المحرر موضوع: رسالة اخوية الى المؤتمر الكلداني في ديترويت  (زيارة 2138 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل sam al barwary

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1450
  • الجنس: ذكر
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
سينعقد المؤتمر الكلداني العام في موعده  يوم الأربعاء القادم 15\5\2013  تحت شعار"وحدتنا ضمان لنيل حقوقنا القومية والوطنية" وهو المؤتمر الثالث على التوالي الذي ينظمه المنبر الديمقراطي الكلداني الموحّد في أمريكا لكن هناك الكثير من الاسئلة يجب طرحها على منظمي المؤتمر وكما هو مبين من شعار المؤتمر ("وحدتنا ضمان لنيل حقوقنا القومية والوطنية") اسئلة تبلورت في ذهن الكثير ممن قرأوا وشاركوا في المقالات الكثيرة التي كتبت بيد الاخوة الكلدانيين لتوضح اسباب انعقاد المؤتمر وكل تلك المقالات اتسمت ببعض السلبيات وتطرقت البعض منها الى تهميش حقوق الكلدان بعد 2003 من قبل الأحزاب المسيطرة على مقاليد الحكم واخرى اتهمت الاحزاب الاشورية وهذه بدورها رشحت وانتخبت الكثير من اخوتنا الكلدان والسريان الى مراكز مهمة في الحكومة المركزية وحكومة الاقليم وكذلك ساهمت ببناء المنازل للايواء المتشردين من ابناء شعبنا الكلداني السرياني الاشوري خاصة والمسيحي عامة من المحافظات الجنوبية وكذلك قامت الاحزاب والمنظمات والجمعيات الخيرية للتجمع العام للتنظيمات الاحزاب ببناء الكنائس والمدارس وتوزيع المستلزمات الحياتية والمعيشية ولازالت لكل الشعب دون تفرقة وساهمت باستقبال ورعاية النازحين من سوريا وهناك الكثير من الخدمات لا تحصى لما قامت بها تلك الاحزاب ومؤسساتها وجمعياتها تجاه شعبنا وكانت حصة الاسد للاخوتنا الكلدان والسريان وكل هذه الخدمات فهناك بعض الشخصيات تتجول يوميا وتكتب هنا وهناك وتصيح لكن لا احد يسمعها بان هناك تهميش للكلدان .لو نظرنا الى كل منظمات ومؤسسات واحزاب الكلدانية فانها لم تساهم ولو5% في مشاريع ومن خلال مؤسسات وجمعيات خيرية لشعبنا . ويبقى السؤال موجها للمنبر الديمقراطي الكلداني الموحّد في أمريكا هل وحدتكم هي ضمان لنيل حقوقكم القومية والوطنية ( هذا اذا التهميش موجود اصلا) وهناك من سيشارك مؤتمركم وطنيين ديمقراطيين وماركسيين وشيوعيين وديمقراطيين كوردستانيين ووطنيين كلدان وديمقراطيين كلدان ومستقلين كلدان ولربما بعثيين ؟
هذا السؤال طرحته لعدة اشخاص يعتبرون انفسهم من خيرة الكتاب والادباء لكنهم دائما كانوا يتهربون من الاجابة والسؤال ظهر خلال مقالة السيد ناصر عجمايا على الرابط http://www.ankawa.com/forum/index.php/topic,665148.0.html
حيث يقول بالحرف الواحد (حضورنا في المؤتمر هو التنوع السياسي كالورود المتنوعة الألوان في مزهرية كبيرة جامعة (الكلدانية) ، وطنيين ديمقراطيين وماركسيين وشيوعيين وديمقراطيين كوردستانيين ووطنيين كلدان وديمقراطيين كلدان ومستقلين كلدان ، والجميع يلتقون على قاسم مشترك هو الوعي القومي الكلداني والحفاظ عليه وتطوره وتقدمه من الأوجه الحضارية والتاريخية والوطنية والأنسانية ، لقلع بذور التهميش والتغيب والأضطهاد للمكون الكلداني وطنياً وقطع دوابر ومكائد اقلاعه واقصائه في عرق عراقه الاصيل ، حفاظاً على الهوية الكلدانية التي يفتخر بها كل كلداني. )
لو كان المؤتمر كلدانيا 100% ولو اجتمع في المؤتمر كل التنوع السياسي كالورود المتنوعة الألوان في مزهرية كبيرة جامعة (الكلدانية) كما يوصفه السيد ناصر اذا كيف سيكون البيان الختامي للمؤتمر وبين الحاضرين كلدان ضمن احزاب عراقية عربية وكردية شقيقة ؟
كيف سيكون هناك لقاءات مغلقة للحاضرين وهناك شخصيات كلدانية  من احزاب عربية وكردية  ستكون حاضرة ولها مبادئ وتوجيهات سياسية من احزابها؟
ماذا لو قمتم  بتشكيل لجان مختلفة وهل ستنتخب تلك الشخصيات من الاحزاب العراقية الغير كلدانية ( اقصد الاحزاب العربية والكردية والشيوعية ) لتوليها رئاسة تلك اللجان ؟
كيف ستبتعد تلك الشخصيات الكلدانية من الاحزاب العربية والكردية والشيوعية وتقوم بواجبها ضمن عملها في اللجان التي ستشكل من المؤتمر ؟
كيف سيكون التفاوض بينكم بشان القضايا وبوجود تلك الشخصيات وهي اصلا تنطلق  من المباديء التي حددتها تلك الاحزاب ؟
اعتقد جوابكم سيكون هكذا ( حضورنا في المؤتمر هو التنوع السياسي كالورود المتنوعة الألوان في مزهرية كبيرة جامعة (الكلدانية) ، وطنيين ديمقراطيين وماركسيين وشيوعيين وديمقراطيين كوردستانيين ووطنيين كلدان وديمقراطيين كلدان ومستقلين كلدان ، والجميع يلتقون على قاسم مشترك هو الوعي القومي الكلداني والحفاظ عليه وتطوره وتقدمه من الأوجه الحضارية والتاريخية والوطنية والأنسانية )
كلنا يعلم بان الشيوعية انتشرت  في صفوف الاديان والقوميات المختلفة بشكل سريع ولكنها لا تعترف باية قومية .ان الاممية والوطنية هما مسألتان لا يمكن فصل بعضهما عن البعض الآخر هذه هي صفة الشيوعية اي انها اممية تخدم الشعب في اي بلد كان .اذا كان الكل يلتقون على قاسم مشترك هو الوعي القومي الكلداني والحفاظ عليه اذا لماذا يشترك في المؤتمر شخصيات لها اهداف ومبادئ للاحزاب اخرى او لماذا لا تقوم تلك الشخصيات بتقديم الاستقالة من تلك الاحزاب العراقية الاخرى ليكون المؤتمر خاص بالكلدانيين 100% وضمان شعار المؤتمر ("وحدتنا ضمان لنيل حقوقنا القومية والوطنية") بالطبع الفروقات تمتد الى شكل العلاقات الاجتماعية والممارسات الحزبية والعقائد التي تشكل الوعي الشخصي والعام لكل شخصية في المؤتمر .صحيح ان المؤتمر سيحضره رجال الدين ؟؟؟ والمندوبين ورجال السياسية العراقية والامريكية وممثلي الاحزاب العراقية القومية والوطنية والاعلاميين والدعوة ستكون مفتوحة لجميع العراقيين لكن الشخصيات الكلدانية التي هي ضمن الاحزاب الكردية والعربية ستكون حاضرة مباشرة وستجتمع في كل اللقاءات والاجتماعات المغلقة وستحضر البيان الختامي وكل القرارات التي ستصدر وسيكون لهم رائ والادلاء بصوتهم وبافكارهم وسيكون لهم الحق بلقاء المسؤولين في الاحزاب التي هم في الاصل اعضاء فيها .
اخيرا نتمنى   الموفقية والنجاح للاخوة في المنبر الديمقراطي الكلداني في تنظيمه هذا المؤتمر وان نجاحكم هو نجاحنا جميعا نحن ابناء الكلدان السريان الاشوريين وأهلا بالمؤتمر الكلداني الثالث.