عرض المشاركات

هنا يمكنك مشاهدة جميع المشاركات التى كتبها هذا العضو . لاحظ انه يمكنك فقط مشاهدة المشاركات التى كتبها فى الاقسام التى يسمح لك بدخولها فقط .


مواضيع - Nineb Lamassu

صفحات: [1]
1

حصول طالب الدكتوراه عمار فردريك جون البازي على المرتبة الاولى في جامعته البريطانية

حصل طالب الدكتوراه عمار فردريك جون البازي على المرتبة الاولى لافضل عرض لموضوع دراسته الموسوم “Design and Development of Advanced Integrated Intelligent System for Planning    and Scheduling in Construction Supply Chain”من خلال مسابقة علمية اقامتها مدرسة العلوم والتكنولوجيا بمناسبة يوم البحث العلمي في الجامعة وقد رشحته اللجنة التحكمية بعد فوزه للمشاركة في المسابقة ذاتها وعلى مستوى الجامعات البريطانية ممثلاً عن جامعته.
البازي من مواليد 1973 وقد اكمل دراسته الاولية في كلية المنصور الجامعة ببغداد عام 1995 بتسلسل الاول على الجامعة بتخصص علوم بحوث العمليات ومن ثم دراساته العليا بجامعة بغداد 1997 وعمل كتدريسي في العديد من جامعات القطر منها جامعات المنصور والرافدين وقد نشر العديد من البحوث العلمية وشارك في الكثير من الندوات والمؤتمرات القطرية وتدرج في السلم الاكاديمي وصولاً الى مرتبة الاستاذ المساعد ورئيساً لقسم نظم المعلومات والحاسبات وكالة في كلية المنصور الجامعة.
غادر القطر عام 2004 بعد تلقيه تهديدات بالقتل متوجهاً الى المملكة المتحدة لحضور دورة تدريبية اقامتها جامعة بيرمنكهام البريطانية وبعدها لاكمال دراساته العليا بتخصص المحاكاة الذكية والانظمة الخبيرة وقد صمم الباحث عدد من نماذج المحاكاة لتطويرالعمليات الانتاجية بواسطة الحاسوب الالكتروني لعدد من كبرى الشركات البريطانية بالاضافة الى مهامه التدريسية في نفس الجامعة.
ونحن بدورنا لايسعنا الا ان نتمنى للباحث البازي المزيد من النجاح والتفوق خدمة لامتنا الاشورية العظيمة.       

2
اختطاف المهندس الخبير فردريك جون البازي من قبل ميليشيات مسلحة


تم في الساعة الواحدة والنصف من ظهيرة يوم الثلاثاء المصادف الثالث من نيسان الجاري اختطاف المهندس فردريك جون شمشون البازي الخبير العراقي في الموارد المائية لدى عودته من مقر عمله  الكائن في منطقة العامرية من قبل ميليشيات مسلحة مجهولة.

المهندس المخطوف من مواليد 1943 وقد اكمل دراساته العليا في الهندسة المدنية في احدى الجامعات البريطانية وكان مثالاً للموظف المخلص والمتفاني في اداء عمله حيث خدم الدولة العراقية ابتداءاً من 1967 ولاكثر من 39 سنة بين اكاديمي في جامعات بغداد والمستنصرية ومدير عام لاحدى الدوائر الخاصة بمشاريع الري والاستصلاح ووكيل لوزارة الموارد المائية العراقية.

وأكد شهود عيان ان عملية الاختطاف تمت من قبل اشخاص ملثمين مسلحين يستقلون سيارتين نوع اوبل حيث قاموا بالاعتداء عليه بالضرب قبل خطفه.

مرة اخرى يعبر اعداء الوطن والانسانية عن مدى حقدهم الدفين لاستهداف ابناء الوطن الاصلاء ابناء الامة الاشورية الذين ضحوا ومازالوا يضحون بحياتهم من اجل خدمة العراق الحبيب موطن الاباء والاجداد


The Kidnapping of an Assyrian Engineered by Armed Militia

On Tuesday the 3rd of April at 01:30, Fredrick John Shimshon Al-Bazi, an Assyrian engineer, and an expert in mineral resources was kidnapped by unknown armed militias as he was returning home from his office in Amiriya.

Al-Bazi was born in 1943, and he completed his postgraduate studies in civil engineering in Briton. He served his country since 1967; more than 39 years; as an academic in Baghdad and Al-Mustansiriya Universities, as an executive director of one of the main bureaus concerned with irrigation and reformation, and as deputy minister for Iraqi Mineral Resources. 

According to eye witness reports Al-Bazi was kidnapped by fully covered and armed individuals riding an Opal vehicle. They also reported that he was beaten severely before he was taken away.

Again the adversaries of humanity demonstrate their deep hatred towards the indigenous people of the land, the heirs of the Assyrian nation. The nation that sacrificed and continues to sacrifice everything that is dear, for the sake of our beloved Iraq: the land of our forbearers.

3
لسماع القصيدة انقر هنا:
www.ankawa.com/pics2/aua_nineb.mp3


4

للاستماع للقصيدة انقر هنا:

www.ankawa.com/pics2/achrist.mp3

5
نتاجات بالسريانية / تنور امي
« في: 22:38 18/12/2006  »
القصيدة بصوت الشاعر:

www.ankawa.com/pics/tanoora.mp3



8
محاضرتين للسيد عوديشو ملكو في لندن

10
لسماع القصيدة انقر هنا:

www.ankawa.com/audio/08nineb.m4a


11
نغمة الثوار




12
لسماع القصيدة بصوت الشاعر انقر هنا:
www.ankawa.com/audio/Sughitha.mp3



14
بشرى وبيان

   اجتمعت الهيئة المؤسسة لرابطة الادباء والكتاب الاشوريين التالية أسماؤهم:

   د. دوني جورج يوخنا، ادمون سليمان لاسو، بولص شليطا ملكو، سوزان يوسف خوشابا، شميران مروكيل اوديشو، عوديشو ملكو كوركيس آشيثا، فؤاد اوديشو كنجي، مارتن كورش تمرز، هرمز خامس متي، يونادم بنيامين خوبيار، ابرم ايشو بنيامين، كوريل شمعون انويا، شموئيل نوئيل سركيس.

   اجتمعوا في بغداد بتاريخ 2/6/2006، وذلك لاعلان تأسيس هذه الرابطة غير السياسية خدمة للأدب والفكر الآشوري والعراقي عموماً، والعمل على نشر وتطوير اللغة الآشورية المعاصرة وآدابها من خلال التآليف والترجمة والنشر بها وباللغات العراقية الأخرى، وأن تسعى الى تأسيس فروع لها في محافظات العراق ودول العالم.
وبسبب الظرف الراهن وصعوبة التنقل بين المحافظات حضر هذا الاجتماع ثمانية من الاعضاء المؤسسين، وقد ارسل كل من تغيب تأييده المطلق لفكرة تأسيس الرابطة وأهدافها ونظامها الداخلي.
   وتم خلال هذا الاجتماع:
1.   اقرار النظام الداخلي بعد قراءة دقيقة ومناقشة مستفيضة له.
2.   تكليف الدكتور دوني جورج للقيام بمهام رئيس الرابطة المؤقت لحين عقد اجتماع الهيئة العامة لانتخاب الهيئة الادارية وحسب النظام الداخلي.
3.   تكليف السيد عوديشو ملكو معاوناً للرئيس المؤقت للرابطة.
4.   تكليف السيد بولص شليطا بالقيام بالمهام الادارية والاتصالات للرابطة خلال هذه المرحلة.
5.   تكليف جميع الاعضاء المؤسسين بالعمل الحثيث لبث افكار وطروحات الرابطة وحسب نظامها الداخلي بين المختصين من الاشوريين في مجال الادب واللغة والفن والتراث.

هنيئاً للآشوريين جميعاً برابطتهم، رابطة الادب واللغة والثقافة.



الهيئة التأسيسية
بغداد ـ 6/6/2006

15

16
معهد فيروديل ومعهد كوميداس وبمساندة من الجمعية الاشورية في المملكة المتحدة وNGA ومارم ريشاخ وكلية ويسمنستر:
يقدمان برنامج تذكاري بمناسبة مرور 93 عاما على مذابح الابادة الاشورية: وذلك يوم السبت المصادف 22 نيسان وفي  الساعة الرابعة مساء في قاعة النادي الاشوري بلندن على العنوان التالي.

1 Temple Road
Ealing

يتضمن البرنامج مايلي:
1: عرض مسرحية من قبل مارم ريشاخ
2:  فلم وثاقي من انتاج نينب لاماسو
3: عرض مخطوطات اشورية من المكتبة الخاصة للسيد الياس اسد




[الملحق حذف بواسطة المشرف لكبر حجمه]

18

20
مقابلة اذاعة premier radio   البريطانية  مع الكاتب صبري اتمان حول سيفو.



اجرت اذاعة premier radio   البريطانية  لقاء مع الكاتب صبري اتمان حول سيفو. اليكم نص المقابلة :

www.ankawa.com/audio/Sabri.mp3[/b]

21
المنبر الحر / أه لو نطقت الاحجار
« في: 16:10 30/12/2005  »

أه لو نطقت الاحجار



الاسبوع الماضي زارني السيد صبري عتمان وهو صديق الفكر والعقيدة هنا في لندن للقاء مؤسستي فيروديل و كوميداس لغرض التداول بحدثين متعلقين بسَيفو  والتي تنظمهما مؤسسة فيروديل بالتعاون مع كوميداس في منتصف يناير القادم للتزامن مع اليوم الوطني  التي تحتفل به بريطانيا سنوياً بنكرى محرقة النازية .
وخلال زيارة الاستاذ صبري عتمان، تم اللقاء بشخصيات اشورية بارزة منها الاب القس الدكتور خوشابا كيوركيس، السيد جوني مايكل ومجموعة من الشباب الاشوري الواعد، وقد قمنا ايضاً بحضور مأدبة عشاء خاصة نظمت من قبل مؤسسة كوميداس على شرف البروفيسور هيلمر كايصر المؤرخ المعروف والمتخصص في مذابح 1915. وخلال هذا العشاء القى البروفيسور كايصر كلمة قصيرة تمس بعض التغييرات في الوصول الى الارشيف الوطني لتركيا والذي وصفه بـ "وجهان لعملة واحدة" وكذلك اسهب بتحليل شامل للسياسات الحالية المتبعة في تركيا وكيف ان تلك السياسات تحاول المناورة في موقف تركيا حيال المذابح المرتكبة بحق الاشوريين والارمن وبعدها تم مناقشة عدد من الاسئلة التي اثيرت حول سَيفو  مع البروفيسور.
وفي طريق العودة الى مكان اقامتي، الخط الرئيسي (Central Line) لنفق القطار (Tube-Subway) كان مزدحم كالعادة مخلفاً وضع او بيئة غير مريحة. القطار كان مزدحماً يدفع الواحد منا الى الخروج من حالة غريبة من العزلة التامة.
كانت هذه تلك الحالة التي وجدت فيها صبري في القطار تلك الليلة عندما لمحته يحمل حجر صغير في يده، كان يحمله كما يمكن ان  تحمل الام حياة الناجي الوحيد من ابناءها اذا كانت حياته متعلقة بوجوده في راحة يدها. وبدون ان أتوقع جواب مفصل سألته ماهذا الحجر الذي في يدك؟ وقد اجاب "منذ مغادرتي لقريتي الصغيرة بدون رجعة، ومنذ سنوات كنت احلم بالعودة الى ذلك المكان المقدس، لم يكن من الممكن الوصول ولو بشكل قريب من قريتي ولكن هذا الحجر انتقل من قريتي ولعدة اميال وقد تدبر امره في الوصول لي!"     
وقد تنهد لبضع ثواني وبعدها استطرد الحديث قائلاً "هذا الحجر يعني كل شي بالنسبة لي، جذوري هي من هذا الحجر واشاركه كل افراحي واحزاني.
وكما تعلم انني اعمل وبشكل جاد للاعتراف بسَيفو  ومنذ عدة سنوات، ولهذا السبب قد اكتسبت العديد من التجارب نتيجة تعرضي بجملة من الصعوبات والتي ارغب في ان اجنبك ملل او ضجر الاستماع اليها ولكن استطيع ان اخبرك انني تلقيت عدد من التهديدات والاجبار بالاكراه.
سَيفو  ليس مجرد شخص يقوم بكتابة المواضيع والقاء المحاضرات , سَيفو  هو قضية كبيرة ومعقدة ويجب علينا جميعا ً العمل على كافة المستويات المختلفة لانجاز ذلك الاعتراف، وبالاضافة الى الجانب الاكاديمي, فأن سَيفو يعتبر مسألة  سياسية، تأريخية، قانونية، انسانية وهوية شعب.
"انا اؤمن واشعر بأن هنالك حاجة ملحة للعمل الجدي وعلى كافة المستويات، وكل اسبوع اتنقل حول اوروبا لالقاء المحاضرات وكل مكان اقصده احاول جاهداًَ استثمار فرصة لخلق شبكة من الاشخاص والذين يشاركونني نفس الايمان في هذا العمل. ومؤخراً قد قمت بتأسيس علاقات جماعية مع افراد ينتمون لجنسيات مختلفة ومنها اليهود،الاكراد،الاتراك،الارمن، السويديون،الالمان والعديد من الجنسيات الاخرى.
"انا دائماً اكتب لمجلات متنوعة مؤيد لقضية سَيفو  ومدافعاً عنها في جدال ونقاش ساخنين مع المعارضين لتلك الفكرة وابذل جاهداً لتشجيع وتحفيز الشباب لأخذ تلك المسأله بجدية وكذلك قمت بتسجيل كافة الشهادات للأشخاص الناجين من الكارثة وفي الماضي القريب واستطيع القول انني تمكنت من العدو بسرعة 42 كيلومتر بالساعة في ماراثون الاعتراف بسَيفو  وايضاً حاولت مدركاً لاهداف صادقة لشمول الكنيسة-المؤسسة الاشورية الكبيرة- لتصبح اكثر فعالية في تحقيق الاعتراف بسَيفو ".
قمت بذلك كله خلال مروري بضائقة اقتصادية مزمنة وكبيرة وانا وبمحدودية المال استطعت ليس لعمل ماأعمله الان وبحسب ولكن وبشكل اكثر للمحافظة على ديمومة العمل هذا كما انا مستمر بعمله لغاية الان. علماً بانني  لم استلم ولا فلس واحد من اي شخص ولحد الان.
وفي الاستنتاج، لقد امتلكت خبرة في مجابهة عوائق عديدة ولكن هذا الحجر قد خلصني منها وكأن فيه  شيْ استمد منه قوتي في الاستمرار.
وبعد مناقشة طويلة طلبت منه مشاركته في ماذا يفكر او ينظر تجاه موقف تركيا الحالي من سَيفو  وقال:
" بعد مضي ثلاث اشهر البروفيسور يوسف هالاجاوغلو رئيس جمعية تاريخ الاتراك والداعم لموقف انقرة الحالي، قال من خلال قناة الوطنية التركية (TRT) والتي يمكن مشاهدتها حول العالم "نحن ندرك تماماً بالادعاءات التي يدعيها الاشوريين ونحن سوف نتتبع او نسترشد بكل فعالياتهم." واكمل كلامه بالقول "سوف نستضيف صبري عتمان لهذا البرنامج ونخجله باثبات نقيض ادعاءه." اني مازلت منتظراً لاستلام الدعوة! ومتى مايتم أستلامتها هذا اذا استلمتها سوف اكون مسروراً للدفاع عن القضيةالعادلة لشعبي".
وبموجب بروفيسور هالاجاوغلو ، عندما وقع سَيفو  كان هنالك 50,000 اشوري لهذا السبب لم يكن هناك 750,000 ضحية. "طبعاً هذا ليس الا اكذوبة لان هذه السياسة مبنية على موقف انكار وتراجع عن قول الحقيقة.
  وبعدها اكمل صبري حديثه قائلاً, "الشهر الماضي كان البروفيسور هالاجاوغلو يقتبس من اي ان كي اي وكالة الانباء التركية بالقول "نحن مستعدون بالاستجابة لكل الادعاءات التي يزعمها الاشوريين وايضاً نحن ننظم حملة ضخمة لعام 2006 لتحفيز 5 ملايين تركي مشتتين في دول اخرى للانتفاض ضد تلك الادعاءات الملفقة والخاطئة.
ومن ثم استنتج صبري "عند تعلق الموضوع بسَيفو نحن نشعر فعلاً بالضعف على الرغم من كل تلك الانجازات المتحققة لحد الان، وعلى الرغم من رفع ذلك الموضوع الى درجات او مستويات جعلته مثار تعقب انقرة لتلك الفعاليات. نحن يجب ان ننظم انفسنا على وجه السرعة وبصورة افضل لكي نكون مستعدين ليس فقط لموقف الدفاع بل لنكون اكثر حيوية وفعالية في توجيه ضرباتنا بعد تبني اي موقف هجومي.
تلك الليلة لم استطع الكف عن التفكير بالحجر الصغير وعلاقته مع صبري، هو ربما مجرد حجر صغير ولكن يمثل البقاء والكفاح للامة، ربما يكون غير حي اي جماد ولكن بامكانه ان يزود القوة والحافز للعملاق، الانسان الذي لايمكن كسره كما هو الحجر نفسه، الانسان الذي يشبه ذلك الحجر الصغير يمثل الصراع ، البقاء وشجاعة لامة عنيدة ترفض الموت او الفناء.
ومنذ تلك الليلة في القطار لم استطع الكف عن التفكير بـ"اه لو نطقت الاحجار" ولكن استطعت تهدئة روعي بامتلاكي شرف التكلم مع كلاهما الاسبوع الماضي. كم هو ممتع الحديث مع الاحجار.



                                    نينب لاماسو
                     لندن – المملكة المتحدة[/b]

22
نتاجات بالسريانية / حب بلا مثيل
« في: 22:35 16/11/2005  »

يمكنكم الاستماع الى هذه القصيدة من هنا:
www.ankawa.com/forum/files2/nineb.mp3

24
ܡܰܚܰܝܰܢܶܟ̈ ܘܡܺܝ ܒܪܺܝܬܼܰܬܼܶܐ
ܠܴܐ ܦܰܝܶܫܠܺܝ ܣܛܰܪ ܡܥܰܝܢܳܬܼܶܟܼܝ
ܘܟܳܣܳܐ ܕܚܰܡܪܳܐ ܘܡܺܐܡܪ̈ܶܐ ܕܚܘܽܒܳܐ
ܘܫܰܗܪ̈ܶܐ ܚܰܠܝܷ̈ܐ ܡܣܰܗܪܳܐ ܕܦܳܐܬܼܶܟܼܝ

ܓܶܕ ܡܚܰܠܰܩܢܳܐ ܐܰܐܷܫܢܰܝܕܼܺܝ
ܒܕܘܽܡܝܳܐ ܕܘܰܪ̈ܕܶܐ ܠܩܳܕ̱ܡ ܪܷ̈ܓܼܠܳܬܼܶܟܼܝ
ܕܕܰܝܫܰܬܝ ܥܠܰܝܷ̈ܐ ܘܶܕܩܶܪܘܰܬ ܠܺܝ
ܘܩܳܝܰܬܼܠܺܝ ܢܫܰܩܬܼܳܐ ܡܣܶܦܘܳܬܼܶܟܼܝ

ܚܘܽܒܰܝܕܼܶܟܼܝ ܬܷܢܶܚܬܳܐ ܚܠܺܝܬܳܐ
ܡܺܝ ܢܰܥܡܳܬܼܺܝ ܒܠܺܒܺܝ ܬܠܺܝܬܼܳܐ
ܐܰܝܟܳܐ ܕܒܘܽܪܰܡܢܳܐ ܘܦܘܽܬܰܠܢܳܐ
ܩܘܽܡܬܼܶܟܼܝ ܟܗܳܝܳܐ ܠܩܘܽܠܺܝ ܟܠܺܝܬܼܳܐ
ܐܘܽ ܥܘܽܡܪܰܢܳܐ ܕܫܰܦܷܥ ܕܠܴܐ ܡܶܢܶܟܼܝ
ܛܪܳܐ ܕܠܴܐ ܡܶܚܫܶܘ ܥܠܘܽ ܥܘܽܡܪܰܝܕܼܺܝ
ܡܺܝ ܢܰܩܠܰܝܳܐ ܕܚܙܶܠܺܝ ܦܳܐܬܼܶܟܼܝ
ܡܬܱܡܳܐ ܡܫܰܪܶܢ ܐܱܚܰܝܰܝܕܼܺܝ

ܐܺܝ ܚܝܰܪܬܰܝܕܼܶܟܼܝ ܟܡܰܚܺܝܳܠܺܝ
ܘܠܴܐ ܟܚܳܝܶܢܳܐ ܒܡܰܝܷ̈ܐ ܘܠܱܚܡܳܐ
ܟܠ ܚܝܰܪܬܼܳܐ ܡܥܰܝܢܳܬܼܶܟܼܝ ܚܠܺܝܬܼܳܐ
ܟܡܰܩܕܼܳܠܺܝ ܟܼܶܕ ܗܰܝܟܠܴܐ ܕܦܰܚܡܳܐ

ܘܐܺܝ ܢܰܩܠܰܐ ܕܡܶܫܓܼܳܠܰܬܝ ܥܰܡܺܝ
ܟܦܰܝܪܳܐ ܪܘܽܚܺܝ ܠܦܳܐܬܼܳܐ ܕܣܰܗܪܳܐ
ܕܦܳܫܪܳܐ ܘܕܳܥܪܳܐ ܟܼܶܕ ܙܰܠܻܝܩܷ̈ܐ
ܘܓܰܝܫܳܐ ܒܦܺܝܡܶܟܼܝ ܒܐܺܝܕܰܝ̈ ܒܰܗܪܳܐ

ܢܺܝܢܶܒ ܠܰܡܰܣܘܽ
ܐܷܢܓܠܱܢܕ 

صفحات: [1]