Ankawa.com
montadayaat montadayaat montadayaat montadayaat
English| عنكاوا |المنتديات |راديو |صور | دردشة | فيديو | أغاني |العاب| اعلانات |البريد | رفع ملفات | البحث | دليل |بطاقات | تعارف | تراتيل| أرشيف|اتصلوا بنا | الرئيسية
أهلا, زائر. الرجاء الدخول أو التسجيل
11:47 18/04/2014

تسجيل الدخول باسم المستخدم، كلمة المرور و مدة الجلسة


بداية تعليمات بحث التقويم دخول تسجيل
+  Ankawa Forum
|-+  الاخبار و الاحداث
| |-+  الى من يهمه الامر (مشرف: ankawa com)
| | |-+  انقذو عينكاوة من هذة المهزلة في كل ليلة يوما بعد يوم تسوء حالة مدينتنا العزيزة عنكاوة
0 أعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع. « قبل بعد »
صفحات: [1] للأسفل طباعة
الكاتب موضوع: انقذو عينكاوة من هذة المهزلة في كل ليلة يوما بعد يوم تسوء حالة مدينتنا العزيزة عنكاوة  (شوهد 4301 مرات)
please help ankawa
عضو جديد
*
غير متصل غير متصل

رسائل: 2


مشاهدة الملف الشخصى
« في: 12:03 28/11/2010 »

نداء عاجل انقذو عينكاوة من هذة المهزلة في كل ليلة


يوما بعد يوم تسوء حالة مدينتنا العزيزة عنكاوة ، ولا نعلم من هو المسؤول عن ذلك و من هو المستفيد من ما يجري على هذا البقعة من ارض العراق..؟ تتفاقم المشاكل فمن ظاهرة انتشار (البارات) والمراقص الليلية وصوت اطلاق المسداسات من اجل الحصول علئ اجمل فريسة والصراع بين الوحوش داخل المناطق السكنية الى العشرات من بيوت الدعارة المدعومة من قبل بعض (المتنفذين).. الى حوادث سرقة المنازل و المتاجر

 و الى الازدحام الشديد في شوارع عنكاوة و الى السرعة الجنونية في المناطق السكنية وسياقة المراهقين السيارات بدون اجازة وبدون اي احترام للمشاة والأطفال والعجائز واحتلال الأرصيفة من قبل اصحاب المحلاات والمنظمات...
 ليس هناك اي قانون في المرور وعبور المشاة وسياقة السيارة مهزلة حقيقية في الشوارع

لم يبقي رصيف نمشي علية الكل يسيطر علي الأرصفة ويضمهة الئ محلة كيف ما يشاء اين يمشي الناس هل من جواب.......!!!! يمشون في الشواراع تضربهم السيارات والماطورات والدراجات والعربانات وووووو غيرها ..

من اين يعبرون ليس هناك اي منطقة مخصصة للعبور في كل عينكاوة فوضئ ومهزلة في الشوارع ورجال المرور للعرض فقط كل واحد يعرف الثاني ويخابر احد المسؤلين ويطلقون سراحة ويضربون رجل المرور ولا احد يعترف في خلطة..ا
اهذة هي الحرية والدمقراطية اما هذا هو الفساد الحقيقئ !!!!!

و الى التحرش بالفتيات وحتئ بل الفتيان والشباب الصغار من قبل السكارئ اينما ذهبت وفي اي فرع و الى ظاهرة حمل السلاح العشوائي و الى.. و الى.. في المساء على وجه الخصوص ترى العجب العجاب في شوارع عينكاوة


 سكارى في الشوارع ، هذا يتفوه بكلام بذيء و ذاك يتبول على الحائط.. و أخر يلوح بيده يريد احد ما ان يرد عليه لكي يتشاجر معه.. و الاهالي في حيرة من امرهم لمن يشكون حالهم؟ ليس هناك من مجيب. لا ترى في الشارع شرطي او رجل اسايش تبلغ لحالة ما و ان رايته فلا يتدخل ، فأما المشتكي عليه في النهاية مسؤول او ابن مسؤول او اسايش او ضابط الكل يحمل السلاح.. بتنا لا نعرف لان نسبة 80% من شباب البارات والكفتريات المشبوها مسلحين . حتى و ان القي القبض على متهم ما فان حراس مركز شرطة عينكاوة يطلقون سراحه قبل ان تصل قضيته الى الضابط او المحكة !!!

سكنة عنكاوة المغلوبون على امرهم لم يبقى لهم سوى الله يتوجهون اليه. رفعوا العشرات من المذكرات و المئات من المراجعات ابتداءا من اصغر مسؤول الى اكبرهم و لكن دون جدوى.. انتخبنا ممثلين لنا في البرلمان و كم تمنينا ان يقوم عضو يمثل مدينتنا العزيزة بطرح مشكلة من الاف المشاكل التي نعاني منها ، مع الاسف انه ينتظر نهاية الشهر لكي يتسلم راتبه الخيالي و يعيش برفاهية دون الالتفات لاحوال ابناء جلدته .

انتظرنا بفارغ الصبر تعيين المطران الجديد و لم نرى منه لحد الان شيئا يذكر سوى الاقوال.. نقول له يا سيدنا نحن بحاجة الى افعال..

لم نرى او نسمع انه في اي دولة متحضرة في العالم يتم اطلااق المتهم او المعتدي بواسطة وبدون محاكمة وبهذة السهولة دون العقاب ... العقاب فقط للفقير وابن الفقير عجيب هذا القانون في العراق الحديث ....

في عهد الرئيس صدام كان المسؤول في الحكومة يحاسب على اي غلطة او تصرف غير لائق يخرج عنه او ينسب اليه فمن من الحزبيين او رجال السلطة او العسكريين كان يجرؤ على القيام بفعلة مشينة حتى ولو كانت صغيرة ، فقد كانت هناك سلطة عليا تحاسبه و احيانا كانت تصل العقوبة الى الاقالة او السجن و الاقامة الجبرية و حتى الاعدام..

اما الان فان البعض المحسوبين على الحكومة تراه يعربد بسيارته المضللة في منطقتي 108 و السدة يبحث هنا و هناك عن بيت او مشرب تعمل به فتيات الليل و بمجرد العثور عليه فان المنطقة تعزل و افرع الشوارع تقفل من قبل افراد الحماية فلا نرى حساب و لا كتاب لذلك!

عن الازدحام الشديد في شوارع عينكاوة حدث ولا حرج.. لا نتصور ان هناك مدينة في العالم مزدحمة شوارعها بالسيارات مثل ما نشاهده في مدينتنا العزيزة ، في المساء تتجه الاف من العجلات المختلفة الانواع الى داخل عينكاوة في اي شارع تول وجهك ترى المئات منها و هكذا الحال بالنسبة لازقتها و فروعها تتجول السيارات لا على التعيين لا وجود لشرطة المرور ، مجموعة قليلة من رجال المرور لا يتعدون اصابع اليد الواحدة يقودهم ضابط  قد دخل مرحلة المراهقة لتوه مغرور يتجول في الشوارع و ما ان يشاهد سيارة تقودها احدى ال(...) حتى يتبعها تاركا وراءه شوارع عينكاوة تخدم نفسها بنفسها

الأختناق المروري والغازات السامة والنفيات من القواطي وابطال المشروب وابطال الماء البلاستيكية وزوائد السكاير وغيرة ترمي في الشارع مباشرة من السيارات ما هذة المهزلة اين احترام الناس في الشارع

بعد الساعة العاشرة ليلا تخرج الى الشارع ترى العشرات من الوجوه الغريبة الغير المالوفة يتجولون هنا و هناك يرتدون الملابس الرياضية الغير المرتبة و القذرة او الدشاديش العربية وحتى بملابس النوم تشاهدهم ينظرون الى هذا و ذاك مندهشين ومرتبكين احيانا!!! نحن نتسائل اليس من واجب رجال الاسايش متباعة هؤلاء ؟ او الاستفسار عنهم عن طريق هوياتهم الشخصية!؟

او ان كانوا يملكون اوراق الاقامة اذا كانوا من محافظة اخرى خارج الاقليم.. من يدري.. ربما هؤلاء يقفون وراء العشرات من حوادث السرقة التي طالت المنازل و المحال التجارية في ناحيتنا ..

اين قوة الطوارئ التي كانت تقوم بعمليات الدورية في شوارع عينكاوا!؟ يعني بمجرد حدوث مشكلة في يوم نوروز قام بها بعض الشباب المنفلت تختفي هذه القوة؟ نرجو اعادتها الى العمل و تفعيلها و ذلك بزيادة عدد افرادها و انشاء مقر مستقل لها و ندعو اهالي عينكاوة التعاون معا و مساندتها لكي تاخذ دورها بصورة صحيحة خدمة لهذه البلدة المباركة

كما ندعو الى اعادة نقطة السيطرة في مدخل عينكاوة و ان لم تكن ثابتة
ظاهرة انتشار الفتيات الافريقيات (الاثيوبيات.الأرتيرات...) و مغامرات شباب اربيل و اصحاب التكسيات معهم ، انها مصيبة اخرى تضاف الى العشرات من المصائب التي نعاني منها!!! الم يحن الوقت لطردهم خارج عينكاوة؟ الم يكفي ما نعانيه؟!.. صحيح انه لم نسمع او نرى ان شاب عينكاوي دخل بيت للدعارة او حمل افريقية في سيارته او دخل لهذة الكافتريات المظللة فشباب عينكاوة المثقف والواعي ارفع من ذلك بكثير الكثير ويحترمون انفسهم ولديهم كرامة عالية..

لاكن نقول ان كل ما يحدث هو على حساب سمعة عينكاوة و اهلها الكرام...

و اخيرا هذه بعض الحقائق و جلها معروفة لدى الجميع ننشرها لكي يطلع عليها اكبر عدد من اخواننا العنكاويين في كل مكان  و عسى ان تصل الى اذان المسؤولين لاننا و بصراحة لم يبق لنا غير الله لانقاذ ما يمكن انقاذه من سمعة و شرف عينكاوة و الى ان ياتي اليوم الذي نرى فيه عينكاوة نظيفة عفيفة كما الفناها دائما و ان تبقى مصدر اشعاع و علم و معرفة و ثقافة يحتدى بها و انها بداية النهاية انشاء الله


تنبيه للمراقب   سجل
صفحات: [1] للأعلى طباعة 
« قبل بعد »
انتقل إلى:  






 

 

 

Online now

مدعوم بواسطة MySQL مدعوم بواسطة PHP Powered by SMF 1.1.19 | SMF © 2011, Simple Machines XHTML 1.0 صالح! CSS صالح!
تم إنشاء الصفحة في 0.089 ثانية مستخدما 21 استفسار.