980x120
980x120

المحرر موضوع: هجوم إرهابي مزدوج على كاتدرائية مريم العذراء للكنيسة الشرقية القديمة في بغداد  (زيارة 16505 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل شليمون اوراهم

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1093
    • مشاهدة الملف الشخصي
هجوم إرهابي مزدوج على كاتدرائية مريم العذراء للكنيسة الشرقية القديمة في بغداد

تعرضت كاتدرائية مريم العذراء للكنيسة الشرقية القديمة في منطقة حي الرياض ببغداد صباح اليوم الأحد 24 أيلول 2006 إلى هجوم إرهابي مزدوج بعبوة ناسفة أعقبها بدقائق انفجار سيارة مفخخة بكمية كبيرة من المتفجرات.
ففي الساعة العاشرة من صباح اليوم وبينما كان المصلون يغادرون الكنيسة بعد انتهاء قداس الأحد انفجرت عبوة ناسفة موضوعة تحت سيارة كاهن الكنيسة الأب إيزريا وردا والتي كانت مركونة بجوار الباب الرئيس للكنيسة (أو رمانة يدوية ألقيت عليها من سيارة مسرعة حسب بعض شهود العيان)، الأمر الذي أدى إلى وقوع بعض الإصابات وتجمع المواطنين وحضور دورية للشرطة، ثم وبعد لحظات قصيرة وقع الانفجار الهائل بسيارة مفخخة مركونة أمام باب الكنيسة في الطرف المقابل للشارع الضيق ما أدى إلى وقوع عدد أكبر من الإصابات بين المواطنين ورجال الشرطة.

حصيلة الخسائر حتى الآن بعد قيامنا بجرد في مستشفيات بغداد هي كالآتي:
1. استشهاد أحد حراس الكنيسة (جوزيف إيشو).
2. استشهاد طفل لا يزال مجهول الهوية.
3. عدد الجرحى 17 جريحا تسعة منهم من المصلين الخارجين من الكنيسة حالة اثنين منهم خطيرة، مع بتر ساق أحد الجرحى وإجراء عملية قلع عين لجريح آخر.
وثمانية جرحى من المواطنين بينهم أربعة من عناصر الشرطة الموجودين في المكان عقب الانفجار الأول.

 
الجدير بالذكر أن الكاتدرائية تضم مقر قداسة البطريرك مار أدى الثاني رئيس الكنيسة والذي كان موجودا وقت الحادث في جناحه الخاص، وكذلك الأب إيزريا وردا والأب زيا أدور وهم جميعا بخير، كما تضم الكاتدرائية مقر مجلة الأفق.
وفضلا عن الخسائر البشرية فقد أسفر الهجوم عن احتراق خمس سيارات وإلحاق أضرار متفرقة بخمسة أخرى وإصابة مبنى الكاتدرائية بأضرار مادية كبيرة. وسنوافيكم بأية تفاصيل أخرى حال ورودها.
 
قسم الإعلام في بطريركية الكنيسة الشرقية القديمة/ من موقع الانفجار. [/b] [/size] [/font]