المحرر موضوع: أستفسار من القس عمانوئيل حول مقاله: من ينفذ الاجندة الكردية: نحن أم يوناذم كنا ؟  (زيارة 2336 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل تيريزا ايشو

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 466
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الاب الفاضل القس عمانوئيل يوخنا المحترم

تحية ميلادية وكل عام وانتم بخير
بعض الاستفسارات حول ماجاء في مقالكم : من ينفذ الاجندة الكردية: نحن أم يونادم كنا؟

لو تفضلتم ووضحتم من تقصدون بكلمة نحن في العنوان.

ومن خلال قرأتي للمقال لم اجد كلمة تشير الى من تقصد بنحن؟

هل تقصد كنيسة المشرق الاشورية؟ كونك تمثل رتبة كنسية وتناولت في مقالك مار باوو.

ام تقصد الحزب الوطني الاشوري؟

أم تقصد منظمة كابني حيث انت ممثلها؟

ام أن رأيك يعبر عن وجهة نظر كردية؟

أذ ان المكان الوحيد الذي وجدت فيه انك شرحت بعض الشئ كلمة نحن ووضعتها بين قوسين هي في المقطع ادناه:
و(نحن) اشير بها الى المؤمنين بالشراكة بين الشعب الاشوري وبقية ابناء الشعب العراقي وتحديدا الشعب الكردي. شراكة في انكار الحقوق القومية والوطنية لهما منذ تاسيس الدولة العراقية المعاصرة.. شراكة في الاضطهادات والمظالم وجرائم الابادة التي تعرضا لها تحت النظام الصدامي الفاشي.. شراكة في مواجهة تحديات المرحلة الراهنة من خلال الاقرار بالحقوق وضمانها دستوريا في عراق فدرالي ديمقراطي تعددي لا يفرض اللون القومي او الديني الواحد ولا يلغي الاخر بسبب هويته القومية او الدينية او الثقافية.. شراكة في ازالة سياسات التعريب والتغيير الديموغرافي ايا كان مصدرها وجغرافيتها.. شراكة في مواجهة ارهاب التنظيمات الجهادية الاسلاموية.. شراكة في تبني قيم ومبادئ حقوق الانسان والجماعات..
وشخصيا اجد نفسي واحدا من هؤلاء الـ(نحن).

ولكن هؤلاء النحن الذين شملتهم والذين ذاقوا ماذاق الاخرين والاكراد من الذل والهوان والمظالم لايجب ولايعني في النهاية أنهم يتفقون مع طروحاتكم ومواقفكم، والا ... فهم....؟؟

بالاضافة الى انه في تفسيرك لكلمة نحن في المقطع اعلاه تقول:"اشير بها الى المؤمنين بالشراكة بين الشعب الاشوري وبقية ابناء الشعب العراقي وتحديدا الشعب الكردي".

وانك ذكرت فقط الشعب الاشوري وكان المفروض ان يتم ذكر الشعب الكلداني السرياني الاشوري لما ذاقوا أيضاً ماذاقوا من مظالم بعض الحكومات البائدة والمتطرفين في المجتمع. وأذا أجرينا أحصاء فسنرى ان شهداء شعبنا الكلدان هم اكثر بكثير من شهداء شعبنا الاشوري.
وسيكون لي تكملة لتبيان وجهة نظري على مقالكم بعد أستلامي لتوضيحكم.

مع الود
تيريزا أيشو
05 01 2009