دموع تتكلم


المحرر موضوع: دموع تتكلم  (زيارة 168 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل يعقوب كربو

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 89
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
دموع تتكلم
« في: 17:32 07/11/2017 »
دموع تتكلم
كنت مع زوجتي في التسوق ادردش وارفع صوتي مرات عدة عند تطلعنا على المشتريات وتطاول يد زوجتي على شراء هذا وذاك وهذاغالي وهذا لا ، وما هذا ؟ تستفسر دائماً عن ذاك وانسى مرات كثيرة نفسي فيعلو صوتي لإني جبلي الاصل وأنسى بأنني في مدينة كبيرة حضارية وفي منتصف الناس ، سوق فيها عالم اكثر من تعداد نسمة قريتنا ، وإذا بزوجتي صارو تقول : لا ترفع صوتك فهناك من يراقبنا ويسير في خطانا " يلاحقنا هذه كلمة يعرفها جيداً كل من جاء من الشرق والملاحقات كانت ترهب وتخوف في الانظمة الدكتاتورية " ماذا تقولين ومن هو هذا الذي يلاحقنا او تشكين به رفعت حاجبيها وأومئت لرجل كان خلفنا بعد تهامسنا هذا والنظر يمين وشمال وإلى الخلف وقف الشخص امامنا وقال : نعم سمعتكم ....انا الذي اراقبكم ومنذ سماعي صوت حديثكم وانتم تتكلمون هنا في السوبر ماركت سرت خلفكم واحببت أن اسمع رنيين كلماتكم فهل تسمحوا لي بأن أسألكم بأي لغة تتكلمون ؟ قلت تفضل ... قال : هل انتم سووريا ( طبعاً الؤال بالغة الالمانية ) يجب يوسف نعم نحن صوروييّ .. وسرد بابيلا بالحديث بدون توقف عرفت والله عرفت واذني لم تخوني تعرف يأخي هذه لغة بابي قاشا كان يصلي بها في المذبح وهنا بدء يقدم نفسه نعم انا بابيلا من اروميا في إيران وبابي كان قاشا زيا وكان يصلي في المذبح بلغتنا المقدسة هذه صوريَّي لغة النواقيس لغة الملائكة وجنة عدن وصار يسرد كلمة بعد الآخرى بدون توقف نظر يوسف الزوجته صارو وأمئ لها بالتعجب ردة صاروعليه هي ايضاً بمد شفتها السفلى ! دلالة على الموافقة لتعجب زوجها ولا زال بابيلا يتكلم بدون إنقطاع وينظر لهما ودمعتين على خديه تتكلمان وتمحيان غبارالشوق وعشق الرجل لنغم اللغة السريانية واللقاء المفاجئ بين اورميا وطورعبدين في هذه الغربة بمدينة فيزبادن بالمانيا . ومن ثم وقف عن الكلام ... وقال : لم أترك لكم مجال للحديث ولإجابة فمن اين أتيتم ومن أنتم ؟ رد يوسف بإبتسامة عريضة على وجهه عبرت ابتسامته على سعادته بهذا القاء وبالمصادفة فرد عليه قائلاً : انا يوسف وانا ايضاً ابن قاشولحدو من طور عبدين بتركيا ولي سننين لم ألتقي بأحد يتكلم بلغتنا بهذه المدينة ومن اورومية فأنت اول شخص أتعرف إليه في حياتي ... نعم انا شاموشو يوسف وكنت ارتل الحان مارأفرام وبرديصان مع ابي وكنت دائماً اساعده بالمذبح في كنيسة مور ايشعيو بقريتنا أنحل .
 

كنيسة السيدة العدراء في قرية حاح بطور عبدين شرقي تركيا عمرها الملوك عند عودتهم من زيارة المسيح بالمذود يقال بأنها اول كنيسة مسيحية بنيت
بابيلا يتكلم وقد هدأت نفسه قليلاً يا للصدفة انت إبن قس وأن ابن قس ونحن الاثنيين ابناء حضارة بيث نهرين اشور بلاد الؤلف والبيث التي سمى العالم كله ب الفا بيت لغتهم لغة أجدادنا وملوكنا اشور وحمورابي ، تعرف خوني يوسف والله لو لم تتوقفوا وتشكون بخطواتي ورأكم لسرت طول النهار خلفكم وانا سعيد فقط بالسماع لنغم لغتنا المقدسة التي تتكلمون بها تعرف لماذا ؟ وبنظرة مستفسرة من يوسف بهز كتفيه يرد بابيلا بالقول : لاني كنت اعيش خطوات بابي ساوي في اورمية وبكنيسة قديسنا مارأدّاي الرسول الذي بشر في فارس ....
حي نيو حلبة المسيحي في أصفهان
 
التقى ابن القاشا من اورميا مع ابن القاشو من طورعبدين وكان الحديث عاطفة ولغةً و دموع ، وذكريات مزاميرمارافرام ، وعطر بخورالمذابح امتزج بنسيم نهر الراين بمدينة فيزبادن .
بقيت العلاقة طويلاً وتبادلا الزيارات وتجمع السريان الاشوريون في المدينة واسسوا هيئات للكنائس والنوادي وكانت بنات جونسن اخ بابيلا مدربات للرقص الاشوري بنادي بيث نهرين بفيزبادن وجوني اخاهم حارس مرمى في فريق قدم النادي ( كان قد منح شهادة افضل حارس مرمى في المدينة ) ونصهرت العائلات بروح الموسيقا السريانية الاشورية الفلكلور الاشوري حتى سافرت عائلة بابيلا إلى امريكا .
يعقوب كربو
فيزبادن 7. 11 . 2017