يوميات دنماركية 100+54


المحرر موضوع: يوميات دنماركية 100+54  (زيارة 237 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل حكمة اقبال

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 160
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
يوميات دنماركية 100+54
« في: 10:11 17/03/2019 »
يوميات دنماركية 100+54

1- الطلبة والمناخ :
 أضرب عن الدوام وتظاهر في 20 مدينة طلبة الصفوف الثامنة والتاسعة وطلبة الثانويات يوم الجمعة الماضي ، مشاركين زملائهم في 100 دولة مطالبين السياسين بالعمل أكثر من اجل تحسين البيئة والمناخ العالمي ، لأن ذلك هو مستقبلهم ويجب العمل بوتيرة اسرع من الآن . جاءت هذه الفعالية على صعيد العالم بعد ان بدأت الطالبة السويدية كريتا تونبيرغ ذات ال 16 ربيعاً فكرة التظاهر من اجل وقف الاحتباس الحراري وحماية المناخ امام البرلمان السويدي في العام الماضي ، وسرعان ما انتشرت الفكرة عالميا ، والقت كريتا قبل اشهر كلمة امام الجمعية العامة للامم المتحدة ، وتم مؤخراً ترشيحها لنيل جائزة نوبل للسلام . التجمع الأكبر كان امام البرلمان الدنماركي وضم حوالي 5 آلاف طالب ، وقد مرَ بهم رئيس الوزراء الذي امتدح نشاطهم ولكنه أكد عليهم الاهتمام بدراستهم من اجل المستقبل ايضاً .
http://nyheder.tv2.dk/2019-03-15-danske-unge-paa-gaden-i-stor-stil-demonstrationer-i-over-20-byer-for-klimaet

2- الليلة الثقافية الصغيرة :
للمرة الاولى اقيمت يوم الجمعة الماضي ( الليلة الثقافية الصغيرة ) في مدينة كوبنهاكن ، حيث فتحت 60 من المؤسسات الثقافية من مسارح ومتاحف ومكتبات وغيرها ، فتحت ابوابها للزوار الأطفال وذويهم من الساعة الرابعة بعد الظهر حتى الساعة التاسعة مساءً لغرض التعرف عليها واللقاء مع العاملين فيها ، وكان الابرز هو الاستمتاع والمشاركة بمئات من الفعاليات الثقافية التي نظمت في هذه المؤسسات . جاءت الفكرة تنفيذاً لرغبات الجمهور الذي حضر في السنوات السابقة والذي طالب ان تكون ليلة كوبنهاكن الثقافية السنوية المعتادة في شهر تشرين أول لمدة يومين لعدم كفاية الوقت للتجول في اماكن عدة في ليلة واحدة . من الجدير بالذكر ان ليلة كوبنهاكن الثقافية التي بدأت منذ 26 عاما قد حضرها في العام الماضي الماضي 94 ألف زائر يضاف لهم 35 الف دون 12 سنة لم يتم احتسابهم لآنهم حضروا مجاناً مع ذويهم .
https://www.kulturnatten.dk/da/Kulturnatten/Program/Om-programmet

3- القمامة والفيسبوك :
كتب المواطن لايف هانسن من مدينة هورسن على الفيسبوك مايلي : ( لمن يعرف هنريته وفرانك اللذان اقاما حفلة ، انهما مع الأسف نسياً شيئاً ورائهما وعليهما استرجاعه ) ، وكان هذا الشيئ عبارة عن اكياس قمامة عثر هو عليها على قارعة الطريق ووجد اسماءهما في بطاقة الدعوة للحفلة ، ووضع صورة الأكياس ، وقال للتلفزيون : وضعتها على الفيسبوك فربما تعطيهما شعور بالذنب ، وعلينا ان ننظف الاماكن التي نستعملها ، والاهتمام بالبيئة المحيطة بنا . الدائرة المعنية اخذت رسالة لايف على محمل الجد وارسلت فريقاً لرفع القمامة من مكانها ، ولكن الرسالة أدت مفعولها باتجاه آخر كما قال يورن بروش مدير مكتب الخدمات في المدينة ، حيث حضر يوم الاربعاء الماضي الشخص الذي خلف أكياس القمامة ورائه وابدى استعداده لدفع التكاليف ، أضاف يورن : انا اعتقد ان سكان المدينة يعتنون بنظافتها ، ولديهم قناعة بالاهتمام بنظافة البيئة .
http://nyheder.tv2.dk/samfund/2019-03-14-par-efterlod-affaldet-fra-fest-i-vejkanten-og-blev-efterlyst-paa-facebook


حكمة اقبال
17 آذار 2019
--------------------------------------------------------------------------------
الهدف من اليوميات ، المنتقاة من الاعلام الدنماركي ، إعطاء صورة عن بعض إيجابيات الحياة اليومية ، تساعد للتعرف على طبيعة المجتمع الدنماركي ، وموجهة أولاً للقراء داخل العراق ، للإطلاع والمقارنة .