عاجل ... زوعا: قوة شيعية من الحشد الشعبي تهاجم وحدات حماية سهل نينوى والكلداني يرد


المحرر موضوع: عاجل ... زوعا: قوة شيعية من الحشد الشعبي تهاجم وحدات حماية سهل نينوى والكلداني يرد  (زيارة 2152 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل عنكاوا دوت كوم

  • مشرف
  • عضو مميز متقدم
  • ***
  • مشاركة: 30826
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
زوعا: قوة شيعية من الحشد الشعبي تهاجم وحدات حماية سهل نينوى والكلداني يرد 
عنكاو كوم \ريفان الحكيم

قالت الحركة الديمقراطية الاشورية ان قوة شيعية تنتمي للحشد الشعبي توجهت من تل عبطة غرب الموصل الى داخل مدينة قرةقوش (بخديدا) مركز قضاء الحمدانية، باعداد كبيرة وهجمت على نقطة من نقاط وحدات حماية سهل نينوى وجاء هذا التصرف بهدف تهريب ستة عناصر من كتائب بابليون موقوفين لدى شرطة الحمدانية المتورطين بسرقة عدد من المنازل والكنائس.

وجاء في بيان نشر على موقع زوعا اورغ ان القوة استغفلت وغدرت القوات الموجودة في المدينة من وحدات حماية سهل نينوى NPU والشرطة باعتبارها قوة صديقة، وبعد دخولهم المدينة غدرت بهم واستولت على نقطة والية وعدد من الأسلحة الخفيفة للوحدات.

وان هذا التصرف يأتي بعد طلب استنجاد قائد ما يسمى كتائب بابليون بقوات غريبة عن سهل نينوى من الحشد الشعبي الشيعي بهدف تهريب ستة عناصر من كتائب بابليون الذين كانوا موقوفين بسبب تورطهم منذ يوم الخميس بسرقة بيوت الأهالي والاديرة والكنائس واثار نمرود منذ يوم الخميس، وبسبب عجز كتائب بابليون عن المواجهة استعانوا بقوات شيعية في الحشد الشعبي لإخراج المتورطين في عمليات سرقة الآثار والكنائس ومنازل المواطنين".

وذكر البيان ايضا ان قوة من طوارئ شرطة الحمدانية القت القبض  يوم الخميس الماضي على ستة عناصر من كتائب بابليون متلبسين بسرقة المنازل والاديرة والكنائس واثار نمرود، وعند نقلهم الى مركز الشرطة اعترفوا بقيامهم بذلك.

واكد البيان  ان هناك تحشيد من وحدات حماية سهل نينوى وقوات في سهل نينوى لاخراج هذه القوط الغريبة عن سهل نينوى ووصول قيادات من الحشد الشعبي لتدارك الازمة، كما تم إعلام مكتب القائد العام للقوات المسلحة بالموضوع، وحالياً تتواجد قيادات من الحشد الشعبي هناك لتدارك الأزمة.

و ان القيادات الكنسية في قرةقوش سبق وان ناشدت قيادات الحشد الشعبي لاخراج وابعاد كتائب بابليون من قرةقوش بدون جدوى، وقدمت وثائق وادلة عن سرقاتهم لبيوت المواطنين للقيادات الأمنية دون ان تلقي أي إجابة من تلك القيادات.

في نفس السياق و في اتصال هاتفي مع اجراه مراسلنا ريفان الحكيم مع ريان الكلداني امين سر كتائب بابليون قال ان ما حدث قبل يومين كان عبارة عن سوء تفاهم بين خال وابن شقيقته والطرفان احدها تابع لنا والأخر يتبع قوات NPU وتطور الامر ما ادى الى اعتقال عدد من شبابنا ادعوا انهم كانوا تحت تأثير المشروبات الكحولية

 وقال الكلداني ان المعلومات التي وصلتنا تفيد بدخول قوة كبيرة من ال NPU الى سريتنا في قضاء بغديدا ترافقهم قوة اجنبية وقاموا باعتقال عدد من مقاتلينا وكما هو معروف فيجب تسليم المعتقلين الى الجهات المعنية وقوات NPU ليس هذا من اختصاصها كما وان دخول اي قوة اجنبية الى المنطقة هو امر مرفوض حسب الاعراف العسكرية وان دخولها يحتاج الى موافقات عسكرية.

واضاف الكلداني ان لكل فعل ردة فعل وكانت ردة فعل بابليون توجه قوة عسكرية الى مقر NPU للإطلاع على تفاصيل الحدث لكن قواتنا تفاجأت بهروب قوات NPU وتركهم لمقراتهم وأسلحتهم.

وبين الكلداني ان الطرفين مقصرين ولكن من بدا المشكلة كان قوات NPU اذ كان من الاجدر بهم ابلاغ الشرطة في حال قيام اي فرد بمخالفة سواء كانت تناول الخمور او السرقة لكن هذه القوات اخذت دور الشرطة واعتدت على قواتنا

واكد الكلداني انه سيشكل لجنة تحقيقية لمحاسبة المقصرين او المعتدين في حال ثبت عليهم اي شئ وان العقاب سيكون عسيرا
واستغرب الكلداني ترك قوات NPU لسلاحهم وهروبهم امام قوة صغيرة من اخوانهم المسيحيين متسائلا عن موقفهم في حال هجوم داعش الارهابي عليهم مؤكدا عدم اهلية هذه القوات لمسك الارض في بغديدا.



أي نشر، أو إعادة تحرير لهذه المادة، دون الإشارة الى " عنكاوا كوم " يترتب عليه أجراءات قانونية