بمناسبة اليوم العالمي للمراة عنكاوا كوم تسلط الضوء على مسيحيات عانين الامرين خلال سيطرة داعش


المحرر موضوع: بمناسبة اليوم العالمي للمراة عنكاوا كوم تسلط الضوء على مسيحيات عانين الامرين خلال سيطرة داعش  (زيارة 1924 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

متصل عنكاوا دوت كوم

  • مشرف
  • عضو مميز متقدم
  • *
  • مشاركة: 32792
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
بمناسبة اليوم العالمي للمراة
عنكاوا كوم تسلط الضوء على مسيحيات عانين الامرين خلال سيطرة داعش
عنكاوا كوم –خاص
بمناسبة اليوم العالمي للمراة والذي يحتفل فيه العالم في يوم الثامن من اذار (مارس ) من كل عام يقوم موقع (عنكاوا كوم ) بتسليط الضوء على ثلاثة نسوة اعتبرن انموذجا لما عاناه ابناء شعبنا في فترة احتلال تنظيم الدولة الاسلامية لمدينة الموصل ومناطق سهل نينوى حيث عانين تلك النسوة من مرارة فقدان طفلة بعمر الزهور اختطفها عناصر التنظيم اضافة لما اقترفه التنظيم من ممارسات بشعة بحق الامراتين الاخريتين وقبل ان يسلط الموقع الضوء على ما عانته تلك النسوة فانه يشير الى ان اليوم العالمي للمراة يعتبر فرصة  للدلالة على ما يكنه العالم لنصف المجتمع
ويرجح انطلاق الاحتفال بهذا اليوم  للعام  1856 حيث خرجت آلاف النساء للإحتجاج في شوارع مدينة نيويورك على الظروف اللاإنسانية التي كن يجبرن على العمل تحتها، ورغم أن الشرطة تدخلت بطريقة وحشية لتفريق المتظاهرات إلا أن المسيرة نجحت في دفع المسؤولين عن السياسيين إلى طرح مشكلة المرأة العاملة على جداول الأعمال اليومية. وفي 8 مارس 1908م عادت الآلاف من عاملات النسيج للتظاهر من جديد في شوارع مدينة نيويورك لكنهن حملن هذه المرة قطعاً من الخبز اليابس وباقات من الورود في خطوة رمزية لها دلالتها واخترن لحركتهن الإحتجاجية تلك شعار "خبز وورود". طالبت المسيرة هذه المرة بتخفيض ساعات العمل ووقف تشغيل الأطفال ومنح النساء حق الإقتراع. شكلت مُظاهرات الخبز والورود بداية تشكل حركة نسوية متحمسة داخل الولايات المتحدة خصوصاً بعد انضمام نساء من الطبقة المتوسطة إلى موجة المطالبة بالمساواة والإنصاف رفعن شعارات تطالب بالحقوق السياسية وعلى رأسها الحق في الإنتخاب، وبدأ الإحتفال بالثامن من مارس كيوم المرأة الأمريكية تخليداً لخروج مظاهرات نيويورك سنة 1909 وقد ساهمت النساء الأمريكيات في دفع الدول الأوربية إلى تخصيص الثامن من اذار (مارس )كيوم للمرأة ..
وتبرز معاناة المراة المسيحية عايدة  حينما اضرت للانتظار ثلاثة اعوام  بايامها ولياليها لتعود لاحتضان طفلتها كريستينا التي اختطفها عناصر تنظيم الدولة الاسلامية من يدي امها  اثناء ارغامهم على مغادرة بلدتهم (قرقوش ) اثناء سيطرتهم عليها في السادس من اب (اغسطس ) عام 2014 وبعد ان كانت الطفلة تبلغ من العمر في تلك الاثناء 3اعوام عادت لامها وهي بعمر ست سنوات  وذلك في يوم 9حزيران (يونيو ) من عام 2017 لكنها عادت تعاني من اثار الصدمة ودون ان تتعرف بشكل كامل على عائلتها وقد اشارت ام الطفلة في تصريحات صحفية  انها شعرت بالسعادة لعودة ابنتها ، كل هذا بفضل دعوات الناس والكنيسة، وحينما كانت المنظمات تعرض علي المساعدة، كنت أقول إني لا أريد منهاً شيئاً سوى الدعاء".مضيفة بان مسلحي داعش قاموا بتسليم  الطفلة إلى أحد أهالي الموصل بمسجد غربي المدينة، وبعد أن علمت الأسرة بذلك سارعت إلى إعادتها بمساعدة القوات الأمنية، ومنحت الرجل الذي أبقى الطفلة في منزله مبلغ 1000 دولار.
اما المراة الثانية فتخلى عنها اقربائها لتضطر وهي بعمر 90 عاما  ان تبقى في الموصل  تحت رعاية عائلة مسلمة لذلك نجت من احتجاز عناصر التنظيم للمسيحيين الباقين ممن عثر عليهم في اقبية وسراديب في مواقع معينة من الجانب الايمن من المدينة وكانت كاميل سرسم قد التجات  لعائلة مسلمة في احدى  مناطق الموصل القديمة  حيث يدعى رب الاسرة بابو كرم حيث ابقاها مع افراد اسرته وحينما واجه عناصر التنظيم الذين وجدوا (كاميل ) ضمن عائلته فاشار الى انها جدته فتحولوا الى منزل اخر ..
فيما كانت حكاية المراة الثالثة الاقسى وهي رنا  بهنام عيسو  التي بقيت محتجزة لدى مسلحي تنظيم الدولة الاسلامية منذ احتلال قرةقوش في مطلع اب (اغسطس ) من عام 2014 حتى عثور القوات الامنية عليها  اسيرة في احدى المنازل بقضاء تلعفر  مع فتيات ايزيديات اخريات  وذلك في 29اب (اغسطس )2017وتمَّ تسليم المختطفة إلى الأب يونان حنو وكيل مطران الموصل وكركوك وإقليم كوردستان والأب مجيد عطالله وشقيق المختطفة وإبن عمها.




أي نشر، أو إعادة تحرير لهذه المادة، دون الإشارة الى " عنكاوا كوم " يترتب عليه أجراءات قانونية