البرنامج السياسي لحزب الوفاق الوطني نحو العدل والمساواة وسيادة القانون


المحرر موضوع: البرنامج السياسي لحزب الوفاق الوطني نحو العدل والمساواة وسيادة القانون  (زيارة 313 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل SHIMON KHAMO

  • عضو
  • *
  • مشاركة: 11
    • مشاهدة الملف الشخصي

البرنامج السياسي
لحزب الوفاق الوطني
نحو العدل والمساواة
وسيادة القانون

**************************
*******************
***********






أعداء العراق هي الطائفية والفساد ...
كلاهما تقف حجر عثرة امام بناء الدولة

المواطنة ...
دولة المواطنة هي البيئة الطبيعية لتحقيق الامان والإعمار

شعب العراق قادر على التغيير


" ايـــــاد عـــــلاوي "





الـمـقـــدمـــــــــة

     ان الشعب العراقي ضمن مفهوم العصرنة والحداثة وضمن مفهموم التكوين السياسي يمثل تكتلاً من العطاء يشترك بمجموعة مقومات مصلحية وارثية من شأنها ان تعطي الدافع لهذا الشعب المبدع الخلاق ان يطرح مشروعاً فكرياً وحضارياً ويعمل على تحقيقه.
     وعليه وفي ظل الظرف الزمني الذي فرض على هذا الشعب الحضاري فهو بحاجة الى اعادة النظر في كل التوجهات الايديولوجية المزيفة والضيقة والمتخلفة، فهو ليس بحاجة الى مثل هذه الايديولوجيات العقيمة، هو بحاجة الى رؤيا سياسية جديدة تدله كيف يتعامل مع مصلحته ومصلحة الآخرين في ضوء متغيرات الحياة المتطورة، وادراكاً من حزب الوفاق الوطني لهذه الحاجة المصيرية الذي يعيشه بلدنا الحبيب، فان الحزب يطرح برنامجه السياسي ووفقاً للاستراتيجيات التالية:ــ

أولاً ــ إستراتيجية السياسة الداخلية
     من اجل النهوض باستراتيجية داخلية وضمان تحقيقها فان حزب الوفاق الوطني يؤكد على الابعاد الآتية :ــ
1.   التأكيد على قيمة المواطنة وتعزيزها وتغليبها على الولاءات والانتماءات الفرعية وصولاً لتحقيق الوحدة الوطنية.
2.   يؤكد حزب الوفاق الوطني على ان التوجهات الطائفية السياسية وتسييس الدين تؤدي الى مخرجات سلبية لها تأثيرها الكارثي من جهة وتفتح الابواب لتدخلات اقليمية ودولية في الشأن الداخلي، كما تؤدي الى انتعاش حركات ومنظمات الارهاب لتعبث في سلامة الوطن، وهذه المخرجات ستؤدي بالطبع الى خطر يهدد وحدة العراق وتقسيمه وعدم تمكينه من بناء المؤسسات الوطنية المحترفة للدولة المدنية المنشودة والتي توفر العدالة والمساواة والقانون وتكافؤ الفرص للجميع.
3.   يرى حزب الوفاق الوطني وضمن الاستراتيجية الداخلية التي يطرحها ضرورة وجود برنامج وطني يجمع كل العراقيين، برنامج لا يفرق بينهم دين او مذهب او طائفة او قومية، فالكل لهم ذات الحقوق في العيش بكرامة وامن استقرار، وعليهم ذات الواجبات واهمها الاخلاص والعمل والتضحية لبلدهم العراق، فالعراق ومواطنيه اولاً وهم ثانياً وهم ثالثاً.
4.   يؤمن حزب الوفاق الوطني بان الحل الاتحادي بما يمثله من حل ديمقراطي معاصر، هو احد تجليات الفكر السياسي والاداري المواكب لابعاد الحداثة.
5.   يؤكد حزب الوفاق الوطني حاجتنا الى مشروع عراقي كبير يبني مفاهيم المجتمع المدني من خلال مؤسسات المجتمع المدني، مؤسسات تكون مستقلة عن الدولة، لكي لا تقع في قبضتها، مؤسسات مدنية من شأنها خلق عراق حر ديمقراطي تسوده الاسس المتعارف عليها في الدول المتقدمة وفي مقدمتها مفهوم المواطنة.
6.   كما يؤكد حزب الوفاق الوطني ومن اجل بناء عراق يوفر لابنائه استحقاقات المواطن ويضمن له القانون المتطور والمنسجم مع العالم المتحضر على ضرورة وجود قضاء مستقل ونزيه بعيداً عن اي ضغوطات وتأثيرات سياسية واجتماعية.
7.   ويرى حزب الوفاق الوطني ان النهج الديمقراطي وتعزيز آليات الشفافية هو الحل الأمثل للقضاء على ظاهرة الفساد الاداري والمالي.
8.   كما يدعو حزب الوفاق الوطني الى السعي وبجدية لبناء ادارة علمية موضوعية تضع الانسان المناسب في المكان المناسب.
9.   ويؤكد حزب الوفاق الوطني على ضرورة وجود برلمان يتسم بالعلمية والثقافية والجدية والوطنية، برلمان فاعل يكون لاعضائه برامج واضحة ومعلومة ولهم قاعدة ومحددة وواضحة المعالم.
10.   اعتماد على دستور متطور دائم للبلاد، يكون ضمان لحياة يسودها الامن والسلام، وتساهم بنوده وفقراته في بناء المجتمع المدني المعاصر، والتأكيد على التعددية وحماية الثروات الوطنية بكل انواعها، والتأكيد على مقدرات الشعب وتثبيت هويته ((العراق))، كما يعطي هذا الدستور للمرأة العراقية دورها الحقيقي والفعالي في مسيرة العراق، وبهذا يكون العراقيون بموجب هذا الدستور سواسية في الحقوق والواجبات دون اي تمييز، وكذلك تأكيد على الاحترام الكامل للاديان والمعتقدات الدينية الاخرى مما يوفر امكانية نشر ثقافة التسامح داخل المجتمع العراقي وامكانية الاستفادة من قدرات العراقيين كافة لبناء بلدهم بغض النظر عن متغير الدين او المعتقد او المذهب او الجنس او التوجيه، فالدستور يؤكد هوية واحدة هي هوية العراق.
11.   ومن اجل بناء دولة المواطنة، فان حزب الوفاق الوطني يؤكد على ضرورة وجود قانون للانتخابات، على ان يكون هذا القانون منسجماً وقادراً على التعاطي ومستجدات ومتغيرات الحياة.
12.   ويؤكد حزب الوفاق الوطني على احترام وتقدير دور المراجع الدينية والاشادة بمواقفها المسؤولة والحكيمة في دعواتها المتواصلة على وحدة الشعب العراقي ونبذ التفرقة وتدعيم وتعزيز اللحمة الاجتماعية.

ثانياً ــ استراتيجية السياسة الخارجية
     من الادوات المهمة التي يطرحها حزب الوفاق الوطني بقوة والتي تمثل سيادة واستقلالية العراق هي استراتيجية السياسة الخارجية التي تعتمد اساساً على ثوابت المصالح المتبادلة والمتوازنة وتامينها واحترام السيادة وعدم التدخل في الشؤون الداخلية، ومن هنا تتجلى الحلقات الاساسية لاستراتيجيته الخارجية في :ــ
1.   ضرورة ان يضع العراق في اعتبارات السياسة الخارجية بناء علاقات انسانية بالمعنى الحضاري والتفاعل مع دول العالم لترسيخ مفاهيم السيادة والتعاون والتنسيق المثمر ((عربياً، اسلامياً، اجنبياً)).
2.   ومن اجل ان يحتل العراق مواقع استراتيجية في الخريطة الدولية فان حزب الوفاق الوطني يؤكد على ضرورة احترام العراق الجديد الديمقراطي الاتحادي لمفهوم الشرعية الدولية والتي تمثل اساساً ارادة المجتمع الدولي في غالبيته.
3.   ويؤكد حزب الوفاق الوطني على ضرورة ان يسود السلم العالمي أرجاء المعمورة، وبهذا فهو يساند محاولات المنظمة الدولية في معالجتها للازمات الدولية وتدخلها واستعانتها بمجلس الامن باستخدام الجزاءات القانونية لتيسير مهمات قوات حفظ السلام الدولية لاعادة الاستقرار والامن في البلدان المحتاجة لهذه الخدمات الانسانية.
4.   وفي هذا المجال نفسه فان حزب الوفاق الوطني وفي ضوء استراتيجيته الخارجية يؤكد وبقوة البحث في موضوع الارهاب الدولي من قبل جميع الدول والمنظمات ذات العلاقة باعتباره احد مهددات الامن والسلم الدوليين.
5.   كما يؤكد الحزل على ان يلعب العراق دوراً أساسياً في اصلاح الصرح العربي والاسلامي ومؤسساتهما واجهزتهما والمتمثل بـ((منظمة الجامعة العربية ومنظمة المؤتمر الاسلامي))، وبالصورة التي تنسجم بالمستوى الاقليمي والدولي.
6.   يؤكد حزب الوفاق الوطني على اقامة علاقات متكافئة مع جميع الدول في العالم على اساس المنافع والمصالح المتبادلة بما يضمن المصالح العليا للعراق.




ثالثاً ــ استراتيجية السياسة الاقتصادية
     حزب الوفاق الوطني يرى ان العراق وما عاناه من تدهور اقتصادي بكل مفاصله بسبب الابتعاد عن التخطيط والاعتماد على العشوائية يحتاج الى الشروع ببرنامج اقتصادي وطني مدروس يرتكز على :ــ
1.   اعادة بناء الاقتصاد العراقي بصورة فعالة باحلال جانبي العرض والطلب في المعادلة الاقتصادية لسياسة الاستثمار والنمو.
2.   عدم الاعتماد على الاقتصاد أحادي الجانب، اي الاعتماد على واردات النفط كمصدر رئيسي، بل يجب مضاعفة الجهود اتوفير المصادر الأخرى الساندة.
3.   يؤكد الحزب على تشجيع حرية العمل والمبادرة والابداع تحقيقاً للتنمية الشاملة.
4.   تشجيع الاستثمارات العربية والاجنبية، وتشريع القوانين والانظمة والضوابط المرنة التي تؤمن ذلك مع اصدار قانون بوجوب حصة 51% على الاقل للعراقيين.
5.   العمل على رفع مستوى المجال الصناعي، ولا سيما رفع مستوى الصناعات التحويلية بما يضمن قدرتها على دخول الاسواق العالمية.
6.   التقليل بقدر المستطاع من عملية الاستيراد والاعتماد على الصناعة المحلية.
7.   تطوير قطاع البنوك والمصارف والارتقاء بهذا القطاع لينسجم مع ما تشهده الدوائر المالية في المجتمعات المتطورة من نمو وحداثة وتقنية عالية.
8.   تبني تخطيط علمي مدروس لجوانب التنمية المختلفة، تخطيط من شأنه نقل اقتصادنا من موقع التابع الى موقع المتكافئ في ظل اقتصاد دولي متطور ومتعولم.
9.   توجيه الاقتصاد العراقي نحو الخصخصة واعطاء الدور الاكبر نحو القطاع الخاص في التنمية الوطنية وادراة الموارد.
10.   يؤكد حزب الوفاق الوطني على ضرورة الاهتمام بالقطاع الزراعي وتحديثه تقنياً، يرافق ذلك تنمية في مجال الثروة الحيوانية ضماناً للأمن الغذائي.
11.   ويرى حزب الوفاق الوطني ان المقصود بالتنمية الاقتصادية يتمثل في محاربة الفقر وتخفيف وطأته، فهناك تلازم بين النمو الاقتصادي ورفاهية الانسان، وهذا يتطلب توجيه العناية الجدية لحل مشكلة السكن وتوفير فرص العمل.
12.   ويحرص حزب الوفاق الوطني على ارتقاء اقتصاد العراق ونموه لينسجم في قوته واقتصاديات الدول المتقدمة، فأنه يؤكد على ان يتمر ابرام العقود لاعادة اعمار وبناء العراق مع دول وشركات متقدمة وعلى مستوى متميز تقنياً وتكنولوجياً ومقرونة بحداثة صناعتها وجودة انتاجها.

رابعاً ــ استراتيجية السياسة الاجتماعية
     وايماناً من حزب الوفاق الوطني بوجوب ان يعيش الانسان العراقي ضمن حضارة حقيقية يطرح استراتيجية سياسته الاجتماعية في اطار برنامج انمائي يتمثل بما يلي :ــ
1.   التأكيد على دور الاسرة كأهم الوحدات الاجتماعية في المجتمع العراقي وضرورة دعم هذا الدور من خلال سياسات الحكومة التعليمية والتربوية والنمائية والاجتماعية.
2.   تعد المرأة نصف المجتمع، بل هي المجتمع كله، لذلك يؤكد الحزب على احترام حق المرأة بألمساواة مع الرجل، فالحزب يؤمن بقدرة المرأة العراقية وابداعها وكفاءتها وعلى كافة الأصعدة الاجتماعية والسياسية والعلمية والثقافية والفكرية والتربوية والاقتصادية.
3.   يقف حزب الوفاق الوطني موقف الرافض من ظاهرة البطالة، وبهذا يؤكد الحزب على ضرورة تشغيل جميع العاطلين عن العمل، ويتم ذلك على احصاء القوى العاملة وتأسيس قاعدة بيانات من خلال المراكز الوطنية للتشغيل والتدريب المهني في بغداد والمحافظات وتهيئة برامج تدريبية لهم ودعم مادي، ولتحقيق هذا الهدف الاجتماعي يكمن في الافادة من تجارب العالم المتقدم الذي حقق نصيباً وافراً في العدل الاجتماعي والسياسي.
4.   الاهتمام بشريحة الشباب سياسياً واقتصادياً واجتماعياً وتعليمياً وفنياً ورياضياً والنهوض بهذا الشريحة من خلا زج هذه الشريحة في ساحات العمل المبدع الخلاق.
5.   الاهتمام الخاص بكبار السن والمعوقين عبر بلورة برامج متكاملة تؤمن لهم الحياة الكريمة.
6.   انشاء صندوق للضمان الاجتماعي والصحي وبالتنسيق مع وزارة العمل والشؤون الاجتماعية ومؤسسات المجتمع المدني.
7.   اعادة تأهيل الشرائح التي تعاني من امراض اجتماعية كالإنحراف وتعاطي المخدرات والاتجار بها والتسول، من خلال تشريع قوانين رادعة، واتخاذ اجراءات حازمة تتوافق مع حملات توعية بمخاطر هذه الأمراض على الأمن المجتمعي.
8.   يؤكد حزب الوفاق الوطني على الاهتمام بالإيتام وذوي الاحتياجات الخاصة والارامل وذوق الدخل المحدود والعاملين في المؤسسات والوزارات المنحلة، اضافة الى الاهتمام بشريحة المتقاعدين والعمل على تعديل القوانين التي تتماشى واحتياجات هذه الشريحة الكبيرة في المجتمع.
9.   التاكيد على تشكيل مجلس اعلى للبيئة بلاص من الوزارة لفصلها عن التقلبات السياسية والمحاصصة، يكلف المجلس بوضع مسوحات كاملة للتلوث الذب اصاب العراق على مدى عقود، ووضع حلول ناجحة واقتراح تشريعات مناسبة.
10.   السعي بفعالية قصوى لتطوير الريف العراقي، ووضع البرامج الفاعلة التي من شأنها انهاء التفاوت بين الريف والمدينة لحل مشاكل البطالة والنزوح من الريف الى المدينة.
11.   يؤكد حزب الوفاق الوطني على ضرورة الاهتمام بعالم الطفولة ورفع مستوى المؤسسات الاجتماعية والتربوية والتقنية والصحية ذات العلاقة برعاية وادراك الاطفال.


خامساً ــ استراتيجية السياسة الاعلامية
     من أجل تحقيق سياسة اعلامية متطورة فأن حزب الوفاق الوطني يؤكد على ما يلي:ــ
1.   التأكيد على دور الاعلام في تثبيت الهوية الوطنية للانسان العراقي، ويأتي من خلال ترسيخ حرية الاعلام كلمةً وصوتاً وصورةً.
2.   يحرص حزب الوفاق الوطني على ان يقوم الاعلام بدوره الوطني في نشر ثقافة التسامح.
3.   ضرورة مساهمة الاعلام في مكافحة كافة التمييز والعنف ضد المرأة والسعي للارتقاء بدورها الحضاري والانساني.
4.   العمل على انشاء مراكز البحوث الاعلامية.
5.   ضرورة ان يقوم الاعلام العراقي على خلق التوعية الشبابية تجاه المشكلات والظواهر، واعطاء الشباب الفرصة للتعبير عن آرائهم وأفكارهم وتطلعاتهم في وسائل الاعلام.
6.   يؤكد حزب الوفاق الوطني على ضرورة وجود قانون للصحافة والاعلام.
7.   كما يؤكد الحزب على ضرورة ان تكون هناك هيئة الاعلام والاتصالات مستقلة وتضم عناصر مستقلة غير منتمية الى اي تيار او حزب او تكتل، وكذلك يجب ان يكون جميع الاعضاء من ذوي الخبرة والاختصاص.

سادساً ــ استراتيجية السياسة العلمية والتقنية
     يطرح حزب الوفاق الوطني استرتيجيته العلمية وكما يلي :ــ
1.   من اجل تأمين نهوض العراق بدوره العملي والتقني يدعو حزب الوفاق الوطني الى المباشرة بعملية الاصلاح الاداري والقانوني لهيكل المؤسسات التعليمية وعلى كافة المراحل.
2.   ان تتضمن عملية الاصلاح خطة تنموية تتمثل في تأسيس المراكز البحثية وعلى كافة الاختصاصات.
3.   تأمين العيش الكريم لمنتسبي واساتذة وعلماء وكوادر المؤسسات التعليمية ولمختلف المراحل.
4.   التأكيد على تفعيل الاتصال الحضاري والثقافي والعلمي والتقني بين مؤسساتنا العلمية والبحثية ومؤسسات العلوم العلمية المتطورة والمتقدمة بحثياً من الناحية النظرية والتطبيقية.
5.   العمل على تجديد المناهج والكتب المقررة وبالشكل التي تكون فيها خالية من ثقافة التطرف والتعصب والانحياز.
6.   التأكيد على نشر مفاهيم الديمقراطية في مؤسساتنا التعليمية، اضافة الى التأكيد على قيمة المواطنة، وان الانسان العراقي قيمة عليا لا يمكن اخرتاقها بغض النظر عن الدين أو المعتقد أو المذهب أو القومية.
7.   يؤكد حزب الوفاق الوطني على ان التعليم الاساسي بمرحلتيه الابتدائية والثانوية حقاً من حقوق كل مواطن عراقي عن الدولة، كما ان التعليم الجامعي يجب ان يكون مُتاحاً لجميع خريجي المرحلة الثانوية، ووفق معيار الاهلية والكفاءة.
8.   يحرص حزب الوفاق الوطني على صياغة برامج مكثفة لمحو الأمية، وتقديم حوافز مادية ومعنوية لنجاح هذه البرامج.
9.   يؤكد الحزب ايضاً ان تكون مخرجات الجامعات والمعاهد تنسجم وحاجة السوق.
10.   كما يؤكد الحزب على ان تكون سياسة الجامعات سياسة لا مركزية في الادارة والقرار.
11.   يؤكد حزب الوفاق الوطني على عدم التفريط بكوادرنا العلمية والذين لهم تراكم علمي، وبهذا فان الحزب يؤكد وبشدة على ان لا يشمل قانون التقاعد من يحمل درجة ((الأستاذية)).
12.   التأكيد على اعادة النظر في مجال الدراسات العليا واصلاح هذا الجانب العلمي اصلاحاً جذرياً.


سابعاً ــ استراتيجية السياسة العسكرية
     يرى حزب الوفاق الوطني ان نجاح الاستراتيجية العسكرية والامنية تكمن أساساً في وضع الآليات التالية :ــ
1.   ان العراق بحاجة ماسة الى تشكيل جيشاً وطنياً مهنياً قوياً ذو عقيدة عسكرية خاصة به يسير وفق آلياتها واهدافها بأسرع وقت ممكن وتوفير كل مستلزمات اداء هذا الجيش لواجباته بكفاءة عالية ((من تدريب وأسلحة وأجهزة اتصال وغيرها)).
2.   يؤكد حزب الوفاق الوطني على ضرورة تكثيف الجهود لمعالجة ظاهرة الفساد التي اخترقت المؤسسة العسكرية والامنية.

     ويرى حزب الوفاق الوطني ان تحقيق ذلك يتطلب التركيز على المفاصل الأساسية التالية :ــ
أ ـ استكمال تشكيل اجهزة الشرطة العراقية والوحدات الامنية.
ب ـ المراجعة الجدية لمؤسسة الاستخبارات والمخابرات واجهزتها وكوادرها.
ج ـ يمنع على منتسبي الاجهزة الامنية والمخابراتية والعسكرية بصنوفها المتنوعة ممارسة العمل السياسي، ومن بينها المشاركة في ((الانتخابات))، فمصلحة الوطن واستقراره فوق كل اعتبار سياسي.
د ـ ضرورة العودة الى قانون الخدمة الالزامية.
هـ ـ تأمين العيش الكريم والرواتب المجزية لمنتسبي اجهزة الشرطة والأمن تلافياً لحالات الفساد والاداري.
و ـ تعزيز دور المختار لمتابعة حركة انتقال الاشخاص من محلة الى اخرى او من منطقة الى اخرى، وكذلك ضرورة رفع تعليمات وضوابط يتقيد بها ((الدلالين)) ومكاتب بيع العقارات يضاف الى ذلك مراقبة ومتابعة الداخلين الى العراق ورصد حركاتهم من العرب والاجانب.

ثامناً ــ استراتيجية سياسة حقوق الانسان
     يؤمن حزب الوفاق الوطني ان حق الانسان العراقي في الحياة الحرة الكريمة وضمان حقوقه يكمن في تطبيقات الآليات الآتية :ــ
1.   التاكيد على قيمة المواطنة، ورفع جميع انواع التمييز والتفرقة على اي اساس او متغير.
2.   ان ارض العراق مقدسة في كل الكتب السماوية، ولهذا يؤكد الحزب ان اتباع الديانات السماوية احترام وقدسية هذه الارض، ويتم ذلك من خلال احترام قدسية اماكن العبادة والمشاهد الدينية وضمان حرية الدين وحرية ممارسة العشائر الدينية والتعبير عن المعتقد للجميع.
3.   يؤمن حزب الوفاق الوطني على حق الانسان العراقي للتقاضي امام قضاء عادل ونزيه ومستقل خالي من الضغوط والتأثير او المحاكم الخاصة.
4.   يؤكد حزب الوفاق الوطني على حرية التجمع، وممارسة العمل السياسي، واقامة مؤسسات المجتمع المدني كىلية لضمان الديمقراطية وبما ينسيجم مع الدستور واحكام القانون.
5.   اصار قانون الانتخابات واعتباره شبيلاً لاختيار الاشخاص الاكفاء من الذيبن يمكن ان يسهموا بجدية في تأسيس حلقات البناء المتينة لعراقنا الجديد برؤية مدنية حضارية طموحة.
6.   ترسيخ مبدأ تكافؤ الفرص وبما يتناسب ومؤهلات الفرد وقدراته وامكانياته.
7.   حق المرأة بالتمتع بحقوقها الكاملة في العمل والرعاية الاجتماعية والمشاركة السياسية وصنع القرار.
8.   التاكيد على حرية الانسان العراقي في التنقل في جميع ارجاء العراق والسفر منه والعودة اليه دون قيود.
9.   التاكيد على حرية السكن والتملك لكل مواطن عراقي وفي جميع انحاء العراق، وبهذا تكون الحكومة العراقية مطالبة بالغاء جميع القوانين التي تتعارض وهذا التوجه الانساني.
10.   اعادة حقوق المتضررين من ممارسات الانظمة السابقة والمعتقلين الابرياء والُمصادرة اموالهم وممتلكاتهم وذوي الشهداء، وشهداء الارهاب، واعادة الجنسية العراقية لمن أسقطت عنهم تعسفياً.
11.   دعم الكفاءات العلمية والثقافية والمهاراتية والفكرية والفنية المهاجرة من اجل عودتها ومساهمتها في بناء العراق الجديد وتوفير المناخ الملائم لذلك.
12.   تحسين الخدمات للمواطن وعلى كافة الاصعدة وما يتلائم مع تطور حياته الحضارية والمستقبلية.
13.   ويؤكد حزب الوفاق الوطني على رفع المستوى الصحي للمواطن العراقي من خلال تامين افضل الخدمات الصحية، ويتمثل ذلك في :ــ
ــ تحديث الجهاز الصحي بما في ذلك رفع مستوى المستشفيات والمراكز الصحية في الريف وتطوير مؤسساتها الاجتماعية.
ــ توفير الادوية والعلاجات باسعار مدعومة وفق الحالة الاجتماعية.
ــ اعداد وتوفير العدد الكافي من الاطباء وذوي المهن الصحية.
ــ تشديد الرقابة الصحية وتفعيلها من اجل سلامة الانسان العراقي.
ــ الحفاظ على صحة وسلامة المواطن من خلال تطبيق قانون الرعاية الصحية.
ــ الحفاظ على صحة ورعاية المواطن من خلال قضية التلوث المعقدة للبيئة العراقية.
ــ تطبيق قانون الضمان الاجتماعي الشامل ودعم الاسرة والايتام والارامل والمطلقات وتوفير السكن اللائق وفرص العمل والاهتمام بشريحة المتقاعدين والقضاء على الفقر والعوز.

14.   يؤكد حزب الوفاق الوطني على ضرورة تشكيل هيئة عليا تعنى بالحفاظ على الثقافة ودعمها ودعم الحفاظ على التراث العراقي الاصيل.
15.   اصدار قانون يلغي بموجبه رئاسة الديوان الشيعي ورئاسة الديوان السني واستحداث وزارة بأسم ((وزارة الاوقاف والشؤون الدينية)) بدلاً عنها.
16.   اصدار قانون الاحزاب وطريقة تشكيل الاتحادات والنقابات والجمعيات وممارسة عملها.
17.   اصدار قانون النفط والغاز ينظم بموجبه ادارة هذا المجال ويكفل وحدة الموارد المالية في العراق.
18.   اصدار قانون المجلس الاتحادي وبصلاحيات واسعة وله استقلالية القرار.