تألق اغنية (( كاخرتا كو شوقا)) للفنان المبدع طلال كريش في سوق القوش القديم


المحرر موضوع: تألق اغنية (( كاخرتا كو شوقا)) للفنان المبدع طلال كريش في سوق القوش القديم  (زيارة 1563 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل باسـل شامايا

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 583
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
تألق اغنية (( كاخرتا كو شوقا)) للفنان المبدع  طلال كريش في سوق القوش القديم 
                                                                                 
باسل شامايا   
   
القوش هذه البلدة التي حفر اسمها في ذاكرة الزمن وتغنى باسمها الشعراء والفنانين ورفع من شأنها مبدعيها الغيارى تعد بلدة تاريخية غنية بموروثها الثقافي وارشيفها التراثي الثر وانطلاقا من احياء تراثنا القديم واستذكار ما كان يزاوله آباؤنا وأجدادنا العظام من الحرف والمهن الحرة في سوق القوش المكتظ باهاليه وزواره  القادمين من كل صوب وحدب انطلق الفنان المحبوب طلال كريش كعادته بين حين وآخر لأقامة نشاط فني في بلدة آبائه واجداده معتمدا بذلك على كادر شبابي متزينا بتلك الازياء الرائعة التي تضفي الى النشاط جمالية وسحر يتلهف لها كل من يتذكر انه نشأ وترعرع في هذه البيئة وهذا المجتمع الموغل في الطيبة والمحبة ونكران الذات ، هدفه من هذا النشاط احياء التراث في القوش هذه اللوحة الجميلة الزاهية التي تسكن في قلوب وثنايا ابنائها على امتداد الزمن ويمتزج حبها في احاسيسهم ومشاعرهم ..  طلال كريش هذا الفنان المتألق الذي بدأ مشواره الفني في بلد الشتات صقلته الغربة وجعلت منه بأصراره وعزمه وحبه للفن فنانا ناجحا سخّر عشقه للغناء لتطوير قابلياته في عالم الموسيقى والغناء وتمكن ان يحقق نجاحا تلو النجاح دون ان يكتنفه اي غرور او تعالي او حب الذات وبهذه الثقة العالية بالنفس صدّر نتاجاته الفنية الى بلدته وبلده لنجدها اليوم حاضرة في كل بيت القوشي / عراقي .. جاء الى القوش بالرغم من التزاماته الكثيرة حاملا حبه وضمئه لبدلته واهل بلدته عبر البحار والمحيطات ففتحت له ذراعيها لتستقبله مع محبيه بكل شوق وفرح ولهفة وكان لقائه الاول بطاقم العمل الذي اعتمده لأنجاح مشروعه الفني في حدائق نادي القوش العائلي ومن هناك انطلق المساهمون كل حسب ما اوكل اليه من المهام ، وبودي ان اشير الى نقطة مهمة حول المبدع في اي مجال من مجالات الحياة وبشكل خاص المبدع الحقيقي الذي يعتمد على رصيده الثر بين المحبين والمعجبين ومهما كان صنفه ، ينقل من خلال نشاطه الابداعي والى الاجيال اللاحقة تراثنا الثر الذي نعتز به نحن الذين نشكل امتدادا لأولئك المباركين الذين اصرّوا وعزموا متجاوزين كل العقبات والمحن لصناعته والاحتفاظ للاحفاد وهكذا بقي وسيبقى على امتداد السنين دافقا لا ينقطع سواء كان مطربا او ممثلا او شاعرا او روائيا ووووووو .                                                           اغنية كاخرتا كو شوقا بكلماتها الجميلة التي نبعت من حنايا كاتب قدير ومحب ( نبيل كريش ) شقيق المبدع طلال الذي طالما كتب بيراعه المقتدر كلمات رائعة مجسدا فيها حبه لالقوش .. لقد جمعت هذه الاغنية الأكثر من رائعة شمل اكثر من ثلاثين شاب وشابة وطفل وطفلة جميعهم  ازدانوا جمالا وبهجة ورونقا بأزيائهم الشعبية حتى اكتظ بهم سوق القوش القديم الذي لآبائنا وأجدادنا فيه ذكريات جميلة لا تنسى ،  يتوسطهم بين مقطع واخر الفنان القدير طلال كريش وهو يغازل بصوته الدافئ ذلك التراث الذي سيبقى خالدا في ذاكرتنا مهما طالت السنين ، ومتنقلا من دكان الى آخر ومن حرفة ومهنة الى أخرى والبسمة والأمل يملئان وجهه البشوش ، لقد كان المشاركون في الاغنية منصهرين في بوتقة هذا العمل التراثي الجميل تغمرهم جميعا الفرحة وهم يجسدون ادوارهم التي انيطت لهم وقد اثمرت في الختام وانتجت هذه الاغنية التي ستضيف الى ابداعات القوش ابداعا جديدا الف شكر وتقدير لكل من يغني ويجدد تراثنا الحبيب والف مبروك للعزيز طلال ونبيل وسبهان هذا المنجز الذي نتمنى المزيد منه .. يطيب لي ان اقدم احر التهاني وارق التبريكات للعزيز طلال بمناسبة نجاح اغنية كاخرتا كو شوقا التي قضينا بتصويرها واخراجها احلى نهار في سوق القوش القديم .