لقاء مع الاستاذ الخطاط والنحات والنقاش بطرس قاشا


المحرر موضوع: لقاء مع الاستاذ الخطاط والنحات والنقاش بطرس قاشا  (زيارة 977 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل باسـل شامايا

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 589
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
لقاء مع الاستاذ الخطاط والنحات والنقاش بطرس قاشا
 

 سطعت شمس الخطاط بطرس بولص قاشا في بلدة القوش عام 1942 ترعرع وسط عائلة كادحة معروفة اجتماعيا كان والده المرحوم بولص قاشا شماسا وخطاطا ونقاشا معروفا باللغة السريانية وعلى مستوى مناطق سهل نينوى خصوصا والعراق عموما وبعض دول العالم وقد كتب 244 كتابا طوال حياته واصبحت هذه الكتب بمتناول ايادي القراء .
 
  كان يحتفظ بعلاقات وطيدة مع مختلف شرائح المجتمع ، لذلك ترك عند الجميع ذكرى طيبة بالرغم من رحيله الابدي عام 1969 . مارس الخط وعمره  ثلاثة عشر ربيعا واستمر متواصلا دون تلكؤ حتى انطفاء شمعة حياته. وهكذا سار على نهجه ولده الاستاذ بطرس . درس في مدارس القوش وتخرج من مدرسة القوش الابتدائية الاولى للبنين عام 1954 كما تخرج من متوسطة الغربية في الموصل عام ( 1957 ) وتخرج من دار المعلمين الابتدائية فرع التربية البدنية عام 1960 وبنفس العام تعين معلما بتاريخ 14 /10 /1960 وكانت أول مدرسة مارس فيها مهنة التعليم هي مدرسة (الأسكينية ) في قضاء سنجار اما آخر مدرسة فكانت (مدرسة ابتدائية بوزان ) ومنها احيل الى التقاعد بطلب منه عام 1988 بعد ان قضى 28 سنة متنقلا من بلدة الى اخرى . اما في الجانب الاجتماعي ففي عام 1967 غادر عالم العزوبية مقترنا بالسيدة:سلمى يونس بوداغ  ، وانجب منها ولدين وثلاث بنات .

س1 // حدثنا عن بداياتك في مجال الخط السرياني.
ج// لقد تعلمت الخط الارامي منذ الطفولة على يد والدي رحمه الله الخطاط بولس قاشا في المنزل وفي المدرسة الابتدائية ضمن درس الدين حيث كان يعلمنا التراتيل والاناشيد الكنسية بالاضافة الى قراءة وكتابة الحروف الارامية ، حيث كنت في البيت اراقبه وهو يكتب باستعمال قلمه المصنوع من القصب ، والحبر الذي يحضره بنفسه . اما الخط العربي فقد تعلمته عندما كنت معلما في مدرسة باقوفا ، حيث شارك احد الزملاء المعلمين في دورة للخط اقامتها مديرية تربية نينوى للمعلمين وباشراف الخطاط يوسف ذنون ، كنت اتابع يوميا ما يتعلمه المعلم المشارك في الدورة واطبق معه التمارين في دفتر خاص هيأته لتطبيق الدروس . كذلك قمت بتطبيق القطعة التي طلبها الخطاط من المشاركين لغرض تقييمها وقام زميلي المشارك بعرض القطعة على الخطاط الاستاذ يوسف حيث قام  بتقييمها مشكورا . وبعد ذلك قمت بتطبيق ما تعلمته خلال دورة الخط على الخط الارامي وكيفية قياس ابعاد كل حرف من حروف الخط الاسطرنجيلي الكبير والشرقي الصغير .

س2// لقد كُنت امتدادا لوالدك المرحوم الخطاط بولص قاشا ترى هل هناك من يسير على خطاك  من اولادك ..؟
ج// نعم مثلما كنت انا امتدادا لابي الراحل هكذا سار ولداي ( صفاء – آرم) على نفس نهجي واتبعا نفس اسلوبي في مجال الخط والنحت بل ابدعا اكثر حتى بات ذلك مصدرا للرزق لهما ولعائلتيهما.
 
س3// ما هي الاعمال التي مارستها خلال حياتك اضافة الى مهنة التعليم ..؟
** ممارسة نجارة الموبيليا
** تغليف الغرف والقاعات من الداخل وتسقيفها بمختلف المواد الخشبية
** تغليف البيوت والبنايات والكنائس من الخارج بمختلف انواع الحلان ومواد اخرى
**  خياطة الملابس الرجالية للاقارب والاصدقاء كهواية
** اعمال متنوعة في العديد من الاديرة والكنائس تتنوع ما بين التواريخ والسيرة الذاتي للعديد من القساوسة والمطارين وعدد من الجداريات والواجهات بثلاث لغات ( عربية – ارامية – انكليزية )
                 
س5// هل كان تعلمك للخط السرياني حافزا لتعلم الخط العربي ام بالعكس ..؟
ج// بالعكس كان لتعلمي الخط العربي حافزا لكي اطور امكانياتي في الخط السرياني وكانت الدورة التي شاركت بها في الخط العربي في قرية باقوفااحدى الحوافز التي منحتني الامكانية لتطوير خطي في السريانية .

  س6// ماذا تقول عن تدريس اللغة السريانية في مدارسنا ...؟
  ج// انني اشجع هذه الخطوة بشكل كبير ولكن باهتمام ملحوظ من لدن الجهات المسؤولة والمختصة بطريقة وضع المناهج الدراسية للمراحل الابتدائية كافة وتكملة المراحل التي تليها بنفس النهج حين تحقيق نجاحها ، كذلك تحتاج هذه الخطوة الى تهيئة الكوادر التعليمية واعداد دورات تاهيلية للكادر الخاص بطريقة تعليم اللغة ومشاهدة نموذ جلاعطاء الدرس من قبل بعض المعلمين الكفوئين وتكليف الاشخاص المتمكين من الخط الارامي وتوحيد طريقة كتابته واقامة معارض للخط لخلق اجواء المنافسة بين الراغبين بتعلم هذا الخط سواء من الطلبة ام المعلمين . ومن المهم عدم السماح باشغال الحصة التعليمية لمادة اللغة الارامية بمادة اخرى او اي نشاط اخر .

س4// اهم نتاجاتك ونشاطاتك ومشاركاتك في المعارض التشكيلية والمهرجانات الثقافية واقامة دورات في اللغة السريانية  والمحاضرات  التي القيتها في مجال الخط السرياني.
ج// ** انجزت مشروعا في جبل القوش يتضمن كتابة اسم القوش بالحرف الارامي على قطعة صخرية كبيرة طول القطعة خمسة امتار وعمق الحفر 15 سنتمتر ، ووقف الى جانبي  وساعدني فيانجاز  ذلك ولدي أرم ومن اجل تكملة المشروع في نيتي كتابة كلمة ( قاشا ) نسبة الى محلة قاشا تقع عن يمين كلمة القوش اي شرقا وكلمة ( سينا ) تقع عن يسارها نسبة الى محلة سينا وكان الهدف من اقامتي لهذا المشروع الحفاظ على اسم وتاريخ البلدة خصوصا   كان هناك نية من قبل النظام السابق تغيير اسم القوش واحيائها.
  ** كتابات مختلفة الاحجام من الحجر والمرمر او الخشب والقماش بالخط الارامي(الكبير والصغير) كامثال او حكم او عبر وباللغة العربية والارامية اهديتها الى المعارف والاصدقاء في القوش وخارجها
 ** كانت لي نشاطات متنوعة تضمنت المشاركة في المعارض التشكيليةالمقامة في مدارس القوش وفتح دورات لتعليم الخط ( العربي  والارامي ) تطوعا ولمختلف الاعمار وكلا الجنسين.
** شاركت في العديد من المعارض التشكيلية التي اقيمت في مدارس القوش
** في عام 1968  شاركت في المعرض التشكيلي الذي اقامه المرحوم الدكتور يوسف حبي في دهوك وقد اشتركت بخمسة عشر قطعة فنية بالخطين الاسطرنجيلي والشرقي .
 ** استنساخ كتاب رسائل مار بولص ،  واستغرقت هذه العملية اربعة اشهر وقد استنسخت كنيسة مار كوركيس في القوش عدة نسخ وتم توزيعها لبقية الكنائس .
** كتابة قطع مختلفة الاحجام من المرمر او الخشب والقماش بالخط الارامي ( الكبير والصغير ) كامثال او عبر وباللغة العربية والارامية اهديتها الى  المعارف والاصدقاء في القوش وخارجها . ** بالتعاون مع  الاستاذ الراحل عمانوئيل قيا قمنا بجمع  امثال القوشية بلغ   السورث حيث بلغ عدد الامثال التي تم جمعها  اكثر من 1000 مثل و تم تدقيقها من قبلنا   واصبحت جاهزة للطبع .
** في عام 1982 اقمت دورة في الخط السرياني والعربي شارك فيها خمسة عشر طالباوبتكليف من الخوري هرمز صنا واستمرت الدورة سبعة  ايام  ولولا  حاجة الكنيسة الى الطلاب المشاركين في الدورة لاستمرت اكثر.
** في عام 2010 اقمت دورة في الخط العربي لمختلف الطلاب ومن كلا الجنسين
** في عام 1998  القيت محاضرة ثقافية في قاعة نادي بابل الكلداني في بغداد حول الخط الارامي وضحت فيها طريقة كتابة كل حرف من حروف الخط  الارامي وابعاده
** تخطيط اللافتات للمدارس والدوائر كعمل طوعي.
 
س7// متى قدمت مشروعك حول الحرف والرقم السرياني الموحد حدثنا عن ذلك ..؟
ج// بعد بيان منح الحقوق الثقافية للناطقين بالسريانية في 1972 اصدرت الجمعية الثقافية للناطقين بالسريانية نداءا لكل مساهم بتقديم حرف سرياني موحد فقدمت مشروعا فيه حرف سرياني موحد مستنبط من الحرف القديم وبعض الحركات الاخرى كي تعطي للخط السرعة في الكتابة والجمالية .. وسنوافيكم بالمزيد حول هذا المشروع  في لقاءات اخرى .
                                                                                               
س8// اية انواع الكتب تفضلها في القراءة ..؟
ج//منذ بدايتي في القراءة والمطالعة فضلت قراءة الكتب العلمية وكتب التربية وعلم النفس التي اعتبرها من افضل  انواع الكتب الاخرى .

س9// ماهو طموحك الذي لم تحققه خلال سني حياتك وتهفو اليوم لتحقيقه ..؟
ج//  كنت اطمح ان يكون لي عملي الخاص باحدى الحرف التي اجيدها واقوم بجولات وسفرات سياحية داخل الوطن وخارجه ولكن لم يتحقق ذلك بسبب ظروف البلد الغير مستقرة.. اما في مجال الخط فاطمح ان اتمكن من تنظيم كتيب للخط الارامي ليكون مرجع متكامل لتعليم لغتنا العريقة والحفاظ عليها وكذلك انتاج خط الكتروني لطريقتي الخاصة بكتابة الحرف الارامي ليتمكن من يرغب باستخدامه في حاسباتهم الخاصة.
 
س10// كلمتك الاخيرة
ج// في كلمتي الاخيرة املي ان يصل مشروعي الى متناول كل الايادي من اصحاب الشان في هذا المجال الخصب الذي يتناول فيه تاريخنا وتراثنا الثر وأود ان اقدم جزيل شكري لك على ما بذلته وتبذله من جهد في اجراء هذا اللقاء لايصال رسالتي الى كافة الاخوة المتابعين وشكرا للجميع .







غير متصل شوكت توســـا

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1478
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الاستاذ باسل شامايا المحترم
تحيه طيبه
ومن خلالكم  اخي باسل ,اتقدم بالتحيه والتقدير لمعلمي الاستاذ بطرس قاشا.
 انا اعرف نفسي  جيدا باني لست من الذين يكيلون المدائح والاطراءات في غير محلها , وانا على يقين ايضا بان ابو صفاء ليس ممن يحبون المدح والاطراء لكن واجبي ان لم يكن  هو حقي ان اقول شيئا قليلا مما اعرفه عنه, كان للاستاذ بطرس قاشا من بين عشرات المعلمين والمدرسين الذين تناوبوا في تعليمي  مختلف الموادفي بدايات الستينات, كانت  له بصماته الشخصية والفكريه المتميزه التي  غرسها في  عقول طلابه و رسمها في محيطه التعليمي وهكذا الاجتماعي , لم يخطئ المهندس الاستاذ عماد رمو حينما قال في احد كتاباته موجها كلامه لي بان بطرس قاشا هو بمثابة الشفيع الروحي والفكري لي, نعم ابا صفاء إنسان معروف بشخصيته العصاميه واراءه التي كان  وما يزال يبنيها ويتبناها  عن ثقه ودرايه  بعيدا عن تاثيرات  الاحزاب السياسيه  او اية جهه اخرى , كل ذلك من اجل رفعة القوش  التي احبها وما يزال يحبها  والا ما نقش اسمها وحفره بلغته الام  في صخور  سفح جبلها الاشم, لذا لست مبالغا  لو قلت بان الاستاذ بطرس هو مثال الانسان  الألقوشي  الذي ألتزم  لنفسه خطه الخاص  به في حب  اهله  وبلدته  التي ولد وتترعرع فيها ,أما بخصوص عطاءاته وابداعاته المتنوعه  في مختلف المهن التي احترفها , فهو في غنى عن التعريف  بجديّته وإهتمامه في تطوير قابلياته التي من المؤسف انها لم تلقى الرعايه الكافيه من مسؤولي الجهات التعليميه الفنيه في محافظة نينوى بسبب التحزبات والعقد العنصريه الباليه , لكنه رغم ذلك واصل بذل جهوده في ممارسة التعاطي  المهني  والفني الانيق مع الحجر والخشب والخط السرياني الذي صنع منه وريثا حقيقيا لوالده الشماس والخطاط المشهور المرحوم بولص قاشا.
من هذا المنبر , وانا من المطلعين على مساعي الاستاذ بطرس في رغبته بعرض ونشر وتطوير عطاءاته المتعلقه بالخط السرياني وبقية اهتمامامته الزخرفيه والنقوش, اطالب الجمعيات والمؤسسات المهتمه بمثل هذه الامور ان تلتفت قليلا الى رعاية وتشجيع هكذا طاقات  اصبحت  في عصرنا هذا من النوادر المعرضه للانقراض لا سامح الله.
اختم كلامي بشكري لكم استاذ شامايا على هذا التقديم الشيق  متمنين  منكم التواصل  مع ابي صفاء  من اجل تقديم المزيد لأهلنا في العراق وخارجه, كما اشكر معلمي وصديقي الطيب الاستاذ ابو صفاء على هذا الظهور المفيد متمنيا له دوام الصحه ولاولاده المزيد من التقدم والموفقيه.
تقبلوا خالص تحياتي



متصل حنا شمعون

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 639
    • مشاهدة الملف الشخصي
مثل القلب الذي يحيطه الابهر
نقش بطرس قاشا اسم ألقوش على الصخر
لا تمحيه عاصفة لا ثلج لا مطر
ولا ان اجتمعت عليه كل قوى الشر

تحية اعجاب وتقدير للفنان بطرس قاشا الجزيل الاحترام.اطلب له الصحة والعمر المديد.
       حنا شمعون / شيكاغو


غير متصل ميخائيل مـمـو

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 663
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الأخ باسل شامايا المحترم
تحياتي
شكرا لكم على ما تفضلتم به من معلومات قيمة عن قامة من قامات القوش في مجال الزخرفة الفنية للأبجدية التراثية. املين من خطاطنا المبدع الأستاذ بطرس قاشا المزيد من اللوحات الفنية. مع بالغ تحياتي
ميخائيل ممو