مرشحون مسيحيون يسبحون عكس تيار الكوتا


المحرر موضوع: مرشحون مسيحيون يسبحون عكس تيار الكوتا  (زيارة 2067 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل عنكاوا دوت كوم

  • مشرف
  • عضو مميز متقدم
  • ***
  • مشاركة: 32780
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
مرشحون مسيحيون يسبحون عكس تيار الكوتا
عنكاوا كوم/ بغداد/ باء كاف
غالبا ما تلجأ القوائم العراقية ومرشحيها لانتخابات مجلس النواب الى التخندقات القومية والطائفية لكسب اصوات جماهيرها، لكن فارس ججو يرى أن الترشح خارج قوائم الكوتا يهدف الى زيادة تمثيل المسيحيين في البرلمان ويرسخ مبدأي التنوع الاجتماعي والمواطنة في بناء الدولة .
ويقول ججو المرشح عن التحالف المدني الديمقراطي لـ عنكاوا كوم أن "الترشيح ضمن القوائم العامة يمنح المواطنين المسيحيين من الكلدان والسريان الاشوريبن والارمن والاقليات الاخرى فرصة اضافية لحضور أقوى في البرلمان وترسيخ التنوع الجميل في المجتمع العراقي".
ويضيف الوزير السابق في حكومة العبادي أن رؤيته تساعد في تحقيق المطالب الخاصة بالادارة الذاتية لمناطق الكلدان والسريان والاشوريين وصولاً الى تشكيل المحافظة في سهل نينوى ومستقبلاً اقامة إقليم حسب ضوابط الدستور، مبينا أن التيار المدني الديمقراطي يتبنى هذا المسعى وداعم لمطالبنا الدستورية.
ولا زال المرشح فارس ججو يسعى مع التحالف المدني وبالتنسيق مع الكتل السياسية الى كسر منطق المحاصصة الطائفية التي يعتبرها أضرت بالدولة والمواطنين باستثناء الطائفيين والفاسدين الذين كانوا الرابحين في ظل نظامها وخلفت العصابات الارهابية والاجرامية، فضلا عن تدخل الدول بالشان العراقي.
ويعول ججو في فعالياتهم واستعدادتهم لخوض ضمار الانتخابات على تثقيف الناس من خلال العمل بمنحى بناء دولة المواطنة المدنية والديمقراطية التي تؤمن الحقوق والواجبات للجميع بعدالة .
ومن بين مرشحي التحالف المدني الديمقراطي يظهر أسم يوسف زهير منصور وهو شاب مسيحي أكاديمي متأثر بمبادى التحالف ويتطلع الى تمثيل العراقيين والحصول على اصوات الناخبين من دون التعكز على الانتماءات، ويقول منصور أن "تكون نائبا حقيقيا باصوات المجتمع المتنوع خير من فرصة عن طريق الحظ والصدفة، كوني لا أؤمن بالغاية تبرر الوسيلة"
اسماء اخرى فضلت الترشح خارج نظام الكوتا المخصصة للمسيحيين والاقليات الاخرى لعل ابرزها الوزير الاسبق سركون لازار المرشح حاليا عن قائمة دولة القانون بزعامة نوري المالكي واخرون في قوائم كردية وعربية .







أي نشر، أو إعادة تحرير لهذه المادة، دون الإشارة الى " عنكاوا كوم " يترتب عليه أجراءات قانونية