نعم للاستفتاء وكلا لتهديدات بعض قادة الحشد الشعبي المتعصبة


المحرر موضوع: نعم للاستفتاء وكلا لتهديدات بعض قادة الحشد الشعبي المتعصبة  (زيارة 1062 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل انطوان الصنا

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 4023
    • مشاهدة الملف الشخصي
نعم للاستفتاء وكلا لتهديدات بعض قادة الحشد الشعبي المتعصبة 
--------
تعالت بعض الاصوات والتصريحات المتشنجة والمتعصبة لبعض قيادات فصائل الحشد الشعبي هذه الايام بالتهديد والوعيد للنيل من اقليم كوردستان وتجربته الفتية الرائدة ومن النتائج المترتبة على الاستفتاء المقرر اجرائه رسميا في الاقليم بتاريخ 25 سبتمبر - أيلول الجاري تمهيداً لإعلان استقلال الاقليم والإعلان عن تشكيل دولة ديمقراطية فيدرالية كوردستانية تضمن حقوق ومطاليب كافة مكونات الاقليم القومية والدينية بجدية وعدالة وانصاف وبصدد ما تقدم اوضح رأي الشخصي الاتي :

1 - اوضحت في اكثر من مقال ومداخلة رأي الشخصي المؤيد للاستفتاء في الاقليم ايمانا بمبدأ حق الامم والشعوب في تقرير مصيرها وادارة شؤونها المكفول وفق القانون الدولي وميثاق الامم المتحدة حيث من حق الاقليم ان يتعرف على رأي مواطنيه بشأن الاستفتاء والاستقلال خاصة وان الصيغة الفيدرالية الاتحادية التي اقرها الدستور العراقي مع الاسف ومنذ عام 2005 ولغاية اليوم ونحن في اواخر عام 2017 (12 سنة مضت) تعثرت لا بل فشلت في معالجة المشاكل المتراكمة والمتداخلة والمزمنة والمعقدة بين الاقليم وبغداد حيث فقدت الثقة والمصداقية بحكومة بغداد لذلك من حق حكومة الاقليم ان تبحث عن الحل لضمان حقوق مواطنيها ومستقبلهم

2 - التهديدات انفة الذكر اعلاه اغلبها مفعمة بروح شوفينية وطائفية تغذيها ثقافة الماضي الدكتاتورية والشمولية والغاء الاخر لاذكاء نار الفتنة القومية والعنصرية بين العرب والكورد في محاولة لاجهاض التجربة الديمقراطية الفتية في الاقليم والنيل من المكاسب والانجازات المتحققة على الارض بدماء قوافل من الشهداء حيث جاءت معظم هذه التصريحات تحت تأثير نشوة الانتصارات والنجاحات الامنية التي حققتها القوات المسلحة وقوات البيشمركة والشرطة والحشد الشعبي وفصائل تنظيماتنا المسلحة ضد عصابات داعش الارهابية في محافظة نينوى

وهنا اقول ان من يريد العودة بالاقليم الى المربع الاول والى نقطة الصفر قبل 1991 والرجوع بعقارب الساعة والزمن الى الوراء الى المركزية والدكتاتورية والشمولية والرأي الواحد فهو واهم جدا وهذا محال لان شعوب الاقليم  قد تعلموا وهضموا الدرس جيدا ويعرفون ان ما كان يحاك في الماضي ضدهم جهارا نهارا ينسج اليوم في الغرف المظلمة وسواد الليل لكن لن ينطلي ويمرر عليهم بسهولة

3 - المجلس الأعلى للإستفتاء في اقليم كوردستان اكد بتاريخ 10 - 9 - 2017 في بيان رسمي له على الاتي : (إجراء عملية الإستفتاء في موعدها المحدد في الخامس والعشرين من أيلول 2017م في إقليم كوردستان والمناطق الكوردستانية الواقعة خارج إدارة الإقليم، وينفي كافة الشائعات التي تتحدث عن تأجيل الإستفتاء) انتهى الاقتباس ..... وأكد الإجتماع ايضا (على تأييده الكامل لمطالب المكونات القومية والدينية في كوردستان) انتهى الاقتباس للاطلاع على البيان الرابط الاول ادناه

4 - اما التجارب الحديثة في الانفصال والاستقلال فمثلا في يوغسلافيا السابق في البداية رفض قسم من الشعب الصربي وبعض تنظيماته السياسية القومية المتعصبة والمتأثرة بثقافة الماضي من تمتع شعوب (مقدونيا وسلوفينيا وكرواتيا والبوسنة والهرسك) بحق تقرير المصير والاستقلال سلميا عنهم حيث اندلعت حروب واراقة دماء وتعقيدات سياسية وعسكرية واقليمية لكن رغم كل ذلك استقلت هذه الشعوب بمساندة الامم المتحدة والمجتمع الدولي لخصوصيتها القومية والدينية

وتم محاكمة قادة الصرب المسؤولين عن هذه الدماء لهذا تعتبر ارادة الشعوب ورغبتها في الانفصال والاستقلال والاندماج والوحدة هو الاساس والمعيار للهدف ولا يمكن الوقوف في طريقها مهما طال الزمن او تأخر وغلت التضحيات لان ارادة الشعوب هي المنتصر دائما ومثال اخر حديث دولة تيمور الشرقية انفصلت واستقلت عن إندونيسيا سلميا بأشراف الامم المتحدة واصبحت دولة معترف بها رغم التعقيدات التي رافقت عملية استقلالها

5 - حسب رأينا ان اي حماقة او تهور او مغامرة من اي جهة كانت تمس ارادة وكرامة وكبرياء ووجود شعوب الاقليم واي محاولة لاجهاض الاستفتاء والاستقلال ستتصدى لها هذه الشعوب ومن يحاول اختزال التاريخ والجغرافية والخصوصيات دون وازع من ضمير انساني ووفق ايدلوجيات عنصرية مقيتة عفا عنها الزمن سيندم لا محال وهنا نؤكد ان كافة شعوب الاقليم لا يريدون الحروب والقتال والصراعات الا مكرهين ويفرض عليهم للدفاع عن انفسهم وحقوقهم وشرفهم وارضهم لانهم يريدون السلام والامان والاستقرار والتأخي والعيش المشترك والسلم الاهلي والتوازن في الحقوق والواجبات واحترام خصوصيات الاخرين

http://www.presidency.krd/arabic/articledisplay.aspx?id=k4inG5mdrTc=


                             انطوان الصنا

             antwanprince@yahoo.com




غير متصل انطوان الصنا

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 4023
    • مشاهدة الملف الشخصي
ملاحظة رجاءا
-----
لمن يرغب من الاخوة القراء الكرام الاطلاع على (موقف زوعا والمجلس الشعبي من الاستفتاء في اقليم كوردستان) الرابط ادناه مع تقديري

http://www.ankawa.com/forum/index.php/topic,851468.0.html

                                    انطوان الصنا



غير متصل هنري سـركيس

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 790
    • مشاهدة الملف الشخصي


الاستاذ العزيز انطوان صنا المحترم
تحية طيبة اتمنى بان تكون والعائلة الكريمة بخير.
ان اللعبة السياسية التي هيمنت على الحياة السياسية في الاقليم والمركز كانت وما تزال هي لعبة التراضي ، وهذا التصنيف ينطلق من تامل وتحليل الخطاب والنقاش السياسي السائد في الماضي والحاضر، لان التراضي كان عبارة عن تكتيك ولعبة براغماتية في اطار صراع غير واضح. وبالتالي علينا كشعب ان نكون متسعدين لكل الاحتمالات والخيارات من اجل ان نحافظ على حقوقنا ووجودنا بكل قوة، لان الطريق امامنا طويل وشاق والتقلبات السياسية قد تحمل في طياتها الكثير من المفاجاة. لذلك علينا مواصلة المسيرة بالرغم من تعقيداتها. لذلك اقول نحن كشعب نريد حقوقنا القومية الغيرة منقوصة دستوريا كباقي الشعوب من دون اي تهميش، ان كان على مستوى الاقليم وانفصاله، او على مستوى العراق ووحدته. من غير هذا اعتقد نهائيا لا يبقى وجود لنا مطلقا بالعراق بشكل عام وكردستان بشكل خاص.وتقبل مروري مع فائق محبتي
هنري سركيس