980x120

المحرر موضوع: حقيقة واضحة  (زيارة 304 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل سامي خوشابا

  • عضو
  • *
  • مشاركة: 5
    • مشاهدة الملف الشخصي
حقيقة واضحة
« في: 17:42 11/02/2020 »
هناك حقيقة واضحة يفهمها الجميع من ابناء الشعب العراقي الاصيل وهي ان  جذور واصول هذا الشعب هي جذور اشورية وبابلية ولكن الاختلافات بينهم هي بسبب الدين الذي مزق هذا الشعب وجعله ان يتكون من مكونات مختلف اثر الفتوحات والغزوات الاجنبية التي طرأت عليه من جراء  الاحتلالات  المختلفة عليه واخرها هي الفتوحات الاسلامية التي غزته وفرضت الديانة الاسلامية على الشعب بالقوة والفرض اعتمادا على مبدأ (دفع الجزية او اعتناق الاسلام )  على  هذا الوطن الجميل الملئ بالخيرات والموارد المعدنية والحيوانية والطبيعية لان الرب اعطاه كل هذه الخيرات بسبب قداسة  ارضه  ابتداءا من تأسيس اول حضارة عريقة وهي الحضارة الاشورية التي تميزت في ضلها ا رقى انواع الصناعات الحربية والعسكرية والاقتصادية والزراعية وخاصة بناء السدود للاغراض الزراعية ولحفض المدن من الفيضانات وقدمت للعالم كافة انواع العلوم وخاصة في مجال الرياضيات والجبر  . اما فيما يخص الشجاعة والرجولة فكانت متميزة بهذه الصفة الجبارة والمعروفة في قوة الجيوش الاشورية بتنظيماتها العسكرية وخبراتها في فنون القتال ووضع الخطط العسكرية والاستراتيجية  ليس في الداخل فقط بل كانت تشمل جميع  دول المحيطة بها القريبة والبعيدة , مثلا استطاعت القوات الاشورية من احتلال اورشليم مرتين والبابليين استطاعوا ان يغزون اورشليم ثلاث مرات واخذوا الملوك والحكام والانبياء اسرى الى العراق مشيا على الاقدام لمدة اربع اشهر , وقد استخدم الرب القوة الاشورية لتاديب الشعوب وهي كانت عصاه . و هي كذلك ارض ما (بين النهرين) ارض ابو الشعوب ايراهيم الذي ولد في اور الكلدانية والبابلية وهي ارض دجلة والفرات المذكورة في الكتاب المقدس اكبر انهر العالم  واخرها هي جنة عدين وفردوس الله . لهذا السبب عندما ينتفض الشعب العراقي الاشوري حاليا من شماله الى جنوبه هي قيامة الامة الاشورية من جديد على ايد ابناءه الاشاوس انتقاما من الفرس المجوس الذين هم انهوا واسقطوا نينوى سنة 612 قبل الميلاد والملاحظ لكل الشعارات المرفوعة في التضاهر هي ضد الفرس المجوس  وضد ايران لان دورهم دائما كان قذرا ضد الشعب العراقي الاشوري البابلي . عليه لانستغرب من ان قيامة الامة الاشورية ليس بالضرورة ان تقوم على ايادي اشورية  من الناطقين باللغة الاشورية  ولكن بالامكان ان تقوم على ايادي الناطقين باللغة العربية ولهجاتها المختلفة والمكونات الاخرى من ابناء الشعب العراقي   التي مصدرها هي اللغة الاشورية (الارامية ) . على الاشوريين في كل دول العالم ان يقفوا موقفا صلبا مؤيدا  لدعم هذه التظاهرات الاشورية البابلية لان نتائجها سوف تصب لمصلحة هذه الامة التي سوف ترعب العالم مرة اخرى .  عندها سوف يتم بناء الجسر بين مصر والاشوريين. انها فرصة تاريخية الان للقيام بتنظيم تظاهرات واعتصامات مستمرة في دول المهجر لدعم الانتفاضة الاشورية القائمة في العراق حاليا وعدم اعتبارها انتفاضة ابنائنا في الجنوب هي محصورة بالشيعة فقط كلا والف كلا ابناء شعبنا في كربلاء والنجف والديوانية والناصرية والبصرة والكوت وفي كل الجنوب هم احفاد اشور وبابل . واحفاد سنحاريب .




 

980x120

980x120