ارتفاع حالات العنف الأسري في كركوك


المحرر موضوع: ارتفاع حالات العنف الأسري في كركوك  (زيارة 524 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل انتصار الميالي

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 389
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
ارتفاع حالات العنف الأسري في كركوك
انتصار الميالي
أفادت المصادر انه تم دخول الطفل علي الذي يبلغ 10 سنوات إلى طوارئ مستشفى كركوك العام مساء الأمس الاثنين 17 نيسان وبدت على جسمه آثار التعذيب والضرب بصورة وحشية تم على أثرها تبليغ العميد شيرزاد مارف احمد زنكنة مدير مديرية شرطة حماية المنشآت الحيوية وبعد المتابعة أمر بإلقاء القبض على والد الطفل من قبل ضابط المستشفى حيث اتصل العميد بالجهات العليا ومكتب قائد الشرطة ومركز شرطة العدالة لكي ينال من فعل هذه الجريمة جزائه العادل.
يذكر إن العميد شيرزاد معروف بالدفاع عن حقوق الأطفال ويدعوا دائما لمحاربة ظاهرة التعرض وتعذيب الأطفال أو استغلالهم ودوما يؤكد على إقامة الندوات من قبل منظمات المجتمع المدني للتوعية بمخاطر العنف الأسري وللتصدي والوقوف بوجه هكذا ممارسات.
الزميلة سميرة احمد وهي أحدى الناشطات النسويات في محافظة كركوك تقول : هناك ضرورة ماسة للإسراع بالمصادقة على قانون الحمایة من العنف الأسري على أن يكون رادعاً لكل أشكال العنف ومنسجماً مع المعايير الدولية، فهناك یومیا حالات جدیدة و بشعة من العنف الأسري التي تحصل في محافظة كركوك وهذه واحدة من المشاهد السيئة والبشعة التي تتكرر داخل الأسرة العراقية وتضيف القانون وحده ليس حلا لأننا نحتاج الى برامج تربوية للتوعية بمخاطر العنف بكل أشكاله وأنواعه.
هذا ويظل مشروع قانون الحماية من العنف الأسري بين مؤيد ومعارض بسبب ضعف الإرادة السياسية وعدم أدراك المسؤولين لخطورة المشكلة وأثارها المترتبة ، بينما تبقى البيوت العراقية تشهد حصول الكثير من جرائم العنف الأسري المسكوت عنها والتي يذهب ضحيتها الكثير من الضحايا سواء كانوا الزوجات أو الأطفال دون أي إجراءات واضحة لتوفير الحماية والوقاية منه.