عرض المشاركات

هنا يمكنك مشاهدة جميع المشاركات التى كتبها هذا العضو . لاحظ انه يمكنك فقط مشاهدة المشاركات التى كتبها فى الاقسام التى يسمح لك بدخولها فقط .


الرسائل - ماجد ابراهيم ككي

صفحات: [1]
1
المنبر الحر / حرائق المحاصيل‬
« في: 18:52 05/06/2019  »
حرائق المحاصيل‬


بمناسبة الحرائق التي التهمت ميات الالاف من دونمات الحقول الزراعية للحنطة والشعير في أرجاء العراق كافة وقبل ان يحصدها الفلاح والمزراع الذي انتظر سنة كاملة ليجني ثمر تعبه وعرقه وما صرفه من اموال كتبت هذه الاسطر البسيطة وأسفاه عليك يا بلد الخير والخيرات في هذا الزمن الاكشر حيث أنتشر عمَّ وطغى الظلم بكل صوره على الخير ما لنا الاّ أن نقول لكَ الله يا عراق 


ما هذا الجنون والطغيان
ولما يعمل هكذا الشيطان
بأذرع خونة وباعة الاوطان
بعد سنوات من الحرمان
وقبل أن يحصد الانسان
ثمارتعبه بغفلة من الزمان
تلتهمها بسرعة لهب النيران
يا لغدرك ودناءتك يا جبان
متى تنتهي المهزلة والخذلان
متى يعود الرشد والايمان
لمن يخون الاخوة والجيران
يضيّع الخبز ويُحرم الجوعان
ألا لعنك الله يا شيطان الزمان

ماجد ابراهيم بطرس ككي


2
من وحي المزمور23

في رعايتك أنا أحس بالكمال
مسكني في مراعيك الوفيرة
حيث الجداول الغنية الغزيرة
فلا جوع ولا عطش ولا حيرة
فجسدي و روحي منتعشان
يتنعمان براحة كليّة أثيرة
بعيداً عن أية أفكار شريرة
أنت منار لمسالكي الكثيرة
فتجعلها نيّرة مضيئة منيرة
أنت دليلي في وادي الموت
فلا أخشى أي ظلام شرّوغيرة
أنت تجعل حياتي كلها يسيرة
رحمتك الفائقة الوصف الغزيرة
معي ترافقني برحلتي القصيرة
مهما طالت فهي انيّة وصغبرة
فأنا منك وبك وفيك ولك دوماً

ماجد ابراهيم بطرس ككي


3
زاوية خواطر / وراء النور البعيد
« في: 21:29 13/05/2019  »
وراء النور البعيد
هناك في الافق اللامتناهي
وراء كل أحلام البشر
وراء تناوب الليل والنهار
مدينة أسطورية خيالية
تلمع تسطع تغري الكل
شمس ساطعة وقمر برّاق
ونجوم تتلألأ من بعيد
خيرات وخيرات وفيرة
والأمل معقود للكلّ
فيحاول ويكافح من أجل
الوصول أليها في زمن ما
والعيش فيها والتنعم بها

ماجد ابراهيم بطرس ككي


4
أدب / يضيع عالمنا‬
« في: 21:48 05/05/2019  »
يضيع عالمنا‬


يضيع عالمنا اليوم ويفقد البوصلة
فيتخبط يميناً ويساراً شمالاً وجنوباً
يتيه في محنٍ و مطبّات عديدة
مختلفة المشارب والاشكال والالوان
ويكاد الواحد يفقد الامل في عالمنا اليوم
فيغدو ظلام في ظلام ولكن يبقى هناك
بصيص نور يمكن ان يكون بذرة
لنورأعّم وأشمل فيطرد الظلام ويمحيه
عندها يكون من السهل الاستدلال
على طريق وسبيل يهدي ويقود العالم
الى حيث الامل والخيرالمرتجى
في هدف يكون واضح المعالم
ومن السهولة بمكان للوصول اليه
ماجد ابراهيم بطرس ككي


5
أدب / لنتذكّر
« في: 20:44 16/03/2019  »
لنتذكّر
لنتذكّر ونًذَّكر
فلنذهب معاً الى
حيث يرقد الراحلون
لنكرّم من يستحِّق
ولنضع أكاليل الزهور
على مقابر الذين
ضحّوا وأستشهدوا
كأنّي أسمعهم
يردّدوا ويقولوا
من تحت التراب
أجنيتم ثمار ممّا
ضحيّنا من أجله
أم انّ تضحياتنا
ضاعت هباءاً منثوراً
ماجد ابراهيم بطرس ككي

6
كلمات في فقيد بغديدا الراحل الكبيرالاستاذ طلال وديع عجم

الى أبن بلدتي بغديدا البار... الى طلال
الى أحد أبرز أبناءها وخير الانجال
الى أيقونتها الجزيلة العطاء المفضال
أكتب بعض كلمات جمل بسيطة وأقوال
فيها القليل من الشعر وبعض من المقال
فأقول يا بوخا بسيما(*) مرّ بسماءِها و مال
ويا مطراً خفيفاً(**) سحَّ بأرضها وعليها سال
فسقّلها أي جمّلها وغدت نظِرةً رائعة الجمال
كما ذكرذلك في رائعته الشهيرة سقلولا سقلولا(***)
فدخلت بجدارة في سفربغديدا الخالد مع الابطال
واذا أتينا الى الاسم طلال والى حروفه
الطاء :- نقدر أن نقول طلّ وحضر
أللام :ـ نقول لاح وظهر
الألف :ـ نقول أتّقن و أجاد
اللام :- لمع وأنتشر
فالأخ العزيز الراحل طلال رحمه الله وأسكنه الفردوس في المساكن الابراهيمية الاورشليمية مع الابرار والصديقين طلّ و حضر في سماء بغديدا و لاح فظهر وبان وبرز وأتقن وأجاد في كل مجال دخل فيه وأسمه لمع وأنتشر بين المبدعين والناشطين في كل انواع النشاطات والخدمة الكنسية ( فأستحقّ بجدارة لقب ...رجل الخدمة ) والمجالات التربوية والدينية والثقافية والفنيّة على ساحة بغديدا خاصة والمنطقة والعراق بصورة عامة فأصبح معروفاً للقاصي والداني بأبداعاته ونشاطاته التي لا تعد ولا تحصى
نشأ وترعرع في ربوع بغديدا و ولد من رجل غديدايا تقي بسيط مؤمن هوالعم وديع عجم فنال وأخذ منه :ـ
الوداعة الطيبة وأنبل الخصال
برِّ وخيرالافعال وجميل الاقوال
ومن والدته التقيّة ألمرأة الكرمشيثة البسيطة المؤمنة الخالة حبيبة فرضع ونهل منها الحبّ بكل معانيه وفروعه :ـ
حبّ الله حبّ يسوع له المجد
حبّ العذراء مريم القديسة
حبّ وتقديم الخدمة للكنيسة
حبّ الاخر القريب والبعيد
حبّ المشاركة في النشاطات المتعددة
الثقافية والفنيّة والاجتماعية
وله وفيه نكمل القول والقصيد ونقول
ما يمر في فكرنا ويخطر في البال
يا أيقونة بغديدا الرائعة أنت يا طلال
يا من ليس لك في الخدمة صِنو ومثال
غيّبتك جسداً يدالمنون والمرض العضال
بكتكَ حبيبتك بغديدا رجالاً نساءاً وأطفال
ستفتقدك الكنائس والاجتماعات والمحافل
ولكن ذكراك ستبقى خالدة لأجيال وأجيال
لما تمتعت به من روح طيّبة ونعم الخصال
كنت شغوفاً محبّاً متقدماً في الخدمة بكلّ مجال
وبذلت الكثير دون عناء كلل في كلّ الاحوال
بدّعت وروّعت في الادب العلم القصيد والموّال
تاجرت بوزناتك خير متاجرة يا خير الرجال
وأستحققت بجدارة أن يدعوك ويقول لك تعال
سيّد وخالق الكل يقول لك تعال وأدخل الى فرحي
و رث الملكوت السرمدي المعد لك ولأمثالك
نم قريرالعين في ثرى محبوبتك بغديدا الدافيء
ربي وألهي أرحم طلالنا وأجعل مثواه الجنة
مع الشهداء والابرار والقديسين الصديقين
وصبّروعزِّي أهله وأقرباءه وأصدقاءه أجمعين
وأمنح العزاء لقلوب الغديداي يا رب العالمين
(*) يا بوخا بسيما أغنيته الشهيرة
(**) طلال من الـ ( طل )أي المطر الخفيف كما جاء في معجم المعاني الجامع وقاموس المعجم الوسيط
(***) أغنيته الرائعة والجميلة سقلولا سقلولا
ماجد ابراهيم بطرس ككي

7
أدب / أبتعد عن ‬
« في: 09:35 17/02/2019  »
أبتعد عن ‬

أبتعد عن الغضب
أبتعد عن الشّر
فهذا هو طريقك
لا تدع وتسمح
للغيرة البسيطة
تغيّم يومك المشمس
أحمل حبّك للطبيعة
أحترم أمّك الأرض
و أسعى دائما للاعتراف
بأّنه كل إنسان يستحق
فهو أخ و نظير لك
سيفرحوا بأنتصاراتك
سيبكوا لدموعك
سيقدموا لك أكتافهم
بعقول متفتحة وآذان مفتوحة
لتضحكوا دائماً معاً
ولتتشاركوا بالحزن
ولتحتفلوا بفرح معاً
في وطن مليء بالسلام


ماجد ابراهيم بطرس ككي

ي

8
زاوية خواطر / الحماس واللهفة
« في: 17:47 06/02/2019  »
الحماس واللهفة
همسة من البخور
و بقاياها العطريّة
في مبخرة زجاجية
بثّت روائحها الزكيّة
حرق الزنبق الأسود
خلّف و ترك وراءه
ضباب و رماد
من جمر العنبر
بأشكال و تموّجات
ذات معاني منوّعة
ينساب الشمع الذائب
في الشموع الموقدة
بأنسياب كدموع حارّة
تسيل على الخدود
فتنحت وتتجمد
باشكال و اشكال
معبّرة و منوّعة

ماجد ابراهيم بطرس ككي

9
أدب / ها هي الحياة تدور دوراتها
« في: 11:24 30/12/2018  »
في بداية السنة الميلادية الجديدة 2019  أهنىء الجميع في كل أرجاء المعمورة متمنياً لهم عام مملوء فرح وخير وبركات أمن سلام ورجاء صالح


ها هي الحياة تدور دوراتها

منذ زمن وسنوات خلت
وتمت صفحة منها وأكتلمت
ها هي سنة منها قد أنتهت
فصفحاتها كلّها قد طويت
نعم أنتهت ورحلت
معها أحداث وأحدث حملت
والى سابقاتها مضت
كم من نجمة خلالها أفلت
وكم مصيب فيها تيّهت
كم من وضيع بسيط رفعت
وكم من متكبر متعالي أسقطت
كم من الاماني فيها خيّبت
وكم من وعود وأحلام حققت
وبعد لحظات سنقول
ها هي سنة جديدة طلّت
نأمل أن تكون قد حمّلت
بأمال وأحلام جميلة زُيّنت
للكل قد عمّت وشملت
فالجموع منذ زمن لها أنتظرت
وعليها أمال كثيرة علقت
وعلى الله كلّها قد توكلت
فلكم جميعاً نقول بوركت
لكم السنة الجديدة التي طلّت
وعساها بالخير لكم قد حُملّت
وبالنعِم والبركات قد زُيّدت
بألوان وأنوار الفرح زُيّنت

ماجد ابراهيم بطرس ككي









وللكل نقول




10
المنبر الحر / من وحي الميلاد
« في: 21:35 24/12/2018  »
من وحي الميلاد


كل عيد الميلاد المجيد وعام ميلادي جديد والجميع بألف ألف خير وسعادة وبركة وتوفيق



القمر يرتدي حلّة جديدة
وسط النجوم المتلألئة
في كبد السماء
في تلك الليلة الشتائية
وفي ذلك الليل البهيم
فجأة يسطع نجم بهيّ
يبرز دون كل النجوم
ليدّل على نور أسطع
من كل الانوار الساطعة
في كل الازمنة التي مرّت
سابقاً و حالياً و لاحقاً
على عالمنا الفاني هذا
نعم نور ولا كلً الانوار
لها بريقه ولمعانه وسطوعه
أنه يسوع نور العالم
له المجد الان و كل أوان
جاء لينير لنا كلً الدروب
ليعيد الامل في النفوس
وليصالح الارضيين والسفليين
مع العلويين والسماويين
فأفرحي يا أرض وأبتهجي
وهلّلو يا بشر و رتلوا
وأنشدوا مع الملائكة
مجداً لله في الاعالي
وعلى الارض السلام
وبالناس المسرّة
والرجاء الصالح لبني البشر

ماجد ابراهيم بطرس ككي

11
أدب / الى عنان‬
« في: 09:28 23/12/2018  »
الى عنان‬


الى عنان السماء يمتدُّ
برج مجوس الشرق
منتصباً فوق الهضبة
منه أنطلق المجوس
برحلتهم العتيدة المباركة
مهتدين بالنجم الساطع
الذي سيوصلهم لهدفهم
وسط ثلوج الشتاء
وفي ذلك البرد القارص
والليل المظلم البهيم
الى حيث الطفل الموعود
المولود في مدينة داود
الطفل العجيب ملك الملوك
ورب الارض والسماء
حاملين معهم هداياهم
اللبان والمر وأرقى الذهب



ماجد ابراهيم بطرس ككي

12
أدب / ابتعاد وتسامي
« في: 09:17 09/12/2018  »
ابتعاد وتسامي
ابتعدت السماء وتسامت
فتعالت بعيداً بعيداً
وتعلّقوا بحبال طويلة
طويلة ممتدّة الى فوق
كل الحالمين والراحلين
انسحبوا وغاروا مسرعين
وابتعدوا عن الافق الضبابي
في فضاء دافيء مفتوح
يلمع و يشرق بضياء
يخترق ويضيء حتى
العيون المسدلة الاجفان
بينما كان مستغرق بنوم
نوم عميق عميق عميق
كأستراحة الطفل الصغير
في مهد يتأرجح بهدوء وخفة
يا له من حلم الشباب هذا
كيف خفّت و خبت فغابت
اشراقة الشمس حينها
فظهرت وبدت ظلال رمادية
وتعثّرت من حولي المراسي
عند الرسوّ في ميناء
اليقظة مثل كلّ مرّة



ماجد ابراهيم بطرس ككي

13
زاوية خواطر / حروف‬
« في: 17:25 29/11/2018  »
حروف‬

حروف كلمات وعبارات
قصائد نثرية وشعرية
تسلط الضوء على
لحظات في الزمكان
نعيشها و تعيشنا
وجوه باسمة نقابلها
تبعث فينا الدفء والأمل
أيادي تمتّد ألينا بحنان
فتبعث فينا العزم والحزم
حفلات فرح نحضرها
تجددنا وتنعشنا بمرح
فنحيا و نعيش حياة
الدفء الحنان العزم والفرح
نسطّرها ونطبعها بقلوبنا
قبل ان نخطّها في دفاترنا
فلا تمحيها عوادي الزمكان
مهما كانت قاسية وعاتيّة

ماجد ابراهيم بطرس ككي

14
غرق المليارات في العراق‬



في العراق الديمقراطي العتيد
يوم اخر و زمن سيّء جديد
ومصائب تكثر وتكثر وتزيد
تبذير بقوتك ثرواتك و تبديد
فأُمعن في الفساد افراطاً وأُزيد
وجسدوه خير تفنيد و تجسيد
وبعد التقتيل الجوع والتشريد
جاء الان الدور على الرصيد
فأغرقوه لك في قاصة الحديد
أتلفوا ملياراتك بالمطر الشديد
ألا بئسه من عمل وعقل بليد
لعمل سيء ومنه لن تستفيد
عليك دفع الفاتورة والتسديد
بوجودهم لن تري يوم سعيد
ولن تهنأ يوما ما بعيش رغيد
متى يعود لك الحكم الرشيد
وتحظى ثانية بالمجد التليد
فيعمّ الفرح وتعلوا الزغاريد
يحلو فيك ولك الكلام والقصيد


ماجد ابراهيم بطرس ككي


15
أدب / الظلام
« في: 15:14 03/11/2018  »
الظلام
أنفاس الظلام
بأستطاعتي سماعها
صرير و لهاث
و زفير بارد
همسات الظلام
تتناهى لأسماعي
نفخات ولغطات خافتة
تعجبيّة شريرة مبهمة
حركة الظلام
أتحسسها وأشعربها
كأنّها متجهة نحوي
فتوقفت شعرات جسدي
الظلام يومىء
أشعر بذلك
تتلوى مثل عمود ملتوي
أو كمحلاق برعم نبات
يحاول التعلّق بالاعلى
الظلام موجود
أشعرت به؟ أو سمعته؟
هل لمسته؟
أيمكنك رؤيته؟
الظلام الذي يعيش في....؟
ماجد ابراهيم بطرس ككي

16
المنبر الحر / نعم يا عظيم‬
« في: 12:21 20/10/2018  »
نعم يا عظيم‬


"كثيرون حول السلطة وقليلون حول الوطن  " المهاتما غاندي


نعم يا عظيم أنت يا غاندي
فجلّهم يبحث له عن حصّة
و يلهث مستقتلاً على وزارة
او هيئة مستقلّة او سفارة
لينال من الغنيمة و الكعكعة
فيغرف ويلغف بخفّة و مهارة
ليملي بها خزائنه و أهراءه
يحسبها فهلوة فهم و شطارة
ولا يسألوا عن الوطن وأخباره
ولا يلتفتوا له ويهتموا بأعماره
أو ينظرواللشعب ولمستقبل أولاده
ماجد ابراهيم بطرس ككي

17
أدب / الامواج الفضيّة ‬
« في: 17:25 11/10/2018  »
الامواج الفضيّة ‬

الامواج الفضيّة تتوهج
على ضوء بدر التمام
وتتراأى لك النجوم
وكأنّها تتراقص وتتمايل
في رقصة ملائكيّة
منظر سحريّ سرمديّ
يعطي الالهام للمبدعين
يظهر و يبان للملأ
في صور شعريّة رائعة
أو لوحات فنيّة رائعة
تراتيل ونغمات شجيّة
تبهر عيون الناظرين
وتطرب أذان السامعين
وتفتح اذهان القارئين
سبحانك يارب العالمين
الان وكل اوان وحين
على خلقك وعملك الثمين
ماجد ابراهيم بطرس ككي

18
أدب / كذب و أفتراء
« في: 12:22 06/10/2018  »
كذب و أفتراء
نصب أحتيال و رياء
سرقة في العلن والخفاء
نهب لمال الشعب والفقراء
كل ذلك بأسمك وأنت منهم براء
فنصّبوا أنفسهم على البلد  أولياء
فأضحوا بعد عوزهم من أغنى الاغنياء
وحرموا على الشعب حاجات الحياة من ماء
ولا وفّروا له مستلزمات غذاء كهرباء ودواء
ولوكان بأمكانهم لحجبواعن الناس حتى الهواء
أزهقوا ارواح بريئة وكثرت في الشوارع الدماء
كبرت المقابر وأزداد أعداد الموتى القتلى والشهداء
يبست الارض وأضحت يباباً فأستوردنا أبسط الاشياء
هذه أعمالهم وما زالوا متمسكين بالكرسي دون أي حياء
يطيلوا الصلاة ويطلبوا من الناس الدعاء لهم وطول البقاء
أيا جهلة الا تعلموا أن الدنيا دوّارة ولا تدوم لأعتى الاقوياء
ولودامت لاحد لما أتى الدورعليكم وأصبحتم على الشعب أولياء

ماجد ابراهيم بطرس ككي

19
زاوية خواطر / نفس الوجوه ‬
« في: 19:06 20/08/2018  »
نفس الوجوه ‬


نفس الوجوه ترجع وتدوّر...
فساد وفشل وتزوير تزوّر...
كتلة أكبر تنهب وتلغف أكثر...
وحصتك يا شعب دوماً أصغر...
كلها تصوم وتصلي وتتطهّر...
وبأسم الدين تحجي وتتصوّر...
وللنهب والسرقة دوم تتحضّر...
تلهف اليابس وتخمط الاخضر...
وللميزانية تشفط و تصفّر...
وما تبقي للخير أيّ أثر...
وللشعب بوعود كاذبة تخدّر...
ببرامج ومشاريع فارغة تنظّر...
 تترجى منها خير وتتنطرّ...
...عوفها و منها انت وبلدك تحرّر
حتى مأساتك أبد ما تتكرّر...
وتضمن المستقبل وبعدمايتدّمر...

ماجد ابراهيم بطرس ككي

20
عيد انتقال السيدة العذراء القديسة مريم‬


لمناسبة عيد انتقال سيّدتنا وأمّنا وأم فادينا ومخلصنا يسوع المسيح بالنفس والجسد الى السماء اكتب هذه الاسطر البسيطة متمنيا وطالباً من الرب للجميع كل خير وبركة وتوفيق تحت حماية العذراء الطاهرة مريم
بمناسبة هذا الاحتفال
بعيدك سيّدتنا عيد الانتقال
نتقدم اليك يا أمّنا وأم الاجيال
بأرق التهاني والتمنيات والابتهال
يا أم فادينا و مخلّصنا ذو الجلال
من أحشاءها ولد واهب النور والحياة
ومنه حصلنا على النور والرجاء والامال
الذي لا انتهاء لملكه او فناء و زوال
والى كلّ الاصدقاء والاهل الافاضل
فلك سيّدتي يطيب الوصف والاجلال
فتكرمك وترتل تنشد لك الكبار والاطفال
يا ام النور يا فائقة الوصف البهاء والجمال
يا باب السماء يا بتول حكيمة رائعة الكمال
فها منذ البدء وعلى الدوام تطوّبك جميع الاجيال
ماجد ابراهيم بطرس ككي

21
زاوية خواطر / المجهول المعلوم
« في: 09:05 12/08/2018  »
المجهول المعلوم

نعم هو مجهول بنظرهم كلّهم
ويطالبوا وبألحاح بكشفه
ومحاسبته على
ولكن الكلّ يعرف من هو
لأنّ الكلّ قد يكون هو
والكلّ غافل عنه أو يتغافل
متى تكون لكم كلّكم الجرأة
لتعلنوا عن هذا المجهول
متى تكون لكم كلمة رجل
ولو انّ الرجال في زمننا
فيما بينهم ندروا او أندثروا


ماجد ابراهيم بطرس ككي

22
زهرة تحكي وتشكو حالها‬



لقد أقطتفوني بسرعة
و أنا مجرد برعم
ما زلت أنمو و أكبر
و وضعوني في مزهرية
رفقة أقران لي
اقتلعوني من اصلي
أعطوني الماء
لكي أبقى حيّة نظرّة
ولو لبعد حين
عيون تطفحو بالامال
ووضعونا في ركن كبير
كان كبيراً للغاية
كنت خجولة جدّاً
أسروا عطري الزكي
حاولت أن أتفتتح و أزهر
ولكني لم أستطيع
لأنني أفتقدت التربة والنحل
بعد فترة سأذبل وسأُهمل
سأطرح خارجاً وألقى
بين النفايات....
سيأتوا بأختي الصغيرة
لتنعاد نفس الدورة لها
اه منكم يا لكم
من عديمي الضمير
ماجد ابراهيم بطرس ككي

23
أدب / ما هذا البلاء‬
« في: 09:54 22/07/2018  »
ما هذا البلاء‬


رحماك رحماك رحماك يا رب
الله اكبر يا عالم و يا عرب
ما هذا البلاء ماهذا الخطب
ابتلينا وابتلى البلد منذ٢٠٠٣
بشلل من كل صوب و حدب
سرّاق حرامية فاسدين للّب
أناس تطالب بحقها تعذّب
تتهم و تعتقل بتهمة الشغب
كتل وأحزاب نهبت البلد نهب
ثرواته شفطتها وشطبتها شطب
ولعبت طوبة بالبلد والشعب لعب
شبعته وعود وكلام كله كذب
كلّ منظم له تيّار و كلّ تحزّب
قاضيها بالخارج ونسة و طرب
والناس في قهر ضيم و كرب
يعمل للسرقة ألف باب و درب
الخزينة كلها نهبها نقبتها نقب
اكتنزوا مليارات دون عناء وتعب
لا يعمل أبد أيّ حساب للشعب
وموجة الدين والتديّن ركبوا ركب
ولأسياده تابع مطيع ذليل و ذنب
تبّت يداه مثلما تبّت يدا ابو لهب
لا غيرة لا شرف بقي و لا ادب
كل خير ثمر لغف سرق و سلب
يعتقل يعذّب كل من بحقه طلب
وقت الحساب بيسر ملص و هرب
ماجد ابراهيم بطرس ككي

24
أدب / صباح حالم‬
« في: 18:54 27/06/2018  »
صباح حالم‬


يخت يتهادى على
البحر الازرق المتذبذب
سماء زرقاء صافية
يعطي صور رائعة
لصباحات أيام حالمة
من عيون صباح كسول
وساكني المنازل سهارى
بليالي الصيف البديعة
على طول الشاطئ الصخري
كلٍّ يتصبّح منتشياً
قريب و بعيد
بهذا الصباح الجميل
يتراقص مع الزهور
وفق خطة ونسق مرسوم
الكثير من الروائح تتناهى
وتأتي لتنعش الروح
فيحلوالمشي على الشاطيء
وتحلو الدردشة الممتعة
مع نسمات منعشة هادئة
تعبر من البحر الواسع
في طبيعة خلّابة نظرة
وتسمع بعيداً بعيداً
صراخ وضجيج النوارس
يصطادون السمك للافطار
هواء البحر النقي
ينعش الروح ويجدّدها
مع أرتشاف الشاي
يا لها من صورة رائعة
وسكون بين فينة واخرى
مثل صمت صلاة الصبح
ماجد ابراهيم بطرس ككي

25
أدب / أنا جعلت‬
« في: 08:41 10/06/2018  »
أنا جعلت‬

أنا جعلت من هوساتي رداءاً
أزركشه و أنقشه و أطرزه
من موروثنا وأساطيرنا
لكل المكوّنات والطوائف والملل
الموغلة والضاربة في القدم
من الاخمص الى سمت الرأس
أرتديه في أعين هؤلاء
ممن ادعوّا بأنهم رجال
رجال الزمن الاكشر
علّهم يتعظّوا ويأخذوا العبر
حتى وأن أخذوا الرداء
سأظلّ أردّد وبفرح هوساتي
لان هناك المزيد منها
سأردّدها حافياً وعارياً
رغم العطش والجوع
وكل معاناة عانيتها
بالامس و اليوم
وسأعانيها في الغد
ماجد ابراهيم بطرس ككي

26
زاوية خواطر / قالوا...
« في: 12:52 13/05/2018  »
قالوا...
وياله من قول نقيّ كالبلّور......
فالكلمات هي كالبذور .....
فأحرص أن تغرسها بكل سرور...
في قلوب طيّبة ووجوه باسمة الثغور ...
لتبثّ المحبّة والالفة والسرور...
في محيط بهيّ واضح فيه نور...
وخضرة نظرة زهيّة بالزهور...
فيعجّ ويبعث بأزكى أريج العطور...
تكون من صانعي السلام والحبور...
يبعث الامل لكل من فيه يدور...
الان وكل ألازمنة والعصور ...
والى انقضاء الازمنة والدهور....
ماجد ابراهيم بطرس ككي


27
زاوية الشعر الشعبي / لا يتنخب
« في: 19:56 08/05/2018  »
لا يتنخب


لا يتنخب هذا المجرب
اللي باك خمط ونهب
مليارات الخزينة لغفها ونقب
كلها خمطها وعليها شطب
واللي وعدنا وعلينا كلب
وما صدك ويّانا لكن جذب
بس شبّعنا شعارات وخطب
وخير البلد حوله حطب
واللي بالبلد طوبة لعب
واللي نكرما أكل وشرب
ما يتنخب هذا المجرب
اللي موجة التديّن ركب
وبأسم الدين باكنا وهرب
صار سنين بس بوك ونهب
ما يتنخب هذا المجرب
إلاّ اللي عقله تاه و خرب


ماجد ابراهيم بطرس ككي


28
بمناسبة الانتخابات العراقية



لا تنتخب وتصّعد لمجلس النوّاب
أيّ واحد من هذولا الهتليّة النهاب
ما بيهم واحد نزيه أمين و حبّاب
ما صدق معاك بل دوم كان كذّاب
بأجتماعات المجلس دومهم غيّاب
بمليارات أشترى ولغف أكل و كباب
خمط المليارات فلت وعاف الباب
و لا رئيسه القارورة أبو الشباب
لا مختارالعصرولا صهره أبو رحاب
اللي نهبوا وخمطوا بدون أيّ حساب
لا تنتخب عالية لا حنونة و لا عتاب
لا أياد لا أسامة ولا سلومة الجذّاب
لا نصر لا حكمة لا فتح لا قانون لا هباب
لا أرادة لا سائرون لا قرار كلهم غلّاب
تشوفوهم أضداد بس جوّ هم أصحاب
قبل الانتخاب يتودد و يحسبك من الاحباب
وبعد الانتخابات بسرعة يكلُب ويصير كَلّاب
يسووّلك الدنيا كمرة و ربيع و ألّذ الارطاب
بعدها يخمط ويحول الخضرة الى قحط و يباب
صار ألهم ثلاث دورات بعد ما شبعوا النهاب
يريدون يكملون لغفهم وليحولوا الخير الى تراب
ماجد ابراهيم بطرس ككي


29
مخلص وفادي

مخلص وفادي البشر
نزل اليوم الى القبر
غلب الموت ومنه عبر
وعلى الشيطان أنتصر
دفع ودحرج الحجر
فقام منه خرج ونفر
اخذا معه من دفن وقبر
كل من أخطأ وعثر
من أمن به من البشر
ففاز وبأكليل المجد ظفر
ماجد ابراهيم بطرس ككي


30
فاديّ الممجّد ‬


فاديّ الممجّد يا ملك وربّ البريّة
أرى دمكَ الزكيّ في كل زهرة بريّة
َوفي النجوم أرى مجدُ عينيك البهيّة
أرى جسدكَ يلمعُ وسط ثلوجٍ أبديّة
هدير الرعد وتغريد الطيور البريئة
ليست سوى صدى نبرات صوتكَ القويّة
قلبكَ القويّ يثيرموجات البحرالعاتيّة
تاجكَ يتشابك مع كل شوكة حادةَ إبريّة
صليبكَ فاديّ هو كل شجرة أرضيّة
ماجد ابراهيم بطرس ككي

31
أدب / يا لهذه
« في: 16:25 29/03/2018  »
يا لهذه


يا لهذه التحفة الثمينة
نقشتها الانامل الفتيّة
بأشكال جميلة زهيّة
وأيقونات رائعة غنيّة
تتوسطها كنيسة الطاهرة
وصلبان بأشكال هندسيّة
وقامات ترقص دبكة شعبيّة
وطيور وازهار  ملوّنة زاهيّة
ترتديها القامات الأبيّة
 بأحتفالات الفرح البهيّة
دينية  كانت أو اجتماعية
 هو الشال الخوديدي المزركش
رمزالاصالة الخوديدية النقيّة


ماجد ابراهيم بطرس ككي


32
زاوية خواطر / أليكم
« في: 16:15 27/03/2018  »
أليكم


أليكم أتوجه وأقول.....
عجبي عليكم توقعوا وثيقة عهد
وأيّ عهد ...عهد للتعايش السلمي
  لما يسمّى بمكوّنات مجتمع سهل نينوى
أدستم في يوما على طرف أحد
هل كانت لكم أطماع بأرض الغير
أوكنتم طرفاً في نزاع أو صراع
أطمعتم في منصب ما أو كرسي
ألم تكونواأنتم وأراضيكم هدفا للغير
بالأمس واليوم وستكونوا كذا في الغد
ألم يتحيّنوا الفرص للاقتصاص منكم
والانقضاض عليكم وسلبكم كل شيء
ألم يطردوكم في ليلة ظلماء من دياركم
ألم يسلبوا اموالكم كلها ولم يرف لهم جفن
وتشاركوهم اليوم هذه المهزلة المهينة
لما تكونواأبداً ودوماً طعماً لهؤلاء الذئاب
ماجد ابراهيم بطرس ككي


33
زاوية خواطر / رغم الألم
« في: 17:18 24/03/2018  »
رغم الألم


َرغم الألم والاشواك
وماعانينا في حناياكَ
َلا زلنا بعدُ أهواك
َونتطلع يوماً للقياك
َلنتوسد أخيراً ثراك
َفغنانا من غناك
َوهناءنا من هناءك
َنرنو دائماً لنراك
واثقاً ثابتاً بممشاكَ
َشامخاً أبداً في علاك


ماجد ابراهيم بطرس ككي


34
أدب / تراقص الاوراق
« في: 12:24 24/03/2018  »
تراقص الاوراق


تتمايل وتتأرجح الأوراق
مع هبوب الريح
وتتناغم مع الالحان الشجيّة
تتهامس مع الشفاه المنحنية
مثل أنحناء قوس كيوبيد
وتموج مع العيون المتعبة
والمتورمة من الارق
النجوم المتلألئة الفضيّة
تجول على الخدود الورديّة
وفرة الافكار الأليمة
وهذه الموسيقى الهادئة
بعد سماع الموسيقى الصاخبة
 المتناهيّة الاتية عبر الاثير
تضخمها القاعات الفسيحة
وضربات أرجل الراقصين
ترفرف على أرضية القاعات
الاختباء وراء أقنعة المهزل
وتخطيط لبرامج الرحمة
والمنعطفات المتفائلة
وفرحة أبهى وأزهى
ونؤثر بغرور وكبرياء
على صوت بكاء  مطهّر
من الليل الهاديء
بعد هذا الصخب العالي


ماجد ابراهيم بطرس ككي
 


35
أدب / بلاد الهجرة
« في: 22:19 22/03/2018  »
بلاد الهجرة

بلاد الهجرة أوطاني فيها دمّر كياني
فمن بؤس لحرمانٍ أضحى كل انسانٍ
بلاد النهب أوطاني نهبت فيها خزائني
فيها تفرعن الزعرانٍ وغدى جلادي وديّاني
بلاد الحرية أوطاني يا لعجب الزمان
فيهاضاعت أشجاني سلبها مني سجّاني
بلاد القتل أوطاني أمست غابة الحيوان
أستاسد فيها الجبان لاترّف له الاجفان
بلاد غدر أوطاني  فيها الغدّار ضمان
لرؤية الدم جاري دم الابرياء القاني



ماجد ابراهيم بطرس ككي

36
زاوية الشعر الشعبي / شما يصير
« في: 10:23 18/03/2018  »
شما يصير


شما يصير آني للأبد ما أخون
يظل رسمك بكلبي دوم مضموم
أوّن لفراكك بحزن مثل اليوّنون
ما يهمني العذال وشمايحجون
تظلّ و تدوم نور و ضيّ للعيون
ماجد ابراهيم بطرس ككي

37
أدب / كن لجرح
« في: 20:41 16/03/2018  »
كن لجرح



كن لجرح القلب بلسم)
و أنشرِ الخيراتِ باسماً
(و أطلق العفو ودعه يتكلّم
فبادر لذلك وكن فيها أولاً
فيأخذالدرس الجميع ويتعلّم
فيكون الفرح للكلّ منتشراً
ولن تجد حينها أحدُ يتظلّم
فتغدو الدنيا للسلام واحةً
يعيش فيها الجميع و يتنعّم
ماجد ابراهيم بطرس ككي

38
أدب / ألا يكفي أيتها
« في: 18:51 15/03/2018  »
ألا يكفي أيتها


الى ارواح الابرياء الشهداء المسيحيين وبقيّة الاقليات الذين اغتيلوا غيلة وغدراً وعدوناً من قبل المجرمين وشذاذ الافاق المنفلتين في العراق في غياب حكومة فاسدة تهتم وترعى وتحافظ على حياة ابناء شعبها من المكونات التي لا حول لها ولا قوة ولا سند في الغابة التي يعيشوا بها وشريعتها الرعناء حيث لا قضاء منصف وعادل ولا برلمان يهتم بمصالح وحياة المواطنين وانما ملتهي بتشريع قوانين على مقاساته ومصالحه
ألا يكفي أيتها الارض العطشى
ألم ترتوي بعدُ يا أرض
من رشف وبنهمٍ وشراهةٍ
الدماء الزكيّة والبريئة
ِالتى تسفك على ثراك
لأناسٍ مسالمين أحبّوكِ
دون سبب أو جرم
وأبوا أن يغادروكِ ويرحلوا
يا لكِ من قاسيّة القلب
يا لكِ من ناكرةِ للجميل
ماجد ابراهيم بطرس ككي

39
أدب / البقاء ام المغادرة
« في: 16:20 15/03/2018  »
البقاء ام المغادرة



عندما يكون البقاء مثل العدم , اذهب بكرامتك ولا تلتفت

  بمناسبة  اغتيال الشهداء المسيحيين الابرياء عائلة الدكتورهشام شفيق مسكوني وبقية الشهداء المسيحيين رحمة الله عليهم والخزي والعار لحكومة العراق زمرة وشلّة الحرامية والسرّاق الذين لا يجيدوا سوى النهب والدجل والنفاق شذاذ الاُفاق

 
نعم يا كبير يا جبران
قولك هذا صحيح  وجدّاً صحيح
فلا دوران او شك فيه او لفات
 خصوصاً في شرقنا
فالبقاء هناك هو العدم والممات
وفي العراق بالذات
لأبناء شعبنا والاقليات
وما الاستهداف والاغتيالات
والسطو المسلّح والسرقات
وترويع المسالمين ونهب الممتلكات
لهم فراداً ومجموعات
من قبل زمر منفلتة وعصابات
مجموعات اجرامية وميليشيات
فلا أمن ولا سلام وضمانات
من الحكومة ولا احتياطات فهي
لا تجيد سوى الشجب والاستنكارات
ولا يدوم ذلك سوى سويعات
ثمن تنسى الحادثة وتحفظ الملفات
في الدواليب والرفوف كالسابقات
لذا يجب البحث عن السلام والكرامات
لان الانسان يعيش مرة في الحياة
فأرحل غير اسف عن ارض تقيّئتك
ولا تلتفت الى الوراء او تلقي نظرات
وأبحث عن كرامة وامن وسلامات
في ارض الله الواسعة الجهات
لتعيش وتكمل رحلتك لحين الوفاة
مع كل الراحلين بسلام  والراحلات


ماجد ابراهيم بطرس ككي




40
أدب / ما بيكم
« في: 17:21 12/03/2018  »
ما بيكم


ما بيكم شريف أبد ولا واحد وجه بي نور
ولا بيكم نزيه وعلى بلده وشعبه هو غيور
مجلس نهّابة أنتو جوعيّة بالبوك مشهور
زعاطيط كل واحد بيكم بدوره مبهور
واحدكم جان البارحة حافي و مغمور
وأصبح اليوم غني ملياردير و مشهور
والشعب جوعان مهتري خليتو يغور
سكران بلية شرب دايخ وغدى مخمور
ولد الخايبة قبل أوانهم صفو بالكبور
لاأهتزّت شواربكم ولا دمكم من غيرتكم يفور
فرحانين بشغلتكم مثل المربوط بالناعور
ولأسيادكم تطيعون وألهم أنتو عبد مأمور
أيمته يا شعب يا مظلوم منكوب و مقهور
يا من لاتقبل الضيم أيمته تغضب و تثور
وتطرد هاي الشلّة التعبانة و ترميها بالتنور
ماجد ابراهيم بطرس ككي

41
زاوية خواطر / سفينة بلادي
« في: 17:17 09/03/2018  »
سفينة بلادي


سفن كل البلدان
تلاطمتها الامواج الهائجة
ورست أخيراً بسلام
في ميناء الامن والسلام
بهمّة سفّانيها الهِمام
بخبراتهم وحكمتهم
الّا سفينتك بلادي
فلا زالت تتلاطمها بعنف
الامواج الهائجة الثائرة
والسبب هو سفّانيها
الذين لا خبرة ولا حكمة لهم
لا همّة ولا غيرة
لا همّ لهم ولا غمّ
سوى التصارع فيما بينهم
كان الله في عونكِ
يا سفينة بلادي
لترسي بسلام
وتهتدي الى بر الامان
و ميناء السلام
ماجد ابراهيم بطرس ككي


42
أدب / باقة الحياة
« في: 16:45 08/03/2018  »
باقة الحياة
في رحلتك العتيدة الى...
ستكون لك أحلام قد تتحقّق
لحظات من زمن العمر
قد تهدر و تضيع
ولكن في كلّ رحلة جديدة
قد يكون لك هديّة ثمينة
مفعمة وتنبض بالحياة
لبداية زمن جديد
مرّة أخرى...
فاسترّق السمع للريح
وهي تسطّر وتحيّ
شعر جديد غنيّ
بكلمات منعشة طريّة
مع ورود وأزاهير أجمل
الأرتقاء للعلى والوصول
للنجوم المتلألئة
والقمر الناصع
عليك أختيار زهور الغد
لتزرعها في
باقة الحياة المنعشة
عندما تنهي بسلام
رحلتك العتيدة هذه...
ماجد ابراهيم بطرس ككي



43
أدب / حبّكِ لي
« في: 13:01 03/03/2018  »
حبّكِ لي


حبّكِ لي خفيّ
...شفاف
يتراءى لي
...يتوهج

وسط ضوء خافت
مثل منارة صغيرة
على شاطيء بحر
تدّل وتهدي
سفن عملّاقة
الى حيث الرسو بسلام
في ميناء الامان

أنه يدفيني
في ليلة شتاء
ظلماء دامسة
باردة قارصة

يهدهدني
لأغفو و أنام
وراحة يده
تلمس بهدوء جبيني
فيسري دفئه
في شرايني


ماجد ابراهيم بطرس ككي

44
زاوية خواطر / لا للغرور...
« في: 17:32 28/02/2018  »
لا للغرور...

لا للغرور والتكابر
ولا حتى للتفاخر
ولما الخصام والشجار
هما من الضعفاء والصغار
وبقيّة من الاشرار
لن يقودا الاّ
الى الخراب والدمار
والضياع والدوّار
لما لا تجربوا
التودّد والحوار
المحبّة وحسن الجوار
يأتوا بأحلى الثمار
وكل خير وأعمار
الورود والازهار
وكل بشرِ وأنوار
هما لغة الحكماء والكبار
والاخيار الأبرار
فهم من يعمّرالدار
يحوّل اليباب الى خضار
يطفيء كل لهيب ونار
أليهم بالبنان يشار
ماجد ابراهيم بطرس ككي


45
زاوية الشعر الشعبي / كلشي بوطنّا
« في: 17:36 02/02/2018  »
كلشي بوطنّا


كلشي بوطنّا أتفرهد و كلشي أنباع
بزود القادة اللي كلهم طلعوا ضباع
كل الخير بّلدنا أنسلب و كله ضاع
باكو كلشي فوك جوّا وبطن الكاع
قوانين يشرعوها لصالحهم بساع
للبلد و للشعب يأجلوها كل ساع
ونزلوا بالبلد من القمة لأسفل قاع
مدّعي الفضيلة اليكولون كلنا سباع
ماجد ابراهيم بطرس ككي



46
المنبر الحر / الوحدة في الكنيسة
« في: 17:33 22/01/2018  »
الوحدة في الكنيسة


“إن جراح يسوع هي الثمن الذي دفعه لكي تكون الكنيسة متحدة به وبالله على الدوام؛ وبالتالي فإن مسيحيي اليوم مدعوون لطلب نعمة الوحدة والجهاد لكي لا يدخل بينهم روح الانقسام والحرب والحسد” هذا ما قاله قداسة البابا فرنسيس في عظته مترئسًا القداس الإلهي صباح اليوم الخميس في كابلة بيت القديسة مرتا بالفاتيكان.
في الوقت الذي نسمع هكذا كلام من قداسة البابا فرنسيس رئيس الكنيسة الكاثوليكية يطّل علينا كلام مخالف لكلام قداسة البابا  وهذا الكلام صدر من مطران كلداني في سان دييغو ...حيث قام المطران المذكور وبحضوره قبل عدة ايام من منع خوري كاثوليكي من الصلاة على ميت في المقبرة وليس الكنيسة  امام جمع غفير من المؤمنين الحاضرين في المقبرة.هل هذا هو المرجو من رعاة وقادة الكنيسة فقط سؤال نطرحه على القائمين في الكنيسة الكلدانية


47
زاوية خواطر / نعم يا كبير
« في: 17:42 16/01/2018  »
نعم يا كبير


نعم يا كبير أنت
فللشخص العظيم قلبان
قلب يتألم نعم يتألم
عندما يرى هذا الشخص
حواليه وفي محيطه كل
الويلات والمصائب والنكبات
سواء كانت من فعل الطبيعة
كالزلازل والفيضانات والجفاف
والبراكين وغيرها المؤذية
أو كانت من فعل البشر
كالحروب والصراعات والتي
تدمّر وتقتل وتهين الانسان
وله قلب أخر يتأمل
في هذا الكون وما فيه
من عظمة وخير ونِعًم
حباه به الخالق لخير الانسان
وكيف يستطيع الانسان العظيم
أن يسخّرها لخيرأخيه الانسان
ماجد ابراهيم بطرس ككي



48
زاوية خواطر / ان شاء الله
« في: 10:49 01/01/2018  »
ان شاء الله

ان شاء الله يكون العام
الجديد فيك يا عراق
عام خير بشرِ و وفاق
وينتهي فيه وتتخلص من
هذا السعير الحرّاق
ولا قطرة دم فيك تراق
ويعود الامن والسلام
وتتخلص من شلّة السًرّاق
وينتهي فيك الفساد والرشوة
وتتخلّص من شذّاذ الافاق
وتعود الفضائل والاخلاق
لكل البشر الملل والاعراق
ويرفرف علمك عالياً خفاّق
ويرنو نحوك الكلّ بأشتياق
تلمع من سماك العالية بأشراق

ماجد ابراهيم بطرس ككي



49
زاوية خواطر / مبارك لكم
« في: 18:19 28/12/2017  »
مبارك لكم

مبارك لكم جميعاً أحبّتي
هذا العام الميلادي الجديد ألآتِ
ولكم يا أصدقاء وصديقات
وكل من قرأ الاسطرالقليلات
ولتعيشوا بهناء هذه الحياة
وسلام دائم في كلّ الأوقات
كما يريد لنا خالق الكائنات
أكتب وأسطّر هذه الكلماتِ
مقرونة بالحب والمسرّات
محملّة بوافرمن الأمنيات
للأيّام الجديدة و المقبلات
لكم وتكون تنعم بالبركاتِ
مملوءة بشائرخيروخيرات
تنسيكم ما مرّبكم من نكبات
وما تحملّت قلوبكم من آهات
فلن تجدوا بعد أحزان وتنهدات
بجاه يسوع المخلص مزيل اللعنات
نور الأنواركلّها و قاهر الظلمات
له المجد والأكرام الآن وكلّ الاوقات
ووالدته مريم قديسّة القديسات
العذراء الطاهرة بتولة البتولات
مبارك لكم مرة أخرى ومرّات
ماجد ابراهيم بطرس ككي


50
زاوية خواطر / من هنا من بعيد
« في: 10:23 26/12/2017  »
من هنا من بعيد

من هنا من بعيد بعيد
أكتب قليل من القصيد
وبعض من كلام مفيد
أليكم يا أيّها الاجاويد
يا أبناء شعبي الصناديد
أهل الفكروالعقل الرشيد
والقلب القوّي مثل الحديد
لنتشارك معاً بالاناشيد
ولنُسمّع أرّق التغاريد
مع الملائكة النشيد العتيد
المجد والسلام والرجاء الوطيد
بهذا اليوم البهيج المجيد
في هذا الحدث الفريد
يوم ميلاد الابن الوحيد
مخلص البشرية التليد
وللكل أقول أكرّر و أعيد
كل عام وأنتم بخيرو سعيد
ولكل واحد منكم عمر مديد
وعطاءاً وافراً يزيد و يزيد
حياة هنيّة وعيشاً رغيد
وعاماً ميلادياً مفرحاً جديد
مملوءاً أملاً و رجاءُ حميد
ومستقبل مشرق منير وأكيد
اكّرر تهانيّ لكم بالعيد المجيد
ماجد ابراهيم بطرس ككي



51
تزامناً مع عيشنا بفرح

تزامناً مع عيشنا بفرح زمن البشارة والميلاد المجيد يطيب لي ان اكتب هذه الاسطر البسيطة والمتواضعة ليسوع (طفل المغارة الالهي) له المجد كله


أهلاً بك أيّها الطفل الالهي يسوع
لقد انتظرتك منذ زمن هذه الجموع
منتظرة قدومك بكل هدوء وخشوع
ترتل تصلي على أضواء الشموع
لتسجد فلك يليق السجود والركوع
فأنت أمل و رجاء فؤدها الموجوع
قلبهم المتالم تراقص بين الضلوع
نجمك قد لاح في السماء بسطوع
سيحلّ الخير بقدومك كل الربوع
فأنت الخير والبشر كلّه كالينبوع
منك تفيض النعم وتزيد للزروع
أنت الالف والياء وكل الموضوع
معك للابدية وكذاالبداية والشروع
ماجد ابراهيم بطرس ككي



52
زاوية خواطر / غاوون الشعر...غزاني
« في: 16:44 12/12/2017  »
غاوون الشعر...غزاني


في خريف
العمرِ
غاوون الشعر
غزاني
نعم غزاني
في زمن ومكان
غربتي
فدنا من
مسامعي
وهمس في
اذاني
همساته
سحرتني
تمكّن مني
فأغواني
واغراني
وله أستسلمت
بكُلّيّتي
وبكياني
وأنساقت له
افكاري
هزّ وجلجل
كياني
 وحرّك 
وجداني
فجّر فيَّ
طاقتي
حرر وأطلق
فكري
فأنطلقت 
سريرتي
وأخذت تتوالى
خواطري
واشعاري
فتناولت
يراعي
وريشتي
و صفحاتي
فأخذت تسترسل
كلماتي
وهكذا بدأت
كتاباتي
التي اصبحت
بالمئاتِ
ولا زال غاوون الشعر
يرافقني
اثناء  كل
أيام حياتي
فلا توصف
فرحتي
عندما انهي احدى
كتاباتي
تلك كانت ولم تزل مستمرّةً
رحلتي
واسفاري
مع الشعر وغاوونه
الغازي
لحياتي


ماجد ابراهيم بطرس ككي



53
زاوية خواطر / فقط المحبّة
« في: 17:18 11/12/2017  »
فقط المحبّة


فقط المحبّة هي
حرّة...
فلها حريّة مطلقة
في الزمكان
لا يقيّدها
قانون ما
أو يتسيّدها
ناموس ما
أو تحتجزها حدود
حواجز و متاريس
فهي تحلّق
  في الفضاء
حاملة معها
النفس الانسانية
الى مقامات ساميّة
متجاوزة كل
الشرائع البشرية

ماجد ابراهيم بطرس ككي


54
زاوية خواطر / هنا الخير والتبر
« في: 17:17 11/12/2017  »
هنا الخير والتبر


هنا بغداد... هنا الخير والتبر
هنا بغداد حيث اليقين والخبر
هنا يدوّن أسطر من نثر و شعر
هنا توثق تسجّل الحياة في صوُر
في أروع وأجمل لحظات العمر
هنا تكتمل الاعراس بألف ليلة وبدر
ووجهكِ البهيُّ يا بغداد يغسله القمر
هنا يعزف اشجى لحن على وتر
هنا ينقش ويرسم اروع رسم معبر
هنا روائع المجدِ ولأليء من درر
فلا حاجة لك الى تعب جهد وسفر
هنا بغداد هي ملاعب للمجد وأنهر
هنا بغداد الفتح جيث يهطل القطر
أتوك من وطن لاعبته ريح فغدى منكسر
حاملين بياض الثلج وروائع من زهر
أنتم يا أحبتي وناكريّ فأننا في خطر
لما العتب ولما تنكرونني ثمّ تعتذروا
هنا ملوّعة الشعراء فيما كتبوا وسطّروا
هنا بغداد حب الاهل يزرعني فأخضّر
هنا بغداد يغنيها الكلّ بفرح ويستبشر
هنا بغداد بنوكِ في الذرى ظهروا
هنا بغداد اهلك النشامى للعدا قد قهروا
ماجد ابراهيم بطرس ككي





55
أدب / آه لو تعرف أنت
« في: 09:26 10/12/2017  »

آه لو تعرف أنت
يا ثوبنا الجديد
كم صرفنا من الوقت
و نحن صابرين ومنتطرين
ان نرتديك بحلّتك الجديدة
وننزع عنّا قديمنا المتهريء
البالي الذي عفا عليه الزمن
ففيه اثاراً لن تمحيها السنين
ولكن آه نعم آه منك
فقد بليت وأهتريت قبل
أن نرتديك ونضعك على جلدنا
يا لحلمنا الكبيرالذي لم يتحقق
ليتنا لم نحلم بك لحظة ما
ويا لحطّنا السيء والعاثر
لتنا نرجع لثوبنا القديم
فهو كان يعرفنا وكنّا نعرفه
وكنّا متعوّدين عليه
وهو كان متعوّد علينا
ليتك يا زمن تعود بنا
الى..........
ماجد ابرهيم بطرس ككي



56
زاوية خواطر / في أيامنا
« في: 08:21 09/12/2017  »
في أيامنا


في أيامنا الانيّة
وفي أماكننا الحالية
توخى الحذر وتيّقن
وأحتفظ بقلبك لنفسكِ
فالصداقة الحقّة نادرة
وشحّ وفاء الخلّ والحبيب
ولا مكوث للغريب طال أمده
فالسعادة كلّ السعادة في الوحدةِ
والهموم والغمّ من الرفقةِ والعشرة

ماجد ابراهيم بطرس ككي


57
المنبر الحر / الفساد
« في: 13:35 02/12/2017  »
الفساد
مفردة كثيراً ما تتردّد ويتداولها الناس والافراد وتتواجد في الدول والمجتمعات والجماعات عندما تضعف السلطة المركزية التي يصاحبها ضعف وارتخاء السلطة القضائية في محاسبة الفاسدين ويكون ذلك سببا في انتشار الفساد والرشوة ونهب وسرقة المال العام بشتى الطرق والوسائل التي يتفنن الفاسدين في ايجادها واحداثها وشرعنتها لصالحهم على حساب العموم ومفردة فساد هي من اربعة حروف لا اكثر لكن تأثير وجودها في الدول والمجتمعلت تؤدي الى افلاس وافراغ الخزينة من قبل الفاسدين والحيتان الكبار وما يتبعهم من فاسدين اخرين فلنأتي على حروف الكلمة ونفسّر ما يمكن ان يعنيه كل حرف:
* الفاء: هو فناء وأنهاء الخير والمال العام فيحوّل الفاسد كل شيء يستطيع خمطه ونهبه الى جيبه الخاص ويكون ذلك على حساب المال العام.
* السين: هي سلب وسرقة ونهب كل شيء ذو فائدة وسحبه لحساب الفاسد على حساب العموم.
* الالف:انهاء واستخفاف بالحق العام لحساب الحق الخاص بالفاسد وتوابعه.
* الدال: هو دمار وخراب لكل خير عام وبناء وانشاء خير خاص بالفاسد وجماعته.
وقيل في الفساد الكثير الكثير في مسبباته ونتائجه السيئة في تخريب وتدمير الدول والمجتمعات وهدروسرقة اموالها ولنا في ذلك امثلة كثيرة كثيرة خصوصا في شرقنا المبتلي بهكذا مرض فتّاك لا بل افة كبيرة وعظيمة من الصعب القضاء عليها بسهولة مع انه قد احدثت واوجدت هيئات ومؤسسات لمراقبة الفساد والفاسدين مثل هيئة النزاهة في العراق وهيئة النزاهة ومكافحة الفساد في الأردن والهيئة الوطنية للنزاهة والوقاية من الرشوة في المغؤب وغيرها.والفساد اذا اردنا ان نبحث فيه وندرسه بتعمق ربما نحتاج في ذلك الى صفحات وصفحات وصفحات.
ماجد ابراهيم بطرس ككي

58
المنبر الحر / النزاهة
« في: 17:29 01/12/2017  »
النزاهة


نزاهة كلمة تتكوّن من عدّة حروف
النون: نقيّاً يكون في حياته ونوراً في محيطه
الزاي:زهوّاً يزهو بين أقرانه
أ:أستحسان الجميع ينال ويحصل عليه بجدارة
الهاء:هداياه هي حبّه للجميع وحبّ الجميع له
التاء: تسّمو خصاله وتدوم سعادته 
جاء في معجم المعاني الجامع عن تعريف ومعنى النزاهة بأنّها البُعدُ عن السُّوء وتركُ الشبهات, وعند الحديث عن نزاهة القضاء فالمقصود بذلك هو عدالة القضاء.وعندما نتحدث عن شخص ما ونقول عنه بأنّه نزيه فنقصد بذلك أن هذا الشخص بعيد عن كلّ مكروهٍ وقبيح وهومستقيم وغير منحاز عندما يتعلق الامر باصدار حكم ما. يعاني الكثيرٌ من المجتمعات والدول من عدم النزاهة في ألاداء لبعض الموظفين للأعمال المنوطة بهم لذلك أنشأت وأحدثت معظم الدول هيئات ومؤسسات تهتم وتراجع وتدقق على النزاهة، وبما أنَّ النزاهة تكتسب أهميةً كبرى،لذا أرتأئيت أن يكون موضوعنا اليوم هو إلقاء الضوء عليها ؛ لتحسين تأدية الأعمال والتعامل معها كما ينبغي، والنزاهة متعلقةٌ بأمورٍ منها الأمانة والإخلاص وإتقان العمل والابتعاد عن المعاملات المحرمة، والتورع عن الشبهات والتفطُّن لدقائق يُتجنَّب من خلالها الوقوع في شرَكِ شباك عدم النزاهة.والشخص النزيه يكون طائعا لله تعالى وحافظا لنفسه من الانزلاق والانحراف وبحكم نزاهته يكتسب اخلاقا اخرى كالقناعة والورع ومن ثمارها كسب محبة الله تعالى والناس. أمّا مسببات عدم أكتساب النزاهة فهو الطمع في الدنيا ونسيان الاخرة والشره وحب التوسع في جمع الاموال والجبن لانه يولد المهانة والذل والبخل والشح لانه يولد الطمع
بولس الرسول يقول: "على رجاء الحياة الأبدية التي وعد بها الله المنزه عن الكذب" (تي 1: 2)
    ويقول كذلك: يسلب أحدكم الآخر إلا أن يكون على موافقة إلى حين لكي تتفرغوا للصوم والصلاة، ثم تجتمعون أيضًا معًا لكي لا يجربكم الشيطان لسبب عدم نزاهتكم (1 كو 7: 5، انظر أيضًا 2 تى 3: 3)
كذبة واحدة تدمر السمعة كلها من اجل النزاهة.     الفيلسوف الاسباني بالستار
لقد كنت رجلاً نزيهاً لذلك لم اصبح سياسيّاً.    سقراط
فأنت أيُّها الموظف والمسؤول كن نزيهاً في عملك، وأدِّ الأمانة التي تحمَّلتها، واحذر من كلِّ ما يخدشها، أو يطعن فيها، فأنت خصيم نفسك، وما وُضعت إلا لخدمة غيرك، فإيَّاك أنْ تستغلَّ منصبك في عملٍ تبوءُ بإثمه غداً فتندم

ماجد ابراهيم بطرس ككي



59
المنبر الحر / الصمت....
« في: 19:05 28/11/2017  »
الصمت....
نسمع وسمعنا وسنسمع الكثير عن الصمت فقد قيل قديما (في الصمت بلاغة) ولو تأملنا في هذه العبارة والجملة قليلاً
فسوف نرى مدى قوة واهمية الصمت فقد يكون للصمت تأثيراً اكبر واقوى من عبارات وكلمات قد نتفوه بها لأيصال الفكرة والرأي والمشاعر والاحاسيس والصمت هو لغة العظماء.
صمت كلمة بسيطة من ثلاثة حروف
صاد:صحيح
ميم:ما تريد
تاء:تعبِّر
نعم هي كلمة بسيطة تتكون من ثلاثة حروف لا اكثر ويمكن شرح بعض من مما تعنيه هذه الحروف فحرف الصاد هو بداية كلمة صحيح او صائب وحرف الميم هو بداية عبارة ما تريد او تنوي قوله وحرف التاء هو تعبير وتوضيح وتفسير لما هو في داخلك من كلام وقول تريد ان تفصح عنه.وقيل في الصمت الكثير الكثير من الامثال والحكم والاقول قالها عظماء وأكابر من حكماء وحكام رجال دين ورجال دولة فلاسفة وعلماء شعراء وأدباء من الذين خبرتهم دقائق وتفاصيل الحياة وصقلتهم تجاربها ومعاناتها أفراحها وألامها مسّراتها وما واجهوا فيها من شوؤن وشجون فقالوا فيها الكثير الكثير ممن لا تكفي لتسطيره صفحات وصفحات ولكننا سنعرّج على القليل منها علها تكون درسا او دروساً وعظات قد يستفيد منها البعض والله من وراء القصد والهدف ...عسى أن أكون قد وفقت في ذلك.
الصمت.. فن عظيم من فنون الكلام.
الصمت.. هو السور الذي يحيط بالحكمة.
الصمت.. هو الصديق الوحيد الذي لن يخونك أبداً.
الصمت.. هو النص الذي يسهل إساءة فهمه.
*جاء في الكتاب المقدس عن الصمت:
"رُبَّ صامتٌ عن فطنة" (سفر يشوع بن سيراخ 19: 28)
"لَيْتَكُمْ تَصْمُتُونَ صَمْتًا. يَكُونُ ذلِكَ لَكُمْ حِكْمَةً" (سفر أيوب 13: 5)
"صَمَتُّ. لاَ أَفْتَحُ فَمِي، لأَنَّكَ أَنْتَ فَعَلْتَ" (سفر المزامير 39: 9)
"يَصْمُتُ الْعَاقِلُ فِي ذلِكَ الزَّمَانِ لأَنَّهُ زَمَانٌ رَدِيءٌ" (سفر عاموس 5: 13)
"ذُو الْفَهْمِ فَيَسْكُتُ" (سفر الأمثال 11: 12)
"جَيِّدٌ أَنْ يَنْتَظِرَ الإِنْسَانُ وَيَتَوَقَّعَ بِسُكُوتٍ خَلاَصَ الرَّبِّ" (سفر مراثي إرميا 3: 26)
ما أروع صمت مريم حقا إنه لشديد الروعة حتى لنقول إنه “صمت أفصح من الكلام”
**ما قاله العظماء عن الصمت:
قال القديس يوحنا ذهبي الفم: السكوت يولد المعرفة.
قال مار إسحق السرياني: إن كنت محباً للحق، فكن محباً للصمت . لأنه كالشمس يجعلك مستنير.
يجب أن نجبر أنفسنا على الصمت أولا، ثم يتولد فى داخلنا ما يقودنا إلى الصمت.
قال افرام السريانى :
السكوت مرآة توضح الخطايا، وتظهر للإنسان ذنوبه.
الصمت هو الصديق الوحيد الذي لن يخونك (كونفوشيوس).
بكثرة الصمت تكون الهيبة (علي بن أبي طالب).
الصمت فن عظيم من فنون الكلام(وليم هنريت).
طوبى لمن لم يكن لديه ما يقال فيلتزم الصمت( أوسكار وايلد).
الصمت هو سلاح القوة المطلق(شارل ديغول).
المصيبة ليس في ظلم الأشرار بل في صمت الاخيار(مارتن لوثر كينج).
***أمثال و حكم عن الصمت:
إذا تكلمت بالكلمة ملكتك وإذا لم تتكلّم بها ملكتها.
إذا كان الكلام من فضة فالسكوت من الذهب.
رب سكوت أبلغ من كلام.
عثرة القدم أسلم من عثرة اللسان.
خير الكلام ما قل ودلّ.
أحمد البلاغة الصمت حين لا يَحْسُنُ الكلام.
الصمت هو العلم الأصعب من علم الكلام، يصعب أحياناً تفسيره وهو أفضل جواب لبعض الأسئلة، وقيل قديماً أن الصمت إجابة رائعة لا يتقنها الآخرين.
ما أجمل الصمت في لحظة أو في لحظات، تختفي الحروف وتضيع الكلمات، تتطاير الأوراق وتتكسر الأقلام.
عندما تعجز الجوارح عن التعبير يبقى الصمت هو المعبر الوحيد عن ما يألم بهذا الإنسان. صمتك تستطيع أن توصّل أحساسك لكلّ من لم يأبه بك.
عندما يتحول الحب إلى كراهية والتضحية إلى نكران والإنسان إلى وحش لا نملك إلّا أن نصمت.
حكم لقمان في الصمت ما قاله لولده "يا بني إذا افتخر الناس بحسن كلامهم فافتخر أنت بحسن صمتك".
****ما قاله الشعراء عن الصمت:
المعري
الصمتُ أولى وما رجلٌ ممنعةٌ . . . . إِلا لها بصروفِ الدهرِ تعثيرُ
الزمِ الصمتَ إِن أردتَ نجاةً . . . . ليس ضحضاحُ منطقٍ مثل غمرِ
خليل مطران
بعضُ السكوتِ يفوقُ كُلَّ بلاغةٍ . . . . في أنفسِ الفهمينَ والأرباءِ
ومن التناهي في الفصاحةِ تَرْكُها . . . . والوقتُ وقتَ الخطبةِ الخرساءِ
ابو العتاهية
يخوضُ أناسٌ في الكلامِ ليوجزوا . . . . وللصَّمْتُ في بعض الأحايين أوجزُ
إِذا كنتَ أن تحسنَ الصمتَ عاجزاً . . . . فأنتَ عن الإِبلاغِ في القولِ أعجزُ
الشافعي
وجدْتُ سكوتي متجراً فلزمتهُ . . . . إِذا لم أجدْ ربحاً فلسْتُ بخاسرِ
وما الصمتُ إِلا في الرجالِ متاجرٌ . . . . وتاجرُهُ يعلو على كلِّ تاجرِ
المتنبي
قالوا سكت وقد خوصمت قلت لهم ..... إن الجواب لباب الشر مفتاح
والصمت عن جاهل أو أحمق شرف ..... وفيه أيضا لصون العرض إصلاح
أما ترى الأسد تخشى وهي صامتة ..... والكلب يخشى لعمري وهو نباح
ماجد ابراهيم بطرس ككي


60
أدب / لك نتوجه
« في: 18:12 23/11/2017  »
لك نتوجه


لك نتوجه ونقول كوني
الظّل الواسع و الوارف
ليستظّل الاخر فييّك وقت الحّر
كوني الزيزفون الذي يزهر
فيبّثُ عطره وأريجه في المكان
كوني البلبل الغرّيد الفتّان
الذي يغرِّد بأعذب الالحان
كوني دليلاً ومناراً يرشد
الملّاح التائه و السّفان
كوني النبع الصافي
المعطي للماء الرقراق
فيروي ضمأ العطشان
كوني كسرة الخبز الكافي
لتسّد رمق الجوعان
كوني ستراً وسنداً
لتوفير وادامة الامان
لمن غادر وترك الاوطان
كوني الكفيل والضمان
لمن تغرّب وتاه في البلدان
كوني الدفء والحنان
لمن يحّس بالضيق والحرمان
كوني ملاك وسيّدة المكان
لتحفظي وتنشري السلام
الان و مهما طال الزمان

ماجد ابراهيم بطرس ككي




61
زاوية خواطر / بدون
« في: 20:39 20/11/2017  »
بدون


بدون الأحلام
تكون الحياة ساكنة
لا نبض ولا أحساسيس فيها
ولا حراك أو نشاط
كالطيّر المكسور الجناح
الذي لا يقوى على الطيران
وتكون كصحراء قاحلة
جافّة يبس و يباب
فلنحلم أعزائي
نعم لنحلم أحلاماً جميلة
كي نجعل من الحياة
متحركة مليئة نشاط و أبداع
جنان خضرة نظرة مزينّة
بزهور حمرُ و بيضُ و صفرُ
معطّرة بأزكى العطور
فما أحلى الحياة بأحلامها

ماجد ابراهيم بطرس ككي



62
زاوية خواطر / أيّ حلم...
« في: 18:15 17/11/2017  »
أيّ حلم...


أيّ حلم هذا الذي
هو في الصمت المطبق
لا حسّ  فيه ولا أحساس
وهو في السكون السائد
الذي يلّف المكان والزمان
هو في أنحباس الآنفاس
يكتنفه غموض مستمّر
يرحل ويغور في أساس
افق رحب لا متناهي
لا يصدّه حدّ و متراس
فينطلق الى حيث
...................

ماجد ابراهيم بطرس ككي


63
زاوية خواطر / يقول المثل
« في: 18:39 16/11/2017  »

يقول المثل
البغض بالاهليّة والحسد بالجيران
مع كل الاسف ما أقرب
هذا المثل الى الواقع الذي نعيشه الان
في أيامنا و زمننا القاسي
فمع مرارّة و قساوة و غدر الزمان
فقدان الامان وأنتشار الفوضى والفلتان
تأتيك هذه لتزيد الهمّ و الاسى والحرمان
لما يعانيه ويقاسيه الفرد والانسان
من بعض المقربين و الاهل و الخلاّن
والاصدقاء والمعارف والجيران
ما أحوجنا أحبّتي الى بذرة الايمان
لتُحيّ وتنعش المحبّة والحنان
فهي الاساس لذلك وكل الضمان
فتغيب البغضاء ويحلّ محلّها الحب والوئام
ويرحل الحسد ويحلّ البذل والعطاء والاخاء
فيعيش عالمنا بخير سلام وأمان
كما يريد لنا خالق الخلائق والاكوان
من الان والى أنقضاء وأنتهاء الزمان
ماجد ابراهيم بطرس ككي



64
أدب / أليك أتوجه و
« في: 09:34 12/11/2017  »
أليك أتوجه و


أليك أتوجه وأقول:
كن صديقي...
قد أحتاجك في لحظة ضيقي
كن ظِلاً وارفاً...
قد أتفيّئك واستظًِلُك يوما ما
كن سنداً قويّاً ومتّكئأً ثابتاً
لأستند عليك واتّكِئأ بك
لحظة من اللحظات
كن مظلّتي لأحتمي
بك في يوم ممطر
كن موطني وملاذي
في أيّام غربتي
كن ادامي وشربي
في أيام جوعي وعطشي
كن شفائي ودوائي
في لحظات مرضي ودائي
كن غطائي وردائي
بايام بردي وعُريّ
كن.....
لكي.....
ماجد ابراهيم بطرس ككي



65
أدب / او ليس...
« في: 09:32 12/11/2017  »
او ليس...


أو ليس هناك طلب وأشتياق
للعطاء بنقاء والمحبة والاخاء
ألا يوجد هنالك من مجال لهم
مكان رحِب و واسع الافاق
أم ساد وأنتشر طغى وعمَّ
الكذب الغشّ الدجل والاخفاق
كثرالفاسدون واللصوص والسرّاق
ملؤا المكان على وسعه وضاق
غاب طيّبو وحاملي الهمة والاخلاق
ولم تعد تفيد وتنفع المقولة القائلة
الام مدرسة اذا أعددتها
أعددت شعبا طيّب الاعراق
ما هذا التعب ما هذا الارهاق
لما التسارع للهاوية والانزلاق
لما التوجه للفرقة والانشقاق
أصبح الوضع صعب ولا يطاق
خطف نهب ودم في الطرق مراق
خراب ودمار وسعير حرّاق
متى تكون النهضة ويكون الانطلاق
نحو مجد جديد ومستقبل برّاق
أنت با من كنت للفضائل خلاّق
كنت دوماً الاوّل في مبارة وسباق

ماجد ابراهيم بطرس ككي



66
أدب / التسامح
« في: 17:44 10/11/2017  »
التسامح
التسامح زينة الفضائل.
ليس هناك أعظم من هذه الكلمة
التي هي ثمرة المحبة في هذه الأيام
ما أحوجنا إليها في أيامنا هذه
وفي كل مكان نتوجه إليه
عالمنا يعوم و يغوص في محيط
من الزوابع والخصومات وليس من سلام
وسوف يظلّ كذلك إلى حين تُنتزع البغضاء و الكراهية
ليحلّ محلها التسامح..فما هو التسامح إذن؟
ولننظر في احرف هذه الكلمة
التسامح
الالف : أيثار
اللام : لطيف
التاء : التأني
ألالف : أخلاص
الميم : محبة
الحاء : حكمة
لنتأمل الكلمات أعلاه
فكلّها لها معاني وخصائل حميدة
نستطيع ان نعرّف التسامح بانّه نسيان
نسيان الإساءة ـ إساءة الغير
او بمعنى آخر مغفرة زلات الآخرين
تعاتب من أساء إليك بالمحبة
تذكر وصية المسيح الثمينة
"لأننا نحن أيضاً نغفر لكل من يذنب إلينا" (لوقا 11: 4)
تقول انا أسامح باستثناء خطية معينة لا أنساها ما حييت
هنا اسمع قول المسيح الجميل "بل إلى سبعين مرة سبع مرات،"
فإن كنت لا تستطيع أن تسامح الاخر
كيف تطلب من الله أن يصفح لك عن كل آثامك وخطاياك
تذكر قول بولس الرسول إلى اهل كولوسي 2: 13
مشيراً إلى عمل المسيح على الصليب "مسامحاً لكم بجميع الخطايا".
وجاء في الكتاب المقدس(متى 6: 15)
"إن لم تغفروا للناس زلاتهم لا يَغفر لكم"
وفي رسالة مار بولس الرسول الى اهل افسس 32:4
متسامحين كما سامحكم المسيح
وفي الصلاة الربيّة نقول:
واغفر لنا ذنوبنا كما نغفر نحن أيضا للمذنبين إلينا. (متى 6 : 12)
ويقول الرب في سفر الخروج 35 :5
إن الذي يتقدَّم بتقدمة أمام الرب يكون سموح القلب أي قلبه نقياً طاهراً دون خصام
ومن التسامح نحصل على راحة الضمير والفرح
كن كالنخيل عن الاحقاد مرتفعاً...بالطوب يرمى فيعطي أطيب الثمر
ومن أشهر الأقوال المأثورة :
التسامح زينة الفاضل "
فكتوريان
العفو عند المقدرة كرم "
مثل عربي
محبة لا تغفر تعيش بأسم مستعار "
ميخائيل نعيمة
" التسامح جزء من العدالة "
جوزف جوبير
" أشرف الثأر العفو "
مثل إنكليزي
" من عفا ساد ، ومن حلم عظم "
حكمة عربية
" النفوس الكبيرة وحدها تعرف كيف تسامح "
جواهر لال نهرو
لا أحب كلمة التسامح...لكن لا أجد كلمة أفضل منها
المهاتما غاندي
واجمل ما قيل عن التسامح:
هو العبير الذي يصبه البنفسج على القدم التي سحقته.
بوجود التسامح يعّم الامن والسلام
ليس فقط بين البشر كأفراد
ولو انه يكون الاساس في نشر المحبة والسلام
ولكن بين الجماعات وصولاً الى الدول
وبذلك سيعّم وينتشر السلام في العالم

ماجد ابراهيم بطرس ككي



67
أدب / شكراً لكبواتي
« في: 18:26 09/11/2017  »
شكراً لكبواتي


شكراً لكبواتي التي
لولاها لما نهضت وقمت
و واصلت مسيرة الحياة
شكراً لناري التي خبت وأنطفأت
لولاها لمّا أتقّدت وبقوّة مرة أخرى
شكراً لكدّي وتعبني وجهدي
لولاهم لما نجحت
شكراً لحزني وألمي
لولاهما لما عرفت الفرح
شكرا لما رأيت من زيف
لولاه لما عرفت نصاعة الحقيقة
شكرا لقباحة بعض ممن واجهتهم
لولاهم لما عرفت نقاوة الجمال
شكرا لبعض من مرارة الحياة
لولاها لما عرفت طعم حلاوة الحياة
شكراً....
وشكراً ....
وشكراً.....
ماجد ابراهيم بطرس ككي


68
زاوية خواطر / قناديلي
« في: 17:35 09/11/2017  »
قناديلي

على ضوء قناديلي
التي أهيّئها كل عام
المرتبة بأنتظام
المضيئة على الدوام
لا تعرف أن تخبو و تنام
كأنّها بدر التمام
فتبدّد ظلام القهر المستدام
فأتبيّن دربي...يا سلام
كي أسلك بأمان وسلام
فلا و لن أعثر مرّة
في يوم من الايّام
ماجد ابراهيم بطرس ككي



69
أدب / ساعات
« في: 17:34 09/11/2017  »
ساعات


ساعات وأثار الظلم لن تطول
فلن تبقى للأبد تصول و تجول
لا تنفكّ أن تمسح و تزول
مهما طال الزمان و دارت الفصول
كما تفعل قطرات المطر عند الهطول
فأصبر وستحصد أخيراً الخير والمحصول
ماجد ابراهيم بطرس ككي




70
الرجاء...
الرجاء فضيلة إلهيّة
كما جاء في دستور مبارك الله
على عهد البابا بندكتس الثاني عشر
في المجمع التردنتيني نقرأ:
بأنًّ الرجاء فضيلة فائقة الطبيعة
” مفاضة في قلوبنا بالروح القدس “
وأحرف كلمة الرجاء هي:
الراء: رؤية
الجيم : جميلة
الالف : انتجت
الهمزة :أزهاراً واثمارا
” إنَّّ فضيلة الرجاء تلبّي التوق إلى السعادة الذي وضعه الله في قلب كلّ إنسان “
المجمع الفاتيكاني الثاني أعطى دستوراً رعوياً أسماه ” فرح ورجاء “
” المسيح فيكم هو رجاء المجد ”
الرجاء المسيحي يمتد إلى مجد أبناء الله
كما قال بولس الرسول في رسائله:
(قول 1/21-28) (روم 5/2 و قو 1/27)
الرجاء والإيمان صنوان قريبان من حياة المؤمن المسيحيّ
بنظر القديس قبريانوس اذ يقول
أنَّ الإيمان والرجاء يؤلِّفان جوهر المسيحيّ
” الإيمان ” بيسوع المسيح مصلوباً (2قور 1/2)
هوالذي يقودنا إلى القيامة، الأساس الثابت لرجائنا
فالإيمان يقود إلى عيش الرجاء
الإيمان يدخلنا إلى فضيلة الرجاء
كما قال بولس الرسول في رسالته الى العبرانيين
وفي رسالته الى اهل رومية يقول
فرحين في الرجاء صابرين في الضيق
والبابا فرنسيس يدعو الكنيسة ان تكون
رجاء لنفسها وللعالم
وكذلك قال البابا فرنسيس للشباب:
البسو الرجاء وسيكون كل يوم من ايام حياتكم نيّراً....
امّا اشعيا النبي فيقول في سفره:
فتح باب الرجاء بمجيء المسيا المخلص كشخص حقيقي من نسل داود.
اما ارميا انبي فقد قال:
أردّد هذا مع نفسي...من أجل ذلك أرجو......
فالرجاء والإيمان يقوّي أحدهما الآخر،
وهكذا تحلّ صعوبات وعِقَد جمّة.
خصوصا في عالم الاضطهادات والامتحانات
وفي أيامنا وحاضرنا الذي نعيشه
الصلاة تسهم في جعل الرجاء نشيطاً
فما احوجنا في يومنا هذا وكل ايامنا الى الصلاة
ليس الرجاء موضوعاً عاديّاً من جملة الموضوعات
الرجاء سرّ وجوديّ
بعض المظاهر الوجوديّة في حياتنا تُظهر أنَّ الرجاء هو اصل وجودنا:
العمل، الفكر، الصبر طريق إثمار الرجاء، الصلاة علامة الرجاء.
اذا اردنا ان نبحث اكثر ونسطّرعن الرجاء
فأننا نحتاج الكثير الكثير
من الوقت والكلمات وستطول
لكننا سطرّنا ومضات بسيطة عن الموضوع
(*) أعتمدت على دراسة للأب فادي الراعي، مرسل الفادي الأقدس كمصدر لبعض ما جاء في اعلاه
ماجد ابراهيم بطرس ككي



71
أدب / أنا الفرح
« في: 17:25 07/11/2017  »
أنا الفرح

أنا الفرح المتراقص طرباً
على زوايا المكان والمحل
يحدوني لذلك وبكلّ ثقة
لحظة رجاء وبارقة أمل
لا يعيقني قطّ ما مرّ بيّ
من لحظات حزن و وجل
الحياة تريد وتلّح في ذلك
لا تريد أن نرضح للكسل


ماجد ابراهيم بطرس ككي

72
أدب / محبّة...
« في: 17:40 06/11/2017  »
محبّة...
هي كلمة فوق الكلمات
وهي جامعة للفضائل
لا بل هي للفضائل قِمّة
المحبّة هي الباذلة المعطاء
محبّة الله للناس
محبّة الناس لله
محبّة الناس لبعضهم البعض
وهي تجمع دائماً ولا تفرّق
وهي الهدف الاعلى في الحياة
وكما قال الكتاب
المحبّة لا تسقط أبداً
وقيل عنها في سفر الاناشيد
المحبّة قويّة كالموت
وحروف المحبّة هي:
الميم : ماكو
الحاء : حياة
الباء : بدون
الهاء :هدف
والمحبّة هي كالمظلّة
تحمي كل الفضائل تحتها
وهي نار متّقدة قويّة
لن تطفئها مياة وفيرة
كما قال القديس أوغسطينوس
والانسان بدون محبّة يصبح
كنحاس يطّن أو صنج يرّن
كما قال ذلك بولس الرسول
والمسيح له المجد قال لنا:
"أحبو أعداءكم و......."
وبلغ من أهميتها أنها لله تعالى أسماً
فقد قيل في الكتاب المقدس:
"الله محبة,من يثبت في الله, والله فيه"
ماجد ابراهيم بطرس ككي





73
أدب / من كثرت
« في: 18:06 03/11/2017  »
من كثرت

من كثرت المحن والخطوب
فأنني قد ضيّعت كل الدروب
وغدوت تائها في السهوب
وفيها حائراً أتخبط وأجوب
باحثاً عن درب لأعود وأأوب
فقد أتعبني الوضع الغضوب
ونويت عن الرحيل أن اتوب
ماجد ابراهيم بطرس ككي

74
أدب / عونك
« في: 17:15 03/11/2017  »
عونك

عونك يا وطن عونك
تمنّى عون اللي سوّاك
ضاع الصدك والجذب
بين هذا وبين ذاك
هذا حالك من زمان
يا بلدنا أنت يا عراك
يومية معاناة ومحن
من صباحك لمساك
شما جرى وشما صار
دوم أحنا نظل نهواك
عزيز و تبقى و للابد
توصل غايتك ومبتغاك
بالعز والفخر تبقى رايتك
مرفوعة عاليا في سماك
ويعود الخير والنعم الك
تخضّر وتزهو بفرح دنياك
يكون هاي تكون صورتك
ما احلاك بيها ما احلاك
ماجد ابراهيم بطرس ككي



75
لكَ...وبكَ ...ومنكَ...وفيكَ
بالأمس واليوم وفي الغد
يلهج لساني
ويسطّر يراعي
تتردّد نغماتي ألحاني
وتراتيلي
فحبك يسري في عرقي
كجريان الدم في شراييني
ففيك ابصرت النور عيوني
وعلى رباك  استّد عودي
وفي ثراك رقد ابائي وجدودي
فأنت  أنت سر وجودي
فمنك اسمتدّت كياني

ماجد ابراهيم بطرس ككي




76
أدب / أليك يشدّني
« في: 12:51 28/10/2017  »
أليك يشدّني


أليك يشدّني الشوق والحنين
أنت يا بوح أحرف اليقين
لننسى معاناة سنين و سنين
فيرحل عنّا شجن و حزن دفين
من ماضي أليم و زمن حزين
فنلتقي بفرح ولهدف نقيّ وثمين
في رحب بهيّ بهاء ونقاء البساتين
المزدانة والمزهوّة بالورود والرياحين
وبالليلك القرنفل السوسن والنسرين
نشعر حينها بفرح غامر مثل المحبيّن
ماجد ابراهيم بطرس ككي



77
أدب / من ماضي
« في: 17:39 26/10/2017  »
من ماضي


من ماضي جميل أتيت
أتيت نعم و جئت
حيث أيام جميلة مضت
و ذكريات طيّبة خلت
لا تمحيها أيّام مهما قست
مهما امتّدت و طالت
فهي في الذاكرة قد نحتت
وفي الفكر والبال قد طبعت
ماجد ابراهيم بطرس ككي



78
أدب / لماذا غدرت
« في: 10:02 22/10/2017  »
لماذا غدرت


لماذا غدرت يا دنيا بنا
فمتى متى يكون المآب
الى متى تسمع الشكوى
ويكون هناو هناك العتاب
فانا ساعة اكون وحدي
وساعة اخرى مع الكتاب
اين غابو واضحوا الخلّان
وألى أين غادروا الأحباب
الى اين سافروا الاصحاب
فالحياة أضحت مرّة قاسيّة
والخضرة غدت يبس ويباب
متى تحين وتزف العودة
متى ينتهي هذا الغيّاب
ولن يكون بعد الان رحيل
بل يكون فقط رجوع وأيّاب
متى يطرق ويدّق على الباب
فيكون عندها الفرج والرّد
وأسمع لحظتها الفرح والجواب
ماجد ابراهيم بطرس ككي



79
أدب / عراق...يا عراق
« في: 12:47 21/10/2017  »
عراق...يا عراق


عراق...يا عراق انت ولود
فأجيالك ليس لهم حدود
فأنت بحياة عزّ موعود
مهما نكثوا مواثيق وعهود
على نعمك وخيراتك محسود
سيخضّر رباك وسيزهر بالورود
خالدا موحدا ستبقى ثابتة الحدود
رغم انق كل حاسد لئيم حقود
مثل كلكامش الباخث عن الخلود
بحماية الرب خالق الوجود
وهمة الغيارى اولادك الجنود
ان حدث وكبوت وعانيت الركود
فغدا ستنهض من كبوتك كالاسود

ماجد ابراهيم بطرس ككي

 

80
حلم عراقيي هذا الزمان


أيا فجر جديد... أيا خير وفير
الا يلوح لك في الافق ...تباشير
لنهنأ ولو قليلاً في واقعنا ...المرير
ونغدو سعداء فنزقزق... كالعصافير
ومن فرحتنا... نشعر كأننا نطير
ماجد ابراهيم بطرس ككي


81
زاوية خواطر / ليت شعري
« في: 16:18 13/10/2017  »
ليت شعري
ليت شعري يا بلد ماهو المصير
نتيجة لسوء التخطيط والتدبير
وسماع الوعود المعسولة والتزمير
بعد ما حدث في البلد والتغيير
فقد تسيّد من كان وضيع وصغير
غيّيب المثقف واصبح للأسى أسير
الوضع فيك اصبح جداَ خطير
اصبح وغدى مثل بول البعير
الكلّ للامام يتقدم وانت للخلف تسير
كان اولاً واضحى في الاخير
وشبع تقتيلاَ خراباً وتدمير
وغدى نائماً على الحصير
بعد ان كان ينام على الحرير
كان غنيا فأصبح افقر من الفقير
يا له من سوء طالع و واقع مرير
لقد ابتليت بقادة لا يفقهوا بلا ضمير
بدون شهادة اصبح واحدهم وزير
واخر بقدرة قادر غدى مدير
واخر حكيم سيّد شيخ وأمير
جعلوك كعكة وتقاسموها يا وفير
الوضع فيك مأساوي وخطير
وشعبك مهجّر وطائراَ كالعصافير
بعد معاناة مع العوز والفقر الكثير
فلا يلوح في الافق للخير تباشير
بعد غياب كل بناء انشاء وتعمير
اين انت شعب اين تلك الجماهير
هل انت مستغرق بنوم عميق والشخير
ماجد ابراهيم بطرس ككي


82
أدب / لله درّك يا عراق
« في: 20:31 21/09/2017  »
لله درّك يا عراق
أختزلوك وجعلوك كعكة
وأخذوا يتقاسموها
أعلنوها على الملأ
دون حياء أو خجل
أو أدنى وجل
يا لوقاحتهم
يا لدناءتهم
يا لخسّتهم
يا لحقارتهم
يا لخيانتهم
يا لجحودهم
يا لغدرهم
هؤلاء الاقزام
وهذه الامعات
هؤلاء الذين أتمنتهم
و وضعت ثقتك بهم
ناكري الأصل والجميل
خائني الزاد والملح



ماجد ابراهيم بطرس ككي


83
أدب / فقر و
« في: 08:41 20/08/2017  »
فقر و
 فقر و مجاعة)
وفلوس النفط
*  (بجيوب الجماعة
الى متى يا شعب
تعيد هذه الخناعة
وتنتخب زمر طمّاعة
ليس لها أية قناعة
فهي لكل شيء
وخيرات البلد بيّاعة
ولكل أشكال وخطأ
لديهم الف والف شمّاعة
أنت لم تكن بنظرها
سوى فقاعة
كفاك قبول وطاعة
تحلّى بقليل من الشجاعة
وتخلّص من الفزّاعة
ولا تكن قط سماّعة
لوعودهم المخادعة
وما لهم من بضاعة
فكلّها بجملتها أشاعة
كفى هدراً و أضاعة
يا لها من فضاعة
ألا تعلم أن حلمهم
هو البقاء متسلطين
الى قيام الساعة
ماجد ابراهيم بطرس ككي


84
أدب / أين ذهبت
« في: 08:38 20/08/2017  »
أين ذهبت



 أين ذهبت المليارات)
*  (يا مسؤولين
يا من نهبتم نفطات
الشعب المسكين
هذا الذي صبر عليكم
سنين وسنين
وفاق في صبره
أيوب الحزين
سرقتم كل شيء
بمخططكم المشين
وكلّ ذلك بأسم الدين
الذي هو براء منكم
الى يوم الدين
الا من عبر وعظات
ايّها السرّاق الفاسدين
ممن سبقهم في
المنصب اللعين
الذي أختفى وأِنهار
في غمضة عين
غدى وأصبح أثراً
بعد عين
عمل صالح يذكر
خير من كنز ثمين
تكدسه وتسرقه من
أفواه الجائعين
الذين أمّنوكَ وما كنت
أهل لذلك ولا أمين
الا من درس لكَ
وعضّةً من الأولين
يا من أضعت وضيّعت
بعملكَ المشيتين
وخسرتَ رضا الناس
وربَّ العالمين
ماجد ابراهيم بطرس ككي


85
قبل ان يرحل الاب الشهيد ثائر
سالو لماذا لا تنشأ صفحة فيس بوك خاصة بك لتنشر نشاطاتك .فقال ..نحن الكهنة يجب ان نكون كالجذور نعمل في الخفاء ولا نبحث عن الشهرة
#كنيسة_سيدة_النجاة 
نعم وصح لسانك أبتي الفاضل ثائر عبدال(تلكم كانت أعظم كرازة عشتها ولو كانت قصيرة جدًاّ...ودرس بليغ عسى أن يستفاد ويتعظ به من يحتاج لذلك) .... ألف رحمة على روحك الطاهرة...خسارة كبيرة يخسر ويفقد مذبح الرب هكذا حصّاد فعّال ومتواضع...وليس مثل الاخرين الذين يتباهون وفي كل حركة لهم وعمل يصوّروه وينزولوه على الفيس بوك أو مثل الذين يتسابقوا في الهروب من البلد مع الناس والمواطنين ويلجأوا الى الهجرة حتى بدون موافقة روؤساءهم و الذين وقعوا على الصليب المقدس أثناء رسامتهم بالطاعة لهم....هنيئاً لك الملكوت السماوي أيّها الاب الفاضل والبار يا من كنت عبداً صالحاً وأميناً فدخلت فرح سيّدك
 
...أذكرنا هناك عند عرش النعمة وتشفع لنا يا قديس..................

ماجد ابراهيم بطرس ككي


86
ܒܨܞܘܖܳܗ ܪܒܖܰܗ
ܒܡܐܖܐ ܕܒܜܕܝܕܝ ܡܫܝܚܝܖܰܗ
ܒܕܑܪܬܕ ܨܒܪܖܐ ܫܝܢܝܖܐ ܠܒܝܖܰܗ
ܒܪܝܞܐ ܒܪܝܞܐ ܪܒܖܰܗ
ܕܟܘܠܝܗܢ ܢܫܘܐܖܰܗ ܕܡܐܖܰܗ
ܘܟܘܠܝܗܡ ܡܪܘܐܖ!ܗ ܕ ܡܐܖܰܗ
ܒܕܑܰܪܬܬ ܕܑ܏ ܡܠܐܞܰܗ ܘ ܘܪܕܰܗ
ܑ܏ܝ ܟܪܣܬܝܢܐ ܚܠܘܖ!ܗ ܘ ܞܬܪܬܰܗ
ܐ܏ܐ ܐܠܝܗ ܞܑܵ ܢܝܫܢ ܪܐܒܰܗ
ܐ܏ܐ ܒܬܗܝܘܠܢ ܣܒܪܐ ܪܐܒܰܗ
ܕܑܢܝ ܟܘܠܝܗܢ ܑܝܐܠܰܢ ܕܝܢܐ ܡܜܝܒܗ
ܒܕܑܪܝܗ ܑܝܢܰܢ ܞܐ ܝܘܡܠ ܒܪܝܞܰܗ
ܘܒܕܗܘܝܐ ܞܖܐ ܒܨܞܘܖܐ ܪܒܖܰܗ
ܐ܏ܐܝܠܗ ܡܐ ܕܟܛܰܠܒܰܞ ܡܞܠܐܩܰܢ ܪܐܒܰܗ
ܐܗܘ ܐܝܠܗ ܡܢܢܰܢ ܗܰܠ ܞܠܨܬܕ ܕ ܐܠܡܰܗ
ܘܟܘܠܝܗܢ ܐܕܐܢܕ ܕܒܨܞܘܖܐ ܘܐܘܩܐܢܰܗ
ܒܪܝܞܐ ܒܕ ܐܡܪܰܞ ܒܕܑܪܬܕ ܕܡܠܐܞܳܰܗ
ܐ܏ܝ ܕܑܪܬܐ ܕܑܝܠܐ ܢܝܫܰܢ ܪܐܒܰܗ ܕܗܝܡܰܢܘܖܰܗ
 ܒܪܝܞܐ ܕ ܻܐܒܰܚ ܘܑ̮ܡܐܚ ܐ܏ܝ ܣܘܪܝܖܰܗ
ܡܐܓܕ ܐܒܪܐܗܝܡ ܒܛܪܣ ܟܟܝ


87
أدب / لكِ...
« في: 09:09 11/06/2017  »
لكِ...



 كتبت هذه الاسطر البسيطة بمناسبة تحرير الطفلة البغديدية المختطفة - كرستينا خضر عبادة - والتي كانت قد اختطفتها عصابات داعش المجرمة من مدينة بغديدي قبل ما يقارب الثلاث سنوات 


لكِ نعم لكِ أقول يا كرستينا
بعودتكِ أيّها الملاك نورّتينا
ووجودكِ بأحضان أهلكِ فرّحتينا
بعودتكِ لنا بعثت الأمل فينا
فنأمل في الغد أن تتحقق أمانينا
ويعود بقيّة أبناءنا الغائبينَ
الذين أختطفتهم داعش اللعينة
وهو ما نطلبه من رب العالمينَ
الذي هو معنا كل أوان وحينَ
وهو ناصر ومعين للمظلومينَ
مرّة أخرى نقول يا كرستينا
شكراً لمن ساهم في عودتكِ ألينا
ولمن أحتضنكِ ورعاكِ هذه السنينَ
لن ننسى دورهُ وعمله ما حيينا
مبروك للطيّب خضر ولكلِ أهالينا
ومبروك لوالدتكِ عائدة ولكلِ المحبيّنَ
 
ماجد ابراهيم بطرس ككي


88
أدب / هي...
« في: 11:00 04/06/2017  »
هي...
 
هي الورود والزهورالتي
عشعشت فيها الفراشات
و عشقتها النحلات البريّة
هي الليلك على أغصان
نظرة... غضة وطرية
تحت دجلة والفرات
وبجوار القمر في سماء
بلاد الرافدين البهيّة
هي قهقهة الليالي الخمرية
في رصيف ذكريات جميلة
وهي تراتيل وألحان
الحياة الشجيّة
موطيء أقمار و شهب
ناصعة  برّاقة  نيّرة
هي نفحات أرواح أبيّة
من تاريخ ناصع ومجيد
ترافقني برحلتي الطويلة
وحياتي الثرّة...و الغنيّة
هي نهارات تدّق بأيديها
نوافذ أحلام  صور و لوحات ورديّة
ربيع الحبّ و الهيام الهاديء
رؤى أختلطت فيها
سحب و غيوم  داكنة
و شهب ضّاءة  برّاقة ونقيّة
بذاكرة أيام تركت آثارها
خطّت و رسمت بصماتها
في ظلمة ألليالي و دجاها
خلّفت أنوارها في الجبال
الصحاري  و البراراي
تركت و خلّفت آثارها
لمن يجهل قصصها اليومية
في الزمان والمكان
 
 
ماجد ابراهيم بطرس ككي


89
أدب / مار أفرام...
« في: 22:32 30/05/2017  »

مار أفرام...
مار أفرام السرياني أيّها الملفان
يا من أتحفتنا بأعذب ميامر وألحان
لم يأتي بمثلها قط أيّ أنسان
غنيّة بالمعاني رصينة البنيان
ثمينة لا يقدّر لها أثمان
أنت شمس مشرقة للسريان
شعلة نيّرة كنت للأيمان
كنارّة جيّدة عذبّة الأشجان
تشدو وتمجّد خالق الأكوان
ألحانك وميامرك على كل لسان
تتغنى بها نتذ زمن بني الأيمان
تنشرح لها الصدور وتتفتح الأذهان
وتطرب بفرح لسماعها الأذان
تدخل القلوب حالاً دونما أستئذان
يا من أتشحت فقط بثوب الرهبان
ولم تقبل تواضعاً درجة القسّان
يا كنّارة الروح القدس أيّها الفنّان
خالداً ستبقى في كل وقت و زمان
 بالأمس واليوم وغداً وكل أوان
ماجد ابراهيم بطرس ككي


90
أدب / أسفار الحياة
« في: 19:10 28/05/2017  »
أسفار الحياة
ماذا تقول القلوب والافكار
لصاحب الاسفار
أكيد تقول
لا... وبأعداد حزينة
ما الحياة إلاّ أحلاماً فارغة
ورؤىً متلاشية
طالت أم قصرت
وما هي إلاّ منفى
قد يكون قصيراً أو طويلاً
الحياة حقيقة؛هي جادة
ليست لعباً أو لهواً
وما كان القبر قط هدفها
ولو انّ الحياة تستمّد
قيمتها من الموت
ولا التمتع بها أو الحزن فيها
كانت وجهتنا أو طريقنا
الحياة رقاد والحب حلم
وأنت تحيا إن أحببت
كل شيء جميل
العمل ...الفن والحب
والحياة طويلة إذا
عرفت كيف تملؤها
آمالاً ...بالعمل والحب
الحياة شعلة نيّرة وهّاجة
إما نحترق بنارها
ونكتوي بلظاها
أو نطفئها وحينها
نعيش في ظلام دامس
وما الحياة إلاّ قطار سريع
على الجميع اللحاق به
والمشاركة في كل محطاته
وما الحياة إلاّ مسألة فيها
ألأخذ ...العطاء
وكذلك الجمع والطرح
فلنأخذ منها عبرة الحاضر
وكذلك خبرة الماضي
ولنكون نظرة ما للمستقبل
ولنطرح منها التعب والشقاء
ولنجمع لها الحب والوفاء
السعد ...المرح والهناء
في أقامتك المؤقتة فيها
كن بطلاً في الصراع
لا تثق ابداً في المستقبل
دع الماضي الميت يدفن موتاه
أعمل وأعمل في الحاضر الحي
حياة العظماء تذكرنا
كيف يمكن لنا أن
نجعل حياتنا سامية
والراحلين تركوا لنا
آثار أقدام على رمال الزمن
لنقتفي آثار الأقدام هذه
في الأبحار في بحر الحياة
لكيما نواصل ونتعلم وننتظر
في أسفار.... الحياة
 
ماجد ابراهيم بطرس ككي
l

91
نتاجات بالسريانية / ܒܞ ܫܘܒܐ
« في: 01:40 28/05/2017  »
ܒܞ ܫܘܒܐ
ܟܙܐܠܔܢ ܑܠܠܚ ܘܟܪܞܫܞ ܒܟܐܘܚ
ܟܡܒܓܞ ܘܟܓܝܠܰܞ ܒܟܐܘܘܚ
ܞܫܘܰܞ ܒܕ ܬܰܦܩܰܞ
ܒܞܑܗ ܡܢܕܝ ܠܐ ܝܖܝܝܑܰ
ܟܪܰܟ ܠܐ ܟܗܐܘ ܣܗܠܰ
ܠܝܘܐ ܐܘܐ ܡܢܕܝ ܚܫܒܘܢܰܢ
ܑܠ ܕܦܝܥܗ ܒܫܠܰܢ ܑܠܠܞ
ܟܡܩܪܝܐܠܰܢ ܠܬܐܡܰܗ
ܞ܏ܐ ܘܪܕܰ ܕ ܓܘܪܝ
ܠܐܠܡܰܗ ܞܐܖܐ
ܒܕܘܟܰܗ ܞܖܬܰܗ
ܘܙܘܢܰܗ ܞܐܖܐ
ܞܐܝܝ ܘܚܘܒܰܗ ܞܐܖܐ
ܠܐ ܟܣܰܒܪܔ̈
ܕܕܐܑܞ ܘܕ ܡܛܐܫ̈
ܕܕܝܐܩ܏ ܘܡܰܒܪܩ ܟܗܰܗ ܞܪܬܰܗ

ܡܐܓܕ ܐܒܪܐܗܝܡ ܒܛܪܣ ܟܟܝ

92

....ܗܘܝ ܠܫܝܐܪ
ܗܘܝ ܠܫܝܐܪ ܐܚܘܢܝ ܡܝܩܪܐ
ܗܘܝ ܠܫܝܐܪ ܟܘܠܝܗܢ ܐܕܢܐܖܞ
ܠܟܒܝܑܝܢܗ ܕ ܡܬܞܪܢܐܝܘܚ ܟܠ ܟܗܗ
ܡܐ ܕܒܪܝܠܗ ܡܚܫܐ ܘ ܑܘܩܐܢܗ
ܑܘ܏ܠܘܚ ܠܢܖܝܐܖܘܚ ܪܫܢܐܖܗ
ܕܕܬܗܐܘܝ ܒܒܐܠܘܚ ܟܘܠܝܗܢ ܝܘܡܐܖܗ
ܡܰܚ ܢܐܩܘܫܰܗ ܒܪܑܘܠܐ ܕܢܫܐܝܰܗ
ܕܟܡܙܢܟܪ ܒܩܐܠܐ ܩܘܘܝܰܗ ܘܥܠܝܰܗ
ܕܡܬܚܝܪܘܞ ܒܑ܏ܐ ܙܘܢܐ ܕ ܑܘܩܐܢܰܗ
ܘܕܕܬܗܐܘܬ ܠܫܝܐܪ ܘ ܗܘܢܐܢܳܗ
ܡܑܢܝ ܕܝܢܐ ܞܨܪܘܐܢܘܞ ܘܫܘܐܘܳܗ
ܕܟܡܢܑܰܣܝܠܘܞ ܢܑܣܬܔܗ ܪܒܖܔ̈
ܟܘܕ ܡܚܘܨܠܗܢ ܥܕܐܢܰܗ ܩܪܘܬܰܗ
ܑܢܝ ܑܝܢܐ ܕܗܘܐܘܗ ܣܪܝܞ̈
ܠܟܝܖ ܡܝܠܐ ܫܠܐܡܐ ܘ ܪܞܡܘܖܰܗ
ܟܡܒܝܢܝܠܐ ܜܕܐܠܘܞ ܒܣܒܘܐܖܰܗ
ܕܟܜܕܪܝ ܡܒܖܪܐ ܜܕܐܪܰܗ
ܘܑܗܝܬ ܑܬܠܘܞ ܨܠܝܘܰܐ ܩܕܝܫܰܗ
ܢܝܫܐܢ ܕܫܝܢܐ ܘܫܠܐܡܐ ܘܡܟܝܞܘܖܰܗ
ܗܘܝ ܠܫܝܐܪ ܠܢܐܫܘܞ ܘܠܡܐܖܰܗ
ܡܢ ܕܗܐ ܘܗܠ ܑܕܐܢܬ ܡܘܖܰܗ
 ܘܗܠ ܞܠܨܬܕ ܟܘܠܝܗܘܢ ܝܘܡܐܖܰܗ




ܡܐܓܕ ܐܒܪܐܗܝܡ ܒܛܪܣ ܟܟܝ


93
أدب / تيه
« في: 17:11 23/05/2017  »
تيه
تيه ... تيه ودوَار
الكل فيه تائه
ضائع...محتار
تراهم سكارى بدون خمر
مابقي لهم الا القليل
من العقل والباقي
كله طار
لهول ما رؤوه من صديق قديم
وجار
لم يكن لهم رأي ابدا
لم يكن لهم
الخيار
بعدما دار الزمان عليهم
ودار
وجار عليهم من كان
بالامس جيران وأصحاب
كبار... وصغار
أضحوا في لحظة من الزمن وغفلة
ذئاب ... خاطفة
أشرار
تتحين الفرص للانقضاض عليهم
وتنحرهم كما تنحر... الشاة
من قبل الجزار
غادروا... تركوا الدار
في ليل ونهار
كل ما بنوه بسنوات في لحظة
سرق ... دمر ... ضاع
...وأنهار
دموعهم في مآقيهم
دمهم وعرقهم تصبب
...كأنهار
حزنا وأسى
ومرار
على ما جرى لهم
ودار
دون سبب أوسابق
أنذار
على يد كل بغيض ... لئيم
غدار
مستعينا متعذرا بأعذار
...وأعذار
يرقص فرحا ... مرحا ... طربا
لأسى وحزن الأبرياء
...ألأطهار
الذين لا ذنب لهم ... لاجرم
سوى كونهم مسالمين
أبرار
لم يكونوا طرفا يوما ما
في نزاع ... فتنة أو
شجار
لم يرفعوا سلاحا
لم يشعلوا فتنة
...ونار
بعد ما فرغ العالم
وخلا من فاعلي السلام والأخيار
اعتمادهم على الله
...القهار
لينهي محنتهم هذه
ويوقفها ويمنعها من
الاستمرار
يعرفوا بعدها طعم
الراحة ... الامان
 ...والاستقرار
(*).تَعَالَوْا إِلَيَّ يَا جَمِيعَ الْمُتْعَبِينَ وَالثَّقِيلِي الأَحْمَالِ، وَأَنَا أُرِيحُكُمْ



( الكتاب المقدس (متى28:11)(*)

ماجد ابراهيم بطرس ككي


94
أدب / خواطر في ...
« في: 17:09 23/05/2017  »

1
في اتجاه ما...
نقصده...نسير فيه
نسبر... أغواره
نتوقع... أن نلقى
شيء ما مجهول
غير...معلوم ولا مفهوم
حتماً سنلاقي صعوبة
في التعامل معه ومعالجته
أنعاني ذلك برغبتنا
أم أننا منقادون لذلك
في لحظة ما...
دعتنا لذلك الوردة الجورية
إلى عالم جديد
في مكان جديد
وزمان جديد
حياة وحبِّ جديد
فهي لا تتوانى
أن تخبو وتنكفئ
 تارة
تتَّقِدُ وتلمعُ
 تارة أخرى
 
2
لا أعلم ماذا ستفعل بنا؟
أترجعنا وتعيدنا...؟
إلى ماضينا...
وأرضنا اليباب
العطشى...؟
وما ذقنا من مرارة
 معاناة وأسى
أم ستبعث فينا
وتهب لنا كلَّ أمل
مرّة ثانية أخرى
بغدٍ مشرق وضّاء
وأيّام بكل خير حبلى
مملوءة حبّاً ودّاً
  وأملاً بحياةً  فضلى
فكلَّ حزن ألمٍ و...أسى
الماضي و الأمس... ننسى
 
3
اليراع المركون جانباً
تركه شخص ما...
وحيداً مع ورقة بيضاء
فوق الورقة ساكناً
ها هو ينهض ويقوم
يتحرك الآن...
ويهّمُ بعمله...
يسطّر و يخط على الورقة
ما في البال و الفكر
 
4
أتعلمي أننا منذ
التقينا...
كانت هناك فقط
لحظة ودِّ واحدة
 قد عشناها معاً
بعد أن غدوتِ أنتِ
البياض ذاته
والبراءة كلّها
ونزلتِ وحللتِ
بالمكان
في الزمان
فأضحيتِ الكلام
 الذي أتلفظهُ
واللحن والنغم
 الذي أرددهُ
الحروف والكلمات
التي أخطها
على أوراقي وكرّاساتي
اللوحات والصور
التي أصوّرها بفرشاتي
والهواء المنعش الزكي
الذي أتنشقه وأتنفسه
فيملأ بها صدري
وقدح الراح التي أرتشفها
في ركن قصّي بعيد
و لحظة ما
من عالمنا الحالي
 
5
لا أعلم حقاً
أيمكن أن يحدث ويحصل
 كل الخير
النور والإشراق هذا
الآن
بعد كلُّ ظلام و عتمتة الأمس
معاناته وآهاته
ليت شعري أيمكن
أن يبقى الغيث متيقظاً
فيحّطُ يجول... ويهطل
في محيطكِ ومحيطي
جالباً و آتياً بكلِّ
هذا الخير العميم
 
6
وقتها وحينها
ركضت وجريت خلفكِ
تبعت النور في أثركِ
لم تكوني أنتِ آسرتي
سجّانتي
بل هويت ورغبت
أن أجول و أطوف
بمحيطكِ وجدولكٍ
ينبوعكِ كل وقتِ
لا بل كل لحظةِ
فأسقط أرضاً من
 التعب والإنهاك
لم أرتكب جرماً ما
إلاّ إن نار حبكِ الوّقادِ
كوتني ولسعتني
7
بعد أن تبيّن لي
وظهر إنكِ
زهرة ربيعٍ فوّاحة
رائعة
قطرة ندى برّاقة
تلمع كحبّة لؤلؤ
وسط ظلام دامس
فتنيره ببريقها اللامع
فتحيي هذه القطرة وتنعش
ورقة خضراء عطشى
باعثة فيها كلَّ
أملٍ بالحياة واستمرارها
وديمومتها
إلى أبد الدهور


ماجد ابراهيم بطرس ككي

95
أدب / يا مريم يا أمّ النور
« في: 17:25 16/05/2017  »
يا مريم يا أمّ النور


بمناسبة الشهر المريمي وعيد الام نهنىء ام الامهات في العالم العذراء القديسة مريم وكل الامهات في العالم ونطلب الرحمة للواتي انتقلن الى الحياة الابدية
يا مريم يا أمّ النور
أيّتها النقيّة يا أمّا طهور
يا بدراً طغى على كل البدور
سهّلي لنا وبسّطي كلّ الامور
أبعدي عنّا كل الاحزان والشرور
بعديّنا عن البغض والكره والغرور
أشفي العليل وكل من به داء وقصور
أجبري بخاطرنا التعبان والمكسور
وأمنحينا الامل وكلّ الفرح والسرور
تشفعي لكل الذين رقدوا وسكنوا القبور
بثّي عطرك الزكّي الذي يفوق كل العطور
يا وردة زاهية نظرة تفتحت وسط حقل الزهور
فها يلهج بأسمك العطر كل الافواه والالسن والثغور
ويرتلوا لك التراتيل الشجيّة والاناشيد مع عطر البخور
 لكيما نكرمك ونطوّبك الان وكل أوان والى إنقضاء الدهور
ماجد ابرهيم بطرس ككي




96
بغديدي ماثا خليثا


بدأرت ليمواثَخ آني قمايي
دغدييَّتوَا بزونَه دمجدخ قمايا
لَيّاوَه مبَلتَه ربثَا دمياثا
بس تعَستَة زورتا أيّاوَا
بدنبصت و آهت هم بقياما
وبدأري ألّخ يوماثخ بسيما
بغيريّد دأيالَخ أ آني كشيرَه
ومزَنكري نواقيسَخ بأمارَه
دأيرَا ديرَا كلثَا خترتَه وخليثا
بدبيشه صليوانَخ أنهن نيشَن
بشيطه لأيل بشمّه صبيثَه
أنهن أينَا نيشَن دبصخوثَه
بكوهن تويرا قتَّه دسطانا
لا كبايش بريسَه آذا تونايا
ناشا برايا كساحت ناشا كوايا
وبايش لبرايي مارَح أسكي قمايا
وكبايش مارد أرءَا نخرايا
آوا دأثيله مرحوقا وبدوايا
بييشت بشطَه مبيير دشتايا
وهل مقرتايا آوا مصلايا
مكرمش وبشبيتا بدبنا كربنايا
وهل ارخود دقديشا بمعروايا
بدبانيلخ أبرَخ بنايا وقينايا
بدأوذيلَخ كلثا خترتَه بلهايا
ونبوءَد دخايي بايش بجرايا
من دهَه وهل زونا أبدايا
بريخا دغديديثا وغديدايا
ددأيرَه آذي ماثاعززتًه خليثا
 و آذا أوبرَه خليا دشتايا
ماجد ابراهيم بطرس ككي


97
للعذراء القديّسة مريم في شهر تكريمها 
ها قد طلّ شهرك بين الشهور
يا عذرا العذارى يا أمّاً طهور
يا أمّاً نقيّة يا جسراً للعبور
منكِ تأنسَ فادينا المنصور
يا أمّ المخلص وأمّ كل نور
منكِ شعَّ نور أفنى الديجور
و فاح وأنتشر أزكى العطور
لكِ يطيب تقديم عطر البخور
فيعمُّ الكلّ مرح ودُّ وحبور
تخفق بأنشراحٍ لكِ الصدور
وتلهج فرحاً بأسمكِ الثغور
ترتلُ ألسنتنا بفرح وسرور
أليكِ نهدي أكاليل من زهور
حمروبيض وصفرمثل كافور
ويغرِّد فرحاً لك الشحرور
يا أمًّ فادينا يسوع الهصور
غالب الموت وجاعله مكسور
أنقذي شعبكِ هذا المقهور
كفّي عنه كل ظلم وجور
وأبعدي عنه كل غمٍّ وشرور
بجاه أبنكِ مخلصنا المنصور
مقوّم كل الراقدين في القبور
 نكرّمكِ ونطوّبُكِ أبد الدهور


ماجد ابراهيم بطرس ككي


98
نتاجات بالسريانية / كبصخَن
« في: 17:33 28/04/2017  »
كبصخَن


كبصخَن بلّبي حيلَا حيلَا
بأمارَه غدالخ آني تخملياثا
وهم هادخ بسيمَه تونياثا
لا كناشينَخ هل موثا
آهت هل أيّد بلبّي دريثا
مشارن بأمارَه وهادخ بدأمرَن
سوريثيله وبّيشا آذي ماثا
من دها وهل خلصتَه د يوماثا
مليثا أومره ختيره وأيتاثا
لشمّد قديشه وهم قديشياثا
وهادخ بدبدأخ منيانا
مرحانا أربلنايا
وموقرتايا مصلايا
ماركوركيس بأرخد بدوايا
سركس وباكوس قمايا
وبشموني بتلّا ألايا
وأيتا ربثا غديديثا
وأيتا زورتا ختيثه
مرزينا بشوبا رابا
ومريعقوب أيتَه زورتَه
مار بهنام وخاثح سارة
مار أفرام رابا مولبانا
مار يوسف أيتا لامكملته
مار قرياقوز بكيبا نقيره
مار بولس دألوبه بيثا
بيثا دقورَه وأيته دقيمته
بيثه وماشكنه دقاشه
وديرَد ماربهنام وسارة بقديشَه
وريشَه دكوليهن نيشان رابا
صليو د مارن بأرأح نصيوا
بدبيشت نبوءَا رابا
دقاشه وربانَه وربنياثا
دلا كياوش وكبايش بجرايا
وبكاوح كبسمي صلواثا
بيوماثا دقيشه وأيذواثا
ودلا ناشخ بصلا دشابا
دبكاوح بشله قطيلا
تري قاشه سهذه دهيمنوثا
وهم هادخ بأني زونا
تري قاشه بشهن قطيله
ثائر و وسيم كشيره
بغدد سهذه لمذبحَه دأيتا
ومنهم رابا خنّه مهيمنَه
وأنهن كمصالي بخوشابا
بد أمرن أني تونيايثا
د لاناشي أياله ومناثا
دمبربزهن بدولاثا وأثراواثا
وبدبييشه حفيظه بلبواثا
أني كوليهن تخملياثا
أذي وا سفرا رابا
دبغديدي ماثا خليثا
 بدبيشَه هل أبد بلبَّه دريثا
ماجد ابراهيم بطرس ككي


99
ܢܢܘܝܐ ܕ ܐܝܐܠܗ ܙܘܪܗ ܒܜܕܝܕܝ
كلمات على شكل اغاني بسيطة كانت تغنى للصغار في بغديدي
دول دول دوليّة


ܕܘܠ ܕܘܠ ܕܘܠܝܗ
ܒܐܒܞ ܐܙܠܗ ܠܒܪܝܐ
ܕܡܐܖܝܠܞ ܣܘܪܩܝܐ
ܕܕܣܪܩܝ ܟܔܠܝܐܖܚ
ܕܐܡܥܝܪܝܠܐ ܞܘܪܝܐܖܚ
ܞܘܪܝܐܖܚ ܟܒܝܑܝ ܚܢܢ̮ܐ
ܚܢܢ̮ܐ ܡܑܐܝܟܕ ܥܛܐܪܐ
ܥܛܐܪܐ ܟܒܱܝܑܝ ܒܑܑܥܬܐ
ܒܑܥܬܑܐ ܡܐܝܟܕ ܐܟܖܝܖܐ
ܟܖܝܖܐ ܟܒܐܠܐ ܠܩܛܐ
ܠܩܛܐ ܡܐܝܟܕ ܐܪܞܠ
ܐܪܞܠ ܟܒܑܝ ܫܐܒܘܒܐ
ܫܐܒܘܒܐ ܡܟܘܡܬ ܣܘܬܐ
ܣܘܬܐ ܟܒܐܠܗ ܟܘܪܐ
ܟܘܪܐ ܡܣܒܖܕ ܩܘܪܐ
ܡܐܝܐܕ ܐܠܐܗܐ ܞܠܝܝ
ܘܡܐܝܕ ܣܐܛܐܢܐ ܣܪܝܗ
ܞܠܘܐܞ ܬܘܪܬܐ ܣܡܘܩܬܐ
ܡܐܕܦܐܔܠ ܕܐܪܐܞ ܩܘܩܬܐ
ܒܝܒܝ ܗܐܠܢ ܡܢܫܘܩܬܐ
ܡܢܫܘܩܬܐ ܘܬܬܝܐ ܒܕܝܢܐ
ܙܐܠܢ ܘܐܖܞ ܒܫܝܢܐ
ܡܐܖܞ ܟܞܠܐ ܕܐܝܢܐ
ܟܞܠܐ ܟܘܡܐ ܐܨܦܗܐܢܝ
ܡܘܖܝܐ ܒܫܐܬܬ ܕܐܟܪܐܢܝ
ܕܟܛܞܠܞ ܐܝܢܕ ܒܝܒܒܐܢܝ

ܡܐܓܕ ܐܒܪܐܗܝܡ ܒܛܪܣ ܟܟܝ


100
نتاجات بالسريانية / بريخا
« في: 12:54 22/04/2017  »
بريخا

بريخا د جونقا وجونقياثا
زورا ورابا ساوو وسوتاثا
ددأيرا اليخون آذي خليثا
أمّا وربثا دكليهن مثواثا
كلثا خترتا وخليثا دشتيثا
ونيشانح صيلوا آذي سوريثا
مليثا ديّرا حيّلا وهم أيتاثا
كمصالي بكوهن صلواثا
ودوركياثا وهم بسيما تونياثا
وكمبرخي خثنواثا وكلاثا
دبكاوح بس كبسمي يوماثا
وخدالح بّس كبصخي لبّواثا
وكمطربّي ببصخوثا أيداثا
وكرقذي هم هادخ أقلاثا
اذي ايلا حكيثا محكياثا
بدبيشا نيشن رابا دهيمنوثا
كليهن زونا ودهره ويوماثا
 بريخا خرتا دأخون وخثواثا



ماجد ابراهيم بطرس ككي


101
أدب / إن
« في: 21:04 17/04/2017  »
إن

(إن قرأت القرآن
أو حملت الصلبان
أو عبدت الاوثان
لا شأن لي بكَ
فذلك شأن الرحمن
أما أنا فيهمني أن
تكون معي
مجرد أنسان!!)*
أو قدسّت الحيوان
أو هيّبت الانس والجان
وكان ذلك راية وعنوان
الله على هذا الكلام
ايّها الراقي يا فنّان
يا له من كلام سديد
ورأي وفكر ريّان
يتسّم به الشجعان
فكن منهم انت وشارك
أخي القاريء والسامع
نعم شارك وبقوّة وعنفوان
شارك في بناء الاوطان
وعلِّ وثبّت البنيان
وأنشر السلام والامان
مهما أختلفت الالون
فذلك كلّه سيّان
سينتهي وقتها وللابدالحرمان
ولاتكن القاضي والديّان
لتعّم الفوضى والفلتان
ويسود الخراب والطغيان
ويحترق الكلّ بالنيران
لاتطفئها حتى مياه فيضان
فيضحوا في خبر كان
 الان وكل اوان
(*) الفنان دريد لحام



ماجد ابراهيم بطرس ككي


102
أدب / أوشعنا فيّ وأنا في أوشعنا
« في: 09:49 09/04/2017  »
أوشعنا فيّ وأنا في أوشعنا

أوشعنا فيّ وسيظّل كذلك
وأنا دائما فيه حيثما ما أكون
نعم أحتفلت كثيرا ولعقود
في أوشعنا مع أبناء بلدتي
ولسان حالنا يقول:
"مبارك الآتي باسم الرب"
فنفرج كثيرا عندما نكون في الاحتفال
نفرح كثيرا عندما يبدء تطوافنا
من كنيسة الطاهرة الكبرى
ويمرّ على شوارع البلدة
كل جماعة حاملة بنديرها الخاص
والاطفال يرتدون الازياء البيضاء
والنساء بأزياءها التراثية البغديدية
الملونة الزاهيّة والمزركشة
حمر وبيض وصفر مثل كافور
وكل الجموع المشاركة تهتف وهي
رافعة أغضان النخيل والزيتون
أوشعنا أوشعنا لأبن داود
وترتل طول المسيرة أناشيد الفرح
فتمرّعلى العديد من الكنائس
خلال المسيرة لتقرع نواقيسها
وعند وصول الموكب الى كنيسة مار يوحنا
تتوقف الجموع لتستمع وبخشوع
الى فصل من الانجيل المقدس للمناسبة
ثم بعدها تكمل الجموع مسيرتها
الى كنيسة الطاهرة حيث انطلقت
ومن بعدها تتفرق الجموع لتكمل يومها
بعد أن شاركت جمهور البلدة
وشاركت الكنيسة فرحها
معلنة الفرح بدخول مخلصنا اورشليم
فتعال يا يسوع الفادي وأدخل
أورشليمي ونقّه وحضّره
لكي ما يستحق الفرح السرمدي
وخذه معك ليفرح الابدية بقربك
********************
فيا يسوع فاديّ ومخلصي
كنت وسأظل معك بالأمس
واليوم وغدا ولن أفارقك قط
******************
هو أحتفال في القلب
نابع من أيمان ثابت
توارثناه أجيال بعد أجيال
ونعكسه ببساطة في مهرجان
نعم مهرجان للفرح
فرح الصغار والكبار وكل الاعمار
نعم فرح قدوم مخلصّنا وفادينا
فلن نفرش الارض فقط لك
ولكن سنفتح قلوبنا لتعبر
وتدخل أليها وفيها ومنها
تكمل مسيرة دخولك لنفرح
بعد أن شهدنا وشاهدنا
مشهد قدومك المتواضع البسيط
أيّها الملك السماوي الضابط الكل
فلنجعل أيامنا اخوتي كلها
أيام فرح وتهليل وتمجيد
ربنّا وألهنا ومخلصنا
الذي به وفيه ومعه
سنملك من الان والى أبد الابدين
وبهذا يكون أوشعنا فينا ومعنا أبداّ
فمبروك لنا جميعا اخوتي اينما كنتم
 نعم مبروك لنا كلّنا اوشعنا الى الابد
ماجد ابراهيم بطرس ككي
لمشاهدة احتفالات احد الشعانين في بغديدي انقر على الرابطين ادناه:
https://www.youtube.com/watch?v=rWnanO3kI1E
https://www.youtube.com/watch?v=b8EtXFN8Xgw


103
أدب / بطاقة عبور
« في: 09:21 02/04/2017  »
بطاقة عبور(*)
أليك أستاذي أيها الراحل
أليك يا رجلاً من الأخيار
الذين خلت منهم وأفتقدتهم الديار
أليك أيها الكبير بين الكبار
اليك يا نجم الكلمة والاشعار
معد يا من كنت في الحرف بحّار
في بحور الشعر المزمجرة
وكانت غاياتك فيها هادفة ومثمرة
هذه المرة لن تكون متكررّة
بعد ان قررّت ان تكون
مع الجموع المبحرة
في رحلة أبديّة سرمديّة
فها قد قطعت التذكرة
وللعبور أمتلكت البطاقة
ورحلت نعم رحلت ومضيت
الى حيث المقبرة
لتسكنها أنت مع
سابقوك من أسلافك
فندعو لك ولهم
بالرحمة والمغفرة
ونتلو الصلوات لروحك
الطاهرة لتسكن جنّات النعيم
مع روائح البخور المعطرة
الصادرة من المبخرة
فلن تكون بعد الان
من الجموع المنتظرة
فلا عودة من هذه الرحلة
ستكون لك مرتقبة
ستبكيك قلوب وأفئدة
معتصرة ولغيابك منكسرة
سيفتقدك اليراع وريش المحبرة
فنم قرير العين يا كبير
الشعر والمسرح والكلمة المعبرة
فأسمك سيظل نجما لامعا
بين نجوم المثقفة النيّرة
فلن تنسى أبداً
وستبقى علم ومنار
تذكر وتتردّد كلماتك والاشعار
 يرددّها الصغار قبل الكبار
(*) عنوان لأحدى قطعه الشعريّة
أحد طلابك الذي لم ولن ينساك أبداّ في ثانوية قره قوش
المهندس
 ماجد ابراهيم بطرس ككي


104
أدب / بدر التمام
« في: 17:43 24/03/2017  »
بدر التمام
عند أكتمال بدر التمام
وانعكاس اشعته الفضيّة
لتضيء وتنير وتبدد الظلام
أهمس الى الرياح والنسائم
لكيما تصرخ وبفرح متناغم
خلال الافق اللامتناهي
وعبر براري البِّر و السلام
السهول والجبال والانهار
وتتجمع غيوم ملبّدة في الغمام
فتسحّ مطراً ليزيل السقام
 هناك حيث الهدف مبتغى الكلام
ماجد ابراهيم بطرس ككي

105
أدب / هنا كان...
« في: 17:20 20/03/2017  »
هنا كان...
هنا كان أجدادنا النجباء
في أرض الخيرهذه الفيحاء
يعيشوا في خير نعيم ورخاء
الى أن حلّت لحظة مشؤومة وبلاء
قبل ألف وأربعمائة عام ونيّف
وكانت من الزمن لحظة غبراء
عندما أتتهم الريح الصفراء
اتيّة من الجنوب من الصحراء
فأجتاحتهم كما يفعل الجراد
عندما يكتسح الارض الخضراء
ويحوّلها الى يبس يباب جرداء
فأضحت حياتهم تعب وشقاء
وغدت أيامهم حالكة سوداء
بعد أن كانت نقيّة صافية بيضاء
وها في هذه الايام السوداء
يعيش احفادهم نفس العناء
بعد أن طردوا في ليلة ظلماء
من أرض وديار أباءهم العظماء
وأضحوا مشردين مهجرين في العراء
مفترشين الارض ومتلحفين السماء
يعانون الحاجة الى الغذاء والدواء
لم يزورهم قط المسؤولين الظرفاء
يطلبو العون فقط من رب السماء
الا رحمة بهم يا معين الفقراء
وأنقذهم من محنتهم هذه النكباء
 يا رحيم أنت وأرحم الرحماء
ماجد ابراهيم بطرس ككي


106
زاوية خواطر / حلمت بك يا وطني
« في: 13:42 11/03/2017  »
حلمت بك يا وطني
المهندس ماجد أبراهيم بطرس ككي
 
على أرضكِ أرتميت
فأفردت جسدي
وبترابك أفترشت
كي أتنسم عبق
ترابك الطاهر و عطره
بفضاءك و سماءك
تغطيت و تلحفت
فأنساب دفئك ...حنانك
ألى جسدي فتدفأت
لم أعد أشعر
بخوف أو برد
كيف لا و أنا
بأحضانك أستسلمت و
أسلقيت
...فنعست
ولملك النوم... رضخت
نعم رضخت... و أنحنيت
فأستغرقت فيه  و... غفيت
في ساعات الفجر...  حلمت
نعم حلمت بك... يا وطني
فرأيت ...نعم رأيت
كوكباً بين... الكواكب
يسطع ولمع في... كبد السماء
فيشع منه نور و ...ضياء
ينير و يضيء...ليالي سوداء
نورساً يسبح ويحلق في ...فضاء
نبع خير وفير في... صحراء
نغماً  شجياً يتردد... صبح و مساء
زهرة نرجس...ليلك وحناء
قصيدة حبِّ  ود...و وفاء
فقلت مع ...نفسي
هوذا... وطني
كوكب يغلب ويمحو ...كل ظلام
فينير الطريق...للسالكين
نورس يبشرِّ... بالوصول
لميناء البر والأمان
بعد طول غياب و...سفر
محمل بكل ...تعب وعناء
نبع خير لكل ...عطشان
وناشد... لقطرة ماء
نغم شجِّي لكل... حالم
بأمل... في الحياة و رجاء
شفاء ...كل عليل و سقيم
عطر عبق... يفوح و ينضح
من كل... زهرة و وردة
فيعطر فضاءك بأعطر... شذى
و يرسم لك... أجمل صورة ولوحة
في كل سهل.. وادي.. جبل و ربوة
حبِّ  يقتل كل ...كره
وشرِّ... و يمحوه
فمرحاً لك... ألف مرحا
يا كل نور...بْشرٍّ
خيرِ ...ونغمِ
عِطر ..و حبِ
...أنت يا
...وطني
 
يا
 ع
ر
ا
ق
   


107
أدب / ها هي
« في: 19:16 09/03/2017  »
ها هي
في المكان حيث
الزمن يفتقد ويضيع
يختصر...يضيق ويجتاز
المعبر و الخندق
ما قرعت بابكِ سيّدتي
إنما الباب نفسه
كان يئِّنُ...نعم كان يئِّنُ
...من لهفة ووطأة
الهيام والشوق
وكانت نافذتي تكتوي
...بالنار المتّقِدة
...من عرف الوّد
في قطرات لهيبي
لن يلومني
 
*****
من يعرف ويرى
تيه وضياع
أزهار ألآس و ألليلك
وسط أدغال وحشائش
مروجها
ضياع رائحة الياسمين
من فضاءاتها
يبس قطرات الشهد
من ثغرها الباسم
لا يلومني
ما كنت قط خجولاً
مثل الصغير الولهان
من رزايا زمني العاثر
و حكايات ألف ليلة وليلة
ما كنت خائفاً
يوماً ما من شهرزاد
ولم أكن خائف عليها
 
*****
...ها هي
تدلف في رؤاي
...دون استئذان
فلا تلتفت لليمين أو اليسار
للشمال أو الجنوب
للاعلى أو الاسفل
في دياجير ظلام
الزمان والمكان
ترتقي وتصل الذرى
وتصعد حيث البهجة
...الفرح والحبور
 
*****
...هاهي
تأتي وتحضر
في لجج الروح الضمئ
 لرؤية ومشهد
 الزمان والمكان
تعلن ألقها على الملأ
فترشف قدح الأنتعاش
نخب اليخضور
....والنشوة
 
*****
في ليل الغربة
...يمسح عن وجه
 النور الضباب
ليظهر ويبان ما في
الأفق البعيد
ويزيح عني وحشتي
لاأنس في وحدتي
أغتسل بقطرات مطر
تدغدغني
مثل راهب ناسك
معتكف ...ومعتزل
...في قلا يته
منشغل في تعبده
...وصلاته
ما كان زمناً ...يختصر
 ولم يكن ليلاً ... يحضر
ما كان قطراً... ينهمر
ولا شهداً من الشفاه يقطر
ولا فكراً في البال يخطر
...ما كانت
...ولا كنت
....
 ماجد ابراهيم بطرس ككي






108
أدب / تلك الجميلة
« في: 17:39 28/02/2017  »
تلك الجميلة

تلك الجميلة الحزينة
الجريحة والكسيرة الفؤاد
التي أُسرت وأُحتجزت
لمدة عامين ونيّف
تسأل الآن بعد
أن فٌكّ أسرها
وتحررّت...
أين هم أولادي
الذين ولدوا و تربّوا
على ترابي
وهوائي المعطّر إستنشقوا
ومن خيراتي أكلوا
ومن مائي العذب إرتوا
وفي ثناياي وأركاني
فرحوا وحزنوا
أهكذا نسوني وغابوا
رحلوا وفي الشتات إنتشروا
هل يكون لغيابهم هذا
 عودة ومآب يوما ما
ماجد ابراهيم بطرس ككي


109
أدب / في أيّ
« في: 17:46 22/02/2017  »
في أيّ

في أيّ مكان من البلاد
حيثما مرّت هذه الراية
يسود ويطغى السواد
ينتشر ويعمّ الدمار
الخراب...والفساد
يغيب الفرح
ويظهر الحزن
الالم...ويعلن الحداد
يرحل الامل والعمل
تبرز البطالة والكسل
ويتفشى الكساد
يظهر الشّر ويزداد
أمّا الخير فيغيب أو يباد
 فليكن الله في عون العباد


ماجد ابراهيم بطرس ككي


110
أدب / ما الذي....
« في: 17:20 21/02/2017  »
ما الذي....
 
ما الذي أغواكِ بالربيع
ألهفة وشوق الى شذى
ورود ه وعطر أزاهيره
أم خضرة بساطه
أو نظِرة وغضة أوراقه
أم نسمات عليلة من هواءه
أنتِ يا من جئتِ لبرهة
من البحر خلسة
ممتطيّة موجاتهِ الهادرة
شربتِ ما يكفي من رمالهِ
حبّة ...حبّة
حتى تملككِ الجفاف
واليباس لبرهةِ
ترى كيف أغويتِ
بالهبوب مثل نسمة عابرة
أنتِ الموغلة كثيراً
وبعمقِ في الشهوة
تحت عباءة الروح الجيّاشة
والثائرة الثملى والسكرى
بما تشتهي من
خفاياكِ المستترة
 
ماجد ابراهيم بطرس ككي


111
أدب / بعد غياب
« في: 12:28 18/02/2017  »
بعد غياب
بعد غياب طال أمده وطال
وأنتظار وترقب
ها قد حان موعد العودة
اليوم قد عدت حاملا معي
وشم وعد أكتمل و تم
فستورق الان الصباحات
بفرح على جباه كثيرة
وحبال المسافات الطويلة
ستغزلها كل المساءات
وسيعّرش الياسمين مزهواً
على كل الشرفات المشرقة
.......................
عدت اليوم حاملا أجابات
على تساؤلات كثيرة
أوجزها بنغمات وألحان
على أوتار قيثارتي وعودي
وأبثها في الاثيرنسمات معطرة
بعطر الزنبق و ألآس وألياسمين
فتمحي وتزيل الفواصل والحدود
فلا شكّ بعد اليوم في الوجود
لا يأس لاحيرة أو صدود
فاليوم هو يوم تحقيق الوعود
.................................
عدت اليوم لتنشتي بالقبل الخدود
وليكون للحبِّ اليوم خلود
ولتتم وتكتمل كل العهود
فاليوم يوم الحب الموعود
لكل شيء جميل خلقه ربنا المعبود
ولكِ سيّدتي أنتِ سأهدي
 أجمل وأعطر الزنابق والورود
ماجد ابراهيم بطرس ككي
 14/2/201


112
أدب / ها هم
« في: 08:31 18/02/2017  »
ها هم
ها هم ابناؤك يرحلوا
الواحد بعد الاخر
تبعثروا وانتشروا
في ارجاء المعمورة
كل حسب حظه وقسمته
نعم تبعثروا بالجسد
وقلوبهم تخفق و تهف نحوك
وعيونهم ترنو اليك
وألسنتهم تلهج بأسمك
مهما طالت المسافات
ورغم كل المضايقات و المعاناة
فوضعك كما العقد
بعد ان ينكسر وينفرط
حبة اثر حبة تتبعثرو تهرب
وتتيه في الافق اللامتناهي
لك الله يا ....متى تعود
كعقد كامل متكامل حانياً
يضّم حبّاته الى بعضها البعض
 متراصاً واحداً موحداً
ماجد ابراهيم بطرس ككي


113
أدب / أنتم يا من...
« في: 17:31 13/02/2017  »
أنتم يا من...
تتمنّون في محطات دجى زمننا
شرفات نخل باسق
رقاب وأسطح أبنية
ومجرسة تصّر على البقاء
لتبقى ترّن...وتدّق
قرعات الأجراس فيها
فلن يكون هناك نسيان
أو تناسي ...من هم هنا
وسيبقوا هنا دوماً
ما بقي زمان أبداً
وأحياء من ذكريات الأمس
كأّن مغربها الأليم...
له بداية...ما
ولا يلوح له في الأفق
المنظور نهاية قريبة
ستبقى بذاكرة الزمن
تطّل...تولد في كل لحظة
من طيّات وتجاعيد الزمن
وفي أختلاجات التراتيل الشجيّة
بأزقّة وحواري عتيقة
ومعابدها...الزاهيّة الانيقة
تبقى تذكر...تصلي وتضرع
للخالق العظيم...أبداً
تصدح وتبقى ترّن
في أجواءها ومحيطها
إذا أطّل العيد ...وهلّ
يتوق الراحلون إلى اللقاء
بسطوا شواهدهم
من تلاطم امواج الزمن
المظلم والمجهول بما فيه
أياديهم ملّوحة بالمناديل المخضّبة
بالدم الزكيّ الطهور
الذي أريق بدون سبب
أو جريرة ...تذكر
سدود من الزمان تحجزنا
وتذيب فيها وتمحي
ملامح أصلد الصخور
ننأى منها بعيداً بعيداً
فيعزّ بعد ذلك اللقاء
... مرّة اخرى
أواه يا وطن البلابل
الملوّنة الجميلة الزاهية



ماجد ابراهيم بطرس ككي

114
أدب / قلتها وبشجاعة
« في: 10:07 12/02/2017  »
قلتها وبشجاعة

قلتها وبشجاعة ودون وجل وبكل شرف
يا أسد السريان يا سيّدنا نيقوديموس داود شرف
لم يعد ولم يبقى في البلد ذرة غيرة و شرف
فالكلّ ملتهي بما جمع نهب من السحت ولغف
غير مبالين بأنتهاك الحرمات وتدنيس شرف
حرائر بلدي ولم يرّف لهم جفن أو يهتّز طرف
نعم سيّدنا داود لم يبقي في بلدي أية ذرة شرف
بعد أن سقط القناع عنهم وبان المستور وأنكشف
سقطت ورقة التوت عنهم وما أهتّز كيانهم و أرتجف
 بعد أن كل واحد فيهم نكث القسم وخان ما عليه حلف

ماجد ابراهيم بطرس ككي

115
أدب / وخزات
« في: 17:36 09/02/2017  »
وخزات

كسّر أقداح ودنان الراح
فالخلاّن قد تابوا
ما عادوا يرشفوا الراح
أبداً… ما عادوا
و أذرف دموع الفراق
فالاحباب قد غابوا
ما عادوا أبداً ولا آبوا
وليل الصبا موحش
لا خِلِّ يؤنسه ولا أحبابُ
وكذلك هو مكفهر مظلم
فلا قمر ينيره ولا شهابُ
قد شاب الهوى, أم
صغار الحي قد كبروا
و شباب الامس قد شابوا
و عرّافة الحي جالسة
بئس من جاؤا بها
فما أصابوا أبداً بل خابوا
أيامنا وإن حَلَتْ هديتها
خيّبت بها الندامى
بعد ما كانوا قد طابوا
هو الثلج لظىً ,هوالفرح حزن
هو للزهور,وخز و أثقاب
لو كانت راحهم سُمّاً
فلا غرو, ضوع اللبان
بجمر النار متّقدة منسابُ
كأنها عين شكّاك
إذا صدقت يا مُحبّون
أما للهيام …أفئدة
وللحبِّ كذلك ألبابُ
إلى متى تدوم الحال هكذا
أما لهذه الحال علل و أسبابُ
و لهذه الاسئلة ردود و جوابُ

ماجد ابراهيم بطرس ككي


116
أدب / عينيكِ
« في: 19:04 08/02/2017  »
عينيكِ

عينيكِ بحر هائج حبيبتي
متلاطم الامواج أحياناً
ساكن هاديء أحياناً اخرى
كم أود الابحار فيه
حتى وإن غرقت
عزائي عينيكِ فيهما
يكون قبري
حينما تغفين تسدي
عليه جفنيكِ
أرقد بأمان وسلام
فلا أخافُ غازيٍ عذول
أو غدارٍ معتدي أثيم
صدركِ نبع حنان
ودفءٍ صافي
أليه ضميني
بقوةٍ حبيبتي
وأحضنيني
وبذراعيكِ طوقيني
كي أشعر وأحس
بالأمان الدفءِ والراحة
فالفزع بدونكِ يعتريني
البرد القارص يؤذيني
ومرارة الوحدة توحشني
أحلام مزعجة تؤرقني
العذال يرصدوني
يتحينوا أقرب فرصة
لأقتناصي
وعن طريقكِ يبعدوني
فدنيانا وعالمنا فيهما
أيام مفزعة مخيفة
تخفي وتضمر الكثير الكثير
ضميني لصدركِ الدافيء
وحنانكِ أمنحيني
ومن وحشة الوحدة
أنتشليني
حبيبتي
خلصيني وأحميني
وفي عينيكِ
وصدركِ
خبِئيني
وعن العيون
أبعديني
كلي أمل وثقة ورجاء
فيكِ وبكِ ومنكِ
خلاصي ونجاتي
يا حياتي
 
ماجد ابراهيم بطرس ككي


117
أدب / ألى بلدتي
« في: 22:56 07/02/2017  »
ألى بلدتي

أرحل أليها يا يمام
سابحاً فوق الغمام
أنقل لها مني السلام
مقروناً بأرّقٍ الكلام
معززاً بأشجن الانغام
فهي معي كلّ الايام
تزورني في الاحلام
وبذاكرتني على الدوام
بدونها أغدو من الايتام
حروفها تسطرّها الاقلام
برؤيتك صورتك التمام
تنمحي وتزول كل الالام
وترحل عني الاوهام
فيعود لي وجهي البسّام
فؤادي كله لكِ ود وهيام
فأنت كل الاصول والارحام
ستبقي أبد الدهر في الامام
رغمأً عن أنف كل الاقزام
ورغم العدوان والاجرام
رائدة و معلمة كل الاقوام

ماجد ابراهيم بطرس ككي

118
أدب / اوراق الشجر
« في: 09:41 22/01/2017  »


اوراق الشجر


ماجد ابراهيم بطرس ككي

علاقتنا كأوراق الشجر
مع الناس في رحلة العمر
منها من يبقى ويثمر
يطلّ دفئاً ويسطع نوراً
من دفء شمس وضياء قمر
ويظلّ دوماً معلماً ثابتاً
كنقشٍ مرسوم على حجر
ويسجل في سجل الحياة
سطراً رائعاً أثر سطر
ومنها من يسقط ولا يعود
فلا يبقى له أيّ أثر
ويصبح كنقطة ماء
في مياه محيط ، بحر ، ونهر
فيذوي ويضمحل ويذوب
 كلما مرّ الزمان وكل الدهر






119
زاوية خواطر / سأسير
« في: 13:43 14/01/2017  »
سأسير مع التيّار
بكل عزم واصرار
واواجه كل اعصار
رغم انوف الاشرار
مخربي الارض والدار
لكيما اهتدي الى القرار
هناك حيث يوجد الابرار
لكيما نبني ونزيد من الاعمار
سأعبر الحواجز والاسوار
لن انحني ولن اعاني انكسار
ولن احيد قطّ عن المسار
سأسير مع كل الاحرار
رغم كل المعوقات والاضرار
ورغم كل هذا الخراب و الدمار
وسأنفض عنّي كل التراب والغبار
وأطفيء لهيب وسعير النار
بكل همّة غيرة وقّادة وأقتدار
فأنا كالصبّار أتحمل العطش والمرار
وأهلهل بفرح للغيث والامطار
انا ابن الرافدين ابن وطن الغار
مثلي وقدوتي هوشمشون الجبّار


ماجد ابراهيم بطرس ككي


120
أدب / أليكِ أيّتها
« في: 17:44 09/01/2017  »
أليكِ أيّتها
 
أليكِ أيّتها الكريمة المعطاء
أيّتها الطبيعة الصافية العذراء
الوفيرة الخيرات الغنيّة الغنّاء
يا من تعطي عطايا ثمينة بسخاء
أيّتها الهديّة أ لآتية من السماء
يا من تجزلين الهبة والعطاء
دون خوف تردّد أو أبطاء
لكل من نشدها وطلب منها بنداء
وأنا أردّ جميلك هذا بغباء
وأردّ لك عطايا سيّئة دونما حياء
يا لها من معادلة مملوءة خبث ورياء
أخذ كل خير وردّ بكل جفاء
أخذ للخيرات الثمينة وكل نقاء
من ثمرات طيّبة وطيّب الهواء
وما لذّ من الشراب والماء
دون أي جهد تعب أو شقاء
وأنا المتكبّر بدوري أعيد أليك
كل ما يشوه صورتك النقيّة البيضاء
وأحولها الى صورة مسوّدة دهماء
أقطع الاشجار من أرضك الخضراء
فأحيلها الى يبس يباب و جرداء
كم أنا معتدي عليك أيّتها العذراء
أأخذ الهواء النقي منك دونما عناء
وأعيده  دخاناً وسموماً في الفضاء
وأاخذ الماء المملوء خيراً وصفاء
وأعيده لك ملوثاً فيه كل داء و وباء
وأرفع من حرارتك وأزيدها سعيراًوأكتواء
يا لي شقيّ ناكر للجميل والوفاء
أنا الانسان مخرب الطبيعة والاشياء
ومدمّر كل إعمار إنجاز جميل وبناء
 
ماجد ابراهيم بطرس ككي


121
تأملات و كلمات ... للسنة الجديدة


سنة اخرى طويت مضت ورحلت
وسنة جديدة جاءت وطلّت
دارت الايام ودارت
الى ان تمت الازمنة وأكتملت
نعم تمت وأكتملت
لا تكفي لوصفها جمل وعبارات
كم من مآسي وأحزان وعلل معها حملت
وكل البشربما مر بها حارت و ثملت
فكم من عظماء أنجمها خلالها أفلت
كم من مصيبون فيها سبلها تاهت وضلّت
وكم من مقامات رفيعة فيها صغرت وضئلت
اخوتي احبائي
لنعمل جميعنا دون تعب دون كلل
نعم لنعمل دون تردد دون ملل
ولا نبكي على ذكرى اثر وطلل
من اجل العالم
من اجل بلدنا
من اجل شعبنا
الذين قواهم خارت وتدمرّت
من الحزن والاسى تعبت
قتل دمار وفتن أينما نظرت
لكي ما ينعموا بخير
نعم بسلام يهل
في سنة جديدة طلّت وهلّت
نأمل فيها بأنه معها قد حملت
محبة وفرح وأمل
وزرع وعلم وعمل
رايات للنور وشعل قد رفعت
لتنير لنا سبلنا
فنسير معا بسلام
دون خوف دون وجل
ونبتعد عن ما فرقنا
نعم فرقنا الى طوائف وملل
ولنكون واحدا الى الازل
فنعرف طعم الهنا والحبور دون خجل
ننعم بحياة جديدة مليئةبالسلام والامل
وتمتليء مروجنا الياسمين والفل
لتغادرنا النزاعات والفتن والقتل
نعم لتغادرنا الى الابد
وليعم الارض السلام
لكيما نزمر مع جند السماء
في هذه الايام المباركة والسعيدة
مجدا لله في العلى
وعلى الارض السلام
وفي الناس المسرة
 والرجاء الصالح لبني البشر

ماجد ابراهيم بطرس ككي


122
نتاجات بالسريانية / خاييت...
« في: 22:12 21/12/2016  »
خاييت...
خاييت أخونا طلال ميقرا
لآذا شولا حيل رابا شبيرا
ديله ميلا تنياثا وخشبونا بسيما
وخايي آني جونقا وجونقيلثا
خلي وشبيرا دبكوهن بدأرا
مخ قميثا بخديدا خترتا ماثا
بيثواثا زقاقا خلي وأيتاثا
دمالي تشمشايا وصلواثا
ودمسقلي بخثنواثا وكلاثا
كبئينا دكثون دغدلخن تونياثا
حيل بسيما وملي رخموثا
وهم بش حيله تخملياثا
بس ماقد كثونا تنياثا
 بد هاوي قصه د آذا شولا رابا وبسيما
ماجد ابراهيم بطرس ككي



123
أدب / شكرا للرب
« في: 20:21 20/12/2016  »
شكرا للرب

شكرا للرب الذي يعضدنا     ويجعلنا كالحصن المتين
يحّث خطانا ويسير بنا يشدّ     نا الايمان وفيه متحدين
لنصبر قليلا على مصابنا     مثل صبر أيوب الحزين
لنتحمل ونحمل بفرح صليبـ    نا فبه نهدأ وبه نستكين
فلنتحد وتتّحد كلماتنا فيكون    بيتنا واحداً وبيتاً حصين
ولنتبع مخلّصنا الفادي يسـو ع فمنه نطلب وبه نستعين
نركع بكل خشوع ونصلي   ونضرع قائلين امين وامين


ماجد ابراهيم بطرس ككي

124
أدب / لقد أسمعت لو ناديت حياً
« في: 17:47 16/12/2016  »
لقد أسمعت لو ناديت حياً
ولكن لا حياة لمن تنادي
ولو نار نفخت بها أضاءت
ولكن أنت تنفخ في رماد
وينشدني به شعرا أنيقا
يناشد فيه أموات العباد)*
لمن تناشد و تقول و تكتب
والكل أضحى أعداء وأضداد
وكل يغني مواله على ليلاه
ولا من مغني على البلاد
فأضحت روابيها يبس ويباب
نضب الماء في السهل والوادي
غدت وأضحت مرابعها الخضر
صحاري بور قاحلة وبوادي
أسفي عليك أرض السواد
فلكِ ولحالكِ يتلّوع فؤادي
روائح اعمالكم تزكم الانوف
يا أرباب السرقة الرشوة والفساد
ضيّعتم مستقبل وحاضر البلاد
فلا مستقبل بقي للاولاد والاحفاد
لقد غسلت يديّ منكم كلّكم
وعلى الله فقط أتكالي وأعتمادي

(*)الشاعر عمرو بن معد يكرب بن ربيعة الزبيدي
ماجد ابراهيم بطرس ككي


125
أدب / أليك أبتي الفاضل ...
« في: 09:09 11/12/2016  »
أليك أبتي الفاضل ...

الاب يوسف البطل عندما اقترب داعش من الدير عرف الاب الخطر المحدق بالدير و بكنوزه الاثرية من مخطوطات دينية قديمة جدا
قام باخفائها داخل براميل حديدية في كهف سري في الدير و الان بعد التحرير رجع الاب و معه الخيرين لاخراج المخطوطات و نقلها الى مكان امن
ننتصر او ننتصر
داعش حرق المخطوطات في مناطق عدة

أليك أبتي الفاضل ...
أليك أيها الاب يوسف الراهب
يا من نذر نفسه لله وترهب
بوركت ايها العامل المجد
والمميّز في حقل الرب
فقد فزت بمحبة الكلّ
ودخلت بفرح كل قلب
بعملك البطولي هذا وحفظك
لتراث وعمل الجد والاب
فيا لك من حفيد مجّد غيور
يستحّق كل أكرام وأرفع لقب
للمجد وأعلاء تراث الاجداد
سخّر فكره السديد وله وهب

126
أدب / عذرا كنيستي
« في: 18:14 27/10/2016  »
عذرا كنيستي

عذرا كنيستي فقد تاهت مني وضاعت الافكار
انا الذي نلت فيك التعليم و معظم الاسرار
وتعلمّت كيف علي ان اعامل الصديق والجار
فلم اعد اقدران اكتب كلمات عبارات واشعار
فأنا غير مصدّق واصابني الذهول والانبهار
احقيقة هي ما أرى أم انه حلم عابر سيّار
بعد ما ابصرت عيني وشاهدت الدمار
من على شاشات التلفاز ونشرات الاخبار
الذي خلفوه بكِ هؤلاء العتاة المجرمين الاشرار
ألا تبت اياديكم ايّها الاوباش الملاعين الصغار
أهذه ثمار دولة الخرافة ألا بئسها من ثمار
ولكن نعم ولكن لاباٍس عليك فأبناءك الابرار
والجمع من بافي ابناء الوطن الاحبّاء الاخيار
سيعيدون بناءكِ ويزينونك لتخطفي الابصار
ولتكوني عروسة جميلة و لائقة بعريسكِ البار
مرة اخرى واخرى اعتذر لتشتت الافكار
لهول الفاجعة والمصيبة وما أصابني من دوار
لكن ستبقي مصدر النعم والبركات والانوار
ومنك سيتخرج ويرتسم من يخدم كل الامصار
وستبقى رائحة البخور منك تعطّر كل دار
وستبقى تترد وتتلى فيك الصلوات ليل ونهار
وسيقرع ناقوسك مناديا للصلاة كل نهار
ستبقي دوما وابدا مصدر للاشعاع والانوار
رغم انف كل حاقد لئيم شرّير بغيضٍ غدّار
شكرا والف شكر لكل بطل شريف مغوار
والرحمة لكل من خضّب دمه ترابك الطاهر
وللشهداء الشجعان أكليل البر والمجد والغار
من الذين ساهموا بفكِ اسركِ من الاشرار
فقتل من قتل منهم ولاذت البقية بالفرار
بعد ان اصابتهم الخيبة والمذّلة والانكسار
فالى الجحيم وبئس المصيربعد ان وليتم الادبار
الا حفظكم الرب ايهّا الشجعان الابطال الاحرار
ومنحكم العز والعزيمة و الثبات و الاصرار
لتنظفوا ارض العراق كلها من دنس الاشرار
وتكنسوا عنها كل ما علق بها من وسخ وغبار
اكرر واقول للابطال ليحفظكم الرب القدير الجبّار
وليستمطر عليه بركاته ونعمه الغزيرة كالانهار
ماجد ابراهيم بطرس ككي


127
أدب / أنت من أنت
« في: 18:38 04/10/2016  »
أنت من أنت
أنت وأخيك الانسان سيّان
من نصّبك قاضياً
ومن منحك السلطة والسلطان
من أجلسك على العرش
وتوجّك وأعطاك الصولجان
لتقاضي هذا وذاك
حسب هواك وفكرك الخربان
الملّوث والمليء بأفكار زمان
التي ما تغني من جوع
أو تروي ظمأ عطشان
أو تعوّض وتسّد عن رأي ريًان
أضحيت قاضياً على أخيك الانسان
وغدوت له القتّال والسجّان
وتعيد جريمة قابيل الجبان
قاتل اخيه في بدء الزمان
بعد أن وضعت لك ميزان
توزن أفعال الناس بها
ألا بئساه من زمان
عمّ وطغى فيه الفلتان
على بعض بلاد العربان
وكذلك بعض من الاوطان
بعد أن شاع الفساد والطغيان
وبعد ضياع الغيرة وسيادة الخذلان
من ولاة الامور وسادة المكان
والخوف كل الخوف أن يليه الطوفان
الذي سيحرق الاخضر مع اليابس بالنيران
حينها لن ينفع ندم فالكل سيكون خسران
الا رحماك ربيّ متى يعمّ العالم الامن والامان
ماجد ابراهيم بطرس ككي

128
أدب / ترجّلت
« في: 14:02 01/10/2016  »
ترجّلت

ترجّلت نعم ترجّلت... ناهضاً
ما سقطت بل كبوت يا حتّر كبواً
غدرو جسدك وغيّبوه غيلة وغدراً
ولكنك يا ناهض ستبقى خالداً
نعم سيبقى وسيدوم فكرك حرّاً
يتداوله الاجيال جيل بعد جيل زمناً
غدرك غيلة من نصب نفسه قاضياً
ونفذ جريمته النكراءغيلة وغدراً
لم يكن لهذاالـ...كلمة ليقولها رداً
وانما رده الضعيف كان رصاصةً
أراد بها محوالنور وتحويله ظلاماً
ستنقلب عليه في الغد الاتي ناراً
ستكون قطرات دمك الزكي بذاراً
ستكون نعم ستكون بذاراً حيّاً
يخضّرأمل في الغد ويزهرمبتسماً
أرقد بسلام قرير العين يا نجماً
يسطع في سماء مليئة أنجماً
أبت الا أن تسطع لتنير درباً
يسير في ركابه الاحرار دهراً
نعم أرقد بسلام وأمان يا كوكباً
لا قرّت وارتاحت أعين الجبناء أبداً
قوافل مثلك ستسلك الدرب غداً
وستملاء المكان والزمان أشعاعاً



ماجد ابراهيم بطرس ككي

129
أدب / شرقنا العجيب
« في: 19:12 30/09/2016  »
شرقنا العجيب

في شرقنا العجيب
كل شيء رهيب
وكذلك غريب
فلا رأي يؤخذ به
حتى لو كان مصيب
فالمثقف المتنور والبريء
دمه مهدور وسكيب
بيته غدى واصبح سليب
والمتخلف والأميَ
قويّ متعجرف ومهيب
ابن البلد الخيَر الشكيب
أضحى طريد ومشرد
او قتيل اومتلظي باللهيب
ماله ورأيه منه
مأخوذ ومنهوب
وعلى امره مغلوب
والغريب اصبح وغدى
هو المالك والقريب
والصديق الجار والحبيب
فلا حاكم او مسؤول
يحاسب ويكون رقيب
بعد ان اصبح الكل
مسؤول قائد ونقيب
فلا يرى ولا يسمع
لنداء او صراخ
ويكون له مجيب
او يكون له كالطبيب
هذا بالمختصر المفيد
شرقنا وعالمنا المريب


ماجد ابراهيم بطرس ككي

130
أدب / أحساس لطيف
« في: 14:21 24/09/2016  »

أحساس لطيف

هو أحساس لطيف أن تقع في الحب
كل شيء سوف يكون من السهل حلّه
أنه لرائع أن يكون مثل هذا الاحساس
الذي يجعل أحدنا قوياً مثل الفولاذ
لن يتكلم أحد أو حتى يلوم
كن فخوراً في ذلك، لا تخجل
هكذا يجب أن تعيش الحياة الحقيقية
كن حاداً تماماً مثل السكين الجديد
لن يكون هناك دموع، فإن العيون ستجف
هذه هي الحقيقة، أنها ليست بكذبة أبداً
معا أمضيا في الطريق، فليس ذلك بصعب
كن الدليل والهادي خلال ذلك، كن الحارس

ماجد ابراهيم بطرس ككي




131
زاوية الشعر الشعبي / خلي نسولف....
« في: 20:50 08/08/2016  »
خلي نسولف....

ماجد ابراهيم بطرس ككي

أي نعم خلي نسولف ونهرج شويّة
ولوما يضحك يكولو عليه شرّ البليّة
على اللي صار في الجلسة البرلمانيّة
فضيحتهم بجلاجل صارت وغدت مرئيّة
واحدهم راد للونسة والمرح خرجيّة
والآخرى تريد لها تعين أسماء وهميّة
والآخر مسوي أله قوائم بأسماء فضائيّة
وآخر يسوي لبواسيره عملية جراحيّة
وآخر لخشمه يسوي عملية تجميليّة
وكلها تطيح برأس الخزينة والميزانيّة
وبأبن الخايبة اللي كوّة يدبرعيشته اليوميّة
صفّرت وأنهبت الخزينة برشاويهم المخفيّة
يلغفون بالملايين الملايين هذولا اللكامةالافنديّة
ولاحكين ورا أهل الرواتب البسيطة الشهريّة
متونسين بكعدتهم ومجلسهم هذولا الحراميّة
بلوى أبتلى بيهم الشعب شلّة من الجوعيّة
مشاريع وقوانين للشعب على ورق وهميّة
وقوانين لمصالحهم تشّرع وتسّن بسرعة لحظيّة
أيمته يا بلد ويا شعب تصفى من هذولا النكريّة
عافت البسطة والقوري والاستكانات والصينيّة
أمّ اللبن والروبة والدلالة وصارت برلمانيّة (*)
عمايم وخبراء وشهادات كلها جذب و مريديّة
حيتان وكتل وتجمعات و أحزاب بألأسم دينيّة
والصدك بالباطن كلهم أدهى وأمكر من الواويّة
وبأسم الدين باكونا ونهبونا اللغافة والحراميّة
 
(*) مع التقدير لكل من تمتهن بيع اللبن والروبة والدلالة


132
لأيمته يا وطن

لأيمته يا وطن يا منكوب ولدك يظلّوا متغربين
في أربع أقطار المسكونة متوزعين ومتطشرين
من بيوتهم وقراهم مهزومين و متهجولين
صار الهم سنين وسنين حزانى مفجوعين
من فاجعة الى فاجعة أعظم وأعظم متحولين
بجبهة الحرب ويا داعش شهداء مغدورين
وبالداخل بالانفجارات والعبوات مستشهدين
واخرها بالكرادة المنكوبة تلكاهم متفحمين
والافندية ساستك و أولادهم بخيراتك متنعمين
عمايمهم وسبحهم تبيّن شكد هم متديّنين
كدام الكامرات على عيون الناس بالدم متبرعين
أيمته يا بلد ويا شعب تخلص من ها النمايم الفاسدين
بالضد من مصالحك لهذا وذاك عملاء محسوبين
وبالنهاية وحدك طلعت وصفيت من الخسرانين
وريسّك النايم معصوم وكلّته بلندن وباريس مصيّفين
ساستك وقادتك التحفة على نهبك وتخريبك متفقين
على بناءك وأعمارك وأحلال الامن دومهم مختلفين
أيمته يا وطن ولدك مثل العالم نلكاهم بسعادة عايشين
كفاهم كفاهم صبر وألم فقد فاقوا صبر أيوب الحزين


ماجد ابراهيم بطرس ككي


133
قنفة البرلمان العراقي

قنفتي...و يا قنفتي
عزيزة أنت يا مدللتي
أعزّ علي من أحبّتي
شعبي وطني وكل هلي
منك وفيك وبك معزّتي
اليك راحت وزاغت نظرتي
قنفتي...و يا قنفتي
بعدكِ تبهدلت نفسيتي
راحت وغابت هيبتي
أنكسرت بعدكِ سمعتي
انهارت واتدمرت منزلتي
ومنزلة ومكانة كل زمرتي
وانهانت كرامة دولتي
قنفتي...و يا قنفتي
كنتِ ولا زلت أملي وهدفي
الذي انشده واحلى غايتي
سأعيدكِ الى سابقكِ غاليتي
لا بل الى الاحسن يا عزيزتي
بكِ وفيكِ تتعزّز مكانتي
فأنت أثمن ما في دنيتي
قنفتي...و يا قنفتي

ماجد ابراهيم بطرس ككي


134
زاوية الشعر الشعبي / حجنجلي
« في: 08:59 01/05/2016  »
حجنجلي
حجنجلي و بجنجلي
ضاع وتفرهد بلدي
وقائدنا بالمحاصصة ملتهي
هاي حصّتك وذيج حصّتي
والشعب مهتري هري
وبيهم متورط ومبتلي
هذا مصير خيراتك بلدي
كعكة الك وكعكة الي
كيكة الك وكيكة الي
حجنجلي وبجنجلي
بين هاي وذيج وذاك
انباكت نفطاتك بلدي
حنونة ومالكي وجلبي
عمار ومطلك ونجفي
علاوي ومسعود و جعفري
ما خلو شي الك والي
لا احد بيهم يخاف ولا يستحي
خمطوا بأسم الدين الحنفي
واسم كل سيد و كل ولي
حجنجلي وبجنجلي
كردي شيعي وحنبلي
قسمونا الى طوائف ومللِ
هم اللي ضيّعوا وتيهوا
مستقبلك ومستقبلي
ومستقبل الشعب وكل هلي
حجنجلي وبجنجلي
وطفر الشعب وتطّشر
وطشاره ما اله ولي
سياسينا ونائبنا بالبوك
منشغل وملتهي
وجاع الشعب وكل هلي
وبالفقر كله مكتوي
حجنجلي وبجنجلي
ايمته الوضع يصفى وينجلي


135
أدب / لك وحدك
« في: 19:45 25/04/2016  »
لك وحدك

لك وحدك يخفق وبفرح ونشوان
فؤادي المليء حباً وأشجان
ولك يسطّر اليراع الحروف
يخطّها أحلى وأرق الكلام
لك تنقش و تطّرز فرشاة الفنان
أبهى وأجمل الصور واللوحات
المطرّزة والمشكلّة الالوان
ولك يعزف عودي و قيثارتي
أعذب وأشجن الالحان
كغناء البلبل العندليب الفتّان
أزرع البساتين والمروج والجنان
بأزهى الورود و شقائق النعمان
فتبث وتنشرفي الفضاء والمكان
عطر ازكى من المسك والريحان
بربوعك يسحّ القطر خيراً
ويتهادى الماء في النهر بأنسياب وجريان
ويهلّ غيثاً ليروي العطشان
وتلبس الارض الأخضر الريّان
وأقطّر أجود وأشهى شراب
وخمرالتفاح والتمر والرمان
لولاك ملهمتي ما تفتقت فيّ الاذهان
وما سطّر يراعي المرهف الفنان
مشاعري هذه و خواطر قلبي الولهان

ماجد ابراهيم بطرس ككي


136
حاشا لي أن أفتخر إلاَّ بصليب ربنا يسوع المسيح


كتبت رداّ على ( ماكسي مول )في عنكاوة تجاه الصليب المقدس
باديء ذي بدء لا يسعني الا أن أردد مع بولس الرسول قائلاً:
( حاشا لي أن أفتخر إلاَّ بصليب ربنا يسوع المسيح )
يضّل الصليب لنا رمز فخر وعزّ وعنوان
نرسمه على جبيننا بفرح شاكرين فضله بأمتنان
ونضعه بكل فخر وأعتزاز في صدر الديوان
هو أساس العقيدة المسيحية والمباديء والايمان
هو صليب ربنا مخلصنا فادي كل أنسان
صاحبه أحيا الموتى وشفى البرص والعميان
لم يرجم الخاطئة ولم يأمر بقطع رقبة أنسان
بل كان حنوناً رؤوفاً شفوقاً على الخاطيء الغلبان
به وفيه ومنه أنتصر على الموت وغلب الشيطان
خالق الخلائق كلها رب المجد والاكوان
ويبقى أبد الدهر مرفوعاً ظاهراً للعيان
شرقاً غرباً شمالاً جنوباً و في كل مكان
بالأمس واليوم وغداً والى اخر الازمان
رغم أنف كل ناقص حاقد خسيس و جبان
سيبقى عاليا مرفوعاً منتصباً في كل مكان وأوان
فبالصليب تم وكمل الفداء والخلاص للانسان
والصليب كامل متكامل فيه تم مليء الزمان
وهو المسيح له المجد فاتحاً ذراعيه بحنان
لأستقبال وقبول كل أنسان براحة و أمان
وهو علامة محبة فرح نصر و أطمئنان
ضد كل أنواع الظلم العدواة والطغيان
وهو ينير الطرق في عالمنا بأشراق ولمعان
هو جسر لنا به نعبر لشاطيء وبر الامان
كما قال ذلك مار افرام السرياني الملفان:
(المجد لك يا من اقمت صليبك جسراّ فوق الموت
تعبر عليه النفوس من مسكن الموت الى مسكن الحياة)
وهو بررنا ومحى خطايانا ونقانا من الادران
الصليب أزال العدواة بين الله والانسان
هدم حصون الموت وحطّم قوة الشيطان.
وفي الاخير لا يسعنى الا أن أقول مع المتنبي:
اذا أتتني مذمة من ناقص فتلك شهادة بانني كامل


ماجد ابراهيم بطرس ككي


137
أدب / أنتِ ... لحظة
« في: 11:36 03/01/2016  »
أنتِ ... لحظة
أنتِ لحظة...ساعة
يوم...شهر وسنين
زماني كلّه و
 عمري ...أنتِ
زاويتي و ركني
بيتي  و مكاني
أنتِ الفرح الذي
يبهجني...يفرحني
يتملكني و يغنيني
أنتِ الكون
مفرحني و مغنيني
نور الشمس و ضوءها
الوهّاج ...أنتِ
هدوء و سكينة الليل
و أحلامه
عطر النرجس البهيّ
وشذاه الزكي المنعش
صوت الماء وخريره
خيره وبركته ...أنت
الذي يحييني و ينعشني
فأمسي... نسيته
وأصبح ماضي...بعيد
نعم أصبح قصيّ وبعيد
فمرّة أنتِ بيدي خمرتي
ومرّة أخرى يراعي
به أخّط و أكتب أحلى
كلماتي...و أشعاري
ومرّة  كنّارتي  وعودي
فأعزف بهما أشجى
ألحاني وأنغامي
و مرّة فرشاتي و ألواني
بهما أرسم وأشكل
أجمل لوحاتي و صوري
ومرّة قنديلي ومصباحي
الذي ينير دربي وطريقي
كي أسلك بأمان وسلام
ومرّة سفينتي و مركبي
الذي بهِ أبحر
في بحورالعالم المتخبط
وبوصلتي لتعينني
على تثبيت وجهتي
كي أرسو في رصيف
ميناء وبّر الأمان

ماجد ابراهيم بطرس ككي


138
أدب / ليل الدجى
« في: 11:35 03/01/2016  »
ليل الدجى
 
ليل الدجى
طال...وطال
وجودك...في
بلدي...العراق
متى...تمضي وتنقضي؟
فنحن متأملين ومنتظرين
رحيلك...بفارغ لصبر
لينبلج ويأتي...الصباح
صباح ...الامل والخير
في بلد ...الخير
العراق...العظيم
نعم ...نحن بأنتظارك
لحظة ...بلحظة
وعلى أحّر من الجمر
أيّها الصباح ...الجديد
بعد أن أشرقت
أو تكاد تشرق
في سماء بلدي
...شمس الحرية
...شمس الامل
بغدٍ مشرق جديد
ومستقبل ...واعدٍ
وأمل ...بخير و رخاء
محبة ...امن و سلام
التي كنا و لا زلنا
بأنتظارها و بشوق
وشوق... ولهفة
ومنذ فترة طويلة
...وطويلة
لنعيشها يوم ...بيوم
لا بل لحظة ...بلحظة
فأرحل يا ليلٌ...طال
وطال وجوده...معنا
أرحل غير مأسوف عليك
لكثرة ما حمل لنا
من ألآم...ومآسي
وأحزان...
أرحل ...لا عادت
علينا ...ورجعت أوقاتك
و لا عُدتَ... أبداً
ثانية  ألينا



    ماجد ابراهيم بطرس ككي


139
أدب / فارس...الفرسان
« في: 11:35 03/01/2016  »
فارس...الفرسان
لا نقول لكَ
كفاكَ كبواتٍ
سيّدي
...بل نقول
كفاكَ ... ترجلا
فارس الفرسان...أنتَ
يا عراق
نعم كفاكَ ...ترجلا
...و عد إلى
أمتطاء صهوة جوادك
فبأمثالك لا يليق أبداً
الترجلا...
وبك لا يليق
سيّدي
إلاّ أن تكون ممتطياً
صهوة جوادك
أيها الفارس العظيم
لتواصل رحلتك
الى حيث الهدف المنشود
كفاك...سيّدي
راحة... وأستراحة
دامت...و دامت
لعقود وعقود
من السنين
آن لك أن تبدأ
مشوارك الجديد
نعم آن ألأوان لك
يا سيّدي
أن تبدأ رحلتك
في عالمك و
مستقبلك العتيد
ألى...حيث يجب
أن تكون
فكفاك كفاك كفاك
راحة ...و أستراحة
أخذتها بأرادتك أو بغيرها
بقصد أو بدون قصد
كفاك ما فات ومضى
من حياتك
سيّدي
هدر... خسارة ...وضياع
في كل الاشياء
صغيرها و كبيرها
عليك أن تعمل
نعم تعمل ليل نهار
لتعّوض ما فاتك
وبكل الامكانيات والطاقات
المادية والبشرية
مستحضراً في ذلك
ماضيك الوضّاء المجيد
بكل جّدٍ...وكّدٍ
دون تعبٍ...كللٍ
أو مللٍ...و وجلٍ
تتخطى و تعبر
كل ما يصادفك
ويحاول أعاقة مسيرتك
الجديدة هذه
الى حيث
الامل المنشود
والرسو في ميناء
وبر الامان
يا سيّد المكان و الزمان
...أنت
يا عراق
يا فارس الفرسان
ماجد ابراهيم بطرس ككي



140
أدب / للعام الجديد
« في: 11:34 03/01/2016  »

 للعام الجديد


ماجد ابراهيم بطرس ككي

عام مضى ورحل
وعام اخر جاء وطل
 دارت الايام ودارت
الى ان تم وكمل
نعم تم وكمل
لا تكفي لوصفه عبارات وجمل
بما حمل من مآسي واحزان وعلل
والكل بما مر به حائر ثمل
كم من عظيم ونجم فيه أفل
كم من مصيب فيه تاه وضل
وكم كبير رفيع فيه صغر وضئل
اخوتي احبائي
لنعمل جميعنا دون تعب دون كلل
نعم لنعمل دون تردد دون ملل
ولا نبكي على ذكرى اثر وطلل
من اجل العالم
من اجل بلدنا
من اجل شعبنا
الذين انهكهم حزن وتعب
قتل دمار وفتن
لكي ما ينعموا  بخير
نعم بسلام يهل
في عام جديد طل وهل
مليء بمحبة وفرح وامل
وزرع وعلم وعمل
لنحمل رايات نور وشعل
لتنير لنا سبلنا
دون خوف دون وجل
ونبتعد عن ما فرقنا
نعم فرقنا الى طوائف وملل
ولنكون واحدا الى الازل
فنعرف طعم الهنا والحبور دون خجل
ننعم بحياة جديدة مليئةبالسلام والامل
وتمتليء مروجنا الياسمين والفل
لتغادرنا النزاعات والفتن والقتل
نعم لتغادرنا الى الابد
وليعم الارض السلام
لكي نزمر مع جند السماء
في هذه الايام المباركة والسعيدة
مجدا لله في العلى
وعلى الارض السلام
وفي الناس المسرة
والرجاء الصالح لبني البشر





141
أدب / أيّ...ناس
« في: 14:59 23/12/2015  »
أيّ...ناس
نعم أيّ ناس هؤلاء...
وأيّ نوع من البشر...
نهبوا كل شيء...نعم كل شيء
في طرفة عين وبلمح البصر
لأجل ذلك شغلوا عقولهم
هم سلسلة من اللصوص الكثر
هدفهم الحصول على كل شيء
ولو كان بيدهم النهي والأمر
لأوقفوا حتى سقوط المطر
و لجففوا الينبوع والنهر
حصلو على كل الحبوب والثمر
ما خفي منها وما ظهر
وما بقي سوى التراب والحجر
يبسّوا ونشفوا السهل والشجر
وجعلوه يبس يباب و قفر
بعد أن كان جنّة
يبهج بها وفيها البصر
لم يبقوا للبقيّة أيّ خير
أو حتى له أيّ أثر
فأخذ الكل يفكر بالهروب
ويبحث عن طريق و ممر
للخلاص والأبتعاد عن الخطر
هذه قضيّة يتوجب لها
مناقشة...دراسة و وجهة نظر



ماجد ابراهيم بطرس ككي


142
أدب / العصفور الاصفر
« في: 18:55 16/12/2015  »

...العصفور الاصفر


من الزمن الجميل ذكريات جميلة
انها كانت فعلا جميلة
نعم كانت ممتعة ورائعة
من تاريخ بلدتي بخديدا الاميرة
والمغتصبة...السليبة و الاسيرة
لدى العصابات الارهابية الرهيبة
كنا أطفال صغار ينتظرون لحظة بلحظة
نعم هناك كنّا نذهب
و نجلس منتظرين وبلهفة
قدوم العم أو....من رحلة عمله اليومية
التي أعتادها هذه الايام من السنة
من موسم الزراعة والحراثة
يحرث الارض و يحضّرها للزراعة
فكانت عادات وممارسات رائعة
حينها كنّا متعودين أن نحصل على هديّة
من العم أو...عند عودته المرتقبة
لذا كنّا نترقب عودته وبلهفة
و يكون العصفور الاصفر هو الهدية
يصطاده اثناء رحلة عمله وبأعداد كبيرة
حيث تكثر العصافير الصفراء وقت الحراثة
فكنّا نلهو نتسلى به ومعه
ومن ثم نطلقه...نعيد اليه الحرية
حقّا أنها كانت ولم تزل ذكريات باقية
من الزمن الجميل ذكريات جميلة
ممتعة مشّوقة كانت و رائعة
لا تنسى ابداًوانما تبقى مترددة
في الفكر والبال وفي مخيلتنا الحالمة
ويتردد صداها وذكراها مهما غدت بعيدة
نعم مهما بعدت عن أيامنا هذه الحزينة
ليت شعري أتعود اليك الحرية
بلدتي بخديدا السليبة الاسيرة
أم ستبقين أسيرة ولفترة طويلة
ايتها البلدة الجميلة بخديدا الحبيبة
يا أميرة البلدات والقرى السريانية

ماجد ابراهيم بطرس ككي


143
ملحمة مار بهنام المتجددة المتواضعة

بمناسبة عيد مار بهنام الشهيد واخته القديسة سارة وربعه الاربعين الابرار اعيد نشر هذه القطعة مع اضافات جديدة عليها واسميتها (ملحمة مار بهنام المتجددة المتواضعة) والتي أرخت لهذا الحدث الاليم في القرن الواحد والعشرين وعالمنا الاعمى والاخرس والاطرش فلا يرى و لايتكلم ولا يسمع كله وقف صامتا وساكنا لما يحدث من فضائع ومنكرات ولم يرف له جفن او طرف.... بقلمي المتواضع طالبا شفاعة هذا القديس الشهيد واخته البارة وربعه الابرار الاربعين
شهيدنا المتجدد مار بهنام الامين
على الدوام مروجك خضرة مزهوّة بالورود والرياحين
فتبدو لوحة حميلة مطرزّة بألوان الزهور و الياسمين
ينبهر ويبتهج بها وبرتيبها ابصار وعيون الناظرين
في ذكرى يومك انظارك تتجه نحو ديرك الثمين
في هذه الايام يأتيك الالاف الالاف من الزائرين
كم كل حدب وصوب راجلين وراكبين واليك قاصدين
في التعب والمشقة والكلفة ما هم ابهين
نيل رضاك والاقامة في ربوعك هم مبتغين
في صحن الكنيسة يبتهلوااو يصلوا ساجدين
ينشدوا فرحا بقلوب مؤمنة و هم قائلين
تعالو نمدح نشرح في الاخبار وهم مرتلين
قصة مار بهنام واخته سارة وربعه الميامين
فتختلط رائحة البخور مع عطر الحندقوق والنسرين
ويملأ المكان والزمان فيتعطر به جموع المصلين
وافئدتنا تعتصر ألماً ويشدّنا بحسرة الحنين
كلّنا لزيارة ضريحك والتبرك به نحن المتألمين
سنصبر ونصبر على الفراق صبر البار ايوب الحزين
حتى تتحقق لنا زيارتك المرتقبة مهما طالت السنين
حيث ضريحك واضرحة اختك وربعك القديسين
ونحن لعهدك نوعدك بأننا لازلنا باقيين
كما كان أبأءنا وأجدادنا العظام الاولين
يا شهيدنا المتجدد الجبار مار بهنام الامين
واخته البارة سارة وربعه الشهام الاربعين
ان كان ضريحك قد دمرته داعش اللعين
بعد أن تجرأت وقامت بذلك الفعل المشين
فاليوم سيدي ضريحك محفوظ بقلوب الملايين
المتضرعين لله وطالبي شفاعتك في كل حين
يا من لا تخيب من لجأ أليك وله تكون خير معين
تعلم ذلك سيدي و واثق منه وكلك يقين
بأن يعمره ويبنوه محبوك حتما ولو بعد حين
الله اصطفاهم و هو اختارهم ليكونوا له من العابدين
لدين المسيح اضحوا مؤمنين ولدين الاصنام كانوا تاركين
أنت يا من قلت للجبروت لا للظلم والحقد الدفين
وأرقت لأجل أيمانك بيسوع دمك الزكي الثمين
ظفرت بالجنة بعد نيلك الشهادة والفوز المبين
نالو الشهادة واستحقوا النعيم بالمجد مكللين
مكانك سيدي في العلى عن جنب اليمين
مع الابرار والشهداء و الاولياء وكل الصالحين
والذين امنوا بيسوع رب المجد والمعترفين
وكل الذين تاجروا بوزناتهم وكانوا من الصادقين
معزز مكرم انت و ربعك لدى الله رب العالمين
فأذكرنا يا شفيعنا هناك حيث انت في عليين
ولتكون لنا عونا وملاذاً نحن البائسين
ولتعنا صلاتك وشفاعتك لنكون من الصابرين
على امل رجوع وعودة للديار له منتظرين
يا ملاذنا وشفيعنا عند رب المجد من الان
وكل اوان وحين والى دهر الداهرين
ديرك امسى يبس ويباب وقفر فارغ بفعل البائسين
بعد ان سطا عليه في غفلة زمرة من المجرمين
هذا هو العام الثاني الذي يحرم ديرك من الزائرين
لابد للظروف ان تتغير وترجع كما كمن بعز ّمزيّن
بعد ان يطرد من ديرك ويرحل عنه هؤلاء الملاعين
هوذا سيحصل من رب رحيم ونحن نقول اميم وامين
ساعتها سنقيم الافراح له ونحن فرحين ومهللين
الساعة هذه حتما هي اتيّة حتى ولو بعد حين
ماجد ابراهيم بطرس ككي


144

أنجم خوديدية...

ستيفن سلفانا سماح مارك حنين مارفن وأنجي الصغيرة
سبعة أنجم ترجّلت من سماءكِ بخديدا الاسيرة الغالية
نعم نقول ترجّلت ولا نقول سقطت منكِ متهاوية
رخلت من هذه الدار و الدنيا الزائلة و الفانية
لتسطع وتتلألأ هناك في الدار السرمدية العالية
حيث الحياة مع المسيح له المجد في الدار الابدية الباقية
ترجّلت وهي في طريقها لتحقيق حلمها وغايتها السامية
حلمها الذي تحطّم في بحر أيجة وموجاته العاتية
بحر أيجة الذي لم يكن سوى الوسيلة الجانية
لقتل أمل وحلم هذه الأنجم الساطعة اليافعة
حلمهم في العيش مثل باقي البشر بكرامة متساوية
لم يكن بحر أيجة قاتلهم وأمواجه المتلاطمة العاتية
بل قاتليهم هم سلسلة مترابطة متتالية
بدءأً من زمرة العصابات المجرمة الارهابية الغازية
التي سطت وسيطرت على بلدتهم الامنة الحالمة
وأجبرتهم على مغادرتها مكرهين بدموع جارية
وغدوا لاجئين هنا وهناك حائرين بأمورهم اليومية
مروراً بالمسؤولين في بغداد وحكومتها البالية
التي لم تحرك ساكناً لاعادتهم الى ديارهم الحانية
ومروراً بالعالم الحّرالمنادي ليلاً ونهاراً بمفردات سامية
حقوق الانسان الحرية الديمقراطية والكرامة الانسانية
عالماً أضحى أعمى أطرش وأخرس بكل معنى الكلمة
فلا يرى لا يسمع ولا يتكلّم عن مأساة ما زالت مستمرة
لشعب أصيل في أرض أباءه و أجداده العتيدة
أيا بخديدا الاسيرة..يا قرّة عين السريان الأميرة
ملحمة اخرى تضاف الى سفر ملاحمك العديدة
فها سبعة أنجم ترجّلت من سمائكِ بخديدا الحبيبة
طوبى لكم يا شهداء الحرية يا أنجم بخديدا السليبة
وأنتم هناك في عليين حيث لا ظلم لا بغض وأنانية
بلغوا هناك ظلم وتعسف وسفك دماءكم الثمينة
لتصرخ أصواتكم معلنة تعسف وهدر دمائكم البريئة
من قبل هؤلاء ممن حسبوا سهواً على البشرية
فأنعموا هناك مكللين بأكليل المجد والشهادة الحقيقية
مع أبرار وصدّيقي وشهداء الايمان والعقيدة المسيحية
رفقة قاهر الموت وكاسر شوكة الموت الرهيبة
يسوع المسيح رب المجد فادي ومخلص البشرية
واللعنة كل اللعنة على من تسبب في قتل حلمكم وأملكم
ومنعكم من التمتع بالحياة الحرة الكريمة الابيّة
فألف رحمة وسلام وراحة لأرواحكم الطاهرة النقيّة
والعزاء لبخديدا المتألمة ولأهاليكم الصبر والتعزية
الراحة الدائمة أعطهم يارب وأشرق عليهم بأنوارك الأزلية
ماجد ابراهيم بطرس ككي


145
أدب / إنّ القرود ....
« في: 00:56 29/11/2015  »
إنّ القرود لمّا بانت أظافرها
توهمت بأنها صارت دببا
فأغتّرت وتباهت زَمناً تيهاً
و طعنت الدببة غدراً وغيلا
فظنّت لفترة انها اضحت بطلا عظيما
وملأ الدنيا تهديدا و وعيدا
لم تقّدرالموقف ونتائجه ولو قليلا
فصحت بعد فوات الاوان
على فعل أقترفته كم هو شنيعا
وبدأت تفتش عن أسبا باً وتبريرا
و أخذت تبحث عن سند يسارا و يمينا
ليخرجها من ورطتها بأية وسيلة
وما أن بدأت بوادر معاقبته
حتى بانت حقيقته صغيرا ذليلا
وملأ الدنيا صراخا و عويلا
كالقرود التي تحدث ضجيجا وتهريجا
عندما يداس على ذيلها قليلا
مهما طال الزمان سنين و سنينا
هيهات وهيهات إلاّ أن
تبقى القرود أبداً قروداً
و تبقى الدببة دائماً دببا
ألآن وغداً و كل حينا


ماجد ابراهيم بطرس ككي

146
أدب / يا وردة
« في: 12:52 03/11/2015  »
يا وردة
 
يا وردة رائعة الجمال
في رياض الحياة
... تحضرين
يا وردة غضة...طرّية
مع فجر كلّ يوم
دون خجل...وجلٍ أو كسلِ
...تتفتحين
في كل أوان الربيع
...تزهرين
فوّاحة...عطرة
يفوح منكِ
شذى وعطر
... الياسمين
يا بوح أحرف
...اليقين
يهمس بأعذب نغم و
...تلحين
بكل شوق...هيام و
...حنين
لعودة القمر من غيبته
...تنتظرين
ليرجع ويعود بعد
...حين
أوراقكِ... مفتوحة
مدوّنة بمداد الروح و
...النسرين
بألوان أوراقكِ
البرّاقة للعشاق من بعيد
...تلّوحين
ثوبكِ ...أوراقكِ كمهدِ
للفراشات والنحل
...تحضّرين
وبهنِّ في كل وقتِ و أوانٍ
...ترّحبين
بقطرات الندى
في فجرِ كلّ يومٍ
...تغتسلين
لكل ناشد... للحياة
لوحة بأمالٍ كبيرة
...تطرّزين
بكلِّ اشراقة وفرحٍ
بسماتِ و نسماتٍ مرحةً دوماً
...تبعثين
على أوراق خضراءٍ
كل مساءٍ
...تتكئين
وفي الليل على أملٍ
اشراقةٍ جديدةٍ بغدِ
...تنامين
 
ماجد ابراهيم بطرس ككي




147
يا لعِظم
وقساوة مصيبتنا ومأساتنا
فهجّرنا عنوّة منكِ يا أرضنا
وأبعدنا غصباً عنكِ يا بلداتنا
في ليلة ظلماء كان رحيلنا
تركنا خلفنا كل مقتنياتنا
وحملنا معنا أيماننا وهو عزّنا
وهو أثمن من كل أموالنا
وهو ليس أغلى مما قدمه لنا مخلصنا
الذي بدمه الثمين من الخطيئة أعتقنا
أنتّن يا عزّنا فخرنا ومألنا
في فضاءتكّن تطوف أرواحنا
فأنتن دوما في فكرنا وبالنا
وأنتّن فينا تسري مثل دمائنا
خيالكّن دوماً في أحلامنا
فأنتّن متأصلات في عروقنا
صوركن أبداً أمام عيوننا
بأسماءكّن تلهج دوماً ألسنتنا
ففيكّن وعليكّن مسقط رأسنا
وبحنايا ثراكّن يكون رقادنا
لم ولن يحلو غيركّن أبداً لنا
بعودتنا أليكّن تتم أفراحنا
فهي أعزّ و أغلى أمالنا
لأجلكّن نقدم للرب تضرعاتنا
منه نطلب أن تنتهي كربتنا
وتنتهي مصيبة ومأساة غربتنا
التي طالت وطالت في زماننا
فيا رب يارب تعطف علينا
وأنهي مأساتنا هذه ومعاناتنا


ماجد ابراهيم بطرس ككي


148
زاوية خواطر / قطعت...
« في: 17:32 12/10/2015  »
قطعت...
من أصلي وأضحيت جذعاً مقلوع
تم ذلك أمام هذه الصامتة الجموع
التي لم يهمًها الامر أبداً والموضوع
فلم تنتبه لصياحي ولم يكن لديها مسموع
وغرست غريباً بين هذه الفروع
وسط أوجاعي وغرقي بالدموع
أيحيا قلب ويخفق خارج الضلوع
سأظل متعلقاً وأحّن لتلك الربوع
لن أيأس أبداً وللحزن لن أكون خنوع
والتي أليها حتماً سيكون الرجوع
حينهاسيعود مجدداً يخفق قلبي الموجوع
وقتها سنشعل وننيرمزيداً من الشموع
شاكرين للرب فضله بكل خشوع
وله نطيل الصلاة بالسجود والركوع
مسلمين له كافة أيامنا بكل خضوع

ماجد ابراهيم بطرس ككي


149
زاوية خواطر / أن تأتي...يا بوتين
« في: 09:31 11/10/2015  »
أن تأتي...يا بوتين

نعم يا بوتين أن تأتي ولو مع بعض التأخير
خير من أن لاتأتي أبداً يا دب أنت ويا كبير
كي تستأصل هذا الداء من عرقه والوباء الخطير
الذي عاث في كل مكان من عالمنا الصغير
أنه القتل والذبح والسبي والنهب والتهجير
كل ذلك و بأسم الدين وعلى وقع التهليل والتكبير
فأنت كأنك وسط الظلام شمس و بدر يسطع وينير
نعم وسط ظلام وظلم عالمنا الابكم الاطرش والبصير
فعالمنا أدعى بسنوات وسنوات للقضاء عليه والتغيير
وها أنت و خلال أيام معدودات أحدثت التأثير الكبير
وأليك يا من تطلب الديمقراطية للغير بداعي التحرير
فتدعم كل تخريب قتل حرق ذبح نهب وتدمير
وأنت في عقر دارك وبيتك ممنوع فيه حرية التعبير
يا من بيتك من زجاج وترمي الاخرين بحجارة للتغيير
فاليوم عندنا وغدا عندك ولنرى ماذا يكون لك من تدبير
انت يا من تصب الزيت لتزيد من ضراوة النار والسعير
فلك أيها الدب العظيم كل مدح ثناء توقير وتقدير
وألف ألف سلاما لك أيها القيصرالروسي الكبير
ومرحى لك يا من قلبت الموازين وأحدثت التغيير
وبعثت بقطعانهم الهوجاء الى جهنم وبئس المصير
يا من جعلت الكل صامتا وأليك يومي ويشير
بعد أن زرعت في قلوب قطعانهم الخوف والسعير
وحيّرت شيوخ والنفط والافتاء وصاحبهم أبو العراعير
يا ناصر كل مظلوم بريء ضعيف مكسور وفقير
ولك من كل المظلومين باقات ورود عطرة وأزاهير
بعد أن اصبحت وحدك لهم داعم مؤيد ساند ونصير


ماجد ابراهيم بطرس ككي


150
أليك ايها الشيخ الجليل ...الاب لويس قصاب
............................................
وترجل الشيخ الجليل عن صهوة جواده
بعد رحلة ومسيرة حافلة بالكد والعطاء
ما سقطت قط بل ترجَلت كباقي العظماء
لم تعرف وتشعر قط بأي تعب أو شقاء
ستفتقدك بلدتك بخديدا الدعوات والفداء
بلدتك السليبة التي أحببتها وما غادرتها
قط الاَ بعد أن دنستها الريح الصفراء
وسيحَن ثراها ليحتظنك بفرح وهناء
وستقول لك أهلا بك يا خير بنيَ الاوفياء
رحلت وغبت عن هذه الدنيا ودار الفناء
لتتوقد شمعتك بحياة خالدة في دار البقاء
يا من خدمت مذبح الرب بكل فرح وسخاء
خمسة وخمسون عاماً كنت شمعة وضّاء
كنت فيها خير دليل للكل على حد سواء
كنت بلسماً شافياَ لكل سقيم عليل و دواء
وكفكفت دموعا لا بمنديل بل بيديك البيضاء
فأستحققت بكل جدارة أكليل البَر والثناء
هناك مع الابرار والصديقين في العلياء
الذي يعده الرب لمحبيه ولينعموا بالهناء
فأنعم به أبتي الفاضل لويس في السماء
وأذكرنا أبتي الفاضل في حضرة رب الرجاء
ستبقى مترددة كلماتك بأسماعنا والفضاء
وستبقى صلواتك للرب تتردَد في الكنائس
حيثما خدمت وحللت وفي كل الارجاء
لن يمحيها الزمان ما بقت فينا نسمة هواء
سيفتقدك اليراع والورق والمنبر والحروف
يا من أتقنَتها وكنت خير الكتَاب والخطباء
وأبرع من أرتقى المنابر وأروع الادباء
فنم قرير العين أبتي الفاضل فلنا الرجاء
بأن حبيبتك بخديدا سيعود أبناءها النجباء
في الغد وسيكملوا المسيرة بكل همّة و
سيرددوا أهزوجتك المفضلة بكل فرح وهناء:
هاي القرية ما ننطيها أيشوع ومريم ساكنين بيها
فليرحمك يسوع المسيح رب المجد و ملك الفداء
ولتشفع لك والدته القديسة مريم العذراء
نعزي أنفسنا برحيلك قبل المحبيَن والاقرباء
فأنت كنت للكل لم تكن قط للشقيقات والاشقاء
ماجد ابراهيم بطرس ككي


151
أدب / يا لسخرية
« في: 12:41 04/09/2015  »
يا لسخرية

يا لسخرية القدر وغدر والزمان
ويا لقساوة و وحشية الانسان
نام حبيبي ايها الطفل الغلبان
بعد ان غادرت مجبرا الاوطان
لتبحث هنا وهناك عن الامان
نتيجة لأعمال اصحاب الجاه والسلطان
مدعي التقوى الفضيلة والايمان
حذاءك يشرف كل القادة العربان
من الخليج شرقا الى الغرب في تطوان
وركبت البحر وأصبحت فيه غرقان
وغدرك المركب المتهرىء والسفان
واستقبلتك واستقبلت رقادك الشطأن
ولكن أعلم بأنه غدا سيعم الطوفان
ستتكسر الكراسي وسيسقط الصولجان
ستتهاوى من الرؤوس وتتحطم التيجان
وسينعب البوم في قصور السلطان
وتسمع فيها كذلك نعيق الغربان
معلنة انتهاء عصر الظلم والطغيان
نعم وستصرخ دماؤك في العلياء
هناك حيث الكل يقف عند الديان
وقت المحاسبة و وضع الميزان


ماجد ابراهيم بطرس ككي


152
أدب / عتبي على
« في: 12:39 04/09/2015  »


عتبي على


ماجد ككي

عتبي على هذا الوقت والزمان....
نبحث فيه عن الدفىء والاحضان....
لنرتمي فيها فنحس بالراحة والامان....
فيه كثر اهل الجاه والسلطان....
ومرتدي العكل والعمايم والتيجان....
الذين باعونا بأبخس الاثمان....
وجوههم تبدوا طافحة بالايمان....
وقلوبهم أصلد من حجر الصوان....
فلا قلب لهم يهف ولا ترف لهم اجفان...
عجبي لهم أي بشر هم و أي أنسان...
صورهم انسان ولكن دواخلهم حيوان...




153

سنرجع يوما*
......................
سنرجع يوما الى ديارنا*
ونغرق في دافئات المنى*
سنرجع مهما طال الزمان
ونأت المسافات ما بيننا
سنرجع اليك يا ارضنا
بجاه مريم شفيعتك وشفيعتنا
ففي اعماقك ماضية جذورنا
سنرجع اليك بخديدا امنا
فأنت حضن دافيء يضمنا
فيك وبك تزهو ايامنا
فيك ولك تتفتح وتبهر عيوننا
وفيك تطرب بنشوة اذاننا
لك تتراقص فرحا قلوبنا
فأنت ملجأنا في احزاننا
تتطيب وتزدان بك افراحنا
سيظل عاليا في سماءك صليبنا
فهو عزنا رمزنا و افتخارنا
منك للعلى ستصعد تراتيلنا
التي بها ستصدح حناجرنا
مسبحة وشاكرة لفادينا ومخلصنا
بالله يا طير وصل لها سلامنا
واشرح لها لهفتنا واشتياقنا
لها ولكل مناسبات احتفالاتنا
ولحضور احتفالية ودورة شعانينا
بها نريد ان تتكحل عيوننا
لها تخفق طربا افئدتنا
لسماع نواقيسها توَاقة اذاننا
لشم نسيمها وهواءها انوفنا
فنحن لا زلنا على عهدنا
منها وأليها حالنا ومألنا
منها وفيها البداية و المنتهى
فهي غنانا ثروتنا و المقتنى
سنرجع يوما الى ربوعنا
مهد وربوع اهلنا و اباءنا
نعم خبرني العندليب برجوعنا
غداة التقينا على منحنى
الى حيث الراحة النعيم والهنا
فهي عز منانا واحلى احلامنا
فهناك يكون الامل المرتجى
فيكون العناق بفرح والملتقى
........................
*الاخوين رحباني

ماجد ابراهيم بطرس ككي


154
أدب / كلمات زهرة السريان
« في: 11:59 27/07/2015  »
كلمات زهرة السريان
.............................
بالأذن من الأخوين رحباني
...................................
لأجلك يا مدينة الصلاة أصلي
لأجلك يا عروسة المدائن
لأجلك يا بهية المساكن
ياعين ويا نبض السريان
يا منبع الراهبات والرهبان
والاساقفةو الخوارنة والقسان
بخديدا يا مدينة الصلاة
عيوننا إليك ترحل كل يوم
تدور في أروقة المعابد
تعانق الكنائس العديدة
القديمة منها والجديدة
و تمسح الحزن عن المساكن
عيوننا إليك ترحل كل يوم و انني أصلي
الطفل في المغارة و أمه مريم وجهان يبكيان
لأجل من تشردوا
لأجل أطفال بلا منازل
ولأجل من عانى من هذه المهازل
لاجل من ترك كل شيء
فأفترش الارض وتلحفا السما
ولأجل من حافظ على الايمان
و أستشهد السلام في مدينة الصلاة
و سقط الحق على المداخل
حين هوت مدينة الصلاة
تراجع الحب و في قلوب الدنيا أستوطنت الحرب
الطفل في المغارة و أمه مريم وجهان يبكيان و أنني أصلي
الغضب الساطع آتٍ و أنا كلي ايمان
الغضب الساطع آتٍ سأمر على الأحزان
من كل طريق آتٍ بجياد الرهبة آتٍ
و كوجه الله الغامر آتٍ آتٍ آتٍ
لن يقفل باب مدينتنا فأنا ذاهبة لأصلي
سأدق على الأبواب و سأفتحها الأبواب
و ستغسلي وجهك بمياه قدسية
وستعود صورتك نقية بهية
و ستمحي أثار القدم الهمجية
الغضب الساطع آتٍ بجياد الرهبة آتٍ
و سيهزم وجه القوة
البيت لنا و بخديدا لنا
و بأيدينا سنعيد بهاء بخديدا
بايدينا لبخديدا سلام آتٍ
اليوم او غدا آتٍ آتٍ


ماجد ابراهيم بطرس ككي


155
أدب / بغديدا...
« في: 09:43 25/03/2015  »
بغديدا...
بغديدا لا تحزني أبدا وكفكفي الدموع
فبنوكِ اليوم قبل الغد يرمون الرجوع
انت لديهم كالخافق ينبض بين الضلوع
أسمك و ذكرك تلهج به ألسِنًة الجموع
التي لم ترضى بالأسرولم تقبل بالخنوع
ما تخلوا عن ايمانهم قط وما نكروا يسوع
دوما انت في صلاتهم وتضرعاتهم بخشوع
لم ينسوك لحظة ولك يوقدوا دوما الشموع
ما كنت يوما الا أم وكنت اصل كل الفروع
ما قصدك احد يوما وشعر بعطش او بجوع
انت اساس كل شيء وقضية وكل موضوع
لن ولم يبقى بنوك بين مهجر نازح و مفجوع
سنعلنها بصوتنا المدوي وليكون للكل مسموع
لن نرضى الا بديارنا وجذرنا لن يكون قط مقلوع
سنعود نعم سنعود يوما الى الديار وتلك الربوع
مهما طال الليل فلا بد للفجر ان يكون له طلوع
حينها و وقتها لن يبقى ابدا حزين متألم أو موجوع


   ماجد ابراهيم بطرس ككي



156
أدب / الرحال العتيد العنيد...
« في: 09:42 25/03/2015  »

الرحال العتيد العنيد...
متى يا سيّدي تنتهي رحلتك التي طالت وطالت...متى تحط رحالك في برّ السلام وميناء الامان بعد أنهكت قواك و أتعبتك الرياح الهوجاء المتلاطمة التي رافقت رحلتك العتيدة هذه...لله درّك من رحال عتيد عنيد يأبى الاّ أن يكمل رحلته الموعودة الى حيث الأمل المنشود .
 
ماجد ابراهيم بطرس ككي



157
أدب / شهيدنا المتجدد مار بهنام
« في: 09:23 23/03/2015  »
شهيدنا المتجدد مار بهنام
يا شهيدنا المتجدد الجبار مار بهنام الامين
واخته البارة سارة وربعه الشهام الاربعين
ان كان ضريحك قد دمرته داعش اللعين
بعد أن تجرأت وقامت بذلك الفعل المشين
فاليوم سيدي ضريحك محفوظ بقلوب الملايين
تعلم ذلك سيدي و واثق منه وكلك يقين
بأن يعمره ويبنوه محبوك حتما ولو بعد حين
أنت يا من قلت للجبروت لا للظلم والحقد الدفين
وأرقت لأجل أيمانك بيسوع دمك الزكي الثمين
ظفرت بالجنة بعد نيلك الشهادة والفوز المبين
مكانك سيدي في العلى عن جنب اليمين
مع الابرار والشهداء و الاولياء وكل الصالحين
والذين امنوا بيسوع رب المجد والمعترفين
وكل الذين تاجروا بوزناتهم وكانوا من الصادقين
معزز مكرم انت و ربعك لدى الله رب العالمين



158
أدب / رتّل...و دَنْ دِنْ...
« في: 09:21 23/03/2015  »
رتّل...و دَنْ دِنْ...

رتّل لي...ودَنْ دِنْ
أنا أرض السواد
أرض الرافدين الغنيّة
نعم رتّل التراتيل الشجيّة
وأعزف الألحان النقيّة
على أوتار قيثارة سومرية
أنا من أرضعتك من ثديّيَ
دجلة... والفرات
حليباً ومياهَ زلالاَ نقيّة
أنا من أطعمتك ...
من خيراتي الوفيرة الطريّة
فِتْنَتْي علّمتكَ مفردات
...وقاموس الحياة اليومية
أنا من عرفّتك حروف
... وترتيب الأبجديّة
منذ الكتابة المسمارية
أنا من شُرّع على ثراي
أولى الشرائع البشريّة
أنا من سَطّرت على زوايا
وثنايا وحشتي
أسطراً من كتابات بابلية
أشورية ارمية وسومرية
أنا من همست بأذني شهرزاد
بأن لا تغفوا الليلة
كي لا تصير تراب
فتنقذ نفسها وبنات جنسها
من هلاك و موتة سرمديّة
فأبت الاّ أن تغلب
شهريار... اللّعين
الذي يتلذذ كل ليلة قمرية
فيهلك عذراء نظرة فتيّة
فبدأتها ليلة إثر اخرى
إلى أن وصلت ألف ليلة
...و ليلة
الا من شهرزاد جديدة
وتبعث على ترابي
فتنقذ ابنائي من...



ماجد ابراهيم بطرس ككي



159
أدب / أيها الـ....
« في: 09:27 22/03/2015  »

أيها الـ....

تنزلون الصليب من قبة ومجرسة الكنيسة
اعلموا بأنه بقلوبنا حافظيه ومخلينه
وتكسرون صور وتماثيل العذراء النقية
وهي بدواخلنا وأفئدتنا وأفكارنا مطبوعة
تاخذون كنائسنا ومعابدنا وأديرتنا الجميلة
و كل واحد بينا للمسيح دير ومعبد وكنيسة
أحنا أتباع المسيح فادينا للأبد نحبه ونريده
نظل أتباعه مهما فعلتوا من أفعالكم المقيتة
اخذتوا حلالنا وأملاكنا مو مهم ولا نهتم بيها
المهم بس الايمان بالمسيح ووديعتنا الثمينة
أحتفظنا بيها ولأولادنا وأحفادنا نورثها ونخليها
مثل ما أستلمناها من أسلافنا وأياديهم الأمينة
يظل الايمان وأسم المسيح يتردد في ربوع الديرة
رغما عن كل حاقد ليئم غدار وأفكاره اللئيمة
نعيد بناء كل دير ومعبد دمرتوه وكنيسة
بسواعدنا وهممنا وتعاوننا وأيادينا المتينة
جذورنا ماضية في هذه الارض وبأعماقها السحيقة
لن تقلعها محاولاتكم مهما كانت خبيثة وشريرة


ماجد ابراهيم بطرس ككي

[/size]

160
أدب / نقوش من وحي رباعيات الخيام
« في: 23:28 21/03/2015  »
نقوش من وحي رباعيات الخيام

لا تحسبوا أني أخاف الزمان*
أو أجزع من رهبة المكان
فأعلم ان كل من عليها فان
أو أرهب الموت إذا المو ت حان*
 وكذا أخاف من غدر الجبان
المنتشر في كل الامصار والبلدان
ديدنه خيانة الاخوة والاوطان
وتحين الفرص للنيل من الشجعان
لا سلام يرتجى منه ولا أمان
فما بين موتة وموتة شتان
كل ماض مهما كان عظيم الشأن
فلا مفر أو مناص منه أو فلتان
الموت حق لست أخشى الرد ى*
والموت يذوقه ويناله كل أنسان
فيغادرهذه الارض والبستان
ويمضي حافيا فارغا وعريان
فلا مال يأخذه ولا بنيان
الى حيث الدين والديان
هناك يكون الحساب والميزان
وإنما أخشى فوات الأوان*



161
أدب / في زمكاننا....
« في: 22:42 20/03/2015  »
في زمكاننا....
في زمكاننا الردي ترى العجائب
كلما مررت بخراب ...وخرائب
أحجار مكومة ...ركام و شوائب
أعرف بأنه قد مر أل.. من هنا
رافعا رايته المصخمة مثل وجهه
طاردا للخير و أتيا بشتى المصائب
ناشرا في الزمكان الرزايا والنوائب
فارضا جزية حتى على الهواء و ضرائب
من كان بالأمس في الجحور والزرائب
واليوم أضحى من علية القوم والحبايب
عجبي لأناس اليوم يرحبوا ويهللوا
لهذا وليست اليوم غريبة الغرائب






ماجد ابراهيم بطرس ككي

162
أدب / متى يا سيدي........
« في: 21:08 20/03/2015  »
متى يا سيدي........

...........................
متى يا سيدي انت يا عراق متى باشراقك واعتلاء مجدك عيوننا تكتحل
ناصب الهامة شامخا كنت تناطح عنان السماء لم تنحني يوما أو تمل
اليك ترنو نفوس وأفئدة متشوقة لرؤية محياك وطلتك ونحوك ترتحل
ترتوي من زلال رافديك المباركين وفيه وجوه مغبرة من الزمن تغتسل
لك تردد حناجر اناشيد وتراتيل وفي رواق صحنك كلمات وأشعار ترتجل
وفي يومك الاغر الذي الكل فيه يفرح و يمرح ويتمايل طربا و يحتفل
انت يا من بكل اطياف شعبك الملونة كأزهار وزنابق حديقة غناء تشتمل
متى يا سيدي تعود الباقة الموحدة بين طوائفك ومللك وبك فقط تختزل
كن وابدا سيدي ممتطيا صهوة جوادك فذلك يليق بك ايها الجواد البطل
فذلك مقامك منذ زمن متقدما شامخا ناصب الهامة لا يليق بك الترجل
متى يا سيدي انت متى تنتهي محنك ومصائبك هذه التي لا تحتمل
متى يكون ذلك اليوم البهي الذي لا نسمع فيه انينا و لا نشعر باي وجل
حينها يحق لنا ان نقول اليك ننتمي و بكل فخر و اعتزاز دون خجل
وليشهد علينا في كل ذلك الخلائق والاشياء والكواكب كلها و حتى زحل
انت يا من يطيب العيش فيه وفي روابيك و ربوعك دون عناء او كلل



ماجد ابراهيم بطرس ككي



163
زاوية خواطر / أهولاكو رجع و...
« في: 21:21 08/03/2015  »
أهولاكو رجع و...
...............
...............
خراب ما بعده خراب
وتدمير اثر تدمير
لم يبقي على شيء يذر
أصاب البناء العمار والحجر
خرب ودمرالتراث الاصالة والأثر
وأصاب الزرع الحرث والشجر
فلم يبقي خضرة أو قطعة ثمر
وأصاب الكتاب الورق والدفتر
وفوق الكل أصاب وقتل البشر
مراعي و روابي وأراضي خضر
غدت وأضحت كلها يباب وقفر
بعد أن غادرها الخير والبر
ووافاها الشر وأليها جاء وحضر
يوم جديد و خبر جديد
آه ما الخطب وما الأمر
أهولاكو رجع وبعث من جديد
ترك زمكانه القديم و ألينا عبر
فها أنك ترى ما لا يصدقه نظر
رقاب تحز تقطع وتنحر
لا لغنم أو دجاج أو بقر
وليس لحيوانات وأنعام بل لبشر
و رؤوس تتدحرج كالحجر
دون وازع من ضمير أو وجهة نظر
لما لم نتعظ من الماضي
نتذكره لناخذ منه العظات والعبر
لما البعض تبرأ من أصله ونكر
وأصطف مع الغريب وبجاره غدر
وشارك في التدمير والخراب نشر
أهذا ما تعلمتوه من الاولون والسير
حتما لن يدوم ذلك أبدا ولن يمر
فغدا سيعم الخير والنور ينهمر
ويهرب الغدر ويغيب الشر ويفر
فسح واهطل في ربوعنا ايها المطر
لتعود أليها الحياة والفرح و الزهر
وينثر في فضاءها ازكى الشذى والعطر

ماجد ابراهيم بطرس ككي



164
أدب / لنحلم...
« في: 11:35 02/03/2015  »
لنحلم...

لنحلم بأيام مفرحة تسّر
عوض الكره المستفحل والشّر
نعم لنحلم بغد فيه تشرق الشمس
وينبلج صبح يوم جديد
ويغرب الظلام البليد
يأتي ويضيء نور الفجر
فيه تندمل جراحات الأمس واليوم
ويلوح لنا في الأفق القريب نصر
غدا سيذوب  فيه الليل
في يمٍ عميق عميق
 لا قرار له ولا يعرف له مستّقر
غدا يشرق و يصبح اليوم الجديد
فيه يفوح في كل ركن وبيت
رائحة مسك وأزكى عطر
به نعيد الفرح الراحل
الذي غيبه وطواه زمننا الأني
زمن الظلم الجور والقهر
وبه يلتئم جرح قد تعاظم
فيه نزيف القلب كالنهر
وبه تحّول صراخ وعويل
نعيب البوم ونعيق الغراب
في مرابعنا التي كانت خضر
الى غناء طير و تغريد بلبل حرّ
فيه يندحر رعاة الظلم والظلام والكفر
رعاة الحرق السلب القتل والنحر
امام حماة الديار والخير والفكر
رعاة نور الحق العدل والبر
غدا ستزهر المرابع ثانية
بربيع حقيقي ملون
بألف ألف فل و زهر
فيحل بدل طعم العلقم المرّ
مذاق عسل شهد و قطر
ويتردد ويرن نغم شجيّ
يعزف على عود و وتر
 
ماجد ابراهيم بطرس ككي



165
زاوية خواطر / ناطورنا يا عزيزي...
« في: 11:03 28/02/2015  »
ناطورنا يا عزيزي...

ناطورنا يا عزيزي طلع طرطور...
ولأسياده هو عبد مطيع مأمور...
بلعبته ودوره الملعون مسرور...
يهدد هذا وذاك بالويل والثبور...
بالانتقام والمصائب وعظائم الامور...
لهذا السبب ضاع الخيط والعصفور...
المواطن دمه بالشارع مهدور...
البلد تراثه وخيره مسروق ومنخور...
وترابه غدى بالدم مصبوغ وممهور...
شباب بغير أوانهم أضحوا بالقبور...
وسياسينا ونائبنا يلف ويدور...
مثل ال .. المربوط بالناعور...
متونس بشغلته فرحان ومبهور...
متنعم وبمشيته يتبختر ومغرور...
هذا اللي جان بالامس حافي ومغمور...
وكل الشعب دايخ مصدوم ومسطور...
من دون خمر صار سكران ومخمور...
من خيرات البلد محروم ومغدور؟؟؟


ماجد ابراهيم بطرس ككي



166
زاوية خواطر / تعال
« في: 08:53 22/02/2015  »
تعال

تعال يا عزيزي
و أخي
ضع يدك
بيدي
فأنت لي
ظهري
عضدي
وسندي
لنذود معا عن
بلدك و
بلدي
وطنك و
وطني
ولنشكل له سور
من جسدك
وجسدي
ونفديه بدمك
و دمي
فلغير رايته لم ولن
ننحي
نطرد كل غازي و
معتدي
غريب و قريب
أو أجنبي
فيا بلدي و
وطني
عزك و علاك
هدفي
أعز  و أغلى
مناي
و
مقصدي
مطلبي
و دونك يا بلدي
أضحي
بمالي
كل غالي و
دمي
لكيما أراك
تبلغ سماك
في الاعالي
وأليها تصل و
تهتدي
وقتها نفرح
و ننتشي
لاننا أليك يا
بلدي
و وطني
وبكل فخر و شرف
ننتمي
فبكِ و منك وفيك
نغني
نغتني
ونقتدي
غير خيراتك ما
نشتهي
دون ماءك ما
نرتوي
أو
نستقي
على ثراك
وبأحضانك أخيرأَ
يا وطني
بفرحٍ و راحةٍ
نرتمي .





ماجد ابراهيم بطرس ككي





167
موئو موئو كودانه
مريم فيكه كرستيانه
كرستيانه أيالا د أيته
أيالا د أيته مشيحايا
طريذه وسحيته لبرايا
ومسقه لسراي رابا
بكاوح قياسط د بقراثه
وكندوره د ريشواثا
دلبن د أيمان خاثا
شقلهن منهن مثواثا
ومليه و مومليه بيثواثا
مثواثا د أوا و ساوا
واينه ختيره أيتاثا
اومرو مقدشه وديرواثا
بشهن بأيداثد د كبورا
حرامية د ليل ويوما
مري لبا وتخمولته كومته
ارقهم بهيمنوثا ربثا
بس بطركه د حجاثا
مبربزه اخا وتاما
وبيشه كليهن نخرايه
غدالهن دناهري لبوواثا
كمعديه لحالهن معدنياثا
يا ماري خور أليهن
اهيت اييت مخلصانا
دمخلصهن مأذا أوقانا
أوقانا وحشا رابا
لاكمأمرتلن ها أنا منخونه
من دها ولخلاصت دألما


•   ماجد ابراهيم بطرس ككي

168
خالتي الراحلة الام ماري انج الدومنيكية

هديّة أسمكِ ويا لها من هديّة غضّة نقيّة بيضاء
وهبها والداها لله عطيّة ثمينة بكل فرح وسخاء
واليوم بعد مسيرة طويلة حافلة بخير العطاء
طافحة بالسرور والحبور والبهاء
فهي نجمة رحلت و غابت من دار الفناء
لتتلألأ وتسطع هناك في دار البقاء
بعد أن يشرق عليها رب السماء
نوره السرمدي الساطع الوضّاء
تاجرتِ بوزنتك فها وزاناتك تشفع لك
هناك في النعيم حيث الراحة والهناء
بعد أستحققت وحصلت هنا على الشكر و الثناء
فها هنا وهناك يقام لك صلاة وصلاة ودعاء
لكل ما بذلتيه للرهبنة والكنيسة من تعب وعناء
فأنعمي خالتي العزيزة باللقاء مع رب الفداء
بعد أن دعاك لذلك رب الارباب ملك الرجاء
( لقد جاهدت الجهاد الحسن, و أكملت الايمان, وها قد وضع لك اكليل البر الذي يهبه في ذلك اليوم الرب العادل لجميع الذين يحبونه وينتظرون ظهوره ومجيئه الثاني المجيد)


ماجد ابراهيم بطرس ككي


169
مقاطع...أبيات......كلمات وحروف مبعثرة

 

بداية ارجو منكم الصفح للغياب والمعذرة
للّه درّكم يا كاتبات وكتاب المنتدى
مما تخط فراشيكم الرائعة
وما تسطّر اقلامكم المبدعة
التي تبهر عيون للجمال مبصرة
وتجذب اذان لسماع انغام مترددة
وتدغدغ شغاف أفئدة و قلوب متلهفة
فتحرك أفكار و أفكار وضّاءة بنّاءة ...نيّرة
     

يا دجلة الخير يا من حبكِ كالدم يجري في أوردتي وشرايني ....

يا دجلة الخير يا نغماً شجياً اردده في أغنياتي وأناشيدي...

يا دجلة الخير يا لحناً أعزفه بأوتار أعوداي وقوانيني...

يا دجلة الخير يا عطراُ زكياُ يفوح من شذى ورودي وأزاهيري...

يا دجلة الخير يا نبع خير يلوذ به الفقراء والمساكينِ....

مع الاعتذار لشاعرنا الكبير الجواهري لهذه الاضافات



وأذا الأبكم أسترّق للحني ونغمي...أريته ما خطّ و رسم يراعي و قلمي....
......مع الاعتذار للكبير أبو الطيّب المتنبي




أيها البّحار...المهاجر الى هدفك
أنشاء الله ترسوا سفينتها في ميناءكَ...
وتلقي بمرساتها في مياهك...
لترتاح وتنال مرادك...
فتخضر وتنتعش روحك...
وتزهر وتتفتح زهوركَ.....
فيفض شذى عطرك ...
فيملاء فضاء الزمان والمكان



رائعة كتاباتك يا حامل البراع....
لنرى بعد ماذا خيالك يختزن ...
يا لحروفك التي بها أفئدة و ألباب تفتتن...
و بها نفوس و قلوب ترتهن....
دمت و دامت خطوطك و حروفك ...
التي لا تهدأ و لا تستكن



أشتقت الى حظنك وطلّتك الوضّاء
وكما يشتاق السحاب للقاء القمم الشّماء
وكأشتياق العليل لجرعة دواء و نسمة هواء
وكأشتياق الايل الى نبع الماء
ومثل أشتياق ظلمة الليل الى قمر وضياء




الحبّ والفرح والحياة
ربيعاً يلهو بأوقاته الولهانين ...
أغنية يرددها المحبين...
و أبتسامة في وجوه الحالمين ...
و شجرة يستفيء بظلها العاشقين .....


المهندس
ماجد ابراهيم بطرس ككي

170
أدب / أنصت الي...
« في: 22:20 16/08/2014  »
أنصت الي...

أنصت الي,أنا من اكلمك
ايها الغارق في صمتك الرهيب
الا تسمع للصرخات والصيحات
التي تأتي وتتناهى من هناك
وافتح أذانك التي سددتها
وازل الغشاوة عن بصرك
وأفتح عينيك كبر وسعهمها
لترى وتشاهد وتتأكد
عن الذي يجري هناك
من جرائم ومعاصي و اثام
وحرر لسانك الملجوم
وليتكلم ...يتحدث ويفضح
عن ما ترى عينيك
 وما تسمع اذنيك
ولا تبقى ساكت و صامت
مثل الشيطان الاخرس
الساكت عن الحق والحقيقة
........
الناس المسالمون يغادرون
والقمر   بدر التمام
انظر اليهم انهم يطيرون
على ضوء القمر
بلون فضّي  برّاق
المدن العتيقة استسلمت
لقدرها هذا المكتوب
الان الان المدن الفضيّة تموت
تصارع سكرات الموت
انها تموت...تموت
ماذا سأقول لك بعد
الزمان الجميل يمضي
والمكان الاجمل يُغادَر
والناس المسالمون في الاعالي
انهم يطيرون محلقون في الفضاء
لا وجهة لهم ولا هدف
ولا محطة معلومة ليحطّوا فيها
المدن الفضيّة تتحول الى
مدن منسيّة...يطويها الزمان
يوما بعد يوم تنسى وتترك
ليحلق بسابقاتها التي
أستابحتها الريح الصفراء
كما اليوم استبيحت المدن الفضيّة
انها النهاية لزمن و مكان جميل
نعم انها النهاية  النهاية
في زمن كثر فيه الشياطين الخرس
ولكن يبقى هناك امل و رجاء
نعم يبقى امل و رجاء مرتجى
ما دامت هناك بذرة ايمان باقية
لتكون هناك بداية جديدة
بداية جديدة ...احلى و اجمل
في نفس الزمان و المكان
لننتظر تلك اللحظة وسنرى
ان غدا لناظره بقريب
 
ماجد ابراهيم بطرس ككي




171
أدب / داعش
« في: 17:08 04/08/2014  »
داعش

حيثما وجدت هذه الكلمة
داعش... و أنتشرت
و رفعت الراية السوداء
راية...العُقاب
عمّ الدمار...و أنتشر الخراب
غاب هديل الحمام و تغريد البلابل
حضر نعيب البوم ونعيق الغراب
غادر و رحل كل خير
نعم ... رحل و غاب
 أضحت كل خضرة زاهيّة
أرض جرداء يبس...و يباب
...................................
دال...
دمار حرق.. وخراب
لكل خير...عمار و بناء
حزّ ...جزّ و قطع لرقاب
أطفال...نساء  شيب و شباب
دم أبرياء يراق ويجري
دونما أيّ ...حساب
أو وازع من ضمير
أو حتى خوف من عقاب
ألف...
أنتهاك لكل الحرمات والمقدسات
سلب للأراء ... للحريات
أغتصاب للحرائر على أيدي
أوباش حلوا محل البشر
شرّعوا لهم شريعة الغاب
فدنّسوا العذراى المحصنات
عين...
عداوة و أستعداء
لكل من خالف الرأي و العقيدة
عهر و دعارة مشرعنة
دونما خجل أو حياء
شين...
شرّ متطاير مستفحل ...منتشر
يدعو له ويمارسه عتاة أشرار
شقاء وبلاء أبتلي به
.........................
أناس مسالمين يخافوا رب الأرباب
يدعوا له ويطلبوا منه صبحا ومساء
لكيما تزول الغمّة وينقشع الضباب
ويصحوا على فجر صباح
لا حزن فيه ولا غمِّ أو أكتئاب
ألا يا رب رحمة بهم
فما أستنجد بك أحد وخاب

ماجد ابراهيم بطرس ككي


172
أدب / قصص قصيرة
« في: 10:07 02/08/2014  »
عودة الجراد....
لقرون و قرون خلت مرّ الجراد من هنا...فأتى على الحياة والخير والخضرة و يئس الناس فرحلوا الى... وها اليوم يعود الجراد ثانية الى...ليأتي على الحياة والخير والخضرة كذلك...فألى أين يرحل الناس و أين يتوجهوا بأنفسهم؟؟؟
 
خيارات...
خيّروك بين خيارات عديدة أحلاها مرّ و أمرّ من العلقم ...فأيّ خيار ستختار لن أقول لك سوى بضع كلمات...لك اللّه يا... وبه المستعان
لكيما تختار الخيار الاصوب والاصح؟؟؟؟
 
 
تغريبة جديدة
متعلم أنت ومنذ مدة ولم تزل على التغريب والتهجير...ففي الماضي البعيد كانت لك تغريبة وبالأمس القريب كانت لك تغريبة أخرى..و ها اليوم تغريبة وتهجيرة جديدة ...لله درّك يا...أمكتوب عليك ذلك أم ماذا؟؟؟

نعم الخلف...
نعم ونعماً منكم أيّها الأحفاد النجباء فوجب أن يقال عنكم نعماكم من أحفاد نجباء لأجداد عظام فها قد ضحيتم بكل غالي ونفيس من أجل الاحتفاظ والحفاظ على أيمانكم وعقيدتكم ومحبتكم للمسيح المخلص الفادي كما فعلها أجدادكم و أباءكم من قبل؟؟؟
 
ماجد ابراهيم بطرس ككي



173
أدب / قصّتان قصيرتان
« في: 18:11 01/08/2014  »
قصّتان قصيرتان

الكرسي ...
أيا كرسي ملعون الكل بك مفتون... يتمناك واليك شاخصة العيون و ما أن يجلس عليك أحدنا الا ويصاب بداء العظمة والجنون ويحاول جاهداً أن يبقى ملتصقاً بك فيأتي بكل انواع الفنون ...كم ملعون أنت ملعون...

الثوب القديم ... والثوب الجديد

يحكى أنه كان هناك...مرتدياً ثوبا قديماً وبالياً وكم حاول و حاول أن ينزعه عنه ولم يفلح...و لما يئس من ذلك أستنجد بغريب يعينه على التخلص من ثوبه القديم ...ويساعده على أرتداء الثوب الجديد زألا أنه بعد مرور بدأت تظهر في توبه الجديد الفتق والشقوق وكم حاول أن يحدّ منها و يصلّحها الا أن كل محاولاته باءت بالفشل وتندم ندماً شديداً لتفريطه بالثوب العتيق.....

ماجد ابراهيم بطرس ككي



174
أدب / حيثما...
« في: 15:28 24/07/2014  »
حيثما...
 
نعم حيثما وطئت قدماي
فهناك يكون بلدي  و موطني
ليس الذي لفظني...و طردني
من مقا مي ...مسكني و داري
حرمني من زادي  مائي و دوائي
وللغريب بثمن بخس باعني و أهداني
و أراد أن يسلبني عقيدتي و ايماني
قتل و شرّد اولادي و أبنائي
حلل له تعبي...عرقي و شقائي
هذا الذي كان يلهج به لساني
و أذكره دوما في صلاتي و دعائي
فرح وهلل لدموعي و دمائي
ويل و ويل له من عديم الوفاءِ
                                                               
ماجد ابراهيم بطرس ككي



175
المنبر الحر / ألام ...العقوق
« في: 15:28 24/07/2014  »
ألام ...العقوق

نعرف وتعلمنا ونرى بأن بعض الاولاد قد يكونوا عاقيين تجاه والديهم...ولكننا و نحن في القرن الواحد والعشرين...ها نحن نرىالمشهد معكوس...فها الموصل...ام الشعب المسيحي منذ زمن بعيد تلفظه... وتطرده من أحضانها شرّ طردة...فتبدو عقوق تجاه أبناءها الذين شاركوا... ساهموا ...ضحوا...جاهدوا و أحسنوا ومنذ زمن بعيد كي تكون جميلة زاهية بهيّة نظرة وبديعة...ألا بئساها من أم عقوق...لا قلب لها و لا رحمة تجاه أبناءها المخلصين...وبئساه من مستقبل مظلم و حالك ينتظرها...فقديما قد قيل ما تزرعه اليوم ستحصده غدا...فبئس زرعك اليوم يا موصل فغدا ستحصدين ثمار زرعك اللعين...وأن غدا لناظره قريب...ولو بعد حين

ماجد ابراهيم بطرس ككي

176
أدب / أسفي نعم أسفي عليك يا موصل
« في: 11:27 20/07/2014  »


أسفي نعم أسفي عليك يا موصل

ماجد ابراهيم ككي

كم كنت عزيزة علينا
وهكذا بسرعة تلفظيننا
نحن ابناءك الاصلاء
فجذورنا ماضية في أعماق المكان
ما كنا يوما ما غرباء
نحن الذين عشنا معك حلاوة الايام ومرها
وشاركنا ببناءك ومنذ قديم الزمان
وها اعمالنا واثارنا ظاهرة للعيان
في كل زاوية وكل ركن من الاركان
كم كنا نتمنى ان تحظنيننا بحب وحنان
لله دّرك يا شعب
فها المأساة تنعاد عليك وتتكرر
فبالأمس كانت في كذا وكذا مدينة
عندما غزوها البدو الاعاريب
الذين أتو من الجزيرة
بعد ما حشيت افكارهم وعقولهم
بما سيحصلون من الغنائم وغيرها
وما وعدوا به من جنان سينالوها
من جهادهم في سبيل الله
...................................
وخيرت حينئذ بين عدة خيارات
أحلاها مر وأمر من العلقم
فأما الاسلام أو الجزية أو الهروب
أو القتال والموت بحد السيف
وكانت النتيجة أن افرغت
كل المدن بالكامل منك
كتكريت التي كانت بالأمس
مركزا مهما في الشرق
والشواهد والادلة كثيرة ولا تحصى
وكذلك النجف والحيرة
وغيرهما حواضر و مدن كثيرة
و أمليت عليك تعهدات
وها اليوم المأساة تنعاد وتتكرر
في الرقة والموصل وغيرها
فدمرت الكنائس كسرت التماثيل
صودرت الاديرة وطردوا الرهبان
سرقت الاديرة ونزلت الصلبان
هرب الناس شيبا شبابا صبية ونسوان
طالبين الامن السلام حاملين الايمان
لهم كل الرجاء بمدبر العالم سيد الاكوان
يعينهم على الظلم الجبروت والطغيان
لا بل القسم شارك بالمأساة واضرام النيران
وفي شهر صيامهم حللوا الحرام برمضان
أهذا هو ما علمكم دينكم والقران
تعاملوا هكذا الصحبة والجيران
فلا يرجف لكم طرف أو ترف اجفان
أين شيوخك ورجالك يا موصل
ليرفعوا عكلهم وليبدلوها بشيلات النسوان
وليحلقوا شواربهم من وجوههم
لان الشوارب لا تليق الا لرجال شجعان
كل هذا جرى ويجري....
والعالم كأنه زمرة صم.. بكم وعميان
فلا يسمع ...يتكلم أو يرى
ما يحدث ما يصير ويجري
لأمة وشعب يكره و يهان
يطرد من وطنه مكره غلبان
جذوره ماضية في أعماق المكان
أصبح في غفلة من الزمان
غريب في وطنه والمكان
وغدى البلد ملك لشاتان وباتان
بعد ان أنتشر الشر وعم المكان
وغدى الاوغاد سادة العصر والاوان
والعهدة الداعشية لهم راية وعنوان
ألا بئسهم من طواغيت زعران
أعمالهم البربرية تشيب منها الولدان
سلب أغتصاب ذبح للابرياء كالخرفان
سيظل الصليب علامة لنا وعنوان
نحمله ونطبعه في قلوبنا مدى الازمان
وكل واحد منا كنيسة للمسيح وبنيان
ولابد لهذا الليل البهيم الطويل
أن ينجلي فالضياء بعده يأتي ويبان
اليوم أو غدا لا بد أن يظهر ويبان
فوضنا أمرنا فيك للرحيم الرحمن
فهو العليم بالحال وبه المستعان





177
أدب / بلقيانا....
« في: 16:23 14/01/2014  »
بلقيانا....
ماجد ابراهيم بطرس ككي
يخفت ويضيع
صوتك وصداه
بسكرة شوق مؤلمة
وأنت تحاولي جاهدةً
حبس الدموع وكبتها
قبل أن تذرفها العيون
وتجري على الخدين
وعبر المسافات تبعثي
بضحكات مصطنعة
لتداري بها ما تريدين
حلم بسيط
ورؤية متواضعة
هما رغيف الصباح
وقدح راح المساء
نتناوله ونرشفه بتروّي
نرسله ونبعثه
عبر المكان والزمان
صحبة الكواكب السيّارة
في الفضاء الواسع
والرياح المسافرة
عبر وخلال الاثير
وموجات البحر الهادرة
العابرة كل الحواجز والمتاريس
دون جواز سفر أو تأشيرة
المطّلةعلى حافة أنهماك
في دجى و ظلام ليل
صخب هيجان وثورة البحر
بلقيانا...أنأ وأنت
نتهامس متمنين
أمنيات وآمال
كل خيروأمل بفرح
تبتدأ وتظهر في الفكروالفؤاد
قبل سريانها في العروق
تنطلق برّاقة لمّاعة
ببراعم جديدة
ونحاول جهدنا أن نعرف
كيف نضّمد...ونطفيء
الجرح النازف
والتمزّق المكتوي
بنار الوجد المتّقد
وظروف الزمان والمكان
لا نعرف متى ...وكيف؟
نسافر مع ندى الصبّاح
يظهر في الوجوه المعتلّة
يسكن في العيون
والمقل المنهكة
وأخيراً...
تجري الدموع مدراراً
فتطفيء النار ولظاها
وتأتي بأغفاءة خفيفة هادئة
في زمنٍ خفيِّ ومكانٍ قصيِّ
فتنبت وتخضّر الامال
مثل بذور حيّة نابضة
لتضحي بالغد ظلالاً وارفة
نتفيء...نستظل بها
في واحة الامل المرتقبة
للقائنا... وعناقنا
الذي نتمنى أن يطول
نعم يطول...ويدوم
  في زمننا ومكاننا الآني والآتي


178
سيّدي يا طفل المغارة
يا ملك الملوك
ورب الارباب
يا ملك السلام أنت
أنت يا من أرتضيت
... وبكل تواضع
أن تنزل من علياءك المجيد
وتأخذ جسداً بشرياً
وتتجسد في أحشاء والدتك
البتول الطاهرة مريم
وترى النور في مغارة حقيرة
متواضعة في ذلك الليل
الشتائي البهيم البارد
متخذاّ من مذود الحيوانات سريراً
متدفئاً من حنان العذراء
ورعاية القديس يوسف البتول
ونفس الحيوانات  دفئاً
لكي ترفع من شأننا نحن
الضعفاء في كل شيء
في كل أوان و حين
وتخلصنا من أثامنا و رزايانا
الملوثين بها ومنذ زمن
لا بل لا زلنا سيّدي نتلوث
نعم نتلوث وتزداد مآسينا
وأحزاننا تتضاعف
فما أن نبرأ من جرح
الاً ونصاب بآخر
أقسى وأمضى من الاوّل
نسألك يا طفل المغارة
الحلو اللذيذ أن تأتي ألينا
وتسكن قلوبنا وأفكارنا
فلننظف قلوبنا وننقيها
من كل أدران الخطيئة
لتكون مساكن طاهرة نقية
تليق بالآتي العظيم
ولننشد كلنا بقلوب خاشعة
تعال بيننا أقم عندنا
وخذ من قلوبنا لك مسكنا
فنعرف طعم الهنا
فنحن عطاش وأنت ماءنا
ونحن جياع وأنت خبزنا
فنطلب منك أن تعين
ضعفنا وتسندنا لاننا بك نتكل
وأليك نضرع ونطلب
أن تمّنَ علينا...
لنشارك الفرحة بميلادك المجيد
العجيب والفريد
فها نحن ومنذ زمن
قد غادرنا الفرح والبهجة
ولم نذق طعمها ومنذ حين
أنعم علينا بذلك السلام
الذي وعدتنا به أنت
لكيما ما نمجدك أنت وابيك
وروحك القدوس في العلى
نعم أرسل سلامك الى الارض
فهي قد أفتقدته ومنذ زمن
ولتفض في الناس أجمعين
وفينا المسرة الصالحة
ولننشد مع زمر الملائكة
المجد للًه في العلى
وعلى الارض السلام
وللناس المسرة الصالحة
 
المهندس  ماجد ابراهيم بطرس ككي



179
أدب / لكِ...وحدكِ كان الكلام
« في: 13:12 29/12/2013  »


لكِ...وحدكِ كان الكلام

ماجد ابراهيم بطرس ككي

الكلام الذي لا يصمت  

وكان القلب يخفق لكِ  

وقت أرتعاش حروف  

ومقاطع ...الكلام  

وكانت رؤياي لكِ  

كما هي رؤياكِ لي  

يتعانق رفيف جناحينا  

كمثل عناق الفراشات للزهور  

و كعدو الغزلان في البراري

في مواسم شوق جديدة

وكان تغريد البلابل غير تغريد

يرن ويتردد فوق ألم الجراح

يتوافق و خرير الماء القراح

فأين أنت بعد فراق طويل

بأفق حياتي..أيّاب..و ذهاب!!

كي لا يسكن فؤادي ويهدأ

و لايجف لا ينضب نهر الصباح

يصمت الكلام الذي لا يصمت

وأغدو وحيداً...أجمع

في الضياع... والتيه روحي!

تعالي...أليَ نعم تعالي

في شذى أزاهير الصباح

وعبق وأريج عطرها الفّواح

تغريد وصدّاح البلابل

تعالي مع القبّرات الحالمات

النافضات الليل عن جسد...

وعن بريق براءة طفولة

أختبأت بمفكرة الرحيق

تعالي وأعبري عبر الضلوع

لحظة جديدة مفعمة بالبرق

وغداً يورقه طموح واثق الخطى

من رحم و أصول شرقية

تعالي يا كل ذكريات بيضاء

ويا عروس نعمة خضراء

يا عبق البراءة في مخاض السبيل

و الطريق....
 



180
أدب / للعام الجديد ...
« في: 13:06 29/12/2013  »


للعام الجديد ...




ماجد ابراهيم بطرس ككي




عام مضى ورحل
وعام اخر جاء وطل
 دارت الايام ودارت
الى ان تم وكمل
نعم تم وكمل
لا تكفي لوصفه عبارات وجمل
بما حمل من مآسي واحزان وعلل
والكل بما مر به حائر ثمل
كم من عظيم ونجم فيه أفل
كم من مصيب فيه تاه وضل
وكم كبير رفيع فيه صغر وضئل
اخوتي احبائي
لنعمل جميعنا دون تعب دون كلل
نعم لنعمل دون تردد دون ملل
ولا نبكي على ذكرى اثر وطلل
من اجل العالم
من اجل بلدنا
من اجل شعبنا
الذين انهكهم حزن وتعب
قتل دمار وفتن
لكي ما ينعموا  بخير
نعم بسلام يهل
في عام جديد طل وهل
مليء بمحبة وفرح وامل
وزرع وعلم وعمل
لنحمل رايات نور وشعل
لتنير لنا سبلنا
دون خوف دون وجل
ونبتعد عن ما فرقنا
نعم فرقنا الى طوائف وملل
ولنكون واحدا الى الازل
فنعرف طعم الهنا والحبور دون خجل
ننعم بحياة جديدة مليئةبالسلام والامل
وتمتليء مروجنا الياسمين والفل
لتغادرنا النزاعات والفتن والقتل
نعم لتغادرنا الى الابد
وليعم الارض السلام
لكيما نزمر مع جند السماء
في هذه الايام المباركة والسعيدة
مجدا لله في العلى
وعلى الارض السلام
وفي الناس المسرة
والرجاء الصالح لبني البشر





181
أدب / يا وردة فوّاحة
« في: 21:42 13/12/2013  »


يا وردة فواحة


ماجد ابراهيم بطرس ككي



يا وردة فوّاحة في رياضِ تزهرين 
يا بوح أحرف اليقين
يهمس باعذب تلحين
يفوح منك شذى وعطر الياسمين
بكل شوق هيام و حنين...القمر و البدر ...تنتظرين
ليرجعا ويعودا و لو بعد حين
كتابك مفتوح .... مدوّن بمداد الروح و النسرين
ثوبك و اوراقك مهد فراشة و نحلة
لوّنتهما القبل...مطرزّة بخيوط الامل
انت يا مهد البسمة ولها تبعثين
على نسمات راحلة...مسافرة
انت يا من خلف سحابة تستحمين
و أوراقك الغضّة العذرية تلملمين
لترتدي بعدها حلّم من العبق
فأنت هديتي لــ...........
بات يغفو بين الرمش والحدق
يا زهرة غضّة رقيقة...
أما تخافين على المقلتين من الغرق؟
فالهلال بدر ...يتمّه ليل الغسق
ينتظر لقاء الشمس في الافق
انت رسالة بين قلبين
تحمل زهرتين...غلافها بصمتان
عنوانها قبلتان ...مرسلتان مع الشفق
 
 

182
مقاطع...أبيات......كلمات وحروف مبعثرة


بداية ارجو منكم الصفح للغياب والمعذرة
للّه درّكم يا كاتبات وكتاب الشعر
مما تخط فراشيكم الرائعة
وما تسطّر اقلامكم المبدعة
التي تبهر عيون للجمال مبصرة
وتجذب اذان لسماع انغام مترددة
وتدغدغ شغاف أفئدة و قلوب متلهفة
فتجرك أفكار و أفكار وضّاءة بنّاءة ...نيّرة


يا دجلة الخير يا من حيكِ كالدم يحري في أوردتي وشرايني ....

يا دجلة الخير يا نغماً شجياً اردده في أغنياتي وأناشيدي...

يا دجلة الخير يا لحناً أعزفه بأوتار أعوداي وقوانيني...

يا دجلة الخير يا عطراُ زكياُ يفوح من شذى ورودي وأزاهيري...

يا دجلة الخير يا نبع خير يلوذ به الفقراء والمساكينِ....

مع الاعتذار لشاعرنا الكبير الجواهري لهذه الاضافات



وأذا الأبكم أسترّق للحني ونغمي...أريته ما خطّ و رسم يراعي و قلمي....
......مع الاعتذار للكبير أبو الطيّب المتنبي




 أيها البّحار...المهاجر الى هدفك
 أنشاء الله ترسوا سفينتها في ميناءكَ...
وتلقي بمرساتها في مياهك...
لترتاح وتنال مرادك...
فتخضر وتنتعش روحك...
وتزهر وتتفتح زهوركَ.....
فيفض شذى عطرك ...
فيملاء فضاء الزمان والمكان



 رائعة كتاباتك يا حامل البراع....
لنرى بعد ماذا خيالك يختزن ...
يا لحروفك التي بها أفئدة و ألباب تفتتن...
و بها نفوس و قلوب ترتهن....
دمت و دامت خطوطك و حروفك  ...
التي لا تهدأ و لا تستكن



أشتقت الى  حظنك وطلّتك الوضّاء
وكما يشتاق السحاب للقاء القمم الشّماء
وكأشتياق العليل لجرعة دواء و نسمة هواء
وكأشتياق الايل الى نبع الماء
ومثل أشتياق ظلمة الليل الى قمر وضياء




الحبّ والفرح والحياة
ربيعاً يلهو بأوقاته الولهانين ...
أغنية يرددها المحبين...
و أبتسامة في وجوه الحالمين ...
و شجرة يستفيء بظلها العاشقين .....



ماجد ابراهيم بطرس ككي


183
أدب / أهكذا ... ترحلين؟
« في: 11:45 17/04/2013  »
أهكذا ... ترحلين؟
 
بسرعة ترحلين ... وتغادرين
المكان والزمان
وبراحتك من بعيد ... تلّوحين
دون عذر أو ... سابق أنذار
كل ماضٍ و ذكريات
جميلة ... نيّرة تنسين
و عشرتي ورفقتي ... تهجرين
أيام الوّدِ و الصفاء ... لا تذكرين
في الافق البعيد ... تتوارين
رويداً رويدا ً... تختفين
كتيه و سراب ... تبدين
 
****
في صحراء مترامية واسعة
يأكلني نار الوجد والشوق
ويعتصرني أسى وحزن
الهجر البعاد ...والفراق
إن كان المكان لا يتسع لكلينا؟
لماذا لا نرحل... معاً؟
فلا أتسمّر و أتجمّد بمكاني
واقفاً وحدي حائراً بزماني
منتظراً ...في محطة الانتظار؟
الانتظار الممل ...والقاتل
وأيامه التي تغور في الاعماق
يسجل و يكتب بأوراقه
أغرب القصص و الروايات
 
****
أهو درب مخطط و مرسوم لنا
نمهده ... نحضّره ونعبده
بأفكارنا وعقولنا قبل أيادينا
وبأضافر كأنها جمر نار
نبردها بنسائم ليل عليلة
نفتح نوافذنا لتنساب بكل حريّة
ننتظر هطول ونزول الغيث
قطرا ً... دمعاً كنبعٍ غزيرٍمتفجر
يجول بيّ ويجول الفكروالخيال
وتزهر وتخضّرفي الفؤاد
ذكرى وحنين شوقٍ
متلهف منتظر للقياك
لِمَ لم نعرف رونقها وبهائها
عندما كانت تطوّقنا بذراعيها
لكيما تخلّصنا وتبعد عنّا
كل وجلٍ بردٍ و ... همُّ أنتظار
 
****
ليت شعري
متى ستشرقي على ليلي؟
وتزيلي كل ظلامه ودجاه
متى ستحضنيني كي أشعر
براحة ودفء حنانكِ
فأنا من شرفتي أتطلع لمداكِ
ففؤادي متلهف للقياكِ
وعيناي ترقبان خطاكِ
تحاولان جمع معالمكِ
فهما كمرصد يخترق
حواجز الظلام الحالكِ
في أقسى الظروف وأصعبها

المهندس
ماجد ابراهيم بطرس ككي
كاليفورنيا  سان دييغو



184
زاوية خواطر / أنتظار...و أستقرار
« في: 12:15 11/04/2013  »
أنتظار...و أستقرار

أنتظار ...و أنتظار
كل ما عليك...
هو أتخاذ القرار
بالتوقف...في المحطة
والأنتظار
مع الكل تقف قي المسار
لا تخف...لا تفزع
أو تجزع
ليس هناك ...أشرار
لا تفكر أبداَ...في الفرار
فهناك الكثير الكثير
من الاخيار
حتماَ سيأتي يوماَ  ما
القطار...
ويضعك في المسار
يصل بك الى حيث
الامان والاستقرار
بعدها يأتي البناء
...والاعمار
تعرف طعم الهنا والفرح
ليل...نهار
تنسى كل أسى...حزن
قاسيته ...مرار
وما مرّ بك...و دار
من مآسي   صعاب
...ودوّار
تاه بها عقلك وطار
لن يبقى حينها أبداَ
ظلام ...و أسوار
ولن يكون هناك
خراب ...و دمار
جدران...و أسوار
تيه في البحر ...و دوار
لك فيه كل الخيار
فكل شيء غدى واضح
مفتوح ...ونهار
تصبح بعدها انت
كمنار ...و فنار
يشع منط نور ونار
يهتدي به كل...
ملاّح...سفّان وبحار
ضائع...تائه و محتار
وباحث عن
رسو الى برَ الامان
...والأستقرار

المهندس
ماجد ابراهيم بطرس ككي
كالفورنيا   سان دييغو





185
زاوية خواطر / قصيدتان
« في: 15:25 09/04/2013  »
سفّان...
 
سفّان متمرّن
...متمرّس
ما سأل يوماً
عن جهة الأبحار
فهو خبيراً
...ضليعاً
بكل البحار
عليماً بألف
مسار ...ومسار
ما شعر يوماً ما
بصداع أو دوار
 
 
لن...
 
لن أتركك بعد اليوم
نعم لم ولم أتركك
مجهولة ...مبهمة
أنت يا غابة
الهيام والعشّاق
سأعلن عنك
في كل مكان
هنا وهناك
وأينما وطئت قدمي
وحل بيً الترحال
و زمان
الآن وغداً
وكل أوان
وأثبت علامات
وأشارات
ليهتدي بها القادمون
في غدٍ آت
...آت
 
المهندس
ماجد ابراهيم بطرس ككي
كالفورنيا  / سان دييغو


186
أدب / رحال
« في: 09:17 08/04/2013  »
رحال أنت... رحال
مهما طال بقاءك
بمحطة الانتظار هذه
اليوم أو غداَ
أنت   رحال
لا محال
لن ولم يبقى
الاّ ذو العزة و الجلال
له فقط يليق
المجد البقاء والكمال
رحال أنت رحال
لاقيود هنا
ولا أغلال
فالكل حر  في
فكر  ومقال
علوم  و أعمال
أخلاق  و خصال
هي كذا تراها
الدنيا   سجال
يوم  لك
وآخر  عليك
هكذا تضحي وتمسي
الحال و الاحوال
تدور وتدور
على هذا المنوال
رحال  أنت رحال
ذكر  طيب
وكل خير
يبقى يتردّد ويرَن
أبداَ ولا يُزال
لمن أجاد و أتّقن
حسن وخير الافعال
 وبرّ  الاعمال
وعن طريقه كلّ
شرّ  كره وبغض أزال
حاضراَ يقظاَ كان
في أية لحظة
لتلقي و أستقبال
الزائر المنتظروالمرسال
رحال  أنت رحال

المهندس
ماجد ابراهيم بطرس ككي
كاليفورنيا   سان دييغو


187
أدب / ايام مضت
« في: 11:52 06/04/2013  »
ايام مضت
 
ايام مضت وايام
لا بل اعوام مضت واعوام
منذ ان وطئت الارض
اقدام الاقزام الغزاة
ومن حسبوا لها خلة
واحباب ...وارحام
بعد صدور القرار والاحكام
وتنفيذها بالكمال والتمام
غادرنا سرب الحمام
وطوقنا بسور وحزام
تركنا الامن والسلام
وكذلك ضوء النهار
اضحت حياتنا وغدت
ليل دامس وظلام
وغدى كل شي حطام
نعم حطام وركام
قصور وبيوت عظام
اضحت وغدت بقايا
من احجار ...تراب وركام
ومن وصف حالنا
حتى الحبر جف
نعم جف ونشف في الاقلام
لا حب لا فرح بقى لنا
لا اتفاق تفاهم لا وئام
فقدنا كل تناغم
كل انسجام
اصبحنا نعيش الحياة والايام
دوما في تشاجر وخصام
اصبحنا نتلقى نتجرع
في كل لحظة سهام
وموت بطيء زوؤام
يتكرر كل يوم
بعد ان سكننا
العراء والخيام
حسرات نطلقها وزفرات
وآهات ...  والالام
حتى الحلم علينا اصبح حرام
كل ذلك حدث ونحن
نيام....نيام
منذ ان غادر ورحل عنا
سرب الحمام

المهندس
ماجد ابراهيم بطرس ككي
كاليفورنيا   سان دييغو
 




188
أدب / هنا وهناك... في العراقِ
« في: 12:46 05/04/2013  »
هنا وهناك... في العراقِ
ذرّات من رملً... قاسي
متغلغلُ في داخل الأحداقِ
وصدءاً من أدرانِ... الماضي
متجذر متعشعش... باقٍ
بعقولنا وضمائرنا في الأعماقِ
وأفئدتنا ما عادت مشرعة
بل سُدّتْ بأقفال محكمة الأغلاقِ
وغدت أقسى من حجر الصوّانِ
ما عاد يهمّها حياة... حبٌ وأشواقِ
لم نعدد أمّاً ولا مدرسةً
فما عاد فينا ولا بقيَ
شعباً طيبَ الأعراقِ
ورافدينا غدت ملوّثة
ما عادت تحمل ماءً رقراقِ
أيامنا أضحت داكنة
ما عادت الشمس تعطيها
نوراً وضاءاً وأشراقِ
بعد أن أمتلأت ساحتنا وغصَّت
بكلِ غازيٍ ومعتدِ أفّاقِ
وقتلةِ... مجرمينَ وسرّاقٍ
وآخرين لا هَمَّ لهم سوى
نشر الفتنة والشقاقِ
بعد فقدهم لكل ذوقِ
وحسٍ وطني خلاّقِ
وغدوا بكل جدراة
مصدر الخصومة والنفاقِ
متى نتخلّص يا وطني؟
نعم متى نتخلّص...؟
من هذا السعير... الحرّاقِ

المهندس
ماجد ابراهيم بطرس ككي
كاليفورنيا  سان دييغو



189
قام المسيح له المجد حقا قام
نعم قام المسيح بعد ثلاث
تغلب المسيح على الموت
وقام ...وترك القبر فارغ
نعم نؤمن ونعترف بذلك
لا بل اساس عقيدتنا
هي قيامة المسيح
مخلصنا
بارينا
منجينا
معزينا
نعم هو مخلص البشر
وباري الانام
ومنجي كل من سقط
ووقع في الخطايا والاثام
ومعزي كل حزين
مكسور الخاطر ومتألم
تحنن علينا يارب
بجاه قيامتك المحيية
نعم تحنن علينا نحن
الساقطين
الخاطئين
المتألمين
المائتين
!!!متى نقوم من سقطتنا
الكبيرة هذه
يوميا لا بل كل لحظة
لنا سقطة وسقطة
في هذا العالم الردي
!!!نعم متى نقوم ونقوم
!!!متى تغفر لنا يارب
انت الذي ارسلت لنا
ابنك الوحيد ليخلصنا من خطايانا
فأننا ملوثون بالخطيئة
منذ أن وجدنا
في هذا العالم الفاني
ولا زلنا لحد الان
لا بل يزداد ويكبر
تلوثنا بخطايا وخطايا
كل لحظة واخرى
في هذه الايام العصيبة والمريرة
!!!نعم يارب متى نبرأ ونتطهر
!!!متى نفرح يا رب
نعم متى نفرح
فأننا متألمين كثيرا
خصوصا هذه الايام
من كثرة الاحزان
والمصائب
ومكسوري القلب والخاطر
من حالنا ووضعنا العصيب
والمتعب خاصة هذه الايام
حيث نتألم ونحزن يوميا
لابل كل لحظة ولحظة
للظروف الصعبة والمريرة
التي نعيشها هذه الايام
!!!متى نقوم ونحيا
نعم نريد الحياة معك
لا نريد الفناء والموت
فأننا نموت ونموت
يوميا نموت مع كل
خبر نسمعه عن قتل اوأختطاف
ابنائنا ورجالنا
ورموزنا
الذي بالامس القريب
ودعنَا
أحدهم بالجسد
المثلث الرحمة
مار بولص فرج رحو
ولكن روحه الطاهرة
ستظل تنير لنا دروب ودروب
نعم ودعنا بعد أن
خطف وأغتيل
دون سبب أو جريرة
فيا رب يامن غلبت الموت
وكسرت شوكة الخطيئة
بموتك على الصليب
وقيامتك المحيية
بجاه قيامتك المحيية
أعنا يا رب
كن معنا على الدوام
ساعدنا لكي نقوم
من سقطتنا نحن الساقطين
أغفر لنا نحن الخاطئين
أمامك كل حين
فرَحنا وأمنحنا سرورا
نحن المتألمين
أحيينا وأرجع لنا الحياة
نحن المائتين
لانك محيي الموتى
وأبعد عنَا وعن رموزنا
كل شر وأذية
لكيما ما نمجدك ونسبحك
ونسجد لك الان وكل
أوان وحين
والى دهر الاهرين
ألست أنت القائل لنا
 
كل من يؤمن بي وان مات فسيحيا


المهندس
ماجد ابراهيم بطرس ككي
كاليفورنيا   سلن دييغو

 


190
أدب / سأأتي
« في: 11:57 29/03/2013  »
سأأتي
 
سأأتي المساء لأُعرف بكياني
فخير الكسب ما طّيب خصالي
وحسَّنَ بالبِّر أفعالي و أعمالي
سأأتي المساء لأصل الذرى الشمّاءِ
سأأتي المساء وكل حين وأوانِ
سأأتي المساء لا أرى إلاّ
كوكباً بدراً ينير الليل
فيمحو الظلام ودجى لياليه
ويمهد السبيل أمام السائرين
لكي لا يعثر أي
من أبنائي السالكين
سأحلق في الفضاء حتى
أتزين  بالكواكب الناصعات
لن ولم أهن,أكلُّ و أملُّ
مهما كثرت وأزدادت الصعوبات
لا ولم أكون لحظة ما ضعيفاً
فألوث بالغريب محرماتي
أنا العراق كوكب المعالي
أرض الرافدين والخير أرضي
أنا العراق ملك القوافي
ومصباح فصاحة اللغة المنير
بالأمس كنت كذلك
وحاضري هو الاخر كذلك
وأجاهد لأكون غداً كذلك
فمني الخليل والسياب والزهاوي
والجواهري والرصافي  و..........
وغيرهم الكثير الكثير
لو ذكرتهم كلهم لما
كفت لذلك صفحات و
صفحات وسجلات ووفت
والعذر كل العذر من
الذين لم يتم ذكرهم
من أبناء الرافدين
حيثما كنتم في الهور والسهل
في الصحراء ...الوادي والجبل
أبناء الامس واليوم وغداً
فيحق لبلدكم أن يفخر بكم
وكذلك أنتم لكم أن تفخروا به
فأنتم عزِّهِ ومجدهِ
سأأتي وأأتي وأاتي
ولن أعيد الكرّة وأغيب
سأحضر في كل  ألمحافل
ولن أغيب ثانية أبداً
 بالأمس ...اليوم وغداً

المهندس
ماجد ابراهيم بطرس ككي
كاليفورنيا   سان دييغو


191
أدب / اليوم....وغداً أمر
« في: 15:40 28/03/2013  »

اليوم....وغداً أمر


اليوم كرّ وفرّ
وغداً أمر وأمر
معذرة يا أمر
ؤ القيس
فغدونا كلنا سكارى
بلا راح ولا خمر
بعد أن اكفهر
وغدى حالك الظلام
وضعنا و الامر
أستفحل الكره والشر
وحل محل الود والخير
هذا كان نصيبنا و القدر
نعم غداً سيحدث أمر
فغداً ستشرق الشمس
ويضي نور ويلوح فجر
لابد لهذا الظلام من
أن يمحق و ينكسر
فيندمل جراح الامس واليوم
بعد أن يفنى ويمحى الغدر
قد لاح في الافق القريب
فرج كبير وبان النصر
غداً سيذوب ظلام الليل
في بحر نهار خير
لا يعرف له مستقر
غداًسيكون عالمنا جديد
يفوح في كل بيت عطر
به نعيد الفرح الراحل
الذي طواه وغيبه الدهر
غدا يلتئم جرح قد تعاظم
فيه نزف الدم كالنهر
غدا في ضحى روابينا
يشدو البلبل الفتان والطير
سيندحر رعاة القتل والدمار
وهواة الشر والغدر
أمامكم يا أبطال العز
رعاة نور الحق والبر
ويسحق كل خراب
شر الامس والغدر
وتعلو راية العز
خفاقة يحملها بطل حر


المهندس
ماجد ابراهيم بطرس ككي

كاليفورنيا


192
أدب / أنا هو
« في: 08:47 23/03/2013  »
أنا هو


أنا الطيف الذي مر عليكِ
أتيتك من وطني الجريح
من بلاد الرافدين
من سوريا من مصر
من........
جئتكِ من الشرق الحزين
لوحت شمس بلادي
بشرتي فغدوت أسمرً
ظروف حياتنا هنا
منذ سنين وسنين
جعلتني أشك في كل شيء
لم أكن كذلك أبداً
حزين  متألم أنا
منذ زمن ولم أزل
فأيامي وسنيني
آلامتني ولم تزل
بسبب ما نرى ونسمع
نشاهد ونشهد
لأعمال شريَرة
خطف وقتل
تهجير وسلب
تشريد ونهب
لأمة وشعب
أنتمي لها بكل فخر
كل هذا جعل مني
فضولياً
مراقباً
محاسباً
لأعرف كل شيء
بدقائقه وتفاصيله
وأراقبه
وأحاسب عن كل
هفوة وغلطة
تصدر هنا أو هناك
بحثت عنكِ في
الصفحات والمواقع
وقرأت لك كتاباتِ وكتابات
 دللت نفسي
لأعرف مَعزَتي عندكِ
غضبت لكي ما
تقومي بتهدئتي
زعلت لكي ما
تتصالحي معي
حبيبتي أحبكِ بجنون
وبهيامكِ أنا مفتون
للقاءكِ أنا
مشتاق مشتاق
بأبتعادكِ عني
وتجاهلكِ لي
يصيبني الجنون
لا حاجة لاصفح عن أسمي
فحتماً انتِ تعرفينني
لانني أراك أكلمكِ دوماً
حبيبتي أريد أن
أضعكِ في قفصٍ
لا لأقيد حريتكِ
بل لغرضين في نفسي
لتكوني لي وحدي أولاً
ولأحميكِ ثانياً
نعم لأحميكِ فكل شيء
هنا غدى مخيفُ
نعم مخيفُ  ورهيب
حتى نسمات الهواء
أصبحت ملوثة ومسمومة
وأغار عليكِ   ... نعم
أغار عليكِ حتى
من طير الحمام
لكِ الحق أن تخافي
عليَ من المتاهات
 وما أكثرها في عالمنا الردي
فما أن نخرج من واحدة
 ألاَ ودخلنا في أخرى
وهكذا تمر أيامنا وليالينا
ومهما حاولت أبعادي
عن الجراحات فلن تقدري
فأننا في كل يوم
لابل كل لحظة
نجرح...   و نجرح
ما أن يندمل ويشفى جرح
حتى نصاب بجرح آخر
أعمق و أمضى من الأول
وهكذا نحن على
هذا الحال والمنوال
منذ سنين وسنين طوال
أمَا عن غدر ألايام
فحدثي  نعم حبيبتي
حدثي ولا حرج
فهي كثيرة وكثيرة هذه الايام
تأتيكَ من جار و صديق  وعزيز
أنقلب في لحظة من
الزمن وغفلة ألى
ذئبٍ خاطف غدَار
ووحش كاسر  شرير
يتحين الفرص لينقض عليكَ
فأي حب أي سلام
حبيبتي بقى لنا
في هذه الديار والايام
بعد أن كثر وأزداد
قاتلينا وصيادينا
الملوحين بالبنادق والسكاكين
وها مرادهم
يوما بعد يوم يتحقق
بتهجير وخطف وقتل
حمامات السلام
في وطن كان فيما
مضى واحةَ
حب ووئام
أمن وسلام

المهندس
ماجد ابراهيم بطرس ككي



193
أدب / بشراكَ
« في: 16:25 19/03/2013  »
بشراكَ

بشراكَ بالخير يا وطني بشراكَ
فالله تعالى قد أختارك وأصطفاكَ
لغدكِ الوضَاء المشرق في علاكَ
الهوينا الهدوء والهوينا بخطاكَ
حذار حذار من العجلة بممشاكَ
كي تبلغ وتصل بأمان لسماكَ
الكل خطب ودَك ورضاكَ
متشوق متلهف دوما للقياكَ
متيم في حبك هيامك و هواكَ
كلنا في تيه دوَار ضياع لولاكَ
غدونا مرضى و لا مداوي لنا سواكَ
محلاكَ متربع في مجدك محلاكَ
فها الخير جاءك و أتاك و وافاكَ
والكل مدرك لذلك أيما أدراكَ
وسع شمل وعمَ للكل فضاكَ
غنانا نهل و أزدان من غناكَ
أمنا وسلاما طلبنا من حماكَ
فأينعت وأخضرت و أزهرت رباكَ
وشعَ نور وضياء منك في علاكَ
رحماك بنا في زمننا هذا رحماكَ


المهندس
ماجد ابراهيم بطرس ككي



194
لنصرخ

بأعلى صوتنا
أحبتي الكرام
في بريتنا
نعم لنصرخ ونقول
توبوا فقد أقترب
ملكوتنا
وأعدوا له
طرق وسبل
قويمة ومستقيمة
بعد أن غصت بريتنا
وأمتلأت
بألوان و ألوان
من حقد شر كره
بغض نميمة
..و..
بعد أن غدت بريتنا و
أصبحت غابة
نعم غابة يستأسد
من يظن نفسه قويا
على كل مسالم
ويحاول لا بل يسلبه
حريته وحياته
فها ألف صوت وصوت
يصرخ ويشتكي
في العلياء من
ظلم وتعسف
قاتليه ومضطهديه
كما صرخ صوت هابيل
ظلم وتعسف أخيه قابيل
كفانا غيَا وظلما
نعم أخوتي الاحباء
كفى كفى كفى
فقد فاض وفاض وفاض
الكيل لم يطفح فقط
وبلغ السيل
أكثر ما يكون من الزبى
بعد غابت وغادرت
كل المثل والقيم
والشيم والخصال
الانسانية الحميدة
من بريتنا
واتى وحضر اليها
ألوان و ألوان
من خصال ومثل
غريبة عجيبة
وكانت النتيجة
مصائب كبيرة وعظيمة
فأنقلب جار وصديق الامس
في لحظة من الزمن وغفلة
الى وحش كاسر شرير
يتحين الفرص لينقض
على جاره وصديقه
لا رحمة شفقة
سلام و لا مودة
بقيت لنا في بريتنا
أحبتي الكرام
فلنرحم أنفسنا أولاً
ولنرحم غيرنا
لنشفق و لو قليلاً
على بعضنا البعض
لنملأ قلوبنا ود ومحبة
كي نعيش أخوتي
كما يريد لنا
أبانا السماوي
بأمن وسلام
فرح ومحبة
و وئام

المهندس
ماجد ابراهيم بطرس ككي



195
زاوية خواطر / عذراً
« في: 16:24 19/03/2013  »
عذراً
عزيزتي لأقول لك
نحن نعيش في عالم ردي
وزمن أردى منه
نعم في عالم أضحى غابة
يظنها البعض انها
عالمه الفريد
يتقوى ويستأسد على
كل أمين ومسالم
يحاول لا بل يسلبه
كل شيء جميل
ويطفيء كل شمعة
منيرة وضاءة
تنير الطريق وتمهده
للسالكين والسائرين
ويقتل كل نفس وفكرة
خيرة بناءة طهور
بعد أن نصب نفسه
قاضياً وجلاداً
ووضع له شريعة
بحسب هواه
وأخذ يقضي ويقاضي
يسجن يقتل ويعادي
عذراً
عزيزتي أن أقول لك
وكلي أسى وحزن وأسف
أندحر الخير أمام الشر
غاب الحب والوئام
من نفوس الناس
رحلت وغابت البراءة
من العيون وحل محلها
نار متقدة و شرر متطايرة
وغدى الكره والتقتيل
محل المحبة والسلام
في قلوب البعض ممن
حسبوا على البشر
عذراً
عزيزتي لأقول لك
لا شهامة ... أخلاص
وفاء بقي لهم
من شيمو خصال الرجال
تهاوت وتشتت الأفكار
والقلب المنكسر لم يعد
يقوى على تحمل ألآلام والآلام
لا قطرة من دمع بقيت
في مقل العيون
فكلها يبست ونشفت
نعم نشفت حتى
غدد الدمع في العيون
لكثرة البكاء والنحيب
من أحزان وأحزان
تمر علينا كل يوم
لا بل لحظة اثر لحظة
عذراً
عزيزتي عن أي شر أحدثك
فمن كثرته لا أستطيع
أن أفرق بين شر وشر
وأي لون يكون له
أأخضر أم أبيض
حتماً أسود هو وأسود
لا بل حالك السواد
وطعمه أمَر و أمَر
من العلقم
كيف تحاولين الأبحار فيه
وها أمواجه الشريرة
تتلاطم ببعضها البعض
يتيه فيه ويغرق أمهر السباحين
أي قوس قزح زاهي
هي صورة الدنيا
وألوانه كلها غدت وأصبحت
سوداء سوداء سوداء
عذراً
عزيزتي ان جعلت
قلبك ابيضاً
فذلك لكي لا أقتل
فيه ألأمل
وفي روحك وضميرك
الحياة والحب والحق
عذراً
عزيزتي ان لم أكلمك
عن المقنعون ومايتخفى
فيهم من حقد وبغض وكره
الابالسة الشياطين
فلانهم يفصحون عن أنفسهم
بأعمالهم الشريرة
وافعالهم المشينة
عذراً
عزيزتي أو ليس من حقي
أن أخاف لكي لا تغرقي
انت والاخرين
في وحل عالمنا الردي
الذي يزداد يوما بيوم
يطغى ويطغى ويستفحل
لا داعي لنأتي وننظر
فنحن نشهد ونشاهد
كل يوم ألوان وألوان
من الزيف والكذب والنميمة
فها يهوذا يبعث
من جديد في عالمنا
ليبيع سيده
نعم فكل يوم تباع هنا
حرية وحياة الانسان
بحفنة من الفضة
فوا أسفي على عالم
أضحت فيه حرية
وحياة الانسان
أرخص ما يكون
ترين عزيزتي كيف
يسقط ويتهاوى
عالمنا وبسرعة
الى هاوية لا قرار
لها واضح وظاهر
ألا رحماك ربي رحماك
بهذا الشعب المسكين
الذي لا حول له ولا قوة
عذراً
عزيزتي ان اوجعتك
فمن حرصي الكبير عليك
فانني من بعيد اراقبك
لأبعد عنك كل حقد
بغض وكره وشرور
لكي ما تنعمي دائما
براحة وأمان
هناء وسلام
وعذراً وعذراً وعذرا

المهندس
ماجد ابراهيم بطرس ككي


196
سيّدي قداسة البابا

سيدي قداسة البابا بندكتس
يا لك من شيخ حليم
يا خليفة بطرس العظيم
ويا ربان الكنيسة الحكيم
ياحامل مشعل الايمان القويم
ممثل فادينا معلمنا يسوع
العطوف الحنون الرحيم
كيف لا وانت قدوتك
هو رب المجد العظيم
الذي ارتضى وبتواضع
ان يلبس ناسوتنا الوضيع
فها تثبت بأنك خير تلميذ
خير وأحسن متعلم و متعظ
في مكاننا و زماننا الحالي
وعامنا المتألم والاليم
ها انك تعطي وبفرح عظيم
درس ولا أعظم الدروس
فهل هناك من تلاميذ
ليتعلموا ويعلموا
عظة ولا أقوى المواعظ
وهل هناك من سامعون
ليعضوا ويتعضوا
لله درك من رجل عظيم
ومن قائد رائع وحكيم
أعطى مثالا للحكمة
وغدى قدوة لمن يريد
أن يقتدي ويحتذي به
خطط ومهد طريق وسبيل
واضح سهل مستقيم
لكي لا يعثر أحد
بل يصل الى الهدف المنشود
فيسلكه الكل بيسر
وهو بالامور خير عليم
حادي ركب عظيم
تنحى جانبا بعد أن
عرف وعلم بأنه
لم يعد قادرا على القيادة
قبطانا حكيما حليما
سلم دفة السفينة
بثقة عالية عظيمة
وكل همة قوية وعزيمة
في أوانها دون تأخير
لتصل الى بر الامان
بأمان ...سلام و طمأنينة
يا لايثارك وتضحيتك الكبيرة
ستظل ذكراك ناصعة بهية
في الديار البطرسية
الان وكل اوان وحين
تتناقلها الاجيال...
جيل بعد جيل
الا أعطاك الرب ومنحك
سيّدي قداسة الحير الجليل
العمر المديد و الصحة والعافية
لكيما تسبحه وتمجده
هنا في هذه الدار الفانية
وغدا بعد عمر مديد
في الدار الازلية... السرمدية
مع القديسيين والزمر الملائكية


المهندس
ماجد ابراهيم بطرس ككي

197
أدب / العزيز العائد من غياب
« في: 15:01 11/02/2013  »
العزيز العائد من غياب
 
شكرا لك يا أيها
 الحبيب ...العزيز
ايها  العزيز العائد ...الغيث
من غياب طويل ....طويل
يا من لطلبنا ودعوتنا أستجبت
نعم شكرا وألف شكر
كونك قد عدت وطللت
نعم عدت لبلدي
 و بقوة انهمرت
ولو بعد ...زمن ليس بقصير
وشكرا.... و تبجيلا
 لمن بعثك وأرسلك لنا
نعم كل الشكر والتقدير والتبجيل
للخالق العظيم ...مدبر الكون
الذي حاشا له أن ينسى
خلائقه ...ضائعة تائهة  
منسيّة عطشى ...وجائعة
فيا لها من عودة رائعة
ويا لها من طلّة بهيّة
فها تباشير الخير لاحت
البشر...الانعام والشجر
راحت... وأستراحت
وشقوق الارض غابت
الامل والحياة في
عروق الارض قد بعثت
وعلامات الفرح  عادت
لوجوه الكّل ... وأنتشرت
فمياه الخير والعطاء سالت
الانهار والوديان  قد ملأت
السهول والروابي أخضّرت
اغصان الاشجار قد أحتيت
بعد ما كانت قد ماتت و يبست
و البراعم فيها قد تفتحت
الورود والازهار تفتحت
وعطر شذاها الزكي نشرت
والحياة للكل قد عادت
كل ذلك تم بعدعودتك
فكن معنا دوما أيها
الحبيب العزيز ولا
تعيد الكرة ثانية وتغيب
عنا أيها القريب العجيب
فحياتنا بدونك تغيب
افأستمع لنا واستجيب
انت يا أعز حبيب
 
المهندس
ماجد ابراهيم بطرس ككي
10-2-2013


198
أدب / سراب و وهم
« في: 10:54 08/02/2013  »
سراب و وهم
نعم سراب و وهم
يركض وراءه البعض
...................
لما كل هذا
القتل التخريب والدمار
الحرائق والنار
دماء ودموع تسيل كأنهار
اطفال تقتل او تيتم
نساء تثكل او تترمل
رجال شيب وشباب تقتل
بيوت تخرب وتدمر
خضرة تجفف وتيبس
زهور و ورود تذبل
يا للخزي نعم و يا للعار
يا لهذا الشنار...الشنار
الذي اتى به الاشرار
القادمين من خلف الاسوار
مكممي افواه الاحرار
خاطفي الحياة من الابرار
مرحى والف مرحى
للابطال وللشهداء الاطهار
الذين ما ارتضوا
ان تذل وتهان الدار
فدافعوا وذادوا عنها بهمة
عزيمة عالية واقتدار
من اجل اي شيء
كل هذا الدمار والنار
وها دروس لكم وعبر
هناك لدى الذين سبقوكم
في مصر و...و...
فلا راحة هناك
لا خير ولا امان
فوضى تخبط فلتان
ان كان هذا هدفكم
فبئساه من هدف
وبئسها من حرية
وبئس الديموقراطية تلك
ان كانت كذلك
فلا اهلا ولا سهلا بها


المهندس
ماجد ابراهيم بطرس ككي

199
أدب / آهٍ منكِ يا كلمة من
« في: 13:32 29/01/2013  »
آهٍ منكِ يا كلمة من
أحرف أربعة.... رائعة
حاء:حبّ ...ودً وتفاني
راء: ربىً وقِمم عالية
ياء: يُمنٍ وبركات
هاء: همم و عزائم
ما أحلاها من أحرف تبدء
بها كلمات بديعة جميلة
فلا أعظم من المحبة
ًأحبوا بعضكم بعضا)
(كما أنا أحببتكم...
ولا أروع من التربع في
العلى والروابي والقِمم
حيث يمكنك رؤية كل شيء
ولا أجمل من اليُمنِ والبركات
نتمناها...ننالها ونحظى بها
ولا اقوى من الهمم والعزائم
نشحذها ونشدها
نعم آهٍ منكِ يا حرية
فبالأمس بأسمكِ
كم رقاب حزّت
وكم أرواح أزهقت
وكم من دماء أريقت
وكم من أفواه كممت
ولكِ وضعت أبواب
لا تدّق وتفتح الاّ
*بأيادي مضّرجة بالدماء
 ونحن في القرن الواحد والعشرين
واليوم مع كل الأسف
في عالمنا حيثما تولي وجهكً
شمالاً جنوباً شرقاً او غرباّ
وفي شرقنا العزيز
تتكرر وتعاد المأساة
فبأسمكِ يا حرية
تهدم المدن والحواضر
تفجر المساكن والمعابد
تقتل وتيتم الطفولة والبراءة
تثكل وتترمل النساء
تقلع الاشجار و تحرق الخضرة
تقتل الحياة و تفنى
...............
كم أنتِ بالمقابل لفظة
جميلة نقيّة... بهيّة
ونغمة عطرة... شجيّة
وعطر زهرة ناظرة زكيّة
ِكم ثمينة أنت
فأنتِ روح الانسان وأنفاسه
أنتِ فرصتنا لنكون أفضل
أنتِ أفضل أمل على الارض
كما قال المهاتما غاندي
وأحسن طريق لأنجاز
وأكمال كل أعمالنا
يا لكِ من مفردة ساحرة
تعطي للحياة زهوها وعطرها
أن عرف الكلّ معناها
وفهم حدّها وحدودها
وأحتكم لها ولمبادئها


المهندس
ماجد ابراهيم بطرس ككي




200
زاوية خواطر / تعال
« في: 21:46 25/01/2013  »
تعال

تعال يا عزيزي
و أخي
ضع يد
بيدي
فأنت لي
ظهري
عضدي
وسندي
لنذود معا عن
بلدك و
بلدي
وطنك و
وطني
ولنشكل له سور
من جسدك
و جسدي
ونفديه بدمك
و دمي
فلغير رايته لم ولن
ننحي
نطرد كل غازي و
معتدي
غريب و قريب
أو أجنبي
فيا بلدي
و وطني
عزك وعلاك
هدفي
عز وأغلى
مناي
و
مقصدي
مطلبي
ودونك يا بلدي
أضحي
بمالي
كل غالي و
دمي
لكيما أراك
تبلغ سماك
في الاعالي
وأليها تصل و
تهتدي
وقتها نفرح
وننتشي
لاننا أليك يا
بلدي
و وطني
وبكل فخر وشرف
ننتمي
فبكِ ومنك وفيك
نغني
نغتني
ونقتدي
غير خيراتك ما
نشتهي
دون ماءك ما
نرتوي
أو
نستقي
على ثراك
وبأحضانك أخيرأَ
يا وطني
بفرحٍ وراحةٍ
نرتمي





المهندس
ماجد ابراهيم بطرس ككي


201
أدب / محاولة لقراءة فنجان
« في: 14:03 24/01/2013  »


محاولة لقراءة فنجان



ماجد ابراهيم بطرس ككي



من غربتي
....أعود أليك يا
أحمل براحتيّ
قصص من ألـ...
في عينيّ ...صورة جميلة
وبفؤادي ...زهرة
نيّرة...فوّاحة
تسطع وتلمع
تضيء وتنير لي الطريق
وتعطّره بعبق شذاها
يسقي عطشها التائه
ما بين كلماتي و حروفي
ترحل عن عينيّ
وقلبي
مثل ...ببغاء
كبرت ...تمرّدت على
نشيدي ..و ترتيلي
...أسدلت جفوني على
فغدوت وحدي
أجري في ظلمتي
و أسرع بخطواتي
أطاول و أحاول أللحاق
بخطواتك
أيها الصوت المتردد
من بعيد آت ...بعيد
لماذا تهّز كياني
فتتناثر كلماتي
تتبعثر حروفي و
علاماتي
فتسقط كل أشعاري
وتصبح كرسم في فنجان
أحاول و أحاول قراءته
فأقول وأتمتم و أقول
ما عندي في الغيب
وما أخفي
في القلب ...الخاطر و
الفكر







202
زاوية خواطر / سنوات عشر عجاف
« في: 20:48 23/01/2013  »
سنوات عشر عجاف

سنوات عشر عجاف ...عجاف
مرّت عليك سيّدي يا عراق...العفاف
ايها العزيز الاقرب للقلب من ...الشغاف
وانت تراوح في مكانك دون تقدم أو انعطاف
أنت يامن كنت في موقع رفيع ...مناف
وكنت للغريب مرحبا و...مضياف
شعبك لا زال يعيش على...الكفاف
هذا معروف للكل  معلوم وليس... بخاف
وواضح للكل وضوح الشمس و...شفاف
خيراتك وفيرة وغيثك غزير ...رعاف
جعلوا منك للفقراء يبس يباب...وجفاف
وهم فيما بينهم متفقين ظرفاء...لطاف
بعد أن أستشرى الفساد وأضحى يجري كالسمّ...الزعاف
في عروق قادتك الجدد ومسؤوليك...الظراف
فهم في السرقة والنهب خفاف...خفاف
يغرفوا بالملايين ألالآف مؤلفة...ألالآف
ويقطفوا من الخيرات لهم قطاف...قطاف
فلا يرف لأحدهم جفن أو...يخاف
أمام الملأ لكل منهم ألف خطاب...وهتاف
متى يحنوا عليك ويكونوا ...عطاف
ويتركوا خلفهم كل حقد غلٍ و ...أنحراف
وتكتل... تجمع طائفي و ...أصطفاف
ليكونوا موحدين دونما أيّ ...أختلاف
وللصالح العام لن يكون بينهم...خلاف
لكيما يفرح الشعب والبلد في آخر...المطاف
فرصيدهم يرتفع وله نقاط كثيرة...تضاف
المهندس
ماجد ابراهيم بطرس ككي



203
نعم سيَدنا ايها الشيخ
 الجليل
ماذا نقول ونقول عنك
أيها الرجل البار
الاثيل
ياسيّدنا المطران
الجليل
المثلث الرحمات
مار يوليوس ميخائيل
 الجميل
هكذا عزمت ونويت
دون أنذار وبسرعة على
الرحيل
ًفلا ودعت أخاً  أو أختا
ًصديقاً أو عزيزا أو
خليل
ونويت أن تحط رحالك
ايها الرحال والمُجَد الكبير
الذي ما كلً وما تعب
وما أنَ او أشتكى من واجب
 مهما كان صعب أو
 ثقيل
 أخيراً في بلدتك...بخديدا
يا ذو المعدن الثمين و
الاصيل
فتتوسد بجسدك الطاهر 
  ثراها الوثير
فتحظنك بكل فرح و
تهليل
مرحبة بك قائلة
أهلاً بأبني الغالي
الجميل
فتناغيك  وتناغيها
فرحة  جذلى بك
كونك قد رفعت رأسها
في حلك وترحالك
في كل المحافل
في الشرق والغرب
الشمال والجنوب
يا من قدمت ذاتك
لخدمة مذبح الرب
والانسان
ولتشهد أنت بفرح و
تهليل
للأيمان... للكلمة...للسلام
المحبة...والاقدام
الشجاعة ...والاخاء
صفاتك  وخصالك حميدة يا
نبيل
فكل ما نسطر وندون
عنك لم ولن
يكون بحقك الاَ
نزر يسير يسير و
ضئيل
يا من كنت لكل سائل
محتاج   وطالب
خير مجيب معين و
معيل
ولكل ضائع محتار وتائه
خير مرشد موجه و
دليل
للكل كنت صديق عزيز و
خليل
شمعة كنت تنير لنا
وقنديل
للخير والمحبة والسلام
تهيء وتمهد
الف طريق درب سبيل و
سبيل
ًسندا كنت ودعما
لكل من قصدك نشدك
ففتحت باب كنيستك بيتك
مستقبلاً أياه
بٍطًلَةٍ بهيَةٍ
و وجه  بشوش
جميل
وأضحى لديك ضيف  وافد و
دخيل
بلسماً  شافياً و دواء
كنت لكل من به
داء علة وكان
عليل
يا من كفكفت وجوهاً
ومسحت دموعاً عنها
من مقل وعيون
تسيل
لوجوه حزانى حيارى
بأيديك الطاهرة لا
بمنديل
باسطاً يديك البيضاء
لكل خير الاعمال
وبر الافعال
ما كنت يوما في ذلك أبداً
 ببخيل
في لبنان والعراق وأيطاليا
وفي حاضرة الفاتيكان
 خير شاهد على ذلك و
دليل
سيظل صوتك يرّن
يتردّد في الكنائس
بدعاء صلاة ابتهال و
ترتيل
بصوتك الشجيّ والنغم
الجميل
فلك يليق سيّدنا
كل مدح وذكر طيب و
تبجيل
كونك قد فزت
الفوز العظيم
وحظيت بمقام القديسين
في العلياء وما هذا أبداً
بقليل
جاهدت يا سيَدنا)
الجهاد الحسن
وأتممت شوطك
(وحافظت على الايمان
الاصيل
وها من البر
ستحضى في العلياء
من رب المجد
بخير وسام و
أكليل
 كنت امينا على)
القليل
(فسأقيمك على الكثير
فها هو قد ناداك
يناديك قائلا
أدخل الى فرح سيّدك
أرقد بسلام ...سيًدنا
المطران
الجميل
الاثيل
الجليل
فها أخوتك أبناء بخديدا سيكملون مسيرتك
بعزم قوي وأيمان
أصيل
ولتشملك رحمة الله الابدية
وليشرق عليك نور الرب السرمدي
وأذكرنا بصلواتك وتشفع لنا هناك حيث أنت
في مساكن أورشليم السماوية
تمجد رب المجد يسوع الفادي
مع الابرار والصديقين
وذكراك سيبقى خالداً مؤبداً
 لان ذكرى الصديق تدوم للأبد

المهندس
ماجد ابراهيم بطرس ككي


204
أدب / غادة
« في: 22:28 10/07/2012  »
غادة
 
غادة تتمايل بقدّها ألميّاس و
تتبخترُ
على أنغام عود وما فيه من و
وترُ
كظبية تتقافز مرحاً بين تلة و
منحدرُ
شعرها يتمايل كشلال ماء
منهمرُ
وجهها الوضّاء تعلوه بسمة و
طهرُ
أنفها ناعم ككشتبان أبيض و
مدوّرُ
شفتاها كخيط قرمزي أو حبتي
كرزُ
من ثغرها شهد  عسل ينضح و
يقطرُ
خداّها تفاحتي لبنان و أحلى
ثمرُ
إن قضمت منهما لا يبان فيهما
أثرُ
عنقها كبرج مشيّد من عاج و
مرمرُ
عطرها الفوّاح ريحان مسك و
عنبرُ
نهداها كخشفتي ظبية تتمايلان و
تتغندرُ
كنبع ماءٍ هي في صحراء جرداء
قفرُ
ونجمة سطعت في ليل الدجى و
قمرُ
كقطرات ندى هي للورد فيخضر و
يزهرُ
ونقية هي إن نزلت ببركة ماءٍ لا
تتكدرُ
لها حصة في كل حفلة سمر و
سهرُ
أسرت ألقلوب بلحظها وغمزة من
نظرُ
عينيها ترسل سهاماً حادة ثاقبة و
تغزرُ
تصيب  تأسر كل من راقبها وبه
تظفرُ
غدوا كلهم سكارى بدون راح و
خمرُ
واثقة الخطى تمشي ملكاً ولا
تعثرُ
رميتها بلحظٍ فأسرتها بنظرة و
جمرُ
فظفرت بها وبالدنيا  وخيرها و
ألتِبرُ
وأضحى حلم ألبقية كنقطة في
بحر
 
           المهندس
 ماجد ابراهيم بطرس ككي
          سان دييغو


205
أدب / لكِ...وحدكِ كان الكلام
« في: 13:57 08/07/2012  »



لكِ...وحدكِ كان الكلام




ماجد ابراهيم بطرس ككي




الكلام الذي لا يصمت  

وكان القلب يخفق لكِ  

وقت أرتعاش حروف  

ومقاطع ...الكلام  

وكانت رؤياي لكِ  

كما هي رؤياكِ لي  

يتعانق رفيف جناحينا  

كمثل عناق الفراشات للزهور  

و كَعدْو الغزلان في البراري

في مواسم شوق جديدة

وكان تغريد البلابل غير تغريد

يرن ويتردد فوق ألم الجراح

يتوافق و خرير الماء القَرَاح

فأين أنت بعد فراق طويل

بأفق حياتي..أيّاب..و ذهاب!!

كي لا يسكن فؤادي ويهدأ

و لايجف لا ينضب نهر الصباح

يصمت الكلام الذي لا يصمت

وأغدو وحيداً...أجمع

في الضياع... والتيه روحي!

تعالي...أليَّ نعم تعالي

في شذى أزاهير الصباح

وعبق وأريج عطرها الفّواح

تغريد وصدّاح البلابل

تعالي مع القبّراة الحالمات

النافضات الليل عن الجسد...

وعن بريق براءة طفولة

أختبأت بمفكرة الرحيق

تعالي وأعبري عبر الضلوع

لحظة جديدة مفعمة بالبرق

وغداً يورقه طموح واثق الخطى

من رحم و أصول شرقية

تعالي يا كل ذكريات بيضاء

ويا عروس نعمة خضراء

يا عبق البراءة في مخاض السبيل

و الطريق....
 



206
استراحة الخواطر / كفكف
« في: 14:31 16/06/2012  »
كفكف
 
كفكف دموعك في المقلْ
بعد أن غاب الماضي ورحلْ
نعم غاب   مضى وأفلْ
فالحزن معه ولى  و رحلْ
و كذلك كل تعب  و  وجلْ
ومصائب  مآسي  و عللْ
وأنكسر كل قيد  و غلْ
و رفع عن كل باب  قفلْ
فاتى اليوم الموعود و طلْ
نعم حضر  جاء و هلْ
دون أدنى وهن أو خجلْ
حاملاً كل خير و أملْ
فرح علم أدب و عملْ
للكلّ جاء عَمَّ و شملْ
ألآن   غداً  و للأزلْ

المهندس
ماجد ابراهيم بطرس ككي



207
أدب / من فيكم؟
« في: 14:29 16/06/2012  »
من فيكم؟
 
من فيكم يعرف بلدي؟
حسَنُ
قد عرفتوه... إذن
تعالوا لكيما
نخط و نرسم
صفحاته...أوراقه
و أيامه
في قلوبنا...أفكارنا
و تخيلاتنا
قبل أن نرسمه
على لوح...جدار أو
رمل شاطيء... بحر
صاعداً ألى  ذرى ...القمم
رافع الرأس مشحوذ... الهمم
يطاول السحاب... والغيم
في أعالي و عنان ...السماء
فيمسك بها لكيما فيه
يسّحُ وينزل ...المطر
في ورقته...صفحته و
يومه... ألأغر
يستعيد مجده ومنه... العبر
ما خفي منها... وما ظهر
وللملأ أعلن... وشهر
يخضر ويزهر فيه... الزهر
وتخضّر أوراق ...الشجر
فيحلو فيه و ينضج ...الثمر
بعد هطول الغيث و...القطر
لن يبقى فيه للحزن... أثر
هوذا بلدي تحت ضوء... القمر
يعيده فيحلو فيه... السهر
وكذا يعيد ليالي... السمر
بأنغام و عزف على ...وتر
فحق له كل مديح ...وذكر
طيب زكي بأسمى... عطر
له ينظم أبيات من... شعر
كلمات و عبارات من... نثر
يلهج بها كل فاه ...وثغر
أمس...ألآن وغداً
وألى أنقضاء... الدهر
...هوذا بلدي
فهلا يحق لي به أن
...أفتخر

المهندس
ماجد ابراهيم بطرس ككي



208
أدب / تيه...ما بعده تيه
« في: 11:22 13/06/2012  »
تيه...ما بعده تيه

بين خفايا النفس الحزينة
وخيوط الواقع المّر...
والحقيقة المريرة
تكتنز وتختزن...
 الاسرار الدفينة
لشعب وأمّة أصيلة
فتتراىء الاحلام الاليمة
محبوسة في أيقونات
و صور مبهمة خفيّة
(يئِّن صدى الحنين بحرقة...)
لإيّام ماضيّة ...بهيّة
لحمامات السلام التي لوّعها
خوف دائم من المجهول
وأسْرِ في أقفاص وأسوار
لم تألفه...أبداً من قبل
تنشد الحريّة ...
كمثيلاتها الطليقات
الآمانات ...السابحات في الفضاء
بكل أمن...سلام وحريّة
.........................
ولكن تبقى هي ...
هكذا بين هذا وذلك
تائهة ...ضائعة وشاردة
حبيسة ...ومقيّدة
تتقاذفها الأقدار والظروف
بين الأ.... و الـ ....
وتبقى الجروح عميقة
...لا بل غائرة
ويبقى النزيف مستّمر
فالكلمات تبقى ملجمة
...واللسان عاجز
عن قول الحقّ والحقيقة المرّة
في دائرة الصمت الرهيب
...والمريب
(الساكت عن الحقّ شيطان أخرس)
الأفكار مشتتة...والعناوين كثيرة
وضائعة في زحمة...
ألفتها في أيامها العصيبة
وظروفها الكئيبة
فالأمال قد أفسدتها وخربتها
تربة الفساد والعنف و...
فالكلّ جامد يلفّه
ويطغى عليه الغموض
وكل فجر جديد آتِ محكوم
عليه بظلمة ليل حالك السواد
وترى الشمس وقد غيبّتها أو كادت
الغيوم الحالكة السواد
فترى طيور الكناري
قد أُجبرت على هجر أعشاشها
بعد أن طاردتها
خفافيش الظلام
وجيوش الغربان
................
كم انتِ أيتها الدّنيا غريبة
تعسة...و رذيلة
بكل صوركِ... وأُطركِ
شرائعكِ... وأحكامكِ
الجائرة ...والتعيسة
التي سنّها لكِ ذو
النفسِ الأمّارة بالسوء
فيبقى الشّر متأصلاً فيكِ
ممثلاً بقابيلكِ
الذي يقتل أخيه هابيل
وما اكثرهم في زماننا
هذا هو ديدن الانسان
الذي ضاع في...
مطبّات وهموم الدنيا
فأضحى أعمى البصر والبصيرة
مكموم الفم ملجوم اللسان
مبسوط اليد
دائماً هكذا كأنه
في غابة موحشة
ضائع في وادي النسيان
وهذا هو الخراب والطغيان
الذي لا بعده ولا قبله
تيه... ما بعده تيه

 
ماجد ابراهيم بطرس ككي



209
أدب / عجبي...
« في: 21:38 08/06/2012  »
عجبي...

نعم عجبي لأناس

كانوا بالأمس  

يطبِّلوا...يزمِّروا

يهلِّلوا...ويمجِّدوا

سلطان...

الزمان والمكان

واليوم تراهم...

في المجالس والمجامع

في أوائل الصفوف

يتراصّوا...

يتقدّموا...ويعيدوا

أفعالهم السيّئة تلك

فتراهم...

يتودّدوا ويتقرّبوا

لهذا ...وذاك

وحسب ما يُدفع

ليكون لهم...

في كل عرسٍ...قرصٌ

......

ويلٌ ...ثم ويلٌ و ويلٌ

لأمّة كثرُ فيها...

المراؤون من المزمّرين

والمطبّلين... والمهللين

الذين يظهروا وبسرعة

في كل زمان ومكان

لأنّ هكذا أمّة...

لن تقوم لها قائمة

ولن تنعم بعزِّ ومجدٍ

ولن ترفع رأسها أبداً

بل ستظّل... تابعة

ذليلة...ومهانة

إذا كان ولاّتها...

والمتقدمون فيها...

هكذا أُناس

لا همّ لهم سوى

مصالحهم الشخصيّة

دون مراعاة لأدنى مبادئ

أو قيم أخلاقية

ودون الاهتمام للصالح العام

فكل فعل لديهم محلل

مادام يُدخل في جيوبهم

أوراق خضراء...؟؟؟

دون الاهتمام أو الانتباه

مقابل ماذا يتم ذلك

فيطبِّلوا... ويزمِّروا

يهللوا...ويمجدوا

لهذا و... ذلك

دون أدنى خجل أو حياء

عجبي لأناس

يغيروا جلدهم بلمح البصر

وبطرفة ... عين

دون أن يرّف لهم جفن

فهم فاقوا وغلبوا

في ذلك

الحرباء في تغيير جلدها

في كل زمان و مكان

وحسب الفصول ...

عجبي...


 
 

 
ماجد ابراهيم بطرس ككي



210
أدب / رحال أنت... رحال
« في: 14:00 07/06/2012  »
رحال أنت... رحال
مهما طال بقاءك
بمحطة الانتظار هذه
اليوم أو غدا
أنت...رحال
...لامحال
لن ولم يبقى ألا
ذو العزة والجلال
له فقط يليق...
المجد البقاء ...والكمال
لا قيود...هنا
لا أغلال...
الكل حر...في
فكر...ومقال
علم...وأعمال
هي كذا ...تراها
الدنيا...سجال
يوم  ...لك
وآخر...عليك
هكذا تصبح وتمسي
...على هذا المنوال
رحال انت...رحال
ذكر طيب...وكل خير
...يبقى ولا يزال
لمن أجاد وأتقن...
حسن وخير الافعال
وبر ألاعمال...
وعن طريقه كل...
 بغض...كره وشر أزال
حاضرا ...يقظا مستعدا كان
...في أية لحظة
... لتلقي وأستقبال
الزائر المنتظر...
والمرسال...
رحال انت...رحال


ماجد ابراهيم بطرس ككي
 


211
أدب / رافديكَ…يا
« في: 09:28 06/06/2012  »
رافديكَ…يا

1
رافديكَ…يا عراق
ترتيلة حبِّ و فنون
في السمفونيّة السرمديّة
التي تعزف…
بالأمس واليوم وغداً
و وّدِّ مفتون
رحِبِ للقَطْرِ و الحروف
الكلمات والنغمات
للورود على ضفافيهما
يرشف منهما النحلِ
كل الخير والعطاء
وفراشات البراءة
كل أملٍ …ومنىً
بغدٍ موعودٍ مشرقٍ
وسعادة أبديّة
فيكَ يا بلد…
الخير والعطاء
مدّتْ أليه الشمس
أشعِّتها…الساطعة
لتثير…تبّث وتوضح
رؤىً…وأحلام ورديّة
ولتغني…للروح والنور
ولفضاءٍ نقيّ بسماءِكَ
معطّر…مزكى ومحلّى
بالمسكِ…العنبر والقطْرِ
ولوّنوا جنباتكَ
بألوان قوس قزح
…الفرح
وبين صبابة…
فراتك و دجلاك
ومحيّاك الوضّاء…
المشرق أبداً
… يا عراق
2
فيا شيخينا مُدّا
وهاتيا أيديكما أليَّ
ولا تبخلا بذلك أبداً
لكي لا أعثر و أسقط
بعد أن أغرمت وهمت
بهواكِ …بغداد
بعد عودة ليالي…
ألف ليلة وليلة
حيث شهرزاد وشهريار
منشغلان …
بالحكايا …والحكايات
فأسكرني جمالك الأخّاذ
رغم كل ما حدث وجرى
لكي ما يغير ويشوه
صورتك الجميلة الأخّاذة
فهمت …و أغرمت بكِ
فزلْزل و هّزَ ذلك كياني
فلم أعد أتبين
طريقي ودربي
لم يعد معي فكري وقلبي
فلقد سلبته وأخذته…بغداد
وليتها التي سقتني الراح
و أسكرتني بماءِها الرقراق
ليتها أبقتني الوقت
…كلّهُ معها
كي أهمس بأذنيها
كلماتي…
و أمنحها دمي
3
أسرحي و أمرحي
يا … في
فيافي وبراري الجزيرة
أركضي وراء
فراشات النور
وماء الينبوع الرقراق
…في الشمال
أتبعي طيف…وخيال
….في بساتين
النخيل و البرتقال
ودعي لآليء …
أسنانك البرّاقة
وتفاحتيّك الغضّتين
تنير دنياي وتهب لهما
الأمل …والرجاء
فيلجا أوردتي وشراييني
ويسريا مع دمي
و أسمحي للثلج يتقاذفني
مع صرير ريح
الجبل …السهل والهور
المنعقد على أوتار
قيثارتي السومرية
وعودي…
فأرسم مقامات الصبا
النهاوند…واللامي
و….
4
إلى أين السفر والرحيل
وأنتِ هكذا تحدقي
هنا…وهناك
لتترقبي…
أصوات تتناهى…
ووقع خطى…
تسمع على درجات
زقوّرة أور
قد تكون أنفاس
أبينا إبراهيم الخليل
كأني بهِ يريد
أن يبدأ رحلته من جديد
من العراق…
من أور…
إلى…

ماجد ابراهيم بطرس ككي


212
أدب / لِما لا تقرع الاجراس
« في: 09:31 04/06/2012  »
لِما لا تقرع الاجراس
 
 
لِما لا تقرع الاجراس
لِما لا تدّق النواقيس
منذرة ... معلنة الحذر
اليقظة فهنا المحظور
في زمننا العتيد
هذا الزمن الممهور
بدم الابرياء الزكيِّ الطهور
فها اليوم...كما بالأمس
ترى الذئاب الخاطفة
الشرّيرة المتربّصة بنا
تتوعّدنا وتهدِّدنا
بالويل ...والثبور
...وعظائم الأمور
فتهب الريح الصفراء
وتهزاْ بالأمكنة وبنا تدور
حيثما ...نكون
في البيت...والشارع في الكنيسة
في المعمل وفي كل مكان
عبر المدى...وفي كل العصور
نحن الذين منذ الأوّل
ومذ وُجدنا في هذه الارض الطهور
نعشق الحياة...
نعشق الحبّ والحبور
والكلام الجميل
نتشبث بها نحن الشعب الصبور...
ونحب بكلّ ودِّ وسرور
فلم ولن ولا نعادي أحداً
مهما عانينا من ظلم وتعسّف أو جور
فنفعل ما قاله معلمنا
مخلِّصنا وفادينا الغيور
(أحِبّوا أعداءكم باركوا لاعينكم وإحسنوا لمبغضيكم)
فهو شعارنا ما حييّنا من أزمنة ودهور
ولا نملك إلاّ أن نردّد
ونقول بصوت عالٍ جهور
كما قال فادينا ومخلصنا المنصور
على شوكة الموت بالقيامة المحييّة
وهو مسمّر على الصليب
(يا رب أغفر لهم لانهم لا يعلمون ما ذا يفعلون)
 

ماجد ابراهيم بطرس ككي


213
أدب / ايّ ...ربيع
« في: 11:52 01/06/2012  »
ايّ ...ربيع

يقولون عنك ربيع
وأيّ ربيع أنتَ
في هذا المكان والزمان
فلا الارض أخضّرت
ولا الزهور تفتحت
ومن عطر شذاها
فضاء المكان ملأت
ومن نغمات وأناشيد
الفرح والمرح... غنّت
فما أنت ألاّ بخريف
لا بل أتعس من الخريف
فها في المكان والزمان
ّلم نعد نرى ونسمع ونشم
.......ألاّ
الفضائع من صور مؤلمة
أصوات وأزيز وقرقعة السلاح
روائح كريهة من البارود
الدمار والخراب والحرائق
بدلاً وعوضاً عن
البناء والاعمار والحدائق
 فها ايامك كلها ملوّنة و
مخضبة بدماء الابرياء
بدموع  البؤساء والبائسات من
الأرامل ...اليتامى والثكالى
ألكلّ هنا يحلم بأمل
ومستقبل واعد مرتجى
ما كان بالأمس موحدا
تراه اليوم ...قد أنشطر
فقد تجزأ ...تقسّم وتشظى
فالكلّ يسير ويمشي
في طريق مبهم بغير هدى
آهٍ وآهٍ ما أبعدك أيّها
الامل المرتجى المعقود
كأنك ببعد السما
بعد أن وافانا الغول
وحضر ألينا وأتى
فالكل أصيب  ونكب
بصورة أو بأخرى
وذاق المرارة والشقاء
وبالناروسعيرها أنكوى
لا أمرأة ولا طفل بقى
أِلاّ وبمصيبة أبتلى
وها قابيل قد بعث
في زماننا و لمكاننا أهتدى
وألف هابيل يفنى و يقتل
بأسباب وذرائع شتى
فما أقربك ألينا
أيّها الفناء...أيّها الردى
رحماك ربّي متى ينتهي
هذا الليل البهيم والدجى
ونشتم بدل البارود
عطر الورد الزكّي والشذى
ولانسمع أزيز الرصاص
بل نغمات شجيّة والصدى


ماجد ابراهيم بطرس ككي



214
أدب / حرية
« في: 11:47 23/05/2012  »
حرية

آهٍ منكِ يا كلمة من
أحرف أربعة.... رائعة
حاء:حبّ ...ودً وتفاني
راء: ربىً وقِمم عالية
ياء: يُمنٍ وبركات
هاء: همم و عزائم
ما أحلاها من أحرف تبدء
بها كلمات بديعة جميلة
فلا أعظم من المحبة
ًأحبوا بعضكم بعضا)
(كما أنا أحببتكم...
ولا أروع من التربع في
العلى والروابي والقِمم
حيث يمكنك رؤية كل شيء
ولا أجمل من اليُمنِ والبركات
نتمناها...ننالها ونحظى بها
ولا اقوى من الهمم والعزائم
نشحذها ونشدها
نعم آهٍ منكِ يا حرية
فبالأمس بأسمكِ
كم رقاب حزّت
وكم أرواح أزهقت
وكم من دماء أريقت
وكم من أفواه كممت
ولكِ وضعت أبواب
لا تدّق وتفتح الاّ
*بأيادي مضّرجة بالدماء
ونحن في القرن
واليوم مع كل الأسف
في عالمنا حيثما تولي وجهكً
شمالاً جنوباً شرقاً او غرباّ
وفي شرقنا العزيز 
تتكرر وتعاد المأساة
فبأسمكِ يا حرية
تهدم المدن والحواضر
وتفجر المساكن والمعابد
تقتل وتيتم الطفولة والبراءة
تثكل وتترمل النساء
تقلع الاشجار و تحرق الخضرة
تقتل الحياة و تفنى
...............
كم أنتِ بالمقابل لفظة
جميلة نقيّة... بهيّة
ونغمة عطرة... شجيّة
وعطر زهرة ناظرة زكيّة
ِكم ثمينة أنت
فأنتِ روح الانسان وأنفاسه
أنتِ فرصتنا لنكون أفضل
أنتِ أفضل أمل على الارض
كما قال المهاتما غاندي
وأحسن طريق لأنجاز
وأكمال كل أعمالنا
يا لكِ من مفردة ساحرة
تعطي للحياة زهوها وعطرها
أن عرف الكلّ معناها
وفهم حدّها وحدودها
وأحتكم لها ولمبادئها

     
المهندس
ماجد ابراهيم بطرس ككي






   وللحرية الحمراء باب بكل يد مضرجة يدّق ...الشاعرأحمد شوقي*



215
أدب / أحيا ...وأعيش
« في: 09:56 15/04/2012  »
أحيا ...وأعيش

أحيا ...نعم أحيا و أعيش
أعيش مع دفق الحروف
 والمقاطع وتتالي الكلمات
سريان الهمسات و الخواطر
سحرها وألق معانيها
وتوارد الالحان والنغمات
الصادرة من العود والقيثار
عبق ورحيق
العطر والازاهير
يجري ويسري دمي
في العروق
تمنحني املاً و رجاءاً
تهبني وساماً
فنتنشي النفس
ويخضّر ويينع الفكر
وينتعش طرباً  الفؤاد
تشعل الشموع  نذراً
أرحل بعدها
نعم ارحل بعيداّ
باحثاّ عن قصّة
ورواية جديدة
قد اعود بها و معها
....ثانية الى

       المهندس
ماجد ابراهيم بطرس ككي



216
استراحة الخواطر / لحظة تأمل
« في: 09:21 22/01/2012  »
...لنتأمل
ولنرى ونحلّل
...مذا يحدث
في لحظة ما
من تاريخ حياتنا
عندما يغلق باب أمامنا
في مسيرة الحياة
قد تتغيّر الظروف
والأشياء من حولنا
قد تتحطّم أحلامنا
وتختفي وتتلاشى آمالنا
وخططنا للغد قد
تتغيّر أو تختفي
...وتتلاشى
ولكن...نعم ولكن
عندما يغلق باب ما
أمامنا وبوجهنا
اللًه تعالى له العزًة
دائماّ وأبداً يفتح
أمامنا ولنا باب آخر
وعندما نواجه فشل
أو خيبة أمل ما
يكون صعباً علينا
مواجهة ورؤية
هكذا موقف
قد يكون من خطة
وتدبير اللًه تعالى لنا
لِأنه حقاً وبالتأكيد
أللًه تعالى بالتأكيد يعرف
ما هو خير لنا
وهو الذي يقودنا الى
حيث يجب أن نكون
ليكن ايماننا قوّي
ثابت غير متزعزع
عندها حتماً سنصل
الى الأهداف المرجوة
الرائعة التي بأنتظارنا
عزيزاتي وأعزائي القرّاء


المهندس
ماجد ابراهيم بطرس ككي




217
أدب / في عالمنا الحالي
« في: 13:54 19/01/2012  »
في عالمنا الحالي
وزماننا الآني
الصعب والعصيب
كلًنا بحاجة الى التعمق
و الشعور أكثر فأكثر
لفهم الآخرين من حولنا
وكذلك محتاجون الى
 المزيد من الحب
لكيما ما نُحَب في المقابل
ونحن بحاجة للبكاءِ
لكي ما نُطهر وننقي
أنفسنا وأرواحنا
ومحتاجون الى ترسيخ
القيم والفضائل وتثبيت
من الصدق...
النزاهة والأخلاص و...
عندما نتعامل
مع بعضنا البعض
ومحتاجون الى بناء
 وترصين دعامات وأسساً
أخلاقيّة متينة وقوّية
تكون وسيلتنا وطريقتنا
 للعيش بأمان وسلام
مبنيّة على الثقة المتبادلة
فلا رياح تهزّها
 مهما كانت عاتيّة
ولا عواصف تهدّها
مهما بلغت من القوّة
نحن بحاجة لمعرفة المزيد
أكثر من تخيلاتنا ورُؤآنا
ولسماع الكثيروالمزيد
 من أحتياجات الآخرين
نحن بحاجة أكثر وأكثر
أن نهب ونعطي
وأن نأحذ أقل ما يكون
أعني أن نشارك ونقاسم
فنكامل ونتمم بعضنا البعض
في العيش المشترك بسلام
 ورفاه كما يريد لنا خالقنا
نحن محتاجون أن
نفهم وندرك المزيد والمزيد
عن اهمية العائلة والمجتمع
بأعتبارهما العمود
الفقري والأساسي للأستقرار
في عالمنا المضطرب اليوم
خصوصا هذه الأيام
حيث تتقاذفه الامواج
يميناً ويساراً...شمالاً وجنوباً
نحن بحاجة أكثر واقعية
لندرك ونفهم وبعمق
 بأننا لسنا وحدنا فيه
بل أننا شعوباً وقبائلاً
وجدنا فيه لنتعارف ونتشارك
مع بعضنا البعض
ونخلق منه عالماً يسوده
الأمن والرفاه... والسلام
فنحيا فيه الحياة الحرة الكريمة
التي نختارها ونريدها
 للآخرين قبل أنفسنا
وبهذا نستحق ويليق بنا
أن ندعى أبناء ودعاة السلام

المهندس
ماجد ابراهيم بطرس ككي


218
الله معنا في كل مكان
وكل أوان
انها اقرب الينا من انفسنا
يحيطنا ويشملنا
بحنانه وحبه ومراحمه
انه هو وبمشيئته
من فتح اعيننا
صباح اليوم وبالامس
وسيفتحها لنا في الغد
انها قوته التي ستكون
معنا طوال اليوم
كما كانت بالامس
وستكون معنا كل اوان
وانه سلامه الذي
ستجده قلوبنا هذه الليلة
انه نور هذا اليوم
كما كان بالأمس
وسيكون في الغد
انه السماء التي تظللنا
وهو الارض تحتنا
وهو حياة كل شيء حولنا
انه في كل ابتسامة وضحكة
نصادفها في الطريق
وهو في كل فكرة ثاقبة
تعطينا وتهبنا الامل في الغد
انه في كل دمعة حارة
ترطب وتبلل أ رواحنا
وتنعش وتسلي قلوبنا
الجافة والمنكسرة والحزينة
وهومعنا في كل لحظة
لا نستطيع مواجهتها لوحدنا
انه الحب في وجوهننا المحبة
انه في كل من نصادفه
ونلتقيه في طريق وسبيل الحياة
وهو في وجوه من سنلتقيهم في الغد
وفي التحيات والسلامات
التي سننتلاقاها غداً
انه في كل شيء جيّد وحسن
الذي يلمسنا ونشعر به
وهو معنا في كل خطوة نمشيها
وهو في كل نسمة هواء عليل
نتنشقها ونتنفسها
انه بقربنا دوما
لانه معنا الأن وكل أوان وحين
والى دهر الداهرين
أو لم يقل لنا
ها أنذا معكم الى انقضاء الدهر
فلنضع نفسنا بكليتّها لديه
لانه الكل في الكل
وهو الالف والياء
ومن يتكل عليه ابداً ابداً لا يخيب
كما قال بولس الرسول:
ان كان الله معنا فمن علينا
وكما قال اشعيا النبي:
لا تخف لأنى معك ، قد أيدتك ،
وعضدتك ( شجعتك وسندتك ) ..
يكون محاربوك كلاشئ وكالعدم ،
لأنى أنا الرب إلهك ،
القائل لك : لا تخف أنا أعينك "
 




المهندس
ماجد ابراهيم بطرس ككي





219
أدب / الحياة
« في: 14:46 14/01/2012  »
الحياة

تذّكر عزيزي القاريء
أن الحياة لها قدرة عظيمة
على التغيير والنمو والتطور
لا حدود لها
ففيها الأيمان والأمل
موجودان دائماً وابداً
ليكونا لكَ
دليلاً ومرشداً وموجهاً
للطريق والسبيل
والوصول بكَ الى
حيث المبتغى والهدف
وتذّكردوماً بأن للحياة
دورة تتوالى وتتعاقب
كما فصول السنة...
ففيها الشتاء حيث الخير
ويأتي بعده الربيع
حيث زهو وبداعة الحياة
ثم الصيف
حيث قطف وحصد الثمار
وبعدها الخريف...
حيث تتساقط الخضرة
وتذّكر أن النجاح
يزرع كالبذرة...
في كل فشل
وأن مع كل نهاية
...هناك بداية جديدة
نحو الانطلاق والسمو...
في مناحي الحياة


المهندس
ماجد ابراهيم بطرس ككي




220
أدب / يا للاخبار السارة
« في: 09:32 20/12/2011  »
يا للاخبار السارة
 ويا لعظَمِ البشارة
وهذه لكم علامة
نجم في السماء اشارة
في الظلام لكم انارة
لكي لا تكونوا حيارى
انتم والرعاة السهارى
والمجوس حاملين الهدايا
ليشهدوا الحدث
ويهبوا العطايا
فيهديكم للمغارة
حيث عذراء العذارى
ويوسف رمز الطهارة
مع الحيوانات ليبثوا
دفئاً و حرارة
يحيطوا بالمذود
بكلِّ حبِّ فرحِّ وحفاوة
وفيه الطفل رمز البراءة
ماحي الآثام و الخطايا
ومخلص الأنام من الرزايا
فيا لفرحة الارض
بتحقيق ما كتب بالانبياء
بتجسد الاله وحياته بيننا
بشخص المسيح له المجد
فلنفرح ونتهلل وننشد
مع الملائكة
في ذكرى ميلاده المجيد
لله مجداً في العلى
وعلى الارض سلاما
وللناس المسّرة

المهندس
ماجد ابراهيم بطرس ككي


221
محاضرة في كنيسة ام المعونة الدائمة في الكهون


 لم يكن يمضي على افتتاح وتكريس كنيسة ام المعونة الدائمة للسريان الكاثوليك في الكهون أسبوع
حتى باشرت أولى وباكورة نشاطاتها التثقيفية لابناء الجالية العراقية حيث أستضافت يوم الجمعة المصادف19 آب2011  حضرةالاب الفاضل الدومنيكي الدكتور يوسف توما مرقس رئيس تحرير مجلة
 الفكر المسيحي القادم من العراق وقدم راعي الكنيسة الخوراسقف عماد حنا الشيخ المحاضر لجمهور الحاضرين حيث قال أكيد اغلب الحضور يعرف الاب يوسف توما فهو غني عن التعريف بنشاطاته العديدة ومحاضراته في كافة انحاء المعمورة حيثما وجد ابناء شعبنا المسيحي ناهيك عن نشاطاته في العراق... بعدها القى الاب يوسف محاضرة عن المهاجر وكيفية التأقلم في الوطن الجديد وضرورة التواصل الدائم مع الكنيسة والالتزام بالقيم والتقاليد الاصيلة...وشارك جمهور الحاضرين في اغناء المحاضرة من خلال المناقشات التي اجريت مع المحاضر,هذا وحضر المحاضرة عدد كبير من ابناء الجالية العراقية المسيحية في الكهون ومن مختلف الطوائف وقد أقيم معرض لمنشورات ومطبوعات واعداد من مجلة الفكر المسيحي


ماجد ابراهيم بطرس ككي
الكهون سان دييغو  كاليفورنيا


222
أدب / الى...لوثر أيشو
« في: 17:33 28/06/2011  »
الى...لوثر أيشو


لِما...هكذا
وبلمح البصر
فجأةً وسريعاً
دون علم أو خبر
نويت وعزمت و من ثمَّ
أقدمت على الرحيل والسفر
وأنت بعدكَ لم تحصد
نعم لم تحصد وتجني
مما زرعت من ثمر
أهو القضاء وأجله
كما يقول البشر
أم أنّه كما يقال هو القدر
فلا مناص منه ولا مفر
هو الكأس الكل يشربه
يا صديقي ان أتى وحضر
.........................
انقطع العطاء بغايبك
والابداع رحل وهجر
غاب الزيت عن فرشاتكَ
وجفّ فيها الحبر
لوحاتك رحل عنها اللون
فأضحت وغدت يبس يباب
وأمست ساكنة كصحراء جرداء قفر
فلا حياة فيها ولا زهر
بعد ان غادرها الغيث
رحل ... وغاب عنها القطر
بعد أن تمّرد ورفض
أن ينزل و يهطل المطر



ماجد ابراهيم بطرس ككي

223
أدب / أيا ... أمة
« في: 11:18 26/04/2011  »
أيا ... أمة
أيا أمـة...لم تزل
مظلومة و
مقهورة
على حالها المتردي
 والمزري
برغبتها أو بدونها
مجبورة
فهي ومنذ فترة
مقيدّة... مكبّلة
محجوزة و
مأسورة
لم تكن يوما ما
ومنذ فترة من الزمن
إلاّ باكية... نائحة و
مقهورة
بدماء و دموع أبناءها
تاريخها وصفحاتها
ملطخة ...مختومة و
ممهورة
عن جذعها  أصلها
وجذورها... مقطوعة
 منزوعة و
مبتورة
اجنحتها مهيضة
مخلوعة و
مكسورة
هي في الحياة
مطمورة و في ثراها
مدفونة و
مقبورة
على مآسيها ...أحزانها
صابرة...متحملة و
صبورة
بالرغم من ثرواتها
خيراتها الوفيرة و
الميسورة
تراها هنا وهناك
موزعة و
منثورة
بدون فائدة ترتجى
لأيام قادمة و
منظورة
الكل ينظر يتطلع
إلى هذه
اللوحة...المرسومة و
الصورة
بأبصار ...عيون وأفواه
فاغرة متعجبة و
مبهورة
حتى متى تبقى
على هذه الحالة
البائسة المزرية و
المقصورة
متى تنهض من
كبوتها وتبقى
ناصرة منتصرة و
منصورة
فلن ولم تكون بعدها
نكرة ...منسية و
مغمورة
فتغدو كما كانت
بالأمس
فرحة ...مرحة و
مسرورة
تلك التي كانت
فيما مضى
منارة تسطع
و يشع منها نور ونار
لكل أرجاء العالم و
المعمورة
بالرغم من ذلك
لم تكن أبداً
متعالية... متكبرة
متجبرة و
مغرورة


ماجد ابراهيم بطرس ككي

224
أدب / هلا...تأملت أخي
« في: 12:45 21/04/2011  »
هلا...تأملت أخي
وكذلكِ أنتِ أختي
في البشريةأينما كنتما
في يديكَ...ويديكِ
والتي تحمل بصماتكما
التي تُعرف ...بها
وتُعرفين بها
كفّكَ وراحتكَ
كفّكِ وراحتيكِ
التي تحمل خطوط
تقرءها لكَ ولكِ العرّافة
فتعرف منها طالعكَ وطالعكِ
نعم هلا تأملتما بأناملكما
التي أبدعت وبدّعت
فسطّرت الكلمات الرائعة
من نثر...شعر وخاطرة
في الحبِّ  والمديح
الثناء والاطراء
النقد و الملامة
وكذلك نقشت و لوّنت
اللوحات الرائعة الجميلة
والمنحوتات الأخاّذة
زرعت ونظّمت الجنائن
الرياض والحدائق المثيرة
فأخضّرت واينعت
فتطّرزت وازدانت
بالورود والزهور الزاهية
التي زكّت وعطّرت
بأريجها و روائحها العطرة
فضاء وجوّ المكان

وأنتجت الخيرات الوفيرة
التي ننعم بها
من هذه الارض المعطاء
عزفت الالحان والانغام الشجيّة
التي تطرب اسماعنا
ولتتأملا  كذلك
 بالاعمال الحسنة والجيّدة
التي تقوم بها هذه الانامل
التي حباكما الله تعالى
ولتتأملا كذلك بالاعمال الاخرى
التي تقوم بها أناملكما
هذه من جهة اخرى
تدمير ...تخريب وقتل
كل شيء جميل وخيّر
فهلا تردّدتما ولو قليلا
قبل القيام بذلك
ولتتأملا وتتخيلا كيف
سيكون وجه العالم
 والارض حين ذاك
كم سيكون الناس
 جميعا سعداء
فيعيشوا بأمن وسلام
حبّ ...صفاء و وئام


ماجد ابراهيم بطرس ككي





225
أدب / في الغرب .... في الشرق
« في: 12:52 09/04/2011  »
في الغرب .... في الشرق   

في الغرب بزغ فجر جديد
وفي الشرق أشرق يوم عيد
بصحوة شعب ورأيه السديد
من الخليج الثائر
 الى المحيط الهادر
الكل يصيح ويصرخ بترديد
وبصوت مدوٍّ هادر
لا للتوريث  لا للتجديد
نريد التغيير نريد التجديد
مللننا القديم وله لا نريد
فشمس الحرية ...
لاحت في الافق البعيد
نريد حقنا ونريد المزيد
نريد الحرية...
 نريد العيش الرغيد
دون ذلك نقدم جريح وشهيد
فلن نخاف بعد اليوم
 في زمننا العتيد
 لا من...تشديد
 تقتيل ترهيب وتهديد
سجن  أرهاب او تقييد
لا لحكم بالنار والحديد
لا لجلوس على
 الكراسي بدون تحديد
هذاهوهدفنا وعنه لا نحيد
وهو المبتغى ومطلبنا الوحيد
وهو حقنا وعزّ القصيد
في يومنا هذا وغدنا المجيد


ماجد ابراهيم بطرس ككي
18-2-2011

226
أدب / أنتم يا من ..
« في: 21:28 09/01/2011  »
أنتم يا من ..

ماجد ابراهيم بطرس ككي


أنتم يا من
تتمنّون في محطات دجى زمننا
شرفات نخل باسق
رقاب  وأسطح أبنية
ومجرسة تصّر على البقاء
لتبقى ترّن...وتدّق
قرعات الأجراس فيها
فلن يكون هناك نسيان
أو تناسي ...من هم هنا
وسيبقوا هنا دوماً
ما بقي زمان أبداً
وأحياء من ذكريات الأمس
كأّن مغربها الأليم...
له بداية...ما
ولا يلوح له في الأفق
المنظور نهاية  قريبة
ستبقى بذاكرة الزمن
تطّل...تولد في كل لحظة
من طيّات وتجاعيد الزمن
وفي أختلاجات التراتيل الشجيّة
بأزقّة وحواري عتيقة
ومعابدها...الزاهيّة الانيقة
تبقى تذكر...تصلي وتضرع
للخالق العظيم...أبداً
تصدح وتبقى ترّن
في أجواءها ومحيطها
إذا أطّل العيد ...وهلّ
يتوق الراحلون إلى اللقاء
بسطوا شواهدهم
من تلاطم امواج الزمن
المظلم والمجهول بما فيه
أياديهم ملّوحة بالمناديل المخضّبة
بالدم الزكيّ الطهور
الذي أريق  بدون سبب
أو جريرة ...تذكر
سدود من الزمان تحجزنا
وتذيب فيها  وتمحي
ملامح  أصلد الصخور
ننأى منها بعيداً بعيداً
فيعزّ بعد ذلك اللقاء
... مرّة اخرى
أواه يا وطن البلابل
الملوّنة الجميلة الزاهية







227
أدب / دموع المسيح
« في: 08:54 19/12/2010  »
دموع المسيح

الى الشاعر رحيم الشاعر من كربلاء
 
فقط دموع المسيحين هزّت كيانك
ماذا عن الارواح البريئة التي أزهقت
وعن الدماء الزكيّة التي سفكت
بالأمس ...اليوم وفي ...
ألم تؤثر فيك وفي غيرك
أوَ لا تريد منها أن تهتف وتصرخ
فيك وفي غيرك برفض
الضعف والظلم والذل
بريئون هم نعم بريئون
فلا ذنب لهم ولا خطاءاّ اقترفوا
فلا حملوا سلاحاً ولا فجروا
أو قتلوا ...سرقوا أو خطفوا
جريرتهم هي أنهم فقط
حملوا أسم المسيح له المجد
أصيبوا نعم اصيبوا بجرح العراق
وكأنّهم من أتى بالمحتّل وله مهدوا
وهم براء ...والكل على ذلك يشهدُ
فراشات هم نعم فراشات
فرّت وتفرّ بعيداً
تأنى بنفسها عن الخطر والشّر
جريرتها انها تجيد وتنجح
في أن تكون كحبّات من الفضّة
واللؤلؤ تلمع وتسطع في المكان
والمسيح له المجد علّمنا الحب والسلام
فلم ولن ولا نعادي احداً
أحبّوا أعداءكم باركوا لاعنيكم وإحسنوا الى مبغظيكم
نحن لسنا بأخوة  فقط
بل نحن ألأصل هنا
فعروقنا وجذورنا ماضية في
أعماق أعماق تربة العراق
فكيف لا نحبّه مهما
جار وجار الزمان علينا
فنحبّه وسنظّل أينما كنّا
بكلِّ جوارحنا وجوانحنا بحنانٍ
في الداخل أو في المنافي
وستبقى ألستنا تلهج بأسمه
ما بقيت فينا نسمة نتنفس
لنرى ونشهد كيف ستدافع
وتحمي العراق والمسيحيين
وتحتضنهم وهم على مساحته منتشرين
فهم فيه ومنذ زمن
من زاخو الى البصرة
فقد سمعنا الكثير الكثير من ذلك
وها كل يوم نسمع
تهديد خطف قتل اغتصاب
صلًينا كثيرلحبِّ العراق
وقتلنا ونحن نصلي في الكنيسة
لنرى ولنشهد ما بعد
صلاتك صلاة اعتصام بكل آذان
 فمحارم المسيح لديكم أُُهينت
 و كذا كنيسة مريم سيّدة النجاة
كيف لا تهيض جناحيك دموع
ودماء المسيحيين تهّز كيانك
التي أريقت وسفكت بغير ذنب

مع الشكر كل الشكر لكل غيور على ابناء بلده الاصلاء مثلك يا رحيم الكربلائي


ماجد ابراهيم بطرس ككي



228
المنبر الحر / شرّعي...
« في: 11:29 22/11/2010  »
شرّعي...

نعم شرّعي وأفتحي لنا أبواب حنانكِ يا حنونة أنتِ لأننا بكِ...نعم بكِ فقط نخلص من كل المصائب والمحن والأهوال ...لأننا نعرف ونعلم بأنك خلاص جنسنا نحن المسيحيين المتكلين عليكِ كل أوان وحين...أنتِ يا من أزلت اللعنة التي لصقت بأبينا آدم...فجدّدتي آدم...بتجسد مخلصنا وفادينا يسوع المسيح له المجد في أحشاءكِ الطاهرة
أمنحينا نعمة السلام يا ملكة السلام ويا كنز ومعين كل النِعم الدائمة
فما ردّيت سائلاً ولا خيّبتِ قاصداً
أمنحينا النجاة يا سيّدة النجاة
أرأفي بنا يا رؤوفة
أشفقي علينا يا شفيقة
أرحمينا يا أم المراحم
عزّينا يا معزيّة الحزانى.....فها قدأضحينا حزانى بوضعنا المزري ومنذ زمن
فها نحن أبناءكِ نصرخ ونتنهد ومنذ زمن نحوكِ باكين ونائحين في أرضنا هذه أرض أباءنا وأجدادنا بعد أن أصبحنا وغدونا غرباء فيها التي أضحت وغدت وادي سحيق وعميق مليْ بدموعنا ودماءنا فغرقنا فيه أو نكاد نغرق بعد أن أزدادت وكثرت جراحاتنا فما أن يندمل جرح أو يكاد...إلاّ ونجرح بجرح آخر أعمق و أمضى من الأوّل, وما جرحنا الأخير الكبير والمهول في بيعتكِ في الكرادة ببغداد إلاّ مثل مروّع لذلك...فمدّي يديكِ الطاهرتين ألينا وأنتشلينا قبل أن نغرق كلّنا في وادي الدموع والدماء السحيق والعميق هذا
فأشفي و ضمّدي جروحنا المثخنة ونشفي دموعنا الجارية مدراراً من أعيننا ومآقينا التي تكاد تجف فيها غدد الدموع من كثرة البكاء والنحيب في زماننا العسير
عينينا يا أم المعونة الدائمة في عصرنا العسير وأيامنا العسيرة هذه
سلي وعزّي قلوبنا المنكسرة منذ زمن ولم تزل
أحفظي وأحمي أبناءكِ أجمعين يا حافظة ويا حامية المستضعفين
أجبري بخاطرنا يا مجبرة الخواطر المكسورة
أدفعي وردّي وأبعدي عنّا جور وشرّ وخطر الأشرار المحيطين بنا من كل الجوانب والمترّبصين الذين يتحيّنون الفرص للانقضاض علينا مثل ذئاب خاطفة شرّيرة
كفيّ عنّا أبصار الظالمين والأقوام غير الرحومين خصوصاً الذين يعتبروننا أعداءاً لهم...لاننا لم ولن ولا نعادي أحداً...كما علّمنا فادينا ومخلصنا أبنكِ يسوع المسيح له المجد
(أحبوا أعداءكم و باركوا لاعنيكم...وأحسنوا إلى مبغضيكم)
ومع ذلك تأتينا الضربات الموجعة ومن كل الجهات ضربة إثر أخرى
فأبعدي عنّا هذه الضربات بجاه طهارتكِ وقداستكِ وصلاحكِ...يا طاهرة يا قدّيسة ...ويا صالحة
فنسبحكِ ونمجدكِ الآن وكل زمان وحين والى دهر الداهرين

ماجد ابراهيم بطرس ككي
 


229
أدب / نقتل
« في: 16:10 20/06/2009  »
نقتل

ماجد إبراهيم بطرس ككي

نقتل الملل... نقتل الضجر
نحفر ننحت سبيلاً
... في الصخر
لنعبر ونجتاز الممر
في دجى ليالي
 وأماسي السهر
دليلنا الكواكب
وأحلى قمر
متحلّين بالأناة
متسلحين بالصبر
لكي ننال...نحظى ونظفر
بهدفنا...غايتنا
ونقطف الثمر
بعد عناء وطول سفر
ومعاناة كبيرة أسىً وقهر
بعدها للخير بذوراً نبذر
فيكون ذلك خير نصر
يبان على الشفاه
...على الثغر
كأحلى كلماتٍ
...وقصيدة شعر
وأرّق نغم ولحن
 يعزف على وتر
  في ليالي و أماسي السمر
الكلّ هلّل له و به  شَعَرْ
فرحاً وله الورود نثر
أزكى مسك ريحان وعطر
نبثه في المكان
... وشذى الزهر   
كأحلى لوحات وصور
تثير من يراها
...و بها أنبهر
كالقلائد المرصّعة بالدرّر
والفيروز ...والشذر
فيرحل للحزن للألم
... كل أشارة وأثر
الآن وغداً وإلى
انقضاء الدهر...
..

 
8\6\2009

230
أدب / الطائر الميمون...الملعون
« في: 20:07 13/06/2009  »
الطائر الميمون...الملعون

ماجد إبراهيم بطرس ككي



مائتان وثمانية وعشرون

بعضهم كبار و صغار وبعضهم

مسنوّن

طاروا...رحلوا من ريو...

على متن الطائر الميمون

وفي الأفق البعيد غابوا عن العيون

تحّف بهم أحلام أمنيات

في الحياة وشؤون

بفضاء المحيط...

وفي لحظة وغفلة من الزمن

تلاشت... وضاعت كل الآمال

...الأحلام والشجون

هرج ...مرج

صياح ...وعويل

والدمع غصّت به العيون

بعد تيّقنهم بأنهم للمجهول ماضون

يا ألهي أحلم هو أم...؟

ماذا حلّ بالطائر

الملعون

أبجنّيُّ هو.. مسكون

وأنقلب في لحظة إلى قاتل مجنون

بعد أن كان  بالحب والحياة مفتوناً

يستعرض لحظة سكرة ومجون

وبعضاً من لقطات فنون

فمصيرهم أضحى به معلّقاً ومرهوناً

فجأةً هوى الطائر ...سقط

تشتت...تشظى

وغادر معه السّر المكنون

في المحيط الواسع غدا مدفوناً

وبأعماقه السحيقة أضحى مركوناً

بعد لحظات خيّم هدوء وسكون

في المكان والزمان

وكاّنَ شيئاً ما لم يكن

........

وفي باريس الجوّ مكهرب ومشحون

والأفئدة معتصرة

وفيه الحزن مخزون

إلى السماء شاخصة وتنظر العيون

علّها تحظى برؤية طائرٍ

كان فيما مضى وديعاً وحنوناً

تنتظر الطائر الملعون

الآن...يصل

بعد حين...

لم يصل في الموعد المعلوم

وفي البال شكوك وظنون

بمصير من كان أليفاً وحنوناً

على من فيه وبهم كان مفتوناً

أرحل بهم ...وغيّبهم المنون

ولن يعودوا للأهل والأحبّة والبنين

ألآن وغداً ولا بعد عقود و قرون


10\6\2009

231
صدر في مطبعة الشريف بمدينة دمشق
كتاب (منمنات المخطوطة السريانية  559 في المكتبة الفاتيكانية)

ترجمة وتعليق: الاب لويس قصّاب  و الدكتور يوسف الطوني
لمؤلفه العلاّمة الاب غليون  دي  جرفانيون اليسوعي, الذي  وضعه عن  المخطوطة السريانية المسماة أنجيل قره قوش, بتكليف من السعيد الذكرالبابا الراحل بيوس الحادي عشر
,وكان قداسته قد استلم المخطوطة كهدية من المثلث الرحمة المطران جرجس دلال مطران أبرشية المصل للسريان الكاثوليك سنة1937
الكتاب هو من القطع الكبير و باخراج رائع وممتاز, يقع في بابين عدا عن المقدمة والتمهيد و الجداول و الاشكال.
يتضمن الباب الاول:الوضع الحالي للمخطوطة,تاريخ و أصل المخطوطة,وصف المخطوطة,توزيع المنمنات في المخطوطة,المنمنات-أعمال الورشة,السمة العامةوالتأثيرات البيزنطينية,التأثيرالغربي,التأثير الاسلامي,مخطوطات المتحف البريطاني7170 الفاتيكان السريانية559
أمّا الباب الثاني:فيتناول فيه وصف المنمنات وشرح وتوضيح لكل أيقونة من الايقونات الخمسين الواردة في المخطوطة السريانية559 الواردة قيد الدرس والمسماة بأنجيل قره قوش.
كتاب تاريخي رائع جدير بالاقتناء والاطلاع عليه خصوصاً للباحثين والدارسين في مجال الدراسات والابحاث الادبيّة و الفنيّة لتراثنا السرياني الغنّي والحافل بروائع وابداعات أجدادنا وأبائنا العظام.
ماجد ابراهيم بطرس ككي13\2\2009

232


بشراكَ بالخير يا وطني بشراكَ
فالله تعالى قد أختارك وأصطفاكَ
لغدكِ الوضَاء المشرق في علاكَ
الهوينا الهدوء والهوينا بخطاكَ
حذار حذار من العجلة بممشاكَ
كي تبلغ وتصل بأمان لسماكَ
الكل خطب ودَك ورضاكَ
متشوق متلهف دوما للقياكَ
متيم في حبك هيامك و هواكَ
كلنا في تيه دوَار ضياع لولاكَ
غدونا مرضى و لا مداوي لنا سواكَ
محلاكَ متربع في مجدك محلاكَ
فها الخير جاءك و أتاك و وافاكَ
والكل مدرك لذلك أيما أدراكَ
وسع شمل وعمَ للكل فضاكَ
غنانا نهل و أزدان من غناكَ
أمنا وسلاما طلبنا من حماكَ
فأينعت وأخضرت و أزهرت رباكَ
وشعَ نور وضياء منك في علاكَ
رحماك بنا في زمننا هذا رحماكَ
 
 
   ماجد ككي
3\4\2008



233
أدب / بشراك
« في: 22:15 10/04/2008  »


بشراكَ بالخير يا وطني بشراكَ
فالله تعالى قد أختارك وأصطفاكَ
لغدكِ الوضَاء المشرق في علاكَ
الهوينا الهدوء والهوينا بخطاكَ
حذار حذار من العجلة بممشاكَ
كي تبلغ وتصل بأمان لسماكَ
الكل خطب ودَك ورضاكَ
متشوق متلهف دوما للقياكَ
متيم في حبك هيامك و هواكَ
كلنا في تيه دوَار ضياع لولاكَ
غدونا مرضى و لا مداوي لنا سواكَ
محلاكَ متربع في مجدك محلاكَ
فها الخير جاءك و أتاك و وافاكَ
والكل مدرك لذلك أيما أدراكَ
وسع شمل وعمَ للكل فضاكَ
غنانا نهل و أزدان من غناكَ
أمنا وسلاما طلبنا من حماكَ
فأينعت وأخضرت و أزهرت رباكَ
وشعَ نور وضياء منك في علاكَ
رحماك بنا في زمننا هذا رحماكَ
 
 
   ماجد ككي
3\4\2008


234
أدب / أنا هو
« في: 15:26 27/03/2008  »
أنا هو

أنا الطيف الذي مر عليكِ
أتيتك من نينوى الجريحة
من بلاد الرافدين
جئتكِ من الشرق الحزين
لوحت شمس بلادي
بشرتي فغدوت أسمرً
ظروف حياتنا هنا
منذ سنين وسنين
جعلتني أشك في كل شيء
لم أكن كذلك أبداً
حزين  متألم أنا
منذ زمن ولم أزل
فأيامي وسنيني
آلامتني ولم تزل
بسبب ما نرى ونسمع
نشاهد ونشهد
لأعمال شريَرة
خطف وقتل
تهجير وسلب
تشريد ونهب
لأمة وشعب
أنتمي لها بكل فخر
كل هذا جعل مني
فضولياً
مراقباً
محاسباً
لأعرف كل شيء
بدقائقه وتفاصيله
وأراقبه
وأحاسب عن كل
هفوة وغلطة
تصدر هنا أو هناك
بحثت عنكِ في
الصفحات والمواقع
وقرأت لك كتاباتِ وكتابات
 دللت نفسي
لأعرف مَعزَتي عندكِ
غضبت لكي ما
تقومي بتهدئتي
زعلت لكي ما
تتصالحي معي
حبيبتي أحبكِ بجنون
وبهيامكِ أنا مفتون
للقاءكِ أنا
مشتاق مشتاق
بأبتعادكِ عني
وتجاهلكِ لي
يصيبني الجنون
لا حاجة لاصفح عن أسمي
فحتماً انتِ تعرفينني
لانني أراك أكلمكِ دوماً
حبيبتي أريد أن
أضعكِ في قفصٍ
لا لأقيد حريتكِ
بل لغرضين في نفسي
لتكوني لي وحدي أولاً
ولأحميكِ ثانياً
نعم لأحميكِ فكل شيء
هنا غدى مخيفُ
نعم مخيفُ  ورهيب
حتى نسمات الهواء
أصبحت ملوثة ومسمومة
وأغار عليكِ   ... نعم
أغار عليكِ حتى
من طير الحمام
لكِ الحق أن تخافي
عليَ من المتاهات
 وما أكثرها في عالمنا الردي
فما أن نخرج من واحدة
 ألاَ ودخلنا في أخرى
وهكذا تمر أيامنا وليالينا
ومهما حاولت أبعادي
عن الجراحات فلن تقدري
فأننا في كل يوم
لابل كل لحظة
نجرح...   و نجرح
ما أن يندمل ويشفى جرح
حتى نصاب بجرح آخر
أعمق و أمضى من الأول
وهكذا نحن على
الحال والمنوال
منذ سنين وسنين طوال
أمَا عن غدر ألايام
فحدثي  نعم حبيبتي
حدثي ولا حرج
فهي كثيرة وكثيرة هذه الايام
تأتيكَ من جار و صديق  وعزيز
أنقلب في لحظة من
الزمن وغفلة ألى
ذئبٍ خاطف غدَار
ووحش كاسر  شرير
يتحين الفرص لينقض عليكَ
فأي حب أي سلام
حبيبتي بقى لنا
في هذه الديار والايام
بعد أن كثر وأزداد
قاتلينا وصيادينا
الملوحين بالبنادق والسكاكين
وها مرادهم
يوما بعد يوم يتحقق
بتهجير وخطف وقتل
حمامات السلام
في وطن كان فيما
مضى واحةَ
حب ووئام
أمن وسلام
 
 
ماجد ككي


صفحات: [1]