تجميل مهبل برلماني عراقي - الصمت الانتخابي 46


المحرر موضوع: تجميل مهبل برلماني عراقي - الصمت الانتخابي 46  (زيارة 540 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل سمير شبلا

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 246
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني

تجميل مهبل برلماني عراقي - الصمت الانتخابي 46
سمير شبلا

لا توجد مقدمة وموضوع وخلاصة أو نتيجة كون الأمر لا يتطلب اي بحث وتقديم مشورة او مقترح كنتيجة بل ان الموضوع يتجه من عمليات البواسير المشهورة الى تجميل مهبل لبرلماني عراقي - الف مبروك سيدي

القصة
بثت إحدى القنوات المشهورة وعلى الهواء مباشرة (محفوظة نسخة منه لدينا) أنه:
مقدم البرامج = سافر احد البرلمانيين العراقيين طبعا الى المانيا كايفاد مصطحبا معه زوجته وجميع مصروفاتها ومصروفاته على حسابنا وحسابكم أيها الشعب الفقير والمهجر واليتيم
المهم قصتنا ان البرلماني الموقر عندما رجع من الايفاد قدم وصولات طبعا وحسب النظام والقانون المعمول به كإنجاز للبرلمانيين طبعا وشعبنا ليأكل العجاج والتراب وسبى نساءه واطفاله والبرلمانيين يضيقون مهبل زوجاتهم! ويعملون بواسيرهم بملايين العملة العراقية، وبالتالي هم وهن مرشحات للبرلمان التالي - الف عافية!! هنا نشكر الأساتذة الكرام الذين مانعوا معنا الترشح للانتخابات القادمة وتأجيلها لانتخابات 2022 إن بقينا أحياء، في وقتها لكل حادث حديث، الاهم هنا مهبل زوجاتهم - قدم البرلماني قوائم مصروفاته باللغة الالماني وكان احد الكورد الكرام متواجد وله المام كبير باللغة الالمانية وترجم قوائم الصرف للغة العربية وجاء فيها: أن زوجة البرلماني المحترم قد عمل عملية تجميل مهبل لزوجته وليس له، هكذا هم اعضاء البرلمان الذين انتخبوهم في 2014، نقارنهم باعضاء الحكومات ورؤساء الوزارات في دول اخرى الذين استقالوا من مناصبهم كونهم صرفوا 20 دولار فقط لا غيرها من كارت حكوماتهم ووضعوا البنزين في سياراتهم الخاصة
لا ادري ماذا نقول في هذه الحالة؟؟؟؟ الأمر نتركه لكم غدا في الانتخابات

11/05/2018