متطوعون يسلمون” المسيحيون والصابئة ” في ميسان وثيقة مخطوطة من الصدر تمقت الطائفية


المحرر موضوع: متطوعون يسلمون” المسيحيون والصابئة ” في ميسان وثيقة مخطوطة من الصدر تمقت الطائفية  (زيارة 1139 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل عنكاوا دوت كوم

  • مشرف
  • عضو مميز متقدم
  • ***
  • مشاركة: 34196
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
متطوعون  يسلمون” المسيحيون والصابئة ” في ميسان وثيقة مخطوطة من الصدر تمقت الطائفية



عنكاوا دوت كوم/(المستقلة)/علي قاسم الكعبي/..
سلم مجموعة من الشباب الذين اطلقوا على نفسهم برلمان ميسان التطوعي، الثلاثاء، وثيقة مخطوطة ( وثيقة مخطوطة ) للشهيد محمد صادق الصدر مأخوذة من كتابه الموسوم ( الطائفية في نظر الاسلام ) تزامنا مع ذكرى استشهاده.

وقال محمد الغراوي احد أعضاء الفريق لـ(المستقلة) “بما اننا نعيش ذكرى شهادة المرجع الصدر والمظلومية الكبيرة التي وقعت علية زرنا كنيسة ام الاحزان، ومندى الصابئة، واخوتنا من ابناء السنة في ميسان موضحين لهم  امر مهم ان الشهيد  الصدر كان يمقت الطائفية بين المذهب الواحد وبين الطوائف والاديان الاخرى وسلمناهم مخطوطة الصدر بهذا الخصوص”.
وأشار الى ان المخطوطة نصت على  ( أن المقيت في الأمر الطائفي هو أن تنتمي إلى طائفة وتتعامل مع الطائفة الأخرى بأسلوب قبيح قد يعكس صورة بشعة عن طائفتك وبالتالي تشويه سمعتها، وقد وصل الأمر ببعض أصحاب الطوائف بتكفير الطائفة الأخرى وبالتالي قتلهم وتفخيخهم واستباحة أموالهم وأعراضهم وما إلى ذلك من أمور سياسية واجتماعية ودينية وأخلاقية وشعبية، إذن فالطائفية هي ألتزمت والتعامل بأسلوب غير إسلامي ولا أخلاقي مع الطوائف الأخرى ).

ولفت الغراوي الى ان الفريق قام ايضا بتسليم نسخ من القرآن الكريم  ومجموعة من الكتب المقدسة للديانات تضمنت كتابيّ ( الإنجيل ) و (كَنزربا ) بالإضافة إلى كتاب ( الطائفية في نظر الإسلام ) كجزء من ثقافة ( الشهيد الصدر) وثمرة علمه لباقي مكونات المجتمع.

من جانبهم عبر المتواجدون في كنيسة ( أم الأحزان ) و مندى ( الصابئة ) المندائي ، اضافة الى المسلمين من الطائفة ( السنيّة ) في محافظة ميسان عن اعتزازهم بشخص الشهيد الصدر وأطروحاته الوسطية والمعتدلة ..





أي نشر، أو إعادة تحرير لهذه المادة، دون الإشارة الى " عنكاوا كوم " يترتب عليه أجراءات قانونية