دعوة للاحتفال والمشاركة في فعاليات (مهرجان التراث السرياني) في عنكاوا


مناسبات مترابطة

  • دعوة للاحتفال والمشاركة في فعاليات (مهرجان التراث السرياني): 09/03/2019 - 11/03/2019

المحرر موضوع: دعوة للاحتفال والمشاركة في فعاليات (مهرجان التراث السرياني) في عنكاوا  (زيارة 749 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل مديرية الثقافة السريانية

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 453
    • مشاهدة الملف الشخصي
دعوة

اِبتهاجًا بأعياد أكيتو (رأس السنة البابلية الآشورية)، تدعوكم المديرية العامة للثقافة والفنون السريانية للاحتفال والمشاركة في فعاليات (مهرجان التراث السرياني) الذي تنظمه للفترة من (6-8نيسان 2019) في الشارع المجاور لمتحف التراث السرياني، قبالة أطلال تل قصرا الأثري بعنكاوا، من الساعة (3) عصرًا – (8) مساءً.
يتضمن المهرجان فعاليات متنوعة أبرزها: البازار وما يعرضه من مشغولات وأزياء وصناعات تراثية، أوبريت غنائي، رقصات شعبية. فضلا عن مشاهد ثابتة تمثل جوانبَ من الحياة اليومية في القرية السريانية التراثية ، يرافق ذلك فعاليات غنائية يومية متنوعة من تراثنا السرياني.
حضوركم إحياءٌ لتراثنا 

حضوركم إحياءٌ لتراثنا
The General Directorate of Syriac Culture and Arts invites you to celebrate and participate in the Syriac Heritage Festival on April 6-8, 2019 on the street adjacent to the Syriac Heritage Museum, opposite the ancient ruins of Tel Qasra in Ankawa from 3-8 pm.
The festival includes a variety of activities and a bazaar to purchase handmade crafts and traditional clothing and jewelry. Enjoy live folk music, traditional dancing, a tea house, and traditional cuisine while you experience different aspects of everyday life in a Syriac heritage village.

Your presence revives our heritage.


لإتاحة الفرصة أمام شركائنا الأساسيين في التنظيم، ولإعطائهم المساحة والوقت الكافيين لإظهار المهرجان بأبهى صورة ونظراً للأحوال الجوية المضطربة والأجواء الماطرة، نود أن نوجه عناية الإخوة المشاركين والمهتمين بحضور فعاليات مهرجان التراث السرياني، الذي تنظمه المديرية العامة للثقافة والفنون السريانية، إلى أن موعد افتتاح المهرجان قد تأجّل إلى يوم الثلاثاء 9 نيسان 2019 وستستمر فعالياته حتى الخميس 11 نيسان 2019.

مشاركتكم مصدر اعتزازنا وإحياءٌ لتراثنا.