مطرانية الكلدان تثمن مواقف ادارة كركوك ومبادراتها . السيد راكان سعيد الجبوري .. يهنىء المسيحين بعيد الميلاد


المحرر موضوع: مطرانية الكلدان تثمن مواقف ادارة كركوك ومبادراتها . السيد راكان سعيد الجبوري .. يهنىء المسيحين بعيد الميلاد  (زيارة 367 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل عنكاوا دوت كوم

  • مشرف
  • عضو مميز متقدم
  • ***
  • مشاركة: 32277
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
مطرانية الكلدان تثمن مواقف ادارة كركوك ومبادراتها .
السيد راكان سعيد الجبوري .. يهنىء المسيحين بعيد الميلاد
عنكاوا دوت كوم / مروان ابراهيم
 قدم السيد محافظ كركوك راكان سعيد الجبوري اليوم الأثنين الموافق 25/12/2017 , التهنئة للأحبة المسيحين في كركوك بمناسبة اعياد الميلاد المجيد ورأس السنة الجديدة .
جاء ذلك خلال زيارته اليوم الى كاتدرائية القلب الأقدس , واستقباله من قبل المطران الدكتور يوسف توما رئيس اساقفة كركوك والسليمانية للكلدان بحضور المعاون الأداري رائد نشأت ورئيس الرابطة الكلدانية في العراق والعالم صفاء صباح هندي .
وقدم قائد مكافحة الارهاب وخطة فرض القانون اللواء معن السعدي وعددا من القيادات العسكرية والأمنية التهاني  للمسيحين .
وقال انا نتقدم لكم بأطيب الأماني والتهاني الصادقه بالميلاد المجيد .. قائلا ان كركوك تميزت بالسلام والحياة والتعايش بين جميع مكوناتها لان شعبها متأخي ومتحضر فالتعايش هو سر نجاح كركوك .
واشار اننا بادرنا بمنح عطلة لجميع موظفينا وانشاء شجرة للميلاد للمشاركة بالاحتفاء بالاعياد وهو دليل لايماننا بالتعايش  وليس لدينا اقليه في كركوك بل الجميع هم اكثرية ..مطالبا الجميع بأعتماد الحوار  ودعم ادارة كركوك والاجهزه الامنية بمهامها بالمحافظة .
واوضح ان داعش الارهابي لازال يضرب حيث استهدف يوم امس بين الحويجة والرياض وادى غدرهم وجرمهم الى استشهاد ستة بينهم ضابط ونجله لذا علينا ان نتحد في مواجهة الارهاب  والتخريب .
وقال على اهل كركوك ان يتعاونوا ويتكاتفوا في مواجهة الارهاب والتحديات وخاصة نحن لدينا اكثر من 40% من مساحة كركوك هي مناطق منكوبة بسبب داعش الارهابي .
ووجه شكره لبطريرك الكلدان في العراق والعالم لويس رفائيل ساكو ومطران كركوك يوسف توما لجهودهم الكبيره في استقبال ودعم النازحين ودعم الطلبه  ونشر الاعتدال والحوار والسلام .. قائلا انكم يا سيادة المطران من اوائل الناس الذين زاروا قضاء الحويجة وقدموا المساعدات وشاهدوا حجم الدمار الذي حل بالمناطق من وراء الارهاب .
واشار المطران يوسف توما , اننا نثمن مواقف وجهود ومبادرات ادارة كركوك التي تعكس وتجسد الواقع المتعايش بالمحافظة .. مؤكدا اننا لولا الامل لايمكننا ان نعالج الجروح  وسنتغلب عليها بالبناء والاعمار .
ودعا الى ضرورة العمل على اعادة اعمار قلعة كركوك وتأريخها الذي يجسد واقع المحافظة واصالته .. قائلا ان الاجيال الصاعده  لاتعرف اصولها  فداعش الارهابي  فجر واستهدف التاريخ الاشوري والمسيحي والاسلامي  وجامع الحدباء بالموصل لان الداعش يريد ان يمحي الماضي وعلينا  عدم السماح بذلك  بل ابرازه.
وقال ان قلعة كركوك تضم الكنيسة الحمراء التي تعود لنهاية  القرن الثاني .. وهي منطقة سياحية .
واكد محافظ كركوك ان هنالك مساعي لادارج قلعة كركوك بالتراث العالمي  واعمار الاثار بحاجة لحرفين مختصين .. لكننا بقافتنا وتعايشنا وتكاتفنا سنعيد البناء ونرسخ الامن في مدينة كركوك



أي نشر، أو إعادة تحرير لهذه المادة، دون الإشارة الى " عنكاوا كوم " يترتب عليه أجراءات قانونية