الآلاف من أبناء بغديدا يحتفلون بعيد السعانين والمئات قدموا من الخارج للمشاركة بالاحتفال


المحرر موضوع: الآلاف من أبناء بغديدا يحتفلون بعيد السعانين والمئات قدموا من الخارج للمشاركة بالاحتفال  (زيارة 1380 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل ankawa admin

  • المشرف العام
  • عضو فعال جدا
  • *
  • مشاركة: 391
    • مشاهدة الملف الشخصي
 
عنكاوا كوم – بغديدا - خاص

إحتفل الآلاف من ابناء بغديدا، واغلبهم بالزي التراثي حاملين أغصان الزيتون، بعيد السعانين يتفمهم عدد من القيادات الدينية والحكومية والسياسية والامنية
وانطلقت مسيرة السعانين، صباح الأحد 14 نيسان الجاري من امام كنيسة الطاهرة الكبرى، مرورا بكنيسة مارزينا وكنيسة الشهيدين سركيس وباكوس وكنيسة مار كوركيس، لتتوقف عند كنيسة مار يوحنا، لقراءة الانجيل المقدس مع الاناشيد وتراتيل السعانين
ورغم ان نصف سكان المنطقة غادروا الى خارج العراق والى محافظات اخرى وبالاخص محافظات اقليم كوردستان لكن المشاركة كانت كبيرة بقدوم ابناء المنطقة من المحافظات الاخرى وحتى من الدول الاخرى فقد شارك في الاحتفال المئات من ابناء بغديدا قدموا من استراليا وامريكا والمانيا والسويد وفرنسا وكندا ودول اوربية اخرى
جدير ذكره، ان السعانين كلمة مأخوذة من "هوشعنا" التي تقابلها كلمة "أوصنا" في اليونانية وتعنى "خلصنا" لأن الرب يسوع المسيح هو الحمل الحقيقي الذي ذبح لأجلنا.
والسعف أو غصن الزيتون هو رمز النصرة والمنتصرون هم من يحملون السعف، والأغصان رمز للسلام والأمان والحياة الدائمة.