2018  سيادة المطران عمانوئيل دباغيان، رئيس أساقفة بغداد الأسبق للارمن الكاثوليك وذلك في بيروت.

واليوم  14 أيلول أقيم قداس وجناز عن راحة نفسه في كاتدرائية ام الزهور للأرمن في بغداد ترأسه الاب منهل المخلصي وحضره غبطة ابينا البطريرك  الكردينال لويس روفائيل ساكو وسيادة المطران المعاون مار باسيليوس يلدو وقدما  التعازي  وطلبا من الاب المسؤول نقل تعازيهما الى غبطة  بطريرك الأرمن، الكلي الطوبى.

 ولد المثلث الرحمات في حلب – سوريا بتاريخ 23 كانون الأول 1933 من عائلة مهاجرة من تركيا على اثر إبادة الأرمن.  وفي عام 1961 التحق بدير الارمن الكاثوليك “بزمار” بلبنان. ارسل بعدها الى روما لإكمال دراسته اللاهوتية في الجامعة الغريغورية، ورسم كاهناً في 25 كانون الأول 1967 وفي 4 اب 2007 رسم اسقفا لبغداد وخدم فيها حتى استقالته عام 2017.

عرف عن الراحل تواضعه وروحانيته وصوته الرخيم.

البطريركية الكلدانية تقدم تعازيها الخالصة الى صاحب الغبطة البطريرك مار غريغوريوس بطرس العشرين والسينودس الأرمني مقرونة بصلاتها لراحة نفس الراحل السعيد الذكر.

61
الطلب من الأمم المتحدة الإعتراف بالإبادة الجماعية للمسيحيين

تمثال تالف للعذراء مريم في كنيسة في قرقوش شرق الموصل
من شأن إعتبار ما حدث "إبادة جماعية" أن يعمل على تدفق المساعدات التي تشتد الحاجة اليها لأكثر الناس إضطهاداً في العالم

مارلو سيفي
عنكاوا كوم – ترجمة رشوان عصام الدقاق

بدأ مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة هذا الأسبوع دورته العادية الثالثة والأخيرة لهذا العام، حيث سيتوجه الحليف الرئيسي لمسيحيي الشرق الأوسط المضطهدين بطلب الى الأمم المتحدة للإعتراف بالإبادة الجماعية للمسيحيين السوريين والعراقيين.
وفي الدورة 39 لمجلس حقوق الإنسان التي تستمر من 10 الى 28 من شهر أيلول الجاري، سيُقدم المركز الأوربي للقانون والعدالة نداءً الى المجلس للإعتراف بإضطهاد داعش الذي حدث والمستمر للمسيحيين في العراق وسوريا على أنه  "إبادة جماعية" حسب ما هو موثق في اتفاقية منع جرائم الإبادة الجماعية والمعاقبة عليها.
ووفقاً لتقرير المركز الأوربي المكتوب والموجه في جلسة 10 أيلول الجاري، فإن إعلان الإبادة الجماعية أمرٌ ضروريٌ لأنه يسمح بتقديم مساعدات غير متاحة حالياً للضحايا ويسمح للأمم المتحدة إتخاذ الخطوات الضرورية لوقف الإبادة الجماعية والوفاء بمسؤوليتها في حماية الضحايا.
وفي حين أن معظم المناطق التي سيطر عليها داعش قد تم تحريرها في العراق وسوريا، إلا أن المسيحيين يعودون الى بلدات مدمرة من دون كهرباء أو ماء أو الإحساس بالأمن، مع استمرار خطر الإرهاب.
قال الأب أفرام الخوري بنيامين لفوكس نيوز بعد قداس يوم الأحد عام 2017 في كاتدرائية مار كوركيس، وهي كنيسة عمرها 133 عام في باحزاني قرب الموصل، قال، في الحقيقة إننا لانستطيع البقاء بدون عمل الولايات المتحدة أو الأمم المتحدة على مساعدة نينوى مباشرة. وأضاف، يمكننا البقاء بوجود الحماية الدولية وإذا لم يحدث ذلك في القريب العاجل فإننا سنزول.
ووفقاً لدراسة أعدتها منظمة "معونة الكنيسة المحتاجة" يتضح أن معاملة المسيحيين قد ساءت بشكل كبير في العامين الماضيين مقارنة بالسنتين اللتان سبقتا ذلك، وهي الآن أكثرعنفاً من أية فترة أخرى مرّت في العصر الحديث، بداية الحرب الأهلية السورية عام 2012 – 2017، فقد انخفض عدد السكان المسيحيين في سوريا من 1.5 مليون نسمة الى 500 ألف. وفي مدينة حلب التي يسكنها أكبر عدد من المسيحيين في سوريا، انخفض العدد من 150 ألف نسمة الى 35 ألف نسمة بحلول ربيع 2017، وهو انخفاض يمثل 75%. وفي العراق أكثر من نصف مسيحيي البلاد هم من اللاجئين الداخليين. وتتنبأ الدراسة أمكانية نهاية المسيحية في العراق بحلول عام 2020 إذا استمّر تراجع السكان بالوتيرة نفسها كما هو الحال في العامين الماضيين.
وتتهم منظمة "معونة الكنيسة المحتاجة" الأمم المتحدة ووسائل الإعلام الغربية بإهمال المسيحيين المضطهدين، وتقول، في الوقت الذي يتزايد فيه التركيز الإعلامي في الغرب على حقوق الناس بغض النظر عن الجنس أو العرق فمن السخرية بمكان أن تكون وسائل الإعلام العلمانية محدودة للغاية بالنسبة للإضطهاد الهائل الذي يواجهه عدد كبير من المسيحيين.
وفي حين عيّنت الأمم المتحدة مستشاراً خاصاً بناءً على طلب المركز الأوربي للقانون والعدالة، فإن إعلانها عن إضطهاد المسيحيين في المنطقة على أنه "إبادة جماعية" سيكون أكثر الخطوات انسجاماً في تسهيل وتحقيق إعادة التوطين الدائم للضحايا.
وأشتملت جرائم داعش ضد المسيحيين على قطع الرؤوس وحرق الضحايا في الأقفاص والإغتصاب. قال أحد الناجين المسيحيين "لاأحد يهتم بنا كأننا لسنا بشراً والأمم المتحدة متقاعسة في هذا المجال".
يُعد المسيحيون في العراق وسوريا من أقدم المجتمعات المسيحية المتواجدة والمستمرة في العالم. وفي العراق يُعتبر المسيحيين الكلدان والآشوريين من السكان الأصليين وهم يتحدثون اللغة الآرامية الشرقية، وكان توما الرسول ومار أداي قد أدخلا المسيحية الى العراق في القرن الأول الميلادي. وكذلك يتحدث سكان معلولا، المدينة المسيحية القديمة في سوريا، اللغة الآرامية. وهذه هي لغة السيد المسيح. وسكان معلولا هم من بين المجتمعات الأخيرة في العالم التي تتحدث هذه اللغة القريبة من الإنقراض تقريباً.
وجاء في تقرير المركز الأوربي للقانون والعدالة الموجه للجلسة الحالية: ينبغي على الأمم المتحدة أن تُدافع عن حقوق جميع الأقليات الدينية بما في ذلك المسيحيين في العراق وسوريا وأي مكان آخر وبدون تأخير، حيث يعمل تنظيم الدولة الإسلامية (داعش) على الإبادة الجماعية. وإن مهمة هذه المنظمة لايمكن أن تكون أقلُ من ذلك.



62
محطات تاريخية في سفر دير ناج من داعش
عنكاوا كوم -سامر الياس سعيد
يستعد دير مارمتى  لاستقبال زائريه في عيد شفيعه الذي يوافق الثامن عشر من ايلول (سبتمبر ) من كل عام  ويعد الدير الذي يبعد عن مركز مدينة الموصل ب35 كم  من الاديرة  القليلة المعدودة التي نجت من سيطرة تنظيم الدولة الاسلامية  حيث لم يبعد عناصر هذا التنظيم سوى امتار معدودة عن الدير الذي يرقى تاريخه للقرن الرابع الميلادي ومع ذلك فصعب عليهم الوصول اليه وتخريبه كما حدث مع الحواضر المسيحية  التي تستقر على قرون عديدة ويرقى تاريخها لزمن المسيحية الاولى  ومع ذلك فالدير الناجي من تنظيم الدولة الاسلامية مر بازمنة قاسية  منها ما مر به بعد مرور مائة عام تقريباً من تأسيس الدير، اذ أصيب بحريق هائل عام 480، وإثر ذلك قضي عليه، وتأثرت معالم الدير كثيرا بالحدث الذي أصابه ففضل الرهبان تركه حتى نهاية القرن الخامس، حيث عاد إليه بعض الرهبان وإستأنفوا الحياة النسكية ورمموا الدير المحترق حتى برز أسمه من جديد في عام ،544 فواصل مسيرته التاريخية بصورة منتظمة سيما في العهود العربية التي عقبت العهد الساساني. وفي عام 1171 هجر بسبب اعتداءات الدخلاء المجاورين.
وظل مهجوراً حتى عام 1187 ثم أستؤنفت فيه النشاطات الكنسية في شتى المجالات. ولما جاء ياقوت الحموي الجغرافي العربي الشهير لزيارة الموصل في مطلع القرن الثالث عشر حيث كانت قد اشتهرت بمدارسها وعلمائها وعمرانها على عهد بدر الدين لؤلؤ. زار الدير وقال فيه (دير مار متى بشرقي الموصل على جبل شامخ يقال له جبل متى. من أستشرفه نظر إلى رستاق نينوى والمرج.وهو حسن البناء وأكثر بيوته منقورة في الصخر. وفيه نحو مائة راهب. لا يأكلون الطعام إلا جميعاً في بيت الشتاء أو بيت الصيف وهما منقوران في صخرة. كل بيت منهما يسع جميع الرهبان، وفي كل بيت عشرون مائدة منقورة من الصخر).
كما شهد الدير عام 1260 معاناة كبيرة من رهبان الدير من غارات المغول والتتر. ومر بظروف قاسية جداً، وصبر على اعتداءات الأعداء والعصابات طويلاً. وفي العقد الأخير من المئة الرابعة عشرة ظهر تيمورلنك. فتذبذبت أحوال الدير في عهده وإنتهى به الأمر إلى أن أمسى مأوى لبعض المجرمين الذين إستوطنوه مدة من الزمن.
ونتيجة لذلك تشرّد الرهبان وظل الدير مهجوراً منسياً مدة تنيف على المائة وخمسين سنة. ثم أخذ يلمع ذكره مرة أخرى بشكل خافت ضئيل في نهاية القرن السادس عشر وأوائل السابع عشر،ثم يتوهج بعد عام 1660 أي في العهد العثماني الثاني. فتتسلسل أخباره من ثمّ حتى يومنا هذا ويسير سيراً طبيعياً خلال الفترة الواقعة ما بين عام 1833-1846 إذ تولاه الخراب على إثر غارة محمد باشا (ميراكور) وخلا من السكان إثنتي عشرة سنة. وفي عام 1970- 1973 تجدد الدير تجدداً متيناً بكامل أجزائه وفي غضون السنوات السابقة شهد الدير تطويرا في اروقته حتى وصل للسنوات الاخيرة حيث مر اثر سيطرة تنظيم الدولة الاسلامية  باقسى فتراته في العقود الاخيرة حيث هجر لفترة يسيرة قبل ان يعاود رهبان الدير  حياتهم فيه واستقبال المؤمنين القاصدين للدير  للحلول فيه واستذكار اعوامه الزاخرة  بالاحزان والمسرات ..

63

ندوة لجمعية المرأة السريانية وكلمات أكدت دور المرأة اعلاميا واجتماعيا وسياسيا واقتصاديا

عنكاوا دوت كوم/وطنية
 نظمت جمعية المرأة السريانية (SWA) ندوة بعنوان "تمكين المرأة صمام الأمان الاجتماعي"، في مطرانية جبل لبنان للسريان الأرثوذكس - السبتية، برعاية راعي أبرشية جبل لبنان وطرابلس للسريان الأرثوذكس المطران جورج صليبا وحضوره، وحضور ممثلة وزير الاعلام في حكومة تصريف الاعمال ملحم الرياشي مستشارته للشؤون الفرنكوفونية اليسار نداف جعجع، ممثلة وزير الدولة لشؤون المرأة في حكومة تصريف الاعمال جان اوغاسابيان ندى مكي، رئيس دائرة الاحداث الآنية والريبورتاج في اذاعة لبنان كميل عبدالله وعدد من المتطوعين والمهتمين.

قدمت الندوة وادارتها الزميلة في اذاعة لبنان ساندرا عيد، بمشاركة مديرة البرامج في الاذاعة ريتا نجيم الرومي، منسقة برنامج PEER في لبنان والاردن والهند واندونيسيا اماندا شويتزر ممثلة ممثل هيئة الاغاثة الكاثوليكية في لبنان دونا راين ورئيسة الجمعية الزميلة ارليت خوري.

خوري
بداية رحبت خوري بالحضور شاكرة للمطران صليبا دعمه للجمعية مشيرة "الى ان نشاطات الجمعية هي ثمرة الشراكة مع هيئة الاغاثة الكاثوليكية منذ ثلاث سنوات، والتي شكلت نقلة نوعية للجمعية"، آملة "الاستمرار في هذه الشراكة".

واعتبرت ان "الامان الاجتماعي لا يتحقق الا بالمساواة بين المرأة والرجل، انطلاقا من شعار الجمعية امرأة متمكنة، مجتمع واعد، ما يعني عائلة متمكنة على الصعيد الاجتماعي، الاقتصادي والثقافي ما يؤدي الى مستقبل واعد ومجتمع متطور"، مشددة على ان "تمكين المرأة هو حجر الاساس في الحصول على حقوقها، وهذا من شأنه تعزيز الديمقراطية في المجتمع"، لافتة الى ان "هدف الجمعية هو اعمال الاغاثة، وهي تعمل بالتعاون مع المطرانية في مساعدة آلاف العائلات النازحة على قدر امكاناتها".

نجيم
ثم تحدثت نجيم عن دور المرأة في الاعلام، وأكدت ان "كما وجود المرأة في العائلة يعطي الامان والاستقرار والتوازن لكل افراد العائلة، كذلك في المجتمع حضورها اساس وضرورة"، واشارت الى ان "المرأة دخلت عالم الاعلام من الباب الواسع"، وتطرقت الى "تجربتها في اذاعة لبنان وتعاونها مع فريق كبير من الاعلاميات، اللواتي ساهمن في دفع الاذاعة الى الامام، متبعة سياسة الاعلام والانفتاح، الاعلام والسلام، الاعلام وحقوق الانسان، الاعلام واللاعنف والاعلام ورفاهية المجتمع، الاعلام النقي من عيوب التعابير السيئة الجارحة او العنصرية".

ورأت ان "الام التي تربي اولادها على الخير تؤسس لوطن الخير، ولو طبق مجلس الامن الدولي القرار 1325 بشأن اعطاء دور للمرأة في منع النزاعات وفي محادثات السلام، لكان لبنان والوطن العربي وكل العالم بألف خير".

وشددت على ان "المرأة هي القادرة على نشر الحب والسلام لتنعم مجتمعاتنا بالحياة التي نستحقها، ولنشرع الابواب في الادارات وفي مجلسي النواب والوزراء وفي كل مكان لنعيش بعالم خير وسلام".

شويتزر
اما شويتزر فاعربت عن سرورها بالمشاركة في هذا اللقاء، وتحدثت عن دور واهداف هيئة الاغاثة الكاثوليكية، مشيرةالى انها "مؤسسة تعمل تحت سقف الكنيسة مركزها الرئيسي في اميركا، وهي متواجدة في اكثر من مئة دولة وتأسس مكتبها في لبنان منذ عام 1975، وان الدور الاهم الذي تقوم به هو الشراكة مع الكنيسة المحلية من اجل التنمية والعمل الانساني".

ورأت ان "جمعية، كجمعية المرأة السريانية، هي عنصر اساس لدعم المجتمعات المحلية، لذلك نسعى للشراكة معها لبناء قدراتها ما يؤثر ايجابا على الاشخاص"، واشارت "الى ان مشروع PEER الذي تنفذه الهيئة حاليا، مبني على مساعدة الجمعيات والمؤسسات الدينية لبناء قدراتها للاستجابة بشكل افضل لحالات الطوارىء، وهذا ما نقوم به مع جمعية المرأة السريانية"، مؤكدة "الاستمرار في العلاقات مع الجمعية على الرغم من اقتراب انتهاء المشروع".

صليبا
بدوره، تحدث صليبا واعتبر ان "المرأة هي كمال المجتمع وليست نصفه، وان بخلق المرأة امنا حواء، اكتمل المجتمع واكتملت الاسرة"، لافتا الى ان "اول مؤسسة في تاريخ الانسان هي مؤسسة الزواج، والا لما كان المجتمع ولما كانت الحياة".

وشدد على "اهمية دور المرأة، وعلى الرغم من قوة الرجل فان ارادة المرأة اقوى، ومن خلال الممارسة عبر التاريخ نرى ان المرأة هي اولا لانها الحاضنة التي تحمل الانتقال والتعدد والتنوع البشري، لذلك نعتمد عليها".

ورأى ان "في لبنان تقصير كامل بحق المرأة، لان المجتمع الشرقي هو مجتمع ذكوري مع انه في لبنان امكانات وقدرات لدى المرأة تفوق قدرات كثيرين من الرجال، ولسوء الحظ لم تصل الى المجلس النيابي المنتخب في ايار الماضي الا ست نساء وهذا قليل بالنسبة الى لبنان، لذلك هذا تقصير واضح فيه الانانية وفيه عدم الادراك لاعطاء المرأة ما نسميه كوتا على الا تقل النسبة عن 30 او 35 بالمئة".

وشكر للنساء جهودهن في خدمة المجتمع، واثنى "على تحملهن المسؤولية بكفاءة وبراعة، وهذا امر هو من الكمالات في المسيحية لاننا كلنا واحد في المسيح والمرأة لها المقام الاسمى، وفي نظرتنا اللاهوتية نقول كما دخلت الخطيئة الى العالم بالمرأة بحواء الاولى خرجت الخطيئة من العالم بالمرأة الثانية التي هي مريم العذراء".


واشار الى ان "جمعية المرأة السريانية تسعى لخدمة الاخ الضعيف الذي مات المسيح لاجله والذي تعتبره المسيحية جزءا من مسؤوليتها، والمرأة تكمل هذا الامر ونحن نعمل بواسطة مؤسسات محلية ودولية لمساعدة هؤلاء الضعفاء".

وشكر صليبا "اذاعة لبنان هذه الاذاعة الام والمعبرة عن دستور وقوانين وكرامة لبنان"، داعيا الى "المزيد من التعاون"، خاتما بقول لسليمان الحكيم "لا تمنع الخير عن اهله حين يكون في طاقة يدك ان تفعله"، فعمل الخير ليست له هوية ولا جنسية ولا انتماء، بل انتماؤه هو لله الذي يفيض ببركاته وخيراته على الناس".

64
عنكاوا كوم/ وكالات/

 ظلت الولايات المتحدة دومًا تنصب نفسها كمدافعة أولى عن حقوق المسيحيين على مستوى العالم، وهو الأمر الذي ظهر من خلال تصريحاتها الرسمية الصادرة عن البيت الأبيض على مدى عقود طويلة في الساحة الدولية. وعلى الرغم من تعهدها بمساعدة المسيحيين في جميع أنحاء العالم، فإن إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب تجعل من الصعب على اللاجئين المسيحيين الدخول إلى الولايات المتحدة، بما في ذلك المجموعة الإيرانية التى لا تزال تعيش في حالة من عدم اليقين القانوني في النمسا، حيث ينتظرون قرارًا بشأن مصيرهم.
شبكة NBC الأمريكية، قالت إن عدد اللاجئين المسيحيين الذين سُمح لهم بالدخول إلى الولايات المتحدة انخفض بأكثر من 40٪ خلال العام الماضي، حيث بلغ ذلك الانخفاض نحو 11،000 لاجئ.

وأضافت الشبكة أن إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، تواجه مجموعة من التحديات الخطيرة على المستوى السياسي والاجتماعي داخل الولايات المتحدة، فبعد سلسلة من الانتقادات التي واجهها، لا يزال البيت الأبيض يمضي في سياسات مثيرة للجدل على المستويين الداخلي والعالمي.

وأحدث حلقات سلسلة السياسات المثيرة للجدل، كانت بشأن المهاجرين غير الشرعيين، والذين بالفعل مثلوا أعباءً كبيرة على المستوى الاقتصادي والاجتماعي للولايات المتحدة، غير أن ترامب يمضي بشكل رئيسي في اتباع سياسات قد تثير الجدل على المدى القريب، وفقا للشبكة الأمريكية.

قرارات إدارة ترامب الأخيرة والتي تناولت بشكل رئيسي أوضاع اللاجئين في البلاد، أدت إلى خفض معدلات القبول  الإجمالية بنفس النسبة المئوية، وذلك بعد أن وضع الرئيس الأمريكي شروط بدت غير مناسبة للتعامل مع قضايا اللاجئين.

وقالت الشبكة الأمريكية: "حتى المسيحيون من الشرق الأوسط الذين عاشوا في الولايات المتحدة لسنوات، وجدوا أنفسهم في حملة القمع الواسعة التي تشنها الإدارة ضد الهجرة، مع وجود عشرات المسيحيين العراقيين قيد الاحتجاز، ويواجهون خطر الترحيل".

وأشارت "NBC" إلى أن هناك حالة من التباين بين خطاب الإدارة وأفعالها، مما تسبب في خيبة آمال الناشطين المسيحيين، مؤكدة أن تلك السياسات أثارت اتهامات بالنفاق من منظمات حقوقية وأعضاء في الكونجرس.

وذكرت ماري جيوفانيولي، مديرة مجلس اللاجئين في الولايات المتحدة: "من المفارقات أن هذه السياسات، تأتي في الوقت الذي تستهدف فيه الإدارة بوضوح اللاجئين المسلمين، وهو ما من المفترض أن يضمن للمسيحيين والأقليات الدينية الأخرى من بلدان عديدة التواجد بشكل أفضل في الولايات المتحدة".

أما متحدث باسم إدارة ترامب فقد رفض هذه الانتقادات، قائلًا: إن الإدارة جعلت من مساعدة الأقليات الدينية المضطهدة في الشرق الأوسط أولوية قصوى، مستشهدًا بالمساعدة الإنسانية المقدمة للمسيحيين والمجتمعات الضعيفة الأخرى في شمال العراق.

وتوضح محنة 87 لاجئًا إيرانيًا كيف أن خطط ترامب المتشددة تجاه اللاجئين من الدول الإسلامية غلقت أيضًا الباب أمام المسيحيين والأقليات الدينية الأخرى التي تحاول الفرار إلى بر الأمان في الولايات المتحدة.

وذكرت الشبكة الأمريكية على وجه التحديد حالة المجموعة المسيحية الإيرانية، والتي طلبت من الحكومة في واشنطن أن تقبل تواجدهم على الأراضي الأمريكي كلاجئين، ومن ثم تصدر لهم تأشيرات الدخول للبلاد، خاصة أن هناك حالة من الترقب بينهم بسبب القرار المنتظر بشأن تواجدهم في النمسا.

وتقدم الإيرانيون في النمسا بطلب القبول في الولايات المتحدة ضمن برنامج "سبيكتر لوتنبرج"، والذي صُمم كمسار إلى أمريكا، من خلال إقامة قصيرة للمعالجة في فيينا للأقليات الدينية الفارين من الاضطهاد من الاتحاد السوفيتي السابق وطهران.

وكان البرنامج - الذي يعود إلى فترة الحرب الباردة - يعمل بسلاسة لسنوات، حيث وصلت نسبة القبول إلى 100%، لكن بسبب التأخيرات غير المسبوقة، امتدت فترة الإقامة القصيرة إلى عامين بالنسبة لبعض الإيرانيين في فيينا، حيث لم يتمكنوا من العمل وأصبحوا مُعدمين، وذلك حسبما جاء في شبكة NBC الأمريكية.

وبعد أن حُرم الإيرانيون من الحصول على تأشيرات، نجحت منظمة حقوق اللاجئين في مقاضاة الحكومة الأمريكية في دعوى جماعية نيابة عن الإيرانيين وأفراد عائلاتهم، واتهمت وزارة الأمن الداخلي بانتهاك شروط قانون لوتنبرج.

وبموجب أمر من المحكمة الفيدرالية، يجب أن تقدم وزارة الأمن الداخلي أسبابًا محددة إذا رفضت مرة أخرى دخول اللاجئين إلى الولايات المتحدة.

ووفقا للشبكة، "يشمل المقترح الجديد لإدارة ترامب تشديد المعايير لإطلاق سراح الأطفال المهاجرين من الاحتجاز، وفي الوقت الحالي يجب إبقاء معظم البالغين الذين يصلون إلى الولايات المتحدة بدون وضع قانوني في الحجز".

ويُسمح لطالبي اللجوء السياسي بالإفراج عنهم في الولايات المتحدة، أثناء محاربتهم للحصول على هذا الحق، ولكن ليس قبل أن يكونوا قد اجتازوا الفحص الأولي، والذي يمكن أن يستغرق أسابيع.


65
رووداو - أربيل

تواجه سلطات الإدارة الذاتية المعلنة من جانب حزب الاتحاد الديمقراطي في كوردستان سوريا احتجاجات من المسيحيين السريان على المناهج الدراسية، إذ تفضل مدارس عديدة يديرها السريان تدريس المناهج الحكومية.

وتسبب الخلاف بإغلاق مدارس عدة تعتمد المنهج الحكومي في محافظة الحسكة، ما يؤشر إلى الانقسام بين مؤيدين للإدارة الذاتية التي أعلنت خلال النزاع المستمر منذ 2011، وآخرين موالين لسلطات دمشق.

وتصاعد نفوذ الكورد الذين عانوا من التهميش على مدى سنوات طويلة في سوريا، في سنوات النزاع الأولى في شمال وشمال شرق البلاد مع انسحاب النظام تدريجيا منها. وتنضوي بعض الأحزاب السريانية وبينها الاتحاد السرياني، في الإدارة الذاتية التي أنشأها الكورد بحكم الأمر الواقع اعتباراً من 2012 قبل إعلان النظام الفيدرالي في مناطقهم في 2016.

كما قاتل المجلس العسكري السرياني إلى جانب وحدات حماية الشعب الجناح العسكري لحزب الاتحاد الديمقراطي ضمن قوات سوريا الديمقراطية، وشارك في معارك عدة ضد تنظيم "الدولة الإسلامية"، داعش بينها معركة مدينة الرقة.

في المقابل، يؤيد آخرون النظام، وعلى رأسهم "قوات الحماية السريانية" (سوتورو) التي قاتلت إلى جانب الجيش السوري في معارك عدة خصوصاً تلك التي هدفت لاستعادة السيطرة على قرى مسيحية في وسط البلاد.

في 28 آب/أغسطس، تظاهر عشرات السريان في مدينة القامشلي احتجاجاً على إغلاق الإدارة الذاتية لـ14 مدرسة في مدن القامشلي والحسكة والمالكية، ورفع المتظاهرون الأعلام السورية وأطلقوا الهتافات المؤيدة للرئيس بشار الأسد.

وتفرض الإدارة الذاتية في مناطقها، اعتماد منهجها الدراسي الذي يختلف بين مدارس الكورد والسريان، إذ يجدر بكل أقلية أن تدرس كافة المواد بلغتها الأم.

ويقول مدرس مادة العلوم في القامشلي داني صليبا لوكالة "فرانس "برس: "التعلم باللغة الأم حق من حقوق كل الشعوب في المنطقة (...) لكن المشكلة تكمن في الاعتراف بهذه المناهج".

ويضيف: "ليست هناك أي جامعة سواء داخل سوريا أو خارجها تعترف بهذه المناهج أو حتى بالشهادة الممنوحة من هيئة التربية والتعليم في الإدارة الذاتية".

ولا تعترف دمشق بالإدارة الذاتية وتؤكد إصرارها على استعادة كل الأراضي التي خرجت عن سيطرتها بما فيها مناطق الكورد التي تتواجد فيها قوات أميركية وفرنسية ضمن التحالف الدولي بقيادة واشنطن. وبدأت الحكومة السورية مؤخراً مفاوضات مع الكورد تهدف للتوصل إلى حل وسط بين الطرفين. وفي وقت يصر الكورد على الحكم "اللا مركزي" في مستقبل سوريا، تسلط دمشق الضوء على قانون يمنح صلاحيات أكبر للبلديات.

- أي اعتراف؟ -

ويتبع السريان التقليد المسيحي الشرقي ويصلون باللغة الآرامية. ويشكل السريان الارثوذكس والكاثوليك نحو 15 بالمئة من مسيحيي سوريا البالغ عددهم 1,2 مليون. ويمثل السريان المذهب المسيحي الأكبر في القامشلي.

وتصاعد الاحتقان بعد إغلاق المدارس، وتجري مفاوضات بين رافضي المناهج السريانية وعلى رأسهم كنيسة السريان الأرثوذكس والإدارة الذاتية للتوصل إلى حل.

وأعلنت مطرانية السريان الأرثوذكس في المنطقة الثلاثاء إعادة "افتتاح المدارس الخاصة"، ما يوحي بأنه تم التوصل الى حل ما لم يكن في إمكان فرانس برس التأكد منه على الفور.

ويُحسب المسيحيون إجمالا في سوريا على النظام الذي يعتبرونه حاميا للأقليات، وإن كان قسم منهم انضم الى المعارضة.

ويدافع السريان عن موقفهم في اعتماد المنهج الدراسي الحكومي. ويتساءل الأب صليبا العبدالله في كنيسة السيدة العذراء في القامشلي "من يعترف بهذه المناهج دولياً؟ هل هناك دولة تعترف بالواقع الموجود في الجزيرة؟"، في إشارة إلى محافظة الحسكة، وهو الاسم الذي يطلقه الكورد على المحافظة التي تشكل أحد أقاليم إدارتهم الذاتية الثلاثة.

ويوضح العبدالله: "إذا كانت هناك دولة او أكثر تعترف بهذا الواقع، عندها لن تكون هناك مشكلة، لكننا تحت سلطة الأمر الواقع"، مشدداً على أن "شرعية مدارسنا هي من شرعية حكومة الجمهورية العربية السورية".

في المقابل، تقول إليزابيت كورية، رئيسة الجمعية الثقافية السريانية التابعة للادارة الذاتية، لفرانس برس: "هدفنا إبقاء أبواب مدارسنا مفتوحة وليس اغلاقها (...) لكن منهج الدولة السورية كان فيه الكثير من الإقصاء".

وتضيف: "هناك فرق كبير مع أن يتعلم الطفل بلغته الام ليرتبط بشعبه وأرضه ووطنه وكنيسته (...) كي لا يتقمص أولادنا شخصية الغير بل يحافظوا على هويتهم"، مشيرة إلى أن "المنهج البعثي (في إشارة إلى حزب البعث الحاكم في سوريا) الإقصائي كان هدفه تحويل هذا الشعب من هوية الى مذهب ودين، وإفراغ شخصيته القومية".

في معهد لتعليم اللغة السريانية في حي الوسطى ذي الغالبية الكوردية، يجلس طلاب بلباسهم السرياني التقليدي يستمعون لمدرستهم سميرة حنا (47 عاماً).

وتقول حنا: "في مدارس الدولة في السابق كنا نتعلم المواد باللغة العربية، ولم نكن نتلقى سوى دروساً دينية باللغة السريانية". أما اليوم فقد تغير الحال تماماً، "بتنا ندرس الرياضيات والتاريخ والجغرافيا باللغة السريانية"، مضيفة "أنا سعيدة جداً لأنني أعلم أطفالي بالسريانية".

66


كركوك ناو /عمار عزيز_ دهوك

احتضن مركز السلام في جامعة دهوك، عصر هذا اليوم الخميس، احتفالاً يدعو للسلام والتعايش بين الديانات الإسلامية والمسيحية والإيزيدية بمشاركة عدة منظمات مدنية ومجتمعية.

باسم قاسم سنجاري، قائد مجموعة الشبيبة الإيزيديين قال لـ(كركوك ناو): “إن 30 فتاة إيزيدية من مجموع 600 طالب يشاركن بهذا الحفل، وقدمن العديد من النشاطات واللوحات الفنية التي تدعو للتعايش بوئام وسلام بين الديانات الثلاث المتجاورة في محافظة دهوك، هذا بالإضافة إلى العديد من الأناشيد الدينية، وكذلك قدم الشباب المسيحيين والمسلمين المشاركين عروضهم الخاصة”.

دهوك 13 أيلول 2018، شبيبة مسيحيون يشاركون بحفل للسلام بين الإيزيدية والمسيحية والإسلام، تصوير: كركوك ناو

سنجاري أضاف بالقول: “إن من الفقرات الأخرى التي شهدها الحفل هي افتتاح معرض للكتب المسيحية والإيزيدية والإسلامية، لمؤلفين من محافظات إقليم كردستان، ركزت بمجملها على التعايش السلمي بين أبناء الديانات الثلاث وتمتين الأواصر بينهم”.

جدير بالذكر إن محافظة دهوك تتميز بتنوعها العرقي والديني، حيث تضم بين أبنائها مسيحيين وإيزيديين ومسلمين، وما يميزها أكثر هو الطابع الاجتماعي والأخوي بينهم، وخلو سجلها التاريخي من أية حوادث اعتداء أو عنف.


67
بيان لمنظمة حمورابي لحقوق الانسان يتابع بمرارة وحزن ما يجري في محافظة البصرة
البيان يحث الجهات الحكومية وتنسيقيات المتظاهرين والمعتصمين التحلي بالمسؤولية التي تضع حدا للكارثة الامنية والبيئية في المحافظة.
استخدام القوة المفرطة والتخريب والتدمير لا يعكس التصرف الواعي والحضاري.
المطلوب الآن انخراط وطني مدني في مواجهة الكارثة واعتماد حلول على الصعدين الآني والبعيد المدى
تتابع منظمة حمورابي لحقوق الانسان بالمزيد من الحزن والمرارة ما يجري في محافظة البصرة من مظاهرات واعتصامات مقرونة بأعمال عنف وشغب وحرق وتخريب لمؤسسات ومباني حكومة وحزبية ومن خروج فاضح على القيم الحقوقية والمس بمبادئ الديمقراطية التي من اوضح مظاهرها التظاهر وحرية التعبير. أن ما يجري من تعامل غير مسؤول يكشف عن مدى الخلل والتخبط والضياعات في الوقت والجهود .
أن عمليات القتل واستخدام الرصاص الحي والغازات السامة المسيلة للدموع خلال هذه الايام في البصرة، وكذلك عمليات الاعتقال الكيفي ليست هي الاجراءات التي ينبغي التعامل بها مع مواطنين عزل يعلنون مطالبهم بكل وضوح من خلال التظاهر والاعتصامات. واذا كان البعض يبرر ذلك بالدفاع عن المؤسسات الحزبية والحكومية والحفاظ عليها من الحرق والتخريب والتدمير فأن تلك الاجراءات القاسية واللانسانية ليست الوسائل الصحيحة ولغرض الأمن وحماية المؤسسات المذكورة. وفي الوقت نفسه فأن لجوء بعض المتظاهرين الى مثل تلك العمليات التخريبية يسئ الى حقيقة المطالب المشروعة التي ينادي بها المتظاهرون، ومن شأن ذلك أن يؤدي الى تعميق الأزمة وليس الى حلها ومعالجتها، بل الى امكانية انتشار فرص النهب والسلب، وبالمقابل يعكس ذلك ايضا مدى الفشل الحكومي في الاستجابة للاستحقاقات المطلوبة ديمقراطيا.
كما يعكس حجم الفساد والاهمال والتقصير والتعامل المرفوض مع مطالب مواطنين، وهي مطالب وحقوق ليست وليدة يومها وانما ظلت هذه المحافظة مهمشة وصوت ابنائها غير مسموع منذ بدايات تسعينات القرن الماضي وبشكل اسوأ منذ عام 2003.
أن منظمة حمورابي لحقوق الانسان إذ تتابع ما يجري في محافظة البصرة فانها تهيب بكل الجهات المعنية في الحكومة المحلية والحكومة الاتحادية والتنسيقيات المسؤولة عن التظاهرات والاعتصامات التصرف بالمسؤولية الحقوقية والوطنية من اجل حلول جذرية لأزمة المياه هناك وما تعانيه المحافظة من تلكؤ وافتقاد للمشاريع التي من شأنها أن تحقق التنمية المستدامة وبالدرجة الاولى التنمية البشرية، ويهمنا أن نشير ايضا أننا ومن موقع المسؤولية الحقوقية والاغاثية التي نتواصل بها، فأننا نعرب عن استعدادنا لأية اجراءات اغاثية حسب الامكانية المتاحة بالتعاون مع منظمات المجتمع المدني ومع اية جهات اخرى مسؤولة من اجل وضع حد للاخفاقات الحاصلة وبهدف اعتماد اجراءات آنية واجراءات بعيدة المدى لحماية المواطنين والتزاما بقيم الدولة المدنية التي تجد في رعاية مواطنيها مدخلا لأية علاقات


68
مرشح قائمة الرافدين لانتخابات الاقليم  بالرقم (306) والتسلسل (1) فريد يعقوب لـ(عنكاوا كوم
 نامل من مفوضية الانتخابات ان تعمل بشفافية وتكون على قدر مسؤوليتها بانجاح الانتخابات وبنسب قليلة من التشكيك بنتائجها
عنكاوا كوم-سامر الياس سعيد
يباشر موقع (عنكاوا كوم) تغطيته الخاصة بانتخابات برلمان اقليم كردستان المؤمل اجراؤها في نهاية ايلول (سبتمبر) الجاري من خلال مقابلات المرشحين والتعريف بارائهم وبرامجهم الانتخابية  لابناء شعبنا  ويلتقي الموقع اليوم مرشح قائمة الرافدين بالتسلسل (1) والتي تحمل الرقم (306) فريد يعقوب ايليا  واليكم  اجابات المرشح على اسئلة الموقع :
* في البداية ، ماهي دوافعكم للترشيح والمشاركة بانتخابات برلمان اقليم كردستان ؟
-دوافعنا تكمن في  مواصلة العمل على اثبات وجودنا القومي  في الوطن عموما وفِي الإقليم على وجه   كوننا شعب اصيل  نعيش هنا منذ الآلاف السنين وهناك الدوافع التي تكمن في العمل على  حماية موروثاتنا  التي تركه لنا اجدادنا من اثار وحضارة زاخرة  وتاريخ حافل وهوية قومية ودينية ..
*ولو تسنى لك الفوز باحد مقاعد الكوتا .. ماهي الاولويات التي ستعمل عليها  خلال الدورة البرلمانية المرتقبة ؟
- هنالك بلا شك ملفات كثيرة وكبيرة سوف نعمل عليها  من ابرزها  ملف التغيير الديموغرافي والتجاوزات  والشراكة والمساواة مع الاخر التي  نتعرض وتتعرض لها مناطقنا  ومثلما اسلفت  فان  جهودنا تنصب بحماية  عناصر وجودنا وهويتنا وفي مقدمتها اللغة  والتاريخ  والتراث وكونني تربوي اعمل في حقل اللغة السريانية فساركز جهودي  على تطوير كل ما يختص بهذا الشان  وبما ينسجم مع العملية التربوية  فضلا عن العمل بتصفية المناهج الدراسية  التي تدرس في الاقليم  من كل الافكار العنصرية  التي تحتويها  لاسيما مواد الاجتماعيات  وغيرها  بالاضافة للعمل على حماية الاثار  وهي ارث وطني لجميع ابناء الاقليم  والحد من عمليات التشويه والتخريب التي تطالها  بحيث يكمن توظيفها لتكون موردا  ثقافيا وسياحيا للاقليم ..
*وهل هنالك مخاوف تنتابكم قبل الدخول في اجواء الاستحقاق الانتخابي ؟
- هنالك مخاوف لايمكن انكارها ولو تكررت فستبقى ازلية  منها عمليات التدخل  التي يمكن تشخيصها من قبل  جهات متنفذة في مصادرة  حق ابناء شعبنا  الكلداني السرياني الاشوري  من خلال الادلاء باصوات او التلاعب الذي  طال ويطال  مقاعد الكوتا  ونتمنى ان تخطو  حكومة الاقليم ومفوضية الانتخابات  نحو حماية وضمان حق أبناء شعبنا وخصوصيتم في التصويت بحرية من دون التدخل  بالكوتا وجعلها تنحو منحى اخر   كما حدث في الانتخابات السابقة  سواء التي حرت في البلد او في الاقليم  حيث حدث تلاعب كبير  في نظام الكوتا من  خلال قيام الاحزاب المتنفذة  في السلطة  سواء بتوجيه العناصر الامنية  لانتخاب مرشحين معينين  وبالتالي ادى هذا الامر لمصادرة  حق شعبنا بتمثيل  حقيقي وهو الامر الذي دفعنا للقيام  بوقفة احتجاجية جرت قبل اشهر  من اجل تعديل نظام الكوتا بتخصيص سجلات خاصة لناخبينا  وهنا تكمن المخاوف لعدم استجابة الاخوة  في السلطة لهذه المطاليب مما يثير الشكوك بحدوث خروفات وتجاوزات لاتليق بالعملية الانتخابية  ولاتليق بالصداقة  التي تربط  شعبنا بالاخوة الكورد من اجل الارتقاء بمجتمع متمدن فلذلك نامل من المفوضية المشرفة على الانتخابات ان تكون على قدر مسؤوليتها  بانجاح العملية الانتخابية  وبنسب اقل  من التشكيك  بالتلاعب بنتائجها ..
*مثلما هو معروف فان المدن المشمولة بانتخابات الاقليم هي كلا من (دهوك واربيل والسليمانية ) فعلى اي المدن المذكورة يمكن التعويل بالحصول على اصوات اكثر ؟
- لااختلف اذا قلت بان في مدينة دهوك يوجد جمهورنا  بصورة كبيرة بالمقارنة مع المدن الاخرى وكما جرى في  الانتخابات السابقة  فقد  اسهمت جماهيرنا في مدينة دهوك  بترجيح كفة قائمة الرافدين  وبنسب كبيرة جدا  تليها كلا من مدينة اربيل ومن ثم السليمانية  خصوصا وان قائمة الرافدين والحركة الديمقراطية الاشورية  بشكل عام تولي  الملفات والمشاكل العالقة  بشان التجاوزات  والتي تجري في مدينة دهوك اهتماما  استثنائيا  لذا نجد ان  الوقفة الجماهيرية  الحقيقية  مع قائمتنا  في هذه المدينة وبعدها المدن التي ذكرتها

69
بالصور / هكذا تفنن عناصر داعش بتخريب صلبان الكنائس
عنكاوا كوم -سامر الياس سعيد
عبر عشرات الزيارات التي تسنى لي اجرائها لكنائس مدينة الموصل بعد التحرير  فضلا عن المناطق التي سيطر عليها تنظيم الدولة الاسلامية في سهل نينوى اثارتني كثيرا طريقة تعامل عناصر التنظيم مع صلبان تلك الكنائس لاسيما انها العمل الاول لتلك العناصر بتخريب تلك الرموز المسيحية ومن ثم القيام بسلبها وتجريدها من ممتلكاتها فضلا عن تخريبها وتدميرها تماما  لكن مع ذلك فان  من المؤكد ان رفع الصلبان كان له الاولوية في حاضر تلك العناصر لكي ينزعوا علامة طالما  ارقتهم فتفننوا بالتعامل معها خصوصا بتخريبها وطمسها دون ان تنجح تلك المحاولات لابل على العكس برزت علامة الصليب دون ان يتمكن هولاء من التعامل بمحاولات التشويه والطمس التي لحقت بها فعلى سبيل المثال زرت كنيسة واقعة بحوش الخان  والمهروف بحوش البيعة بمنطقة النبي جرجيس بالجانب الايمن من المدينة حيث عمد عناصر تنظيم الدولة الاسلامية لتخريب الصليب الموضوع على بوابة الكنيسة  بتشويهه بالصبغ الاسود وبالفعل فقد برز اكثر هذه المرة كما قاموا بفعل اخر في بوابة دير مار يوحنا الديلمي ببلدة بغديدا حيث عمدوا لطريقة اللحيم برفع احد اطراف الصليب ومع ذلك لم تتمكن محاولتهم تلك من طمس العلامة التي برزت بشكل اكبر وبدلالة واضحة ولم تفلح تلك المحاولات حتى عمدوا للتخريب فبرزت تلك المحاولة مع صليب الواجهة الامامية لدير مار كوركيس بمنطقة حي العربي بالدجانب الايسر من المدينة واحدثوا فجوة كبيرة بالجانب الامامي للدير المطل على الشارع الرئيسي المودي لبلدة تلكيف اما في حالة كنيسة مار كوركيس للاثوريين الواقعة بمنطقة الدواسة فقد تعرضت الكنيسة لخراب كبير  ولكن لم تعرف هذه الكنيسة الا من مجموعة الصلبان التي كانت بارزة على اروقتها دون ان تطمس  وتشوه..

70
مشاركة متواضعة لابن عنكاوا في مباراة الاختبار الاول لكاتانيتش
عنكاوا كوم-خاص
بالرغم من مرور بضعة ايام على المبارة التي ضيفها ملعب نادي النصر الكويتي والتي جمعت منتخبي الكويت بالمنتخب الوطني العراقي  في مباراة وصفها المحللين  بانها الاختبار الاول للمدرب السلوفيني كاتانيتش الذي تولى تدريب المنتخب العراقي  لكن مع ذلك فان المباراة المذكورة والتي انتهت بنتيجة التعادل الايجابي بهدفين لكلا الفريقين  بينت مواطن الخلل وابرزت الثغرات التي شابت اداء المنتخب العراقي خصوصا وانه لم يتجمع منذ اشهر عديدة لخوض اي مباراة سواء كانت اعدادية او في اطار البطولات ..وركز المحللين والصحفيين الرياضيين على  المشاركة المتواضعة للاعب خط الدفاع ريبين سولاقا حيث دخل الملعب في الدقيقة 77 دون ان يتمكن من تعديل النتيجة مع غياب الانسجام بين لاعبي المنتخب العراقي وارتكابهم للاخطاء التي ادت لتعديل النتيجة من جانب لاعبي المنتخب الكويتي برغم ان المنتخب المذكور قدم اداءا سلبيا للغاية في مجريات الشوط الاول وكاد يمنى بخسارة ثقيلة وبكم كبير من الاهداف في مجريات هذا الشوط بعد ان قدم اللاعبين العراقيين اداءا متفردا من حيث تبادل الكرات والتمرير الجيد دون ارتكاب اي اخطاء بل انهوا الشوط الاول لصالحهم بهدف وحيد مع عشرات الفرص الضائعة التي لو احسن اللاعبين التعامل معها لكانوا متفوقين  بدزينة من الاهداف..

71


إعلام البطريركية

استقبل غبطة ابينا البطريرك مار لويس روفائيل ساكو صباح الاثنين 10 ايلول 2018 في مقر البطريركية الكلدانية في المنصور، وفداً من المجمع الفقهي العراقي ضم كل من الشيخ الدكتور حسين غازي السامرائي، الشيخ الدكتور مصطفى البياتي، والشيخ الدكتور حامد عبد العزيز، والشيخ الدكتور عبد الوهاب أحمد السامرائي.

قدم الوفد خلال اللقاء رسالة تهنئة الى غبطته من كبير علماء المجمع الفقهي، الشيخ الدكتور أحمد حسن الطه بمناسبة إختياره كاردينالاً من قِبل البابا فرنسيس.

رحب غبطته بالوفد وشكرهم على رسالة التهنئة، ثم دار الحديث حول سبل التعاون بين المجمع الفقهي العراقي والكنيسة في سبيل ترسيخ العيش المشترك وقيم المواطنة لتوحيد الصف الوطني.

حضر اللقاء سيادة المطران مار باسيليوس يلدو، المعاون البطريركي والأب روبرت سعيد جرجيس، راعي كنيسة الانتقال في بغداد

72

الميادين /  زينب طفيلي 

نظّمت لجنة إحياء التراث السرياني في محافظة الحسكة فعاليات مهرجان الكرمة الفني الثقافي الذي يقام تحت رعاية أبرشية السريان الكاثوليك في الحسكة.

لمشاهدة التقرير
https://www.youtube.com/watch?time_continue=1&v=iW92OCfP0M4

73



  أ ف ب عربي ودولي

تواجه سلطات الإدارة الذاتية المعلنة من جانب واحد في المناطق الكردية في سوريا احتجاجات من المسيحيين السريان على المناهج الدراسية، إذ تفضل مدارس عديدة يديرها السريان تدريس المناهج الحكومية.

وتسبب الخلاف بإغلاق مدارس عدة تعتمد المنهج الحكومي في محافظة الحسكة في شمال شرق سوريا، ما يؤشر الى الانقسام في الأراضي الكردية بين مؤيدين للإدارة الذاتية التي أعلنت خلال النزاع المستمر منذ 2011، وآخرين موالين لسلطات دمشق.

وتصاعد نفوذ الأكراد الذين عانوا من التهميش على مدى سنوات طويلة في سوريا، في سنوات النزاع الأولى في شمال وشمال شرق البلاد مع انسحاب النظام تدريجيا منها. وتنضوي بعض الأحزاب السريانية وبينها الاتحاد السرياني، في الإدارة الذاتية التي أنشأها الأكراد بحكم الأمر الواقع اعتبارا من 2012 قبل إعلان النظام الفدرالي في مناطقهم في 2016.

كما قاتل المجلس العسكري السرياني إلى جانب الأكراد ضمن قوات سوريا الديموقراطية، وشارك في معارك عدة ضد تنظيم الدولة الإسلامية بينها معركة مدينة الرقة.

في المقابل، يؤيد آخرون النظام، وعلى رأسهم "قوات الحماية السريانية" (سوتورو) التي قاتلت إلى جانب الجيش السوري في معارك عدة خصوصاً تلك التي هدفت لاستعادة السيطرة على قرى مسيحية في وسط البلاد.

في 28 آب/أغسطس، تظاهر عشرات السريان في مدينة القامشلي احتجاجاً على إغلاق الإدارة الذاتية الكردية لـ14 مدرسة في مدن القامشلي والحسكة والمالكية، ورفع المتظاهرون الأعلام السورية وأطلقوا الهتافات المؤيدة للرئيس بشار الأسد.

وتفرض الإدارة الذاتية التي تشدد دائماً على حقوق الأقليات، في مناطقها، اعتماد منهجها الدراسي الذي يختلف بين مدارس الأكراد والسريان، إذ يجدر بكل أقلية أن تدرس كافة المواد بلغتها الأم.

ويقول مدرس مادة العلوم في القامشلي داني صليبا لوكالة فرانس برس "التعلم باللغة الأم حق من حقوق كل الشعوب في المنطقة (...) لكن المشكلة تكمن في الاعتراف بهذه المناهج".

ويضيف "ليست هناك اي جامعة سواء داخل سوريا او خارجها تعترف بهذه المناهج او حتى بالشهادة الممنوحة من هيئة التربية والتعليم في الإدارة الذاتية".

ولا تعترف دمشق بالإدارة الذاتية الكردية وتؤكد إصرارها على استعادة كل الأراضي التي خرجت عن سيطرتها بما فيها مناطق الأكراد التي تتواجد فيها قوات أميركية وفرنسية ضمن التحالف الدولي بقيادة واشنطن. وبدأت الحكومة السورية مؤخراً مفاوضات مع الأكراد تهدف للتوصل إلى حل وسط بين الطرفين. وفي وقت يصر الأكراد على الحكم "اللا مركزي" في مستقبل سوريا، تسلط دمشق الضوء على قانون يمنح صلاحيات أكبر للبلديات.

- أي اعتراف؟ -

ويتبع السريان التقليد المسيحي الشرقي ويصلون باللغة الآرامية. ويشكل السريان الارثوذكس والكاثوليك نحو 15 بالمئة من مسيحيي سوريا البالغ عددهم 1,2 مليون. ويمثل السريان المذهب المسيحي الأكبر في القامشلي.

وتصاعد الاحتقان بعد إغلاق المدارس، وتجري مفاوضات بين رافضي المناهج السريانية وعلى رأسهم كنيسة السريان الأرثوذكس والإدارة الذاتية للتوصل الى حل.

وأعلنت مطرانية السريان الأرثوذكس في المنطقة الثلاثاء إعادة "افتتاح المدارس الخاصة"، ما يوحي بأنه تم التوصل الى حل ما لم يكن في إمكان فرانس برس التأكد منه على الفور.

ويُحسب المسيحيون إجمالا في سوريا على النظام الذي يعتبرونه حاميا للأقليات، وإن كان قسم منهم انضم الى المعارضة.

ويدافع السريان عن موقفهم في اعتماد المنهج الدراسي الحكومي. ويتساءل الأب صليبا العبدالله في كنيسة السيدة العذراء في القامشلي "من يعترف بهذه المناهج دولياً؟ هل هناك دولة تعترف بالواقع الموجود في الجزيرة؟"، في إشارة إلى محافظة الحسكة، وهو الاسم الذي يطلقه الأكراد على المحافظة التي تشكل أحد أقاليم إدارتهم الذاتية الثلاثة.

ويوضح العبدالله "إذا كانت هناك دولة او أكثر تعترف بهذا الواقع، عندها لن تكون هناك مشكلة، لكننا تحت سلطة الأمر الواقع"، مشدداً على أن "شرعية مدارسنا هي من شرعية حكومة الجمهورية العربية السورية".

في المقابل، تقول إليزابيت كورية، رئيسة الجمعية الثقافية السريانية التابعة للادارة الذاتية، لفرانس برس "هدفنا إبقاء أبواب مدارسنا مفتوحة وليس اغلاقها (...) لكن منهج الدولة السورية كان فيه الكثير من الإقصاء".

وتضيف "هناك فرق كبير مع أن يتعلم الطفل بلغته الام ليرتبط بشعبه وأرضه ووطنه وكنيسته (...) كي لا يتقمص أولادنا شخصية الغير بل يحافظوا على هويتهم"، مشيرة إلى أن "المنهج البعثي (في إشارة إلى حزب البعث الحاكم في سوريا) الإقصائي كان هدفه تحويل هذا الشعب من هوية الى مذهب ودين، وإفراغ شخصيته القومية".

في معهد لتعليم اللغة السريانية في حي الوسطى ذي الغالبية الكردية، يجلس طلاب بلباسهم السرياني التقليدي يستمعون لمدرستهم سميرة حنا (47 عاماً).

وتقول حنا "في مدارس الدولة في السابق كنا نتعلم المواد باللغة العربية، ولم نكن نتلقى سوى دروساً دينية باللغة السريانية". أما اليوم فقد تغير الحال تماماً، "بتنا ندرس الرياضيات والتاريخ والجغرافيا باللغة السريانية"، مضيفة "أنا سعيدة جداً لأنني أعلم أطفالي بالسريانية".

74
اصداء لتجربة مؤسس مدارس تدرس اللغة الارامية  في امريكا اسعد كلشو في كتاب جديد
عنكاوا كوم –خاص
اصدر الكاتب  مازن توماس مؤخرا كتابا   بنسخة عربية واخرى باللغة الانكليزية اصدى من خلالهما  للدور الريادي الذي اضطلع به  اسعد عكوبي يوسف كلشو  مؤسسا لمدارس كان من ضمن موادها المنهجية تعليم اللغة الارامية الاصيلة ..حمل الكتاب الجديد عنوان ( انهر بلاد الرافدين  بحلم امريكي ) تناول من خلاله الكاتب  الشخصية المسيحية الوافدة للولايات المتحدة قادما من بلدة تلكيف في شمال مدينة الموصل  عام 1977 وقد راوده حلم تاسيس مدارس تبدا من مرحلة الروضة فالتمهيدي ومرورا بالابتدائية والمتوسطة حتى الثانوية  فحقق حلمه مقرونا بتعليم اللغة الارامية في تلك المدارس من مرحلة الاول الابتدائي حتى الصف الخامس .. عزز الكاتب  مازن توماس كتابه بالوثائق والصور مستعرضا تلك الاحلام التي راودت التلكيفي كلشو  فتحققت  حتى نالت اهتماما استثنائيا بتسليط الضوء عليها من قبل وسائل اعلام امريكية ..طبع الكتاب مطابع الفرات اللبنانية وهو متاح على عدد من مواقع التواصل الاجتماعي ..

75
شهادة تاريخية منصفة من مؤرخ موصلي تجاه البصمات المسيحية للمدينة/
عنكاوا كوم-سامر الياس سعيد
بطبعة انيقة وبشهادات منصفة يخرج المؤرخ بلاوي  فتحي الحمدوني  كتابه المعنون مباحث في تاريخ وتراث  الموصل  الصادر  عن دار غيداء للنشر ب324 صفحة من القطع الكبير  حيث يستهل الحمدوني قراءته لتاريخ الموصل بابراز  دورها عبر عصور  التاريخ مشيدا  بان  تسميتها كنينوى اتى  من مراجع ارامية وسريانية  فضلا عن الفصل التالي وفيه يحدد تسميات عديدة من بينها تسمية الحصن العبوري  التي اتخذها الاراميين  من جانب اتخاذ الحصن الغربي لانتقال التجمع السكاني للجانب  الاخر من نهر دجلة كما ابرز المؤرخ في  قضية الموصل  والتي ارتبطت برغبة تركية بدمجها ضمن الدولة التركية في عام  1924 وجهود نخب مسيحية في اللجان التي تشكلت من اهالي المدينة  ومن بينهم فتح الله سرسم  والدكتور عبد الاحد عبد النور  حيث كانوا من ضمن اللجنة المشكلة  للدفاع عن عروبة الموصل  في المفاوضات التي جرت مع اللجنة الاممية  التي تراسها  الدبلوماسي السويدي  اي فرسون  وتطرق المؤرخ لرسائل احتجاج جاهر بها  ابناء المدينة ضد قضية دمج الموصل للدولة التركية حيث كان من بينها مخاتير  قرية قرقوش سمعان زكو  وكاهن قرية قرقوش القس جبرائيل  حبش وقسر سريان القديم ويعني به السريان الارثوذكس القس حنا  ومختار السريتن عبد الله منصور  حيث ارسلوا مضبطتهم الاحتجاجية  لمقام الملك فيصل الاول  عام 1923 كما يورد المؤرخ في باب تسميات بعض المناطق  عن مناطق اتخذت من حواضر سيحية  تسميات لها منها حاوي الكنيسة حيث يعني بالكنيسة دير مار ميخائيل  الذي يقع شمال المدينة في المنطقة  المنخفضة الزراعية  المجاورة  لنهر دجلة والمسماة بالحاوي  وتل الشياطين حيث يود المؤرخ بان سبب تسمية التل بهذه التسمية نسبة لدير مسيحي يسمى دير الشياطين وقد اكد بينامين حداد هذه التسمية مشيرا بان اسم الدير الحقيقي هو دير مار فثيون لكن  ولبعد الدير ووقوعه بمنطقة خالية من البناء يهابها كل من يقصدها الا الشجعان  فسميت بهذه التسمية  كما تطرق لدورة عبو اليسي مشيرا بانها  دورة تقع  قرب تقاطع موصل الجديدة  مع شارع بغداد وسكنت قربها عدة عوائل مسيحية  بضمنها عائلة عبو اليسي وكانت تلك الاراضي ملكا لهذه العائلة فعرفت بتسمية المنطقة وفي المبحث  التاسع من الكتاب سلط المؤرخ  بلاوي الحمدوني الضوء  على صروح موصلية ذاكرا من بينها كنيسة الساعة كونها التسمية التي شاعت بين الموصليين وهي في الاصل كنيسة الاباء الدومنيكان  فضلا عن قصر استرجيان الدكتور الارمني المعروف ..

77



وكالة انباء فارس الايرانية

قال النائب عن الطائفة اليهودية الايرانية سيامك مره صدق ان الارمن والآشوريين في العراق وسوريا يشيدون بالحرس الثوري لاسيما اللواء سليماني لدفاعه عنهم في مواجهة ارهابيي داعش.

واضاف مره صدق عضو الوفد البرلماني الايراني لزيارة اوروبا في تصريح لمراسل فارس، انه اكد خلال زيارته لاوروبا على دور ايران الايجابي في مكافحة الارهاب.

وتابع: اننا قلنا ان حضور ايران في المنطقة من اجل الدفاع عن شعوبها وافضل مثال على ذلك يتمثل بمكافحة الارهاب وداعش لاسيما الدفاع عن الارمن والآشوريين حيث يشكرون الحرس الثوري لاسيما اللواء سليماني.

واشار مره صدق الى زيارة الوفد البرلماني الايراني الاخيرة لاوروبا، موضحا اننا أكدنا خلال اجتماعاتنا بالمسؤولين الاوروبيين ان اوروبا باعتبارها تمثل طرفا من الاتفاق النووي تتحمل مسؤولية الالتزام بتعهداتها وان ذريعة انتماء الشركات التجارية الاوروبية للقطاع الخاص وانها تعمل وفق مصالحها لايمكن تبريرها من قبل الشعب الايراني مطلقا.

ولفت الى ان الوفد البرلماني اكد خلال لقاءاته ان ترامب يمارس الابتزاز من جميع العالم، معربا عن اسفه لانه جعل اوروبا والتزاماتها رهينة.

78

قال النائب الأميريكي جيف فورتينبري، عن ولاية نبراسكا، حاملاً صورة تمثل الحرف العربي (ن) الذي استخدمه إرهابيو الدولة الإسلامية للإشارة الى المسيحيين خلال المؤتمر الصحفي حول محنة مسيحيي الشرق الأوسط الذي انعقد في نادي الصحافة في واشنطن يوم 9 أيلول الجاري، قال إن مسيحيي الموصل في العراق كان عليهم أن يدفعوا ضريبة (الجزية) أو التحوّل الى الإسلام أو الموت بحد السيف، إذ وجدوا هذا الحرف مكتوب على أبواب دورهم.


عنكاوا كوم/  cruxnow.com / كريستوفر وايت
ترجمة رشوان عصام الدقاق


نيويورك – حين زار عضو الكونكرس الأميريكي جيف فورتينبري العراق للمرة الأولى في عام 2005، بعد أشهر قليلة من انتخابه لمجلس النواب الأميريكي، كان يُركز في ذلك الوقت على الدفاع والدبلوماسية بعد الغزو. وبعد 13 عام عاد المًشرع الكاثوليكي النبراسكي (فورتينبري) من رحلته الثانية للعراق بمشروع جديد هو مساعدة الأقليات الدينية.

وفي حين أن هذا الهدف الجديد ما زال مرتبطاً بالدفاع والدبلوماسية فهو يعتقد أن التعدد والتعددية في العراق ضرورياً لإستقرار البلاد. ويعتقد ممثل نبراسكا أن هناك شعور جديد ومُلِح حول امكانية حقيقية لعودة التعداد المسيحي المتقلص في البلاد الى ما كان عليه.
وكان تعداد المسيحيين في العراق عام 2003 يُقدر بحدود 1.5 مليون نسمة، أما اليوم فيُعتقد أن هذا العدد لايتجاوز 300 ألف نسمة بعد قيام الدولة الإسلامية بغزو ونهب سهل نينوى الذي يُمثل المنطقة في شمال شرق العراق والتي كانت مأهولة تاريخياً من قِبل المجتمعات المسيحية.

وبالرغم من دحر وطرد داعش، ما يزال الوضع هشاً بالنسبة للعديد من الأقليات العرقية والدينية، إذ أن هذه الأقليات غير متأكدة مما إذا كان بإمكانها المخاطرة بالعودة الى مواطنها. ويعتقد  فورتينبري أن العودة الآمنة ممكنة لكن هناك حاجة ماسة الى المزيد من الأمن والاسقرار.

وكانت زيارة عضو الكونكرس الأخيرة نيابة عن نائب الرئيس مايك بنس الذي تعهد بأن الولايات المتحدة ستتجاوز الأمم المتحدة والحكومة المركزية في البلاد للحصول على المساعدات الأميريكية وتقديمها مباشرة الى من هم بحاجة اليها. لقد جاء تعهد إدارة ترامب قبل عام تقريباً، ومنذ ذلك الوقت يتساءل العديد من القادة المسيحيين العراقيين مراراً حول إمكان وزمن تنفيذ ذلك التعهد.

قال فورتينبري لكروز أنه يعتقد أن الإجابة في ضوء مهمته الأخيرة لتقصي الحقائق وما رآه ستعطى عما قريب. وفي حين أن ليس لديه رقماً دقيقاً للمساعدات التي سيتم ارسالها، فقد قدَرَّ المبلغ بحدود 100 مليون دولار. وأضاف بأن الأمم المتحدة تقوم بعمل جيد ولكن ليس من تقاليدها توجيه المساعدات للمجتمعات الدينية أو الأقليات المعرضة للتهديد، وهذا ما سنقوم به نحن.

هناك على مكتب فورتينبري في ولاية نبراسكا لافتة تقول " محطة الممرضات" وهي اللافتة المأخوذة من المستشفى التي دمرها داعش في سهول نينوى. وحين تحدث الى كروز كان باستمرار جالساً مقابل الهاتف.

وأشار فورتينبري أن ذلك ذكرى حزينة بالنسبة اليه بما حدث في المنطقة، ويعتقد أن مع هذا الحزن يبرز الأمل بأن للبلاد فرصة لإستعادة مكانتها بإعتبارها نسيج للتعددية الحقيقية التي يمكن أن تكون نموذجاً ليس فقط في منطقة الشرق الأوسط بل للعالم بأسره.

لقد تعايش السكان المسيحيين والمسلمين في البلاد لقرون عديدة وأحد الأسباب التي جعلت فورتينبري يعتقد أن الولايات المتحدة حكيمة  للاستثمار في العراق هو المساعدة التي تقوم بها لإستعادة ديناميكية التنوّع. وقال، إذا فقدنا التنوع الديني سينتج عن ذلك مناخ مناسب للحالة القبلية.

والى جانب مسيحيي العراق، كان فورتينبري متعاطفاً بشكل خاص مع محنة اليزيديين، الأقلية الكردية التي استهدفها داعش وأدى الى وفات حوالي 4 آلاف شخص وإختطاف 5 آلاف آخرين لأغراض الاستعباد الجنسي.

في عام 2016 وصفت إدارة أوباما تلك الهجمات بشكل رسمي على أنها إبادة جماعية. وقال فورتينبري الذي مسقط رأسه مدينة لنكولن في نبراسكا والتي يسكنها العدد الأكبر من اليزيديين في الولايات المتحدة، قال إنهم يستحقون الفضل الكبير للقيام به.
ومع ذلك، وفي حين أن البيانات الرسمية مهمة، لكن عضو الكونكرس يقول إن الاستثمارات المستمرة ما تزال مطلوبة. ويقول أنه يعلم أن ذلك ليس بالأمر السهل بالنسبة لبعض الأميريكيين.

وقال في حديثه لكروز، إن العراق يصعب كثيراً على الشعب الأميريكي في ضوء كل ما ضحينا به من أجل وضع المزيد من المبادرات في المنطقة. وهو يعتقد أن ذلك يُعد استثماراً حكيماً على المدى البعيد.

وأكد فورتينبري أن للسكان المسيحيين في البلاد الحق في أن يكونوا ويعيشوا في موطنهم التاريخي القديم، وهذا وحده يُمثل السبب الرئيس لدعم الولايات المتحدة لهم.
علاوة على ذلك، يعتقد أنه إذا تم دمج المسيحيين واليزيديين في القوات المحلية في البلاد فإنهم سيكونوا أقل اعتماداً على الجهود الخارجية مما يؤدي في النهاية الى مزيد من الاستقرار للمنطقة بكاملها وبدوره يعود بالفائدة للجميع.

مع كل ذلك، يعترف فورتينبري بهشاشة الوضع في البلاد ويعتقد أنه من الضروري أن تساعد الولايات المتحدة هذه الأقليات حتى تصبح قوية على المدى البعيد وتعتمد على نفسها لبناء مستقبلها الخاص بها.

وفي معرض حديثه عن الأضرار التي شاهدها مباشرة، إذ أن أحد أقدم المجتمعات المسيحية يُشارف على الإنقراض، قال لكروز أن اليأس كان يتغلب عليه أحياناً. وأضاف، لكن عندما تبدأ هذه المشاعر بالعودة يتذكر كاهناً شاباً في أوائل الثلاثينيات من عمره الذي عاد الى سهل نينوى مع 20 شاباً آخرين عادوا مع الكاهن وهم يتعهدون بإعادة بناء وطنهم وإصلاحه، مما يعطي الأمل من جديد. وأضاف، إنهم شجعان ويثيرون الأمل في نفسي، وهم مثال على ذلك.

79
عنكاوا كوم / اعلام مجلس عشائر السريان - برطلة

تحت شعار شباب برطلي عطاء دائم ومتجدد وبرعاية وحضور نيافة الحبر الجليل مار طيمثاوس موسى الشماني رئيس ابرشية دير مار متى وتوابعها للسريان الارثوذكس الرئيس الفخري للمجلس وحضور نيافة الحبر الجليل مار يوحنا بطرس موشي رئيس اساقفة الموصل وكركوك وكردستان للسريان الكاثوليك ونيافة الحبر الجليل مار غريغوريوس صليبا شمعون المستشار البطريركي والاباء الكهنة الافاضل والسيد علي اسكندر فتحي مدير ناحية برطلة والاستاذ منذر شابا الياس رئيس مجلس ناحية برطلة والسيد بولص يعقوب الوكيل رئيس مهندسين اقدم مدير بلدية برطلة والاستاذ عبد الكريم متي مدير ممثلية الوقف المسيحي في بغديدا وعدد غفير من ابناء شعبنا السرياني البرطلي اقام مجلس عشائر السريان / برطلي وبالتعاون والتنسيق مع نادي برطلي الرياضي بطولة عشائر السريان الخامسة في برطلي بعد العودة بكرة القدم السباعي مساء يوم الاثنين الموافق 10 / 9 / 2018 الساعة السادسة وعلى ملعب المجد الرياضي في برطلي بين فريقي عشيرة ال شمني و عشيرة ال يوناني ... ابتدأت المباراة بالوقوف دقيقة صمت على ارواح شهداء العراق وبرطلي ثم تحية الفريقين والبدء بالمباراة ... كانت مباراة متكافئة وقوية من جانب الطرفين في شوطها الاول ثم الشوط الثاني لتنتهي بخمسة اهداف لصالح فريق عشيرة ال يوناني مقابل لا شي لفريق عشيرة ال شمني .







80
الحسكة - عنكاوا كوم - خاص

أعلنت مطرانية الجزيرة والفرات للسريان الأرثوذكس -ومقرها مدينة الحسكة شمال شرق سوريا- ليلة البارحة الثلاثاء 2018-09-11 عن افتتاح جميع المدارس الخاصة التابعة للكنائس ابتداءً من يوم غدٍ الأربعاء بعد تعليق الدوام الدراسي لعدة أيام من قبل الإدارة الذاتية الكردية.

وفي بيان مقتضب اطلع عليه "عنكاوا كوم"، قالت مطرانية أكبر طائفة مسيحية من حيث العدد في محافظة الحسكة "الأهالي الأعزاء ... تعلن مطرانية الجزيرة والفرات للسريان الأرثوذكس، عن افتتاح جميع المدارس الخاصة، #يوم_غدٍ_الأربعاء الواقع 12/9/2018، متمنّين لطلابنا الأعزاء عاماً دراسياً سعيداً.
كل عام وأنتم بخير.

الله يحفظ كل الأطفال بمدينتنا القامشلي وبكل سوريا".

وكانت الإدارة الذاتية -التي يقودها حزب الاتحاد الديمقراطي الفصيل السوري لحزب العمال الكردستاني- قد أغلقت، بقوة السلاح، جميع المدارس الخاصة التابعة للكنائس في مدن محافظة الحسكة في خلال الشهر الماضي مع بدء العام الدراسي الجديد 2018/2019، أعقبها خروج المئات من الأهالي، معظمهم مسيحيون، في تظاهرة أواخر الشهر الماضي، انتهت باقتحام عدد من المدارس في القامشلي وطرد مسلحي "سوتورو" -المنضوين تحت قيادة الإدارة الذاتية- الذين كانوا يسيطرون على تلك المدارس.

ويرفض حزب الاتحاد الديمقراطي بشدة أي مفاوضات حول مسألة التعليم في المناطق التي يسيطر عليها، ويصر على أن تدرس جميع مدارس المنطقة منهاجه الذي لا يحظى بشعبية وهو دون المستوى علمياً كما لا يحظى بأي اعتراف قانوني أو دولي.

ولم تصدر الإدارة الذاتية ممثلة بـ "هيئة التربية والتعليم" أي بيان بخصوص سماحها أخيراً بإعادة فتح مدارس الكنائس.

وقال مصدر مطلع لـ "عنكاوا كوم" إن الروس -عبر لقاء في قاعدة حميميم العسكرية في ريف اللاذقية غرب سوريا- هم الذين ضغطوا على حزب الاتحاد الديمقراطي ليسمح بإعادة فتح تلك المدارس وليس كما يتخيل البعض بأن الموضوع جرى بمفاوضات بين الكنيسة وحزب الاتحاد الديمقراطي الذي لا يمكن أن يتنازل عن تدريس مناهجه الخاصة بأي شكل من الأشكال.

وأضاف المصدر أن حزب الاتحاد الديمقراطي يصر على تدريس مناهجه الخاصة ليحظى بجيل مشبع بأفكار زعيمهم المعتقل لدى تركيا عبدالله أوجلان، وكل من ينقطع عن إكمال دراسته بعد الـ 17 عاماً يصبح في صفوف قواتهم المسلحة التي تقدر بعشرات الآلاف.
 
الصور من تظاهرات المسيحيين ضد قرار إعلاق المدارس أواخر الشهر الماضي

81
هل رسخت جامعة الموصل خلال تاريخها لثقافة داعش..؟
عنكاوا كوم-خاص
بمناسبة اليوبيل  الذهبي لتاسيس جامعة الموصل والذي وافق  العام الماضي اصدر  الدكتور  ابراهيم خليل  العلاف استاذ التاريخ الحديث المتمرس  في الجامعة كتابا بعنوان (خمسون عاما  من تاريخ جامعة الموصل 1967-2017) ابرز فيه الكثير من المحاور التاريخية التي صاحبت تاسيس المؤسسة الاكاديمية العريقة  في المدينة  ومن ضمن المحاور التي ابرزها في كتابه سلط العلاف الضوء على حياة رواد الجامعة من الاكاديميين ممن عدهم  رموز في جامعة الموصل وخصص الفصل الرابع لاستذكار محطاتهم وسيرهم مقرونا بابحاثهم ودراساتهم التي انجزوها  ولكن ما يثار في قراءة تلك الدراسات انها تبنت ثقافة تنظيم الدولة الاسلامية  من خلال المصطلحات التي  اتخذتها كعناوين في توصيف المكونات الاخرى او في ابراز الدواوين التي استعان بها التنظيم لمراقبة الحياة الاجتماعية  في المناطق التي سيطر عليها  فعلى سبيل المثال حينما اضاء العلاف لسيرة  الدكتور  هاشم يحيى الملاح في الصفحة 202 والذي كان عميد كلية  الاداب  فقد احتوت سلسلة من اصدارته  كتابا يشير فيه للحسبة  في الحضارة الاسلامية  حيث اصدره الملاح في القاهرة  عام 2006 وكما هو معروف فان ديوان الحسبة في الدولة الاسلامية التي سيطرت على انحاء واسعة من العراق وسوريا اقتضى متابعة الحياة الاجتماعية  لمواطني تلك المدن  مفضيا لعقوبات تصل لحد قطع اليد  او الجلد كما ابرز التنظيم في تقاريره المصورة فيما  تحدث العلاف عن  رمز اخر من رموز الجامعة وهو  الدكتور  توفيق سلطان اليوزبكي وذلك في الصفحة 235حيث اشار الى ان اطروحة المذكور للحصول على الدكتوراه كانت بعنوان  تاريخ اهل الذمة في العراق  وقام بطبعها بكتاب صدر في المملكة العربية السعودية عام 1983 وتناول العلاف ايضا رمزا اخر من الرموز التي تناولهم بالكتاب متحدثا عن الدكتور  حازم عبد الله خضر وذلك في الصفحة 305مشيرا  بانه من جماعة الاخوان المسلمين  وتحدث عن اشرافه على عدد من رسائل الماجستير  واطروحات الدكتوراه وكان من بينها  اشرافه على اطروحة دكتوراه نوقشت بجامعة الموصل وحملت عنوان  النثر الجهادي في عصر صدر الاسلام  وكانت للطالب  خلف حسن علي ..

82
عنكاوا كوم -  ستوكهولم

إدارة "عنكاوا كوم" تؤكد رغبة الموقع توفیر جمیع الإمكانات المتاحة لكافة المرشحین في الانتخابات النیابیة الكردستانية من الكلدان الاشوریین السریان والارمن والایزدیین، سواء كانوا من ضمن كوتا الاقلیات او خارجها، كي یتمكنوا من نشر برامجهم وسیرهم الذاتیة في مكان ممیز مخصص لهم في الواجهة الرئیسیة للموقع ومجانا.

هذا وقد تم تكلیف فریق مراسلي "عنكاوا كوم " المنتشرون في معظم مناطق تواجد ابناء شعبنا، بإجراء مقابلات مطولة مع كافة المرشحین، وإبرازها من خلال نشرها في أماكن منتقاة لهم في الواجهة الأمامیة للموقع.

وبهذه المناسبة نتوجه الى كافة المرشحین التواصل مع "عنكاوا كوم" بأسرع وقت ممكن بغیة نشر سیرهم وإعلاناتهم وإجراء المقابلات معهم.

اعلانات مدفوعة الثمن

بالنسبة للإعلانات مدفوعة الثمن- یمكننا اتاحة الفرصة لكافة المرشحین الاعلان في الموقع بسعر رمزي. سیكون الاعلان في اماكن بارزة في المنتدیات، حیث سیظهر الاعلان عند قراءة أي خبر او مقال في الموقع، وبهذا یحصل كل اعلان الالاف من النقرات خلال الشهر.

سعر الاعلان لمدة شهر هو 50 دولار امریكي.

حجم الاعلان هو 980x120 بیكسل. یقوم المرشح بتصمیمه بنفسه وارساله الینا ویفضل ان یكون على صیغة GIF .في حال عدم وجود إمكانیة تصمیم الإعلان من قبل المرشح، یمكننا القیام بذلك عن طریق شركة إعلانات بتكلفة 50 دولار اخرى. في هذه الحالة یرسل المرشح النص و الصور الینا عن طریق الایمیل.

83



ترأس بطريرك السريان الكاثوليك مار إغناطيوس يوسف الثالث يونان، مساء اليوم الإثنين في حلب السورية، القداس الأول في كاتدرائيّة سيدة الانتقال في العزيزية بعد تدشينها وافتتاحها صباح الأحد، بتحريرها من قبضة داعش، وذلك احتفالًا بعيد السيدة العذراء مريم.
وبهذه المناسبة تم رسامة ستة شمامسة بمشاركة السفير البابوي في سوريا الكاردينال ماريو زيناري، ومعاونة رئيس أساقفة حلب المطران مار ديونوسيوس أنطوان شهدا، ورئيس أساقفة الحسكة ونصيّبين المطران يعقوب بهنان هندو، ورئيس أساقفة بغداد والنّائب البطريركيّ على البصرة والخليج العربي وأمين سر السينودس المقدس المطران أفرام يوسف عبا، والنائب العامّ لأبرشية بيروت البطريركية المطران يوحنا جهاد بطّاح، ولفيف من الإكليروس.
وتقع كاتدرائية سيدة الإنتقال للسريان الكاثوليك في حي العزيزية بحلب سوريا. ودشن مطران السريان الكاثوليك في حلب الكنيسة في أحد الشعانين عام 1970 والذي صادف يوم 22 مارس 1970، وتم تكريس الكنيسة رسميًا في 17 مايو 1970 من قبل مار أغناطيوس أنطون الثاني حايك بطريرك السريان الأنطاكي.
ويرجع سبب تسمية الكنيسة بهذا الاسم إلى وجود لوحة "سيدة الانتقال" السيدة العذراء والتي تم تنفيذها في قبة الكنيسة السريان الكاثوليك، وهي عملًا فنيًا ضخمًا مميزًا يحمل في ألوانه ورسمه إبداعًا فريدًا بتوقيع الأخوين بشير ونعمت بدوي، فالإرهاب الذي طال الكنيسة في حي العزيزية كما طال أحياء حلب وأوابدها على مدى سنوات لم يستطع أن يحولها إلى أطلال وشواهد على الموت.
اللوحة التي تم تنفيذها على مساحة تبلغ (700) متر مربع ضمن قبة الكنيسة التي ترتفع عن الأرض أكثر من 43 مترًا تشكل شاهدًا على إعادة إعمار ما دمره الإرهاب وعلى إرادة الحياة والإبداع والجمال لدى السوريين ومنهم أهالي حلب.
وتم تجهيز المكان بنصب منصة خشبية تحت مساحة القبة بأكملها وعلى ارتفاع لا يمكن الوصول إليه إلا بتسلق سلم خشبي عمودي تم تشييده خصيصًا لهذا العمل الفريد.
من جهته أشار الفنان التشكيلي بشير بدوي إلى أن العمل يتكون بشكل رئيسي من رسم سيدة الانتقال إضافة إلى وجود عناصر تزيينية في القبة وهي الملائكة الأطفال ورسوم لمنحوتات تعبر عن جمالية المكان مبينًا استخدامهم لرسم الأطفال كونهم يمثلون الفرح.
وأوضح المطران أنطوان شهدا متروبوليت حلب وتوابعها للسريان الكاثوليك أن المطرانية تعرضت لقذائف الحقد والإرهاب عام 2014 وقد تدمر جزء من المطرانية وجدران الكاتدرائية حيث تم ترميم المطرانية لافتًا إلى أنه يتم العمل في الكنيسة لرسم لوحة ضخمة في القبة عن السيدة العذراء مع الملائكة التي ترمز بارتفاعها إلى السماء بالنفس والجسد.

84
tayyar.org/ العميد المتقاعد شارل أبي نادر -
 
ليست المرة الأولى التي تُستهدف فيها بلدات سورية اغلب ابنائها مسيحيون، فمسار الأزمة الدامية والحرب القاسية في سوريا يشهد الكثير من تلك الإستهدافات.
 
 بالامس استُهدفت بلدة محردة في ريف حماه الشمالي، وقبلها استهدفت بلدات صدد والقريتين في ريف حمص الشرقي، وقبلها بلدات معلولا ومحيطها في ريف دمشق الشرقي، وغيرها الكثير من البلدات والمدن المختلطة، أو تلك التي تحمل طابع مسيحي، في الحسكة مثلاً أو في حلب والسلمية في حماه وغيرها، ولا ننسى الإستهدافات المركزة على أحياء دمشق القديمة في باب توما ومحيطها من مواقع الارهابيين في الغوطة الشرقية قبل تحريرها.
 
 
 
البُعد الميداني
 
في متابعة دقيقة لتلك الاستهدافات، يمكن القول إن للموضوع معطيات مختلفة، منها لأسباب ميدانية بحتة، ومنها الآخر يحمل في بعض الاحيان خلفيات حساسة، تتعلق بكون أبناء هذه البلدات المستهدفة هم من المسيحيين بشكل عام.
 
بداية، ولناحية الأسباب الميدانية، من المعروف تاريخياً ان المسيحيين في الشرق، في سوريا كما العراق او لبنان حتى، تمركزوا في مناطق أقل ما يقال عنها إنها استراتيحية، من الناحية الاقتصادية الزراعية، ومن الناحية الامنية الجغرافية، وذلك لاسباب تتعلق بصراعهم الوجودي في الشرق عبر التاريخ، اولاً لتأمين متطلبات الحياة والمعيشة، فكانت المناطق الزراعية القريبة من الأنهار او الينابيع قبلة التواجد المسيحي، وثانيا لناحية حماية وجودهم في مواجهة الاضطهاد والاستهداف الجسدي والثقافي، فكانوا يفضلون العيش في المناطق المحصّنة جغرافياً والتي يمكن حمايتها طبيعياً، او على الاقل يمكن الفرار منها عندما يتعرضون للضغوط المختلفة، باتجاهات آمنة ومحمية وبعيدة عن مستهدفيهم.
 
 
 
من هنا يمكن ان نضع تلك الاستهدافات للبلدات ذات الطابع المسيحي، اي لاسباب ميدانية تتعلق بقيمة مناطقهم واهميتها الجغرافية، لناحية المعركة والمناورة في الحرب القائمة بين الجيش العربي السوري من جهة وبين الارهابيين من جهة اخرى.
 
 
 
البعد السياسي
 
لناحية الاستهداف بسبب الطابع المسيحي لتلك البلدات، يمكن ايضا اعتبار الموضوع من إتجاهين:
 
 الأول يتعلق بوقوف اغلب تلك البلدات في الحرب الدائرة في سوريا مع الدولة والجيش والنظام، الامر الذي إستدعى حُكماً إستهدافها من قبل المسلحين، تحت طابع المواجهة العسكرية، اكثر منه تحت طابع الاستهداف على خلفية مسيحية.
 
 لثاني وهو بيت القصيد في إشكالية موضوعنا، هو الاستهداف فقط على خلفية طائفية...
 
هنا، يمكن ان نضع هذه الاستهدافات في خانة استهداف المسيحيين بوجودهم وبثقافتهم الدينية، وهذا يرتبط بشكل عام باستراتيحية واسعة تجتاح الشرق بكامله، من مصر الى العراق الى سوريا ولبنان، ابطال هذه الاستراتيجية دول كبرى، لم يظهر انها مؤيدة لثبات المسيحيين في الشرق، لا بل ظهرت في احيان كثيرة، متواطئة وعدائية ضد هذا الوجود وضد حمايته.
 
 
 
سلبيات مواقف الدول الغربية
 
هذه الاستراتيجية التي تتبناها دول وأطراف إقليمية ودولية فاعلة، تعمل من خلال العناصر والاساليب التالية:
 
اولاً: عبر المواقف الديبلوماسية والسياسية، إذ تنأى بنفسها عن التدخل لحماية الوجود المسيحي في الشرق، وهي تضغط عليه بطريقة غير مباشرة عبر انخراطها ودعمها لأجندات إثارة الفوضى والتوتر في مناطق تواجد المسيحيين. ومن ناحية اخرى، تنشط تلك الأطراف الفاعلة لتأمين ما يغري المسيحيين للهجرة والتوجه الى الغرب، والعمل على مساعدتهم للإندماج في المجتمعات الغربية وإبعادهم عن جذورهم وعما يجمعهم أو ما كان يربطهم بالشرق، وهذه الإستراتيجية تنجح الى حد ما، والدليل على ذلك، تناقص عدد المسيحيين في مناطق الشرق في شكلٍ كبير وصادم.
 
 
 
ثانياً: من خلال توجيه المجموعات الإرهابية التي هي مخترقة بالكامل لصالح تلك الاطراف الفاعلة، وذلك في الميدان عبر استهداف البلدات أو الأحياء المسيحية، ضمن المعركة وفي خضمها، بحيث يظهر الموضوع وكأنه لاعتبارات ميدانية عسكرية بحتة، ولا يرتبط باستهدافها على خلفية مسيحية، وفي الحقيقة يكون الموضوع بهدف تدمير وتخريب ممتلكات تلك المجموعات المسيحية في شكلٍ يصعب إصلاحه، الأمر الذي يضطر باصحاب تلك الممتلكات الى النزوح بداية الى الداخل السوري، وحيث الضغط السكاني والاجتماعي جراء النزوح والحرب هو ضخم وتصعب مواجهته، يتوجه هؤلاء المسيحيون نحو الغرب في هجرة طويلة او دائمة.
 
 
 
التمسك بالدولة
 
من هنا، لا يمكن قراءة تلك الإستهدافات اللافتة للبلدات المسيحية في سوريا في معزلٍ عن مخطط استهداف الوجود المسيحي في الشرق.
 
وتبقى فكرة ومعادلة الدولة القوية المسيطِرة على كامل جغرافيتها هي الحل الوحيد لتلك المعضلة، أولاً من خلال المساهمة الفعالة والقتال مع الجيش السوري في مواجهة الإرهابيين، بهدف استكمال سيطرته على الجغرافيا السورية كاملة، وثانياً من خلال الصمود الفردي على صعيد البلدات والقرى والاحياء والذي طالما طبع تاريخ المسيحيين في الشرق.

85


tayyar.org/(بقلم أمين الياس)

منذ لحظة وصولك إلى منطقة وادي النصارى في سوريا، هذه المنطقة الفاصلة ما بين الساحل الطرطوسي والداخل الممتد من حمص إلى حماه، لا ينفكّ يراودك شعور ممزوج بالفرح والمرارة والإعجاب والتحسّر في آن.

أكثر من سبع سنين انقطعت فيها عن زيارة هذه المنطقة الجميلة بطبيعتها وأهلها. كان غياب قسري لأسباب مهنيَّة وشخصيَّة وأمنيَّة طبعًا بسبب الأحداث الجارية في سوريا. غير أنَّ أجمل ما يحدث معك هناك أنَّ لا قيمة وقتيَّة لسنين الغياب هذه. فقد كان لقاء الأحبَّة أقوى من فراق سنين سبع. كانت قبلة صادقة ولقاءٌ أخويٌّ وسلامُ أحبة ولقمةُ شوق وكأسُ عرق وكاسة متة ضرورة "اللمَّة الحلوة". وكأنَّنا لم نفترق، وكأنَّنا تودّعنا البارحة والتقينا اليوم. كانت المحبة لا تزال هنا، والشوق كان كفيلًا بتعويض سنين الفراق القسري. أجمل ما يحدث معك هناك أنَّك تعيش توقيتهم. فهناك لا فيسبوك، ولا واتس أب، ولا انترنت، ولا تلفاز. هناك لقاء يتلو اللقاء، وسهرة صغيرة تجمع الاحبَّة كبارًا وصغارًا، هناك دقُّ طبل وترغلة مزمار وكأس عرق وبيت ميجانا وشوية شروقي وبيرة لبنانيَّة فضّلها السوريُّون على بيرتهم لجودتها. هناك ضحكات وأحاديث عن الأرض وتربية المواشي والعمل في الأرض والحياة اليوميَّة والعلاقات بين الناس. صدّقوني عندما تعيشون في هذا الجوّ، تنسون أهميَّة التوقيت العالمي الذي فرضه الإنترنت علينا جميعًا.

 

بين التشدد الديني والدولة

كانت المرَّة ما قبل الأخيرة، التي زرت فيها هذه المنطقة حيث لدي الكثير من الأهل والأقارب والأصدقاء، في صيف العام 2010 أي في بدايات الأزمة السوريَّة. أذكر جيدًا كم كان القلق والتوتر يسودان أهل هذه المنطقة. كانوا، وهم المتمتّعون بحرية دينية وعبادية وعيش مطلقة (كسائر الطوائف في سوريا)، لا يصدّقون أنَّ هذا الأمر يحدث لسورياهم التي قد عاشت الأمن السلم لفترة لا بأس بها من الزمن. صحيح أنَّه كان لديهم ملاحظاتهم على بعض الدوائر الحكوميَّة وعلى أداء بعض المؤسسات، لكنهم كانوا يكنُّون محبَّة وثقة كبيرة بالرئيس السوري الشاب لما كانوا يرون فيه من تواضع ومزيد من الانفتاح والبحبوحة. برأيهم إنَّ المشاكل التي كانت موجودة في سوريا تستحق أنْ يعترض عليها أحدهم، ولكن أنْ يتمّ تدمير سوريا الدولة والمؤسسات والاقتصاد والسياحة الصاعدة والخدمات والتاريخ والجغرافيا فهذا غير مبرّر بالنسبة لهم على الإطلاق. وأكثر ما أقلقهم كان تصاعد العنف والشعور الإسلامي وغليان المساجد وفورة المتشدّدين. من إحدى الروايات التي أخبرتني إياها قريبتي الساكنة في حمص أنَّها أرادت في أحد الأيام (عند بدايات الاحتجاجات في حمص) أنْ تاخذ طفلتها إلى المستوصف لإعطائها اللقاح. فنزلت الشارع وطلبت تاكسي، غير أنَّ سائق التاكسي رفض أنْ يقلّها إلى المستوصف بحجّة أنَّها تلبس أيقونة للعذراء وأنَّها تكشف ذراعيها. وعندما حاولَت أنْ تأخذ سيارة أجرة أخرى آخر، قام سائق التاكسي الأوَّل باعتراض التاكسي الثاني قائلًا له: كيف لك أنْ تخدم كافرة كهذه. فكان أنْ ردّ السائق الثاني: ما همّني ودينها، أنا أقوم بالاسترزاق! أخافت هذه الفورة الدينيَّة التكفيريَّة التي ظهرت منذ بدايات الاحتجاجات في سوريا مسيحيّيها، فكانوا أنْ تمسكوا اكثر فأكثر بالدولة السوريَّة وبرموزها؛ هذه الدولة التي كانت في عيونهم متمثّلة بالرئيس السوري بشار الأسد.

 

وصلت الأزمة السورية إلى أطراف قمم ووديان وادي النصارى دون أنْ تدخل إلى عمقها. كانت أكثر المناطق المتأثرة بهذه الأزمة هي منطقة الحواش ومرمريتا وقلعة الحصن حيث تحصّن إسلاميّون آتون من الشمال اللبناني في القلعة، والتي لم ينسحبوا منها إلَّا بعد معركة القصير. سرعان ما عاد الهدوء والطمأنينة لهذه المنطقة على الرغم من معاناتها من آثار الأزمة السوريَّة ديمغرافيًا واقتصاديًا. اللافت فيها أنَّ العيش ما بين الجماعات الدينيَّة المتنوّعة بقي سليمًا لا سيّما بين المسيحيّين والعلويّين. لم تسجّل تقريبًا ولا أي حالة تنافر، ولا أيَّة حادثة، بل بالعكس بقي التواصل والعيش المشترك سائدًا على حاله كما كان قبل الأزمة.

 

الوجود المسيحي السوري في ظل الأزمة

يمتدّ الوجود المسيحي تقريبًا على كامل الجغرافيا السوريَّة. يمكننا تقسيم هذه الجغرافيا إلى أقسام ثلاثة: سوريا الجزيرة (التي تشمل مناطق ما بين دجلة والفرات وصولًا إلى حلب وريف حمص الشمالي حيث هناك تواجد كبير لطوائف السريان والأشوريّين والموارنة والأرمن والروم الكاثوليك)؛ وسوريا الوسطى، أي تلك الممتدة ما بين حمص وحماه التي تتشكل منها منطقة سهل الغاب (حوض العاصي والامتداد الطبيعي لسهل البقاع) حيث البلدتَين المسيحيّتين محردة والصقيلبية، حيث التواجد الأكبر هو لطائفة الروم الأورثوذكس)؛ والمنطقة الغربيَّة الممتدة من دمشق إلى اللاذقيَّة حيث تتنوَّع الطوائف المسيحيَّة من روم كاثوليك وروم أورثوذكس وموارنة وسريان. في المنطقة الشرقيَّة يكاد الوجود المسيحي أنْ يندثر (ما عدا حلب) بفعل عوامل عديدة بدأت منذ ما قبل الأزمة السوريَّة (من مثل الهجرة الكبيرة للسريان إلى السويد والولايات المتحدة الأميركية، وغياب التنمية، والشعور بهيمنة الأكراد على المشهد الديمغرافي والحياتي والأمني). لا أزال أذكر في حديث لي مع أحد مسيحيّي تلك المنطقة في العام 2004 أنَّ المشهد السكاني في منطقة الجزيرة (القامشلي بالتحديد) ينقسم إلى ثلاثة أقسام: قسم مسيحي يهاجر ويبيع أملاكه، وقسم عربي بليد الطابع لا يهتم إلا بالتكاثر وتضييع الوقت بالبلادة والكسل، وقسم كردي ديناميكي له مشروع كامن يعمل على تغيير وجه المنطقة ديمغرافيًّا وجغرافيًا من خلال شراء الأراضي والتنظيم الذاتي. تعزّز هذا المشهد بعد الأزمة السوريَّة، إذ لم يعد يرى المسيحيّون في هذه المنطقة مساحة للتعبير عن ذاتهم وضمانة لمستقبلهم، لا سيما أنَّ خيار الهجرة فُتح أمامهم بشكل كبير.

في الوسط لا يزال المسيحيُّون محافظون على شيء من وجودهم لا سيما في بلدتي محردة والصقيلبية على الرغم من بعض الهجرة الداخلية التي قام بها بعض سكان هذه المنطقة باتجاه وادي النصارى. غير أنه يُلاحظ أنه لا يزال لديهم تعلّق كبير بأرضهم وتاريخهم ذلك أنَّهم لا يزالون يرون في هذه الأرض وما ترمز إليه انعكاسًا لهويتهم وتعبيرًا عن وجودهم. وقد نجحت القوات الروسيَّة بالتعاون مع القوى الحكوميَّة السوريَّة بتنظيم عدد كبير من شبان هذه المنطقة في فرق عسكريَّة تقوم بالدفاع عن هذه المنطقة خاصَّة من التهديد الذي لا تزال تمثله جماعة النصرة المتواجدة في بعض الريف الحموي.

 

تحدي بقاء الشباب

ظاهريًا يبدو مسيحيو المنطقة الغربيَّة وكأنَّهم الأقلّ تأثرًا بالأزمة السورية. فهؤلاء بقوا في بيوتهم وحقولهم ومدارسهم وجامعاتهم وحقولهم ومصالحهم. وللوهلة الأولى يبدو هؤلاء أنَّهم لا يزالون يعيشون ضمن التوقيت السوري بما يعنيه هذا التوقيت من تعايش مع الجماعات الدينيَّة الأخرى والولاء للدولة السورية بكل ما تمثله من رئاسة وحكومة وجيش ومؤسسات. غير أنَّ المراقب بعمق للحالة المسيحيَّة هنا يُدرك أنَّ الأمور ليست بالحسن الذي تبدو عليه.

إنَّ التحدي لا يتعلّق بالجيل الخمسيني وما فوق، بل بالجيل الثلاثيني وما تحت الذي يبدو أنَّه يريد أنْ يذهب إلى ما بعد التوقيت السوري السائد حاليًا. هنا الغرابة. فمن يعلم حقًا مدى التعلّق الذي كان لهذه الأجيال الشابة بسوريا يدرك تمامًا الأثر الكبير الذي تركته الازمة السورية على تطلعات هذه الأجيال. فقد فرضت هذه الأزمة تحولات ميدانيَّة ووجدانيَّة أجبرت الشباب المسيحي السوري على أنْ يبحث عن حياته ومستقبله في مكان آخر.

أسئلة كثيرة طُرحت على هؤلاء الشباب من مثل: كيف يمكن أنْ يحصل في سوريا ما لم نكن يومًا نتخيَّله؟ من هو عدوّنا في هذه الحرب، أهو مواطننا السوري الذي كنّا نعيش معه والذي أصبح متطرفًا وتكفيريًا، أم أنهم العرب أم أنه الغرب؟ ما هو مستقبلنا في منطقة يسودها هذا الكمّ من الحقد والدمار والتخلّف والهمجيَّة؟ كلّها أسئلة تسمعها من ألسنة الناس العاديّين. سبع سنين كانت كافية لإقناع حتى هؤلاء الذين كانوا يرفضون فرص الهجرة أنْ يتوجهوا إلى مطار بيروت لركوب طائرات تأخذهم إلى أوروبا وأميركا وكندا وأوستراليا هربًا من الحرب والضيق، والأخطر من انعدام الأفق في سوريا.

 

المسيحيون ملح هذا المشرق

إن كنت قد بدأت مقالتي هذه بنوستالجيا، وأنهيتها بقراءة لن أصفها بالتشاؤمية بقدر ما أراها واقعية، فهذا لأنني أريد التنبيه إلى أننا نخسر كثيرًا في شرقنا هذا. معاناتي الشخصية، وأظنها أيضًا أنها معاناة الكثيرين، هي في كيفية الحفاظ على شيء من روح هذا الشرق، من وجدانه، من عيشه الحلو، من حلمه بالتطور والتغيير والإصلاح والخروج من الإنعزال والتخلّف، من امله بمستقبل للكلّ، يعيشون سويًا في بلاد حرّة، راسخة في تاريخها بقدر ما هي متطلعة إلى المستقبل، عميقة في روحانيتها بقدر ما هي عقلانية في واقعها ومرتجياتها، وأولويتها قيمة الإنسان.

حتى مدى سيستمرّ هذا الشرق بتدمير ذاته؟ حتى متى؟

86
مدرسة شمعون الصفا ..اول مدرسة مسيحية في الموصل تشهد تاهيلها وتعميرها
عنكاوا كوم-خاص
شهدت مدرسة شمعون الصفا  او المعروفة بمدرسة بابل  تاهيلها وتعميرها من قبل المنظمات الانسانية استعادا لاستقبال المدرسة للعام الدراسي الجديد 2018-2019 والمؤمل انطلاقه نهاية الشهر الحالي ..ويرقى تاريخ تاسيس المدرسة المذكورة لعام 1855 حيث كان وراء تاسيسها  الاب جرجس خياط  الذي اصبح مطرانا فيما بعد  باسم مار عبد يشوع خياط وتعد من المدارس التي ارتبطت بالطوائف المسيحية في الموصل قبل ان يجري تاميمها وترتبط بوزارة التربية باستثناء اختيار الكوادر الادارية الي تشرف على ادارة تلك المدارس حيث اقتصر هذا الامر على جهود الكنائس في اختيار الانسب لادارة مثل هذه المدارس ومن ابناء الطائفة تحديدا بينما تبقى ادارة مثل هذه المدارس في الوقت الراهن مرهونة بعودة المسيحيين للمدينة  ومخاوفهم من عودة الاوضاع الامنية المتذبذبة للواجهة حيث تبقى التسمية فحسب من يشير الى تاريخ مسيحي كان هنا دون ان يترسخ للعودة من جديد ..

87
بغديدا تشهد تبليط اهم شارع حيوي بمركز القضاء
عنكاوا كوم-خاص
 قال  رئيس لجنة  الاعمار والبلديات بمجلس قضاء  الحمدانية ان  الكودار الهندسية  التابعة لشركة الموصل  للمقاولات العامة  وبإشراف لجنة فنية من مديرية بلديات نينوى وبلدية الحمدانية وضمن مبالغ دعم الاستقرار واصلت اعمالها بترميم واكساء عدد من الشوارع في مركز قضاء الحمدانية وتابع لويس مرقوس ايوب في تصريح لموقعنا ان من بين الشوارع التي تم تبليطها الشارع الواصل مابين كنيسة الطاهرة وكنيسة بهنام وسارة المعروف شائعا بشارع سينما  بعد قلع الطبقة القديمة بطبقة جديدة من مادة الأسفلت (الستابلايزر) بسمك 10سم، وخلال الأيام القادمة وبعد رفع مستوى المنهولات، سيتم إكسائه بطاقة أخيرة من مادة الأسفلت (البايندر)،بسمك 6سم

88
البطريرك يونان الثالث : الفسيفساء السوري قلعة في الصمود والنصر على الإرهاب

عنكاوا دوت كوم/الوحدة
أكد غبطة البطريرك يوسف الثالث يونان بطريرك السريان الكاثوليك في العالم أن سورية صمدت وانتصرت على الإرهاب وبدأت بمرحلة إعادة بناء الاعمار ، موضحاً خلال استقباله أمين فرع حلب للحزب فاضل نجار ومحافظ حلب حسين دياب في كنيسة سيدة الانتقال للسريان الكاثوليك أن الفسيفساء التي تتمتع بها سورية جعلت منها قلعة في الصمود والتماسك والنصر على قوى الشر وداعميه ، لافتاً إلى أن زيارته تهدف للاطمئنان على صحة الرعية وتدشين الكنيسة بعد إعادة ترميمها وتأهيلها بعدما طالتها يد الإرهاب وقذائفه .

بدوره أكد أمين الفرع أنه بصمود أبناء حلب وسورية والتفافهم مع الجيش العربي السوري خلف قيادة السيد الرئيس بشار الأسد انتصرنا على الإرهاب ، واليوم أمامنا مرحلة أكبر وهي مرحلة البناء والإعمار .

من جانبه بين المحافظ أهمية انتخابات مجالس الإدارة المحلية التي تعكس انتصار أبناء الوطن على الإرهاب ومساهمة كل المواطنين في عملية إعادة الإعمار.

شارك في الزيارة عضو قيادة الفرع عبد الله حنيش وكان قد حضر في مراسم الاستقبال وفد من مطارنة العراق ولبنان.

ت. جورج اورفليان




89
اللقاء الثالث لحوار الأديان في العراق

عنكاوا دوت كوم/اعلام البطريركية

 اجتمعت صباح السبت 8 ايلول 2018 قيادات دينية مسلمة ( شيعية وسنية) ومسيحية وبحضور ممثل عن الديانتين الايزيدية والصابئة المندائية. وذلك  في مقر المجمع الفقهي العراقي في جامع الامام الأعظم ابي حنيفة النعمان في الاعظمية ببغداد. 

 اشترك فيه اكثر من أربعين شخصية دينية واكاديمية.  في البداية  رحب  الدكتور عبد الوهاب السامرائي  بالحضور وهنأ نيافة الكردينال ساكو بالقبعة الكردينالية ثم  دار النقاش حول الحرية الدينية، واهمية الاعتراف بالديانات وقبولها وتوعية الناس بالمفاهيم المغلوطة عن الديانات، واصدار فتاوى بتحريم قتل الأبرياء والاعتداء على ممتلكاتهم،  ونبذ خطاب الكراهية والبحث عن الاليات لمعالجته.  كما تطرق المجتمعون الى موضوع تشكيل الحكومة الجديدة وأوضاع البصرة والاحتجاجات وتوفير الخدمات الاساسية. وبعد الغذاء الذي قدمه المجمع الفقهي صدر النداء الاتي:

 نداء من أجل الحوار والتعايش

بدعوة من المجمع الفقهي العراقي لكبار العلماء للدعوة والإفتاء، وتحت شعار “الحوار بوابة التعايش”  عقد  صباح السبت 8 ايلول 2018  اللقاء الثالث من سلسلة لقاءات بين قيادات دينية  إسلامية ومسيحية  وممثلي المكونات الدينية من  الايزيديين والمندائيين. في رحاب جامع الإمام الأعظم أبي حنيفة النعمان وبعد تداول الآراء في جلسة حوار نقاشية معمقة لمجموعة من المسائل تناولت :

 – تأكيد مبدأ سيادة القانون وبناء دولة المواطنة من دون تمييز من خلال حكومة عادلة.
– مواجهة خطابات الكراهية وتشريع قانون يجرم التحريض عليها.
– مواجهة الفساد بحزم ومعاقبة المفسدين.
– حماية المتظاهرين السلميين وتحقيق مطالبهم في البصرة وبقية المحافظات مع تأكيد ضرورة حماية الممتلكات العامة التي هي ملك للشعب.
– وضع برنامج عملي لايجاد الحلول للمشكلات التي تعيق بناء السلم الاجتماعي.
– ضرورة إقرار العدالة الاجتماعية  وتوفير الخدمات للمواطنين كافة.
– حصر السلاح بيد الدولة على نحو يَضمن حماية أرواح المواطنين وممتلكاتهم.





























90
الآزيديون شعب منسي لقصة لا يمكن نسيانها/
عنكاوا دوت كوم/ ترجمة/المدى/

جبل سنجار بقي لزمن طويل بالنسبة للايزيديين على إنه الجبل الذي وفر الحماية لهم ، ويقول هادي شنكالي وهو يجلس على مرتبة خفيفة داخل خيمة عائلته المستطيلة  بأن جبل سنجار هو من انقذه وانقذ كثيراً من الآيزيديين الاخرين على مدى أربع سنوات مضت . حيث يمكن من خلال غطاء نافذة الخيمة البلاستيكي رؤية منحدرات جبل سنجار الصخرية الرمادية  وهي مرقطة ببقع من شجيرات خضراء متباعدة .

عائلة هادي ، وكما هو الحال مع عشرات الألوف من الآيزيدين الآخرين الذين هربوا بأرواحهم ، غادرت قريتها في 2014 للبحث عن ملجأ في الجبل ، وذلك عقب اجتياح مسلحي داعش وبوحشية شنيعة مساحات واسعة من الأراضي في العراق وسوريا .

منذ أربعة أعوام والى الآن ماتزال عائلة هادي تعيش على هذه المنحدرات رغم أن المسلحين المتطرفين لم يعودوا يسيطرون على مناطقهم . إنهم يخشون من احتمالية عودتهم .
وقال هادي لمراسلة محطة ال بي بي سي البريطانية ، ليز ديوست ، وهو يستذكر الأحداث بمرارة : " لم نعد نثق بما حولنا من مناطق مجاورة إنهم من ساعد داعش على استدهدافنا بإخبارهم على أننا كفار ، عندما دخل المسلحون لقريتنا لم يكونوا يعرفوا شيئاً عن الآيزيديين ، وقاموا بقتل الرجال وسبي النساء للاستعباد الجنسي وتم بيعهن كرقيق في أسواق النخاسة في العراق وسوريا ."
في العام 2014 ومن خلال الصور المحزنة المروعة للآيزيديين وهم ينفذون بجلدهم مع أطفالهم للهروب من داعش استجاب العالم لمناشدتهم الامر الذي دعى الولايات المتحدة للانضمام الى الحملة العسكرية ضد تنظيم داعش ، وقامت بعدها طائرات هليكوبتر غربية بالقاء مواد غذائية ومياه على جبل سنجار وسط تقارير تحذيرية اشارت الى أن الايزيديين يموتون عطشاً وجوعاً .
قطع ملابس مجعدة نبذها أهلها مذعورين وهم يهربون نحو الجبل ماتزال شاخصة بين الأتربة تذكر بحوادث مؤلمة ماضية مروعة ، أما الآن فان الايزيديون يشعرون بان العالم قد تخلى عنهم .
بلدة سنجار الرئيسة عند سفح الجبل ماتزال تعاني من خراب شامل ، حيث العبوات الناسفة والمفخخات التي زرعها داعش ماتزال مطمورة بين الانقاض . وبالنسبة لشعب يشعر بأنه منسي فأنه من غير الممكن بالنسبة لهم نسيان كل ما حصل لهم منذ أقتحام داعش لحياتهم .
وقالت الآيزيدية ، باهار داوود 33 عاماً ، بنبرة رتيبة هادئة بينما يقف أطفالها الثلاث بجانبها " أحداث الماضي ماتزال تراود ذهني ويغمى علي 30 مرة باليوم ." وبعد فترة وجيزة من حديثها أغمي عليها. وكما هو الحال مع مايقارب من 7000 امرأة ايزيدية أخرى فان ، باهار ، قد تمّ استعبادها جنسياً وتعرضت للتعذيب على يد مسلحي داعش ، ويعتقد إنه مايزال هناك قرابة 3000 امراة وطفل تحت استعباد مسلحي داعش الى الآن .
أطفالها كشفوا عن جروح وآثار ضرب وحشي تعرضوا له على يد مسلحي داعش . وأضافت باهار بقولها " هذه الطفلة تبدأ بعض الأحيان بالصراخ على مدى ساعتين متواصلة تسال عن والدها وأخيها ، لم نسمع أي شيء عنهما منذ سنتين ."
مع عدم وجود رجال يوفرون إعالة لهم في هذا المجتمع التقليدي ، فان الآيزيدية باهار وجدت مع أطفالها الثلاث ملاذا في دار للايتام أسسته عائلة آيزيدية محلية بمسعدة من منظمة إغاثة المانية .
مئات الآلاف من الآيزيديين يعيشون الآن في معسكرات للنازحين موزعة عبر منطقة إقليم كردستان شمالي العراق . خيم وحاويات مرصوفة على امتداد خطوط مستقيمة تتباينها أشجار مزروعة حديثاً تفصح عن جهود يبذلها شعب فخور يحاول التخفيف من معاناته .
ويقول ، كرس فيلبس ، من جمعية أطفال الحرب الخيرية البريطانية وهي واحدة من بين منظمات دولية غير حكومية قليلة ماتزال تعمل في معسكرات الآيزيديين " الآيزيديون يشعرون بأنهم قد غُدِروا من قبل جيرانهم وتم نسيانهم من قبل حكومتهم وان نسبة المعونات المقدمة لهم في تناقص . إنه لشيء صادم حقاً أن نرى الاندفاع والتراجع في الرعاية التي يتلقاها الآيزيديون ."
وقال مدرس يشرف على طلاب لمساعدتهم نسيان آلام الماضي " نحن بحاجة لدعم أكثر من منظمات الاغاثة لتأتي الى هنا وتساعدنا . اذا لم يأتوا لزيارتنا فأنه على العالم بأجمعه أن يساعدنا للمغادرة ."
طائفة الآيزيديين العرقية تعتبر من أقدم الطوائف الدينية في العالم وقد عاشت على مدى قرون ضمن مجتمع منغلق على نفسه وله طقوسه الدينية الخاصة ، ويوجد اقل من مليون آيزيدي حول العالم الجزء الاعظم منهم ومركز عبادتهم يتواجد في العراق . الآن يعتبرون مصيرهم الذي لاخلاص منه مرتبط بنطاق العالم اللاوسع .
الايزيديون يتحدثون عن معايشتهم لما يقارب من 74 إبادة جماعية تعرضوا لها على مر العصور لمحو عقيدتهم الدينية كان أعنفها وأكثرها ترويعاً حملة الإبادة الجماعية التي شنت ضدهم على يد تنظيم داعش ، والتي اعترفت بها الأمم المتحدة على أنها جريمة إبادة جماعية بحقهم .
وقال الشيخ ، إسماعيل بحري ، أحد رجال دين الطائفة الايزيدية " على جميع البلدان الانسانية في العالم ان تطلع على وضعنا . نحن لم نؤذي أي أحد ، وكل مانريده هو المساعدة والحماية."
وكانت المناشدات الآيزيدية قد حركت بعض الدول مثل أستراليا وكندا وألمانيا على عرضها لمنح لجوء لأعداد محددة من الضحايا الآيزيديين مع تركيز خاص للنساء اللائي تعرضن للاستعباد على يد داعش .
وكونهم شعروا بالحذر من موجة نزوح محتملة قد تعرض كيان طائفتهم الوجودي للاضمحلال ، قام زعماء الطائفة الايزيدية بتوجيه مناشدات لبقية العالم بان يشجعوا الآيزيديين للبقاء في مناطقهم في العراق .
وقال ، بابا شيخ ، احد الزعماء الدينيين للطائفة الايزيدية " نحن نريد قوة امنية خاصة من افراد طائفتنا لنتمكن من توفير الحماية لنفسنا . العالم يتحدث فقط عن الايزيديين ولكنه لم يفعل شيء لنا ."
 عن: BBC


91

عنكاوا كوم / الاخبار

على مدخل قرية تل بالوعة، وضع العم أبو نينوس باباً حديدياً بغيةَ منع اللصوص عن منازلها! يتجوّل أبو نينوس في قريته الخالية إلا من بعض المزارعين الذين يحرسون الأراضي والممتلكات، لينتهي به المطاف عند كنيسة القديس مار شمعون التي بُنيت عام 1932. تطوّع الرّجل لترميم الكنيسة، وقد شارف على الانتهاء. كذلك أخذ على عاتقه إدارة املاك أهالي قريته، والحفاظ عليها، على أمل أن يسمع ضجيجهم يملأ القرية من جديد. فقد أبو نينوس ابنه شهيداً في صفوف الجيش السوري، واختُطف ابنه الآخر منذ أكثر من خمسة أعوام على طريق الرقة/ حلب، ولا يزال مصيره مجهولاً. يستذكر الرّجل الأيام الخوالي حين كانت القرى عامرة بأهلها، ويؤكّد ثقته بأن «الحياة ستعود إلى قرى الآشوريين». يقول: «كل الطغاة والمستعمرين مروا ولم تنته الحضارة الآشورية، فهي جزء من الأمة السورية التي ستعود قوية ومتماسكة». يدعو أبو نينوس المغتربين إلى العودة إلى قراهم وإعادة نبض الحياة فيها، فـ«جنة الأرض في الجزيرة السورية تنتظر أهلها».

92

الاخبار / أيهم مرعي -  الجمعة 7 أيلول 2018

النكبة التي طاولت معظم السوريين لم تستثنِ القرى الآشوريّة في حوض الخابور، ما أدّى إلى هجرة كثير من أبنائها خارج البلاد. أخيراً، شهدت تلك القرى بواكير عودة بعض العائلات، ما يفتح باب الأمل بعودة أكبر، تعيد الروح إلى ديار أحد أعرق المكوّنات السورية

ريف الحسكة | «قتلونا وهجّرونا، لا يريدون للآشوريين أن يبقوا في أرضهم» تقول أم نينوس لـ«الأخبار». لا تجدُ ابنة قرية تل بالوعة (ريف الحسكة الغربي) بدّاً من تذكّر الأيام الخوالي «كنا نعيش بألف نعمة: القرى عامرة بالخير، وكل شيء كان جميلاً ونحو الأفضل»، لتضيف في عزيمة يخالطُها الأمل «سنبقى في هذه الأرض، ونعيد الحياة إلى قرانا جميعها». الحسرة الحاضرة في حديث أم نينوس تبدو انعكاساً طبيعيّاً لحالة الوجوم التي تخيّم على القرى الآشوريّة اليوم، بعدما خلا معظمها من السكّان. تتموضع القرى الآشوريّة على ضفاف نهر الخابور، ويبلغ عددها 33 قرية. ولطالما شكّلت تلك القرى علامات فارقةً في الجزيرة السوريّة، وفرض أبناؤها حضورهم عبر إسهامات اقتصادية واجتماعية في المجتمع السوري لقرون. كان تعداد السكّان الآشوريين قبل الحرب يتجاوز حاجز الثلاثين ألفاً، يقطنون أراضي عالية الخصوبة وتشتهر بزراعة القمح والعنب والتفاح، وإنتاج الألبان الفاخرة. بدأت وتيرة رحيل الآشوريين بالتزايد مع سيطرة «جبهة النصرة» على «جبل عبد العزيز» المطلّ على قراهم، ووصلت ذروتها في شباط 2014 مع المجازر التي نفّذها تنظيم «داعش» المتطرف بحقّهم، وكانت حصيلتها عشرات الشهداء والجرحى والمختطفين، وتهجير السكّان بأكملهم. تفرّق قسم من هؤلاء بين السويد وأوستراليا وألمانيا ولبنان، فيما فرّ قسم نحو الحسكة أو مدن الداخل والساحل، وتقع القرى اليوم ضمن مناطق سيطرة «قوات سوريا الديموقراطيّة».

عودة خجولة
ظلّت الخُضرة هي السمة الأبرز للقرى الآشوريّة حتى الآن، لكنّ الوحشة المهيمنة عليها تُخلّف إحساساً بأنّ «داعش» لم يغادر بعد. وحدها قرى تل بالوعة، وتل طال، وتل سكرى، وأم غرقان، استقبلت أخيراً بعض أبنائها الذين كانوا قد نزحوا داخل البلاد، ورُمّمت فيها بعض الكنائس المدمّرة. أقيمت الصلوات وقُرعت الأجراس في قريتَي تل بالوعة وتل نصري لأول مرة منذ أكثر من أربعة أعوام، وشهدت القريتان احتفالات بعيد القديس مار شمعون، وعيد السيدة العذراء. تقول سلوى عزيز، من قرية تل مخاض، «رجعنا كي نعيد الحياة إلى قرانا، ونحافظ على حضارتنا وتراثنا وتقاليدنا». فيما يؤكّد زيا، من قرية تل جزيرة، أن «ما حصل هو مُخطط لتهجير الآشوريين عن أرض آبائهم وأجدادهم»، ويضيف «أتواصل مع المغتربين والمهاجرين، لا أحد منهم مرتاح وهو بعيد عن أرضه. الكل يريد العودة، وينتظر عودة الأمان الكامل». يحثّ الشاب أبناء جلدته على العودة إلى قراهم، ويقول «ليس للآشوريين أرض إلا في هذه البلاد، احفظوا تاريخكم وحضارتكم... وعودوا».

في انتظار الأمان
برغم هجرة السواد الأعظم من الآشوريين، فإن أغلبهم لم يفرّطوا بأملاكهم وأراضيهم ومنازلهم، ولا يزال كثير منهم يديرون مصالحهم التجارية عبر وكلاء ووسطاء. وربما صحّ اعتبار هذا السلوك مؤشراً على أن «العودة» هدفٌ مستقبليّ لمعظم من هاجروا. أما على أرض الواقع، وبرغم تحسن الأحوال الأمنية، واندحار «داعش» عن كامل محافظة الحسكة، فليس هناك ما يبشّر بعودة وازنة حتى الآن. تركت بابل سركيس دراسة اللغة العربيّة في السنة الجامعيّة الأخيرة، وهاجرت إلى لبنان، ومنه إلى أوستراليا. تقول لـ«الأخبار» «عندما تُعيد الدولة السورية سيطرتها على كامل الجغرافيا السورية، سأكون أول العائدين». وتضيف «لا بديل من العودة، نحن هنا ضيوف إلى أن نعود إلى أرضنا ووطننا». توافقها، مرام النصر، الموجودة في أوستراليا منذ سنوات، وتقول «عندما أدرك أنني أستطيع أن أخرج من منزلي وأعود إليه متى أشاء، وأشعر بالأمان المطلق، سأعود حتماً». بدورها، تؤكّد نينورتا أوشانا أنها تتلهف للعودة إلى دراستها الجامعية التي تركتها. وتقول «سأعود حين يصير في وسعي الذهاب إلى أي محافظة بلا أي خوف أو إحساس بالمخاطرة». فيما يرى سركون أن «العودة باتت صعبة. المجتمع يحتاج الى سنوات لإعادة بنائه من جديد والتخلص من رواسب الحرب والعودة إلى ما كان عليه، وربما لن يعود كما كان أبداً».

الكنيسة: عودوا إلى دياركم
صلّى الأب بوغوص إيشايا، راعي كنيسة الآشوريين في تل تمر، مع جموع المحتفلين بعيد القديس مار شمعون. الصلاة أقيمت في كنيسة تل بالوعة المرممة حديثاً، ولا تزال آثار الحرق بادية عليها. وأُتبعت الصلاة بوليمة كبيرة للعائدين والضيوف القادمين من مدينة الحسكة والقرى العربية المجاورة، في طقس كان الأهالي يحيونه كل عام. وعقب مراسم القداس، قال الأب إيشايا لـ«الأخبار» إنّ «ما حصل في هذه القرى كان مؤلماً لكل أهالي الحسكة. الأهالي يحاولون العودة لبناء حيواتهم من جديد». وأضاف «لكنّ العودة تحتاج إلى وقت كي يدرك المغتربون أن الأمان قد عاد (قبلهم)». يختتم إيشايا كلامه، داعياً «كل من هاجر من الآشوريين إلى العودة لأداء واجبه تجاه بلده وقريته وحضارته وتاريخه».

93

The Arab Weekly/ اميمة عمر

بغداد - تحت جنح الظلام قبل ثلاث سنوات ، غادر وعد ايشوع وعائلته بلدة الحمدانية في سهل نينوى قرب الموصل بينما كان مقاتلو الدولة الإسلامية يتقدمون ، باعثين الموت والدمار أثناء مرورهم. واليوم، بعد مرور عام على هزيمة الجماعة المتطرفة، رفضت عائلة ايشوع والعديد من العائلات المسيحية الأخرى العودة إلى ديارهم.

وقال إيشوع: "كانت رحلة مرعبة من اجل البقاء على قيد الحياة". "انتقلنا من مخيم إلى آخر في أربيل، ثم عشنا لفترة في كنيسة ، وانتهى بنا المطاف في بغداد حيث مكثنا في مدرسة مسيحية أولاً ثم هنا في مخيم مريم العذراء. على الرغم من أن الحياة هنا ليست سهلة ، إلا أنها أفضل من العودة إلى القرية ".

وقد عاد عدد قليل من السكان إلى الحمدانية، إحدى المدن المسيحية العديدة في نينوى. قال إيشوع إن تنظيم الدولة الإسلامية دمر البلدات بشكل منهجي ، حيث انتقل من منزل إلى منزل ، وأغرقها بالمواد الكيميائية وأضرم فيها النيران.

“المكان يشبه مدن الأشباح. يشعر الناس بعدم الأمان وعدم الاستقرار هناك حتى بعد خروج داعش. لهذا تفضل الأغلبية البقاء في المخيم إلى أن تتاح لهم الفرصة لمغادرة العراق.

نهلة خضر ، وهي أيضاً لاجئة في مخيم مريم العذراء ، الذي تديره الحركة الديمقراطية الآشورية، زارت مسقط رأسها قرقوش سراً قبل شهرين واكتشفت أن منزلها قد دُمر.

وقالت خضر "كل شيء ضائع ، ممتلكاتي وكل مدخراتي، لقد كانت صدمة كبيرة ووضع مؤلم جدا" ، لكن الاكثر حزناً هو أنني أعرف أنني لن أعود إلى البلدة التي ولدت فيها وعشت فيها طوال حياتي. إن مستقبل أولادي هو ألاولوية ومن المؤكد انه لايوجد مستقبلا لهم هناك ".

في الوقت الذي بدأت فيه المدن ذات الغالبية المسلمة في إعادة البناء، الان انه في المناطق المسيحية، لم يعد غير عدد قليل من السكان. الكثير منهم يخافون من المتعاطفين مع داعش والمجموعات المتطرفة الأخرى. في الأشهر الأخيرة ، هاجمت الخلايا النائمة لداعش في الموصل وكركوك وحولها ، وكذلك في بغداد.

واضافت خضر: "نخاف على أمننا". "كل جهودي تركز الان على ترك العراق وإعادة التوطين في أوروبا بمساعدة الأقارب هناك".

ومثل خضر ، يقول المسيحيون العراقيون إنهم يشعرون بعدم الأمان والتهديد بسبب التطرف الديني والخروج على القانون وعدم الاستقرار السياسي. يعتبر الكثيرون منهم الهجرة كخيار وحيد لهم.

وقد تم استهداف المسيحيين والأقليات الأخرى مثل اليزيديين مراراً وتكراراً وتعرضت أماكن العبادة لهجمات من قبل المتطرفين المسلمين منذ أن أطاحت الولايات المتحدة بصدام حسين عام 2003. وقبل الغزو الأمريكي ، كان هناك حوالي 1.5 مليون مسيحي في العراق. منذ ذلك الحين ، تضاءلت أعدادهم إلى أقل من نصف هذا الرقم.

حوالي 150،000 مسيحي يعيشون في سهل نينوى و 30،000 في الموصل ، ثاني أكبر مدينة في البلاد ، قبل اجتياح داعش للمنطقة في عام 2015 .

ويقول البرلماني المسيحي ورئيس حزب الحركة الديمقراطية الآشورية يونادم كنا. "عدم الاستقرار السياسي ، والصراع بين بغداد وأربيل على ما يسمى المناطق المتنازع عليها (في نينوى وبالقرب منها) ، بالإضافة إلى الشعور بعدم الأمان ونقص الخدمات في البلدات التي شردوا منها هي الأسباب التي تؤدي الى "عدم عودة الأغلبية على الرغم من زوال داعش".

واضاف إن 20٪ من مسيحيي نينوى غادروا العراق ، في حين أن 40٪ من منازلهم لا يمكن إصلاحها ، ودمرت 20 كنيسة ، بعضها يعود إلى القرن الخامس عشر.

واستطرد كنا: "التعصب الطائفي والديني وجه ضربة كبيرة للتعايش السلمي في الموصل وسهول نينوى ، على وجه الخصوص ، خلق التوترات والمخاوف بين المسيحيين". "ما لم تكن المنطقة بعيدة عن المشاجرات والمعارك ، فإن عودة السكان المسيحيين ستكون صعبة للغاية على الرغم من التأكيدات الكبيرة التي قدمتها الحكومة".

حنا طوبيا ، 55 عاماً ، نزح من مسقط رأسه في الأنبار في عام 2015. فتح متجرًا في المخيم ، وعلى خلاف غالبية سكان المخيم ، لم يكن حريصًا على مغادرة العراق.

"من غير المنطقي أن أغادر بلدي. إن جذوري موجودة هنا وسأعيش وأموت في العراق حتى لو أرادت عائلتي بأكملها المغادرة وتركت وحدي "قال طوبيا.

وقال تقرير صدر مؤخراً عن جمعية حقوق الإنسان العراقية إن الأقليات العراقية ، مثل المسيحيين واليزيديين والشبك ، هم ضحايا "الإبادة الجماعية البطيئة" التي تحطم تلك المجتمعات القديمة إلى حد اختفائها.

وقال التقرير إن 81٪ من مسيحيي العراق اختفوا من العراق وأن 18٪ من الأيزيديين غادروا البلاد أو قُتلوا. وقالت منظمة حقوقية أخرى ، حمورابي ، إن بغداد بها 600000 مسيحي في الماضي القريب. اليوم هناك 150،000.


94

عنكاواكوم – خاص

قبل الاحتفال بعيد الصليب انتشرت هذه الايام  ظاهرة بيع الالعاب النارية والمفرقعات في تللسقف مما لوحظ تزايد استخدام تلك الالعاب في الشوارع والاماكن العامة .
ومساء اليوم ادى سوء استخدام الالعاب النارية في تللسقف الى حصول مشكلة تطورت الى شجار بالايدي بين مجموعة من الشباب .
وقال شاهد عيان ان المشكلة كان سببها استخدام تلك الالعاب في الاماكن العامة في الشارع الرئيسي حيث يتواجد الاهالي بكثافة  مساء كل يوم .
وتداول نشطاء في مواقع التواصل الاجتماعي ظاهرة استخدام الالعاب النارية حيث وصف احد الناشطين اصواتها "كانها جبهة " فيما طالب ناشط اخر "بوضع حد لكل من يرمي الالعاب النارية  على الناس " واكد على اتخاذ " موقف حاسم لمحاسبة هؤلاء, قبل ان تحصل مشكلة بين الشباب ".
ووصفت اصوات الالعاب النارية بانها تشبه القنابل ويستخدموها احيانا لساعات متاخرة من الليل تسبب الاذى للمرضى والنائمين .
وتقول تغريدة اخرى " اصبح العيد في هذه الايام خوف من الالعاب النارية التي يمكن ان تصيب الشخص باصابة بليغة "
ويتم الاحتفال بعيد الصليب ليلة 13\14 من ايلول كل عام .

95
الموصل من ضمن محطات  ورش مؤسسة مسارات لرصد وتحليل خطاب الكراهية
عنكاوا كوم –الموصل خاص
واصلت مؤسسة مسارات للتنمية الثقافية والاعلامية اقامة ورشها المتخصصة برصد وتحليل خطابات الكراهية  حيث اقامت سلسلة من الورش المذكورة بمدينة الموصل  مستقطبة نحو 60 ناشطا  شاركوا بالورش للوقوف على الية الرصد والتحليل والكشف عن خطابات الكراهية التي باتت توفر لها  البيئة المناسبة عدد من المواقع الالكترونية والمنابر الدينية اضافة لمواقع التواصل الاجتماعي ..واحتضنت قاعة مقهى (قنطرة ) الثقافي هذه الورش التي شارك فيها اعلاميون وصحفيون وكتاب وادباء  اضافة لنخب مثقفة من المدينة ولمختلف الاعمار ولكلا الجنسين  حيث تلقوا معلومات في هذا الشان اوجزها لهم الاعلامي سامر الياس سعيد مستعينا بدليل مواجهة خطابات الكراهية  الذي اصدرته المؤسسة بالتزامن مع اطلاق المركز الوطني لمواجهة خطابات الكراهية فضلا عن نماذج  مستنبطة من مواقع التواصل الاجتماعي حول  بعض الخطابات الاعلامية التي تهدف  لاشاعة ثقافة الكراهية  فضلا عن عرض فلم وثائقي اعدته المؤسسة وحمل عنوان (امراء الكراهية ) لاستبيان التاثيرات التي يمكن ان تنشاها بعض خطب المنابر الدينية بشان خطاب الكراهية حيث تفاعل المشاركون في الورش المقامة بالمدينة ..
مع المادة الاعلامية التي  تضمنها الوثائقي ليؤكدوا ان  ما تبناه الفلم الوثائقي يقارب تماما طروحاتهم وافكارهم بشان  المنصات التي تروج للخطاب الذي يعنى باشاعة ثقافة العنف واقصاء الاخر وتهميشه مشددين بان المطلوب هو اشاعة خطاب للمحبة يقبل باحتضان الاخر دون التعمق بخلفياته التي ينتمي لها سواء من خلال الجنس او الدين والمذهب والمعتقد خصوصا في مدينة الموصل التي تحتاج تظافر جميع المكونات لاعادة ما دمرته العصابات المتطرفة والحرب التي انتهت بطرد تلك العناصر واشاعة السلام بارجاء مدينة الموصل ..

96
عاجل: سقوط ضحايا في القامشلي إثر معركة قصيرة بين مسلحين أكراد والأمن السوري

القامشلي - عنكاوا كوم - خاص

أكدت مصادر متطابقة سقوط ضحايا إثر اشتباك مسلح شهدته القامشلي كبرى مدن محافظة الحسكة السورية صباح اليوم السبت بين القوات المسلحة التابعة لحزب الاتحاد الديمقراطي الكردي ضد قوات تابعة للأمن السوري.

وأضافت المصادر أن الاشتباك جرى في الشارع الذي يعرف بـ "طريق الحسكة" بالقرب من كازية "السياحي"، وراح ضحيته نحو خمسة مسلحين من قوات الأمن الحكومية على يد قوات حزب الاتحاد الديمقراطي الذي يسيطر على أغلب محافظة الحسكة ومحافظة الرقة وجزء من ريف محافظة ديرالزور ضمن مشروع "الإدارة الذاتية" الذي تدعمه الولايات المتحدة الأمريكية.

وقال مصدر مطلع لـ "عنكاوا كوم" إنه لا يمكن نهائياً معرفة أسباب الاشتباك المسلح الذي شهدته القامشلي -مركز ثقل الأكراد السياسي- لكنه مرتبط باقتراب الحل السياسي الذي ستشهده سوريا ككل وبما فيه منطقة الجزيرة (محافظات الحكسة، والرقة، ودير الزور) التي تسيطر عليها قوات حزب الاتحاد الديمقراطي.

وأضاف المصدر أنه "من غير الممكن معرفة أسباب الاشتباك، ولكن من خلال التدقيق في الصور التي تم تسريبها؛ وأظهرت قرب الضحايا من بعضهم البعض، وبعضهم الآخر لا يزال بداخل سيارته وبدون وجود فوارغ طلقات إلى جانبهم بالإضافة إلى قلة الأضرار التي لحقت بسيارات الأمن السوري يمكن بسهولة استنتاج أن ما جرى لم يكن معركة بقدر ما هو كمين وقعت فيه قوات الأمن السورية من قبل قناصين كانوا يترصدونهم من على أسطح بنايات قريبة".

وأصدرت القوات الأمنية التابعة لـ "الإدارة الذاتية" بياناً قالت فيه "قامت دورية تابعة للنظام مؤلفة من ثلاثة سيارات صباح اليوم بالدخول إلى مناطق سيطرة قواتنا في مدينة قامشلو، واعتقال المدنيين العزل وأثناء مرورهم من إحدى نقاطنا العسكرية قام عناصر الدورية باستهداف قواتنا بالأسلحة الخفيفة والمتوسطة لترد قواتنا على هذا الاعتداء لينجم عنه قتل أحد عشر عنصر من عناصر النظام وجرح اثنين واستشهد على إثرها سبعة من رفاقنا وجرح واحد"، ولكن مصدر "عنكاوا كوم" ذاته شكك في صحة البيان نظراً لـ "سرعة إصداره عكس ما تجري العادة"، ونظراً لـ "أن قوات الأمن السورية لا تقوم بعمليات اعتقال لمواطنين في منطقة الإدارة الذاتية باستثناء داخل مطار القامشلي حين سفرهم إلى العاصمة دمشق في حال كانوا مطلوبين لأسباب سياسية أو بسبب تخلفهم عن الخدمة العسكرية بنوعيها الإلزامية والاحتياطية".


 



97



الحسكة-سانا-الفرات

انطلقت في محافظة الحسكة اليوم فعاليات مهرجان التراث الشعبي الأول الذي تقيمه مديرية التراث الشعبي في وزارة الثقافة بالتعاون مع مديرية ثقافة الحسكة احتفاء باليوم العالمي للتراث وترشيح دمشق ضمن قائمة المدن المبدعة في منظمة الأمم المتحدة للتربية والثقافة والعلوم “اليونسكو” في مجالي الحرف التقليدية والفنون الشعبية.

وتضمنت فعاليات اليوم الأول معرضا فنيا للأدوات التراثية وعرضا فنيا ضم فقرات موسيقية وغنائية ولوحات راقصة من الفنون الشعبية التراثية قدمتها فرقتا الفنون الشعبية ونابادا للفلكلور عكست خلالها التنويع والغنى الاجتماعي والثقافي والفني الذي تتميز به منطقة الجزيرة كما كرم في المهرجان عدد من الباحثين والمهتمين بالتراث المادي واللامادي.

وأشار محافظ الحسكة المهندس محمد زعال العلي إلى أن المهرجان هو رسالة للجميع بأن الحسكة بخير ولا خوف عليها لانها تستمد قوتها من النسيج الاجتماعي المتماسك الذي يزخر بالأصالة والتراث والمتمسك بتراب وطنه والمدافع عنه بأغلى ما يملك والمساند للجيش العربي السوري في معركته ضد الإرهاب.

وبين أمين فرع حزب البعث العربي الاشتراكي خلف المهشم بأن المهرجان يعبر عن تاريخ المحافظة التراثي بجميع مكوناتها المجتمعية التي نعتز بها وبدورها الحضاري وتمسكها بثوابتها الوطنية ووقوفها إلى جانب الجيش العربي السوري حتى دحر الإرهاب وإعادة الأمن والأمان إلى الوطن.

ولفت محمد الفلاج مدير الثقافة إلى أن المهرجان رسالة إلى العالم بأن سورية جسد واحد لن يستطيع الأعداء النيل منه وبأن الحسكة التي تضرب جذور حضارتها عمق التاريخ صامدة في وجه الإرهاب وداعميه مشيرا إلى أهمية التمسك بتراثنا الحضاري كهوية متجددة منذ الازل وحتى وقتنا الحاضر.

واوضح الأسقف موريس عمسيح المعتمد البطركي لمطرانية الجزيرة والفرات للسريان الأرذوكس بأن ابناء سورية هم أبناء الأرض والحضارة التي شع نورها إلى جميع أصقاع العالم هم رسل محبة وسلام وبأنهم يعيشون في سورية تحت ظل حماية الجيش العربي السوري وهي دعوة لأبنائنا في دول الاغتراب للعودة إلى أحضان الوطن والمشاركة في الدفاع عنه وبنائه.

وبين الباحث عايش كليب المسؤول عن المعرض التراثي أنه يتضمن قطعا تراثية يزيد عمرها على المئة عام تعكس جمالية تراث محافظة الحسكة وتنوعه مشيرا إلى أهمية المحافظة على التراث والتمسك به.

وأوضح المخرج اسماعيل خلف مخرج العرض الفني ان عددا من الشباب والشابات الهواة من فرقة الفنون الشعبية وفرقة نابادا للفلكور قدموا فقرات فنية بانورامية جسدت تراث أبناء المحافظة إضافة إلى لوحة فنية تمثل طقوس الحصاد في الجزيرة السورية بهدف التأكيد على وحدة تراب سورية وحالة السلم والمحبة التي تعيشها والتمسك بتراث الأجداد ونقله إلى الأبناء والأحفاد.

وأكد الباحث عبد الرحمن السيد أحد المكرمين بأن التكريم دافع إضافي وتشجيع للعاملين في مجال البحث التراثي للاستمرار في رسالتهم في حفظ التراث الحضاري وضمان وصوله للعالم أجمع وللأجيال القادمة في ظل الهجمة الشرسة التي يشنها أعداء الأمة والتي تستهدف الهوية السورية ماضيا وحاضرا ومستقبلا.

يذكر ان المهرجان يستمر حتى الثاني من الشهر القادم وسيتضمن محاضرات وندوات تراثية و أصبوحات شعرية وعروضا فنية للفرق التراثية.

حضر فعاليات المهرجان قائد شرطة المحافظة وعدد من أعضاء قيادة فرع حزب البعث ومديري الدوائر الرسمية وعدد من رجال الدين الإسلامي والمسيحي وحشد غفير من المواطنين.


98
عنكاوا كوم/ الموقع الرسمي للبطريركية الكلدانية/

 أطلق رئيس أساقفة البصرة وجنوب العراق للكلدان، مار حبيب هرمز النوفلي، نداءً جاء فيه “اذكرونا في صلواتكم ولأجل المتظاهرين المظلومين المحرومين من ابسط حقوق الانسان، كي تلتزم الحكومة اخلاقيا وأدبيا بواجبها وتعي، بعمق الظلم الحاصل في البصرة”. فيما يلي نص البيان:

اذكرونا في صلواتكم ولأجل المتظاهرين المظلومين المحرومين من ابسط حقوق الانسان كي تلتزم الحكومة اخلاقيا وأدبيا بواجبها وتعي بعمق الظلم الحاصل في البصرة

أمس الاول كانت نصف مقاعد الكنيسة فارغة لعدم تمكن المصلين من الوصول اليها بسبب غلق الشوارع واطلاقات النار العشوائية في الشوارع المحيطة بها اضافة الى استخدام الحجارة من قبل المتظاهرين وارتفاع السنة اللهب ولكن لم يمنع اخوة وأخوات مسلمين من المشاركة معنا في القداس لأجل البصرة كي لا ينهار كل شي لا سامح الله

تقول احدى الأخوات المسلمات ان بيتها يبعد مسافة كيلومتر عن الكنيسة ولكن استغرق الوقت لوصولها ساعة كاملة كان من بين الحاضرين في الكنيسة للصلاة مسؤولا في ديوان المحافظة وعدد من مسؤولي نشر الثقافة ابرزهم مسؤول صحفي بصري ومندوبين من أقضية الزبير والقرنة والمدينة الذين طلبوا دورا اكبر للكنيسة

أكدنا لممثل الاحتفال بيوم الاول من عاشوراء القادم من النجف وللمستشارة السياسية لممثلة هيئة الامم القادمة من بغداد ان ما يحصل هو حصاد لإهمال حقوق الانسان البسيطة من الماء والكهرباء والبنى التحتية، ونتيجة للبطالة وتفشي الأمية والفقر والمخدرات وغلاء الايجارات والرشاوي وتلوث البيئة وسط الحر الشديد حيث البصرة من اكثر مدن العالم حرارة

لو سمعتم ما يحصل من أحداث، يخجل الانسان عند سماعها، لأدركتم ان البصرة تعيش كارثة صحية واجتماعية وثقافية رغم انها أغنى محافظة عراقية

لا اريد اي تعليق فقط ان تذكروا بالصلاة من دفنوا في القبور وكانوا يحلمون بحياة افضل ومن سقط البارحة واليوم ضحية العنف

ان تذكروا بصلواتكم الراقدين في المستشفيات الحفاة والعراة، اليتامى والأرامل، العاطلين عن العمل، ضحايا المخدرات، ضحايا العنف الاسري والاجتماعي

وبدلا من الحياة الأفضل فأهل البصرة في درب الآلام

رجاء لا اريد تعليقات بل صلاة

المطران حبيب هرمز

99


أعلنت تربية نينوى، اليوم الخميس، اكتمال ترميم وتاهيل  4 مدارس في قضائي القيارة وبرطلة وبدعم من منظمة الامم المتحدة للتطوير والانماء UNDP.

وذكر بيان لوزارة التربية، أن “الملاكات الهندسية بالتعاون مع منظمات الأمم المتحدة أكملت تاهيل وترميم 4 مدارس في القيارة وبرطلة ( مدرسة البو واوي في القيارة ، مدرسة بازكرتان في برطلة ، مدرسة شيخ امير في برطلة ، وثانوية خزنة في ناحية برطلة أيضا )”.

واضاف ان “الوزارة مستمرة في إعادة تأهيل المدارس في محافظة نينوى، مما يسرع من عودة الاهالي الى مناطقهم”.

100
مسارات تقيم ورشة حوارية  لمناقشة تحديات بناء الثقة في قضاء الحمدانية
عنكاوا كوم -خاص
 اقامت مؤسسة مسارات للتنمية الثقافية والاعلامية  ورشة حوارية  في قاعة القلعة بمركز قضاء الحمدانية  تمحورت حول  تحديات بناء الثقة  في المناطق المحررة من  تنظيم داعش حضرها ممثلين عن تجمع الشبك  ومجلس عشائر السريان في ناحية برطلة  فضلا عن ناشطين بمنظمات حقوق الانسان  واكاديميين وحقوقيين من ابناء منطقة سهل نينوى ..وادار الورشة الاعلامي سامر الياس سعيد حيث استهلها  بنبذة موجزة عن مؤسسة مسارات ومحطات  انطلاقها مشيرا الى ان المشروع  الذي تتمحور فيه الورشة الحوارية بعد البرنامج الثالث لهذا العام الذي  اطلقته المؤسسة بعد برنامجي اطلاق حملة  لاحياء التراث  الديني المسيحي  من موقع اول كنيسة عراقية وهي (كوخي)وورش مختلفة اقامتها المؤسسة بمختلف المحافظات العراقية  تركزت حول  مواجهة خطابات الكراهية .. وقد سلط الحاضرون من خلال مداخلاتهم ونقاشاتهم الضوء حول  الافكار الواجبة لاعادة  سبل العيش المشترك بين المكونات  متطرقين لابرز المشكلات  التي من شانها اعاقة  التعايش السلمي بين المكونات المجتمعية  فيما اكد المشاركون في الورشة  للجهات التي عليها بناء الامن المجتمعي واعادة الثقة لابناء المنطقة مؤكدين على الدور الذي ينبغي ان تلعبه  الدولة والحكومة المحلية  في هذا الشان  اضافة للادوار التي يتوجب على  المجتمع المدني واهالي المنطقة  ابرازها في  الاسهام باعادة الحياة للمناطق المحررة في  محافظة نينوى ..

101
زوعا تعد القصف التركي على قرى شعبنا  تجاوزا على السيادة الوطنية العراقية
عنكاوا كوم-خاص
اصدرت الحركة الديمقراطية الاشورية بيانا ادانت فيه استمرار القصف التركي  على قرى شعبنا  في منطقة نهلة  التابعة  لقضاء عقرة  بحجة المواجهات ضد مسلحي حزب العمال الكردي ..وتلقى موقع (عنكاوا كوم) نسخة من البيان الذي  عد استمار العمليات العسكرية تجاوزا على  السيادة الوطنية العراقية فضلا عن الاضرار التي يخلفها القصف بالجانب الاقتصادي خصوصا مع اعتماد تلك القرى على الزراعة والسياحة في المنطقة وخلص البيان لمطالبة الحكومة العراقية وحكومة اقليم كردستان تحمل  مسؤولياتها  في حماية المواطنين المدنيين العزل وتأمين المناطق الحدودية بما يضمن الامن والاستقرار ، ويعالج الخروقات الامنية  التي تؤثر على السلم الأهلي والاستقرار في المنطقة فضلا عن حث  الامم المتحدة والمجتمع الدولي  لمتابعة عمليات الاستهداف المتكررة لمناطق تواجد شعبنا الكلداني  السرياني الاشوري  التاريخية في محافظة دهوك وفيما يلي نص البيان :
بيان
 
 
تتصاعد  العمليات العسكرية للقوات  التركية والمواجهات الشبه اليومية مع مسلحي  حزب العمال الكوردي ( بكاكا)  في المناطق الحدودية مع تركيا وفي العمق العراقي لاكثر من سبعين كيلومتر داخل العراق لتصل الى قرى شعبنا في منطقة نهلة التابعة لقضاء عقرة ، وتؤدي الى زرع حالة من الذعر والهلع وعدم الاستقرار لدى المدنيين العزل والذين يعانون الامرين بسبب تكرار استهداف مناطقهم من قبل القوات الجوية التركية او عمليات القصف المدفعي او غيره من الاساليب ، ففي يوم ١ أيلول ٢٠١٨ ونتيجة قصف القوات التركية بالقرب من دير مار قيوما قرب قرية دوري في منطقة برواري بالا ، اندلعت نيران كثيفة امتدت لتتوسع بسرعة وتصل الى قرية دوري احرقت بساتينها ، ولولا قيام أهالي القرية بحملة واسعة للسيطرة على النيران لأدى ذلك الى تدمير القرية بالكامل، وفي ليلة يوم  ٣ أيلول ٢٠١٨ تعرضت قرية جمي ربتكي في منطقة نهلة الى قصف جوي بالصواريخ  تسبب بحدوث خسائر  وأضرار مادية كبيرة في مزارع وممتلكات المواطنين الأبرياء والعزل وادى الى تكسر العديد من النوافذ والابواب وزرع  الهلع والرعب بين السكان بالاضافة الى الهجمات المستمرة في مناطق زاخو وغيرها  ٠
 
ان تكرار واستمرار هذه العمليات ، عدا كونه تجاوز على السيادة الوطنية  العراقية  و على علاقات حسن الجوار ، فانه  يودي الى عدم استقرار المنطقة ودفع السكان الى الهجرة وبالتالي افراغ المنطقة  من سكانها  ويوفر بل ويعزز  من مناخات عدم الاستقرار و الانفلات  في تلك المناطق.
 
الى جانب الأضرار الكبير  بالجانب الاقتصادي الذي يعتمد  على الزراعة والسياحة في المنطقة.
 
وانطلاقا من الحرص على المصالح الوطنية والقومية ، وايماننا  بحرية الشعوب وحقها في العيش الكريم ، فان حركتنا  تطالب  الحكومة التركية تجنب  استهداف المواقع المدنية  بذريعة ملاحقة البكاكا ، وفي ذات الوقت مؤكدين رفضنا وشجبنا لسياسات التمترس  بالاهالي واستخدامهم كدروع بشرية للاحتماء بهم ، ورفضنا لكافة أشكال العمليات العسكرية التي تعطي  المبرر لاستهدافها من قبل قوات الجيش التركي. حيث ان تواجد مسلحي بكاكا  يمنع ابناء المنطقة من العودة الى مناطقهم كما في منطقة نيروه وريكان وغيرها من البلدات والقرى الحدودية، ويودي ايضا الى خسائر اقتصادية فادحة للسكان الأصليين نتيجة عدم تمكنهم من استخدام أراضيهم لعدة عقود  مضت.
 
وفِي ذات الوقت نطالب الحكومة العراقية وحكومة اقليم كردستان تحمل  مسؤولياتها  في حماية المواطنين المدنيين العزل وتأمين المناطق الحدودية بما يضمن الامن والاستقرار ، ويعالج الخروقات الامنية  التي تؤثر على السلم الأهلي والاستقرار في المنطقة.
 
كما ونحث الامم المتحدة والمجتمع الدولي  لمتابعة عمليات الاستهداف المتكررة لمناطق تواجد شعبنا الكلداني  السرياني الاشوري  التاريخية في محافظة دهوك ،  وتأثيراتها السلبية على المجتمع ككل وارتفاع وتيرة  الهجرة ووضع المعالجات الكفيلة بإعادة المهجرين الى مناطقهم وتمكينهم من اعادة اعمار المناطق المتضررة وتعويض الخسائر الناتجة عن العمليات العسكرية.
 
المكتب السياسي
 
الحركة الديمقراطية الاشورية
 
بغداد ٥ ايلول ٢٠١٨

102
عنكاوا كوم / خاص

تم ترشيح أفرام يعقوب، الرئيس السابق لاتحاد الاندية الاشورية في السويد، في انتخابات البرلمان السويدي التي تُجرى يوم الأحد القادم المصادف 9 ايلول.

وقال يعقوب الذي يحمل رقم 30 في قائمة حزب الوسط بمحافظة ستوكهولم في تصريح خص به موقعنا "عنكاوا كوم" "سأعمل، من بين أمور أخرى، من اجل ان يقوم السويد بتقديم المزيد من الدعم للأقليات في الشرق الأوسط واتمنى ان يدعمني الناس في هذا الاتجاه".

لمشاهدة كليب دعائي للمرشح افرام باللغة السويدية:
http://www.ankawa.org/vshare/view/10926/afram1/

لمشاهدة كليب دعائي للمرشح افرام باللغة السريانية:
http://www.ankawa.org/vshare/view/10927/afram2/


103

اعلام البطريركية

 استقبل غبطة ابينا البطريرك مار لويس روفائيل ساكو صباح الخميس 6 أيلول 2018 في مقر البطريركية بالمنصور، سعادة السفير الأمريكي لدى جمهورية العراق السيد دوكلاس سيليمان والسيد ماكس بريموراك (الممثل الخاص لبرنامج مساعدة الأقليات في مكتب مايك بنس) وبعض موظفي السفارة.

 استهل اللقاء سعادة السفير الضيف بتقديم تهانيه القلبية لغبطته بمناسبة منحه القبعة الكاردينالية، هذا التكريم الذي جاء عن استحقاق شخصي للجهود التي يبذلها البطريرك في كافة المجالات، كما أنه التفاتة من البابا فرنسيس لتثبيت المسيحيين على أرضهم ووطنهم.

كذلك دار الحديث حول تشكيل الحكومة الجديدة والوضع العام في العراق ووضع الأقليات ومخاوفهم ومستقبلهم، ومساهمة الولايات المتحدة الأمريكية في إعمار المدن المهدمة. ونقل السيد ماكس رغبة الكنائس الأمريكية بتقوية الروابط بين أبنائها، ممن سقطوا على أرض العراق في تأدية خدمتهم العسكري مع رعايا الكنائس العراقية.

 حضر اللقاء المطرانان المعاونان مار شليمون وردوني ومار باسيليوس يلدو والدكتورة اخلاص جرجيس مقدسي، أمينة سر البطريركية.

104


الفجر / حازم رفعت

قال الأب بولس ساتي، المدبر البطريركي الجديد للكلدان الكاثوليك، إن خبر تعيينه كان مفاجأة كبرى له، وبعد يوم من الصلاة واستشارة المسئولين عنه في الرهبنة "الفادي الأقدس" قبلت الخدمة وطلبت من الرب أن يساعدني.


وأضاف "ساتي" أن  هذه الخدمة هي جديدة من نوعها، حيث خدمت دائما الطائفة الكلدانية فقط ولكن اشعر أن الرسالة هنا هي رسالة مسكونية تتخطي حدود الطائفة الكلدانية وتلامس كل الكنيسة الكاثوليكية وكل المسيحيين بل والدولة أيضا، مشيرا إلى أن الكنيسة الكاثوليكية بمصر تعد مصدر قوى كبير للمجتمع بفضل مؤسساتها ورهبانيتها وخدماتها المتعددة على كل المستويات الاجتماعية.

105
مسؤول فرع دهوك للحركة الديمقراطية الاشورية  لـ(عنكاوا كوم)
تاجيل اطلاق الحملة الدعائية لانتخابات برلمان الاقليم  كان مفاجئا لنا
عنكاوا كوم-سامر الياس سعيد
قال مسؤول فرع دهوك للحركة الديمقراطية الاشورية ان قرار تاجيل اطلاق الحملة الدعائية الخاصة بانتخابات برلمان اقليم كردستان  لاسبوع تقريبا جاء مفاجئا  حيث تم تاجيل اطلاق الحملة قبل ساعات معدودة من اطلاق الحملة التي كان مقررا لها في الخامس من ايلول (سبتمبر) الجاري ليتم ارجائها لاسبوع حيث من المؤمل اطلاقها يوم  الثلاثاء الموافق 11 ايلول ..
ولم يخفي فريد يعقوب في حديث ل(عنكاوا كوم) التأثيرات السلبية التي تكمن في تاخير طبع الدعايات الانتخابية مشيرا بان حتى الان  لم تتضح الصورة باجراء  الانتخابات من عدمه مما يتسبب بارباك  المرشحين من ناحية استعدادهم لاطلاق حملاتهم الانتخابية وتعريف الناخبين ببرامجهم  الانتخابية  مضيفا بان اغلب الانتخابات التي جرت في الاقليم او في العراق عموما  راعت اطلاق الحملات الاعلامية قبل نحو شهر من موعد  الانتخابات  لاتاحة الوقت المناسب لجولات المرشحين بغية تعريفهم بالبرامج التي سيعملون عليها  لو تسنى لهم الفوز بالانتخابات ..

106
مدير الدراسة السريانية بوزارة التربية المركزية عماد سالم ججو لـ(عنكاوا كوم )
هجرة الكوادر التدريسية اثرت بالسلب على  العملية التربوية ونسعى لسد شواغرها بتعيين المحاضرين
عنكاوا كوم-سامر الياس سعيد
تزخر  المديرية العامة للدراسة السريانية  في وزارة التربية المركزية  بالعديد من الانشطة والفعاليات التي تتداولها وسائل الاعلام  لتسلط الضوء على حركة دؤوبة  من اجل الارتقاء بواقع التعليم السرياني  منذ اقراره قبل عقد من السنوات وشمول تدريسه في العديد من المدارس في مناطق سهل نينوى اضافة لمدن الموصل وكركوك وبغداد  والبصرة وتحرص المديرية على الاضطلاع  باقامة المؤتمرات  التي تعنى بتطوير واقع التعليم  السرياني من خلال الاستفادة من الخبرات  والتجارب خصوصا من جانب  اللغويين وذوي الخبرات الطويلة في هذا المجال ..وقبل انطلاق العام الدراسي الجديد التقى موقع (عنكاوا كوم) بالسيد عماد سالم ججو مدير الدراسة السريانية في وزارة التربية لتسليط الضوء على تجربة التعليم السرياني بواقعها الحاضر اضافة لمحاور عدة  من خلال هذا الحوار :
* بداية  لنسلط الضوء على التقليد الذي تحرص عليه المديرية العامة للدراسة السريانية باقامة مؤتمرها السنوي  وما هي المعطيات التي يفرزها هذا المؤتمر في سبيل التعليم السرياني ؟
-حقيقة ليست المؤتمرات بتقليد فحسب بل هي منهاج دابت على اقامته مديريتنا للارتقاء بواقع التعليم السرياني سواء من خلال استقطاب اللغويين والكوادر التربوية وابراز افكارها من خلال البحوث والدراسات التي يعدونها في خضم هذا المؤتمر  وعادة ما تقدم توصيات مع كل نسخة من نسخ المؤتمرات المقامة وتتولى لجان تشكل في المديرية لمتابعة  تلك التوصيات بالتنسيق مع مكتب وزير التربية  وكل التوصيات التي تمخضت عنها المؤتمرات السابقة  تم المصادقة عليها  ونفذت  لكن بعض من التوصيات  تصطدم بقلة التخصيصات المالية  فلا تنفذ مثلما هو الحال مع بعض توصيات المؤتمر الذي اقيم في العام الماضي بمدينة دهوك فقلة التخصيصات حالت دون توفير حقائب  تعليمية  خاصة بمعلمي التربية المسيحي اضافة لتوفير وسائل  اثرائية  وتوفير وسائل تعليمية خاصة بمعلمي اللغة السريانية ..
*وماذا عن التواصل بطبع  المناهج الخاصة بالصفوف الاولية  لمادة اللغة السريانية والى اي مدى وصلت جهودكم في هذا الشان ؟
-مثلما تعلمون فمديريتنا انهت خلال العامين الماضيين طبع وتوزيع  كتابي اللغة السريانية للصفين الاول والثاني  وحاليا يضع كوادر القسم السرياني وخاصة في سهل نينوى اللمسات النهائية باعداد الملازم وفي هذا العام ومن خلال المؤتمر الذي اقمناه  قدمنا مقترح  باعداد ملازم بديلة عن الكتب المنهجية تحوي نحو 10 مواضيع او اكثر  للمراحل المتبقية  وهذه الملازم ستكون موحدة لجميع مدارس الحكومة الاتحادية لحين تكملة خطة مديريتنا تاليف بقية المناهج في الحكومة الاتحادية وعدم استخدام الكتب المنهجية من الاقليم لتكون للمديربة بصمة بذلك ولملائمة الملازم لعدد الحصص في وزارتنا كما قمنا بالانتهاء من الامور المتعلقة بطبع كتاب اللغة السريانية للصف الثالث  الابتدائي ..
*وماذا عن تاثير هجرة العديد من المعلمين والمدرسين ممن كانوا  يدرسون مادتي التربية المسيحية واللغة السريانية  بعد الاعداد الكبيرة التي تركت البلد وهل لديكم نسب محددة باعداد ممن تركوا البلد من هذه الكوادر ؟
-بلاشك  هذا الامر له تاثير كبير  وقد تطرقت  لهذا الموضوع  في المؤتمر الاخير الذي اقيم في العاصمة  الحبيبة (بغداد) ولاتتوفر لدينا احصائية دقيقة بالاعداد لكننا  نمتلك ارقام تقريبية فنحو  120 معلم ومدرس  اغلبهم من منطقة سهل نينوى تركوا البلد وللعلم فان اخر  التعيينات التي شملت مديريتنا  وبالاخص في بغداد تحديدا وقبل سيطرة داعش كانت بحدود 23 درجة وظيفية  وتقريبا من تلك الدرجات غادر  اكثر من 10 معلمين وكثيرا ما كنا نطالب بتوفير  الدرجات الوظيفية لسد تلك الشواغر التي احدثتها هجرة الكوادر التربوية  ومؤخرا قدمنا مقترح للسيد وزير التربية  بخصوص تعيين محاضرين مجانيين  ولكن لهم الاولوية بالتعيين حالما توفر الدرجات الوظيفية ..
*لكم العديد من المشاركات في الملتقيات والندوات المختصة في التعليم السرياني واخرها  مشاركتكم بالمؤتمر الذي اقيم في لبنان ،هل هنالك بروتوكلات للتعاون ابرمت بين المؤسسات المعنية في سبيل التعاون والتنسيق في الارتقاء بواقع التعليم السرياني ؟
-اشرت الى المؤتمر  الذي اقيم في لبنان في اذار (مارس) من العام الحالي  والذي حمل اسم العلامة جبرائيل القرداحي  واعتنى  بالدراسات السريانية وكان فرصة مهمة  للاطلاع على افكار وجهود المعنيين والمهتمين باللغة السريانية وقدمنا خلال المؤتمر المذكور ورقة عمل سلطت الضوء بتجربة التعليم  السرياني  في الحكومة المركزية كما قدم زميلي مدير الدراسة السريانية  في اقليم كردستان ورقة مماثلة تطرق فيها للتجربة في الاقليم  ولبينا دعوة من البطريرك مار بشارة الراعي  حيث استعرضنا امامه تجربتنا في التعليم السرياني فابدى اعجابه بها  وعرض علينا امكانية تطبيق مثل هذه التجربة في المدارس اللبنانية فاخبرناه بانه من الممكن تطبيقها من خلال توفير المناهج المختصة بالتعليم السرياني وتطوير الكوادر التربوية من اجل اعدادهم لتدريس هذه المادة ..
*لكم جهود مهمة في  فتح قسم اللغة السريانية في الكلية التربوية المفتوحة مما يتيح للكوادر التربوية الاطلاع على طرائق التدريس  المهمة في هذا الجانب .هل لك ان تتحدث لنا عن جهودك في هذا المحور ؟
- كانت فكرة فتح قسم للغة السريانية من المعالجات التي فكرنا بها  بخصوص طرق التدريس المناسبة لتعليم اللغة السريانية خصوصا وان  الحصول على شهادة بكالوريوس معترف بها في هذا المحور من  اجل تطوير القدرات العلمية والاكاديمية لكوادرنا التربوية  وقد بذلنا جهودا كبيرة في هذا الموضوع  من خلال التنسيق مع عدة جهات اذكر منها المجمع العلمي العراقي وجامعة بغداد وايضا لاننسى الدعم اللامحدود من قبل الكردينال لويس ساكو  وقد استحصلنا الموافقات اللازمة لتحويل مثل هذا الامر الى واقع من خلال تعاون العديد من الجهات سواء بتوفير المناهج المطلوبة  فضلا عن نفس الامر نعمل عليه بالتنسيق مع القسم المعني باللغة السريانية في جامعة صلاح الدين في الاقليم ..
*تطرق موقع المديرية العامة للدراسة السريانية مؤخرا  حول زيارتكم لاكبر تجمع معني باللغة السريانية  والذي يدخل ضمن جهودكم لمراكز محو الامية والمفتتح في بلدة بغديدا ،ماذا تخبرنا عن هذا التجمع ؟
-لاشك بان دورة مار افرام  والمفتتحة امام كل الفئات العمرية في بلدة بغديدا حيث بلغ عدد المستفيدين من تعلم اللغة السريانية نحو 752 تلميذ في 11 مرحلة  حيث قامت بدعم هذا المشروع احدى المنظمات فضلا عن الدعم المقدم من سيادة المطران مار بطرس موشي رئيس اساقفة الموصل للسريان الكاثوليك  حيث تم افتتاح هذا المركز في مركز مار بولص  والقائمين على المركز  بدءا من المشرف الاختصاصي  عصام ياكو  والفريق التدريسي العامل معه يعملون بجد ومثابرة  ولم يتوقفوا حتى خلال محنة النزوح عن البلدة  باقامة الدورات في مناطق نزوحهم وبوتيرة مستمرة  وقد تواصلت جهات عدة لتقديم الدعم والاسناد لهذه المبادرة سواء من قبل المنظمات الانسانية او من خلال اتحاد الادباء والكتاب السريان ..
*وهل هنالك تعاون وتنسيق مع مؤسسات  غير رسمية باتت توفر التعليم السرياني عبراستخدام التقنيات الحديثة  ومنها مؤسسة رينيو ؟
-نعم بودنا ان نلتقي  ونتعرف  على المؤسسات التي تعنى بهذا الامر لما لها من تاثيرات ايجابية  على تعليم اللغة السريانية في ظل  التقنيات الحديثة التي باتت في متناول  الاطفال وفي مختلف الفئات العمرية  ونطمح لان نلتقي بالقائمين على مؤسسة رينيو  من اجل التعاون معهم  كون ما يقدمونه من وسائل وتقنيات تهدف  لخدمة التعليم السرياني ووفق التقنيات الالكترونية  التي  يتم استخدامها لمدارسنا السريانية وهذا لايخفى اننا نولي امر التعليم الالكتروني  اهتماما  كبيرا حيث لاتقتصر جهودنا  على  المدرسة فحسب بل وفرنا دروسا خاصة باللغة السريانية  عبر فضائية العراق التربوية كما قدمنا طرق تدريسية بعروض للدمى  في مادة التربية المسيحية حيث اسهم المطران جان سليمان بدعم توفير  تلك الدمى المستخدمة في العروض الخاصة بالدروس التلفزيونية ..
*بعد ايام وجيزة سيقرع  جرس العام الدراسي الجديد ، مالذي  سيشهده هذا العام من تحديثات وجهود مختصة بالتعليم السرياني ؟
-همنا الوحيد يتمحور باطلاق التعيينات وسد الشواغر في تدريس المادتين  سواء اللغة السريانية والتربية المسيحية  كما قدمنا مقترحات لرفع عدد الحصص للمراحل الاولية كما اوعزنا للاقسام المختصة باستلام الكتب المنهجية وتوفيرها لطلابنا الاعزاء وسيشهد العام الجديد مبادرة  هي الاولى من نوعها برفع لافتات خاصة بالمدارس المشمولة بتدريس اللغة السريانية فيها اسم المدرسة باللغتين العربية والسريانية في العاصمة بغداد ..

107


سبوتنيك

أكد رئيس أساقفة القدس للروم الأرثوذكس، المطران عطا الله حنا، ضرورة الحفاظ على وجود المسيحيين في بلدان الشرق الأوسط.

موسكو-سبوتنيك. وقال حنا في حوار مع وكالة "سبوتنيك" على هامش المنتدى الدولي السادس "الحوار المجتمعي: روسيا والعالم العربي"، اليوم الأربعاء: "ما يهمنا الآن أن نحافظ على حضورنا المسيحي العريق في بلداننا، في مشرقنا العربي، في فلسطين، في سوريا،

في لبنان، في العراق، في مصر، في الأردن. نحن معنيون في أن تبقى الكنائس موجودة وأن تبقى أجراسنا تقرع منادية بقيم المحبة والأخوة والرحمة والسلام".

وأضاف المطران أنه "لاعتبارات أنتم تعرفونها، أصبح عدد المسيحيين، أصبح قلة في عدادهم، لكنهم ليسوا أقلية، هذه القلة الموجودة يجب أن نحافظ عليها لكي تكون ملحا وخميرة لأرضنا وبلداننا. نحن لسنا أقلية في فلسطين ولا في سوريا ولا في قطر عربي. نحن أبناء

هذه الأرض الأصليون".

 ويعقد اليوم في موسكو المنتدى الدولي السادس "الحوار المجتمعي: روسيا والعالم العربي"، الذي ينظمه مجلس مفتيي روسيا والمنتدى الاجتماعي للثقافة العربية بالتعاون مع سفارة جمهورية لبنان لدى روسيا. ويشارك في المنتدى عدد من سفراء دول عربية لدى

روسيا، مثل الجزائر وسوريا والعراق، وأعضاء برلمان كردستان العراق وممثلي وزارة العدل والأوقاف البحرينية والاتحاد التونسي للصناعة والتجارة والصناعات التقليدية ومفكرين ونشطاء وممثلو المجتمع المدني وغيرهم.

108
وزير التربية يثمن موقف المديرية العامة للدراسة السريانية لاستجابتها لندائه بشان معاناة مدينة البصرة
عنكاوا كوم –خاص
ثمن وزير التربية الدكتور محمد اقبال عمر الصيدلي بالموقف الوطني والانساني للمديرية العامة  للدراسة السريانية  في الوزارة لاستجابتها لندائه بشان التخفيف عن معاناة  اهالي مدينة البصرة من خلال التبرع بعبوات من الماء الصالح للشرب ..واكد الصيدلي في بيان  تداولته وسائل الاعلام وتلقى (عنكاوا كوم ) نسخة منه ان  المتبرعين بوجبات الماء التي قاربت ال10 الاف سيت من المياه الصالحة للشرب  وهما كلا من المديرية العامة للدراسة السريانية ودار النهرين للطباعة  اكدوا من خلال مبادرتهم الانسانية  على هدفين اولهما انساني والثاني يتعلق بتعزيز الروح الوطنية بين مختلف العراقيين ..وكانت وزارة التربية قد اطلقت مبادرة بعنوان (مانعطش) بالتعاون مع منظمة المراة التربوية لايصال عبوات المياه الصالحة للشرب  لاهالي المدينة الجنوبية بعد ما عانوا في الايام الماضية من شحة المياه الصالحة للشرب ومرورهم بالاجواء الجافة  الساخنة ..

109
تواصل عمليات اكساء الشوارع في بلدة بغديدا بمركز قضاء الحمدانية
عنكاوا كوم –خاص
 اعلن  عضو مجلس  قضاء الحمدانية  لويس مرقوس ايوب  عن تواصل عمليات  اكساء الشوارع  في مركز قضاء الحمدانية  وتابع ايوب في تصريح خاص لموقع (عنكاوا كوم ) ان  مديرية  بلديات نينوى  وضمن مبالغ دعم الاستقرار المجتمعي في المناطق المحررة من داعش.
قامت من خلال  شركة الموصل للمقاولات العامة بتنفيذ إكساء شوارع في مركز قضاء الحمدانية إبدتاءاً من مدخل المدينة الى مركز سوقها التجاري ، وتقوم كوادر مديرية بلدية الحمدانية بالاشراف على تنفيذ الاكساء، وقد قامت خلال الاسبوع الماضي بإكساء أحد السايدين من مدخل المدينة الى نهايته وصولاً الى مركز السوق واضاف عضو مجلس قضاء  الحمدانية  ورئيس لجنة  الاعمار والبلديات  ان الشركة المذكورة تعمل  على رفع مستوى الكليات لشارع الكازينوات الى ارتفاع( 6) سم إبتداءاً من مدرسة قرقوش الاولى الى نهاية الشارع مقابل كنيسة بهنام وسارة لتهيئة الشارع لإكساءه في الايام القريبة .

110


كركوك ناو / عمار عزيز_ نينوى

أعلنت إدارة محافظة دهوك إنها ستقوم بترميم أكثر من ألف مسكن للنازحين الإيزيديين ضمن حدودها، وذلك بالتعاون مع العديد من المنظمات المحلية والدولية، استعداداً لفصل الشتاء.

مسؤول الإعلام والاتصالات والشؤون الإنسانية في المحافظة سالم سعيد، وهو القسم السؤول عن مخيمات النازحين، قال في تصريح خاص لـ(كركوك ناو): “المشروع هذا أعدته وتنفذه المحافظة مع بعض المنظمات الخيرية، لترميم وتوسعة 1400 مسكن في مخيم شيخان المخصص للنازحين الايزيديين”.

سعيد بين إن تكلفة هذا المشروع تبلغ 297 ألف دولار، وسينتفع منه 5 آلاف شخص، وسيشغل الكثير من النازحين العاطلين عن العمل، ومن المؤمل أن ينتهي العمل به خلال شهرين تقريباً.

المسؤول الحكومي قال إن الغاية الرئيسية من هذا المشروع هي توفير مسكن مريح وصحي، قدر الإمكان، للنازحين في فصل الشتاء القادم، يقيهم البرد والأمطار والثلوج.

جدير بالذكر إن المئات من النازحين الإيزيديين لا يزالون يقطنون في المخيمات بعد سنتين تقريباً على استعادتها من تنظيم داعش الإرهابي بسبب انعدام الخدمات الضرورية والتخلخل الأمني.

111


  سليمان يوسف يوسف

المرة الثانية التي ينتفض فيها آشوريو(سريان) ومسيحيو القامشلي. المرة الأولى كانت 15 ايلول 1962، يوم أغلق العسكر ناديهم (نادي الرافدين) الذيأسسوه عام 1934. اعتصم جمهور النادي أمام مكتب العميد (فرحان جرمقاني) القائد العسكر للمنطقة الشرقية. طالب المتظاهرون بفتح النادي.نددوا بانتهاكات العسكر لحقوق وحريات أبناء القامشلي. أسقطوا (جمال عبد الناصر). اعتبروا اغلاق (نادي الرافدين) من نتائج زيارته المشئومة للقامشلي إبان الوحدة. جمال، الذي زرع بذور العنصرية العرقية والكراهية الدينية في التربة السياسية والثقافية للمجتمع السوري، كان قد أوصى السلطات العسكرية المحلية، بضرورة(تقويض الوجود المسيحي) في القامشلي، بعد أن صدمه (الحضور السرياني الآشوري)، منذ أن وطأت قدميه ارض المطار، حيث استقبلته فرقة (الكشافة السريانية)،التي أدهشت جمال بأدائها وتنظيمها وزيها العسكري.

يبدو أن التاريخ بدأ يعيد نفسه على آشوريي ومسيحيي القامشلي. ففي صباح (يوم 28 آب الماضي) أقدمت ميليشيات (حزب الاتحاد الديمقراطي) الكردي، على اغلاق المدارس الخاصة بالكنائس السريانية، وإن بدا ظاهرياً ابطال "المشهد الهوليودي" هم من ميليشيات (حزب الاتحاد السرياني).  يعود تاريخ المدارس الخاصة بالكنائس (السريانية، الآشورية، الكلدانية ،الارمنية) ،الى ثلاثينيات القرن الماضي. اي قبل استقلال الدولة السورية. هذه المدارس تندرج في إطار هامش الحريات الدينية. لا فضل لـ(النظام البعثي العروبي)الشوفيني، على المدارس المسيحية . فهي ليست، كما يظن ويعتقد الكثير من الأكراد وغير الأكراد،(امتيازات) منحها الرئيس الراحل (حافظ الأسد)للمسيحيين . الدولة السورية الى تاريخه لم تقدم أية مساعدات (نقدية أو عينية) للمدارس الخاصة بالكنائس، رغم دورها الكبير في نهضة وتقدم مجتمع الجزيرة، على الصعيد (الثقافي ،الاجتماعي ،التعليمي ،التربوي) . مدارس، تُعد اليوم من أبرز رموز الوجود الآشوري(سرياني/كلداني) والمسيحي عموماًفي الجزيرة السورية. من هنا علينا أن نتفهم حالة الغضب والاستياء الشديدين التي عمت المجتمع (المسيحي)، عندما هددت ما يسمى بـ"الرئاسة المشتركة لهيئة التربية والتعليم في اقليم الجزيرة" التابعة لما يسمى بـ"الإدارة الذاتية الديمقراطية" الكردية، بإغلاق هذه المدارس ،ما لم تخضع لقوانينهاوشروطها ،وما لم تتقيد بمناهجها، كبديل لمناهج الدولة السورية. رؤساء وكهنة الكنائس المسيحية في الجزيرة والفرات، ردوا على تهديدات "الادارة الكردية"في بيان لهم صدر يوم 18 آب الماضي أكدوا فيه على '' رفضهم الخضوع لإملاءات سلطة الأمر الواقع و اغلاق مدارسهم واستبدال المناهج الحكومية بمناهج الادارة". بيان الكنائس شكل حافزاً مهماً لانتفاضة السريان الآشوريينومعهم الارمن وبعض المتضامنين من الأخوة العرب. وقد تمكنوا في غضونساعات من تحرير المدارس السريانية الأربعة من سطوة الميليشيات، من غير أن يهابهم الرصاص الحي، الذي اطلقه المسلحون في الهواء لتفريقهم. بهذا الانجاز اصبح  يوم 28 آب 2018 بدلالاته (الوطنية والسياسية والقومية) يوماً قومياً وطنياً تاريخياً في حياة الآشوريين السوريين.

البعض، ممن لم يسُر لهم هذا الانجاز، استخف بوعي وقدرات السريان الآشوريين ، بربط انتفاضتهم بألاعيب ودسائس النظام السوري . نسأل هؤلاء، ألم يكن الأولى بهذا "النظام العبقري" أن يدفع بجمهوره وطابوره ،من بعثيين وغير بعثيين ، للخروج بتظاهرة لتحرير( مئات المدارس والمؤسسات والدوائر والمباني الحكومية) من سيطرة ميليشيات/أسايش( حزب الاتحاد الديمقراطي)، بدلاً من تحرير (المدارس السريانية) ؟؟. السلطة التي ساومت على (المدارس والمؤسسات الحكومية) ،لا يهمها مصير المدارس السريانية والمسيحية ولن تدافع عنها. الآشوريون والمسيحيون لم ينتفضوا ، كما يروج إعلام (حزب الاتحاد الديمقراطي) الكردي،  دفاعاً عن مناهج البعث ونهجه الشوفيني المعادي للثقافات واللغات الأخرى الغير عربية . السريان الآشوريين انتفضواحين أدركوا بأن مدارسهم وقعت ضحية (شريعة من لا شرعية له). انتفضوا ضد انتهاك حقوق وحريات الكنائس في إدارة مدارسها. انتفضوا ليقولوا "لا لهكذا إدارة كردية" . انتفضوا للدفاع عن مستقبل آلاف الطلاب والطالبات من مختلف القوميات والديانات احتضنتهم المدارس المسيحية الخاصة . فما قيمة (الشهادة الثانوية) التي يحصل عليها الطالب بالمنهاج (الكردية أو السريانيةأو الأرمنية) وأبواب (الجامعات والمعاهد والاكاديميات العلمية) مسدودة بوجهه ؟؟.

من الخطأ تصوير ما شهدته القامشلي يوم 28 آب الماضي على أنه صراع (كردي – آشوري ) . على مدى ست سنوات من عمر  ما يسمى بـ"الادارة الذاتية الديمقراطية"، الأكراد ، خاصة المعارضين لنهج وسياسات القائمين على هذه الادارة، كانت معاناتهم أشد من معاناة الآشوريين. ومن الخطأ أيضاً ، تصوير ما جرى على أنه صراع بين موالين للنظام السوري ومعارضين له . لأن الأحزابالمنخرطة بـ"الادارة الذاتية" ليست على خلاف عميق مع النظام، بل هي مقربة منه وتتعاون معه بشكل أو آخر. ففي الوقت الذي اقتحم مسلحو هذه الأحزاب(المدارس السريانية)، كان وفداً عنها بدمشق يستجدي النظام (حقوقاً وامتيازات) . بالمقابل، الذين انتفضوا وحرروا المدارس، كانوا من مختلف الطيف السياسي والفكري والاجتماعي، بينهم موالون وبينهم معارضون لـ"حكم الأسد". فرغم (الانقسام السياسي)الحاد، داخل المجتمع السرياني الآشوري والمسيحي ،على خلفية الأزمة السورية الراهنة، قضية (المدارس المسيحية) وحدت الشارع المسيحي. لأن الجميع أدركوا وتيقنوا بأن المراد من السيطرة على المدارس السريانية والارمنية، ليس شرعنة التعليم باللغة السريانيةوالارمنية، وإنما  (كسر ومصادرة ارادة المجتمع السرياني الآشوري والارمني ) والمسيحي عموماً، وللقضاء على ما هو موجود (على تواضعه) من تعليم اللغة السريانية والارمنية في المدارس الخاصة الى جانب تعليم المنهاج الحكومي.(حزب الاتحاد السرياني)، الذي يزايد في قضية (التعليم السرياني) والحقوق القومية والثقافية للآشوريين(سريان/كلدان) هو على يقين تام بأن طالب واحد، آشوري (سرياني كلداني) أو مسيحي ، لن يدخل مدرسته، إذا استبدل (مناهج الدولة السورية) بمناهج "الادارة الذاتية" .

قضية التعليم، قضية (مجتمعية حقوقية قانونية فوق سياسية)، لا ترتبطبشكل مباشر بطبيعة النظام السياسي القائم في البلاد . لهذا، كان يجب تحيد(قطاع التربية و التعليم) عن الصراعات والتجاذبات السياسية والعسكرية،التي تعصف بالبلاد.  وكان يجب تأجيل (قضية المناهج) الى حين اتضاح شكل سوريا الجديدة وإنجاز الحل النهائي للأزمة السورية . لكن للأسف (حزب الاتحاد الديمقراطي) الكردي، تعاطى مع قضية التعليم، البالغة الحساسية،  كمن "يضع العربة أمام الأحصنة". قيادة الحزب، وهي تأخذ من "جبال قنديل" العراقية مقراً لها، تتصرف  من خلال ممثليها في المناطق الخاضعة لسيطرتها في الشمال الشرق السوري ، بـ"منطق الدولة"، اي كأنها هي "الدولة الشرعية" و (الدولة السورية) زالت ولم يعد لها وجود ، في حين هي قائمة ومعترف بها وبشرعيتها من قبل الأمم المتحدة  والمجتمع الدولي. استمرار هذا (المنطق الأحادي)، الذي لا يستقيم مع الواقع ويتجاهل حقوق ومصالح الآخرين، من شأنه أن يؤجج الاحقاد العرقية والكراهية الدينية الكامنة في قاع المجتمع السوري. ناهيك عن إن منطق "الدويلة" داخل الدولة،  يعزز الشكوك ويعمق المخاوف من وجود "نزعة انفصالية" وخطط لتقسيم الدولة السورية، لدى (حزب الاتحاد الديمقراطي) وحلفاءه الأمريكيين.

باحث سوري مهتم بقضية الأقليات

shuosin@gmail.com

112

معاناة مستمرة منذ نحو عام
نينوى ـ الصباح الجديد:

يشكو سكان بعض البلدات في سهل نينوى من غلق الطرق بين المركز والإقليم منذ أقل من عام بقليل، الأمر الذي يضاعف من معاناتهم وتنقلاتهم، وسط تساؤولات عن فتح الطرق الرئيسة وغلق الطرق على بلدات ذات أهمية أقل بكثير.
وتم غلق الطرق بين سهل نينوى واقليم كردستان في منتصف تشرين الاول من العام الماضي، بعد تقدم القوات العراقية والحشد الشعبي الى غالبية أجزاء سهل نينوى، وتم فتح بعض الطرق الرئيسة والثانوية، لكن بلدات اخرى ما زالت تشكو من عدم شمولهم بمسألة فتح الطرق أسوة ببقية المناطق المجاورة.
ويشار الى ان طريق الموصل اربيل، كما ان طريق الموصل دهوك مفتوح، وكذلك فان بلدات مثل قرقوش وبرطلة (شرقي الموصل) لا تعاني من غلق الطرق لانها تقع على طريق اربيل الموصل، فيما بلدات مثل بعشيقة، القوش، ختارة، تلكيف وغيرها تعاني من هذه المشكلة التي يقول ناشطون عنها انها غير مبررة.
وسام متى صليوا، يقول لـ “الصباح الجديد” ان “غلق الطرق على مناطق تلكيف والقوش وبعشيقة وعشرات القرى الاخرى بين المركز والاقليم مستمر منذ 11 شهرا، ولا نعرف لماذا لا يتم فتحه، علما ان الطرق الرئيسة مفتوحة”.
واضاف “الالاف من سكنة سهل نينوى ومن شتى المكونات والانتماءات لهم وظائف والتزامات في الاقليم، ويعانون الامرين في التنقل، حيث ان الطريق الذي يستغرق نصف ساعة او ساعة بات يستغرق ساعة و ساعتين على التوالي”.
واشار صليوا الى ان “العام الدراسي في الاقليم بدأ منذ بضعة ايام، وعلى الكوادر التعليمية من معلمين ومدرسين الذهاب لمدارسهم يوميا، لكن بوجود طرق مغلقة هنا وهناك فان الامر متعب جدا، علما ان المئات من زملائنا اضطروا للمبيت في القرى والبلدات التي يداومون فيها لخمسة ايام في الاسبوع، لان التنقل امر صعب ويستهلك الوقت بشكل لايصدق في الذهاب والاياب”.
منوها الى ان “اغلب الاهالي من الموظفين والفلاحين وحتى عامة الناس يشكون من هذه المشكلة، حيث هنالك بضائع ينبغي نقلها، ومرضى يريدون العلاج في اربيل او دهوك، او موظفين يريدون الذهاب والعودة لدوامهم بشكل مريح، لكن للاسف ما زلنا ننتظر فتح الطرق الفرعية، علما ان الشائعات حول فتح هذه الطرق باتت تنتشر كل اسبوع تقريبا، لكن دائما من دون جدوى”.
الناشط فرج عبدالله الياس، قال “لا نعرف من يقف خلف غلق هذه الطرق، لكن يبدو انها عقوبة لسكان بعض اجزاء سهل نينوى، فمن غير المعقول ان يتم فتح بعض الطرق وغلق الاخرى، نحن لا نفهم لماذا هذه الازدواجية”.
وتابع “نتمنى ان يكون تشكيل الحكومة العراقية الجديدة يسهم في فتح الطرق بمناطقنا، فنحن ضحية صراع وتنافس سياسي على ما يبدو، لان سكان سهل نينوى من مختلف الانتماءات القومية والدينية ولا يجوز ان يتم التعامل معنا بهذا الشكل”.
وطالب الياس “بالاسراع في فتح ما تبقى من طرق مغلقة في سهل نينوى، حيث ان المواطن البسيط والموظف هو المتضرر الاول من ذلك، علما ان اسعار بعض الخدمات والبضائع ارتفعت بسبب ارتفاع كلف النقل، لان البضاعة التي كانت تصل بغضون ساعة عبر سيارات الشحن، باتت تصل في ساعتين او اكثر لان السائقين يضطرون لقطع مسافات طويلة للوصول الى مناطق او مخازن تفريغ البضائع، والعكس صحيح”.
عادا ان “غلق بعض الطرق نتج عنه زحام مروري في الطرق المفتوحة، وهذا ادى لحوادث مرورية مؤسفة راح ضحيتها عابروا سبيل وافرادا مع بعض عائلاتهم، عدا الخسائر المادية من تحطم السيارات الشخصية”.
ولفت الياس الى “اهمية الاسراع بفتح ما تبقى من طرق مغلقة في سهل نينوى، لان صبر ومعاناة سكانه طال اكثر من المطلوب”.

113


البوابة نيوز

جمعت دار بطريركية الروم الأرثوذكس في دمشق بطريركها يوحنا العاشر ببطريكي السريان الأرثوذكس إغناطيوس أفرام الثاني، والروم الملكيين الكاثوليك يوسف العبسي، بحضور مطارنة الطوائف في دمشق والقاصد الرسولي الكاردينال ماريو زيناري، وفق ما نقل إعلام البطريركيّة.
وتناول الجميع خلال اللقاء هموم الكنيسة وقضايا المؤمنين، في جو من الأخوة والمحبة.

114


المصدر : صفحة الأستاذ غسان الشامي على الفيس بوك

صاحب القداسة ..تحية وسلام من مشرقي إعلامي علماني يقرع أجراس المشرق منذ سبع سنوات

في البدء ، وبعد كل هذه  الدماء والآلام والدمار في بلادنا، ولأننا نرى في كرسي بطرس الرسول وجه تلميذ خارج من جليلنا ليصبح صخرة المسيحية العالمية، يجوز لنا ،ونحن من نتابع قداستكم ونرى في آرائكم علماً وإنسانية، أن نصارحكم بكل محبة قائلين :إن كان لديكم أيها الحبر الجليل كلاماً في السياسة متكئاً على ما تراه عينا الحق الاثنتين حول سوريا فأهلاً به، أما إن كان مبنياً على ما تراه عين واحدة لمستشار هنا أو موظف هناك، فإن الصمت أولى، لأنكم بهذا لا تتركون للمسيحيين المشرقين والسوريين الذين يعانون ويتألمون سوى أن يروا في الفاتيكان وفي قداستكم انحيازاً، ولو ضمنياً، إلى قتلتهم ومهجّريهم والمنكّلين بهم.
أما بعد..على طريقة أسقف نجران قِس بن ساعدة..لم يجف حبر اجتماعكم في باري ، جنوب إيطاليا، مع بطاركة الشرق الأنطاكيين وغير الأنطاكيين، وبحضور البطريرك القسطنطيني برثلماوس والمطران الموسكوبي هيلاريون،حيث رشح قولكم في الاجتماع إن "الشرق الأوسط بات مكاناً يرحل فيه الناس عن أرضهم، وهناك خطر تلاشي وجود أخوتنا وأخواتنا في الإيمان، ما سيؤدي إلى تشويه وجه المنطقة، لأن الشرق الاوسط من دون مسيحيين لن يعود هو نفسه"،وأضفتم "نريد أن نكون صوتاً لمن لا صوت لهم، وللذين يحبسون دموعهم، لأن الشرق الاوسط يبكي اليوم، وللذين يعانون في صمت، بينما يدوسهم الساعون إلى السلطة والثروة".
جميل هذا، رغم ضبابيته ،يا صاحب القداسة، فمن هو الذي يشكّل خطراُ على تلاشي المسيحيين وكيف يتمظهر هذا الخطر، لكنه مقبول أمام أقوالكم وتصريحاتكم العلنية الأخرى حيال ما يحصل في سوريا التي تجعلنا نقول لقداستكم: إننا نرى فيها صوتاً يميل نحو جهة واحدة ، وهي قطعاً غير جهة إخوتكم وأبنائكم المسيحيين، وإنها رؤى بعين واحدة، وأحياناً نحسبها تصريحات تصدرعن ساسة أمريكيين ، أو مبعوثين "أمميين"يدهنون الكلام ، ويقولون في الغرف المغلقة شيئاً، وعلى وسائل الإعلام عكسه .
قداسة البابا..بهي كلامكم العاطفي أمام رؤساء الكنائس المشرقية " على علاّت بعضهم" ففيه من طرف اللسان حلاوة،ويسعدني أن أخبر قداستكم أن الحلاوة صناعة مشرقية صرف، وبالمناسبة تشتهر إدلب ببعض أنواعها.
لقد تناولتم الوضع في سوريا سابقاً مرات عديدة في شقه السياسي ،وغضضنا الطرف عن تصريحات العين الواحدة ، ومنها وقت تحرير جوبر ودوما من الإرهابيين، عسى أن يكون ذلك زلة سكرتير أو مستشار أوصل الواقع لقداستكم مغلوطاً ، مع أنه عندما كانت مدينتان مسيحيتان على تخوم محافظة إدلب قاب قوسين أو أدنى من التهجير، لولا شجاعة أبنائهما والجيش السوري وحلفائه، وهما محردة والسقيلبية ، لم نسمعكم تخرجون إلى ساحة القديس بطرس ، مطالبين بوقف الصواريخ والسكاكين عن أخوتكم فيهما، ولذلك نرى أنه من مبدأ الشهادة للحق الذي يحررنا جميعاً، أنه من غير الممكن أن نغض الطرف عن تصريحكم الأخير الاستباقي في عظة الأحد عن إدلب حين قلتم :"رياح الحرب تهب ونسمع أنباء مقلقة عن خطر وقوع كارثة إنسانية في سوريا، في محافظة إدلب..أجدد مناشدتي الحارة للمجتمع الدولي وكل الأطراف الفاعلة للجوء إلى الوسائل الدبلوماسية والحوار والتفاوض لضمان احترام حقوق الإنسان الدولية وحماية أرواح المدنيين".
جميلة هذه الروح الإنسانية يا صاحب القداسة ، وهي غير غريبة عن ورثة هامة الرسل،وأي سوري لا يسعى إلى حماية أرواح المدنيين، فهؤلاء لا حول لهم ولا قوة، لكن بعضهم رهائن بيد الإرهابيين ، والبعض الآخر ممن يوالونهم في الرأي والعمل. لكن تحت يافطة " ضمان احترام حقوق الإنسان الدولية وحماية أرواح المدنيين " التي أطلقتموها، وهي محقة، نجد إدراكاً مجتزءاً لما حصل ويحصل في إدلب تحديداً، فمن الذي ينقل إليكم الأنباء المقلقة، وأين انتهاك حقوق الإنسان في تحرير أرض محتلة باتت تغص بعشرات آلاف الإرهابيين،؟، وهذا يتساوق ، ويا للأسى والأسف ، مع ما تقوله وتفعله الإدارة الأمريكية والنظام التركي في محاولة حماية ( جبهة النصرة) ، وهي فرع مصنّف أممياً بأنه من تنظيم القاعدة الإرهابي ، والسيد ديمستورا يعترف بأن عددهم في إدلب 10 آلاف إرهابي مع عائلاتهم، فيما تقدرهم مصادر محلية بـ 40 ألفاً ، أما " فيلق الشام " التابع للأخوان المسلمين فيقدر عدده بـ 18 ألف مسلح فقط، فيما يقدر عديد "جيش الإسلام" الإرهابي بـ 20 ألفاً إضافة إلى عشرات التنظيمات من شيشان وتركستان وأوزبك ودواعش وأقوام لا حصر لها يتخذون من المدنيين دروعاً بشرية، وبالمناسبة بينهم خاطف راهبات معلولا (جبهة النصرة) وخاطفوا المطرانين يوحنا إبراهيم وبولس اليازجي من جماعة نور الدين زنكي، ويقدر عددهم بـ 1000 إرهابي، الذين نعلم أنكم تحاولون مشكورين معرفة مصيرهما، إضافة إلى حشد أممي من القتلة والذباحين، الذين وصلت لمساعديكم أفلام عن "إنسانيتهم" في قطع الرؤوس وشق الصدور ، ربما لم تقدروا قداستكم على رؤيتها، بما يعني في المحصلة حماية القتلة بذرائع إنسانية، هذا من دون أن تسألوا الدولة السورية والروسية عن خطتهما حيال المدنيين السوريين، الذين يجدون الممرات الآمنة مفتوحة أمامهم ليكونوا تحت حماية دولتهم.
كما أن قداستكم لم تشيروا إلى القتلة المحليين والمتعددي الجنسيات من أصحاب الشعور الطويلة والسراويل القصيرة الذين "يعيثون حباً وحرية وإنسانية" بين الآثار المسيحية في إدلب، ولم تسألوا السوريين والمشرقين عن رأيهم بخطة تحرير هذه المنطقة العزيزة على قلوبنا، لسوريتها أولاً ، ولأنها كانت المنطقة المسيحية الأهم في العالم القديم ، إنها ، وكما حاولنا أن نخبر الإدارة الفاتيكانية العزيزة، مهد للمسيحية فيما يسمى "المدن الميتة"، والتي باتت ميتة بفضل "إنسانية وديمقراطية" هؤلاء وأمثالهم من الذين أبديتم الخوف عليهم،وهم يتلطون بثياب المدنيين، فيما نرى نحن أهل هذه البلاد أن الخوف واجب وحق على من سيكونون ضحايا هؤلاء إن انتصروا ، وهذا ما أخبركم به بعض البطاركة ، هؤلاء الباقون الصامدون في أرضهم ، الذين سيساقون إلى الذبح كمن سبقوهم، إن انتصر عشرات آلاف الإرهابيين الموجودين على أرض إدلب ، ولن ينال من يقتل أو يبقى منهم ، من "العالم المتمدن" وقادته الزمنيين والروحيين سوى صلاة عابرة، مثل التي نالها أجدادهم عندما ذبحهم السلاجقة والترك.
هل تعلمون يا قداسة البابا، وأنتم الخائفون على الوجود المسيحي في المشرق ماذا حصل لمسيحيي إدلب ؟، هل أخبروكم عن حال مسيحيي جسر الشغور والغسانية واليعقوبية والقنية والجديدة وحلوز، الذين رفضوا أن يكونوا ذميين ويدفعوا الجزية ، وأين هم الآن ؟..نعم ، إن لكم عيوناً هناك، وفي الفاتيكان أقدم وأقدر جهاز استخبارات في التاريخ، وهذا يعني، أنه كان يتوجب عليهم إخبار قداستكم عن الذباحين وخاطفي الكهنة والأساقفة وعن الذي حلّ بأهل هذه البلدات والقرى.
هل تعلمون يا قداسة البابا ماذا حل بالإرث المسيحي المشرقي الإنساني في كنائس قلب لوزة وكركبيزة وجرادة ورويحة وعلاّتا وبحيو والحورته والدوير وأفاميا وبالكنائس التي بناها مرقيانوس كيريس في دارقيتا وكسيجة وغيرها وأديرة وكنائس سهل الدانا وجبل باريشا والأعلى والوسطاني ومئات المواقع التي تعد مهداً للمسيحية الأولى؟..ألم يرفع لكم يا صاحب القداسة نيافة السفير في دمشق تقريراً عما حلّ بكنيسة سمعان العمودي وبعموده ، أو يخبركم البطريرك الراعي عن مصير ناووس مار مارون في براد، وبلدة مار يوحنا مارون في سرمانيه ؟.
أسمحوا لي ، يا صاحب القداسة، وأنا الصغير بين المؤرخين أن أوشوشكم بأن في إدلب أكبر خرائب أثرية مسيحية في العالم،جار عليها الزمان الوغد، وبعد هذه الحرب هجّر من القرى الباقية كل من نجا سابقاً، وأن مجاميع تنظيم القاعدة وأخواتها، ممن أبديتم الخوف على ما يمكن أن يحصل لهم من كارثة إنسانية إذا تم تحرير إدلب ، حولوها إلى أرض يباب ، ولم يستثنوا أهالي كفريا والفوعة من حقدهم القاتل، ونبشوا الأوابد الأثرية وحطموا الكثير مما لا يمكن سرقته بجرافاتهم ، وسرقوا متحف إدلب بكنوزه ومنها رقيمات مدينة إيبلا ومتحف معرة النعمان بفسيفساءاته ونواويسه المسيحية ومتحف أفاميا، وباعوها في اسطنبول وعلى قارعة لصوص الآثار في العالم ، وتركوا ما بقي عارياً كمستودعات لغنائمهم وزرائب لحيواناتهم .
للأسف يا قداسة البابا، لم نسمع طيلة السنوات الثماني الماضية سوى كلام معسول عن الوجود المسيحي في المشرق وشفقة وتضامن عند الحد الأدنى وأطنان كثيرة من العواطف الشفهية، لكن كلما دقَّ ناقوس ساحة القديس بطرس تخرجون قداستكم علينا، وتحت بند الإنسانية ، ونحن بالمناسبة لسنا برابرة من الفضاء الخارجي، لتتكلموا عن الطرف القاتل للأرض والتاريخ السوري وللحضور المسيحي، وتتناسون تماماً الطرف الحاضن لكل شعبه، وبينهم المسيحيون ، وتمرون عابرين عما يقوله بطاركة وعلمانيون مشرقيون لكم من أنهم مع الدولة والعلمانية لأنها تحميهم كمواطنين ، ولأنها تحفظ حقوقهم، ولا ملاذ لهم إلاّها.
يا صاحب القداسة، هل تساءلتم ومستشاريكم عن سبب تبخر المسيحيين وكنائسهم وبيوتهم وأرزاقهم من مناطق سيطرة المعارضات المسلحة وقوى الإرهاب ، أرجوكم تساءلوا يا قداسة البابا لأن السؤال ليس عيباً.
لقد كنت في اجتماع مطوّل، منذ فترة وجيزة ، حول وضع مسيحيي المشرق مع أحد أركان دولتكم التي نقدر ووضعنا الخارطة أمامنا، وكان حديث لساعات آمل أن تنظر قداستكم لخلاصاته بعين الاعتبار، على اعتبار أنني ومنذ بداية المحنة المشرقية أتابع وضع المسيحيين في بلداتهم وقراهم ومدنهم.
قداسة الحبر الأعظم ، توقعنا نحن المشرقيين بعد اجتماع باري أن يتغير الحال، رغم أننا نعرف من سكت من البطاركة ومن حكى وماذا حكى، ومن كان همّه اللاجىء السوري في لبنان ومن كان همّه وجود سوريا ومسيحييها في المستقبل ،لكن هذا شأن آخر.وهنا إسمح لي يا صاحب القداسة أن أرفع يدي وقلبي بالسلام إلى صاحب القداسة مار أفرام كريم على كلمته الباهرة هناك وعلى روحه الوطنية السورية والإنسانية العظيمة ، وهي كلمة تاريخية لا تحابي أحداً ، والذي قال بعد الاجتماع "بصفتنا مسيحيين، لدينا شعور بانه تم التخلي عنا..برامج المساعدات الحكومية الدولية لا تصلنا. وبدلاً من مساعدتنا، نتعرض للاتهام بأننا من أتباع النظام"معرباً عن أسفه لمواقف الفاتيكان حين قال "يبدو أنه ينتقد طرفاً واحداً فقط".
نعم يا قداسة البابا، أنتم تنتقدون طرفاً واحداً لجأ إليه المسيحيون من القتل والذبح والتهجير الداخلي، فاسمحوا لنا أن نقول لكم، بأن تطلبوا من مساعديكم متابعة ردود أفعال المسيحيين والمسلمين على تصريحاتكم ومستوى الاستياء،واسمحوا لنا بأن نقول لقداستكم إننا لن نيأس، وسوف نتجاوز هذه التجربة، وإن أهل هذه المنطقة سيتدبرون أمورهم بشجاعة وبأس السيد المسيح عندما نزل إلى الهيكل وطهره من اللصوص وأولاد الأفاعي ، وهم يعرفون أين يُصَلُّون وعلى أي مذبح يقدمون قرابينهم.
واسمحوا لي يا صاحب القداسة، وأنا الذي نشأ في عائلة كاثوليكية ، أن أخاطب البطريرك السرياني السوري الأنطاكي المشرقي مار أفرام الثاني كريم ، الذي ما فتىء يصارحكم بأوضاع مسيحيي المشرق ، وأقول له :اقبلني أخاً صغيراً في سريانيتك السورية المشرقية يحمل معك هذا الإرث العظيم ويدافع عنه وعن وجوده في المشرق ...
قداسة البابا فرنسيس الآتي من تراث القديس فرنسيس الأسيزي ولاهوت التحرير، نأمل أن تكونوا صوتنا الذي يحاول أصحاب الأصوات المنكرة خنقه، ونؤكد لقداستكم أننا سنبقى هنا نقرع أجراس الجليلي ونربّعها على طريقتنا حتى قيام الساعة ، وإن قيامة سوريا والمشرق آتية مثل قيامة الذي علّق على خشبة .
تحيا بلادنا العظيمة بأهلها وجيشها ومقاوميها وقديسيها وشهدائها وجرحاها و..ستحيا.
بكل احترام
غسان الشامي                                                                                 
بيروت/الربوة 4 أيلول 2018

115
عنكاوا كوم / خاص

في العام الماضي سجل مايكل اسحق ١٢ هدفا لنادي نورنبيرغ رغم ابتعاده لثلاثة اشهر عن اللعب بداعي الاصابة. وقد لعب مايكل دورا كبيرا في الصعود الى دوري الدرجة الممتازة البوندسليغا. في المباراة الاولى ضد هيرثا برلين ضيع مايكل ضربة جزاء وتسبب في حرمان فريقه من نقطة ثمينة.
 لكن مايكل كان اكثر تصميما في المباراة الثانية حيث سجل هدفا رائعا في مباراة فريقة مع ماينس بقذيفة صاروخية لم يستطع حارس مرمى الخصم من ردها. مايكل الذي كانت بداياته في نادي اسيركا سودرتاليا يبدو انه يستمتع في الدوري الالماني كما ويعتمد عليه فريق نورنبيرغ في البقاء في البوندسليغا في الموسم القادم.

للمشاهدة انقر:

https://www.aftonbladet.se/sportbladet/fotboll/a/3jbkO0/ishak-med-kanonmal-i-svenskmotet

116
بسم الاب والابن والروح القدس الاله الواحد امين

انتقلت الى رحمة الله السيدة شوني خضر بابكة في عنكاوا و هي زوجة المرحوم سعيد وردينا و والدة كل من غانم , فهمي , مهدي , اياد , وزيرة , بتول , يسرى , اميرة , و المرحوم ياسر .....

تغمدها الله برحمته الواسعة واسكنها ملكوته البهي بين الأبرار والقديسين ولأهلها وأولادها جميل الصبر والسلوان   
الراحة الأبدية اعطها يا رب ونورك الدائم فليشرق عليها ... امين

117


 فوز الجبهة اليمينية سيكون اسوأ سيناريو في الانتخابات لانهم سيتعاونون مع ديمقراطيو السويد




لقاء خاص لعينكاوا كوم مع السيد سعيد يلدز مرشح للبرلمان السويدي وبلدية سودرتاليا

 الاحد القادم اي في التاسع من هذا الشهر، سبتمبر 2018 يذهب شعب مملكة السويد الى الانتخابات البرلمانية ومجالس المحافظات والبلدية في أن واحد. هنالك قضايا هامة وهنالك قوى تتصاعد قد تضع السويد في موقف صعب. من اجل تسليط الضوء على بعض الجوانب هذه الاشكاليات ارتأينا ان نجري هذا اللقاء مع الناشط القومي وعضو حزب اليسار السويدي والمرشح للانتخابات البرلمانية عن منطقة ستوكهولم ومرشح لعضو بلدية سودرتاليا السيد سعيد يلدز.

اجرى اللقاء
اسكندر بيقاشا

هل لك ان تقول لقرائنا من هو سعيد يلدز باختصار؟

انا من ولادة قرية انحل في طور عابدين ١٩٦٥ درست سنتين في القرية ثم انتقلت الى مدينة ماردين وفي نهاية السبعينات كانت هنالك حركة طلابية وكنت متعاطفا معها لذا طلب مني ابي الرحيل كي ”لا اعمل له مشاكل“. ذهبت بعدها الى المانيا حيث بقيت هنالك  ثلاث سنوات ومن ثم جئت الى السويد عام ١٩٨٣. عملت في السويد الكثير من الاعمال الخدمية التي كان يعمل بها معظم الاجاتب حينها في المستشفيات وسائق قطار في المترو وغيرها من الاعمال. ١٩٩٤ قررت الدراسة من جديد فحصلت اولا على الشهادة الاعدادية ثم دخلت جامعة اوبسالا ودرست فيها الدراسات شرقية orientalistic

متى دخلت حزب اليسار؟

كنت قد انظممت في المانيا الى حزب يساري تركي ماوي وكان حزبا ضد الانقلاب العسكري انذاك. كان الحزب يعتبر الفكر الكمالي هو فكر فاشي لانه ينكر حقوق كل الاقليات الموجودة في تركيا. كان في  في الحزب الكثير من الارمن مما شجعني على الانضمام اليه ومقتل نوبار يالين ١٩٨١ في هولندا كان السبب المباشر في دخولي الحزب. ١٩٩٨ عندما كنت ادرس في جامعة اوبسالا انضممت الى حزب اليسار السويدي وعندما عدت الى سودرتاليا اراد الحزب ان يرفعني في الحزب لانني نشط في المجتمع القومي الاشوري. ذهبت مع رئيس الحزب يوناس شوستيدت الى محاكمة القس يوسف اقبوط ٢٠٠٠ في تركيا, ثم ذهبت مرة اخرى٢٠٠١ لنفس الغرض مع مجموعة اخرى من رفاق الحزب.
اصبحت مسؤولا للحزب في سودرتاليا لمدة ثلاث سنوات. الان انا ممثل الحزب في بلدية سودتاليا وانا في لجنة عن تيليا بوستيدر وهي شركة عامة للسكن وانا الان مرشح لانتخابات البلدية والبرلمان عن حزب اليسار.


“ السويد للجميع وليس للاغنياء فقط“

ما هي اهم قضية يتمسك بها حزب اليسار؟
 
المساواة هو عنوان حملتنا في الانتخابات, ليس المساواة بين الرجل والمرأة فقط بل الفقراء والاغنياء ايضا.الفارق قد ازداد بين الفقراء والاغنياء في السويد لذا فان شعار حزبنا لهذه الانتخابات هو“ السويد للجميع وليس للاغنياء فقط“. قضايا الرخاء الاجتماعي تأخذ حيزا كبيرا من اهتماماتنا حيث انه بعد ثمان سنوات من حكم اليمين في السويد فقد اضعفوا هذا الرخاء من خلال خصخصة المدارس والمستشفيات لذا فاننا قد توافقنا مع الحزب الاشتراكي الديمقراطي على ان نساندهم للاربع سنوات القادمة في مثل هذه القضايا في حالة فوزنا في الانتخابات حيث انهم ايضا لا يدعمون فكرة الربح على حساب الطلاب والمرضى وان اموال دافعي الضرائب تذهب الى جيوب الاغنياء ليوضعوها في ما يسمى جنة الضرائب بدل ذهابها الى خدمة المدارس والمرضى. هذا الموقف من حزبنا اوضح الفرق بين ايديولوجية اليمين واليسار.

تتعاونون دوما مع حزب الاشتراكي الديمقراطي رغم ملاحظاتكم على ادائه ما هي نقاط الالتقاء وهل تستمرون على هذا التحالف؟
نحن لا ندخل في الحكومة, الحزب الاشتراكي والبيئة طلبوا منا مساعدتهم في تمرير ميزانيتهم في البرلمان. نحن بدورنا اشترطنا عليهم ما يقارب ٨٠ تغييرا مقابل دعم الموافقة على الميزانية. خدمة الاسنان المجانية الاطقال والشباب وتخفيض الضرائب على المتقاعدين كانت مثالا من شروطنا التي اخذت طريقها الى التطبيق ومنها ايضا كثير من الامور التي تساعد الطبقات الضعيفة. في هذا الصيف فرضنا على الحكومة ان تعطي بطاقات الحافلات في فترة الصيف مجانا لكل الطلبة.

في حالة نجاح اليسار فاننا لن ندخل الحكومة لكننا نحاول ان نفرض بعض الشروط منها ان نعتبر الاسنان جزء من جسم الانسان لذا فانه سيدخل ضمن نظام الرعاية الاجتماعية المعمول به. ليس لنا مانع في الانظمام الى الحكومة في حالة فوز الحزب الاشتراكي الديمقراطي ولا الى مساعدتهم دون الانظمام الى الحكومة ايضا.

حزب المحافظين والحزب الديمقراطي المسيحي فتحوا بابا للتعاون مع ديمقراطيي السويد

الناس خائفة من نتيجة الانتخبات القادمة, ما هو اسوأ سيناريو انتخابي سويدي؟

فوز الجبهة اليمينية سيكون اسوأ سيناريو. نحن الان حكومة ائتلاف مع اليمين المعتدل. بعد الانتخابات الماضية وقعت اتفاقية بين الاحزاب السويدية ما يسمى اتفاقية ”ديسمبر“ ينص على عدم التعاون مع ديمقارطيي السويد. الان حزب المحافظين والحزب الديمقراطي المسيحي فتحوا بابا لطلب المساعدة من حزب ديمقراطيي السويد المتطرف ليس للاشتراك في الحكومة لكن لا مانع لديهم من طلب مساعدة الحزب لتمرير ميزانيتهم القادمة في البرلمان في حالة الفوز.

اليس من الاسوأ اذا فاز حزب الديمقراطيي السويد المعروف بعدائه للاجانب؟

 كل الاحزاب تشعر بخطورة هذا الحزب لكنه لا يستطيع تشكيل الحكومة لوحده. حزب ديمقراطيي السويد لا يمكنه الفوز بالاغلبية لكنه قد ياخد نسبة قد تصل الى ٢٠ بالمائة لذا فانه لا يستطيع تشكيل الحكومة لوحده دون التعاون مع الاحزاب الاخرى.

انت مسؤول المنظمة الآثورية الديمقراطية“مطكستا“ في السويد, كيف توفق بين القضايا التي تخص شعبنا والتي تخص سياسة حزب اليسار في السويد؟

سألتني لجنة الانتخاب نفس السؤال, في حالة وجود تناقض بين اهداف حزب اليسار وأهداف المنظمة الاثورية الديمقراطية التي انا رئيسها في السويد اي جانب ساتخذه؟. فقلت انا لا اعتقد ان ذلك سيحدث. فالمنظمة هي سلمية وديمقراطية و وتعمل على تحقيق الحقوق الانسانية والقومية لشعبنا. الحزب بدوره يضع مسألة حقوق الانسان والديمقراطية فوق الايديولوجيات.فقبل سبع سنوات اتحذ الحزب قرارا ينص على ان اي حزب او دول تقف ضد حقوق الانسان والديمقراطية فالحزب سنقف ضدها. لذا لا ارى انه سيحدث تناقض.

حزبنا كان الحزب الاول الذي طرح موضوع سيفو في البرلمان السويدي

قبل ايام التقى رئيس حزب اليسار مع جمعيات شعبنا والارمن في سودرتاليا. ما هو موقف الحزب من قضايا شعبنا سيفو ومساعدة شعبنا في ارضه؟

من المعروف عن الحزب هو الوقوف مع الشعوب المظلومة, وبكل فخر اقول ان حزبنا كان الحزب الاول الذي طرح موضوع سيفو في برلمان السويد عام ١٩٩٩ من قبل مراد ارتين.  وهو كان الحزب الوحيد الذي وقف دائما مع شعبنا لحين اعتراف البرلمان السويدي بالمذبحة التي حصلت في تركيا ابان الحرب الكونية الاولى. كما قام حزبنا بفعاليات اخرى لدعم هذه المواقف منها زيارة قمت بها مع الباحث ديفيد كانت الى تركيا بعد اكتشاف مقابر في  نصيبين لفحص هذه الاثار ودعوة الحكومة التركية لعدم ردم هذه الاثار. وحث بعثة برلمانية وهي لجنة المساواة وحقوق الانسان في تركيا على طلب اربعة وثائق هامة من الحكومة التركية التي ساعدت دافيد كانت في اتمام بحوثه واثباته ان المذبحة في تركيا قد حدثت. و في النهاية استطاع ديفيد كانت ان يقول في محاضرة نظمها حزب اليسار واتحاد الاندية الاشورية في السويد في قاعة البرلمان السويدي ”ان الباحثين قالوا كلمتهم جاء الآن دور السياسيين“ والذي ادى بدوره الى اعتراف البرلمان السويدي بمذابح سيفو. ما اريد قوله انه كانت هنالك اعمال كثيرة شاركنا بها لكي يصبح الاعتراف حقيقة.

الحكومة السويدية لازالت لم تعترف بعد هل تعملوا في هذا الاتجاه؟

 لا اعتقد شخصيا ان هنالك حكومة سويدية تضع في منهاجها السياسي الاعتراف بسيفو. هنالك امور اخرى يجب ان نعمل عليها. مثلا اقامة نصب تذكاري لضحايا المذبحة في سودرتاليا وقد وافقت جميع الاحزاب على الاقتراح الذي قدم من حزبنا والحزب الاشتراكي الديمقراطي ووقد وافقت عليه جميع الاحزاب في سودرتاليا عدا حزب ديمقراطيي السويد الذي وقف بالضد. في مسألة تحقيق العدالة لضحايا المذابح  لم تعترض وزيرة خارجية السويد عندما حضرت الى سودتاليا لتدريس سيفو في المناهج الدراسية. يجب ان نضغط على اية حكومة قادمة من اجل تحقيق هذه المطالب وقد وعد رئيس الحزب في الاجتماع مع منظمات شعبنا في العمل على ذلك.

كيف يستطيع الحزب مساعدة شعبنا في العراق وسوريا ماديا وسياسيا؟

ماديا لا يستطيع المساعدة المباشرة لكن يستطيع حزبنا ان يضغط على الحكومة كي يكون قسما من المساعدات التي تقدمها السويد للامم المتحدة مخصصا لكي تذهب الى شعبنا. هنالك امور كثيرة لا يعرفها اعضاء الحزب. يعلمون ان منظمة سيدا ترسل مساعداتها الخارجية الى منظمات الامم المتحدة التي بدورها تساعد العراق مثلا لكنهم لا يعرفون ان كانت هذه الاموال تصل الى الهدف المدفوعة من اجله. الايجابي حاليا هو ان سياسة المساعدات تكون مرتبطة ببعض الشروط مثل حقوق الانسان وحقوق النساء وحقوق الاقليات. لكن يجب ان نكون منتبهين لوصول المساعدات الى هدفها.

ان لم يصوتوا فان الاخرين سيصوتون عنهم

ما الذي تقوله للناس الذين لا يريدون ان يصوتوا؟

طلبي ان يذهبوا ويصوتوا لان عدم التصويت يكون خطر عليهم انفسهم. حيث انهم ان لم يصوتوا فان الاخرين سيصوتون عنهم. في سودرتاليا  تتراوح نسبة تصويت الاجانب بين ٥٠ الى ٦٠ بالمائة  بينما نسبة التصويت في سودرتاليا تصل الى ٨٣ بالمائة في كل السويد ٨٥. فان لم يذهب نصف اهل محلة هوفشو مثلا الى صناديق الاقتراح فان اصوات ديمقراطيي السويد في سودرتاليا ستصبح مضاعفة٠
طلبي هو لكل الشعب التصويت لاي حزب ديمقراطي يرونه اقرب اليهم لكن ان اعطوه لحزب اليسار فانه افضل. صوتك في اربع سنوات هو مثل صوت الملك حيث ان الجميع له صوتا واحد فقط.

٨ كلمة اخيرة؟ يهم لكن ان اعطوه لحزب اليسار قانه افضل .

انت عملت ضمن شعبنا هنالك من شعبنا من يريد التصويت لديمقراطيي السويد؟
 
هنالك هكذا توجه لكن قبل ذلك اريد او اوضح هنالك من يقول بانني لا يحق لي التصويت للبرلمان فلماذا اذهب للتصويت للبلدية والمحافظة؟ هؤلاء ينسون ان الخدمات الاكثر قربا الى المواطنين مثل المدارس , الصحة, مواصلات, الروضة والمسنين تقدم للمواطنين من البلدية ومجلس المحافظة وليس من قبل الحكومة المركزية.
هنالك مع الاسف من شعبنا الذي يريد ان يصوت لهم . انا اتفهم خوفهم  النابع من تاريخنا المؤلم في المنطقة التي انحدروا منها, لكن حزب ديمقرطيي السويد SD يستغلونها لكسب اصوات شعبنا. لكنني اقول ان هذا الحزب تأسس قبل حرب العراق وقبل ظهور مشكلة الاسلام السياسي حيث كان لهم شعار يقول ”لنحافظ على السويد للسويديين“ وقد استبلدو هذا الشعار الى شعار له نفس المعنى وهو الضد من تعدد الثقافات في السويد. ان كان الامر كذلك فعلينا التساؤل اين ستذهب ثقافة الكلدان السريان الاشوريين؟
قبل عدة ايام وقف رئيس حزب ديمقراطيي السويد في سودرتاليا ووعد مواطنينا بالعمل على الاعتراف بسيفو بعد الانتخابات. لكنه قبل شهرين كنا طلبنا اقامة نصب تذكاري لضحايا سيفو والحزب الوحيد الذي وقف ضده كا حزبه!!

ديمقراطيو السويد لهم شعار مماثل وهو ان لا فرق بين رأس ورأس طالما كان اسودا

بعض العراقيين كانت لهم تجربة مع حزب ديمقراطيي السويد في انتخابات سابقة

ـ بالضبط فان نادر حلاوي وآخرين صعدوا مع الحزب في مجلس بلدية سودرتاليا لكنهم انسحبوا بعد عام وقالوا بانهم لم يكونوا يعرفون انه عنصري وضد جميع الاجانب ومنهم المسيحيين ايضا. في الدولة العثمانية عندما قتلوا المسيحيين في الحرب الاولى حيث كان شعارهم لا فرق بين البصل الاحمر والاصفر, وديمقراطيي السويد لهم شعار مماثل وهو ان لا فرق بين رأس ورأس طالما كان اسودا. انها نفس الايديولوجية الفاشية.

موقعك هو ١٣ في ستوكهولم, لماذا لم نرى لك حملة لانتخابك على اساس شخصي؟

حزبنا لا يشجع الانتخاب على اساس شخصية بل يؤيد الانتخاب حسب القائمة الحزبية والبرنامج الحزبي لكن بالطبع يمكن اعطاء الصوت للشخص ايضا.

آخر ما تود قوله؟

ـ ارجو ان يذهب ابناء شعبنا ويدلوا اصواتهم وعليهم ان ينظروا الى السويد كبلدهم الجديد. لم يكن لنا تجربة ديمقراطية في بلداننا وعليهم  هنا استغلال هذه الفرصة والدخول الى المجتمع السويدي والتأثير فيه. ومرة اخرى اقول ان اعطاء اصواتهم لليسار فانه افضل لكن الاهم هو  ان يذهبوا ويصوتوا.

شكرا جزيلا


118
حصول الاب صميم  يوسف باليوس على  شهادة الماجستير الثانية في اللاهوت الأخلاقي
عنكاوا دوت كوم/خاص
((حصل الاب صميم  يوسف باليوس على  شهادة الماجستير الثانية في اللاهوت الأخلاقي عن اطروحته (القتل الرحيم وقداسة الحياة)
Euthanasia & Sanctity of Life    من المعهد الكاثوليكي Ss. Cyril & Methodius Seminary  التابع للجامعة الكاثوليكية Madonna Catholic University   في ولاية ميشيغان الأمريكية. وهو الآن يحضّر لتقديم رسالتين لنيل شهادة دكتوراه، واحدة في علم النفس، والأخرى في اللاهوت.

119
المسيحيون يعودون لجامعة الموصل  بعد اغلاق المواقع البديلة  في مدينتي دهوك واربيل
عنكاوا كوم-خاص
وسط مشاعر من الاستياء عاد المئات من موظفي  جامعة الموصل  لكلياتهم والدوائر التي ينتسبون اليها في موقع الجامعة بمدينة الموصل بعد ان تم اغلاق المواقع البديلة التي افتتحت خلال فترة النزوح  في كلا من مدينتي اربيل ودهوك ..وعبر عدد من الموظفين عن استيائهم بعد العودة القسرية التي ارغموا عليها برغم  عدم قدرتهم على تاهيل منازلهم في مدينة الموصل بسبب تخريبها وتسليبها من قبل عناصر تنظيم داعش ..وتابع الموظفين في احاديث لموقع عنكاوا كوم ان عودتهم لكلياتهم تتسبب بارهاقهم  جسديا من خلال المسافات الطويلة التي يقطعونها فضلا عن التكلفة المادية التي ترهقهم والتي لاتتناسب مع ما يتقاضونه من رواتب  كما هنالك عدد من العمداء ممن يرغمون المسيحيين على الدوام بشكل يومي دون مراعاة المسافات التي تفصل  بين مدينة اربيل او دهوك والتي تتجاوز اكثر من 50 كم  واحتوائها للعشرات من نقاط التفتيش الخاصة بالجيش العراقي وقوات البشمركة ..

120


المدى / ترجمة/ حامد أحمد

قال عضو الكونغرس الاميركي عن الحزب الجمهوري جيف فورتينبري، في لقاء مع صحيفة جورنال ستارJournal Star ، الاميركية إنه على الولايات المتحدة وشركائها أن يعملوا بسرعة عقب إلحاق الهزيمة بداعش للحيلولة دون عودة التنظيم المتطرّف من جديد .

وقال إن المنطقة التي كانت تتميز مرّة بتنوعها الديني والعرقي والأثني في العراق قد تركت مهملة بعد القضاء على تنظيم داعش فيها، مشيراً الى أن حالة عدم الاستقرار تعمل أيضاً على إعاقة مئات آلاف الأهالي من الأقليات العرقية الأيزيدية والمسيحية من العودة الى بيوتهم في المنطقة التي سكنها أسلافهم منذ زمن بعيد .

وأضاف عضو الكونغرس في حديثة للصحيفة الاميركية "الحقيقة هي إننا نحاول إعادة ترميم الظروف التي من خلالها يستطيع هؤلاء الناس العودة لبيوتهم ."

وأشار المسؤول الاميركي الى أن المساعدات الخارجية المقدمة للأمم المتحدة والمنظمات الانسانية الأخرى من قبل الولايات المتحدة وبقية الدول كانت بطيئة في المساعدة لإرجاع أوضاع مناطق سنجار وسهل نينوى الى ما كانت عليه في السابق.

وكان المسؤول الاميركي حاضراً في اللقاء الذي جمع نائب الرئيس الاميركي مايك بينس، مع ثلاثة قساوسة من الشرق الأوسط في عام 2017، الذي قال عنه (الاجتماع) بأنه أثمر عن قرار بتوفير المزيد من المساعدات المباشرة لتلك الأقليات الدينية .وقال فورتينبري: "تقديم مساعدات مباشرة لعدد محدد من الناس لمساعدتهم في إعادة إعمار بيوتهم سيكون تأثيره فعال أكثر مما لو اعتمدنا على منظمات انسانية معنية بهذا الأمر والتي دائماً ما تكون استجاباتها بطيئة."

وخلال هذا الصيف قام عضو الكونغرس فورتينبري برفقة عضو الوكالة الاميركية للمساعدات الدولية مارك غرين، بزيارة الى العراق لتقييم وضع الأيزيديين والمسيحيين على الأرض في مناطقهم.

وأضاف فورتينبري إن الرحلة التي استمرت خمسة أيام متجولين فيها بين اربيل والموصل كشفت لهم معالم جديدة في كيفية تمكنهم من توفير وتأمين مستقبل مستقر للأقليات الدينية هناك من خلال تعزيز الوضع الأمني للمنطقة.

ومضى بقوله "لأجل أن تكون مساعداتنا مستمرة على المدى الطويل والتي يمكن من خلالها تحقيق الأهداف المرجوة من مساعدة هذه الأقليات العرقية للعودة الى مناطقها وإعادة إعمارها وازدهارها فمن المفترض أن يتعزز هناك الحضور الأمني المطلوب ."

واقترح المسؤول الاميركي تنفيذ مهمة تدريبية بمبادرة أميركية تضم مسيحيين وأيزيديين ومسلمين ومكونات عرقية أخرى لتشكيل قوة أمنية قادرة على تأمين الوضع الأمني للمنطقة .
وجود قوة أمنية مستقلة تعمل ضمن سلطة الحكومة العراقية ستكون قادرة على تعزيز الأمن والاستقرار وتخفيف الاعتماد على قوات كالتي انسحبت أمام تقدم مسلحي داعش في المنطقة قبل أربعة أعوام ونجمت عن مقتل وسبي الآلاف من أبناء الأقليات العرقية .

ولفت فورتينبري الى أن الفشل بتعزيز قوة شركائنا العراقيين لتأمين المنطقة مباشرة وبشكل سريع سيبقي على الفراغ الذي كان مرّة يشغله داعش مفتوحاً للسماح لعناصر متطرّفة من تجميع صفوفها وتشكيل تهديد للمناطق المحررة.

تدهور الوضع الأمني في هذه المناطق قد يجبر الأيزيديين الذين يقدر عددهم بحدود 400000 أيزيدي على العيش في مخيمات اللاجئين المنتشرة في العراق وعلى نحو دائم بدل من عودتهم للقرى والمناطق التي تحيط بجبل سنجار .

 عن: صحيفة جورنال ستار الاميركية

121
الكاتب غسان سالم شعبو  يصدر مجموعة قصصية بعنوان (بقايا  متناثرة )
عنكاوا كوم-خاص
اصدر الكاتب  غسان سالم شعبو مجموعة قصصية جديدة  حملت عنوان (بقايا متناثرة ) حيث جاءت ب82 صفحة من القطع الصغير  ونشرتها دار نون  للطباعة والنشر والتوزيع  بمدينة الموصل ..واستهل  الكاتب شعبو  مجموعته القصصية  بكلمات الشاعر الموصلي المعروف ذنون الاطرقجي  الذي كان يحرر الصفحة الثقافية  في جريدة الحدباء  الموصلية  حيث اطرى الاطرقجي  على الاسلوب الادبي للكاتب غسان سالم شعبو  مبشرا بولادة  كاتب يمتلك  من التمرس ما يطرز بها  جمله ومعانيه .. بينما اهدى شعبو مجموعته القصصية  الى من بذلوا  الغالي والنفيس وتفانوا حتى الشهادة  والى الساعين  لغد افضل .. وتضمنت المجموعة  قصصا قصيرة بدات بقصة( صوت من الاعماق )وتلتها قصة ( القمر والنجمة ) وكانت القصة الثالثة بعنوان ( لحظة  الوداع )والتي اهداها الكاتب لروح الشهيد المطران  بولس فرج رحو  اما القصة الرابعة  ضمن المجموعة فحملت عنوان (بقايا متناثرة) وهي القصة  الفائزة  بمسابقة موقع عنكاوا كوم التي اجراها الموقع عام 2009 باسم دورة( سركون بولص) كما ضمن الكاتب مجموعته قصة اخرى حملت عنوان  (المجهول )والتي دونها على خلفية الحادث الذي استهدف حافلات نقل طلبة  الحمدانية الى جامعة الموصل  مهديا نصه  لروح الشهيدين اللذين قضيا بالحادث وهما كلا من رديف وساندي  فيما جاءت القصة الاخرى بعنوان  (حلم السهل الاخضر)  وقصة (ساعة الرهبة ) التي بلورها الكاتب  من اجواء حادثة كنيسة سيدة النجاة  التي  تمت في 31 تشرين الاول  من عام 2010 اما القصة الاخرى فكانت بعنوان (مطر ) وهي القصة الفائزة  في المسابقة التي  نظمها دار السكرية  للقصة القصيرة في مصر  هذا العام  تلتها قصة( الغريب ) وقصة(  فتاة القاعة)  وقصة (هديل الحمائم ) وقصة( رسالة ام ) وقصة (على اعتاب السنة ) وقصة ا(لنافذة ) وقصة (الغبراء ) وقصة (الصورة التذكارية ) وقصة (في القلعة ) وقصة  (عد يا انكيدو) .. نصوص الاديب غسان سالم شعبو مستوحاة معظمها من احداث حياتية  عايشها الكاتب واستقى منها سطوره التي دونها في المجموعة القصصية الجديدة  والتي تغلب على اغلب تلك النصوص الواقعية  المقترنة بهواجس ابطال القصص وارهاصاتهم التي بثوها  في ما ونه الكاتب  الذي فيما يبدو انه انتقل بمجموعته القصصية نحو فضاء  الكتابة السردية بعد ان رفد الساحة الشعرية على مدى السنوات الماضية باكثر من قصيدة  منها قصيدته السريانية  التي حملت عنوان بهنام وسارة  عام 2009  اضافة للمجموعة الشعرية التي اصدرها  عام 2004 وكانت بعنوان  على شرفات المستقبل  وتلاها بمجموعة شعرية ثانية  اصدرها عام 2011 وكانت  بعنوان وجهك وشاح لكلماتي  بالاضافة لسيرة ابداعية حافلة  للكاتب  ضمن مشاركاته في الامسيات والملتقيات الادبية اضافة لما نشره من نصوص  وقصائد في المجلات والصحف العراقية ..

122
معهد بابل الثقافي الاشوري  في المانيا يطالب مجلس النواب العراقي بتنصيب مواطن اشوري لرئاسة الجمهورية
عنكاوا كوم –خاص
 تقدم معهد  بابل الثقافي الاشوري وموقعه في المانيا بمذكرة  عنونها لمجلس النواب العراقي  وذلك في الاول من ايلول (سبتمبر) الجاري طالب فيها بتنصيب  مواطن عراقي  اشوري رئيسا لجمهورية  العراق للمرحلة القادمة .

واستهلت المذكرة التي تلقى موقع (عنكاوا كوم) نسخة منها  بازجاء التهاني للبرلمان العراقي بمناسبة تشكيله  متمنيا الموفقية  والنجاح  في مهامه من اجل تحقيق الامن والاستقرار  للعراق الحبيب والسلام الدائم  في العالم اجمع .

وتضمنت المذكرة مطالبة  معهد بابل الثقافي الاشوري للبرلمان  باختيار  رئيس جمهورية العراق عراقيا اشوريا  من الذين يؤمنون  بالاشورية عراقة  معززا مطالبته بعدة اسباب  ابرزها  ان المواطن الاشوري  ولائه للعراق فقط  وقدرته على الاستمرار بالعطاء والتجدد فضلا عن عدم  نية المواطن الاشوري بالقيام  بمشروع انفصالي لتقسيم العرق وتمزيقه لغرض اضعافه وتدميره كما ان المواطن الاشوري يتمتع بمواصفات  المواطنة الصالحة وفيما يلي نص المذكرة  ..
 
الى / البرلمان العراقي الجديد الموقر
 
الموضوع / تنصيب مواطن عراقي - أشوري رئيسا لجمهورية العراق للمرحلة القادمة
 
((ما أجمل وأحسن أن يسكن الأخوان معا بانسجام ووئام))
 
في البداية نقدم تهانينا الحارة بمناسبة تشكيل البرلمان الجديد متمنين لكم الموفقية والنجاح في مهامكم من اجل تحقيق الأمن والاستقرار والازدهار لعراقنا الحبيب والسلام الدائم في العالم اجمع.
 
العراق هذا البلد الجميل والغني بتاريخه وعراقته وحضارته الممتدة لسبعة الاف سنة، كان في فترات كثيرة مركز الثقل في المنطقة ومحورها، من أشور وبابل والى فترات قريبة من زمننا هذا ، والأشوريون فيه هم أبنائه الأوائل وبناة عزه ومجده ، بناة بابل وأشور، أي بعبارة أخرى هم النواة والخميرة التي بني وأنبثق منها العراق الحالي ، الذي هو أمتداد طبيعي لأشور.
لذا فمن الطبيعي أن نطلب هذا المنصب في ظل هذه الظروف التي يمر بها العراق حاليا، حيث تتلاطمه الأمواج يمينا ويسارا أفقيا وعموديا وهو حال البلد على كل حال منذ سقوط نينوى التاريخية سنة 612 ق . م وبابل في 539 ق.م . حيث أنه لم يعرف الاستقرار والهدوء من حينها، ولم ينعم بسيادة حقيقية على أراضيه ألا لفترات قصيرة. أذ كان مسرحا للصراعات والخصومات والحروب ، ولغزوات واحتلالات عديدة.
 
ولكوننا عراقيون - أشوريون نطالب بأن يكون رئيس جمهورية العراق عراقيا أشوريا اي من الذين يؤمنون بالاشورية عراقة ، نعرف في هذه الحال سوف يبرز الكثيرين من أبناء العراق وساسته بالقول بأنهم أشوريون أيضا . ولا يخفى على أحد أن رأس النظام الدكتاتوري السابق كان أبرز من يردد هذا ، وكان في الوقت ذاته أبرز مظطهدي من يجهر بقوميته الأشورية في العراق ، ولا ضير بطبيعة الحال أذا ردد قسم من أبناء العراق المنتسبين الى القوميات الأخرى انهم من اصول اشورية أيضا، ولكن هذا الكلام يستوجب فعلا أصلاحات دستورية وقانونية تبين أنتماء وهوية العراق وأمتداده التاريخي ، لا فقط قولا ، بل فعلا.
 
ونحن نتقدم اليكم بطلبنا هذا الذي نجده منصفا للعراق نفسه وللشعب الأشوري المغيب عن الواجهة السياسية للعراق منذ مئات السنين ، لشبه اختفاء معه الهوية الحقيقية للعراق وللأسباب التالية:
 
أولا - المواطن الأشوري ولائه للعراق فقط ، وهو يعتبر بيته الذي يجب الحفاظ على وحدته وسيادته ، في كل زمان ومكان ،لذا فهو يضحي من أجله من دون مقابل ، أو حصص سياسية أو مالية وغيرها، وهو ولهذا ولما سبق ذكره في أعلاه ، سيكون حكما بين الأطراف السياسية من شماله الى جنوبه مرورا بوسطه.
 
 
ثانيا - المواطن الأشوري قادر على الأستمرار في العطاء والتجدد والوجود والتقدم الى الأمام ، لذا أستغلوا هذه الفرصة وأستثمروا وجوده لأنه سيبقى أمينا ومخلصا ، عادلا ومنصفا ، ورمزا للعطاء والتمدن والحضارة في كل زمان ومكان ، فمراجعة بسيطة للتاريخ الأشوري تؤكد لكم لما ذهبنا اليه ، وتجعلكم وتجعلنا نشعر بالفخر لعظمة التاريخ ، وعظمة هذه الخدمة والعطاء والتضحية التي قدمها الأنسان الأشوري عبر العصور ، وما قدمته الحضارة الأشورية لجميع شعوب العالم وبمختلف العلوم ، وبشكل خاص بلدنا العراق الحبيب ، والشاهد على ذلك الأثار الأشورية العظيمة التي تركها الأنسان الأشوري فوق وتحت ارض العراق، وهي تقف شامخة أيضا في أعظم متاحف العالم من لندن وبرلين وباريس ...ألخ، وتأكيدا على ذلك أعلن المتحف البريطاني عن تفاصيل أول معرض مخصص لأشور بانيبال - ملك العالم - ملك اشور الذي يحكم أمبراطورية شاسعة من عاصمة نينوى في العراق القديم ، وسيكون العرض للفترة من 8/11/2018 ولغاية2019/2/24 , وأيضا كانت مكتبة أشور بانيبال من أقدم مكاتب العالم.
 
لذا لا تبخلوا سيداتي سادتي أعضاء البرلمان العراقي الجديد، على الشعب الأشوري بتنصيب أحد أبنائه المؤمنين الكفوئين المخلصين لأستلام منصب رئاسة الجمهورية, ولاتبخلوا أيضا بأطلاق تسمية الشعب الأشوري كشعب أصيل رسميا في الدساتير والقوانين العراقية ، وتدريسه في المراحل الدراسية وتعريفه أعلاميا ودوليا.
 
 
ثالثا - المواطن الأشوري ليس لديه نية القيام بمشروع أنفصالي لتقسيم العراق وتمزيقه لغرض أضعافه وتدميره، ولم يكن يوما عبئا أو عالة على المجتمع، والمعروف عنهم كانوا ولا زالوا مثالا للتواضع والمواطنة والنزاهة، لقد دافعوا وسفكوا دمائهم عن الوطن قديما وحديثا ، وساهموا في تطويره وبنائه, ويعتزون ويتفاخرون بأنتمائهم الوطني ، وهم ملتزمون بأداء واجباتهم الوطنية ومخلصين أوفياء لوطنهم العراق الغالي.
 
رابعا - المواطن الأشوري كونه مواطن عراقي يتمتع بكامل مواصفات المواطنة الصالحة ، سيكون أداة بناء وأصلاح وتطوير وليس معول هدم لوطنه ، فقد أثبت الأنسان الاشوري من خلال وجوده في المناصب والمواقع الأدارية والسيادية في كثير من مؤسسات الدولة سواء كان سياسيا أ وأداريا ، فهو يتعامل مع العراق من منطلق الشعور بالمسؤولية ويعتبر نفسه كما قلنا صاحب البيت ، وسيكون حاميه والمدافع الشرس عنه كما كان أجداده من ملوك بابل وأشور.
 
خامسا- أن من أبسط ما يمكن تقديمه للأشوريين من قبل العراق ، حكومة وشعبا في هذه المرحلة الصعبة والحساسة والأزمات المختلفة التي يمر بها العراق ، هو الأستماع لهذا الشعب الأصيل والنظر بموضوعية لمطالبه المحقة ، وبذل أقصى الجهود من أجل الحفاظ على وجوده وضمان بقائه وحمايته في العراق بعز وكرامة، ومتمتعا بكافة حقوق المواطنة والمشروعة ، وأن تلبية الطلب هذا بأن يتولى عراقي - أشوري منصب رئاسة الجمهورية للمرحلة القادمة او اللاحقة، وأن يحصل الأشوريون على كامل حقوقهم في العراق ، هو الذي سيكون احدى الأسباب الأساسية للحفاظ على هذا المكون الأصيل في العراق ، ويعمل على أيقاف نزيف الهجرة من وطنه ، وسيكون ايضا حافزا قويا لعودة الملايين من المهجرين والمغتربين قديما وحديثا لوطنهم الأم ،وهذا سوف يساهم مستقبلا ليس بتقدم وأزدهار العراق فقط ، لابل أستقراره ويكون منارا مضيئا للعالم أجمع أيضا.
وتنصيب رئيس جمهورية عراقي - أشوري تكون خطوة رمزية هامة جدا وتاريخية لتصالح العراق مع ذاته ، وتعتبر رسالة حضارية للعالم أجمع بأن العراق قد تعافى، وأن شرط تولي مناصب الدولة هي الكفاءة والقدرة والمعرفة والنزاهة والأخلاص والوفاء للوطن فقط.
 
خامسا - الأشوريون كانوا ولا زالوا ، مذ كان العراق وكانوا ، جزءا من الحل ، ولم يكونوا يوما من الأيام جزء من المشكلة ، وهم محور التوازن والأستقرار.
 
وختاما نتمنى ونصلي كي تتلاشى كل الخلافات والخصومات والصراعات والأرهاب عن كاهل عراقنا الحبيب ، ونبدأ كلنا معا مسيرة البناء ، لتعود الأبتسامة الى أطفالنا في العراق أسوة بباقي أطفال العالم ، وفي عراق مزدهر موحد وواحة للسلام الذهني والحقيقي.
 
 
مع أطيب التحيات والمنى والموفقية والنجاح لكم ولشعب العراق في كل مكان
 
معهد بابل الثقافي الاشوري - المانيا
 
01/09/2018
6768 - اشورية
         

123


قادة سريان في تركيا:  تحولت كنائسنا في أورفا الى مساجد ومستودعات للتخزين


احوال نيوز / سيرزان أموت

عنكاوا كوم – ترجمة رشوان عصام الدقاق


اجتمع في هذا الصيف ممثلون عن الطوائف الدينية غير المسلمة التركية في اسطنبول لتوقيع بيان مشترك ينفي فيه أي ضغط على الأقليات في البلاد. وكان من بين الموقعين على البيان، إضافة الى القادة الدينيين من الجاليات اليونانية والأرمنية واليهودية، أورهان تشانلي، النائب البطريركي للكنيسة السريانية الكاثوليكية، .

وعند لقاء صحيفة "احوال"، بـ "اوجيل توركر"، رئيس اتحاد الجمعيات السريانية في مدينة ماردين الواقعة في الجنوب الشرقي من تركيا، كانت لديه رسالة مختلفة حيث قال أنا أختلف تماماً مع هذا البيان، إذ تزعم المؤسسة السريانية في اسطنبول أنها تشعر بالراحة، لكن يبدو انها تحتاج للقيام بزيارة الى ماردين حيث يجري هنا الاستيلاء على ممتلكاتنا. وأضاف، قد لا تستهدفنا الحكومة بشكل فردي، لكن الاستيلاء على الأصول من مؤسساتنا ما زال يفرض ضغوطاً كبيرة علينا. وأن عدم توقيع مؤسساتنا في ماردين ومديات وإيديل على هذا البيان يؤكد أنه لدينا مشكلة هنا.

ويقول توركر، عاش السريان في بلاد ما بين النهرين، بما في ذلك جنوب شرق تركيا، مدة 5000 سنة، إذ يعود تاريخ السريان في هذه الأرض الى الامبراطورية الأكدية. وبعد مولد المسيحية، كان السريان من أوائل الجماعات التي قبِلت الدين الجديد. وبعد تبني الدين الجديد قاموا بنشره أولاً في هذه المنطقة ومن ثَمَّ امتدّ الى الشرق الأقصى. ولسوء الحظ هناك تاريخ للإضطهاد السرياني يكاد يكون متساوياً من حيث السعة. وقد تسببت الحروب الصليبية في ضرر كبير للسريانيين، إذ بدأ المسلمون في المنطقة بتشويه سمعة السريان وتعرضوا بشكل دوري للضغوط والمذابح.

في مواجهة هذا الإضطهاد كافح السريان للحفاظ والإبقاء على ثقافتهم. وعلى مدى 280 عام حافظ السريان على مملكة أورفا، لكن اليوم حتى اسمنا لا يُذكر في المدينة. لقد تحولت كنائسنا في أورفا الى مساجد أو مستودعات للتخزين. ومن الأمثلة على ذلك، جامع خليل الرحمن في باليكليكول الذي هو في الواقع كنيسة العذراء مريم وما يزال برج الناقوس القديم بارزاً حتى اليوم. ويُضيف توركر ويقول إن القادة الأكراد كانوا متواطئين أيضاً في هذه الاضطهادات، خاصة عند نهاية الامبراطورية العثمانية.

وقال توركر، على الرغم من استهداف السريان في مناطق محددة خلال جزء كبير من تاريخهم، لكن الإضطهاد نادراً ما يُؤثر على جميع السكان. لكن ذلك تغيّر في عام 1915، فالإبادة الجماعية التي حدثت في ذلك العام هي أكثر مذبحة مأساوية عانينا منها. بدأت الإبادة الجماعية مع الأرمن وانتهت مع السريان، ودمرت ثلثي السكان من السريان ومحتهم من جزء كبير من المنطقة، ليس فقط جسدياً وإنما ثقافياً أيضاً.

وبالنظر للتاريخ الغني للشعب السرياني، يجد توركر أن التسامح مع الأقليات يُمثل رعايةً لها. وقال، لقد خفضوا عددنا بشكل كبير حتى أصبحنا "أقلية" وهذا مُصطلح مؤلم. ما زلنا نعاني من صدمة 1915 لأن تلك الإبادة جمعتنا من الأرض التي كنا نسكنها. والآن نحن عرضة للتسامح، وكلمة تسامح هي في الواقع كلمة متعالية. السريان هم من أقدم سكان هذه الأرض وقدموا للعالم حضارة عظيمة، والآن هم مدينون للتسامح، وما تعنيه هذه الكلمة هو أنك قاصراً ونحن نحسنُ اليك.

تم استيعاب مسيحيي تركيا من خلال الأسلمة القسرية للسريان. في عام 1915 اضطرت العديد من العائلات الى التحوّل وتبني التقاليد الإسلامية، وخُطِفت الفتيات الصغيرات وتمت تربيتهن ليصبحن مسلمات متدينات.



بسبب تلك الضغوط المكثفة والضرائب التي تفرضها الحكومة لإستهداف غير المسلمين، غادر العديد من السريان هذه البلاد. ويُضيف توركر، إن معظم السريان الذين يعيشون اليوم في مدينة الحسكة السورية هم من العائلات التي فرّت من ماردين وضواحيها للعيش تحت الحماية الفرنسية، والآن يهرب العديد منهم من بطش داعش ومنظمات جهادية أخرى وينتقلون الى أوربا. يقرب عدد السريان الذين يعود أصل معظمهم من تركيا ويعيشون الآن في أوربا الى حوالي 300 ألف نسمة.
وتوركر نفسه قضى 24 سنة في الخارج، ويقول كانت تجربة العيش بعيداً عن أرضه مؤلمة للغاية إذ لآ أحد يرغب أن يترك أرضه. يزعم الناس أن الهجرة كانت لأسباب اقتصادية، لكن السريان هم حرفيون والسبب الحقيقي لهجرتهم هي الصعوبات التي كلن عليهم تحملها. لقد أجبرت السياسات القومية للحكومة الجمهورية التي تأسست بعد الحرب العالمية الأولى على رحيل السريان.
لقد شعر السريان بالأمل في عام 2013 حين بدأت الحكومة التركية متابعة عملية السلام مع الأكراد في المنطقة حتى أن العديد منهم عادوا الى البلاد وأعادوا بناء بلداتهم. لكن تجدد القتال بين القوات التركية والأكراد في صيف عام 2015، وكذلك حالة الطواريء التي أعلنت في أعقاب محاولة الانقلاب عام 2016، جدد المخاوف بشأن العودة. وفي ظل حالة الطواريء لايمكن لأحد التعبير عن أفكاره بحرية. وأحد الموضوعات التي تهمنا بشكل خاص هو الاستيلاء على الممتلكات السريانية. وعلى الرغم من أنه كان واضحاً مطالبة الكيانات الخاصة بالممتلكات، عالجت الحكومة أصول ممتلكاتنا كأنما ليس لها مالكاً وتم نقل مُلكيتها الى وزارة الشؤون الدينية أو الخزانة. وتم إعادة بعض الممتلكات المصادرة لكن بعضها ظلَّ قيد سيطرة الحكومة.



ومع ذلك فإن لدى توركر الأمل في المستقبل، ويأمل ببدء عملية سلام جديدة. لقد أجبرت الحروب أجيالاً بعد أجدادهم على التخلي عن ثقافتهم. ويُحاول بعض أحفاد السريان المتأسلمين التقرب من توركر للمساعدة في العودة الى اصولهم. ويقول توركر، حين يقتربون منا تصعب عليهم العودة، وعند قولهم نحن سريان ونريد أن نكون مسيحيين، يكونوا بذلك قد قطعوا روابطهم مع مجتمعهم الحالي وليس لهم أية ضمانة لقبولهم في مجتمعهم الجديد.
يُبين توركر أيضاً أن خلفياتهم لاتهم كثيراً بعد الآن، ولكن المهم هو أن يُمثل الناس وحدة واخوة مع الذين يسكنون معهم في هذه الأراضي، وأنهم يعملون على حماية التراث الثقافي للسريان وغيرهم.
ويُضيف توركر، تنتمي هذه الأراضي الى السريان والأرمن والأكراد وكل الناس الذين يعيشون هنا. والمهم هو أن يتمكنوا من العيش معاً في عدالة وانسجام.

124

عنكاوا كوم / سبوتنيك

أثارت قضية المدارس السريانية المسيحية في شمال سوريا، جدلاً واسعاً في الأيام القليلة الماضية، ففي الوقت الذي يبدأ فيه العام الدراسي الجديد في شمال سوريا غدا الاثنين، لوحت فيه الإدارة الذاتية الديمقراطية بإغلاق هذه المدارس لمخالفتها القوانين المحلية حول تدريس المناهج في إقليم الجزيرة الذي يديره الأكراد.

وكشفت مصادر كردية عن مفاوضات جارية بين الإدارة الذاتية وبطريرك أنطاكيا وسائر المشرق مار أغناطيوس آفرام الثاني، الذي وصل قامشلو، شمالي سوريا قبل أيام.


وتتخذ قضية مدارس السريان عدة مناح يشتبك فيها أطراف مختلفون، فهي مدارس خاصة مفتوحة أمام الطلاب من كآفة الأعراق، وهي مرخصة من قبل الحكومة السورية منذ عقود، بشروط التزامها بتدريس المناهج الرسمية المعترف بها، بينما لا تعترف بها الإدارة الذاتية التي يشكل الأكراد غالبيتها بهذه المناهج، بل تطالبها باعتماد مناهج الإدارة الذاتية غير المعترف بها محليا أو دوليا، فيما تجد الكنيسة التي تشرف على المدارس نفسها أمام هذه المشكلات، علاوة على مستقبل الطلاب في هذه المنطقة التي ما أن خرجت من دائرة الإرهاب وسيطرة تنظيم "داعش" (الإرهابي المحظور في روسيا) حتى وقعت في خلافات سياسية جمة.

وكانت هيئة التربية والتعليم التابعة للإدارة الذاتية في إقليم الجزيرة اتهمت شخصيات سريانية تمتلك مدارس خاصة بإثارة الفوضى، ومحاولة فرض تراخيص أو مناهج على مدارس الكنائس، وإدارة هذه المدارس بشكل مباشر أو غير مباشر من الحكومة السورية.

وقالت الهيئة في بيان الشهر الماضي "لا توجد مدارس خاصة للمكونين الأرمني والسرياني، هذه المدارس تعود للنظام (الحكومة السورية) من جميع نواحي العملية التربوية والتعليمية، وهي مرخصة أصلا من قبل النظام بأسماء أشخاص عاديين، وتستخدم كمشاريع تجارية، وكمعابر لتعميم مناهج حزب البعث والفكر الشمولي واللاديمقراطي".

شروط تغيير المناهج

وكشف المتحدث الإعلامي باسم الهيئة ياسر ياسين لوكالة سبوتنيك "هناك مفاوضات جارية حول هذه المسألة مع بطريرك المشرق الذي وصل إلى قامشلو قبل أيام"، مؤكدا "الدراسة ستستكمل، ولن تغلق المدارس، سوف تدرس مناهج باللغة السريانية، وأغلب السريان في الإقليم يؤيدون تدريس مناهج الإدارة الذاتية باللغة السريانية"، وهو ما كانت تطالب به الإدارة الذاتية.

وحول أعداد الطلاب والمدارس السريانية والأرمنية الخاصة في شمال سوريا، قال ياسين "لا توجد إحصائية دقيقة عن عدد هذه المدارس، لكنها لا تتجاوز 20 مدرسة في إقليم الجزيرة"، موضحا أن هذه المدارس "تابعة للنظام مضمونا، والكنيسة شكلا".

وأضاف ياسين "الطلاب في هذه المدارس كانوا يدرسون مناهج النظام باللغة العربية وليس السريانية"، متابعا "يعني فقط كانت الغاية من هذه المدارس الاستفادة ماديا، وتلقين الطلبة مناهج لا تلبي متطلبات الأخوة المسيحيين".
وحول توقيت تنفيذ قرار إغلاق هذه المدارس، شدد ياسين "تم إرسال العديد من القرارات إلى المدارس الخاصة وعلى مدى سنوات لكن عبث ودون جدوى"، متابعا "كان من المفترض أن يتم تطبيق هذا القرار قبل سنتين".

وتابع ياسين "قبل سنتين تدخلت الكنائس وناقشت ذلك مع الإدارة الذاتية، وتم منحها مهلة لإدخال مناهج باللغة السريانية في هذه المدارس الخاصة، لكن لم يفوا بالوعود.. واليوم انتهت المهلة".

وحول مصير طلاب هذه المدارس، قال ياسين "المدارس ستعود لعملها الطبيعي وستبقى ولكن بمناهج تدرس باللغة الأم، إلى جانب اللغة العربية بالطبع"، موضحا "الطلاب سيكملون دراستهم بشكل طبيعي".

وعن الاحتجاجات ضد قرار إغلاق هذه المدارس، أكد ياسين "التظاهرة التي حدثت كانت مفتعلة، لم يكن هدفها الأساسي المدارس، لأنها كانت تهتف لبشار الأسد، وأغلب شعاراتها كانت بالروح بالدم نفديك يا بشار".

وتابع ياسين "قسم من الأخوة السريان حاولوا تسييس موضوع التعليم عبر إدخال الكنيسة في هذه المسألة، ونجحوا إلى حد ما"، مشددا "سبق وقلت إن للإدارة الذاتية أنظمة وقوانين ومن الطبيعي تطبيق هذه الأنظمة، حتى وإن تأخرت أحيانا؛ حرصا على عدم بروز أو ظهور مشاكل".

الاتحاد السرياني يساند الإدارة الذاتية

الحزب السرياني من جهته اعتبر أخبار إغلاق المدارس السريانية مجرد شائعات، لافتا أن المدارس كانت اتفقت على تعديل مواد التدريس فيها لتقوية اللغة السريانية,

و قال رئيس حزب الاتحاد السرياني سنحريب برسوم، "أولا مسألة أن الإدارة الذاتية تريد إغلاق المدارس السريانية شائعات مغرضة، ولم يحدث هذا الشيء، وما حصل هو أننا كحزب ومؤسسات سريانية ثقافية أرسلنا وفودا تعليمية وإدارية للمدارس الخاصة لمناقشة آلية تعديل المناهج والاهتمام بتطوير اللغة السريانية".

وأضاف رئيس الحزب المساند للإدارة الذاتية في حديث مع "سبوتنيك"، "مناهج الدولة السورية منهاج عربي، يقوم على أيديولوجية خاصة بحزب البعث بها أخطاء كثيرة، وتهميش كبير لحقوقنا نحن كشعب سرياني"، موضحا "الوفود اتفقت مع إدارة هذه المدارس على تعديل المواد الدراسية إن لم يكن تغييرها؛ لتقوية التعليم باللغة السريانية ضمن هذه المدارس الخاصة بالكنائس".

ولفت برسوم "لا أحد أغلق المدارس أو الكنائس ولكن ما حصل هو أنه جرى الترويج للأكاذيب بأن هناك تعديات وتجاوزات على الكنيسة والناس"، موضحا "ما حصل هو أننا بعد نهاية الدوام وضعنا 3 إلى 4 عناصر على كل مدرسة للحماية، فاعتبر البعض أن ذلك احتلال وإغلاق للمدارس".

وأوضح رئيس الحزب السرياني "هذه التشويهات لا تخدم شعبنا السرياني وعموم المكونات في المنطقة، لصالح بعض الأطراف، ولذلك القوات الأمنية تعاملت باحتراف مع المظاهرات وانسحبت بهدوء كي لا تتطور الأمور"، مشددا "ذهاب وفودنا من أجل بقاء هذه المدارس مفتوحة بشرط تكثيف التعليم باللغة السريانية الأم، وهذا من حقنا نحن كشعب أصيل في سوريا".

وزير التربية السوري يكشف لـ"سبوتنيك" خطة تطوير اللغة الروسية في المدارس السورية
ولفت برسوم "هناك تمسك من جانب الكنيسة بمناهج الدولة السورية لكننا ما زلنا نتمسك بالحوار مع الكنيسة لنتوصل لحل مشترك بيننا، فلا أحد يريد إغلاق المدارس".

وحول المفاوضات الجارية مع بطريرك المشرق، قال برسوم "حتى الآن لم يتم التوصل لأي اتفاق"، متابعا "الكنيسة متمسكة بالمناهج وتقول إن أي تغيير ولو طفيف فإن الحكومة السورية سوف تلغي ترخيص المدارس وتغلقها".

وفيما يتعلق بشمول المفاوضات الجارية بين مجلس سوريا الديمقراطية والحكومة السورية لهذه القضية، قال برسوم "ندرك أن الإدارة الذاتية فتحت الحوار والتفاوض مع النظام السوري، ولذلك نأمل في التوصل لاتفاق، ونحن لا نسعى لتقسيم سوريا، أو الانفصال ولكن لدينا مطالب عادلة"، متابعا "الآن يوجد مفاوضات مع دمشق حول كل شيء وبالتأكيد منها المناهج، يجب أن نتفق نحن كحزب والكنيسة على هذه المطالب وتطبيقها وثم مطالبة الدولة السورية بالاعتراف بها".

شروط غير قابلة للتنفيذ

فيما قال مسؤول المكتب السياسي للمنظمة الآثورية الديمقراطية كبرئيل موشى كورية لوكالة سبوتنيك "ما حدث هو أن عناصر مسلحة تابعة للاتحاد السرياني ذهبوا للمدارس وطلبوا اعتماد مناهج الإدارة الذاتية"، موضحا "رفضت إدارات المدارس ذلك لأنه وفقا لشروط الاعتماد لدى وزارة التربية السورية هو الالتزام بتدريس المناهج الحكومية، ولا يمكن أن تتبنى أن منهاج آخر، وإلا تعتبر مخالفة ويسحب ترخيصها".

وأضاف مسؤول المكتب السياسي للمنظمة وهي حزب سياسي مسيحي مقره الرئيسي قامشلو "الاتحاد السرياني عمد إلى إخراج موظفي إدارات المدارس بالقوة من المباني"، موضحا "الإدارة الذاتية وفق الشروط التي طرحتها في مذكرة أرسلتها للكنائس حددت 3 عناصر، وهي أولا تدريس المناهج التابعة لها، ثانيا استخراج تراخيص بمدة معينة منها، عدم قبول طلاب عرب أو أكراد والاقتصار على الطلاب المسيحيين فقط".

وأوضح كورية "تنفيذ أي شرط من هذه الشروط يعني إلغاء تراخيص هذه المدارس من قبل الدولة السورية، وكما نعلم إقليم الجزيرة والحسكة تعاني من ازدواجية السلطة، بين الإدارة الذاتية كسلطة أمر واقع، والحكومة السورية التي لا تتواجد في هذه المناطق فعليا ولكن تشرف على مدارسها".

وطالب كورية "هذه المسألة ليست سياسية، ونحن ضد تسييسها وخلق صراعات نحن في غنى عنها، وباختصار المدارس الخاصة لا يمكنها أن تستخرج ترخيص من الإدارة الذاتية، كما أنها لا تستطيع تبني مناهج غير تلك الحكومية".

وحول جدوى تدريس مناهج الإدارة الذاتية، شدد كورية "مدارس الإدارة الذاتية ومناهجها غير معترف بها قانونا، ولا محليا ولا إقليميا ولا دوليا، والطلاب الذين يدرسون فيها لا يمكنهم استكمال دراستهم في المستويات الأعلى، ولا الجامعية"، مؤكدا "قضية تدريس المناهج باللغات السريانية والأرمنية حق يراد به باطل".

وعن الوضع الراهن في هذه المدارس، قال كورية "المدارس مفتوحة الآن بواسطة المعتصمين والأهالي داخلها، وغدا يبدأ العام الدراسي الجديد، وسنرى ما إذا كانت سوف تستكمل بها الدراسة أم لا".

وأضاف كورية "نطالب بإدارة حوار بين أصحاب هذه المدارس والكنائس والإدارة الذاتية لحل هذه القضية المفتعلة"، داعيا إلى "التحلي بالعقلانية لمعالجة هذا الأمر، وعدم تحميل الطلاب وقضية التعليم ضحية للخلافات الحزبية، والصراعات السياسية في المنطقة".

125


الاتجاه / مرتضى طالب

انتقد النائب الشبكي السابق، حنين القدو اليوم السبت، عدم اعطاء اي اهمية لابناء الشبك في مشاركتهم بالعملية السياسية، مبينا ان هناك اشخاص شبك مؤهلين ولديهم القدرة على المساهمة الفعالة في صياغة القرارات وتقديم الخدمات لابناء الشعب العراقي.
وقال القدو، في تصريح لـ”الاتجاه”، ان موضوع الشبك طي النسيان ولا توجد اي قائمة انتخابية او كتلة برلمانية تفكر في ابناء القومية الشبكية فيما يتعلق بمنح المناصب السيادية او المؤسسات المستقلة، موضحا انه هناك اهمال كبير لابناء الشبك على الرغم من وجود اشخاص شبك مؤهلين ولديهم القدرة في ان يساهمون بتقديم الخدمات لهذا البلد، بحسب قوله.
ورأى، “بان قضية تشكيل الحكومة المقبلة سوف لم تتغير كثيرا عن تشكيل الحكومات السابقة، مشيرا الى ان كل السياسات الحكومية مبنية على اساس المجاملات والمحاصصة من اجل الوصول الى مناصب وزارية.

126


العرب / هوازن خداج


هجرة المسيحيين بأسبابها الكثيرة لا يمكن إنهاؤها بمجرد الدعوات إلى مساعدتهم في سوريا وحثهم على العودة من دول اللجوء.

قسوة الحرب السورية التي اتخذت إضافة إلى بعدها السياسي بعدا دينيا وطائفيا أظهرت الخلل القائم في بنية المجتمع وألقت بثقلها على كافة مكوناته التي اتخذت مواقعها كأقليات وأكثرية تتساكن على قلق وريبة، ليكون للمسيحيين السوريين نصيبهم من تداعياتها التي أحيت الذاكرة الأليمة للكوارث الإنسانية والمجازر التي تعرض لها مسيحيو المشرق، وأججت لديهم الشعور بأنهم أصبحوا هدفا للإبادة وأن الهجرة هي الطريق الوحيد للخلاص.

تأثر حجم الوجود المسيحي بالأوضاع السياسية المختلفة التي مرت على سوريا منذ الاستقلال، فبعد أن كانوا يشكلون حتى العام 1967 ما يعادل 30 بالمئة من السكان أخذت هذه النسبة بالانحدار حتى بلغت في العام 2005 ما بين 10 و12 بالمئة من سكان سوريا التي يعتبرها المسيحيون مهد المسيحية وانطلاق الرسالة في أرجاء المسكونة، وفيها أهم مقدساتهم من كنائس وأديرة وأضرحة، وتحتضن دمشق الكرسي البطريركي لأنطاكية وسائر المشرق للروم الأرثوذكس والسريان الأرثوذكس، بالإضافة إلى كرسيي أنطاكية والقدس والإسكندرية للروم الملكيين الكاثوليك.

الهجرات الإفرادية السابقة تحولت مع اشتداد الحرب وطول مدتها إلى هجرات جماعية، فلم يبق من مسيحيي سوريا إلا ما يقدر بـأقل من 8 بالمئة من عدد السكان، وقد بلغت نسبة اللاجئين المسيحيين 825 ألفا من أصل 5.5 مليون سوري حسب إحصائيات الأمم المتحدة عام 2016، والتي تعّد نسبة كبيرة مقارنة بتعدادهم الذي قدر في العام 2005 بـما يعادل مليوني مسيحي.

رغم أن هجرة مسيحيي سوريا عن أرض أجدادهم لا تنفصل أسبابها العامة السياسية والأمنية والاقتصادية والاجتماعية والدينية (موجة الأصولية والتطرف) عن هجرة مسيحيي المشرق، لكنها اتخذت مركز الصدارة في الاجتماع الذي شهدته مدينة باري جنوبي إيطاليا في 7 من يوليو الماضي، بدعوة من البابا فرنسيس والذي يعد الحدث المسكوني الأول منذ مجمع أفسس في العام 431 للميلاد الذي يدعو فيه أسقف روما إلى الصلاة مع جميع بطاركة ورؤساء كنائس الشرق “الكاثوليكية والأرثوذكسية”.

 فالنسبة الكارثية في تقلص الوجود المسيحي السوري زادت من مخاوف رعاة الكنيسة الذين اعتبروا نهاية العمليات العسكرية في معظم الأراضي، وانتصار السلطة فرصة للنداء من أجل عودة المسيحيين، وطالب بطاركة سوريا ولبنان البابا فرنسيس بمساعدتهم للضغط على الدول الأوروبية من أجل عودة اللاجئين المسيحيين إلى سوريا لتحقيق التوازن الديني.

حث المسيحيين على الهجرة يوحي بأن الإسلام يضيق ذرعا بالآخر المختلف، وأنه لا يقبل سوى نفسه، بل لا يقبل نفسه أحيانا

دعوات العودة لاقت استهجانا في أوساط الكثير من المسيحيين، ونشرت منظمة “سوريون مسيحيون من أجل السلام” بيانا تستنكر فيه موقف البطاركة في محاباة السلطة، وأنهم تحت ستار الخوف على هجرة المسيحيين “لا يدركون مخاطر ومساوئ مواقفهم هذه ويضعون مسيحيي سوريا في مواجهة مواطنيهم من كل الأطياف”.

هجرة المسيحيين التي جرى اختزالها في انعدام الأمن واستهدافهم من قبل الجماعات المسلحة في بعض المناطق، تدل على التغاضي المتعمد من قبل رؤساء الكنائس عن الأسباب الأكثر تأثيرا وتأصلا والتي لم يجر علاجها، وأهمها سوء الأوضاع الاقتصادية وانتشار الفساد وحالة التهميش التي يعيشها المسيحيون وغيرهم وتغيبهم عن المشاركة في صنع القرار السياسي أو الاقتصادي، في بلد تغيب فيه حقوق المواطنين وضمانات القانون.

 وأضيف إليها مؤخرا خشية المسيحيين من زج أبنائهم في أتون الحرب عبر التجنيد الإجباري، والتحولات المجتمعية في انفراط أواصر العيش المشترك، وغياب التحركات لإعادة الثقة بين أبناء المجتمع، والتي لا يكفيها مشاركة رجال السلطة في الفعاليات الاجتماعية والدينية للمسيحيين، والاستمرار برفع شعارات العلمانية التي ركز عليها “البطاركة” لطمأنة المسيحيين رغم تجاهلها في الدستور الذي يحدد الإسلام دينا لرئيس الجمهورية، ويعتبر الفقه الإسلامي مصدرا رئيسيا للتشريع، وغيابها في التطبيق بتشجيع السلطة للتيارات الدينية كالقبيسيات والفريق الشبابي الديني، ودعمها للمعاهد والكليات الشرعية والحسينيات التي لا تؤهل لبناء مجتمع متعايش، ولن تطمئن المسيحيين أو غيرهم من الأقليات باتجاه مستقبلهم ومكانتهم في مستقبل سوريا.

المخاوف المشروعة التي أعرب عنها البابا فرنسيس حول تلاشي الوجود المسيحي في الشرق الأوسط، معتبرا أن هذا التلاشي سيؤدي إلى “تشويه وجه المنطقة” تتطلب النظر إليها بجدية كأحد أهم المخاطر التي تواجهها المنطقة، نتيجة الدور الثقافي الذي يلعبه المسيحيون، كحلقة وصل بين الحضارة العربية والحضارة الغربية، بسبب تأثير وجودهم على رؤية الغرب لهذا الشرق التي تتسم غالبا بالسلبية، وبأنه مصدر للإرهاب، ودورهم في عقلنة التطرف لدى الحضارتين والذي لم ينتبه إليه طيف واسع من الإسلاميين الذين لم يجدوا في جرائم التنظيمات الجهادية من داعش وغيرها جرائم ضد أنفسهم، فحث المسيحيين على الهجرة يوحي بأن الإسلام يضيق ذرعا بالآخر المختلف، وأنه لا يقبل سوى نفسه، بل لا يقبل نفسه أحيانا.

سوريا التي شهدت مولد عدد كبير من القديسين، لا يمكن تحويلها إلى أوابد أثرية وشواهد على وجود غائب وأن يصير حال مسيحييها كحال اللغة الآرامية التي نطق بها المسيح وانقرضت من جميع أنحائها باستثناء ثلاث قرى شمالي دمشق تنطق بها حتى اليوم، وهي معلولا المسيحية وجبعدين وبخعة المسلمتان.

 وهجرة المسيحيين بأسبابها الكثيرة وشديدة العمق لا يمكن إنهاؤها بمجرد الدعوات إلى مساعدتهم في سوريا وحثهم على العودة من دول اللجوء، دون وضع الحلول الصحيحة للتمهيد لهذه العودة باعتبارها حقا للجميع ولا علاقة لها بالسياسة، وصياغة الوجود المستقبلي للمسيحيين لا يجب ربطها بالتحالفات والاختلافات الدينية لصناعة التوازن المجتمعي.

https://s3.eu-west-2.amazonaws.com/alarabuk.prod/styles/article_image_800x450_scale/s3/2018-09/maaasss.jpg?dYk.daKFPeP5u2b3F94SYKYBW0n.fVCp&itok=G_N7qbkz

127

نينوى ـ خدر خلات:

كشفت سفيرة النوايا الحسنة، الناشطة الايزيدية نادية مراد عن وجود جهات لم تسمها، سعت لإقناع الفريق الأممي المتخصص بتوثيق جرائم تنظيم داعش الإرهابي ضد العراقيين بعدم الذهاب الى سنجار بذريعة ان الوضع الأمني غير مستتب فيها، مبينة ان توفير الأمن للفريق الأممي في مسرح الجريمة بسنجار يقع على عاتقي بغداد وأربيل.
وقرر مجلس الأمن الدولي بالإجماع في 21 أيلول/ سبتمبر من العام الماضي تشكيل فريق تحقيق لجمع الأدلة المرتبطة بمجازر تنظيم “الدولة الإسلامية” المعروف إعلاميا بـ “داعش”، بحق الأقلية الايزيدية وغيرها من الفظائع التي ارتكبها التنظيم في العراق. وصاغت بريطانيا مسودة القرار الذي يدعو الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، إلى تشكيل فريق تحقيق برئاسة مستشار خاص لدعم الجهود الرامية إلى محاسبة تنظيم “داعش”.
وكتبت نادية مراد، في صفحتها الشخصية في برنامج التواصل الاجتماعي فيسبوك منشورا قالت فيه “التقينا اليوم (امس الجمعة) برئيس فريق التوثيق التابع للأمم المتحدة في نيويورك، وذلك لمناقشة آلية عمل الفريق الذي تم تشكيله لجمع الأدلة حول الجرائم التي ارتكبها تنظيم داعش وبقرار من مجلس الامن الدولي”.
واضافت “هذا الفريق قام بزيارة العراق وإقليم كردستان للتنسيق مع الحكومتين للمباشرة بجمع الأدلة واتخاذ أقوال وشهادات الضحايا حول الجرائم المرتكبة، وخلال تواجدهم في العراق بعض الجهات حاولت إقناعهم بعدم الذهاب الى سنجار بحجة ان الوضع الامني غير مستتب هناك ومن الافضل للفريق التركيز على مناطق اخرى كانت تحت سيطرة داعش”.
ولفتت مراد “هنا اريد ان اوضح بانه ليس مهما أية جهة كانت وراء تشكيل هذا الفريق، لكن الأهم ان يتم متابعة عمل هذا الفريق بدقة، والتأكيد على حيادية عملهم”.
عادة انه “من المهم ان تعمل وتتعاون الجهات الايزيدية مع بعضها البعض سواء كانوا أشخاصا او منظمات او مسؤولين ورفد هذا الفريق بالمعلومات المتوفرة لديهم، وكذلك تسهيل مهمة تنفيذ المشاريع في مناطقهم بدلا من مهاجمة ومنافسة بعضهم البعض”.
وتابعت بالقول “كذلك نضع المسؤولية الكاملة على عاتق الحكومة العراقية وحكومة اقليم كردستان في توفير الامن وجميع الإجراءات للفرق واللجان الدولية في اثناء زياراتهم الى مسرح الجرائم في شنكال من اجل توثيقها، وكذلك البحث عن الأدلة الجنائية بخصوص هذه الجرائم بدلا من ترويج الشائعات بوجود مخاوف من زيارة المدينة، سيما ان الكثير من الجهات اصبحت تروج وتمنع اللجان الدولية من زيارة المنطقة بحجة تدهور الوضع الامني لمجرد ان عمل هذه اللجان والفرق لا تتناسب مع اجندات عملهم”.
وكانت وزارة الخارجية العراقية قد اعلنت في منتصف آب/ اغسطس المنصرم عن مباشرة فريق دولي للتحقيق بجرائم تنظيم داعش. وذكرت الخارجية في بيان، انها ستدعم مهمة الفريق الدولي برئاسة كريم خان رئيس فريق التحقيق الدولي المشكل بموجب قرار مجلس الامن 2379 لعام 2017.
واضاف بيان الخارجية ان هذا الفريق التحقيقي الدولي مهمته جمع وتخزين وحفظ الأدلة التي تجرّم عصابات داعش الإرهابية، تمهيدا لتقديمها للمحاكم الوطنية العراقية ومحاكمة جناة داعش لتحقيق العدالة وإظهار حجم الجرائم الكبيرة التي ارتكبوها بحق المدنيين امام العالم على وفق القوانين العراقية.
واكدت الوزارة تقديم الدعم الكامل من قبل الحكومة العراقية وتسهيل مهمة الفريق لتنفيذ هذا القرار.
وقالت إن الولاية القضائية للمحاكم العراقية كاملة للنظر في هذه الجرائم المرتكبة من قبل عصابات داعش، وسيكون دور الخبراء العراقيين من قضاة تحقيق وخبراء جنائيين فاعلاً ضمن فريق التحقيق حول الجرائم المذكورة.
وبعد أشهر من الضغوطات، وافقت بغداد في آب/ أغسطس على التحقيق الذي أشار القرار إلى أنه “سيدعم الجهود المحلية” لمحاسبة عناصر تنظيم “داعش” عبر “تجميع الأدلة والحفاظ عليها” في العراق.
ويعتقد أن هناك نحو 3000 إمرأة ما يزلن محتجزات لدى التنظيم. ووصفت الأمم المتحدة المجازر بحق الايزيديين بأنها عملية إبادة جماعية.

128


بغداد – طريق الشعب

دعا يهود من ذوي الأصول العراقية، الحكومة العراقية، لإعادة الجنسية لهم باعتبارها "سلبت" منهم قبل عقود، بعد أن اضطروا لترك البلاد خلال "التهجير القسري" الذي تعرضوا له القرن الماضي.

وطالب نائب رئيس الكونغرس اليهودي الأوروبي أدوين شكر، الحامل للجنسية البريطانية، باستعادة جنسيته العراقية في كلمة ألقاها خلال مؤتمر دولي عن إبادة الإيزيديين من قبل تنظيم داعش احتضنته مدينة أربيل الشهر الماضي.

وقال شكر خلال اتصال هاتفي مع قناة "RT"  إنه "من حق اليهود العراقيين الذين أجبروا على ترك البلاد استرجاع حق المواطنة العراقية، ونحن نعمل على ذلك وسنتواصل مع الحكومة العراقية بهذا الخصوص".

وأضاف أن "الدعم المقدم من قبل العديد من العراقيين كان حافزا للإسراع بهذا الأمر، وهذا يسعدنا لأننا ما زلنا في قلوب بقية المكونات العراقية التي نريد العيش معها".

129


عنكاوا كوم/ القوش/ ريفان الحكيم

قامت الوكالة الامريكية للتنمية الدولية بالتعاون مع الشريك التنفيذي "جمعية الثقافة الكلدانية في القوش" بمنح مولد كهربائي كبير مع وقود لشهر واحد لقرية بندوايا التي تقع غرب القوش وتتبع لها اداريا.
واجري يوم الاحد ٢/٩/٢٠١٨ تسليم المولدة الممنوحة من الشعب الامريكي الى اهالي القرية بحفل بسيط حضره الاب ارام روميل ممثلا عن كنيسة القوش وعدد من ممثلي المؤسسات الحكومية واهالي القرية

 وتضمن الحفل إلقاء كلمات عدة، حيث استهل الاحتفال بكلمة ترحيبية من قبل سكرتيرة الهيئة الإدارية للجمعية ايفا حبيب وبعدها ألقى السيد غزوان القس يونان رئيس الجمعية كلمة قال بها  بأن هذا المشروع قد جاء ضمن  المساعدات الامريكية التي أطلقها نائب الرئيس الامريكي مايك بنس الى الأقليات الدينية و الاثنية في سهل نينوى و المناطق الاخرى بشكل مباشر و التي عانت من بطش الإرهاب و المجاميع المسلحة وصلت حد الإبادة الجماعية.
وأضاف القس يونان بأن تجهيز القرية بالمولد الكهربائي و الملحقات الاخرى سيساهم في توفير الطاقة الكهربائية لابناء القرية فضلا عن توفير الطاقة الكهربائية الى البئر الارتوازي الذي يغذي القرية بالماء الصالح للشرب و كنيسة القرية مؤكداً في الوقت ذاته على أهمية زيادة عدد المشاريع وتوسيع  رقعتها الجغرافية لتشمل كافة المناطق للمكونات المستهدفة وقال ان هذا الدعم والإسناد يعزز من بقاء أبناء المكونات في مناطقهم التاريخية.

 و بدوره قدم السيد صبري البوتاني مختار القرية شكره و امتنانه الى الجهة المانحة و الشعب الامريكي لهذه المبادرة وهذا الاهتمام و كذلك الى جمعية الثقافة الكلدانية في القوش التي اوصلت معاناة أهالي القرية المتمثّلة في نقص ساعات تجهيز التيار الكهربائي بعد عطب المولد القديم واستهلاكه. قام الحضور بعدها بقص شريط الافتتاح و تشغيل المولد ومن ثم تم توزيع العصائر و الحلويات الى الحاضرين. ومن جانبهم، أعد اهالي القرية مأدبة غداء بهذه المناسبة شارك فيها جميع الحاضرين .

130


براندون شوالتر – كريستيان بوست
عنكاوا كوم – ترجمة رشوان عصام الدقاق


يعتزم مسيحي إسرائيلي بناء بلدة جديدة في إسرائيل خاصة بالآراميين المسيحيين للحفاظ على لغتهم وثقافتهم.
قال شادي خلول (42 عام)، الذي يرأس الجمعية المسيحية الآرامية الإسرائيلية والعضو في مشروع فيلوس، قال: للديلي واير إن المسيحيين الآراميين هم أيضاً مواطنون في إسرائيل وأحفاد المؤمنين الأوليين بيسوع في الأرض القديمة.

وعلى الرغم من أن اللغة الآرامية تعتبر لغة ميتة على النطاق الواسع - كما قيلَ لخلول أثناء دراسته في جامعة نيفادا – لكنه وعائلته يتحدثون بها. ومنذ سماع ذلك خلال دراسته الجامعية، أصبحت مهمته الحفاظ على الثقافة والتقاليد الآرامية بهدف التعايش ضمن الشعب اليهودي.

وقال خلول للديلي واير، إن الآرامية شائعة بيننا وهذا الشيء يمكن أن يُزيد من قوة إسرائيل كدولة يهودية ويُظهر للعالم أننا الإسرائيليون نبني ونحافظ على المجتمع الآرامي كبلد واحد للمسيحيين المظطهدين في الشرق الأوسط.

وأضاف، نحن كأقلية نُحب أن نعيش كمسيحيين آراميين أصليين وأن يكون لنا بلدة آرامية واحدة فقط قادرة على الحفاظ على عقيدتنا المسيحية ولغتنا الآرامية وهويتنا العرقية وتراثنا، وتوضيح الكثير عن جذورنا المشتركة مع اليهود. وسيتم تسمية البلدة التي يتصورها خلول "آرام حيرام".

وكلمة آرام هي الأسم الذي أطلقَ على الممالك الآرامية في الكتاب المقدس. وتُشير كلمة حيرام الى الملك حيرام اللبناني الذي زَوَدَ الملك سليمان بالخشب من أشجار الأرز لبناء الهيكل.

يُطالب خلول حالياً بقطعة أرض في شمال إسرائيل، إذ يقول أنَّ أسلافه عاشوا هناك مدة 400 عام قبل حرب الاستقلال عام 1948 وأجبروا على ترك مواطنهم حين أصبحت إسرائيل دولة قومية مستقلة. وأضاف، مرَّ على استقلال إسرائيل 70 سنة في وقت سابق من هذا العام وما يزال عدد سكانها ينمو، إذ يُشكل المجموع الكلي 8.8 مليون يُمثلون 74.5% من اليهود و 21% عرباً. ومع ذلك هناك حوالي 404 ألف مواطن، أي بنسبة 4.6% من المسيحيين غير العرب أو من جماعات عرقية أخرى.

في السنوات القليلة الماضية التقى خلول بالمسؤولين الحكوميين وصولاً الى رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو. ويقول أن ذلك قاد في النهاية الى إجراء سمح للمسيحيين الإسرائيليين إدخال كلمة آرامي في الهوية الشخصية اسوةً بالمواطنين العرب الاسرائيليين.

ووفقاً لقول خلول، لقد تم الآن إعادة النظر في اقتراح بناء هذه البلدة وهي الآن بأيدي نتنياهو. وإذا حصلت الموافقة سيتم بناء مدينة آرام حيرام على مساحة تُقدر بحوالي 150- 200 فدان  وستحتاج الى 5 مليون دولار للتخطيط والبناء، وسيستمر المشروع مدة 7 سنوات حتى يكتمل. ويأمل خلول مساهمة المسيحيين واليهود من جميع أنحاء العالم لجعل هذا الأمر حقيقة.

وقال خلول، نحن بحاجة لبناء الجسور من خلال موقف إيجابي مسيحي للمطالبة بحقوقنا بطريقة تؤدي الى التعايش مع اليهود، ويأتي ذلك من خلال كوننا مواطنيين إيجابيين للدولة والدفاع عنها والاندماج فيها في نفس الوقت.

في الوقت الحاضر يُصلي 15 ألف مسيحي إسرائيلي باللغة الآرامية في إسرائيل ومعظمهم، مثل خلول، ينتمون الى كنيسة أنطاكيا السريانية المارونية. وكان خلول قد أشار في كلمة ألقاها أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة في جنيف في العام الماضي الى أن الشعب الآرامي في إسرائيل يتألف من كنائس السريان الأرثودكس والسريان والكلدان الكاثوليك والنساطرة والكنيسة الماليكية.

ومما تجدر الإشارة اليه أن هناك إجماع بين العلماء والمؤرخين المعروفين على أن يسوع المسيح وتلامذته كانوا يتحدثون في الغالب اللغة الآرامية – يُرجح أنها كانت باللهجة الجليلية – وهي اللغة المشتركة في اليهودية في القرن الأول الميلادي.

131


بلد نيوز / إلهام الجواهري

فيما تتواصل مباحثات تشكيل الحكومة العراقية في بغداد وأربيل، أعربت الأقليات في العراق عن استيائها من عدم إعطائها فرصة المشاركة في المفاوضات الجارية بين القوى السياسية الفائزة في الانتخابات الأخيرة لتشكيل الحكومة الجديدة.

وقال النائب المسيحي في برلمان إقليم كردستان سرود مقدسي لـ"راديو سوا" السبت، إن "المكون المسيحي مغيب بالكامل عن تلك المباحثات".

وحمل مقدسي القوائم المسيحية أيضا مسؤولية غياب الأقليات في المفاوضات الجارية، وأوضح أن مطالب المكون المسيحي في الحكومة الجديدة تشمل "طمأنة النازحين العائدين إلى سهل نينوى من أبناء الأقليات وتخصيص ميزانية لإعادة إعمار مناطقهم".


 
النائب الأيزيدي السابق حاجي كندور انتقد أيضا تهميش الكتل السياسية الكبيرة للإيزيديين، وأضاف أن مقعدين لهذه الأقلية في البرلمان الاتحادي لا تمثل عدد أعدادها الحقيقية إذ إن "عدد السكان الأيزيديين لا يقل عن 750 وألفا وبالتالي فهم يستحقون سبعة مقاعد على الأقل".

وأضاف حاجي كندور لـ"راديو سوا" أن الإيزيديين "لا يطالبون بمناصب سيادية ولكنهم يريدون شراكة حقيقية" وأضاف "طالبنا الجهات الدولية المعنية بأن يكون للأيزيديين دور في تشكيل الحكومة الجديدة".

الأقلية الشبكية لم تسلم هي الأخرى من هذا التهميش، بحسب النائب السابق سالم الهماوندي، الذي رأى أن "كل الأقليات مغيبة عن الساحة السياسية عموما وعن محادثات تشكيل الحكومة بضغط من الكتل الكبيرة".

وأشار الهماوندي في حديث لـ"راديو سوا" إلى أن الشبك حصلوا على مقعد واحد في الدورة التشريعية الرابعة، وأضاف أن "الديمقراطية في الدستور العراقي، والتي تنص على ضمان حقوق الأقليات، هي مجرد حبر على ورق".

132


عنكاوا كوم / وكالات

بحث البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي مع النائب في البرلمان الألماني والمدير التنفيذي لمؤسسة “كونراد أديناور” مالتي غايخ والنائب تورسون فراي، يرافقهما مدير المشاريع في مجلس التعاون الأوروبي والدولي خليل طوبيا في بكركي، في الوضع السياسي في البلد، ولا سيما بعد الانتخابات البرلمانية الأخيرة، التي شهدها، والصعوبات الحالية التي تشهدها مسألة تشكيل الحكومة.

وقال غايخ بعد اللقاء: “كان توافق على أن لبنان يتأثر بمشاكل المنطقة، وهو يشكل مرساة استقرار، لكونه بلدا فريدا من حيث اعتماده النظام الديمقراطي، وتطبيقه لصيغة العيش المشترك بين المسيحيين والمسلمين في بلد واحد”.

وأضاف: “تطرقنا إلى التأثير، الذي أحدثته مسألة نزوح السوريين إلى لبنان، الأمر الذي كان له انعكاسات سلبية، ليس على الصعيد الاقتصادي وحسب، إنما أيضا على الصعيد الاجتماعي، لناحية التوازن بين الطوائف في لبنان. وفي هذا الإطار توافقت الآراء مع دعوة غبطته إلى ضرورة تأمين عودة هؤلاء النازحين، إلى بلدهم سوريا، بمساعدة الأسرة الدولية التي عليها تأمين هذه العودة، مع إيجاد حل سياسي للحرب في سوريا”.

وتابع: “أضف إلى النازحين السوريين، فإن لبنان يستقبل عددا كبيرا من اللاجئين الفلسطينيين منذ سنوات، والوضع في لبنان كما يقول غبطته، يحتاج إلى حل بأسرع وقت ممكن”.

وختم “وعرضنا مع البطريرك وضع المسيحيين في سوريا والعراق، لا سيما في الموصل ونينوى، وأعتقد أنه من المهم جدا أن نبذل كل الجهود لدعم الوجود المسيحي في المنطقة، لكي يستمر ويبقى”.

133
النجف تستكمل تدريبات متطوعيها لمواجهة خطابات الكراهية

عنكاوا دوت كوم/مؤسسة مسارات للتنمية الثقافية والإعلامية
استكملت مؤسسة مسارات للتنمية الثقافية والإعلامية برنامجها الخاص بإعداد فريق رصد وتحليل خطابات الكراهية في محافظة النجف.
واطلقت المؤسسة عبر المركز الوطني لمواجهة خطابات الكراهية بالتعاون مع جماعة"فكر بغيرك" الشبابية ورشة تدريبية شارك فيها ٢٧ متطوع .تلقوا تدريبات مكثفة حول اليات وطرق رصد وتحليل وتمييز ومواجهة خطابات الكراهية عبر وسائل الاعلام ومواقع التواصل الاجتماعي والخطابات الدينية والسياسية.
ومن الجدير بالذكر ان الورشة التدريبية الاولى بالنجف كانت بالتعاون مع كرسي اليونسكو في جامعة الكوفة، وتأتي الورشة الثانية في سياق برنامج اعداد فريق الرصد والتحليل في النجف وجنوب العراق.
يذكر ان مشروع رصد وتحليل خطابات الكراهية ينفذه المركز الوطني لمواجهة خطابات الكراهية في العراق بدعم من منظمة كونراد ادنهاور الألمانية .


134
مجلة السياحة العربية تسلط الضوء على اقدم الحواضر المسيحية في محافظة نينوى
عنكاوا كوم-خاص
ابرزت العدد الاخير لمجلة السياحة العربية التي تصدر في مصر  مقالا موسعا  تناولت فيه اقدم الحواضر المسيحية في محافظة نينوى وهي دير مار متى  الذي يرقى تاريخ تاسيسه في القرن الرابع الميلادي ..وسلط كاتب المقال الاعلامي سامر الياس سعيد  الضوء على ابرز المحطات  التي مر بها الدير المذكور مشيرا لقيمته التاريخية التي تجذب الزوار الدينين للتبرك وزيارة اضرحة القديسين التي يحويها الدير العريق  مضيفا في مقالته اهم الادوار العمرانية التي  شهدها الدير اضافة  لواقعه اثناء سيطرة تنظيم الدولة الاسلامية على اجزاء واسعة من محافظة نينوى حيث سلم الدير المذكور من هجمة العناصر الارهابية  واضحى ملاذا للفارين  من مسيحيي المحافظة  ممن لجاوا للدير للاحتماء من بطش تلك العناصر لتي دمرت وسلبت اغلب الحواضر المسيحية في مدينة الموصل اضافة لمناطق واسعة من سهل نينوى ..للاطلاع على رابط المقال انقر على الرابط التالي :
http://at-magazine.com/2018/08/31/%D8%AF%D9%8A%D8%B1-%D8%AA%D8%A7%D8%B1%D9%8A%D8%AE%D9%8A-%D9%8A%D9%82%D8%AA%D8%B1%D9%86-%D8%A8%D8%B2%D9%85%D9%86-%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%B3%D9%8A%D8%AD%D9%8A%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%A7%D9%88%D9%84%D9%89/

135
ماثيو بتي*- reason.com
/عنكاوا كوم– ترجمة رشوان عصام الدقاق/


عمان: هل تُصدق بأني سأكون حفيداً لشخص أميريكي؟ على الرغم من أنه في المملكة الاردنية إلا أن اللاجيء العراقي  البالغ من العمر 24 عاماً، ريميل سومو، يُفكر في مدينة ديترويت حيث يعيش أقاربه هناك منذ سنوات عديدة وعلى وشك أن تحصل جدته على الجنسية الأميريكية بعد اسبوع. لكن ريميل بعد اسبوع من هذا التاريخ استلم أخباراً محزنة كثيراً، إذ تعرض إثنان من أشقائه الى حادث أثناء عبورهم غير الشرعي الى أوربا ومات أحدهم والآخر مصاب بجروح خطيرة. لقد انتظروا 4 سنوات في لبنان واستنفذوا جميع الوسائل القانونية لمغادرة الشرق الأوسط.

لقد هرب الكلدان – الأشوريين (الذين يُعرفون أيضاً بالمسيحيين السريان) من العراق بكثافة بعد استهدافهم على مدى العقود القليلة الماضية بسبب انتمائهم العرقي (ليس الكردي أو العربي) والديني. ولكن تزايد المشاعر المعادية للمهاجرين في الغرب سبب في تفريق المهاجرين الكلدان – الآشوريين، الهاربين حديثاً، عن أقاربهم في الشتات حيث تنتظر الكثير من العائلات لسنوات عديدة الهجرة من البلدان المجاورة للعراق أو تُخاطر بمدخراتها وحياتها في سبيل توحيد الشمل.
كانت ريفا عمة ريميل قد هربت من العراق في العام 2000 حين كان عمرها 21 سنة حيث تم تجنيد شقيقها في جيش صدام حسين. وكما قالت شاكيةً: "لم يكن هناك مستقبلاً في العراق" واصفةً الوضع آنذاك بحالة من جنون الارتياب.
ويقول ريميل الذي كان طفلاً في ذلك الوقت، إن الذين لم ينجحوا في الهروب يُصابوا بالتشويه. وكانت عائلة ريفا قد سافرت عبر الاردن الى النمسا لكنها استقرت في نهاية المطاف مع أقاربها من الجالية الكلدانية – الآشورية المستقرة في مشيكان منذ عقود عديدة.

وتقول ريفا أنها لم تتلقَ ولا أياً من أفراد عائلتها أية مساعدات حتى أنهم سددوا فيما بعد اجور تذاكر الطائرة، وهي تعمل الآن 10 ساعات يومياً لتسديد ديونها. وأضافت، مع ذلك للعمل الشاق مردوده في نهاية المطاف. لقد جلبت زوجها هاني من ألمانيا وهو يعمل حالياً في البناء 6 أيام في الاسبوع. ومع أن لريفا أصدقاء في دترويت من جماعات عرقية مختلفة لكنها تُقضي معظم وقتها في الكنيسة الكلدانية الكاثوليكية وتعمل على جمع الناس معاً، إذ تُشبه ذلك بالمجال الكلداني. وبعد التطوع للعمل يومياً في مدرسة أبنائها حصلت ريفا على وظيفة هناك وتقوم الآن بمجموعة متنوعة من المهام، بما في ذلك رعاية الأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة. وتقول أنها تُقدّر هذا البلد مليون مرة حيث لي القدرة أن أعمل كل الأشياء التي لم يكن بمقدوري القيام بها في بلدي.

أما عائلة ريميل فقد بقيت في العراق مدة أطول من بقية أقاربه وفقدت شخصين خلال الاحتلال الأميريكي. وهرب ريميل ووالديه وأشقائه في العام 2016 بعد أن غزا تنظيم الدولة الاسلامية (داعش) مناطق واسعة من العراق، لأن مواقف ريميل وكلامه عن حقوق الأقليات جعلاه هدفاً محتملاً.

اعترفت وزارة الخارجية الأميريكية بعنف داعش ضد المسلمين من الشيعة واليزيديين والمسيحيين الكلدان – الآشوريين واعتبرت ذلك إبادة جماعية. ومع ذلك أصبحت الولايات المتحدة أقل ترحيباً بالأقليات العرقية. ويقول ريميل: يعتقد المسلمون العراقيون أن قبول المهاجرين أسهل على المسيحيين، لكن في الحقيقة تُعّد عملية الهجرة عملية عشوائية.

وعلى الرغم من أن الخطاب في إدارة ترامب يتمحور حول حماية الأقليات في الشرق الأوسط، غير أنها خفضت عدد اللاجئين الذين تقبلهم الولايات المتحدة، بما في ذلك اللاجئين المسيحيين، الى أدنى المستويات، كذلك هاجم الرئيس ترامب مسارات توحيد العائلات ووصفها بأنها هجرة متسلسلة.
بعد أن أزالت الإدارة الأميريكية العراق من حظر السفر المثير للجدل، سارعت إدارة الهجرة والكمارك متابعة واستهداف المجتمعات الكلدانية – الآشورية والكردية عبر أميريكا. ويُشير ريميل الى أن الكلدان – الآشوريين هم ضحايا الارهابيين أنفسهم الذين تُقاتلهم أميريكا، ويؤكد أن الكلدان – الآشوريين عطاشى للعيش أحراراً والصلاة بحرية.
حاولت ريفا جلب آقاربها من الاردن الى أميريكا لكنها تصف ذلك بأنها عملية بيروقراطية أصبحت أكثر صعوبة وصرامة خلال السنوات القليلة الماضية. وكذلك يُحاول زوجها هاني جلب إبنة أخيه التي عملت مع القوات الأميريكية في العراق.

*يعمل ماثيو بتي في جامعة كولومبيا وهو يدرس حالياً اللغة العربية في عمان كجزء من المنحة الدراسية لتعلم اللغات الأجنبية.


136
من بينها حواضر مسيحية ..جامعة الحمدانية تطلق مشروع الاعمار الاثاري والاحياء التراثي لنينوى
عنكاوا كوم –خاص
 برعاية  رئيس جامعة الموصل الاستاذ الدكتور ابي سعيد الديوةجي  ورئيس جامعة نينوى  الاستاذ الدكتور مزاحم قاسم الخياط والمسرف على تطوير جامعة الحمدانية  يطلق الاتحاد الدولي للمؤرخين  بالتعاون  مع الجامعتين المذكورتين  مشروع الاعمار الاثاري  والاحياء  التراثي لنينوى وقال عضو اللجنة الاعلامية الدكتور عامر الجميلي في تصريح خاص لموقع (عنكاوا كوم ) ان اهداف المشروع  تاتي في اطار التوعية  باهمية الاثار والمتاحف  والحث على التوسع  في عمليات التنقيب والبحث عن الاثار  والعمل على  استعادة  الاثار التي هربها  داعش وتوثيق اثار الدمار الذي اصاب نينوى  وتابع الجميلي  ان المشروع يتضمن اقامة مؤتمر  دولي في  فندق رويال  عنكاوا بناحية عنكاوا بمدينة اربيل وذلك يومي 12 و13 اذار(مارس) من العام المقبل  فضلا عن ورش عمل للمستثمرين والداعمين على  هامش المؤتمر اضافة  لحملة اعلامية  كبيرة تسلط الضوء على  اهمية اثار  محافظة نينوى  تتضمن انشاء  صفحة الكترونية  واصدار البوسترات التعريفية  بالاثار  ونشر المقالات فضلا  عن القيام بجولات ميدانية  للمواقع الاثارية  في المحافظة  ودعوة الجهات المانحة  والمستثمرين  وحثهم على المشاركة  في هذا الجهد الكبير  ويتراس اللجنة التحضيرية للمؤتمر الاستاذ الدكتور  انيس  بهنام  نعوم  فيما يتولى التنسيق العام  للمؤتمر الدكتور اطلال سالم حنا ..

137


العربية.نت – عهد فاضل


اندلعت، الثلاثاء، في مدينة القامشلي، شمال شرقي سوريا، تظاهرات احتجاجية على قيام (الأسايش) وهي قوات تابعة لحزب الاتحاد الديمقراطي الكردي، كنظيرتها وحدات حماية الشعب، أو المعروفة بقوات سوريا الديمقراطية، بإغلاق أربع مدارس مسيحية سريانية. فيما واصل المحتجون على قرار الإغلاق، تظاهرهم الاحتجاجي، يوم الأربعاء.

وقال موقع تلفزيون "رووداو" الكردي، إن مدينة القامشلي شهدت، الثلاثاء، خروج مسيحيين بمظاهرة تندد بإغلاق مدارس السريان، من قبل الإدارة الذاتية المعلنة من قبل حزب الاتحاد الديمقراطي وأحزاب أخرى متحالفة معه. على حد تعبيره.

وكان "المرصد الآشوري لحقوق الإنسان"، وهو مركز يعنى بحقوق المسيحيين في الشرق الأوسط، ومقرّه في السويد، قد نبّه الإدارة الذاتية الكردية، بأن كنائس مسيحيي سوريا ومدارسها، هي "خط أحمر، لا يمكن العبث به". حسب تصريح لجميل ديار بكرلي، المسؤول التنفيذي للمرصد الآشوري لحقوق الإنسان، في 24 من الشهر الجاري.

واعتبر ديار بكرلي، ما تقوم به الإدارة الذاتية من إغلاق للمدارس وتجنيد قسري للشبان ومصادرة أملاك مهاجرين، بأنه نوع من أنواع التضييق على "ما تبقى" من المسيحيين في منطقة الجزيرة السورية، حسب وصفه.

وكانت الإدارة الذاتية الكردية، قد قامت، سابقاً، بإغلاق مدرسة السريان الخاصة، في مدينة المالكية، الواقعة على المثلث الحدودي بين سوريا والعراق وتركيا، بتاريخ التاسع من الشهر الجاري، بعدما وجهت إليها إنذاراً بالإقفال، بتاريخ السابع منه. وفق المرصد الآشوري الذي قال إن هذا الإغلاق يأتي ضمن ما اعتبره حملة تضييق كبيرة انتهجتها الإدارة الذاتية الكردية، بحق المدارس المسيحية الخاصة، في المحافظة، منذ ثلاث سنوات، على حد وصفه وتأكيده.

وشهدت مدينة القامشلي عدة تظاهرات، احتجاجاً على قيام الإدارة الذاتية الكردية، بإقفال مدارس سريانية في المدينة، في مسعى لإعادة تشغيل هذه المدارس. واجتمع مئات الأشخاص أمام إحدى المدارس السريانية الخاصة، وتدعى (الأمل)، للتنديد بقرار الإقفال. مع الإشارة إلى أن بعض المواقع السورية المعارضة للنظام السوري، قد نقلت أن الإدارة الذاتية قد قامت بإقفال 9 مدارس للسريان الأرثوذوكس، و4 مدارس للأرمن الأرثوذوكس، ومدرسة للسريان الكاثوليك، ومدرستين للبروتستانت.

وتحدثت مصادر إعلامية مختلفة، عن قيام المتظاهرين بتحطيم أقفال أبواب عدة مدارس كانت الإدارة الذاتية الكردية قد أقفلتها، وهي مدرسة (الأمل) ومدرسة (مار افرام) ومدرسة (مار كيريل).

ورداً على إجراءات الإدارة الذاتية، بخصوص إقفال مدارس مسيحية، في القامشلي، كان اجتمع في الثامن عشر من الشهر الجاري، رؤساء وكهنة الكنائس المسيحية في الجزيرة والفرات، وأصدروا بياناً، يرفضون فيه، ما أعلنته الإدارة الذاتية، بوجوب ترخيص المدارس المسيحية وفق مناهج الإدارة المذكورة، وإلا فإنها ستتعرض للإغلاق. حسب البيان الذي أصدره رؤساء الكنائس المسيحية.

وأكد البيان، رفض المجتمعين، لما وصفوه بالتدخل والتعدي على جميع حقوق المسيحيين، بما فيها، رفض أي نوع من محاولات فرض تراخيص أو مناهج على مدارس المناهج. معتبراً أن إغلاق المدارس، يمثل رسالة بالغة الخطورة تمس الوجود المسيحي في المنطقة.

بدورها، قامت الإدارة الذاتية، بالرد على التظاهرات التي اندلعت رفضاً لإغلاق المدارس، وأصدرت بياناً، الثلاثاء، قالت فيه إن "ممثلين عن المجتمع السرياني" ووصفتهم بشركاء مشروع الإدارة الذاتية، حاولوا القيام "بما يضمن سير العملية التعليمية وفق ما يخدم دور وتاريخ ومستقبل الشعب السرياني العريق".

وجاء في بيان الإدارة الذاتية الكردية، أن الهدف الذي يخدم الشعب السرياني، هو "إدخال اللغة السريانية" في المناهج الدراسية. واتهم بعض من سمّاهم مقربين من النظام السوري، من أبناء الكنيسة، بأنهم يصرّون على تعليم لغة سريانية "طقسية"، تلائم "توجهات (حزب) البعث" الحاكم في سوريا.

وقال البيان إن بعض القريبين من دوائر النظام السوري، يصرون على تدريس كامل منهاج النظام، في المدارس. بحد تأكيده، معتبراً أن التظاهرات التي جرت الثلاثاء، نظّمها تابعون للنظام السوري، وبعض رؤساء الكنائس، ومن سمّاهم (الطابور الخامس للنظام).

واعتبرت الإدارة الذاتية، أن ما شهدته التظاهرات المنددة بإغلاق المدارس السريانية، الثلاثاء، من رفع "أعلام النظام"، يؤكد أن تلك المدارس التي تم إغلاقها "تدار بشكل مباشر أو غير مباشر، من قبل النظام (السوري)، بهدف الاستمرار بتدريس مناهجه"، واتهمت من سمّتهم بـ"البعض ممن يدعون انتماءهم للكنيسة" بأنهم "واقعون تحت تأثير النظام وتنفيذ رغباته".

وردّ بيان الإدارة الذاتية، في هذا السياق، على بيان رؤساء وكهنة الكنائس المسيحية في الجزيرة والفرات، والذي صدر في 18 من الجاري، والمندد بإقفال المدارس السريانية. وقال بيان الإدارة الذاتية، إن ما صدر عن هذا الاجتماع "لا يمثل الكهنة ورجال الكنيسة".



138



سركيس قصارجيان - اليوم الثالث

أزمة جديدة تعصف بمسيحيي الجزيرة السورية شمال شرق البلاد، وخزان مسيحيي الشرق بشكل عام وسورية خاصة، مع اقدام ما يعرف بالادارة الذاتية الكردية على إنذار المدارس التابعة للكنائس المسيحية بضرورة الإمتثال لقوانينها تحت طائلة الاغلاق الذي طال الكثير منها.

وفي خطوة تصعيدية، بادرت الادارة الذاتية صباح يوم الثلاثاء الماضي إلى مداهمة 4 مدارس تابعة لمطرانية السريان الارثوذكس في القامشلي واخراج الاداريين منها واغلاقها، ثم تطويقها بمسلحين تابعين لما يعرف بـ"الاتحاد السرياني" في محاولة، حسب سكان من المنطقة، للايحاء بأن المشكلة "سريانية داخلية" بين الكنيسة وأبنائها.

 

التطهير التربوي

وظاهرة اغلاق المدارس ليست جديدة. ففي عام 2016 بدأت ما يعرف بالادارة الذاتية باغلاق مدارس للحلقتين الأولى والثانية (ابتدائية واعدادية) متواجدة في مناطق سيطرتها، واستمرت في عام 2017، حتى تجاوز عدد المدارس المغلقة 2000 مع حلول عام 2018.

وكشفت مديرة التربية في الحسكة الهام صوروخان أن "235 مدرسة فقط للحلقتين الأولى والثانية (من الصف الأول حتى التاسع) من أصل 2286 مستثمرة لوقوعها في مناطق سيطرة الحكومة السورية، في حين أن معظم باقي المدارس مغلقة".

وأضافت صوروخان أن "90% من أبنائنا السوريين ذات الأصول الكردية يفضل أهاليهم المدارس التي تدرس المنهاج الحكومي، وضمناً أبناء مسؤولين فيما يعرف بالادارة الذاتية، مقابل 10% فقط ممن ارسلوا أبنائهم إلى المدارس التي تم وضع اليد عليها وتدرس منهاجاً مختلفا،ً وهؤلاء بمعظمهم مجبرين على هذه الخطوة لارتباط عملهم مع ما يسمى بالادارة الذاتية".

وأكدت صوروخان أن "نسبة الطلاب من أبنائنا السوريين ذات الأصول الكردية في المدارس الخاصة تفوق الـ 60% من مجمل الطلاب، وهو ما يثير حفيظة البعض ويدفعهم إلى العمل على اغلاق المدارس الحكومية والخاصة، في محاولة لاجبار هؤلاء على الذهاب إلى المدارس الأخرى".

وأشارت إلى أنه "هذا العام أقدمت ما يسمى بالادارة الذاتية على إنذار المدارس الثانوية بضرورة تدريس المناهج الكردية للصف العاشر تحت طائلة الاغلاق وعددها ما يقارب الـ 190 مدرسة ثانوية".

ومع بداية العام الدراسي الحالي وصلت "آفة" اغلاق المدارس إلى الخاصة التابعة للكنائس المسيحية، فقد اعتبر البعض أن الأزمة وان كانت تبدو في ظاهرها ادارية، الا أنها تحمل في طياتها، بوادر خطيرة تصل إلى درجة تهديد الوجود المسيحي، المتناقص بشكل دراماتيكي في منطقة الجزيرة السورية.

 

الأكراد يواصلون سياسة "داعش"

مصدر رفيع المستوى في مطرانية السريان الأرثوذكس اتهم في حديثٍ مع موقع "اليوم الثالث" من يقفون وراء قرار الاغلاق فيما يعرف بالادارة الذاتية الكردية "بتنفيذ أجندة مخطط لها سابقاً، بدأتها داعش قبل سنتين، لترحيل المسيحيين من المنطقة بهدف احداث تغيير ديموغرافي، والآن تحاول الميليشيات الكردية المدعومة أمريكياً استكمالها".

وأضاف المصدر الذي فضَّل عدم الكشف عن اسمه، أن "الكنائس المسيحية في المنطقة باتت أمام تحديات وصغوطات كبيرة تختلف في بعض التفاصيل لكنها تتشابه في الخطوط الأساسية".

وكانت "الضغوطات المتواصلة" دفعت برؤساء وكهنة الكنائس المسيحية في الجزيرة والفرات إلى عقد اجتماع في 18 آب 2018 في ديوان مطرانية السريان الأرثوذكس في القامشلي تمخض عنه بيان موقع من قبل كافة المجتمعين أكدوا فيه على "رفضهم القاطع لأي شكل من أشكال التدخل أو التعدّي على جميع حقوق المسيحيين (..) ومحاولات فرض تراخيص أو مناهج على مدارس الكنائس كونها مدارس تتمتع بالشرعية والقانونية" مشدّدين على أن "المدارس لا تقل بالنسبة إلينا أهمية عن الكنائس، وإن إغلاق المدارس يمثّل رسالة بالغة الخطورة تمس الوجود المسيحي في المنطقة".

وهذا البيان ردت عليه ما تطلق على نفسها "هيئة التربية والتعليم في الادارة الذاتية"، بإتهام رؤساء الطوائف المسيحية "بالنزول إلى مستوى لا يليق برجال الدين وسعيهم إلى التشهير بالادارة الذاتية خدمة لأسيادهم في النظام السوري" معتبرة المدارس السريانية والأرمنية في المناطق المسيطرة عليها من قبل الميليشيات الكردية بأنها "مدارس تابعة للنظام وتستخدم كمعابر لتعميم مناهج حزب البعث والفكر الشمولي اللاديمقراطي".

وفي معرض الحديث حول رد الكرد قال مدير أحد المدارس الذي فضل عدم الكشف عن اسمه "خوفاً من الاعتقال" على يد الميليشيات الكردية، إن "مشكلة من يسمون أنفسهم بالادارة الذاتية أنهم يحاولون فرض مناهج لا شرعية وغير معترف بها دون التفكير في مصير الطلاب الذين سيتخرجون من هذه المدارس فلا شهاداتهم معترف بها ولا مناهجهم تتوافق مع النهج التعليمي في المنطقة والعالم". ورأى أن "جل ما يسعون إليه هو الزام جميع الناس في مناطق سيطرتهم على تعلم اللغة الكردية، التي لا يتقنها حتى جزء كبير من المكون الكردي في شعبنا".

محاولات كردية لاختلاق مشكلة سريانية داخلية

واتهم المصدر الكنسي "الإدارة الذاتية بالمراوغة عبر تجنيد بعض الشبان من الطائفة السريانية في تشكيل سمي بالاتحاد السرياني عدد مقاتليه لا يتجاوز الـ 200 مسلحاً معظمهم لا ينتمون أصلاً للطوائف المسيحية للايحاء بوجود مشكلة بين الكنيسة ورعاياها".

وشدد المصدر على أنَّ "الادارة الذاتية حاولت اللعب على وتر اللغة السريانية، وبأن الكنيسة وامتثالاً للقوانين السارية في وزارة التربية السورية لا تدرس اللغة السريانية سوى كلغة طقسية في حين تلتزم بتدريس المناهج العلمية والأدبية باللغة العربية، وهي المناهج التي سيتقدم بها أبناؤنا للإمتحانات العامة للدخول إلى الجامعة وإكمال تحصيلهم العلمي".

وأضاف: "لكن سكان القامشلي الواعين لخطورة هذا الموضوع، كشفوا لعبة الادارة الذاتية وهبوا جميعاً مسيحيين ومسلمين للدفاع عن المدارس، رافضين المناهج التي تحاول الادارة الذاتية فرضها بالقوة".

 

استكمال المقاومة ضد "التكريد"

وكانت انطلقت عصر يوم الثلاثاء، بعيد ساعات من اغلاق المدارس، مظاهرة حاشدة في مدينة القامشلي قام خلالها المتظاهرون بكسر الأقفال وطرد مسلحي الميليشيات الذين حاولوا تفريقها باطلاق النار في الهواء لكن من دون جدوى، وتزامناً قرعت الكنائس أجراسها".

وقال فادي، أحد المشاركين في المظاهرة ل"اليوم الثالث"، إن "اكثر من 1000 رجل وامرأة تجمعوا أمام باب "مدرسة الأمل" المغلق، الذي هو باب الكنيسة في الوقت ذاته، حاملين الأعلام السورية موجهين رسالة إلى الادارة الذاتية مفادها أن التعدي على حقوق أبنائنا التعليمية خطٌ أحمر لن نسمح به مهما بلغوا من قوة".

وأضاف أن "الهدف الأساسي وراء حركة الادارة الذاتية هو اجبار الجميع على تعلم اللغة الكردية، الضيقة الإنتشار والتداول، وحل المشكلة المتمثلة بإحجام الكرد عن ارسال أبنائهم إلى المدارس الكردية وتفضيلهم المدارس الحكومية والخاصة التي لا تزال تلتزم بالمنهاج الرسمي".

هذه الفكرة أكد عليها مدير أحد المدارس أيضاً بالقول "مدارسنا تتبع ادارياً ومالياً للمطرانية لكنها ليست حكراً على أبناء الطائفة فقط بل هي مفتوحة أمام كافة أبناء مجتمعنا السوري، ويشكل أبناء الطائفة السريانية فيها الأقلية، مع وجود عدد كبير من أبناء النسيج الكردي، وغايتنا إشعاع النور لكافة أبناء الوطن دون تمييز في الدين أو العرق أو الانتماء".

وعلى الرغم من اعادة فتح المدارس، إلا أن جميع من التقاهم موقع "اليوم الثالث" أكدوا أن "الأزمة لم تنته وما حدث هو انتهاء فصل من فصول الابتزاز فقط، فالنار لا زالت تحت الرماد بدليل اقدام الادارة الذاتية على اغلاق مدرسة النهضة التابعة للكنيسة الانجيلية في الحسكة صباح يوم الأربعاء.

وشدَّد المصدر الكنسي على أن "الكنيسة عازمة على متابعة نضالها من أجل الحفاظ على حقوق الأطفال في التعلم باعتبار أنَّ مدارسنا لا تقل أهمية بالنسبة لنا عن كنائسنا"، مضيفاً أن "ما يعرف بالادارة الذاتية تحاول اصطياد كل طائفة على حدة عبر خطة تشمل اغلاق كافة المدارس بدأتها بالمدارس السريانية الأكبر عدداً والأكثر انتشاراً في المنطقة".

139

إعداد:أ.د.حنا عيسى)
يا لهف الكنائس المنزرعة في كل أشواك الحقول ..وفي عيون حاملي صليبها..
وقبة الأجراس في أعيادها..

تتابع الفصول (إدمون شحادة)

المسيحيون في العراق وبلاد الشام ومصر :
•    في فترة الفتح الإسلامي للشام والعراق ومصر (636 - 637 ميلادية) كان المسيحيون يؤلفون 95 في المئة من سكان هذه البلاد (9 ملايين في العراق و 4 ملايين في سوريا و25 مليون في مصر).
•    وفي سنة 1904، أي في مطلع القرن العشرين، شكل المسيحيون 25 في المئة  من سكان الأردن وفلسطين ولبنان وسوريا.
•    وبعد عشر سنين ، عشية الحرب العالمية الأولى، كانت نسبة المسيحيين في سوريا والعراق قرابة 20 في المئة من السكان، و 80 في المئة في مصر.
•    عدد المسيحيين العراقيين حتى نهاية 2002 كان  مليون وسبعمائة وثلاثين الف  مسيحي عراقي والان عدد المسيحيين العراقيين فقط ثلاثمائة وثلاثين الف مسيحي عراقي.

المسيحيون في فلسطين:
إن نسبة المسيحيين في فلسطين إلى مجموع السكان كانت، في سنة 1890، نـحو 13 في المئة. ومع بداية الانتداب البريطاني في سنة 1917 هبطت الى 9.6 في المئة. وفي عام 1931 صارت 8.8 في المئة. وفي  1948 صارت نـحو 8 في المئة. أما في عام 2000 فقد بلغت نسبة المسيحيين في فلسطين قرابة 1.6 في المئة فقط، إذن عدد المسيحيين اليوم لا يتجاوز 160 ألفاً، بينهم 114 ألفاً في  اراضي ال 48 – في الداخل الفلسطيني  و 46 ألفاً في الضفة والقطاع.

المسيحيون في القدس:
كان عدد المسيحيين في القدس، بحسب إحصاء 1922 نـحو 14700 نسمة، والمسلمون 13400 نسمة، بينما بلغوا في إحصاء 1/4/1945 نـحو 29350 نسمة، والمسلمون 30600 نسمة. وهبط عدد المسيحيين في القدس عام 1947 إلى 27 ألف نسمة ، وهم اليوم قرابة خمسة الاف .

140
وكالة يونيوز

مع استمرار الأحزاب السياسية والائتلافات الفائزة في الانتخابات التشريعية التي أجريت في الثاني عشر من ايار/مايو الماضي، في التفاوض من أجل تأسيس الكتلة الاكبر، والتي سيقع على عاتقها تشكيل الحكومة الجديدة، بينما تتخوف الأقليات في منطقة سهل نينوى الواقع شمال وشرق الموصل من المساومة على مناطقهم والعودة الى المربع الاول قبل داعش الارهابي.

ناشطون وشيوخ عشائر في منطقة سهل نينوى يرفضون أي مساومة على منطقهم من خلال تنفيذ المادة 140 من الدستور، بعد ان حرروا الارض من الارهابيين حيث يعيش الاقليات في تلك المناطق بأمن وامان وازدهار، في ظل وجود قوات الحشد الشعبي من ابناء المنطقة.

وفي الإطار، قال الناشط السياسي عبد الملك أحمد في حديث لوكالة يونيوز، " نسمع بين حين وآخر ان هناك تنازلات من قبل الاحزاب الفائزة، ونحن كسياسيين في سهل نينوى نرفض هذا رفضا قاطعا، لاننا دفعنا ثمنا للسياسيين منذ عام 2003 حتى عام 2013".

وأضاف أحمد، " نناشد الحكومة السابقة بأنه لا يوجد اي اسناد لابناء سهل نينوى، فإلى متى سنبقى ندفع ثمنا في سبيل اراضي العراق ولم نجد اي تعاون من قبل الحكومة لنا".

أما السياسي حسين أيوب محمد قال، " شهدت هذه المناطق بعد تحريرها استقرارا سياسيا وامنيا ، ولا تتحمل اقحامها بالمشاكل السياسية والادراية، ولطالما تعرضت هذه المناطق الى الاعتداءات الارهابية، وابناء هذه المناطق ضحية لهذه المساومات السياسية في بغداد وبقية المناطق، فنحن بالطبع نرفض كأبناء سهل نينوى، اقحامها في المشاكل السياسية لان ذلك لا يصب في مصلحة المواطن وسيربك الوضع الامني والادراي في المنطقة".

وفي السياق، قال رئيس مجلس وجهاء الشبك الشيخ عباس حسين اغا لوكالة يونيوز ، "نطالب السياسيين والكتل السياسية الاسراع في سد الفراغ الدستوري وتشكيل حكومة من الشعب العراقي، من قبل ناس لهم خبرة في الحياة لكي نكون في حياة أفضل، ويستقر الامن والامان في بلادنا".

141

موقع البطريركية الكلدانية / إيفا جابرو

بإيعاز من غبطة ابينا البطريرك الكاردينال مار لويس روفائيل ساكو الكلي الطوبى انطلقت يوم الثلاثاء 28 آب 2018
حملة توزيع 6 آلاف صندوق ماء صالح للشرب لأهالي البصرة المنكوبة بعد حالات التسمم التي حدثت نتيجة تلوث المياه وعجز الجهات المعنية عن توفير مياه الشرب لأغنى مدينة في العراق والشرق الأوسط بالثروات الطبيعية والتي تغذي كل العراق اقتصاديا. وقد اكتضت مستشفيات البصرة خلال الأيام الماضية بما يتجاوز العشرة آلاف حالة تسمم. وقد أرسلت هذه الوجبة من المياه اخوية المحبة – كاريتاس مشكورة وبإسهام البطريركية.

عُرف غبطته بمواقفه الانسانية تجاه النازحين من مختلف الفئات وها هو يتضامن مع أبناء البصرة بهذه المبادرة تعبيراً عن ابوّة الكنيسة تجاه الشعب عموماً والذي يمر بكارثة بشكل خاص.

لذا نهيب بكل ذوي الإرادة الطيبة أن يحذو حذو غبطته في مثل هذه المواقف التي تنم عن الانتماء العراقي الصميمي.

 حضر سيادة المطران مار حبيب النوفلي، راعي ابرشية البصرة وجنوب العراق عملية توزيع المياه، اذ قام بارسال الشاحنة الأولى لأهالي قضاء شط العرب، ناحية التنومة، في حين اُرسلت الشاحنة الثانية الى منطقة الكزارة/البريهة حيث تقاطر الناس شاكرين لنيل نصيبهم من المياه الصالحة للشرب.

وسوف يرسل غبطته قريباً وجبة ثانية ومماثلة من هذه المياه الصحية.



[/center]


142
تلقى موقع (عنكاوا كوم ) توضيحا من الدكتور ابراهيم العلاف بشان مقال نشره الموقع حول كتابه الذي اصدره بمناسبة مرور (خمسون عاما  من تاريخ جامعة الموصل ) بعنوان: مؤرخ موصلي يقصي بصمات المسيحيين من تاريخ جامعة الموصل. ننشر ادناه نص التوضيح:

توضيح

إطلعت على ما نشر في موقعكم العامر  واقصد مقال غفل من التوقيع عنوانه :(مؤرخ موصلي يقصي بصمات المسيحيين  من تاريخ جامعة الموصل) واقول ان ما جاء فيه غير صحيح . وانني ، وقد قضيتُ في جامعة الموصل اكثر من أربعة عقود ، والان انا استاذ متمرس فيها ( متقاعد ) ولي علاقات ولي تلاميذ كثيرون على مستويات البكالوريوس والماجستير والدكتوراه لم افكر في يوم ما ان هذا الزميل او هذا الاخ من الدين الفلاني أو المذهب الفلاني وقد كتبت مئات المقالات عن اهلي واخواني المسيحيين ورموزهم وبرنامجي التلفزيوني من قناة الموصلية  الفضائية : ( موصليات ) قد قدمت فيه الكثير من الحلقات عن اخي  المؤرخ والكاتب الكبير الاستاذ بهنام حبابة  أمد الله بعمره ومتعه بالعافية وعن المؤرخ سليمان صائغ وآخر حلقة كانت عن ( إنجيل بغديدا 1220 م ) وأي قراءة لكتابي المشار اليه تكشف بأنني لم أترك إسم أي أخ أو زميل أو صديق فقط ..
اسأل من كتب المقال ، وان كان شجاعا فليفصح عن إسمه هل ان المرحومة الاستاذة الدكتور نهاد الخياط والتي نعرفها بنهاد اللوس مسلمة لو مسيحية وانا آسف ان اعرفها بالدين وقد كتبتُ عنها في الصفحات 330و331و333 .
وفي الصفحات 16-23 اشرت الى اسماء الدكتور يوئيل يوسف عزيز (طبعا لي مقال عنه متوفر  في النت ) والدكتور مازن فضيل محروك والدكتور عاصم عبد الكريم عزوز والدكتور سمير عبد الرحيم سعيد والدكتور جبرائيل برصوم عزيز والدكتور عامر فرنسي ججو والدكتور دنحا طوبيا كوركيس والدكتور كيورك مارزينا كرومي والدكتور جان توماس حنا والدكتور هيكل حبيب سرسم والدكتور اودا ابلحد قس يونان والدكتور صباح حنا هرمز والدكتور وليد جورج غزالة والدكتور جنية مجيد سرسم وقلت ان هؤلاء وغيرهم من الرعيل الاول والرعيل الثاني حملوا شرف مسؤولية بناء الجامعة وكان لهم شرف تطويرها خلال ال50 سنة الماضية من خلال ماكانوا يقومون به من بحث وتدريس وخدمة المجتمع فضلا عن القيادة والادارة الجامعية ومنهم رؤساء اقسام وعمداء ومدراء مراكز بحثية (ص 16 ) .
ولااريد ان اطيل عليكم ، ولكن لابد ان أُذكر كاتب المقال ، واقول لو كان منصفا وتخلى عن ما في رأسه من نية سيئة  وحقد دفين وغيرة غير مبررة وحسد قاتل ، لوجد انني اشرت الى  اسماء كثيرة في الكتاب ففي الصفحة 74 وانا اتحدث عن كلية طب الموصل ذكرت الاستاذ ابراهيم بهنام وكان (مساعد باحث ) عند تأسيس الكلية 1959 ، وادوارد قصيرة وكان معيدا (ص75) وهناك (مئات )  نعم مئات الاسماء التي ذكرتها من اهلي المسيحيين عندما تحدثت عن الكليات لايتسع المجال لذكرهم  الان ومنهم مثلا الانسة برلنتي جميل شمعون والانسة نهلة جليل بطي ( مدرسات في قسم الرياضيات في كلية العلوم )..انا اخجل مما ذكره كاتب هذا المقال  المنشور بدون توقيع ، ولااريد ان اتجاوز عليه لكن اقول انني على ثقة في انك اخي الاستاذ امير المالح سوف لن تقبل في ان يبقى مثل هذا المقال في موقع عينكاه الذي اكن له كل احترام طبعا أعتد بمصداقيته وابتعاده عن كل نفس بعيد عن النفس العراقي الجامع الذي نبتغيه ونكرسه وارجو نشر ردي هذا وبإمكاني ان اذكر له المئات ممن ذكرتهم من اخواني وزملائي الذين ، والله لم اكن اعرف او على الاقل اركز على ديانته فكلنا عراقيون وكفى ، وارجو ان تعرف ان لي سواء في صفحتي الفيسبوكية او مدونتي او موقعي الفرعي في الحوار المتمدن مئات المقالات عن اهلي من المسيحيين الذين لااميزهم عن غيرهم طالما تركوا بصمات في تاريخنا الحديث والمعاصر وتلاميذي يعرفونني جيدا ..تحياتي واعتزازي .
الاستاذ الدكتور ابراهيم العلاف استاذ التاريخ الحديث المتمرس -جامعة الموصل رئيس إتحاد كتاب الانترنت العراقيين -30-8-2018

رد من موقع عنكاوا كوم:
ان الاسماء التي ذكرها الكاتب في سياق اشارته للاكادييميين المسيحيين وردت بشكل عابر  ومن خلال جهودهم في مراكزهم الجامعية التي عملوا فيها واخلصوا وبلا شك فان تلك الجهود  برزت مع الاف الجهود من ابناء المدينة لكن الكاتب اغفل تماما اي اسم من هذه الاسماء لدى تناوله في الفصل  الرابع من الكتاب رموز من جامعة الموصل حيث اورد 37 اسما دون الاشارة للقامات المسيحية ممن برزت وتركت بصماتها.

143
تناقص أعداد المسيحيين في العراق وكفاحهم من أجل البقاء



عنكاوا كوم – TRT World
ترجمة رشوان عصام الدقاق


لقد تضاءل عدد المسيحيين في العراق ولا يفهم أؤلئك الذين يزعمون أنهم يساعدون في ضمان بقائهم حتى ما يحتاجون اليه.

تضاءلت أعداد المسيحيين في العراق بعد مطاردتهم واستهدافهم وسط الصراعات الطائفية المتنافسة إذ تُكافح طوائف الأقليات الدينية من أجل البقاء.
كان يعيش في العراق أكثر من 1.5 مليون مسيحي ولكن بعد الغزو والاحتلال الأميريكي  عام 2003 وظهور داعش لاحقاً لم يبقى، كما تُشير التقديرات، سوى 250 ألف مسيحي فقط.

لقد هرب المسيحيين في البداية الى البلدان المجاورة، مثل الأردن وتركيا، لكن ذلك لا يُمثل إلا نسبة ضئيلة من المجموع الكلي. وهناك ما يُشير الى وجود 20 ألف مسيحي في لبنان التي تُعّد واحدة من أكثر الدول التي يسكنها المسيحيين في المنطقة. والأحزاب المسيحية اللبنانية مؤثرة على سير الحياة في لبنان وكانت في صراع أثناء الحرب الأهلية ولها مجتمعات داعمة ومؤيدة.

يتردد العديد من المسيحيين العراقيين في العودة الى بلادهم ويقول البعض منهم، من أصل عربي، أنهم يُفكرون في الذهاب الى المنطقة الكردية  حيث تزدهر فيها الأقليات مقارنة مع تلك التي تعيش في ظل الحكم الديني. وما يزال آخرون يقولون بأنهم كانوا أهدافاً للسلطات الكردية  التي تسعى الى تكريد المناطق في شمال العراق وقد تعرضوا للتهديد والترهيب.

في العام 2016 استقبلت الولايات المتحدة 37 ألف مسيحي معظمهم من سوريا و 7800 مسيحي فقط من العراق. ومن الجدير بالذكر أن المسيحيين في العراق كانوا أكثر عرضةً للإستهداف من قِبل الجماعات المتطرفة مقارنةً مع المسيحيين السوريين الذين هم إما تحت حماية نظام بشار الأسد الذي يحظى بدعم الأقلية المسيحية أو أن لديهم أفراداً وأقرباء للعائلة في لبنان.

ومع ذلك، وعلى الرغم من إدعاءات الرئيس الأميريكي دونالد ترامب، هناك من يدّعي أن الدخول الى أميريكا كمسيحي أصبح أكثر صعوبةً، وكان قد تم قبول 32% من المسلمين اللاجئين الى الولايات المتحدة منذ عام 2003 مقارنة مع 46% من أؤلئك ذوي الخلفية المسيحية.
إضافة الى ذلك، لايحصل المسيحيين الباقين في العراق على المساعدات التي وعد بها الغرب. وفي وقت سابق من هذا العام، قال نائب الرئيس الأميريكي مايك بنس "أن المسيحية تتعرض لهجوم غير مسبوق في تلك الأراضي القديمة"، وأن الولايات المتحدة قد خفضت تمويلها لخدمات المساعدة في الأمم المتحدة وتلتزم بتقديم الأموال الى المنظمات الأصغر التي تدعم الأقليات في العراق وسوريا.

وبنس المسيحي المشهود له بالبنان، هو المفتاح الرئيس في قيادة أجندات الجماعات الانجيلية الأميريكية التي تريد الحفاظ على المسيحية في الشرق الأوسط. ومنذ ذلك الحين أثمرت الضغوط التي مارسها بنس الى تهيئة ما لا يقل عن 35 مليون دولار من الأموال المراد إطلاقها الى الجماعات المسيحية واليزيدية. لكن العديد من المنظمات التي تدعم المسيحيين في العراق رُفضت من قِبل الوكالة الأميريكية للتنمية الدولية التي تقوم بتوجيه وتوزيع الكثير من التمويل. ومع وجود عشرات الآلاف من المسيحيين العراقيين خارج العراق وترددهم في العودة فإنه سيكون من الصعب إعادة بناء مجتمعاتهم.

من المحزن أن الجماعات الانجيلية في الولايات المتحدة  التي تهتم بحماية المسيحيين في المنطقة نادراً ما يفهمون احتياجاتهم، ومما يجعل الأمور أكثر سوءاً هو فشلهم في فهم حياة أو فلسفة المسيحيين في الشرق الأوسط ولديهم الانطباع بأنهم يُكافحون في سبيل بقاء بعض الدلائل للمسيحية الغربية، كطريقة لتحقيق نبوءة نهاية الزمن التي تجلب يسوع المسيح التاريخي الى الأرض.

إن ذلك لا يُمثل الطريقة بمنظور المسيحيين العراقيين، وهم إحدى أقدم الطوائف في العالم والبعض ما يزال يستخدم اللغة الآرامية في القداديس الكنسية، اللغة التي كان يسوع المسيح يتحدث بها. ويعود تاريخهم وتوسعهم في المنطقة الى القرن الأول الميلادي. ولقرون عديدة بعد ذلك تعايش المسيحيين مع جماعات أخرى بعد الفتوحات الإسلامية في القرن الميلادي السابع، وكانت لهم بعض الامتيازات في ظل الامبراطوريات الاسلامية التاريخية. ولكن في القرنين الثالث عشر والرابع عشر واجه المسيحيون الاضطهاد وسط الحروب والنزاعات الاقليمية, إلا أن التقاليد الكلدانية والآشورية بقيت حية ومستمرة.

مارس المسيحيون إيمانهم وعقائدهم علانية وكثيراً ما كانوا موحدين مع جيرانهم الذين يعودون الى الخلفيات الاسلامية السنية والشيعية وكذلك مع اليزيديين.، والعديد منهم يقول الآن أن ذلك تغيّر بعد العام 2003. وأدى نقص الخدمات مثل الماء والكهرباء والوظائف الى صعوبة الحياة، خاصة في محافظة نينوى  في شمال العراق، وحتى قبل احتلال داعش.

وخلال السنوات الأربع الماضية تطشّر وانتشر المسيحيين الى جنوب بغداد والبعض الآخر شمالاً الى مدينة دهوك حيث تتوفر الموارد بشكل أكبر ولا يتوقعون العودة الى نينوى التي ما تزال تُعاني من الخراب والأنقاض والحطام.

هناك نقص في المعرفة والثقافة بين المسيحيين الأميريكان حول الفصائل الكلدانية والآشورية الذين هم جزء من المظلة الكاثوليكية. ويُعّد التنافس بين الكاثوليك والانجيليين في أميريكا نزاع لاهوتي قديم حيث يرى الانجيليين أنهم يُمثلون المسيحية بشكلها الصحيح. ومن الجدير بالملاحظة أن المسيحيين الانجيليين البيض لا يجدون العرب العرقيين مرادفين للمسيحية حيث يصفوهم جميعاً على أنهم مسلمين.

وفقاً للاتحاد الأميريكي للحريات المدنية، تم اعتقال أكثر من 100 من المسيحيين العراقيين في المطارات الأميريكية بعد توقيع ترامب الحظر على البلدان ذات الغالبية المسلمة في عام 2017 على الرغم من الوعود في إعطاء الأولوية للمسيحيين من طالبي اللجوء. وشعر سكان العديد من البلدات والمدن المسيحية خيانة الغرب لهم أثناء احتلال داعش وأصبحوا منسيين أو مهجورين وليس لديهم الآن مصلحة في العودة الى ديارهم بدون أمن أو تمويل.

تدور التقاليد المسيحية في الشرق الأوسط حول نمط الحياة والهوية، إذ تتعلق بالوحدة والتعامل مع جيرانهم وأصدقائهم من الأديان الأخرى. وأصبح الآن قلقهم على الاهوت التوراتي أقل بكثير من قلقهم على المستقبل وإطعام أطفالهم ومكان عيشهم ونومهم بأمان.
من الجدير بالذكر، يعتقد العراقيين من جميع الأديان أن الحكومة العراقية لا تُعطي الأولوية لإعادة بناء الموصل . وإذا لم يُساعد المجتمع الدولي فإن التفاوت الاقتصادي قد يُؤدي الى مزيد من القبلية وظهور نسخة أخرى من داعش، أو صراع طائفي آخر.
في الوقت الراهن، يُلاحظ أن أعداد المسيحيين المترددين لحضور القداديس في الكنائس قليل جداً، وكغيرهم من الأقليات في العراق، فإن المجتمعات المسيحية تُكافح من أجل البقاء. ويعمل الكهنة مع العائلات الباقية  لبث الطمأنينة بينهم ويعملون بدرجة أكبر على الصلاة لعودة النازحين الى بيوتهم وإعادة بناء حياتهم وتاريخهم.

144
ملحق عراقيون المدى يحتفي بالفنانة الرائدة ازادوهي صاموئيل ويقيم جلسة احتفالية لها بالمتنبي
عنكاوا كوم –خاص
خصص ملحق عراقيون الصادر عن جريدة المدى  عدده الاسبوعي للاحتفاء  بالفنانة الرائدة ازادوهي صاموئيل  فضلا عن اعلان بيت المدى  في شارع المتنبي عن احتفاله بالفنانة ضمن منهاجه الأسبوعي  الخاص بالاحتفاء بالشخصيات العراقية اللامعة وسيتحدث عدد من الفنانين عن منجز الفنانة القديرة .تبدأ الجلسة من الساعة 11 صباح الجمعة..وضم الملحق مقالات  كتبها مجايلين للفنانة  ابرزوا فيها عشقها للمسرح العراقي واهتمامها بالتحصيل الاكاديمي والدراسات المتعلقة بهذا الفن اذ كتب لطيف حسن  عن الفنانة بكونها رائدة  المسرح العراقي  فيما  نشر الملحق حوارا لعلاء الماجد ابرزت فيه ازادوهي صاموئيل  عشقها للمسرح مضيفة بان هذا العشق يكاد يدمرها  كما كتبت وداد ابراهيم  عن الفنانة بكونها  اول امراة عراقية درست واعتلت المسرح العراقي  وكتب علي حسين في الصفحة الاخيرة للملحق مقالا عنونه (ازادوهي اوووف شوكت نرتاح)...

146
رووداو- أربيل
/جانب من مظاهرات القامشلي ضد اغلاق المجراس السريانية
http://www.ankawa.org/vshare/view/10923/qamishli-1/

صعدت الإدارة الذاتية لهجتها ضد المسيحيين الذين يرفضون قرار إغلاق مدارس السريان التي تدرس منهاج النظام السوري في محافظة الحسكة، مشددة على أن المظاهرة التي جرت في القامشلي يوم الثلاثاء 28 آب 2018 تدل على أن تلك المدارس تدار من قبل النظام بهدف الاستمرار بتدريس مناهجه.

وتظاهر ما يقارب 500 شخص مسيحي، أمس الثلاثاء أمام مدرسة الأمل الخاصة للسريان في حي الوسطى بمدينة القامشلي، ونددوا بقرار الإدارة الذاتية بإغلاق المدارس الخاصة للسريان.

وقالت هيئة التربية والتعليم في مقاطعة الجزيرة التابعة للإدارة الذاتية، في بيان اليوم الأربعاء، 29 آب 2018، اطلعت عليه شبكة رووداو الإعلامية: "حاول ممثلون عن المجتمع السرياني من الحريصين على الثقافة والتاريخ السرياني من شركاء مشروع الإدارة الذاتية الديمقراطية ومؤسسيها بقيادة حزب الاتحاد السرياني يوم الثلاثاء الواقع في 28/8/2018 ، القيام بما يضمن سير العملية التعليمية وفق ما يخدم دور وتاريخ ومستقبل الشعب السرياني العريق، حيث بادرت تلك القوى الحريصة إلى الحد من عملية الاستثمار التي تتم في المدارس الخاصة التابعة لشخصيات سريانية في قامشلو".

تابع البيان: "يرى حزب الاتحاد السرياني بأن الهدف الذي يخدم الشعب السرياني هو إدخال اللغة السريانية في مناهجها الدراسية لبناء جيل واع يدرك تاريخه وثقافته الأصلية عدا عن تلك التي حاول نظام البعث صياغتها وفق منظوره، كذلك الحد من دور البعض من الذين يدعون انتماءهم للكنيسة والمقربين من دوائر النظام السوري وبخاصة الأمنية منها، الذين يصرون فقط على تعليم لغة سريانية طقسية فقط تلائم توجهات البعث لا التي تخدم الشعب السرياني، من خلال الإصرار على تدريس كامل منهاج النظام".

وبحسب البيان فقد "جوبهت هذه المحاولة بإثارة الفوضى من قبل تابعين للنظام وبعض رؤساء الكنائس أو الطابور الخامس للنظام الذين خرجوا رافعين أعلام النظام وشعارات تتعارض مع المسيرة التربوية، ولكي لا يحدث مالا يحمد عقباه غادر أنصار الاتحاد السرياني المكان".

وأوضحت هيئة التربية والتعليم في مقاطعة الجزيرة "أن ما جرى في قامشلو في 28/8/2018 يدل بشكل قاطع على أن تلك المدارس تدار بشكل مباشر أو غير مباشر من قبل النظام بهدف الاستمرار بتدريس مناهجه، وأن البعض ممن يدعون انتماءهم للكنيسة واقعون تحت تأثير النظام وينفذون رغباته، وأن تلك المدارس ليست أكثر من مشاريع اقتصادية ينتفعون منها، المحاولات التي تريد من جعل المدارس الخاصة نقاطاً لاعتماد منهاج النظام تأتي في إطار تقديم دعم معنوي للفكر الفردي الذي سقط في سوريا وللذهنية الإقصائية بحق الشعوب".

 وأشار البيان إلى "أننا نعتقد بأن المحضر الذي صدر باسم البعض من الكهنة ورجال الكنيسة بتاريخ 18/8/2018 لا يمثل الكهنة ورجال الكنيسة ونرى بأن تدخل رجال يقدمون أنفسهم باسم الكنائس في هذا الموضوع هو حرف لقيم الكنيسة ودورها في نشر العلم والثقافة والذي يكمن دون خلطه بالسياسة كذلك تشويه لدور رجال الدين ورجال الكنيسة الذين يمثلون قيماً معنوية ووجدانية عريقة هي أكبر من أن تتنازل لمستوى ما حدث في الأمس، دفاعهم عن ما يخدم شعبهم لصالح النظام تعارض واضح في الوظائف التي يتحدثون باسمها، نحن بدورنا نؤكد مرة أخرى بأننا سندافع عن كل ما يمكن من أجل إحياء اللغة والثقافة الأصيلة وتسخيرها في خدمة أطفالنا ومستقبلهم ولن نقبل بأية إملاءات أو إجراءات لفرض مناهج لا تخدمنا كشعوب عريقة في سوريا والمنطقة، كما إننا نكن كل التقدير للكنيسة ورجالها حيث تعلمنا دوماً أن نراهم في حقيقتهم التي تخدم السلم والحق والأمان لذا رمزيتهم ودورهم موضع تقدير".

وكان رؤساء وكهنة الكنائس المسيحية في الجزيرة والفرات، طالبوا السبت، 18 آب 2018، الإدارة الذاتية بالتراجع عن قرار إغلاق مدارس السريان، مشيرين إلى أنه "لا توجد أية جهة سياسية أو شخصيات مهما كانت صفتها تمثل الكنائس".

وأوضح رؤساء وكهنة الكنائس المسيحية في الجزيرة والفرات بمحضر اجتماعهم الأخير الذي عقد في القامشلي أن المشاركين في الاجتماع "شددوا على أن المدارس لا تقل بالنسبة إلينا من أهمية عن الكنائس"، مشددين على أن "إغلاق المدارس يمثل رسالة بالغة الخطورة تمس الوجود المسيحي في المنطقة".

وشددت هيئة التربية والتعليم في مقاطعة الجزيرة في ختام بيانها على أن "هذه المحاولات في هذا التوقيت هدفها النيل من استقلالية التعليم ومساره الصحيح الذي عاد بعد تضحيات كل مكونات شعبنا بمن فيهم الشعب السرياني إلى صوابيته من أجل بناء نظام تعليمي مستقل يلبي الحاجة الفكرية والعلمية ويمنع تمزيق العلاقات الاجتماعية والعيش المشترك، لا تلك التي تكون مشاريعاً لتمجيد وبقاء الدولة الواحدة والفكر الفردي والتعليم المسخر في خدمة أهداف هي ذاتها التي دمرت التعليم في سوريا وشوهت قيمه الحضارية".



147

عنكاوا كوم / النشرة

افاد مراسل "النشرة" في ​سوريا​ أن "البطريرك إغناطيوس أفرام الثاني بطريرك أنطاكية وسائر المشرق للسريان الأرثوذكس والرئيس الأعلى للكنيسة السريانية في العالم زار ​مدينة القامشلي​ والتقى المسؤولين في المدينة و​مدينة الحسكة​ لمتابعة الاوضاع في المنطقة وما يجري من تطورات بين ابناء الطائفة السريانية واهالي المنطقة وبين قوات سورية الديمقراطية وفرضها بالقوة تدريس مناهجها في المداس التي تتبع للطائفة".

وشهدت المنطقة قبل يومين مظاهرة شعبية شارك فيها جميع مكونات المتطقة احتجاجا على اغلاق ​المدارس الخاصة​ بطائفة السريان الارثوذوكس من قبل مؤسسة "الولف باوو" التابعة لحزب ​الاتحاد السرياني​ المعارض والمشار ك في الاداراة الذاتية في منطقة الحسكة، وقام الاهالي بطرد دورية الاسايش من امام مدرسة الامل الخاصة للسريان ​الارثوذكس​ وعناصر الاتحاد السرياني وكسروا قفل المدرسة وتم دخول المتظاهرين الى داخل كنيسة السيدة ​العذراء​ وسط مدينة القامشلي.

ومن ثم تم اخذ قرار من قبل المجلس الملي لطائفة السريان الارثوذوكس باعادة فتح المدارس اليوم والتجهيز لبدء استقبال الطلاب في المدارس لمتابعة السير في العملية التربوية وفق مناهج التربية للدولة السورية الى جانب تعليم اللغة السريانية مع اخذ كافة الاحتياطات والحذر من قبل مؤسسات الكنيسة في حال محاولة الهجوم مرة اخرى على المدارس من قبل "سلطة الامر الواقع" في المنطقة لفرضها تدريس مناهج باللغة الكردية وغير معترف بها والتي تم رفضها من قبل كافة مكونات المنطقة من عرب واكراد وسريان وكلدان واشوريين وارمن.

148


فضائية الجديد / علاء حلبي

يسود التوتر أجواء مدينة القامشلي في محافظة الحسكة شمال شرق سوريا، بعد أن أقدمت قوات تابعة لـ "الإدارة الذاتية" الكردية على إغلاق جميع الكنائس السريانية، وعدة كنائس أخرى، ضمن حملتها على المدارس الخاصة الموجودة في تلك الكنائس.

وخرج المئات من المواطنين أمس إلى شوارع المدينة، وقاموا بطرد عناصر "الإدارة الذاتية" كما قاموا بتحطيم القفل الذي وضعه العناصر على باب كنيسة العذراء، واعتصموا بداخلها، قبل أن يتمكنوا من إعادة فتح جميع الكنائس المغلقة.

وأثارت هذه الحادثة جدلاً واسعاً في وسائل الإعلام وعلى مواقع التواصل الاجتماعي حول السبب الرئيسي لقيام الأكراد، الذين يقودون مشروع "الإدارة الذاتية"، بإغلاق الكنائس، وترامي الاتهامات بين الأكراد والسريان ذاتهم، في وقت بدأ فيه الحديث عن وجود صراع "سرياني - سرياني" لا علاقة للأكراد به.

البحث في تفاصيل القضية يقود إلى العودة إلى العام 2012، عندما بدأ الأكراد يفرضون مناهج باللغة الكردية بشكل تدريجي، قبل أن يتم إصدار منهاج خاص بمناطق سيطرة الأكراد (الإدارة الذاتية) بثلاث لغات (الكردية، العربية، والسريانية)، حيث تم إدخال هذه المناهج متواتر إلى المراحل العمرية الأكبر، ليصل هذا العام إلى المرحلة الثانوية.

وتشارك مكونات سريانية وعربية في الإدارة الذاتية، بينها قوات السوتورو المنقسمة إلى شطرين، شطر يقف مع الأكراد، وآخر مع الحكومة السورية.

ومنع الأكراد، الذين يسيطرون على الإدارة الذاتية، المدارس الخاصة في مواقع سيطرتها من التدريس، وقامت بإغلاق جميع المدارس الخاصة التي لم تلتزم بالمناهج الجديدة، كما قامت بتوجيه إنذار إلى الكنائس قبل نحو أسبوعين بالالتزام بالمناهج الجديدة تحت طائلة "الإغلاق".

وأصدر رجال دين مسيحيون سريان بياناً في الثامن عشر من الشهر الحالي يرفضون من خلاله تدريس المناهج التي يفرضها الأكراد، الأمر الذي ردت عليه قيادة "الإدارة الذاتية" ببيان اتهم الكنائس والمدارس بالاتجار بالتعليم، وتعليم الأطفال مناهج حزب البعث، قبل أن تتوجه قوات مسلحة مشتركة من قوات "الأسايش" الكردية، و"السوتورو" السريانية إلى الكنائس وتقوم بإغلاقها.

مصدر في مديرية التربية في الحسكة بيّن خلال اتصال هاتفي مع موقع قناة "الجديد" أن المناهج التي يحاول الأكراد فرضها تتضمن مغالطات تاريخية كبيرة، حيث يجري تعليم الأطفال تاريخ عبد الله اورجلان، وتاريخ حزب العمال الكردستاني، بالإضافة إلى التلاعب بالمنهاج الديني، الأمر الذي رفضته الكنائس.

بالإضافة إلى ذلك، يوضح المصدر أن قرار الأكراد بفرض مناهجهم وضع الطلاب أمام مستقبل مجهول، حيث لا تحظى هذه المناهج بأي اعتراف محلي أو دولي، ولا يستطيع الطلاب الذين ينتهون من المرحلة الثانوية إكمال تعليمهم إلا في جامعتين كرديتين فقط، غير معترف بهما في العالم.

ورفع المتظاهرون أمس علم الجمهورية العربية السورية، في رد على محاولات "الإدارة الذاتية" سلخ الحسكة من الدولة الأم، وفق ما ذكر ناشطون، عن طريق التلاعب بعقول الأجيال من جهة، وحظر العلم السوري من جهة أخرى.

ونفى ناشطون ما يشاع عن أن المشكلة ناجمة عن صراع "سرياني - سرياني"، ففي وقت يشارك فيه قسم من السريان في "الإدارة الذاتية" فإن القيادة الرئيسية تعود للأكراد الذين قاموا بوضع المناهج وتعميمها، ضمن مشروع أكبر من مجرد لغة سريانية أو كردية. ويعيد ناشطون سبب الحديث عن هذا الصراع إلى تعمد الأكراد إرسال قوات من "السوتورو" السريانية التابعة لها ضمن القوات التي قامت بإغلاق الكنائس.

ويسيطر الأكراد على أكثر من ألفي مدرسة من أصل 2433 موجودة في محافظة الحسكة، وقاموا بطرد المدرسين وتعيين كوادر تدريسية خاصة لتدريس المنهاج الجديد.

وتعتبر وزارة التربية الطلاب الذين يتلقون التعليم في مدارس الأكراد متسربين، حيث لا تشملهم الإحصاءات، كون تلك المناهج غير معترف بها. وبلغ عدد الطلاب المتسربين وفق إحصاءات مديرية تربية الحسكة 161 ألف طالب.

وبالعودة إلى حادثة إغلاق الكنائس، ذكرت مصادر كنسية لموقع قناة "الجديد" أن اجتماعات تجري في الوقت الحالي في محاولة لإيجاد حل للمشكلة التي تحولت من مشكلة تعليمية إلى دينية.

والتزم الأكراد الصمت في الوقت الحالي، وتراجعوا بشكل مبدئي عن إغلاق الكنائس بانتظار التوصل إلى توافق نهائي، في وقت يزور فيه وفد كنسي سرياني رفيع المستوى القامشلي ضمن محاولات إنهاء المشكلة.

وبحسب المصدر، فإن الكنائس تصر على تعليم لأطفال منهاج وزارة التربية السورية، لعدة أسباب تتعلق بالمغالطات التي تتضمنها المناهج الكردية، وعدم الاعتراف بتلك المناهج، والمستقبل الغامض الذي ينتظر من يتعلمها وغيرها من الأسباب، الأمر غير الموجود في مناهج وزارة التربية السورية المعترف بها.

149
مؤرخ موصلي يقصي بصمات المسيحيين  من تاريخ جامعة الموصل
عنكاوا كوم –خاص
بمناسبة مرور خمسون عاما على تاسيس جامعة الموصل اصدر  استاذ التاريخ  الحديث المتمرس الدكتور ابراهيم خليل العلاف كتابا عنونه (خمسون عاما من تاريخ جامعة الموصل 1967-2017) استذكر من خلاله سنوات تاسيس الجامعة  وعدد من المؤسسات والمديريات التابعة لها  فضلا عن استذكاره لكليات  الجامعة ومراكزها البحثية  وتناول في فصل اخر الجامعة والمجتمع فيما بين في الفصل الاخير من الكتاب عدد من  رموز جامعة الموصل ..وبرغم من الجامعة حفلت منذ تاريخ تاسيسها بالعديد من البصمات المسيحية لشخصيات اكاديمية رصينة اسهمت باشعاع علم ومكانة الجامعة من خلال ابحاثهم ودراساتهم التي  شملت العالم الا ان العلاف  اقصاهم من استذكارته التي اقتصرت على الاكاديميين المسلمين حتى تخال ان  الجامعة لم تشهد بروزا من جانب المسيحيين طيلة الاعوام الخمسين التي شكلت تاريخها  في حين تحتفظ الذاكرة الجمعية بالعديد من الاسماء المهمة من المسيحيين الذين تدرجوا بمكانتهم الجامعية ليتبؤا مناصب رفيعة في الدولة ومنهم عميد كلية الزراعة والغابات في احدى حقبها  باسل كامل دلالي الذي اصبح نائب وزير الزراعة  في حين تبوء معن عبد الله سرسم احد خريجي كلية الهندسة بالجامعة منصب وزير الاسكان والتعمير فيما لم تختفي بصات المترجم يوئيل يوسف عزيز من صفحات جامعة الموصل لدوره الفاعل في الترجمة حتى بقي راسخا بذاكرة مئات الموصليين وكل تلك الاسماء لم تثر العلاف ليلتفت اليها ويوجز سيرتها من ضمن الرموز التي استذكرها في كتابه .

150
عنكاوا كوم/ الوكالات/
مقطع فيديو للمظاهرة 
http://www.ankawa.org/vshare/view/10922/qamishli/
خرج مسيحيو مدينة القامشلي بسوريا، يوم امس الثلاثاء، 28 آب، 2018، بمظاهرة تندد بإغلاق مدارس السريان من قبل الإدارة الذاتية المعلنة من قبل حزب الاتحاد الديمقراطي وأحزاب أخرى متحالفة معه.

أطلقت قوات الشرطة التابعة لـ "قوات سوريا الديمقراطية" الرصاص الحي لتفريق تظاهرة للمئات من أهالي مدينة القامشلي، شمال شرق سوريا، للاعتراض على قرار ما "هيئة التعليم" التابعة للإدارة الذاتية الكردية بإغلاق مدارس السريان الخاصة في محافظة الحسكة ومنع تدريس المنهاج الحكومي الرسمي فيها، وفرض مناهج الإدارة الذاتية على كافة المدارس.

وتظاهر الأهالي أمام مدرسة الأمل في حي الوسطى، وقاموا برفع العلم السوري فوق المدرسة، فيما دقت أجراس كنيسة العذراء في المدينة دعماً للمحتجين.

يأتي الاعتصام بعد أن هاجمت دوريات تابعة لقوات "السوتورو" التابعة لقوات سوريا الديمقراطية (قسد) مدارس السريان الخاصة، وقامت بطرد كافة العاملين فيها وإغلاقها بحجة "عدم الترخيص من الإدارة الذاتية ومخالفة قوانينها".

وبحسب مصادر في مطرانية السريان الأرذثوكس للميادين فإن الإدارة الذاتية الكردية ممثلة بما يسمى "هيئة التعليم" طلبت من كافة المدارس الخاصة إيقاف التعليم بالمنهاج الحكومي الرسمي والترخيص لديها وتدريس مناهج الإدارة الذاتية.

واعتبرت المصادر أن هذه الخطوة تشكل "انتهاكاً لحقوق السريان السوريين وتعدياً على خصوصياتهم"، مؤكدة أن المدارس مرخصة منذ ثلاثينيات القرن المنصرم وتعمل وفق قانون الدولة السورية، "ولا يمكن أن تدرس مناهج لا مستقبل لها، أو أن تخرج عن قوانين الدولة السورية".

وكان رؤوساء وكهنة الكنائس المسيحية في منطقتي الجزيرة والفرات السوريتين أصدروا بياناً اعتبروا فيه قدسية التعليم من قدسية الكنيسة، وهددوا بإغلاق الكنائس ووقف الأنشطة الدينية في حال تم إغلاق المدارس وفرض مناهج الإدارة الذاتية عليها.

151
المرصد الآشوري : مليشيات ما يسمى ”الإدارة الذاتية الكردية“ يغلقون المدارس المسيحية في مدينة القامشلي السورية

افاد مراقبو المرصد الآشوري لحقوق الإنسان في مدينة القامشلي السورية صباح اليوم الثلاثاء المصادف في 28 آب / اغسطس 2018، بقيام عناصر مسلحة من مليشيات ما يسمى " الإدارة الذاتية الكردية " باقتحام المدارسة المسيحية في مدينة القامشلي شمال شرق البلاد.
 
واضاف مراقبو المرصد الآشوري بان العناصر المسلحة اقفلت المدارس، وطردت المعلمين والإداريين، كونهم لم ينصاعوا لاوامرهم بتدريس مناهج غير شرعية وغير معترف فيها محليا واقليمياً ودولياً، وليس لها اي اساس قانوني او تربوي.
 
إننا في المرصد الآشوري لحقوق الانسان نعرب عن قلقنا الشديد جراء الممارسات المستنكرة لما يسمى " الإدارة الذاتية الكردية " المؤسسة من قبل لحزب الاتحاد الديمقراطي الكردي (PYD) في استهدف المدارس المسيحية، والتي تعتبر من اهم ركائز المجتمع المسيحي في الجزيرة السورية، ومن المقدسات لديه إلى جانب الكنائس.
 
معربين في الوقت ذاته عن تخوفنا من كون عمليات الانتهاكات و حملات التضييق على المجتمع المسيحي في محافظة الحسكة تحمل في طياتها استهداف حقيقي للوجود المسيحي في المنطقة.
 
  28  آب / اغسطس 2018



152
المركز الثقافي الاشوري يصدر عددا جديدا من مجلته (نجم بيث نهرين )
عنكاوا كوم-خاص
 اصدر المركز الثقافي الاشوري في دهوك عددا جديدا من مجلته (نجم بيث نهرين ) التي صدرت  بثلاث لغات هي السريانية والعربية فضلا عن موضوع مترجم للغة الانكليزية ..واستهلت رئيسة التحرير حنان اويشا العدد(93-94) من المجلة  بمقالة افتتاحية تطرقت فيها  لحدثين بارزين  شهدتهما في الايم المنصرمة وهما اكتشاف المدينة الاشورية المفقودة مردمان في موقع باسطكي غرب مدينة دهوك  اضافة للحدث الثاني الذي تمثل باعلان المتحف البريطاني عن تفاصيل اقامة  اول معرض سيخصص للملك اشور بانيبال ومكتبته الشهيرة  باعتبار ملك عظيم حكم امبراطوري كبيرة فيما سلط نيسان بيغازي الضوء في مقالته عن كوتا الاقلية وصراع الاكثرية وما شهدته العملية الانتخابية التي جرت في ايار (مايو ) الماضي  اما الاكاديمي الاثاري عامر الجميلي فكتب عن مدن قديمة  نسبت الى المهن والحرف في ضوء المصادر المسمارية  والتاريخية فيما احتوى العدد على لقاء اجرته رئيسة التحرير مع امين اسكندر رئيس الاتحاد السرياني الماروني تحدث فيه عن العمل بكل الامكانيات من اجل التمسك بالهوية وكتب الكاتب المعروف باسم عبد الحميد حمودي مقالا  تحدث فيه عن ما  بين الفلكلور والثقافة الشعبية وكتب الاعلامي سامر الياس سعيد متسائلا عن موقع الموصل المسيحية في الوقت الحاضر بوصفها تحمل تاريخا زاخرا دون وجود للمسيحيين فيها اما المؤرخ ادمون لاسو فكتب عن مئوية  امير شهداء المشرق واصدى المركز لنشاطاته من خلال سلسلة اخبار تضمنت الصفحات الاخيرة من المجلة ..

153
العين الاخبارية / أحمد هاشم

يعاني المسيحيون الإيرانيون ويعيشون في ظروف يرثى لها تنذر بالخطر، جراء موجة جديدة من القمع لم ترصدها وسائل الإعلام إلى حد كبير في ظل التدهور الاقتصادي وانتفاضة الشعب الذي سئم الطبيعة الاستبدادية للنظام.

بهذه الكلمات، حذّر الباحثان بنيامين واينثال، زميل "مؤسسة الدفاع عن الديمقراطيات"، وجولي لينارز، مديرة "مركز الأمن الإنساني" (مؤسسة بحثية مستقلة مقرها لندن) من قمع نظام الملالي واضطهاده للأقليات؛ لا سيما المسيحيين وطالبا بمعاقبة المسؤولين عن الانتهاكات.

وقال الباحثان في مقال رأي مشترك نشرته شبكة "فوكس نيوز" الأمريكية على موقعها، إن السلطات الإيرانية شنت حملة قمع وحشية لإسكات معارضيهم، وعلى رأس قائمتهم المسيحيين الإيرانيين المضطهدين، وهم شعب قديم من سكان البلاد.

ووفقا للكاتبين، في 9 أغسطس/آب الجاري، أفادت مؤسسة "المادة 18"، وهي منظمة مسيحية مقرها لندن تروج للحرية الدينية في إيران، أن محكمة في بوشهر حكمت على اثنين اعتنقوا الدين المسيحي، و10 إيرانيين آخرين بالسجن لمدة عام لكل واحد منهم بتهمة "الترويج ضد إيران لصالح الديانة المسيحية".

وأشار الباحثان إلى أن العقوبة جاءت بعد أسابيع فقط من تعهد الرئيس الإيراني حسن روحاني بأن "للمسيحيين نفس الحقوق التي يتمتع بها الآخرون".

وأوضحا أن المسيحية بالطبع ليست دخيلة على إيران ويعتقد بوجود ما يقدر بنحو 350 ألف شخص يعتنقها في البلاد، بينما يفيد مركز الإحصاء الإيراني أنه يوجد 117 ألفا و700 مسيحي في بلد يزيد عدد سكانه عن 82 مليون نسمة.



ولفت الكاتبان إلى أن اضطهاد المسيحيين الإيرانيين موثق بشكل جيد ولا يقتصر على الإنجيليين، ففي العام الماضي، اعتقلت قوات الحرس الثوري أم وابنها في إطار حملة قمع مفرطة ضد الكاثوليكية في مقاطعة أذربيجان غربي البلاد.

وكانت إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، صنفت "الحرس الثوري" منظمة إرهابية في أكتوبر/ تشرين الأول 2017. ومن المعروف أن المليشيات التي تضم 125 ألف عضو لديها سجل طويل من الوحشية يستهدف المسيحيين والحركات الديمقراطية المعارضة لنظام الملالي.

علاوة على ذلك، تقوم السلطات الإيرانية، باعتقال المصلين بانتظام، ومصادرة الإنجيل، والأقراص المدمجة المسيحية والأدب الديني، بينما تقوم وسائل الإعلام التي يسيطر عليها النظام بنشر الدعاية المعادية للمسيحية.

وفي عام 2018، أشار تقرير لجنة الحرية الدينية الدولية إلى أنه "في العام الماضي، استمرت الحرية الدينية في إيران في التدهور لكل من الجماعات الدينية المعترف بها وغير المعترف بها، حيث استهدفت الحكومة البهائيين والمتحولين إلى المسيحية على وجه الخصوص".

كما ألقي القبض على 4 مسيحيين إنجيليين في مايو/أيار 2017 وحكم على كل منهم بالسجن لمدة 10 سنوات لأنشطة كنيسة بيت الكاثوليكية.

واعتبر الكاتبان أنه يجب على إيران بوصفها دولة موقعة على الإعلانات الدولية لحقوق الإنسان، أن تلتزم بالقانون الإنساني الأساسي بما في ذلك حرية الدين والمعتقد أو يتم انتقادها على أنها منبوذة في عائلة الأمم.

ولعزل القادة الإيرانيين، ومحاسبة المسؤولين عن الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان، ارتأى الكاتبان، أنه يجب على الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة فرض مجموعة من العقوبات تتعلق بحقوق الإنسان على مسؤولي النظام الذين يضطهدون المسيحيين .

واختتما بالقول إن طهران لا تزال ضعيفة للغاية عندما يتم تسليط الضوء على القمع واسع النطاق للحرية الدينية، مشيرين إلى أن العقوبات الجديدة والضغط الدولي قد يسهم في إنقاذ أرواح المسيحيين الإيرانيين المضطهدين.

154
تحديد  موعد انعقاد اول جلسة للبرلمان العراقي المنتخب
عنكاوا كوم –خاص
 اصدر رئيس الجمهورية فؤاد معصوم مرسوما جمهوريا حدد فيه موعد انعقاد اول جلسة للبرلمان العراقي  المنتخب وذلك لمصادقة  المحكمة الاتحادية العليا على النتائج النهائية للانتخابات التي جرت في ايار (مايو ) الماضي ..وحدد المرسوم الجمهوري الذي صدر اليوم (الاثنين ) موعدا للجلسة الاولى للبرلمان وذلك يوم الاثنين الموافق 3 ايلول (سبتمبر) القادم على ان يتراس الجلسة اكبر الاعضاء سنا ..ولم يتاثر مرشحو الكوتا المسيحية ممن حظوا بنسبة تصويت اهلتهم للحصول على مقعد في مجلس النواب العراقي بالعمليات التي اجرتها المفوضية العليا المستقلة للانتخابات  بشان عمليات الفرز والعد اليدوي  حيث من المؤمل مشاركة كلا من  ريحان حنا ايوب مرشحة قائمة المجلس الشعبي الكلداني السرياني الاشوري  حيث فازت بمقعد محافظة كركوك و عمانوئيل خوشابا  مرشح ائتلاف الرافدين  وفاز بمقعد محافظة دهوك
 
 وهوشيار قرداغ يلدا  مرشح ائتلاف الكلدان وفاز بمقعد محافظة اربيل
 
واسوان سالم ساوا مرشح قائمة بابليون وفاز بمقعد محافظة نينوى
 
وبرهان الدين  اسحق ابراهيم مرشح القائمة ذاتها   وفاز بمقعد محافظة بغداد

155
لقاء بين الحركة الديموقراطية وحزب ابناء النهرين في شيكاغو ‬


عنكاوا دوت كوم/خاص
بتاريخ 26 اب 2018 نظم المجلس القومي الاشوري في الينوي _ شيكاغو برئاسة السيد شيبا مندو وبالتنسيق مع الحركة الديمقراطية الآشورية وحزب ابناء النهرين حلقة فكرية قومية سياسية مع الاعلامي ولسن يونان والكاتب ابرم شبيرا تناولوا فيها عدد من المواضيع المهمة التي تخص امتنا في الوطن والمهجر وتخللها الكثير من المداخلات والاستفسارات والمقترحات وكذلك تم البحث في السبل الكفيلة للعمل القومي المشترك وامكانية القيام بنشاطات
قومية وثقافية مشتركة

156


شفق نيوز/ ذكر مصدر امني، اليوم الاحد، ان مقرباً من النائب وقائد حشد الشبك حنين القدو اصاب مواطنا باطلاقة نارية في مدينة الموصل.

وقال المصدر لشفق نيوز ان مدنياً أصيب بجروح بليغة حين اطلق احد عناصر الحشد الشعبي النار نحوه، اثناء محاولته التزود بالوقود قرب قرية طوبزاوة التابعة لناحية برطلة شرق الموصل.

واوضح المصدر أن المتهم هو إبن اخت حنين القدو قائد حشد الشبك والنائب في البرلمان العراقي، وهو أحد مرافقيه أيضاً.

وتطالب العشائر العربية باستمرار باخراج كل الميليشيات وفصائل الحشد الشعبي من المناطق المتنازع عليها، ومنها محافظة نينوى.

157


حاوره في بغداد: علي الحسيني
27 أغسطس 2018

أعرب زعيم الكنيسة الكلدانية في العراق والعالم، الكاردينال لويس ساكو، خلال حوار مع "العربي الجديد"، عن قلق المكون المسيحي في العراق على مستقبل مناطقه وحدوث تغيير ديمغرافي فيها، محذراً من عودة الصراعات إلى تلك المناطق، ومؤكداً أنّه ليس من مصلحة المسيحيين التخندق في تنظيمات ومليشيات مسلحة ولا يجب أن يكون ذلك.

*ما هي نظرتكم لواقع البلاد بشكل عام وأوضاع المسيحيين خصوصاً، في مرحلة ما بعد تنظيم "داعش"؟
- نظرتي إلى الوضع العام في البلاد هي أنّ ثمّة رؤية ضبابية مُقلِقة عن المستقبل، وحالة من عدم اليقين بالمستقبل عند المكون المسيحي والعراقيين عموماً. ما يطمئنهم هو أن تتوصل القوى السياسية الفائزة إلى وضع خطوط عريضة لبرنامج وطني واضح ينهض بالبلاد، وأن تتشكل حكومة وطنية بعيدة عن التأثيرات الخارجية والمحاصصة الطائفية، حكومة شراكة حقيقية تلبي تطلعات المواطنين من خدمات وعيش آمن وكريم وإعادة إعمار ما تهدّم.

*كيف ترون عودة المسيحيين بشكل عام إلى مدنهم وبلداتهم في نينوى، وهل تدعونهم للعودة إلى أرضهم؟
- بالنسبة لعودة المسيحيين إلى بلداتهم، فقد رممت الكنيسة عدداً كبيراً من البيوت المتضررة، وعادت نحو 8000 عائلة إلى بلدات سهل نينوى. وهذا الإعمار تم بفضل الكنائس في الخارج ومنظماتها الإنسانية، لكنّ ثمة بيوتاً مهدمة ومحروقة يتطلب إعمارها أموالاً كثيرة، وهذا ما لا تتمكن الكنيسة من القيام به. ويجب أن أذكر أن هناك قلقاً عند المكون المسيحي بشأن مستقبل مناطقه، ومن التغيير الديمغرافي وعودة الصراعات.

*البعض يحاول إبعاد المسيحيين عن انتمائهم العربي في العراق وجرّهم إلى خانة اصطفاف مذهبي وديني ضيق، ما هو تعليقكم على هذا؟
-ليس من صالح المسيحيين التخندق في تنظيمات أو مليشيات أو الاستقواء بالخارج، فقوتنا من انتمائنا الوطني وانخراطنا في كل مفاصل الحياة، المجتمعية والثقافية والسياسية، كمواطنين أكفاء ومخلصين لبلدهم.
*كيف ترون دعوات بعض الدول الأوروبية لمسيحيي العراق ومنحهم تسهيلات للعيش فيها؟
- الهجرة ليست حلاً، والغرب ليس جنة. هنا توجد مخاطر وهناك توجد تحديات كبيرة تهدد هويتهم وتراثهم.

*هل لدى الكنيسة معلومات عن حجم الأضرار التي لحقت بالمدن المسيحية والكنائس؟
- نحو 100 كنيسة ودير طاولها الضرر في نينوى وباقي البلدات، وقدمت الكنيسة الدعم لإعمارها. ونحن ككنيسة باقون ونتواصل مع الجميع لصالح بلدنا ومواطنينا، بغض النظر عن انتماءاتهم. نحن مع احترام حرية اللاجئ، إنه إنسان يعاني، وتجب مساعدته من دون النظر إلى هويته الدينية.

*ماذا عن النازحين المسيحيين في نينوى، وما الذي قدمته الكنيسة إليهم؟
-هناك 8000 عائلة مسيحية عادت إلى محافظة نينوى، والكنيسة مستمرة في دعم النازحين، والطلبة منهم، بأسلوب أو بآخر.

*هل تؤيّدون إقامة منطقة آمنة للمسيحيين في سهل نينوى أو محافظة؟
-أبداً لسنا مع ذلك. نحن مع وحدة العراق بشكل كامل، ولسنا مع التقسيم وخلق كانتونات طائفية في هذا البلد الواحد.

*كيف ترون التمثيل البرلماني للمسيحيين؟
-تمثيل المسيحيين في البرلمان هشّ، بسبب التدخلات في الكوتا من قبل جهات متنفذة، وكذلك ثمة تهميش في تمثيلهم وتوظيفهم. إننا نشعر بهذا الإقصاء عبر الممارسات اليومية، وهو أمر لا يشجع المسيحيين على العودة. من المؤكد أن هناك تزويراً حدث في الانتخابات البرلمانية، وهذه ليست المرة الأولى التي يحدث فيها التزوير.

*ما هي نظرتكم لمستقبل العراق؟
- هناك رؤية ضبابية مُقلِقة عن المستقبل وحالة من عدم اليقين بالمستقبل عند المكون المسيحي والعراقيين عموماً. نحن بحاجة إلى أن تتجه الكتل السياسية الفائزة نحو وضع خطوط عريضة لبرنامج وطني واضح ينهض بالبلاد، وأن تشكل حكومة وطنية بعيدة عن التأثيرات الخارجية والمحاصصة الطائفية، حكومة شراكة حقيقية تلبي تطلعات المواطنين من خدمات وعيش آمن وكريم، وإعادة إعمار ما تهدّم من مناطق.

*ما هي رسالتكم إلى مسيحيي العراق؟
رسالتي إلى المسيحيين هي التمسك بجذورهم وهويتهم ووطنهم. فلا بد أن نعبر العاصفة، وينهض العراق، ويتحسن الوضع، وعلى المسيحيين أن يلعبوا دوراً في ترسيخ العيش المشترك، والمطالبة بالمواطنة المتساوية، بعيداً عن العقلية الفئوية، وأن يساهموا في نهضة بلادهم.

ترقيته إلى كاردينال

يشار إلى أنه تمت، في 28 يونيو/ حزيران الماضي، ترقية البطريرك لويس ساكو إلى رتبة كاردينال خلال قداس جرى في الفاتيكان. ومنح بابا الفاتيكان فرنسيس رتبة الكاردينالية للبطريرك العراقي لويس روفائيل ساكو و13 مرشحاً آخر للمنصب. وأكد ساكو، بطريرك الكلدان في العراق والعالم، بعد تعيينه كاردينالاً من قبل فرنسيس، أن "تعييني كاردينالاً لن يغير من الأمور شيئاً، فسأظل قريباً من الناس".

158
بأسم موقع عنكاوا كوم و المنتديات نقدم تعازينا الحارة اليكم والى جميع افراد عائلة المرحومة السيدة   هيلانة نيسان  و نطلب
من الرب ان يرحمها و يدخلها الجنة و الخلود و ان يلهم جميع الاهل و الاقارب الصبر و السلوان و ان لا يصيبهم اي مكروه اخر........


اسرة عنكاوا دوت كوم

159
بأسم موقع عنكاوا دوت كوم و المنتديات نقدم تعازينا الحارة الى جميع افراد عائلة المرحوم الاستاذ اكرم نوري الحكيم  و نطلب
من الرب ان يرحمه و يدخله الجنة و الخلود و ان يلهم جميع الاهل و الاقارب الصبر و السلوان و ان لا يصيبهم اي مكروه اخر........

اسرة عنكاوا دوت كوم

160
نكبة الايزيديين تناقش في اروقة الجامعات العراقية فهل ياتي الدور لتسليط الضوءعلى محنة  المسيحيين ؟
عنكاوا كوم –سامر الياس سعيد
شهدت جامعة بغداد مؤخرا مناقشة رسالة ماجستير للطالبة  رنا جاسم محمد حمزة في كلية الاداب  تقدمت بها لقسم   علم الاجتماع  في الكلية المذكورة تحت عنوان ( السبايا دراسة  اجتماعية ميدانية  للايزيديات المختطفات  العائدات في  العراق)  وتضمنت فصول ومباحث الدراسة مناقشة  اصول الايزيدين وعقائدهم الدينية  والبناء الاجتماعي لهم  فضلا عن فصل اخر  سلط الضوء على  السبي في التاريخ  موقف الحضارات والديانات منه  بينما عالجت فصول اخرى  الاجراءات العلمية  والمنهجية  بالاضافة لنتائج لحالات  لفتيات ايزيديات مقيمات في المانيا عانين الاسر والسبي في فترة سيطرة تنظيم داعش ..وتعد الدراسة المذكورة  الاولى من ضمن الدراسات التي عالجت نكبة الايزيديين في خضم ما لاقوه من خلال سيطرة تنظيم داعش الذي عمد لاختطاف المئات من الفتيات الايزيديات اضافة لقتل ذويهم وتشريد الاطفال منهم وتجنيدهم للقيام بعمليات انتحارية خصوصا من خلال اصدائها في جامعة عراقية رصينة  بينما تبقى الامنيات مرهونة بان تشهد مثل تلك الجامعات دراسة اكاديمية من شانها تسليط الضوء على المعاناة التي عاشها المسيحيون في الفترة التي شهدت سيطرة تنظيم داعش على  مناطقهم او  التي سبقتها حينما عمد الارهاب المتفشي في مدينة الموصل لاستهداف الابرياء من المكون المسيحي وتشريد ذويهم الذين اضطروا لمغادرة المدينة مما اسهم بتشتتهم في الملاذات والمستقرات العديدة وانعكاسات الاستهداف للمكون المسيحي من وجهات نظر شتى ..

161
عنكاوا كوم –خاص

تفاعل عدد من الناشطين مع المناشدة التي دونها المحامي رامي نوري سياوش من اهالي ناحية عنكاوا بشان  ايلاء مؤسسات  المجتمع المدني في الناحية لدور حيوي بغية انتشال الناحية من واقعها الذي وصفه بالمشلول ..

وتحت عنوان (الى متى تبقى عنكاوا مشلولة) كتب سياوش على مواقعه التواصلي  في صفحته على  الفيس بوك واطلع عليها موقع (عنكاوا كوم ) بان وجود مؤسسات المجتمع المدني في كل مكان يدل  على مجتمع صحيح البنية  مستغربا مرور فترة طويلة على عدم اجراء انتخابات  لانتخاب ادارات جديدة لتلك المؤسسات  من اجل تفعيل دورها  بكونها جسر متين  ينقل هموم  وتطلعات  الجماهير  الى مؤسسات الحكومة  مشددا بان تلك المؤسسات ومن خلال واقعها الحالي  وبسبب قرار  من محافظة اربيل  بتاجيل انتخابات تلك المؤسسات لاشعار اخرى  ادى لانعدام الفائدة المرجوة منها  والمنتظرة لتحسين واقع البلدة مختتما مدونته  بان الشارع يحتاج لافكار جديدة واندفاع حار واي مبررات عكس ذلك ليست الا حجج واهية

 وقد لاقى المنشور  تجاوبا من عدد من الناشطين حيث اتفق   حبيب منصور  مع الطرح الذي ابداه رامي مشيرا الى ان مؤسساتنا تعاني من هذا القرار المتسرع و غير صائب . كل مرة نراجع الجهات المعنية في المحافظة لمتابعة الموضوع يقولون انتظروا ، و لكن الى متى ؟ نحن في جمعية حدياب للكفاءات نعاني من هذا الموضوع و نأمل من السيد المحافظ أن يعالجه باسرع وقت ممكن و يقر بفتح باب الانتخابات .


162
قاضٍ في ديترويت يطلب من سلطات الهجرة والكمارك الأميريكية وقف تهديدها للمعتقلين العراقيين

أنتقد قاضِ فيدرالي في ديترويت يوم الأربعاء سلطات الهجرة والكمارك بسبب تهديدها للمعتقلين العراقيين بالحبس الإنفرادي للضغط عليهم حتى يتم إسقاط الدعوى القضائية التي رفعها نيابة عنهم إتحاد الحريات المدنية الأميريكي.

إقبال مروكي ( اليمين) من مقاطعة وارين، وإلهام مونا (في الوسط) من ستيرلينك هايتسس تصغيان الى أحد المتحدثين في حين تجمعت عائلات المهاجرين العراقيين من مدينة ديترويت ، الذين احتجزتهم سلطات الهجرة والكمارك، خارج مبنى المحكمة الفيدرالية في وسط المدينة  يوم الخميس 31 آب من عام 2017.

نيراج وريكو – الصحافة الحرة – ديترويت، 24 آب 2018
عنكاوا كوم – ترجمة رشوان عصام الدقاق
في الأمر القضائي، قال القاضي مارك كولدسميث، قاضي محكمة المقاطعة الأميريكية في ديترويت، بأن سلطات الهجرة والكمارك أو الموظفين في سجن مقاطعة كالهون في مشيكان يقولون للموقوفين مراراً وتكراراً بأنهم سوف يستمرون بإحتجازهم بسبب قضية "حمامة" ، في إشارة الى الدعوى القضائية في العام الماضي التي رفعها إتحاد الحريات المدنية الأميريكي ضد  سلطات الهجرة والكمارك نيابة عن أسامة حمامة والعديد من الآخرين الذين تم القبض عليهم من قبل هذه السلطات، معظمهم من المهاجرين القانونيين العراقيين الذين لديهم سجلات جنائية تجعلهم مؤهلين للترحيل.
وأمر القاضي سلطات الهجرة والكمارك لإبلاغ المسؤولين في مقاطعة كالهون الى إطاعة واتباع أمره الصادر في 20 من شهر حزيران والذي ينص على التوقف وعدم مضايقة المعتقلين العراقيين. وكان في شهر حزيران قد أصدر القاضي كولدسميث أوامره الى سلطات الهجرة والكمارك بعدم تظليل أو تهديد المعتقلين العراقيين بسبب استمرارهم المشاركة في الدعوى القضائية التي رفعها عنهم إتحاد الحريات المدنية الأميريكي، وقال في يوم الأربعاء بأن أمره الصادر في شهر حزيران تم تجاهله جزئياً، مستشهداً بتقرير صدر الشهر الماضي عن مونيكا أندرادي، القانونية في إتحاد الحريات المدنية الأميريكي في مشيكان. وأضاف، أن ضابظاً من  سلطات الهجرة والكمارك قال لأحد المعتقلين" إذا تركت المشاركة في هذه الدعوى سوف يُطلق سراحه من الإعتقال"، كما تم إبلاغ المعتقلين بأنه سيُطلق سراحهم بعد توقيعهم للأوراق والمستمسكات والخروج من قضية "حمامة". وقال القاضي كولد سميث أيضاً بأن المعتقلين يخضعون للحبس الإنفرادي لأسباب تافهة أو غير موجودة.
ومما زاد في تفاقم الأمر أن أندرادي قالت بأنها تلقت تقارير تُفيد بأن العديد من أعضاء مجموعة "حمامة" يخضعون للحبس الإنفرادي بسبب أمور تافهة مثل خلع القميص أثناء الحلاقة أو الوقوف فوق كرسي الحمام لقتل عنكبوت. وذكر كولد سميث أن أعضاء المجموعة الآخرين يقولون بأن أسباب الحبس مفبركة بشكل أساسي وغير موجودة كلياً.
قال القاضي أيضاً أن محامي سلطات الهجرة والكمارك لاينكرون أياً من هذه المزاعم، بل على العكس، يقولون بأنه سيتم خدمة المعتقلين بشكل أفضل من خلال الاستفادة من عملية تظلم كالهون.. وأضاف القاضي بأن المعتقلين بصدد قيامهم إضراباً شاملاً عن الطعام.
قال خالد وولز، المتحدث عن  سلطات الهجرة والكمارك لفرعي مشيكان وأوهايو، في تقرير له موجه الى الصحافة الحرة، نحن الآن نراجع القرار.
وصرحت مريم أوكرمان، المحامية البارزة في إتحاد الحريات المدنية الأميريكي، للصحافة الحرة أن المعتقلين العراقيين تعرضوا لظروف رهيبة ومخيفة، بما في ذلك الحبس الإنفرادي وإجبارهم على التخلي عن حقوقهم مما سبب في إضراب العديد منهم عن الطعام.
وكان قد أعتُقِل 1400 مهاجر عراقي في العام الماضي من قِبل سلطات الهجرة والكمارك الأميريكية في مشيكان. والعديد من هؤلاء المعتقلين هم مسيحيون يتبعون أقلية دينية وعرقية في العراق ويقولون بأنهم سيُضطهدون إذا أرغموا على العودة.
قالت أوكرمان، إن أمر المحكمة واضح في أن الإكراه لم يتوقف، وأضافت أن سلطات الهجرة والكمارك تحتفظ بأكثر من 100 عراقي محبوسين في محاولة لإجبارهم على العودة الى بلادهم لمواجهة الإضطهاد والتعذيب  أو حتى الموت. وقالت أيضاً أن سلطات الهجرة والكمارك تعتمد على حقيقة إمكانها من كسر روح المقاومة لدى المعتقلين، إما بإبقائهم في السجن الذي بلغ الآن 14 شهراً أو عن طريق المعلومات الخاطئة والتهديد.
وكانت الحكومة الأميريكية قد قامت بإعتقال ومحاولة ترحيل العراقيين بعد التوصل الى اتفاق بشأن ذلك في العام الماضي مع الحكومة العراقية التي رفضت استقبالهم سابقاً. وتحتفظ الحكومة الأميريكية بقضاياهم التي تم الفصل فيها بالفعل في محاكم الهجرة، إذ أن للمعتقلين أوامر نهائية بالترحيل. وقالت سلطات الهجرة والكمارك  إن العراققيين يُشكلون تهديداً للأمن بسبب تاريخهم الإجرامي.
يُحاول إتحاد الحريات المدنية الأميريكي إطلاق سراحهم بكفالة واستئناف النظر في قضاياهم في محكمة الهجرة.
 والبعض من الجرائم التي ارتكبها العراقيين تتمثل بحيازة الماريجونا والإعتداء. وبموجب القانون الأميريكي يمكن ترحيل المهاجرين القانونيين الذين لديهم سجلات جنائية، إذ أن إدارة الرئيس ترامب تؤيد وتُتابع هذه القضايا بقوة.
في شهر حزيران من عام 2017 اعتقل عملاء وكالة المخابرات المركزية أكثر من 100 عراقي في ولاية مشيكان، في غارات فاجأت المسيحيين العراقيين الأميريكان، وفيما بعد أوقف القاضي كولدسميث أوامر ترحيلهم بعد رفع إتحاد الحريات المدنية الأميريكي دعوى قضائية حول ذلك.


163
الاستثمار التجاريّ يبتلع الأماكن التاريخيّة في مدن العراق

عنكاوا دوت كوم /المونيتر/عدنان أبو زيد

الأنباء حول تحويل مدرسة تراثيّة في العراق إلى مركز تسوّق، تتحوّل إلى دعوات لإيقاف زحف المشاريع التجاريّة إلى الأماكن والأسواق والمواقع ذات الأهمّيّة التاريخيّة في مدن العراق.


لم يطلق النائب المسيحيّ السابق جوزيف صليوا، في 6 آب/أغسطس 2018، تحذيره من تحويل مدرسة العقيدة المسيحيّة التاريخيّة في بغداد التي تأسّست في عام 1921، إلى مركز تجاريّ، من فراغ، بعدما اعتبر "الأمر متعلّقاً بقضايا تجاريّة واقتصاديّة بحتة، تستهدف المعالم والتراث في العراق، قبل أن تكون استهدافاً للمكوّن المسيحيّ"، فيما تصاعدت في مواقع التواصل الاجتماعيّ ووسائل الإعلام الدعوة إلى حماية المواقع التراثيّة من زحف المشاريع التجاريّة الاستثماريّة.

وفي تأكيد على وجود مسعى في اتّجاه هدم المدرسة، قال مدير إعلام أمانة بغداد حكيم عبد الزهرة لـ"المونيتور" إنّ "جهة مسيحيّة تقدّمت بطلب إلى الجهات الفنّيّة في أمانة بغداد للسماح بإزالة كنيسة متقادمة، متذرّعة بأنّ الحاجة قد انتفت منها لعدم وجود سكّان مسيحيّين في المنطقة، وبالتالي زالت أسباب بقائها"، مؤكّداً أنّ "أمانة بغداد نفت منح رخصة إزالة المدرسة، حالها في ذلك حال المواقع التراثيّة والتاريخيّة في بغداد".

وفي حين لم يسمّ عبد الزهرة تلك الجهة، فإنّ جمعيّة راهبات التقدمة في بغداد تقول في اتّصال لـ"المونيتور" مع إدارتها، إنّ "المدرسة ملك صرف للجمعيّة، وهي مؤجّرة لوزارة التربيّة التي لم تدفع المبالغ المستحقّة عليها منذ عام 2013، وقد شكّل ذلك عبئاً ماليّاً ضخماً على الجمعيّة".

هذا التواتر في شأن مصير المدرسة، التي درست فيها وتخرّجت منها نخب سياسيّة وثقافيّة وعلميّة، منها المعماريّة العالميّة زها حديد، دفع الكاتب والإعلاميّ في شبكة الإعلام العراقيّ شمخي جبر إلى قيادة حملة إعلاميّة على موقع التواصل الاجتماعيّ "فيسبوك"، حاشداً المنشورات ضدّ المشروع، ليقول لـ"المونيتور" إنّ "تضارب الأنباء حول حقيقة مشروع الـ"مول" على أنقاض المدرسة، يغطّي على حقيقة وجود عروض للاستثمار، بحسب مصادر مطّلعة، غير أنّ الجهات المستفيدة بعدما تفاجأت بالرفض الشعبيّ عبر مواقع التواصل الاجتماعيّ ووسائل الإعلام، سعت إلى التهرّب من المسؤوليّة".

يرى شمخي أنّه "بغضّ النظر عن حقيقة مستقبل المدرسة، إلّا أنّه يكشف تجاوزات كثيرة وكبيرة على الإرث الحضاريّ والعمرانيّ والتاريخيّ لبغداد، والذي يشكّل أحد أوجهها الحضاريّة منذ مئات السنين".

يقول شمخي: "الاستهانة بهذا الإرث التعليميّ والتراثيّ، بدأ منذ عهد النظام السابق، حين تمّ تشويه اسم المدرسة التاريخيّ وتحويله إلى اسم جديد هو ثانوية العقيدة للبنات"، مشيراً إلى أنّ "الحلّ الأمثل هو شراء هذا الموقع من قبل الدولة وحمايته ورعايته، قبل أن يفاجئنا بمصيره كحال المعالم التاريخيّة التي تحوّلت إلى مشاريع استثماريّة ومتاجر، كما حصل في منطقة القشلة، ومنطقة وزارة الدفاع في باب المعظم، كما هدّمت بنايات أثريّة في شارع الرشيد وتحوّلت إلى مراكز تجاريّة حديثة، وتمّ تحويل بيوت أثريّة في منطقة البتاوين في بغداد، إلى مخازن تجاريّة ومتاجر".

يقول المهندس المدنيّ في مجال الأبنيّة قحطان خيال السلطاني لــ"المونيتور" إنّ "أحد أسباب تحويل المعالم التراثيّة والتاريخيّة إلى مشاريع استثماريّة، مثل الـ"مولات" والمتاجر ومراكز التسوّق، هو للتخلّص من أعباء ترميمها، لا سيّما وأنّ الكثير منها تقع في مناطق تجاريّة ومراكز المدن، ممّا يجعل منها فرصة رابحة جدّاً للاستثمار، وهو ما حصل في مناطق الحيدرخانة والميدان، و مناطق أخرى في الأعظميّة والكاظميّة، وكلّها مناطق موغلة في القدم".

 ويفيد قانون الآثار والتراث في المادّة 28 منه، "عدم التجاوز على المباني والأحياء التراثيّة، أو هدمها، أو إلغاء وظيفتها الأساسيّة، التي منحتها الصفة التراثيّة".

غير أنّ ذلك لم يمنع أمانة بغداد في 5 آب/أغسطس 2016 من هدم منزل تراثيّ عمره نحو مئة عام، يعود إلى مؤسّس النظام الماليّ في العراق، ووزير الماليّة الأوّل في حكوماته، ساسون حسقيل في وسط بغداد.

 وفي مدينة الكوفة التاريخيّة في جنوب العراق، احتجّ الجمهور في 14 حزيران/يونيو 2018، على مشروع إنشاء بناية ضخمة قريبة من مسجدها التاريخيّ الذي يعود إلى أكثر من 1400 عام.

أمام هذه التداعيات السلبيّة للاستثمارات، لم تتردّد عضو لجنة الثقافة البرلمانيّة النائب السابق في البرلمان العراقيّ ميسون الدملوجي في حديثها إلى "المونيتور" من "التحذير من جشع الاستثمارات الذي يساهم في تغييب الهويّات التراثيّة للمدن العراقيّة واندثارها، بسبب تهديم المعالم الأثريّة، طمعاً في المشاريع التجاريّة التي تدرّ الأموال على المستثمرين".

يعتبر مدير إعلام وزارة الثقافة والمتحدّث الرسميّ باسمها عمران العبيدي في اتّصال مع "المونيتور"، أنّ "القانون إذا صنّف الأبنية على أنّها تراثيّة، فإنّه لا يمكن التصرّف بها وتغيير شكلها ويجب أن يكون أيّ إجراء في هذا الاتّجاه بإشراف وزارتي الثقافة، والسياحة والآثار، وهنالك لجنة مشتركة بين الوزارتين وأمانة بغداد لضمان الحفاظ على هويّة هذه الأبنية والمدن".

ويشير العبيدي إلى أنّ "مسؤوليّة وزارة الثقافة تكمن في تقديم الاستشارة الفنّيّة لكيفيّة القيام بترميم هذه الأبنية، وهذه الأبنية ليست بالضرورة ملكاً لوزارة الثقافة، فبعضها تكون ملكيّتها لأمانة بغداد وبعضها لجهات أخرى"، مؤكّداً أنّ "القانون يحاسب من يقوم بإجراء ترميم لهذه الأبنية أو هدم لها أو إزالة، إن كانت مصنّفة على أنّها تراثيّة ومن دون علم الوزارة".

مقابل هذا التدفّق من الأخبار المخيّبة لآمال المتصدّين لملفّ حفظ التراث والآثار، رصد "المونيتور" مشاريع جادّة على طريق حفظ التراث في بغداد، مثل تمويل وزارة النفط إعمار مبنى تراثيّ في شارع المتنبّي، ليقول المتحدّث باسم الوزارة عاصم جهاد لت"المونيتور" إنّ "الوزارة حريصة على تبنّي مشروع الباب الوسطاني التاريخيّ (762-768م) في بغداد وتطويره، وتحويله إلى موقع سياحيّ، على الرغم من أنّ ذلك ليس من اختصاصها، لكنّ الوزارة تشعر بأنّ هذا الإنجاز مساهمة في حفظ التراث".

وأخيراً، يتطلّب الحفاظ على الفضاء التاريخيّ والثقافيّ البغداديّ، التنسيق المشترك بين وزارة الثقافة وأمانة بغداد والحكومات المحلّيّة وهيئة التراث، للحيلولة دون قرارات خاطئة تضع مشاريع الاستثمار في موقف حرج، أمام الجمهور الذي يرفض في شكل حادّ أيّ اعتداء على تراثه.

164
ساسة بوست

منذ الوهلة الأولى لانطلاق شرارة الثورة في سوريا برزت على سطح القضية السورية داخليًا وخارجيًا قضية الأقليات في سوريا، حيث استخدمها النظام السوري والعالمي شماعة لإجهاض  أي جهد يهدف للإطاحة بنظام الأسد كل وفق رؤيته.

حيث أظهر النظام نفسه بحامي الأقليات الوحيد، وأنه في حال سقوطه سيرتكب مجازر بحق الأقليات وتماشى معه الكثير من الدول الأخرى.

بعيدًا عن باب الطائفية والتعصب الديني أو الإثني، فثورتنا منذ انطلاقتها كانت بعيدة كل البعد عن موضوع الطائفية، لكن موضوع الأقليات كان من أهم المواضيع التي ساعدت وأطالت ولربما ثبتت بقاء الأسد بالحكم.

ما هي الأقليات في سوريا؟ وكم نسبتها؟
تتعايش ديانات وطوائف وأقليات متعددة على أرض سوريا،يتمكن عدد السنة في سوريا بحوالي 75٪، والمسلمون السنة في سوريا هم السكان الأصليون والطائفة الأكبر،  وهم الأكثر اضطهادًا من قبل نظام  الأسد ومقارنة بالإحصائيات السابقة، فإن عددهم تراجـع كثيرًا هذا العام  بعد مقتل الكثير منهم إضافة لاعتقال البعض وهجرة البعض الآخر، حيث وصلت الآن بحسب وكالة الاستخبارات الأمريكية. وينتشر السنة في جميع البلدان السورية

أما العلويون فتبلغ نسبتهم 12٪ و10٪ هي نسبة المسيحيين أما الدروز فهم 3٪ فقط. توجد ديانات أخرى في سوريا مثل الإسماعلية والزيدية والشيعة ويبلغ عدد المسلمين عموما 90٪ منهم العرب والشركس وأقليات كردية. ويقدر عدد المسيحيين بحوالي 10٪ ويشملون السريان والعرب المسيحيين والأرمن في حين أن الأقليات الأثنية تحتوى الأكراد (9٪) والسريان والأرمن والشركس.

العلويون
كما ذكرنا أن نسبة العلويين في سوريا تبلغ قرابة 10% من نسبة سكان سوريا، ويتمركزون في محافظتي اللاذقية وطرطوس بشكل رئيسي، مع أجزاء من محافظتي حماة وحمص الغربية تحديدًا.

وقف العلويون منذ اللحظة الأولى لانطلاق الثورة السورية واعتبروا هذه المرحلة مرحلة وجود، فالأسد الأب الذي وصل للسلطة منذ السبعينيات عبر انقلابه العسكري المعروف باسم الحركة التصحيحية أوصل العلويين لاستلام معظم المناصب النافذة للدولة والعسكرية منها على وجه التخصيص.

فالجيش بات حكرًا في حقبة من الحقبات على أبناء الطائفة مع عدم النكران لوجود طوائف أخرى، لكن معظم المناصب العسكرية لأبناء الطوائف الأخرى وتحديدًا للطائفة السنية لم تكن سيادية، بل كان معظمها شكليًا، وبتعبير أقرب للعامة «مساعد أول بالجيش علوي يمكنه تجاوز لواء سني»

عمل العلويون  على إجهاض كل المظاهرات المناوئة لحكم الأسد بكافة الطرق المتوافرة، ولو راجعنا شريط الثورة وعدنا للمقاطع التي سربت لقمع المظاهرات والأساليب الهمجية التي كانت متبعة فيها لوجدنا وجود «اللهجة العلوية» في كل المقاطع مع مقولتهم الشهيرة «بدكن حرية» إضافة للمقاطع التي سربت من أفرع الأمن السورية التي تظهر التعذيب الوحشي للمتظاهرين لوجدنا ذات اللهجة وكأنها مقصودة.

ارتكبت الميليشيات العلوية معظم المجازر في سوريا في: حمص والحولة وحماة والتريمسة والقبير  وفي بانياس والبيضا راح ضحيتها المئات من أبناء الأكثرية السنية.

ومع توسع الاحتجاجات ضد حكم الأسد وتحول الثورة إلى العسكرة، انخرط معظم الشباب العلوي للتطوع في صفوف الجيش الأسدي مع تشكيلهم لميليشات أخرى متعددة ومتنوعة بأسماء عديدة «الدفاع الوطني-  صقور الساحل- صقور الصحراء» والأسماء كثيرة.

خسرت الطائفة العلوية عددًا كبيرًا من شبابها للإبقاء على حكم الأسد خاصة مدينة طرطوس التي يقول عنها أهلها أنه أخليت من شبابها، لكن بالمقابل تخلى الأسد عن مؤيديه أكثر من مرة وفضل الإيرانيين عليهم من خلال عمليات تبادل الأسرى، فمعظم عمليات التبادل كانت تختص الإيرانيين أو الشيعة من باقي الميليشيات وتستثني العلويين، وكثيرًا ما حصلت حالات احتقان بسبب هذه الأمور كان آخرها عندما احتج أهالي طرطوس على أعداد القتلى الكبيرة فكتبوا، أولادنا إلى المقابر وأولاد آل الأسد في القصور.

من كثرة الحديث عن الأقليات تمنيت لو أني منهم.. يقول أحدهم.

وما زال الأقلية العلوية بعد كل سنين الثورة تقف ضد الأكثرية بسوريا، بل وما زالت الأقلية تمارس جرائمها ومجازرها ضد الأكثرية في سوريا مع عدم التنكر إلى وجود معارضين من الطائفة العلوية لنظام الأسد لكنهم قلة قليلة نذكر منهم المعارض المرحوم وحيد صقر وصالح حبيب لكنها تعد حالات استثنائية.

المسيحيون
يشكل المسيحيون 10% من نسبة السكان في سوريا وينتشرون في مناطق عديدة منها دمشق وحلب وحمص وحماة والحسكة.

يعد الموقف المسيحي من أعقد الملفات التي تخص الأقليات في الثورة، فبالرغم من دعم رجالات الدين المسيحي للأسد ودعمه في كل المجازر التي ارتكبت لكن في المقابل، شارك الكثير من الشباب المسيحيين في التظاهرات السلمية خلال الأشهر الأولى للثورة، وكنت شاهدًا على  موقف أهالي حي المدينة الحموي  المسيحي من المظاهرات في حماة عندما كانوا يرشون الأرز على المتظاهرين  في إحدى المظاهرات كما ساهموا في مساعدة الكثير من الثوار داخل المدينة خاصة عند حالات المداهمات التي كانت تحصل في المدينة،وفي حي باب توما المسيحي في دمشق، نشطت مجموعة من الشابات والشبان المسيحيين في توزيع الملصقات الداعمة للثورة، ولمواجهة خطاب الإعلام الرسمي الذي سعى إلى بث الخوف في نفوس المسيحيين من وصول السنة للحكم فقد تجاهل هؤلاء الشباب خطاب القيادات الكنسية المؤيِد للنظام، حتى إن مجموعة منهم قررت تنظيم زيارات إلى الكنائس للإعلان عن رفضهم لموقف الكنيسة، والتأكيد على أنها لا تستطيع التحدث باسم كل المسيحيين. ولم يتوقف عمل هؤلاء الشباب عند حدود أحيائهم المسيحية، بل شاركوا في التظاهرات في المناطق ذات الغالبية السنية. وقرر  باسل شحادة، أن يذهب إلى حمص لتسجيل أحداث الثورة، في تجربةٍ منه لتغيير الصورة السلبية للثورة في نفوس الكثير من المسيحيين، إلى أن لقى حتفه خلال القصف على المدينة في مايو (أيار) 2012.

لعب نظام الأسد منذ البداية على وتر تخويف المسيحين من استلام السنة للحكم في سوريا وتخويفهم بشماعة وجود فصائل إسلامية تريد القضاء عليهم كتنظيم الدولة والنصرة وغيرهم، وأظهر نفسه للعالم أنه الحامي لهم وتماشت بعض الدول خاصة روسيا وأمريكا مع هذا اللعب فبات الحديث عن المسيحيين ووجودهم أمرًا أهم من ارتكاب الأسد للجرائم وقمع المتظاهرين، ففي أي حديث لأي دولة غربية تجده يقدم مخاوفه عليهم قبل مخاوفه على الانتهاكات ضد أبناء الأكثرية ما دفع إلى انقسام المسيحيين إلى ثلاثة أقسام قسم مع الثورة مالبث أن انتهى  وقسم محايد وقسم انخرط للدفاع عنهم كما وصفوه لكنه بالحقيقة دفاع عن الأسد.

ويعد ميشيل كيلو أبرز المعارضين المسيحيين الذين وقفوا ضد نظام الأسد وتقلد عدة مناصب في المعارضة السورية.

 إن المسيحيين ليسوا ضيوفًا أو طيورًا مهاجرة في سوريا، بل هم أساس وجود الوطن ومن دونهم لا وجود لسوريا المتنوعة التي نعرفها. وتابع: في الوقت نفسه فهم من دون سوريا لا أرض ولا وجود راسخًا لهم أيضًا. *الأسد

نجح نظام الأسد باستمالة المسيحيين لصفه من خلال بعض الأعمال المفبركة لأجهزته الأمنية بخطف عدد من المسيحين وطلب فدية منهم، كما قام بافتعال تفجيرات في مناطقهم فقرر الكثير من الشباب المسيحي الانخراط مع قوات الأسد وتشكيل ميليشيات خاصة بهم للقتال في صفوفه، ففي محافظة حماة على سبيل المثال تتصدر مدينة السقيلبية مع مدينة محردة مدنًا تشكل حاضنة كبيرة للميليشيات المسيحية المقاتلة مع الأسد أبرزها قوات الغضب بقيادة نابل العبد الله في مدينة السقيلبية كما غدت بلدات كفربهم وأيو وتومين بحماة تضم أعدادًا كبيرة من المقاتلين والمدافعين عن الأسد، وشاركوا بمعظم الاقتحامات على مناطق الأغلبية السنية، وذات الأمر ينطبق على مدن صيدنايا بدمشق وصدد بحمص ذاتا الأغلبية المسيحية وأيضا هنالك ميليشيات «سوتورو» وهي مليشيا محلية موجودة في القامشلي، في محافظة الحسكة في سوريا، وهي مكونة من المسيحيين السريان، وبعض الأرمن.

واستمر الأسد باللعب على وتر حماية المسيحيين في سوريا وكان آخر تصريح له عن المسيحيين في عام 2017 عندما استقبل وفدًا من المسيحيين السريان فقال : إن المسيحيين ليسوا ضيوفًا أو طيورًا مهاجرة في سوريا بل هم أساس وجود الوطن ومن دونهم لا وجود لسوريا المتنوعة التي نعرفها. وتابع «في الوقت نفسه فهم من دون سوريا لا أرض ولا وجود راسخا لهم أيضًا».

لكن بعضهم أيقن أن الأسد يتاجر بموضوع حمايتهم، لذلك كثرت حالات الهجرة في صفوفهم ورفضهم موضوع الخدمة الإلزامية.

سواء سلمنا أن بعض المسيحيين تجاهل المشاركة أو وقف على الحداد فهذا لا يكذب أن غالبهم اليوم يشارك باعتباره أقلية ضد الأكثرية كما يريد الأسد.

من دير محردة الديني تنطلق كل القذائف والصواريخ لتقتل أبناء الأكثرية في كفرزيتا واللطامنة ومورك بريف حماة.

في مدينة محردة بريف حماة تحول دير مارجرجس الذي من المفترض أن يكون مركزًا دينيًا لدين السلام المسيحي إلى أكبر ثكنات الأسد العسكرية في المنطقة، ومن الدير كانت ترسل قذائف «السلام» تجاه بلدات ريف حماة كاللطامنة وكفرزيتا والزكاة ومورك، ولم يستطع أحد من رجالات الدين المسيحي من منع هذا العمل مع أن العمل لا يكلف أكثر من اتصال مع الدول التي تدعي رعايتها للمسيحيين في العالم، أو اتصال  واحد ببابا الفاتكان.

الدروز
يشكل الدروز نسبة 3% من نسبة سكان سوريا وتعد محافظة السويداء معقلهم الرئيس. أثناء تخمر الثورة في درعا القريبة من السويداء سارع بشار الأسد وزوجته لزيارة محافظة السويداء بحجة إقامة مشاريع في بعض القرى التي تعاني من الجفاف، لكن حقيقة الأمر تكمن في إسراع بشار الأسد لكسب ود الطائفة الدرزية ضمن مشروعه حماية الأقليات.

وبعد أيام فقط، بدأ محامون دروز في السويداء بالإعراب عن تضامنهم مع الثورة. وسرعان ما أعقب ذلك اندلاع احتجاجات. وفي أوائل 2013.

اغتالت قوات الأمن السورية الشيخ وحيد البلعوس 2013 بسبب موقفه المتقارب مع الثورة.

اختار معظم الدروز في السويداء خيار الحياد جراء ما يجري في سوريا، لكن في عام 2015 برز اسم الشيخ وحيد البلعوس معارضًا ورافضًا لوجود ودعوات قوات الأسد في السويداء لأبناء الطائفة الدرزية للقتال في صفوف قوات الأسد ما دفع بقوات النظام لاغتيال الشيخ وحيد بتفجير سيارة مفخخة الأمر الذي أعقبه احتجاجات من مؤيدي البلعوس وهجومهم على قوات النظام وقتلهم للعشرات منهم، لكن الأمور انتهت بعد تعهد كاذب من النظام بتقديم القاتل للعدالة مع العلم أن القاتل أفرج عنه بعدها دون محاكمة أصلًا.

بالرغم من إعلان الدروز وقوفهم الحياد إلى أن هذا الأمر لم يمنع الكثيرين من الدروز من تكوين ميليشيات مقاتلة مع الأسد في السويداء تحت ذريعة حماية المدينة، أبرزها سرايا التوحيد تحت قيادة «أبو إسماعيل إبراهيم التميمي» التي أسسها الوزير اللبناني السابق وئام وهاب  في نوفمبر (تشرين الثاني) الماضي، لتكون الذراع العسكري لحزب «التوحيد» الذي يتزعمه. وكان وئام وهاب قد أعلن في كلمة رافقت العرض العسكري لعناصر الميليشيا، أنها ستكون متواجدة في سوريا وفلسطين، حيث شهد العرض حضورًا لعدد من الشبان المنتمين للطائفة الدرزية في سوريا، رغم استنكار مشايخ الطائفة السوريين حضورهم العرض. ومنذ عام 2013 ظهرت تقارير أكدت مشاركة مجموعة من أعضاء الحزب القتال في سوريا ذات الأمر ينطبق على ميليشيا نسور الزوبعة التابعة للحزب السوري القومي الاجتماعي، التي يتواجد لها مقر في السويداء وانضم لها عدد كبير من أبناء السويداء.

شاركت الميليشيات الدرزية في معظم عمليات النظام في مناطقهم ومناطق درعا وارتكبت مؤخرًا مجازر بحق أهالي منطقة اللجاة في درعا تحت ذريعة وجود عناصر من تنظيم الدولة كما قامت ميليشيات نسور الزوبعة بإعدام رجل شنقًا يقال أنه من عناصر التنظيم، وعلقوه في ساحات المدينة وسط تهليل وتصفيق من الحضور في مشهد يتنافى مع كل الإنسانية التي ينادي بها العالم لحماية الأقليات ويقول أحدهم ماذا لو كان القاتل من أبناء الأكثرية؟ من المؤكد أنه سيثور العالم كله لأجله تحت ذريعة حماية الأقليات.

بقي أن نشير إلى الطائفة الإسماعيلية المتواجدة في مدينة السلمية بريف حماة والتي كانت من أوائل المنتفضين بوجه الأسد، لكن إجرام الأسد أولا بحق أبنائها، ومن ثم تطوع المستفيدين من أبناء الطائفة وإبعاد أحرارها أدى إلى تحويل شبابها إلى صفوف الأسد راغبين وراهبين وتعيش المدينة اليوم أسوأ حالاتها تحت حكم نظام الأسد وتسلط ميليشياته على المواطنين من زيـادة لمستوى الجريمة وعدم العيش بأمان حتى أطلق عليها أبناؤها اسم شيكاغو سوريا.

وهكذا غدت كل الأقليات في سوريا تواجه الأغلبية العظمى من الشعب السوري، وشارك الجميع بقتل وتهجير واعتقال أبناء الأكثرية بل ارتكبت هذه الأقليات مجازر ترقى إلى جرائم ضد الإنسانية على مرأى ومسمع العالم الذي ما فتئ يطالب بحماية الأقليات بسوريا دون أن نسمع  لهم ولو كلمة إدانة واحدة  بحق جرائم الأقليات ضد الأكثرية، وكأن الأكثرية أقلية والعكس صحيح ومن يحاول أن بغطي على جرائم الأقليات في سوريا بحق الأكثرية كمن يريد أن يغطي الشمس بغربال.

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع صحيفة الحوار . صحيفة الحوار، الأقليات في سوريا شماعة النظام والعالم لبقاء الأسد.. من يحمي من؟، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

165
المونيتور/عدنان أبو زيد

لم يطلق النائب المسيحيّ السابق جوزيف صليوا، في 6 آب/أغسطس 2018، تحذيره من تحويل مدرسة العقيدة المسيحيّة التاريخيّة في بغداد التي تأسّست في عام 1921، إلى مركز تجاريّ، من فراغ، بعدما اعتبر "الأمر متعلّقاً بقضايا تجاريّة واقتصاديّة بحتة، تستهدف المعالم والتراث في العراق، قبل أن تكون استهدافاً للمكوّن المسيحيّ"، فيما تصاعدت في مواقع التواصل الاجتماعيّ ووسائل الإعلام الدعوة إلى حماية المواقع التراثيّة من زحف المشاريع التجاريّة الاستثماريّة.

وفي تأكيد على وجود مسعى في اتّجاه هدم المدرسة، قال مدير إعلام أمانة بغداد حكيم عبد الزهرة لـ"المونيتور" إنّ "جهة مسيحيّة تقدّمت بطلب إلى الجهات الفنّيّة في أمانة بغداد للسماح بإزالة كنيسة متقادمة، متذرّعة بأنّ الحاجة قد انتفت منها لعدم وجود سكّان مسيحيّين في المنطقة، وبالتالي زالت أسباب بقائها"، مؤكّداً أنّ "أمانة بغداد نفت منح رخصة إزالة المدرسة، حالها في ذلك حال المواقع التراثيّة والتاريخيّة في بغداد".

وفي حين لم يسمّ عبد الزهرة تلك الجهة، فإنّ جمعيّة راهبات التقدمة في بغداد تقول في اتّصال لـ"المونيتور" مع إدارتها، إنّ "المدرسة ملك صرف للجمعيّة، وهي مؤجّرة لوزارة التربيّة التي لم تدفع المبالغ المستحقّة عليها منذ عام 2013، وقد شكّل ذلك عبئاً ماليّاً ضخماً على الجمعيّة".

هذا التواتر في شأن مصير المدرسة، التي درست فيها وتخرّجت منها نخب سياسيّة وثقافيّة وعلميّة، منها المعماريّة العالميّة زها حديد، دفع الكاتب والإعلاميّ في شبكة الإعلام العراقيّ شمخي جبر إلى قيادة حملة إعلاميّة على موقع التواصل الاجتماعيّ "فيسبوك"، حاشداً المنشورات ضدّ المشروع، ليقول لـ"المونيتور" إنّ "تضارب الأنباء حول حقيقة مشروع الـ"مول" على أنقاض المدرسة، يغطّي على حقيقة وجود عروض للاستثمار، بحسب مصادر مطّلعة، غير أنّ الجهات المستفيدة بعدما تفاجأت بالرفض الشعبيّ عبر مواقع التواصل الاجتماعيّ ووسائل الإعلام، سعت إلى التهرّب من المسؤوليّة".

يرى شمخي أنّه "بغضّ النظر عن حقيقة مستقبل المدرسة، إلّا أنّه يكشف تجاوزات كثيرة وكبيرة على الإرث الحضاريّ والعمرانيّ والتاريخيّ لبغداد، والذي يشكّل أحد أوجهها الحضاريّة منذ مئات السنين".

يقول شمخي: "الاستهانة بهذا الإرث التعليميّ والتراثيّ، بدأ منذ عهد النظام السابق، حين تمّ تشويه اسم المدرسة التاريخيّ وتحويله إلى اسم جديد هو ثانوية العقيدة للبنات"، مشيراً إلى أنّ "الحلّ الأمثل هو شراء هذا الموقع من قبل الدولة وحمايته ورعايته، قبل أن يفاجئنا بمصيره كحال المعالم التاريخيّة التي تحوّلت إلى مشاريع استثماريّة ومتاجر، كما حصل في منطقة القشلة، ومنطقة وزارة الدفاع في باب المعظم، كما هدّمت بنايات أثريّة في شارع الرشيد وتحوّلت إلى مراكز تجاريّة حديثة، وتمّ تحويل بيوت أثريّة في منطقة البتاوين في بغداد، إلى مخازن تجاريّة ومتاجر".

يقول المهندس المدنيّ في مجال الأبنيّة قحطان خيال السلطاني لــ"المونيتور" إنّ "أحد أسباب تحويل المعالم التراثيّة والتاريخيّة إلى مشاريع استثماريّة، مثل الـ"مولات" والمتاجر ومراكز التسوّق، هو للتخلّص من أعباء ترميمها، لا سيّما وأنّ الكثير منها تقع في مناطق تجاريّة ومراكز المدن، ممّا يجعل منها فرصة رابحة جدّاً للاستثمار، وهو ما حصل في مناطق الحيدرخانة والميدان، و مناطق أخرى في الأعظميّة والكاظميّة، وكلّها مناطق موغلة في القدم".

 ويفيد قانون الآثار والتراث في المادّة 28 منه، "عدم التجاوز على المباني والأحياء التراثيّة، أو هدمها، أو إلغاء وظيفتها الأساسيّة، التي منحتها الصفة التراثيّة".

غير أنّ ذلك لم يمنع أمانة بغداد في 5 آب/أغسطس 2016 من هدم منزل تراثيّ عمره نحو مئة عام، يعود إلى مؤسّس النظام الماليّ في العراق، ووزير الماليّة الأوّل في حكوماته، ساسون حسقيل في وسط بغداد.

 وفي مدينة الكوفة التاريخيّة في جنوب العراق، احتجّ الجمهور في 14 حزيران/يونيو 2018، على مشروع إنشاء بناية ضخمة قريبة من مسجدها التاريخيّ الذي يعود إلى أكثر من 1400 عام.

أمام هذه التداعيات السلبيّة للاستثمارات، لم تتردّد عضو لجنة الثقافة البرلمانيّة النائب السابق في البرلمان العراقيّ ميسون الدملوجي في حديثها إلى "المونيتور" من "التحذير من جشع الاستثمارات الذي يساهم في تغييب الهويّات التراثيّة للمدن العراقيّة واندثارها، بسبب تهديم المعالم الأثريّة، طمعاً في المشاريع التجاريّة التي تدرّ الأموال على المستثمرين".

يعتبر مدير إعلام وزارة الثقافة والمتحدّث الرسميّ باسمها عمران العبيدي في اتّصال مع "المونيتور"، أنّ "القانون إذا صنّف الأبنية على أنّها تراثيّة، فإنّه لا يمكن التصرّف بها وتغيير شكلها ويجب أن يكون أيّ إجراء في هذا الاتّجاه بإشراف وزارتي الثقافة، والسياحة والآثار، وهنالك لجنة مشتركة بين الوزارتين وأمانة بغداد لضمان الحفاظ على هويّة هذه الأبنية والمدن".

ويشير العبيدي إلى أنّ "مسؤوليّة وزارة الثقافة تكمن في تقديم الاستشارة الفنّيّة لكيفيّة القيام بترميم هذه الأبنية، وهذه الأبنية ليست بالضرورة ملكاً لوزارة الثقافة، فبعضها تكون ملكيّتها لأمانة بغداد وبعضها لجهات أخرى"، مؤكّداً أنّ "القانون يحاسب من يقوم بإجراء ترميم لهذه الأبنية أو هدم لها أو إزالة، إن كانت مصنّفة على أنّها تراثيّة ومن دون علم الوزارة".

مقابل هذا التدفّق من الأخبار المخيّبة لآمال المتصدّين لملفّ حفظ التراث والآثار، رصد "المونيتور" مشاريع جادّة على طريق حفظ التراث في بغداد، مثل تمويل وزارة النفط إعمار مبنى تراثيّ في شارع المتنبّي، ليقول المتحدّث باسم الوزارة عاصم جهاد لت"المونيتور" إنّ "الوزارة حريصة على تبنّي مشروع الباب الوسطاني التاريخيّ (762-768م) في بغداد وتطويره، وتحويله إلى موقع سياحيّ، على الرغم من أنّ ذلك ليس من اختصاصها، لكنّ الوزارة تشعر بأنّ هذا الإنجاز مساهمة في حفظ التراث".

وأخيراً، يتطلّب الحفاظ على الفضاء التاريخيّ والثقافيّ البغداديّ، التنسيق المشترك بين وزارة الثقافة وأمانة بغداد والحكومات المحلّيّة وهيئة التراث، للحيلولة دون قرارات خاطئة تضع مشاريع الاستثمار في موقف حرج، أمام الجمهور الذي يرفض في شكل حادّ أيّ اعتداء على تراثه.

وجد في :العمارة والحضرية
 
عدنان أبو زيد مؤلف وصحافي عراقي. وهو حاصل على درجة في الهندسة التكنولوجية من العراق وعلى شهادة البكالوريوس في تقنيات وسائل الإعلام من هولندا.

Read more: http://www.al-monitor.com/pulse/ar/originals/2018/08/iraqi-heritage-fall-prey-to-commencial-interests.html#ixzz5PGDwNtsY

166

بغداد:آسيانيوز/
عنكاوا كوم– ترجمة رشوان عصام الدقاق/


يقول المطران شليمون وردوني إن ذلك فضيع.
/ لن يكون هناك وفداً من العراق حاضراً في الحدث العالمي الذي ينعقد في إيرلندا. لقد كانت 20 عائلة مسيحية مستعدة للمغادرة من أربيل وبغداد والبصرة، لكن السفارات رفضت طلبات منح تأشيرات الدخول (الفيزا). وقال المساعد البطريريكي من بغداد، نحنُ لسنا متعصبين أو إرهابيين إذ أنه حتى الآن تلعب العائلات في العراق دوراً مركزياً لكن الحكومة والمساعدات السياسية غير متوفرة.

قال المساعد البطريركي المطران شليمون وردوني، إن استبعاد الوفد العراقي من حضور اللقاء العالمي للعائلات للعام 2018 الذي ينعقد الآن في دبلن للفترة 21 – 26 من شهر آب الجاري والذي يُشارك فيه البابا فرانسيس، يُعد أمراً فضيعاً. وأكد الرجل الثاني في البطريركية الكلدانية أنه لن يكون هناك حضور صادق في الإجتماع الإيرلندي بسبب المشكلة المتعلقة بمسألة تصاريح الدخول، إذ قالوا لنا بأن التدقيق يستغرق شهوراً لإكمال معاملاتهم، كما أنه لم يتم قبول طلباتنا للفيزا عبر الانترنيت.

وأضاف المطران وردوني، ناشدنا السفارة الإيرلندية لكننا لم نحصل على ردود إيجابية. ويُتابع، إنه أمراً فضيعاً، حتى المسيحيين ( شعب إيرلندا ذو غالبية كاثوليكية) لم يمنحوا تأشيرات الدخول لغيرهم من المسيحيين، نحن لسنا متعصبين ولا إرهابيين، لقد كان كافياً إجراء مكالمة هاتفية الى السفارات والوزارات للتحقق من ذلك.

وكانت مسألة الحصول على تأشيرات الدخول للمشاركة في اللقاء العالمي موضوع جدل في الأسابيع الأخيرة، فقد تم منع المسيحيين الباكستانيين من دخول القنصليات في كراتشي وإسلام آباد من قِبل البيرقراطيين في دبلن.

تؤكد مسألة الأمن مرة أخرى الصعوبات التي يواجهها مواطنوا بعض البلدان، كما يظهر من مؤشر هيلي لجوازات السفر لعام 2018، حيث أن جواز السفر العراقي هو ثاني أسوأ جواز سفر في العالم، وهو الثاني للجواز الأفغاني وأمام الجواز الباكستاني.

وقال المطران وردوني، كان ما لايقل عن 50 شخصاً جاهزين لتمثيل العراق وهم يمثلون 20 عائلة قادمة من عينكاوا (منطقة مسيحية في أربيل – كردستان العراق) وبغداد والبصرة، وهذا الوفد يُوحد بشكل مثالي البلاد بكاملها وسيكون من المهم الحديث عن الأسرة للتعامل مع حقائق أخرى. وتابع ، تُمثل العائلة النواة الأساسية للكنيسة والمجتمع وليس وجودها قبيحاً أو فضيعاً، ولسوء الحظ حدث ذلك في الماضي في فيلادليفيا (2015) في حين أتذكر بفرح وسرور مشاركتنا في لقاء ميلانو 2012.

متحدثاً عن دور الأسرة اليوم في العراق، أكد مساعد البطريرك ساكو، بأنها تلعب دوراً مركزياً في حياة البلاد، إذ أنها ما تزال تؤثر بشكل حقيقي وواقعي وتستند على الحب بين الزوجين. ومع ذلك تُمثل التحديات الجديدة كالهجرة والبطالة والأمية خطراً على نواة تأسيس المجتمع ولفترة طويلة. إن الحكومة والبرلمان لم بُعطيان لها الإهتمام اللازم والضروري، وهناك نقص في التشريعات التي تهدف الى تعزيز تنمية الأسرة بدءاً بالتحديد من الحق في التعليم الجيد من سن مبكرة.

ورغم أنه بعيداً عن لقاء دبلن، يخلص المطران وردوني بالقول: إن المسيحيين العراقيين سيتوحدون في الصلاة مع المؤمنين في العالم كله، وبذلك نتمكن دائماً من الأعتماد على العائلة الصحية والمقدسة التي تعلم كيف تُلبي إرادة ألله.

167
من بينها ازياء شعبنا ..فنانات موصليات يجسدن فلكلور المدينة على حواجز مقر امني
عنكاوا كوم –الموصل –يونس ذنون
اقدمت فنانات موصليات في مبادرة غير مسبوقة على تزيين الحواجز الكونكريتية  الخاصة بمقر عمليات نينوى برسوماتهن التي  عبرت عن تراث المدينة وفلكلورها فضلا عن لوحات اخرى تجسد انتصار مدينة الموصل وتحررها من قبضة تنظيم الدولة الاسلامية حيث استقرت تلك الحواجز بالمقر الامني الواقع بمنطقة القصور الرئاسية ..وجسدت لوحة من اللوحات المتنوعة  ازياء خاصة بمكونات مدينة الموصل ومن بينها الزي الاشوري المتميز الذي يحرص اثوريي المدينة على ارتدائه بمناسباتهم وحفلاتهم التقليدية ..

168
البابا فرنسيس: إنَّ فشل السلطات الكنسيّة في مواجهة الاعتداءات على القاصرين من قِبَل أفراد من الكنيسة قد ولَّد امتعاضًا ونقمة

   
عنكاوا دوت كوم/ إيرلندا / أليتيا (aleteia.org/ar)
بدأ قداسة البابا فرنسيس صباح السبت زيارته الرسوليّة في إيرلندا للمشاركة باللقاء العالمي التاسع للعائلات الذي يعقد في دبلن تحت عنوان “إنجيل العائلة، فرح للعالم”.

وصل الأب الأقدس إلى مطار دبلن الدولي في تمام الساعة العاشرة والنصف بالتوقيت المحلّي حيث كان في استقباله السفير البابوي في إيرلندا المطران جود تاديوس أوكولو ونائب رئيس الوزراء وبعد مراسم الاستقبال الرسمي توجّه البابا فرنسيس إلى القصر الرئاسي حيث قام بزيارة مجاملة لرئيس البلاد السيّد مايكل هيغينز. بعدها انتقل الأب الأقدس إلى “دبلن كاستل” حيث التقى السلطات والمجتمع المدني والسلك الدبلوماسي، وللمناسبة وجّه البابا كلمة قال فيها في بداية زيارتي إلى إيرلندا أعبر عن امتناني للدعوة للتوجّه لهذا الحضور المميّز الذي يمثّل الحياة المدنيّة والثقافيّة والدينيّة في البلاد بالإضافة إلى السلك الدبلوماسي. إن سبب زيارتي، كما تعلمون، هو المشاركة في اللقاء العالمي للعائلات الذي يُعقد هذا العام في دبلن. إنالكنيسة في الواقع هي عائلة من العائلات وتشعر بالضرورة لتقديم العضد للعائلات في جهودها في الإجابة بأمانة وفرح على الدعوة التي منحها الله إياها في المجتمع.

تابع الأب الأقدس يقول يطيب لي ان أرى اللقاء العالمي للعائلات كشهادة نبويّة لإرث القيم الأخلاقيّة والروحيّة الغني، والتي ومن واجب كل جيل أن يحرسها ويحميها. لا ينبغي علينا أن نكون أنبياء لنتنبّه للصعوبات التي تواجهها العائلات في مجتمع اليوم الذي يتطوّر بسرعة أو لنقلق بسبب النتائج التي يسببها عدم استقرار الزواج والحياة العائليّة على جميع الأصعدة، ومن أجل مستقبل جماعاتنا.

أضاف البابا فرنسيس يقول في العائلة قام كلُّ فرد منا بأول خطواته في الحياة. هناك تعلّمنا أن نتعايش بتناغم وأن نسيطر على غرائزنا الأنانيّة ونصالح الاختلافات ولاسيما أن نميِّز ونبحث عن تلك القيم التي تعطي معنى حقيقيًّا وكمالاً للحياة. لكن غالبًا ما نشعر بعجزنا إزاء الشرور المتواصلة للحقد العرقي والاثني، والنزاعات وأعمال العنف المعقّدة وازدراء الكرامة البشريّة والحقوق الإنسانيّة الأساسيّة والتفاوت المتزايد بين الأغنياء والفقراء. ما أحوجنا، في جميع مجالات الحياة السياسيّة والاجتماعيّة، لاستعادة المعنى لكوننا عائلة شعوب حقيقيّة! ولكي لا نفقد أبدًا الرجاء والشجاعة في المثابرة في الواجب الخلقي في أن نكون صانعي سلام ومصالحين وحرّاسًا لبعضنا البعض.

تابع الحبر الأعظم يقول يذكّرنا الإنجيل بأن السلام الحقيقي هو على الدوام عطيّة من الله؛ ينبعث من القلوب المُضمَّدة والمُصالَحة ويمتدُّ إلى أن يعانق العالم بأسره. ولكنّه يتطلَّبُ منا أيضًا ارتدادًا مستمرًّا كمصدر لتلك الموارد الروحيّة الضروريّة لبناء مجتمع متضامن وعادل بالفعل وفي خدمة الخير العام. بدون هذا الأساس الروحي، يتعرَّض نموذجنا لعائلة عالميّة من الأمم لخطر أن يصبح مجرّد مكان مشترَك فارغ. أعلم جيّدًا حالة إخوتنا وأخواتنا الأكثر ضعفًا – أفكّر بشكل خاص بالنساء اللواتي تألَّمنَ في الماضي بسبب صعوبات معيّنة. وإذ نأخذ بعين الاعتبار واقع الأشدَّ ضعفًا لا يمكننا إلا أن نعترف بالعار الذي سببته في إيرلندا الاعتداءات على القاصرين من قِبَل أفراد من الكنيسة مكلَّفين بحمايتهم وتربيتهم. إنَّ فشل السلطات الكنسيّة في مواجهة هذه الجرائم البغيضة بشكل ملائم قد ولَّد امتعاضًا ونقمة ويبقى سببًا للألم والعار للجماعة الكاثوليكيّة؛ وهذا ما أشعر به أنا أيضًا.
أضاف الأب الاقدس يقول إنَّ كلَّ طفل في الواقع هو عطيّة ثمينة من الله ينبغي حراسته وتشجيعه لكي ينمّيَ مواهبه ويبلغ النضوج الروحي والكمال البشري. إن الكنيسة في إيرلندا قد لعبت، في الماضي والحاضر، دورًا في تعزيز خير الأطفال الذي لا يمكن حجبه بعد الآن. أتمنى أن تساعد خطورة فضائح الاعتداءات، التي أظهرت ضعف العديدين، في التشديد على أهميّة حماية القاصرين والبالغين الضعفاء من قبل المجتمع بأسره. بهذا الشكل ينبغي علينا جميعًا أن ندرك الضرورة الملحّة لنقدِّم للشباب مرافقة حكيمة وقيمًا سليمة لمسيرة نموِّهم.

تابع البابا فرنسيس يقول لتسعين سنة خلت تقريبًا، كان الكرسي الرسولي من بين المؤسسات الدوليّة الأولى التي اعترفت بدولة إيرلندا الحرّة. وتلك المبادرة قد طبعت بداية سنوات عديدة من التناغم والتعاون الديناميكي تخلّلتها غيمة عابرة واحدة؛ ولكن مؤخَّرًا ساهمت جهود كثيفة وإرادة صالحة من قبل الطرفين في تجديد واعد لعلاقات الصداقة هذه لصالح الجميع. تعيدنا خطوط التاريخ هذه إلى أكثر من ألف وخمسمائة سنة خلت، عندما وجدت الرسالة المسيحيّة مقامًا لها في إيرلندا وأصبحت جزءًا لا يتجزّأ من الحياة والثقافة الإيرلنديّة؛ وقد شعر العديد من القديسين والدارسين بالإلهام لترك هذه الشواطئ وحمل الإيمان الجديد إلى أراضٍ أخرى. واليوم كما في الماضي، يجتهد رجال ونساء يقيمون في هذا البلد ليغنوا حياة الأمة بالحكمة النابعة من الإيمان. حتى في الساعات الأكثر ظلامًا لإيرلندا وجدوا في الإيمان الينبوع لتلك الشجاعة وذلك الالتزام الضروريَّين لصوغ مستقبل حريّة وكرامة، عدالة وتضامن. لقد كانت الرسالة المسيحيّة جزءًا لا يتجزّأ من تلك الخبرة وقد أعطت شكلاً للغة وفكر وثقافة هذه الجزيرة.

وختم الأب الأقدس كلمته بالقول أُصلّي من أجل إيرلندا، لكي وإذ تصغي، إلى بوليفونيّة النقاش السياسي الاجتماعي المعاصر، لا تنسى ألحان الرسالة المسيحيّة التي عضدتها في الماضي ويمكنها أن تستمر في عضدها في المستقبل. بهذه الأفكار أستمطر عليكم وعلى شعب إيرلندا الحبيب بأسره البركات الإلهيّة للحكمة والفرح والسلام

169

نسرين الإيزيدية تروي قصص “أطفال الاغتصاب”.. معاناة قبل داعش وبعده (صور)


عندما تمعن نسرين النظر في وجه طفلها قد تجد في بعض الأحيان ملامح أبيه مقاتل داعش الذي اغتصبها حالها كحال الآلاف من السيدات المنتميات للأقلية الإيزيدية.
عنكاوا دوت كوم/عبد الجواد فوزي- إرم نيوز
 

لا تزال قصص المأساة التي خلّفها تنظيم داعش في المناطق التي سيطر عليها في العراق تتكشف تباعًا، وفي ظل معاناة الإيزيديين لإعادة بناء مجتمعهم الصغير من جديد في العراق يتوجب على ضحايا الاغتصاب من الفتيات مواجهة معاناة من نوع آخر.

وتواجه الفتيات اللواتي تعرضن للاغتصاب من قِبل عناصر التنظيم عقب خطفهن من قراهن أثناء موجة تمدد التنظيم العام 2014 للاختيار بين العودة بمفردهن، أو عدم العودة من الأساس.

عندما تُمعن نسرين النظر في وجه طفلها قد تجد في بعض الأحيان ملامح أبيه، مقاتل داعش الذي اغتصبها، حالها كحال الآلاف من السيدات المنتميات للأقلية الإيزيدية، اللاتي تعرضن للاغتصاب على يد أعضاء تنظيم داعش.

ووفقًا لتقرير نشرته صحيفة “وول ستريت جورنال” الأمريكية، فقد تم إطلاق سراح نسرين بعد 3 سنوات من الأسر بعد سقوط تنظيم داعش، ولكن رفض مجتمعها وعائلتها عودتها من جديد برفقة طفلها، نظرًا لأنه نتاج لعملية زواج قسري وغير شرعي من شخص مسلم، لذا يتوجب عليها التخلي عن طفلها في حالة الرغبة للعودة إلى الأقلية الإيزيدية في العراق.
ويقع مخيم السيدات الإيزيديات المحررات من قبضة داعش في ضواحي مدينة دهوك العراقية ويديره الدكتور بول كينغيري، ذو الأصول الأمريكية.

وفي مواجهة هذا الخيار قررت نسرين الإبقاء على طفلها البالغ من العمر ثمانية أشهر قائلة:”لا أستطيع العيش دون طفلي”، ورفضت الأم البالغة من العمر 23 عامًا الإفصاح عن اسمها بالكامل خوفًا من تسبب ذلك في تشكيل خطورة على سلامتها، أو سلامة نجلها.

 وتكشف معضلة نسرين المؤلمة عن التحديات التي تواجه المصالحة في العراق، ليس فقط بين المجتمعات والطوائف المختلفة، بل بين بعضهم البعض، حيث تبقى مهمة إصلاح النسيج الاجتماعي الذي مزقه التنظيم بحاجة لوقت أطول من مناهضته عسكريًا.

وبالنسبة للإيزيديين فإن محاولات إعادة البناء معقدة بصورة كبيرة، إذ لا تتخطى أعداد المنتمين للمجموعة حاجز المليون شخص في جميع أنحاء العالم، وتتمركز أغلبيتهم في العراق، وهي مجموعة نازحة تسعى للبدء من جديد بتشكيل مستقبل للمجموعة الذي أصبح بقاؤها على المحك.

 ويعود السبب الرئيس لاستهداف داعش لأتباع الديانة الإيزيدية إلى أنها تمزج بين مجموعة من المعتقدات الإسلامية، والمسيحية، والديانات الفارسية القديمة، بالإضافة إلى عبادة طاووس الملك، الشخصية المحورية والأكثر شهرةً في الديانة الإيزيدية.

وفي العام 2014 بدأ التنظيم في إسقاط وتدمير مدينة سنجار التي كانت معقل الطائفة الإيزيدية في يوم من الأيام، قبل أن يتم تحريرها في العام اللاحق، وفي غضون أيام خاضت الولايات المتحدة الأمريكية أول معاركها بالحرب ضد التنظيم بداعي الخوف من ارتكاب جريمة إبادة جماعية في حق الإيزيديين، ولكن كان الأمر متأخرًا، حيث كان التنظيم قد انتهى حينها من إعدام مئات الرجال، وأسر ما يقرب من ستة آلاف شخص من التابعين للأقلية الإيزيدية، واعتبارهم غنائم للحرب.
ولم تتوقف الخسائر عند هذا الحد، فبحسب تقرير الأمم المتحدة، كان التنظيم يقوم بإهداء الفتيات الإيزيديات اللاتي فوق سن التاسعة للمقاتلين من أجل اغتصابهن، ومن ثم بيعهن في أسواق الرقيق، عبر الحسابات الإلكترونية التابعة للتنظيم مثل “منتدى سوق الخلافة” المتواجد على تطبيق تيليغرام.

واستخدم أحد عناصر التنظيم هذا التطبيق من أجل شراء امرأة من خلال اسم مستعار “نسور الحرب”، ونشر المواصفات الخاصة بهذه السيدة وسط الإعلانات الدعائية للسيارات المستعملة، والأجهزة الإلكترونية، والأحزمة الناسفة، وكتب:”يجب أن تكون جميلة، وتجيد الطبخ وأعمال التدبير المنزلي، والعمر غير مهم، ولكن يجب أن تكون رخيصة الثمن”.

وسرعان ما بدأت الطائفة الإيزيدية جهودها لاستعادة الأسرى من خلال شبكات التهريب، وبعد مرور أربع سنوات لا يزال ما يقرب من ثلاثة آلاف شخص مفقودين، ويشكل هذا العدد نصف أعدادهم، على الرغم من تحرر جميع الأراضي الخاضعة لداعش في سوريا، والعراق، تقريبًا.

ويزعم المسؤولون العراقيون تواجد مئات الأسرى من الطائفة الإيزيدية في آخر معاقل التنظيم التي يسيطر عليها شرق سوريا.

وبعد سنوات من الظلم وسوء المعاملة اعتنق البعض الإسلام، ووصفوا شعوبهم بالكفار، في حين لم يتم التعرف على مصير البعض الآخر سواء أكان حيًا أم ميتًا.

وشهد مخيم اللاجئين في إقليم كردستان في العراق الذي أقيم في العام 2015 تواجدًا مكثفًا للإيزيديين الفارين من مدينة سنجار بعد وقوعها تحت سيطرة داعش في شهر آب/أغسطس العام 2014.

وعلى الرغم من نهاية تنظيم داعش لم يرجع سوى أعداد قليلة من الإيزيديين إلى أراضيهم، في ظل مغادرة ما يقرب من مئة ألف شخص للعراق، وتواجد البقية داخل معسكرات إيواء خلال فترة تغلغل التنظيم.