النائب رائد اسحق في الذكرى الاولى لتحرير بلدات سهل نينوى: العودة ضعيفة وغير مشجعة بسبب عدم الاستقرار وغياب الخدمات الاساسية


المحرر موضوع: النائب رائد اسحق في الذكرى الاولى لتحرير بلدات سهل نينوى: العودة ضعيفة وغير مشجعة بسبب عدم الاستقرار وغياب الخدمات الاساسية  (زيارة 262 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل المكتب الاعلامي للنائب رائد اسحق

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 198
  • منتديات عنكاوا
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
بيان النائب رائد اسحق بمناسبة الذكرى الاولى لتحرير بلدات سهل نينوى


المكتب الاعلامي
للنائب رائد اسحق


تمر علينا هذه الايام الذكرى الاولى لتحرير بلدات سهل نينوى التي كان مفتاحها تحرير برطلة في العشرين من تشرين الاول 2016، ومن ثم توالى تحرير باقي بلدات سهل نينوى المسيحية من قبضة داعش على أيدي القوات الامنية العراقية بمختلف تشكيلاتها.
كانت فرحة يوم التحرير لا تضاهيها فرحة لدى سكان هذه المناطق وتجدد الامل للعودة اليها بعد طردهم منها بسبب سيطرة داعش على مناطقهم في 6 آب 2014.
لقد مر عام على التحرير ولا زالت الاوضاع في هذه البلدات غير مستقرة وتئن تحت وطأة غياب الخدمات الاساسية بسبب بقاء البنى التحتية كما هي مدمرة لم تصلها يد الاعمار، مما جعل العودة اليها ضعيفة وغير مشجعة ولا زال سكان هذه المناطق منقسمين ما بين نازح في الداخل ولاجيء في بلدان الجوار ينتظر دوره في الهجرة الى دول الاستقرار، أما القلة العائدة فما كانت الا هربا من معاناة ثلاث سنوات من التهجير ومتأملا من الحكومة أن تلتفت اليهم لتعوض ما فقده وما تعرض اليه من جراء داعش من هدم وتدمير وحرق ونهب وسلب للممتلكات. ومن هنا نطالب الحكومة والمجتمع الدولي بتحمل مسؤولياتهم في اعمار سهل نينوى واعادة البنى التحتية في هذه المناطق لدفع ما تبقى من شعبنا المسيحي للعودة الى مناطقه والحفاظ على وجوده كمكون اصلي واساسي في هذه البلاد.