شخصيات رياضية...ساحر الكرة ناصر جكو

(1/1)

lendal:

شخصيات رياضية..سـاحر الكرة....ناصر جكو (1917- 1991)
يعد ناصر يوسف (جكو) من اشهر واعظم لاعبي زمانه وهو فطحل من فطاحل ومن شوامخ لاعبي كرة القدم في العراق، امتد عصره في الفن والابداع عبر ثلاثة عقود من الزمن بدءاً من العقد الثلاثيني للقرن العشرين حتى وصفه الناقد الرياضي الكبير ابراهيم اسماعيل بـ( الاسطورة الرياضية الخالدة)، والاسطورة تسري منذ الازل وتمضي الى الابد. نشأ ناصر جكو يحمل اسرار موهبته معه وبفضل موهبته الباهرة نقل نفسه من نطاق اللاعب العادي الى نطاق اللاعب العبقري ففرض نفسه على التاريخ الرياضي حتى صار ظاهرة بارزة في كرة القدم في العراق. واحسب ابناء جيلي من السعداء والمحظوظين لاننا ادركنا المهاجم المايسترز ناصر جكو اما الذين سمعوا عن ناصر جكو فقط ولم يشاهدوه في الملاعب على الطبيعة فبوسعهم ان يدركوا موقع ناصر جكو في كرة القدم العراقية بمقارنة بسيطة فموقعه يشبه موقع رونالدو في كرة القدم البرازيلية ومارادونا في كرة القدم الارجنتينية وديفيد بيكهام في كرة القدم الانكليزية وزين الدين زيدان في كرة القدم الفرنسية وياشين الحارس العملاق في كرة القدم الروسية وراؤول في كرة القدم الاسبانية وفيكو في كرة القدم البرتغالية وفي ذات الوقت فأن رونالدو ورونالدينيو هما امتداد لاسطورة الكرة البرازيلي (بيله) وغارنيشيا وجيسرن وزيكو كما يجسد بيكهام نجوم الكرة الانكليزية ستانلي ماثيوس وبوبي مور وبوبي شارلتون، اما زين الدين زيدان فهو انعكاس للنجم الفرنسي ران وميشال بلاتيني ومثله راؤول المعبر عن سمات ابرز نجوم العصر الذهبي للكرة الاسبانية امثال بوشكاش ودي ستيفانو وخنتو. اما عمو بابا وهشام عطا عجاج وعلي كاظم وفلاح حسن وهادي احمد وحسين سعيد واحمد راضي وغيرهم من نجوم العراق فهم حبات متلألئة في عنقود ناصر جكو ومثلما اختير بيليه لاعب القرن العشرين وياشين العملاق الروسي اعظم حارس مرمى في القرن العشرين ومثلما اختير حسين سعيد واحمد راضي لاقتسام لقب لاعب القرن العشرين في العراق تظل هذه الحقائق هي رصيد التاريخ وملك للتاريخ وحق للاجيال القادمة في ان تعرف وستبقى هذه الحقائق ثابتة حتى ان ظهر لاعبون مبدعون بعد خمسين عاماً او بعد انصرام القرن الحادي والعشرين فتتم تسمية لاعب القرن ليكون مكانه الى جانب (بيليه) لايلغي احدهما الاخر. وكما اصطف عمو بابا وحسين سعيد واحمد راضي الى جانب ناصر جكو سيصطف في المستقبل الى جانبهم لاعب او لاعبون مبدعون يشكلون مادة تاريخ كرة القدم في العراق.
* ناصر جكو في سطور :
- ولد في بغداد عام 1917.
- تعلم ابجدية كرة القدم في مدرسة الطاهرة الابتدائية.
- عام 1935 اختير ليمثل منتخب معارف بغداد.
ـ عام 1936 انضم الى فريق الجوية وظل يلعب له حتى عام 1957 دون ان ينتقل الى اي فريق حاملاً راية الوفاء للفريق الازرق.
- عام 1938 اختير ضمن اعضاء منتخب العراق (غير الرسمي) الذي شكلته وزارة المعارف لملاقاة فريق بردى السوري.
- عام 1943 لعب لمنتخب العراق العسكري في دورة ثلاثية ضمته الى جانب منتخبي انكلترا وبولندا.
- عام 1945 استدعي الى تشكيلة منتخب معارف العراق الذي فاز على منتخب معارف لبنان 4-1.
- عام 1950 استعاره فريق الحرس الملكي من القوة الجوية في مباراته امام منتخب باكستان (اول منتخب دولي يزور بغداد).
- عام 1951 سافر مع منتخب العراق بعد تشكيله الرسمي في جولة تركيا.
- عام 1952 كان نجم اللقاءات التقليدية بين فريقي الحرس الملكي والقوة الجوية.
- عام 1954 سجل خمسة اهداف في مرمى لبنان بدوره معرض دمشق الدولي عندما شارك مع المنتخب العسكري.
- عام 1955 كان قلب هجوم منتخب العراق العسكري في المباراة المشهورة بين مصروالعراق ضمن تصفيات كأس العالم العسكري، وطالبه في حينها حنفي بسطان قائد منتخب مصر بالاعتزال لافول نجمه في المباراة وبزوغ نجم عمو بابا إلا انه واصل اللعب وسافر الى طهران للمشاركة في دورة الجيوش الاسيوية واحرز هدفين في مرمى سوريا.
- عام 1958 مارس التدريب وقاد فريق الامانة للفوز بالدوري والكأس.
- عام 1963 اعتزل العمل الرياضي.
- عام 1978 شارك في لعب كرة البداية في مباراة اللاعبين القدامى التي جرت بمبادرة ومقترح من كاتب السطور اثناء الدورة العسكرية بين منتخبات العراق والمغرب واليونان، وتكررت دعوته اثناء بطولة مجلس التعاون العربي التي ضيفها نادي الزوراء عام 1989 ولكنه اعتذر بسبب اشتداد وطأة المرض عليه.
-في 26 ايلول 1991 غيبه الموت اثر مرض عضال.
- عام 1992 رثاه بمقالات سجالية شاكر اسماعيل وضياء المنشيء نشرتها صفحات مجلة المبارز العربي.

تصفح

[0] فهرس الرسائل