مرشّح للانتخابات بأمر "رسول الله".. وسِّهَامُ السخرية الى المرشحات "الشبحيات" ‏

المحرر موضوع: مرشّح للانتخابات بأمر "رسول الله".. وسِّهَامُ السخرية الى المرشحات "الشبحيات" ‏  (زيارة 1375 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

متصل janan kawaja

  • اداري
  • عضو مميز متقدم
  • ***
  • مشاركة: 15149
    • مشاهدة الملف الشخصي
مرشّح للانتخابات بأمر "رسول الله".. وسِّهَامُ السخرية الى المرشحات "الشبحيات" ‏
تحدث مثل هذه الادعاءات والمزاعم ذات الاغراض السياسية، في وقت تسعى فيه الكثير ‏من الاطراف السياسية، الى ايهام الجمهور بان مهمتها "مقدسة" تستمد "وجوب" ‏التصويت لها من تأييد المرجعية الدينية.‏


عنكاواكوم / المسلة
قال مرشح "ائتلاف العربية" للانتخابات، موفق طه محمد العبيدي، ان ترشحه ‏للانتخابات كان بأمر من رسول الله "ص".‏

واوضح في دعايته الانتخابية "اقسم بالله العظيم، رشحت نفسي للبرلمان بأمر من رسول الله ‏‏(ص)". ‏

وتحدث مثل هذه الادعاءات والمزاعم ذات الاغراض‏ السياسية، في وقت تسعى ‏فيه الكثير من الاطراف السياسية، الى ايهام الجمهور بان مهمتها "مقدسة" تستمد "وجوب" ‏التصويت لها من تأييد المرجعية الدينية، التي تنفي دعمها لأية كتلة سياسية او حزب.‏

وتخطف الآلاف من الصور والملصقات الدعائية الملونة في الشوارع ومناطق السكن الطرق ‏الخارجية، ابصار المواطنين، ما جعلهم يطلقون العنان للنكتة والسخرية.‏

وفي مكان واحد، يرصد المراقب، السافرة والمحجبة، والمنقبة، والمرشحة الفضائية التي لا ‏تظهر في الدعاية الانتخابية، وناب عنها في الصورة رجل ينتمي اليها بقرابة معينة.‏

وانتقد الموطن فراس النجار اقحام الرموز الدينية في الدعاية الانتخابية، مخاطبا العبيدي "كيف ‏يتسنى لمرشح تلقي اوامر من الرسول الكريم للمشاركة في الانتخابات؟"، داعيا العبيدي "الى ‏توضيح ذلك".‏

وكانت المرشحة عن كتلة "المواطن"، آمال كاشف الغطاء انتقدت السخرية و"النكتة" التي يقوم ‏بها ناشطون ومواطنون ومدونون، في اشارة ضمنية الى الكلام الساخر الذي وجهه بعضهم ‏الى دعايتها الانتخابية.‏

وقال كاشف الغطاء "للسخرية جذورها في مآسي حياة العراقيين ونتاج طبيعي جراء قمع ‏الانظمة المستبدة التي تسلطت على رقابه، كما ان النكات والسخرية اداة تعبير المواطنين ‏المعدمين والفقراء وسلاحهم الناقد لواقع لا يستطيعون تغييره وطريقتهم المعبرة عن ارائهم ‏لانهم لا يستطيعون كتابة المقالات ولا يجدون التحليلات السياسية التي تفسر ما يحيط بهم".‏

وتابعت القول "ربما اجد لهم العذر في اللجوء الى هذه الاساليب، لكن ما يحزننى هو أن نكتفى ‏بالنكت والسخرية فحسب، وأن ننقد بالنكت والسخرية ونكره بالنكت والسخرية، فلا تعمر ‏النكت والسخرية وطنا، ولا تبنى مجتمعا، وعلى الأقل فلنجعلها هكذا: يد تنكت ويد تستعد ‏للبناء".‏

وفي تفاصيل مفارقات الدعاية الانتخابية استعداد لانتخابات 30 نيسان/ابريل، انتقد حليم ‏الكواز، المرشحات "الشبحيات"، اللاتي لا يظهرن صورهن في الدعاية الانتخابية، ويضعن ‏عوضا عن ذلك، صور ازواجهن او ابائهن او اخوة لهن.‏

وتساءل وليد العزاوي، معلقاً على دعاية انتخابية لاحد المرشحات "اين المرشحة وكيف ‏نعرف مستوها العلمي والفكري، بل كيف يمكننا الاستدلال على هويتها ".‏

فيما سخر المواطن كريم الخفاجي من النساء اللاتي لا يظهرن في دعايتهن الانتخابية، قائلا ‏‏"يبدون اننا سننتخب نساء فضائيات".‏

وبينما يفضلن محجبات ارتداء الحجاب، قامت كتل سياسية عُرفت بتوجهاتها المحافظة جدا ‏الى النساء السافرات في الدعاية الانتخابية سعيا الى حصد اكبر عدد ممكن من الاصوات.‏

وبسبب المحددات الاجتماعية والتقاليد العشائرية والقيم المحافظة تتجنّب المرشحة اظهار ‏صورتها على دعايتها الانتخابية، ولكي تتجنب الحرج تضع صورة لرجل ينتمي لها بصلة ‏القرابة، صاحب مركز اجتماعي في منطقته سعيا الى كسب المزيد من الاصوات.‏

وبلغ عدد المرشحات للدورة الحالية نحو ثلاثة آلاف مرشحة من بين قوائم المرشحين ‏لانتخاب ‏مجلس النواب العراقي والبالغ عددهم 9040 مرشحا وقوائم مرشحي انتخابات ‏مجالس محافظات ‏إقليم كردستان والبالغ عددهم 713 مرشحا لشغل مقاعد البرلمان البالغة ‏‏328 مقعدا، خصص ‏‏25 في المائة منها للمرأة.‏

ويرى خبراء في الشأن الانتخابي العراقي الى ان البعض وجد في فرص النساء في الفوز اكبر ‏من الرجال فيلجا الى النساء كمرشحات، بسبب قلة اعدادهن قياسا الى الرجال كما ان نظام ‏‏"الكوتا" يرجّج فرص فوزهن، اكثر من الرجال.‏

وكانت المفوضية العليا المستقلة للانتخابات في العراق أكدت دعمها للمشاركة النسوية في ‏الانتخابات عبر تسهيلات قدمتها لهن كالطلب من جميع القوائم الانتخابية أن تكون نسبة النساء ‏المرشحات في الدائرة الانتخابية الواحدة لا تقل عن 25 في المائة من مجموع المرشحين، ‏إضافة إلى تسهيلات لهن في استحصال مبالغ التأمينات الموجبة على المرشحين للانتخابات ‏للكيانات الفردية أو الجماعية.

غير متصل ★★★ AIRBORNE ★★★

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 270
  • Always on front lines Sacrifice is my point
    • مشاهدة الملف الشخصي
ههههههههههههههههه مــــســــخــــرة
A man will continue acting like a child until his mother's death, then he will age in a sudden

غير متصل Odisho Youkhana

  • عضو مميز متقدم
  • *******
  • مشاركة: 10535
  • الجنس: ذكر
  • God, have mercy on me , a sinner
    • مشاهدة الملف الشخصي
 "اقسم بالله العظيم، رشحت نفسي للبرلمان بأمر من رسول الله ‏‏(ص)". ‏
الى هذا الحد اصبح القسم باسم الله بهذه الشكل عجبي ؟؟؟


may l never boast except in the cross of our Lord jesus christ

غير متصل albabely

  • عضو مميز متقدم
  • *******
  • مشاركة: 5681
  • الجنس: ذكر
    • مشاهدة الملف الشخصي
الله يطيح حظكم وحظ اللي ينتخبكم يافاشلين حرامية
مريم العذراء مخلصتي * ويسوع الملك نور الكون  الابدي * وبابل ارض اجدادي

Cxense Display