ankawa

المنتدى الثقافي => أدب => الموضوع حرر بواسطة: فهد إسـحق في 14:57 18/01/2019

العنوان: بعـدَ تمـرُّد الكَـوْن
أرسل بواسطة: فهد إسـحق في 14:57 18/01/2019
بعد تمـرُّدِ الكَـوْن

فهد إسحق

على زجاجِ نافذةِ
ميلادي
قطراتُ مطرٍ
كأنها غزلانٌ ترودُ
رابيات انتظاري ..

ما بال هذه الغيمة
تكسو غابات أوردتي
بأوراق قصائِـدَ مبلّلة
بالقـاني ؟!.

أنا وليد قصة عشقٍ طويلة
بين دجلة الحضارة وفرات التأريخ

حين حُـبِـلَ بي
كان الله يرقِّـع ما
سقط منه هفوةً
بإبرةِ الليلِ
وخيط النهار
ليهدِّئَ من تمرُّد
نظامِهِ الكونيّ
وحين وُلِـدتُ قيل :
بأنّ حمامةً من السّماء
نزلت على كتفيّ
وأطلقت عليّ
اسمَ ( الخابور)
ومنذ ذلك الحين
والكلّ يراني أجري
عبـر تجـاعيـد
جبيـنِ الله .


العنوان: رد: بعـدَ تمـرُّد الكَـوْن
أرسل بواسطة: سامي بلو في 16:18 14/02/2019
ليس غريبا ان اقرأ ابداعات فكرك الخلاق أيها الآشوري القادم من اعماق التاريخ وحضارة الكون … لك تحياتي دائما
ميقرنوخ
سامي بلو
العنوان: رد: بعـدَ تمـرُّد الكَـوْن
أرسل بواسطة: فهد إسـحق في 15:13 15/02/2019
أشكرك لمرورك العطر أستاذي سامي ياقو
لك كل المحبة وكل الإحترام .