الاتحاد الدولي لاعلام الاقليات وحقوق الانسان يحتفي باسبوع التعايش بين الاديان في محافظة الانبار


المحرر موضوع: الاتحاد الدولي لاعلام الاقليات وحقوق الانسان يحتفي باسبوع التعايش بين الاديان في محافظة الانبار  (زيارة 633 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل فالنتينا يؤارش هيدو

  • عضو فعال
  • **
  • مشاركة: 32
  • منتديات عنكاوا
    • مشاهدة الملف الشخصي

 

الاتحاد الدولي لاعلام الاقليات وحقوق الانسان يحتفي باسبوع التعايش بين الاديان في محافظة الانبار

في اجواء تسودها المحبة والوئام اقام الاتحاد الدولي لاعلام الاقليات وحقوق الانسان مهرجان التعايش السلمي بين الاديان برعاية محافظة الانبار وبالتعاون مع كلية المعارف الجامعة في محافظة الانبار  يوم الاحد ٢١/١/٢٠١٨ على حدائق الكلية.
كان في الاستقبال اللواء هادي رزيج كسار  وعميد كلية المعارف الجامعة السيد يعقوب ناظم حمد ونائب محافظ الانبار والشيخ محمد عبدالله ونخبة من المثقفين وطلاب الكلية .

استهل الحفل باي من الذكر الحكيم والوقوف دقيقة حداد على ارواح شهداء العراق ومن ثم الاستماع الى النشيد الوطني .
تخلل الحفل القاء كلمات تدعو الى التعايش ونشر المحبة بين مكونات الشعب واشاد رئيس الاتحاد الدولي لاعلام الاقليات محمود المنديل في كلمته بدور ابناء المحافظة في اشاعة التعايش السلمي بين الاديان ودور العشائر ايضاً المشرف في طرد شرذمة داعش والاصرار على اعلاء الهوية العراقية فوق كل المسميات والانتماءات .
السيدة شميران مروگل سكرتيرة رابطة المرأة ورئيسة كتلة الوركاء الديمقراطية اكدت في كلمتها على دور الاعلام في تثبيت ملامح السلم الاهلي قائلة :( إن السلم الأهلي والوحدة الوطنية تحتاج إلى دعم حيث يعتبر الحوار احد اشكال  الديمقراطية و التي يجب أن نحرص عليها وجميعنا يعرف قيمة الكلمة ودورها وتأثيرها في صناعة القرارات الوطنية  وهذا يقودنا إلى الكلام عن دور وتأثير الإعلام في رسم وتثبيت ملامح السلم الاهلي ، فوسائل الإعلام تلعب دوراً مهما في الحياة السياسية نظراً لتأثيرها المباشر في الفئات المجتمعية ويجب ان  تتميز بالحيادية في نقل الخبر ).
اما السيد محمد السلامي رئيس منظمة المواطنة لحقوق الانسان قال في كلمته ( ان الانسان يستقر في وطن مستقر بالعلاقات الانسانية ، والعيش المشترك والمساواة امام القانون وهكذا هو الانسان عامل محرك للحضارة والتمدن عندما ينفتح على الحياة بتنوعها ويؤخر التقدم عندما ينغلق على نفسه او عشيرته او دينه فتخسر الحضارة والعمران).
 وكان للشعر حضوره المميز في المهرجان بالاضافة الى رسم لوحة تعبر عن مكونات العراق واطيافه واستعراض اوبريت بعنوان ( لم الشمل ) صدحت بعدها الحناجر بالغناء ( كلنا العراق ) وتوثيق المهرجان بالصور والهتاف لحب العراق .
ضم وفد الاتحاد المشارك في المهرجان الرئيس محمود المنديل وامين السر فالنتينا يوارش ومسؤولة العلاقات نجوى جبار والسيد رياض سعيد والسيد حسين علي  بالاضافة الى مشاركة عضوات من رابطة المرأة العراقية .
وعلى هامش الاحتفالية زار الوفد المشارك من الاتحاد الدولي وعضوات رابطة المرأة الكنائس في المحافظة وتفقد احوال رعيتها من ابناء الطائفة المسيحية .
فالنتينا يوارش