تعقيباً على موضوع : شعارات شيعية تثير قلق المسيحيين والسنة في قره قوش


المحرر موضوع: تعقيباً على موضوع : شعارات شيعية تثير قلق المسيحيين والسنة في قره قوش  (زيارة 597 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل شذى توما مرقوس

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 473
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني





تعقيباً على موضوع / شعارات شيعية تثير قلق المسيحيين والسنة في قره قوش
موقع عنكاوا كوم
في 15 / 4 / 2017 م .
الرابط :
http://www.ankawa.com/forum/index.php?topic=837564.0

كان بودي أن أترك تعقيباً على الموضوع أعلاه في خانة الردود ولكن للأسف لم يكن هناك حقل للردود ، لهذا أرتأيت نشر تعقيبي بشكل منفصل ، وهو كالتالي : ــ
الطريقة التي يتم بها تصوير المسيحيين محزنة جداً ، وكأن بيع الخمور هي المهنة الوحيدة التي يزاولونها ولا يعرفون غيرها ، وكأن المهن الأخرى ( في مجالات : الميكانيك ، التضميد ، التعليم ، الطب ، الحلاقة ، المحاماة ، الهندسة ، التجارة ، الصناعة ..... إلخ )  لا علاقة لها بالمسيحيين ، بالتأكيد لستُ ضد محلات بيع المشروبات الروحية ، فهي كغيرها من المحلات مصادر للرزق  ،  والمشروبات تُحتسى من قبل البشر جميعاً ، لكنني ضد الطريقة التي يتم بها تصوير حال المسيحيين ، وأنا أقرأ المنشور كنتُ أشعر وكأنها محاولة لتشويه صورتهم أكثر مما تكون تعاطفاً معهم أو حديثاً لصالحهم .
نقرأ في الموضوع العبارة التالية : ــ

 وكان متجر الخمور المملوك لستيف إبراهيم في وسط المدينة واحدا من بين عدد قليل من الأعمال التي فتحت أبوابها من جديد. وفي ظل غياب المقاهي بات المتجر نقطة تجمع للسكان


فمتجر الخمور ليس الوحيد بل هناك عدد آخر من الأعمال ، لكن تم تجاهلها كلياً وكان التركيز فقط على متجر الخمور  ، فلماذا ؟





متصل عبدالاحد سليمان بولص

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1539
  • الجنس: ذكر
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
أؤيد ما ذهبت اليه الأخت شذى توما مرقوس لأنّ الموضوع المنقول عن ( ميدل أيست أونلاين) فيه التفاف على الحقائق وتشويه متعمّد لصورة المسيحيين عن طريق اظهارهم مختصين ببيع الخمور وان كان المستهلكون لهذه المادة في أكثريتهم الساحقة من أديان أخرى والخبر بحد ذاته يعتبر تحريضاً ضد أبناء البلدة المسيحية لأن المحيطين بها يعتبرون الخمرة محرمة وان كان لهم في جنتهم الموعودة أنهاراً جارية منها .

العتب يقع على الأخ المشرف في الموقع اذ كان عليه قراءة ما بين السطور قبل نشر الخبر نظرا لحساسية الموقف.



غير متصل اوراها دنخا سياوش

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 454
    • مشاهدة الملف الشخصي
الست شذى توماس مرقوس المحترمة
شلاما
في ضوء انتشار التيار الاسلامي في هذا العصر، صار المسلمين يختزلون الموبقات في شرب الخمر، ليس كرها، وانما لإيجاد حجة لمعاداة قيم الذين لا يدينون بالإسلام. علما بان الخمر هو احد متع الجنة التي تستقطب المؤمنين اليها. فهو حرام في هذه الدنيا وحلال في الجنة. اي هو من الموبقات على الارض، ومجلب السعادة والمتعة في السماء... انها فلسفة المتناقضات !
تحياتي



غير متصل كنعان شماس

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 916
  • منتديات عنكاوا
    • مشاهدة الملف الشخصي
تحيــــة يا اخت شذى  توما  مرقس  وتحية  للاخوة عبد الاحد سليمان  والاخ  اورها  دنخا فقد قالا  ما اردت  قوله واكثر  ... والعتب فعلا على ادارة الموقع المحترم  عنكاوى كيف يسمح بمواضيع ( مستفزة ) ويغلق باب  التعليق . في موضوع شعارات  خنازيــــر دولة الخلافات المفخخة  على الحيطان  كان احد الخنازير  قد  كتب  بخط رديء طبعا ( انا قادمون ) وكم كان  بودي ان يبدل حرف القاف الى نون ويضيف  كي  يقراء الشعار (  انا دولة الخلافة  نادمـــون واكلنا خــــرة )  تحيـــة


غير متصل شذى توما مرقوس

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 473
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
 خالص تحياتي أخي الفاضل عبد الأحد سليمان
 نعم وكما تفضلتَ بالقول (  الظرف حساس جداً ) ، و لهذا علينا جميعاً أن نكون حريصين جداً في الأقوال وفيما يُكتب ، إذ يجب الاستفادة من الإعلام لصالح المسيحيين وتبيان صورتهم النقية ودورهم الفعال في جميع المجالات لخدمة المجتمع وليس تشويه صورتهم كما تفعل بعض الأخبار سواء بقصد أو دونه ، أنا أتفق معك في ذلك
دمت بألف خير وشكراً لمرورك
مع الود


غير متصل شذى توما مرقوس

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 473
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
  خالص تقديري أخي أوراها دنخا
  ليس لي ما أضيفه على تعقيبك المفيد ، وقبالة فلسفة المتناقضات هذهِ أرى إن
الحرص مطلوب في الأقوال وفيما يُكتب ، وأن تتم مقاومة أية محاولة
 تبغي تشويه صورة هذا المكون بقصدٍ أو دونه
 ، وهم العنصر الحيوي والفعال والمخلص ، ولهم دور مشهود في بناء الوطن وتشييد بنيانه على مر العصور...
دمت بألف خير وطابت كل أيامك
مع الود


غير متصل شذى توما مرقوس

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 473
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
 ومني لك خالص التحية أخي كنعان ، شكراً لمرورك  و مشاركتك ، الفرق بين مفردة الفعل ( قادمون ) ومفردة ( نادمون ) هو حرفُ واحد ، حرفٌ واحد حولّ معنى المفردة تماماً فكم هو تأثير الأقوال في الإعلام عالٍ ومؤثر ، لهذا أعود للنقطة الأساسية وأقول الحرص على إظهار الصورة الحقيقية النظيفة غير المشوهة للمكون المسيحي واجب وضروري في هذا الظرف الحساس
طابت كل أيامك خيراً وبركة
مع المحبة