تجمع شباب سوريا الأم وفرقة بارامايا يقيمان معرضاً للشموع في القامشلي بمناسبة عيد المرأة وعيد الأم


المحرر موضوع: تجمع شباب سوريا الأم وفرقة بارامايا يقيمان معرضاً للشموع في القامشلي بمناسبة عيد المرأة وعيد الأم  (زيارة 2028 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

متصل عنكاوا دوت كوم

  • مشرف
  • عضو مميز متقدم
  • *
  • مشاركة: 33138
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
تجمع شباب سوريا الأم وفرقة بارامايا يقيمان معرضاً للشموع في القامشلي بمناسبة عيد المرأة وعيد الأم

عنكاوا كوم- القامشلي- خاص

أقام تجمع شباب سوريا الأم بالتعاون مع فرقة "بارامايا" للثقافة والفنون السريانية يوم الأحد الماضي في القامشلي كبرى مدن محافظة الحسكة السورية معرضاً "خاص بشموع عيد الشعانين" ويستمر لمدة أسبوع.

وأقيم المعرض -الذي يستمر حتى مساء يوم السبت القادم- في صالة فرقة "بارامايا" للفلكلور السرياني بحي الوسطى في القامشلي- بمناسبة عيد المرأة العالمي الذي يصادف يوم 12 آذار من كل عام، وعيد الأم الذي يصادف يوم 21 آذار من كل عام.

وقالت "ماغي إسحق" وهي إحدى المشرفات على المعرض لـ "عنكاوا كوم" إن هدف المعرض هو "إحداث بارقة أمل لأبناء شعبنا المسيحي في ظل ما تشهده البلاد من مآسي وصراع بالإضافة إلى تكريم المرأة بمناسبة عيدها وعيد الأم الذي يصادف يوم الخميس القادم".

وأضافت إن "هناك عائلات فقيرة لا تستطيع شراء بعض لوازم عيد القيامة، نقوم نحن بمساعدتهم من خلال تقديم الهدايا الخاصة بالعيد كالشموع وشجرة العيد".

وقالت جورجيت سليمان وهي إحدى المسؤولات في المعرض "قمنا بهذا العمل للابتعاد قدر الإمكان عن جو التوتر الأمني والسياسي الذي يعيشه شعبنا السوري في هذه المرحلة، ولدعم دور المرأة في المجتمع، ولإخراج المرأة عن الجو الأسري المشحون نتيجة الضغط الإعلامي والأحداث المأسوية التي تعيشها البلاد بشكل عام، وفي محاولة منا لإعطاء فسحة أمل وتفاؤل في هذا الزمن الرتيب".

وقالت راما شمعون وهي إحدى المشرفات على المهرجان لـ "عنكاوا كوم" إن المجتمع المدني يجب "أن يأخذ دوره في هذا الزمن الرتيب لتصحيح المسار واستمرارية الحياة. فالأسرة هي صورة مصغرة عن واقع المجتمع ككل، وعندما تكون الأسرة بخير فالمجتمع يعتبر صحي وسليم".

وتابعت قولها إن المرأة السورية "تحملت العناء الأكبر في هذا المخاض الذي تعيشه البلاد، والمرأة السريانية هي جزء لا يتجزأ من معاناة المرأة السورية ككل، وهدفنا في هذا المعرض هو إعطاء بارقة أمل".

وأضافت إن "هذا النشاط هو الأول من نوعه في مدينتنا القامشلي بعد عقود من تهميش وتغييب المرأة عن الشأن العام".

وحول عائدات المعرض، قالت رمثا شمعون لـ "عنكاوا كوم" إن ريع المعرض سيخصص لدعم نشاطات ثقافية مستقبلية وفق برنامج يعتزم تجمع شباب سوريا الأم وفرقة بارامايا القيام به".

وقالت "أوصنا سركيس" وهي إحدى زائرات المعرض لـ "عنكاوا كوم" إنه "من حيث الفكرة، فإن المعرض ممتاز في هذا التوقيت، إلا أن لي رأي فيما يخص نوعية المعروضات، كان من المفترض أن يكون هناك تنوع أكثر في المعروضات".




أي نشر، أو إعادة تحرير لهذه المادة، دون الإشارة الى " عنكاوا كوم " يترتب عليه أجراءات قانونية



غير متصل اخيقر يوخنا

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 4036
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
ابناء وبنات شعبنا في سوريا - ستبقون دوما شموعا  مضيئة بزيت الايمان المسيحي من اجل انارة  الطريق للاخرين

وليكن الرب في عونكم