الأسلوب العاطفي للإعلام الغربصهيوماسوني


المحرر موضوع: الأسلوب العاطفي للإعلام الغربصهيوماسوني  (زيارة 459 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل صادق الهاشمي

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 391
  • منتديات عنكاوا
    • مشاهدة الملف الشخصي

الأسلوب العاطفي للإعلام الغربصهيوماسوني
بقلم:صادق الهاشمي
دائمآ مايتمكن الاعلام ( الغربصهيوماسوني)في احتواء لبعض نظريات علماء النفس كنقطة انطلاقة الى الجانب النفسي للحديث في الاعلام والترويج لها بالإعلام الصهيوني بشتى الطرق… وقد اخذت أشكالا أخرى تتمثل في دعايات اللذين تأثروا تأثيرآ خاصآ في مدارس علماء النفس من الشباب العربي اللذين ينشرون بمساعدة الاعلام الغربصهيوماسوني مختلف الافكار المضادة لقيم المجتمع الانساني مثل جماعات (المثلية ) او ( الإلحاد ) وما سبقها ومن يقلدها فكرآ وعملآ...أن الترويج من جانب الاعلام (الغربصهيوماسوني ) المتداخل في الاعلام العربي لهذه الظواهر الاجتماعية الشاذة له هدف (صهيوماسوني )محدد هو تحقيق فكرة التفكك العقائدي والاجتماعي وهي فكرة صهيوماسونية بحته وليس صحيحآ ان هذه الظواهر الشاذة في مجتمعاتنا الاسلامية والعربية قد جاءت عفوآ او فجأة او نتيجة فقط لواقع المجتمع الحالي ان مثل هكذا مبررات يبرزها الاعلام (الصهيوماسوني)من خلف الكواليس … اما الحقيقة فتبدو واضحة من خلال المتابعات ومن خلال الانتاج الفني والأدبي على الاعلام المرئي والمسموع وعلى شبكات الانترنيت العالمية المختلفة … بعد أن لحق بها تخريجات فكرية تعمد الاعلام الغربصهيوماسوني ان يسبغ  عليها صفة (الحداثة)او (الشبابية) بالمصطلح العراقي الدارج لدى الشباب الان … وكانت هذه هي مرحلة الاعلام الغربصهيوماسوني النفسي وقد إتسمت هذه المرحلة في العراق والعالم العربي بما يأتي:
١-زيادة الجرائم الجنسية ومشاهد الإلحاد.
٢-توصيف هذه الجرائم من جانب مرتكبيها بأنها شبابية أو حداثة إجتماعية وفلسفية حديثة … وترك القواعد والأفكار التي كانت سائدة تماسك فيها المجتمع في الماضي واعتبارها  لدى
الشباب العراقي والعربي بأنها (قديمة )
٣-الخلط بين الجرائم الجنسية والأراء السياسية المتطرفة لدى الشباب .
٤- محاولة نشر هذه الموجة لملايين الإعداد من العراقيين والعرب والمسلمين في العالم … تلك هي مرحلة (الاعلام العاطفي )....