بغديدا تستقبل وزير الاعمار والاسكان والبلديات د. المهندسة "آن نافع أوسي"


المحرر موضوع: بغديدا تستقبل وزير الاعمار والاسكان والبلديات د. المهندسة "آن نافع أوسي"  (زيارة 960 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل المكتب الاعلامي للنائب رائد اسحق

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 171
  • منتديات عنكاوا
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
بغديدا تستقبل وزير الاعمار والاسكان والبلديات د. المهندسة "آن نافع أوسي"

المكتب الاعلامي
للنائب رائد اسحق


زارت وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة الدكتورة المهندسة آن نافع أوسي برفقة النائب رائد اسحق عضو مجلس النواب العراقي صباح هذا اليوم السبت بغديدا/ قره قوش مركز قضاء الحمدانية، وكان في استقبال السيدة الوزير عند مدخل القضاء المطران مار يوحنا بطرس موشي رئيس ابرشية الموصل وكركوك واقليم كردستان للسريان الكاثوليك وضيفه المطران مار افرام يوسف عبا مطران بغداد والبصرة للسريان الكاثوليك والاباء الكهنة وعضو مجلس محافظة نينوى داود بابا وقائممقام قضاء الحمدانية نيسان كرومي ومدير بلديات محافظة نينوى مدير بلدية الحمدانية جوني شمعون وعدد آخر من مسؤولي الدوائر الامنية والخدمية في القضاء.
وعقدت معالي وزير البلديات بحضور النائب رائد اسحق والوفد المرافق من طاقم الوزارة فور وصولها الى القضاء اجتماعا موسعا في مبنى بلدية الحمدانية مع مسؤولي الدوائر الخدمية في القضاء. وقدم المهندس جوني شمعون شعانا مدير بلدية الحمدانية صورة عن واقع الخدمات في القضاء والعقبات التي تواجههم في اعادة تأهيل الشوارع وباقي الخدمات البلدية. ثم قامت السيدة الوزير بزيارة تفقدية الى مشروع ماء الحمدانية واستمعت من ادارة المشروع على المشاكل التي يعاني منها وامكانية زيادة طاقته التشغيلية.
كما قامت الوزيرة بزيارة الى دار المطرانية وكان في استقبالها سيادة المطران يوحنا بطرس موشي والمطران افرام يوسف عبا وكهنة الابرشية واستمعت خلال اللقاء الى عدد من المشاكل التي يعاني منها القضاء والحاجة الملحة الى ايجاد الحلول لها مع الارتقاء بما متوفر منها ليكون ذلك دافعا اكبر في تشجيع سكان القضاء للعودة الى دورهم. ثم قامت وزيرة الاعمار والاسكان والبلديات بزيارة الى عدد من الكنائس في البلدة واطلعت على حجم الدمار والخراب الذي اصابها على يد داعش.
وشاركت السيدة الوزير سيادة رئيس الابرشية والمسؤولين في القضاء بزراعة شجرة في احدى ساحات البلدة تعبيرا منها في استمرارية الحياة واعادة البناء من جديد ليكون ذلك ردا على كل قوى الشر التي تحاول الوقوف امام عجلة التقدم والحياة.