المحرر موضوع: المرأة الخاطئة بين العهد القديم والجديد (حصري)  (زيارة 2079 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل Denkha.Joola

  • اداري
  • عضو مميز
  • ***
  • مشاركة: 1005
  • الجنس: ذكر
  • العالم الان
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الكثير من المسيحيين عندما يقرأون الكتاب المقدس قراءة سطحية يعتقدون للوهلة الاولى ان العهد القديم يخالف العهد الجديد
والكثير من الناس يطرحون علينا هذا السؤال بانه يوجد هنا اختلاف في العهدين وهذا طبعا يخالف ما جاء على لسان الرب يسوع المسيح بن الله الحي
(لم اتي لكي انقض بل لاكمل) فلذلك أرتأيت ان اذكر هذه الحادثة في الكتاب المقدس لكي ابسط لكم بما اقصد بكلامي
اولا نذكر كلام العهد القديم
سفر تثنية الاشتراع او (اللاويين) 22:22 (وَيَرْجُمُهَا رِجَالُ مَدِينَتِهَا بِالْحِجَارَةِ حَتَّى تَمُوتَ)
سفر الاحبار الاصحاح (20:10 ) (و َإِذَا زَنَى رَجُلٌ مَعَ امْرَأَةٍ، فَإِذَا زَنَى مَعَ امْرَأَةِ قَرِيبِهِ، فَإِنَّهُ يُقْتَلُ الزَّانِي وَالزَّانِيَةُ.)
اذا المرأة الخاطئة يجب ان تقتل حسب عهد الناموس ولكن لنرى العهد الجديد وفي قصة المرأءة الخاطئة
ماذا حدث
واليكم انجيل يوحنا الاصحاح الثامن
(اما يسوع فذهب الى جبل الزيتون وعاد عند الفجر الى الهيكل فأقبل اليه الشعب كله فجلس وجعل يعلمهم
فأتاه الكتبة والفريسون بامرأة أخذت في زنى فأقاموها في وسط الحلقة وقالوا له
يا معلم ان هذه المرأة اخذت في الزنى المشهود وقد اوصانا موسى في الشريعة برجم امثالها فأنت ماذا تقول؟
وإنما قالوا ذلك ليحرجوه فيجدوا ما يشكونه به فأنحنا يسوع يخط بأصبعه في الارض فلما الحوا عليه في السؤال
إنتصب وقال لهم من كان منكم بلا خطيئة فليكن اول من يرمها بحجر ثم انحنى ثانية يخط في الارض
فلما سمعوا هذا الكلام أنصرفوا واحدا بعد واحد يتقدمهم كبارهم سنا وبقي يسوع وحده والمرأة في وسط الحلقة
فأنتصب يسوع وقال لها أين هم أيتها المرأة الم يحكم عليك احد فقالت لا يارب فقال لها يسوع وانا لا احكم عليك
إذهبي ولا تعودي بعد الان الى الخطيئة)

الكل هنا يقول ان السيد المسيح خالف الشريعة وخالف موسى وخالف الايتين اعلاه لانه ترك المرأة الخاطئة ولم يأمر بقتلها
ولكن انا اقول انه طبق الشريعة بحذافيرها واكملها
تتسألون كيف طبعا والجواب سهل جدا
اولا: عندما جاء المسيح تحولنا من عصر الناموس الى عصر النعمة (نعمة ربنا يسوع )وهذا بحد ذاته تكميلا للعهد القديم وتحقيقا لنبؤاته
ثانيا:ان المسيح طبق الشريعة ولكن بدلا من ان تعاقب الخاطئة سيعاقب هو بالصلب من اجلها و من اجل جميع البشر بمعنى اخر( هو من رفع عقاب الناموس بنعمته )
وافدى نفسه من اجل الخطاة ويعطيهم فرصة اخرة للنعمة
ثالثا : ومن كان منكم بلا خطيئة فليرمها اولا بحجر

هنا يأكد السيد المسيح انه اثبت العهد القديم واكمله بصلبه وتحويله عصر الناموس الى عصر النعمة نعمة ربنا يسوع المسيح الذي افدى نفسه من اجل معاصينا وخطايانا

Denkha Joola 2




غير متصل peter jakson

  • عضو
  • *
  • مشاركة: 17
    • مشاهدة الملف الشخصي
شكرا على هذا الموضوع الجميل يا دنخا الرب يحفظك

غير متصل روميو ادم

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 487
  • الجنس: ذكر
    • مشاهدة الملف الشخصي
اكيد ماكو فرق اخ دنخا لان العهدين مكملين لبعضهم البعض
وشكرا على الموضوع الشيق

غير متصل ميعاد

  • عضو
  • *
  • مشاركة: 6
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
شكرااا دنخا
موضوع كلش حلو