كيف وثق ال زكريا يوم المسيحيين الاسود في الموصل ؟


المحرر موضوع: كيف وثق ال زكريا يوم المسيحيين الاسود في الموصل ؟  (زيارة 1066 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل عنكاوا دوت كوم

  • مشرف
  • عضو مميز متقدم
  • *
  • مشاركة: 33833
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
كيف وثق ال زكريا يوم المسيحيين الاسود في الموصل ؟
عنكاوا كوم –سامر الياس سعيد
صدر للمؤرخ والاكاديمي معن عبد القادر ال زكريا كتاب جديد حمل عنوان (ليلة سقوط الموصل وما بعدها ) ضمنه مذكراته ازاء الايام العصيبة التي عاشتها المدينة ابان سقوطها بيد تنظيم الدولة الاسلامية صيف عام 2014 مستعرضا من خلال يومياته التي دونها محن العوائل الموصلية والمرارات التي تجرعوها ليضحي الكتاب وثيقة ادانة ازاء من اشتبه بتسليمهم للمدينة  وهربهم منها وترك مصير الملايين من الموصليين  غامضا مرهونا بالضبابية والمجهول  وسط مدينة مهجورة  تنشب النيران في  اغلب اروقتها وفي الثكنات العسكرية ..ومن ضمن  ما احتواه الكتاب اليوم الاسود للمسيحيين  وهو الواقع في يوم  الخميس 17 تموز  حيث ذكر ال زكريا  بان الدواعش الغزاة  قد عرضوا  في بيان لهم نشر  على مختلف وسائل الاعلام  وفي الجوامع ان على المسيحيين خيارين لاثالث لهما اما الدخول في الاسلام خلال يومين  او ترك بيوتهم واموالهم لاياخذوا منها  قيراط من المال والذهب والاثاث حيث ذكر ان سخط شديد ساد بين الاهالي واستياء عام من دون مقاومة تذكر  وواصل ال زكريا تدوين ما تعرض له المسيحيين اذا كتب في يومياته الخاصة  بالجمعة 18 تموز ازاء محنة مسيحيي الموصل  بان احد اقربائه اخبره بانه بعد صلاة الجمعة  لهذا اليوم قيام الخطيب فتلى  من منبر رسول الله في حي العربي بيان الدولة الاسلامية  وفيه ينهون المهلة التي منحوها للمسيحيين في الموصل  بطلب اللقاء بهم وواجب دخولهم الاسلام فلم يحضر منهم احد ولامن يمثلهم فقال البيان لم يبق بيننا وبينهم غير السيف وفعلا قاموا بتطبيقه فامروا كل مسيحيي الموصل بترك المدينة  دون اخذ سيارة  او اغراض او اثاث او ذهب او نقود ولاحتى هويات او جوازات سفر  وسواها من الوثائق الثبوتية  وتابع ال زكريا  بان سيطرات داعش المسلحة  استقرت في حي العربي وتلكيف الذاهبة  الى دهوك وسيطرات في حي الزهراء والتحرير  للذاهبين الى الحمدانية  واربيل  للقيام بتفتيش دقيق ومخزي كل ركاب السيارات الخارجة والداخلة  من المسيحيين  حتى اصبحت مدينة الموصل خالية من سكانها من المسيحيين  تماما  وقال ال زكريا بانه في ذلك اليوم استلم مكالمة  من احد ابناء منطقته في حي الاندلس واصفا شخصية المتكلم بانها من ذوي النفوس الضعيفة حيث قال الاخير مزهوا بان حي الاندلس اصبح اليوم بعوائله حيا خالصا للسكان المسلمين ..


أي نشر، أو إعادة تحرير لهذه المادة، دون الإشارة الى " عنكاوا كوم " يترتب عليه أجراءات قانونية