المحرر موضوع: لهذا لن انتخب !!! الجزء الثاني – كيان ابناء النهرين  (زيارة 5170 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل فادي زيا

  • عضو فعال
  • **
  • مشاركة: 36
    • مشاهدة الملف الشخصي
لهذا لن انتخب !!!  الجزء الثاني – كيان ابناء النهرين



بعد ان تناولت في الجزء الاول قائمة الرافدين , وللقرب التنظيمي والتقارب المنهجي سيكون كيان ابناء النهرين هم موضوع المقالة في جزئها الثاني.
لا بد من الاشارة ابتداءا الى ان قصر عمر الكيان يملي تناول اداء الكيان وافراده بشكل مغاير, فالافراد المنضوين في كيان ابناء النهرين هم اعضاء سابقين وكوادر وقيادات في الحركة الديمقراطية الاشورية, وعلى هذا الاساس ينبغي ان لا نغفل عن جانب مهم جدا وحيوي في اداء هؤلاء الافراد والاعضاء, الا وهو مشاركتهم و ترويجهم و تمريرهم لمقررات والانجازات المزعومة للحركة, وسكوتهم ورضاهم عن كل ذلك هو مما لا يمكن اغفاله و غفرانه لهم , من هنا اود التنويه الى ان ما تحدثنا عنه بخصوص الحركة ينطبق  على اعضاء الكيان وفهذا يشمل كل ما عملته ومررته الحركة من اداء ضعيف في الفترة السابقة على انشقاق اعضاء الكيان, لكونهم كانوا ادوات في عملية انتاج او تمرير او الترويج لفعاليات الحركة الديمقراطية الاشورية.
سنبدأ استعراضنا للكيان واعضائه وادائهم ومنطلقاتهم وتصريحاتهم من لقاء تلفزيوني ضم السيدة كاليتا شابا والدكتور سرود سليم على قناة العراقية الفضائية (الرابط رقم 1)  ابان انتخابات ما يسمى اقليم كر....ان.
لقد لخص الدكتور سرود مرتكزات كيان ابناء النهرين ككيان سياسي بثلاث نقاط هي:
رفع الغبن عن شعبنا, الوحدة القومية, الشراكة الحقيقة في الاقليم خصوصا والعراق عموما.
الشعار او المرتكزات تبدو مقنعة, ولكن, الم تكن رئيسة الكيان السيدة كاليتا شابا عضوا في البرلمان الكر....ني لدورة كاملة؟ لماذا لم نسمع منها اي تصريح او حتى تلميح عن الغبن عندما كانت على سدة التمثيل البرلماني؟
هل كان ذلك بسبب عدم امكانية ذلك في ظل الكيان الكردي ومؤسساته التي لا تقر باي حق الا حق الاكراد لاغير؟ اذا كان الامر كذلك فعن اي شراكة يتحدثون لتكون كمرتكز؟
اما اذا كان سبب صمتها هو التزامها بخط ارتسمته لها مرجعيتها التنظيمية انذاك, فلماذا لم تشق عصى الطاعة لتلك المرجعية حتى اقتربت الانتخابات البرلمانية الكر..نية؟ اعتقد ان الاجابة على هذه التساؤلات ستلعب دورا محوريا في تقييم الكيان والمرتجى منه.
وعلى صعيد اخر تقر السيدة كاليتا بان السلطة الكردية لم تكن مع وحدة الشعب , ومع ان الوحدة القومية هي المرتكز الثاني من مرتكزات الكيان الثلاث , فهم في الكيان خاضوا انتخابات برعاية السلطة التي لم "ولن" تكون مع وحدة شعبنا , للوصول الى برلمان يمثل كيانا لا يريد وحدة شعبنا, فاي فصام هذا؟ ام انه ليس فصاما وانما مصلحة حزبية او شخصية يمثلها المقعد البرلماني؟
بأستكمال اللقاء نجد السيدة كاليتا شابا تعترض بكل وضوح على تسميتنا بالمكون المسيحي وتقول عن ذلك بانه "مسح للهوية القومية". سؤالي للسيدة كاليتا هو : اذا كنت من المؤمنين بما سبق, فلماذا تسابقتم الى التنافس على مقاعد الكوتا المسيحية , لنيل مقاعد تمثيل المسيحيين؟
اي فصام هذا؟
ام انه ليس فصاما بل تفضيلا للمصلحة الحزبية والشخصية على مصلحة شعبنا باكمله؟
بمواصلة متابعة هذا اللقاء يصل الحوار الى مسألة التجاوزات على اراضينا والغبن الذي يطال شعبنا, وهنا يقر الدكتور سرود بان موضوع التجاوزات لم يثرالى حين اجراء اللقاء, فهل نسي ان السيدة كاليتا التي تشاركه اللقاء كانت احد اعضاء البرلمان الكردي وعضو قيادي في الحركة انذاك, من ضمن الذين لم يثيروا موضوع التجاوزات, فالسيدات والسادة في كيان ابناء النهرين هم جزء من المشكلة و ليسوا جزءا من الحل, لقد مر على تمثيل كيان ابناء النهرين في البرلمان الكردي ستة اشهر ولم نسمع من ممثل الكيان الدكتور سرود اي كلمة او حتى همسة بخصوص التجاوزات, فما اشبه اليوم بالامس و ما اشبه الكيان بما سبقه.
السيدة كاليتا في ذات اللقاء تشير بوضوح الى ان قرارات المحاكم فيما يسمى الاقليم لا تنفذ فيما يتعلق بالتجاوزات, ويؤكد ذلك البيان الصادر
عن الاجتماع السنوي الأول لكيان أبناء النهرين والمنعقد في دهوك في كانون الثاني 2014   (الرابط رقم 2) ما يشير بوضوح الى عدم جدوى اي تعاطي مع مفاصل السلطة الكردية, الا اللهم جدوى مالية او مصلحية تصب في مصلحة السادة النواب وتنظيماتهم,
تستطرد السيدة كاليتا متنبأة بانقراض شعبنا في وطنه بسسب مأساوية الوضع, متغافلة عن شراكتها في ايصال شعبنا الى هذا الوضع, ولم يخطر ببالها ان تراجع حساباتها ومواقفها السابقة, سيدتي العزيزة الم تكوني انت من تغنى بانجازات الحركة وقيادتها في اميركا ابان حضورك الكونفشن عام 2010, الم يكن سياسيوا العراق يطلقون على شعبنا تسمية المسيحيين انذاك؟ ام ان الامتيازات التي كنت تنعمين بها انذاك اجازت كل ذلك؟
الدكتور سرود ينتقل الى موضوع "دستور الاقليم" الذي غض النظر عن ذكر سميل في سياق مظالم الشعب , متناسيا كما عودنا ضيفا اللقاء مشاركتهما هذا الذنب بحق شعبنا من خلال دورهما الترويج للدستور كمنجز للشعب الاشوري حين كانا متنعمين بما يفضي اليه ترويجهما له من امتيازات ومتغافلا من جديد عن كون زميلته في الكيان وشريكته في اللقاء واحدة ممن ساهموا في تمرير "دستور الاقليم" دون ان نسمع منها شيء في حينه.
تقر السيدة كاليتا اخيرا ان عضو البرلمان لا يستطيع الخروج عن سياسات الحزب, وهنا اعيد التساؤل لماذا صبرت السيدة كاليتا على ذلك الوضع حتى نهاية دورتها البرلمانية؟ وهل ان مصلحة شعبنا و الغبن الواقع عليه بدأ منذ نهاية الدورة البرلمانية , ام ان توافق المصالح هو الذي انتهى. الم تكن احدى القياديات في الحركة, ممن يرسمون سياستها التي باتت اليوم ساخطة عليها؟, لماذا لم تعمل على تغيير هذه السياسات او تنسحب منذ البدء.

بما ان موضوع التجاوزات تم التلاعب به كورقة انتخابية فلا بد من التنويه الى امر متعلق بهذا الموضوع, فالسيد باسم بلو نائب رئيس الكيان كان يشغل منصب قائمقام قضاء تلكيف في فترة حفلت بالتجاوزات, و هذا ما اشار اليه الرفيق السابق للسيد باسم بلو , النائب عماد يوخنا, وبالرغم من وضوح الغاية من تصريح السيد عماد كونه يدخل في سياق الدعاية الانتخابية وتسقيط المنافسين الا ان ذلك لا ينفي وجود التجاوزات في فترة وجود السيد باسم بلو قائمقاما في تلكيف,وقد اقر بذلك بنفسه (الرابط رقم 3), فاذا لم يتمكن وهو في موقع المسؤولية ان يقوم باكثر من تصريح خجول في موقع طلابي على الانترنيت فهل نتوقع منه اليوم ان يقوم باكثر من ذلك الان؟

ما دمنا نتناول اعضاء و مرشحي الكيان , فلا بأس من المرور على ترشيح المحامي فاضل زرا المرشح بالتسلسل رقم 2 عن قائمة ابناء النهرين, فمن المثير للاهتمام بل الاستغراب ترشيحه ضمن هذه القائمة لا سيما بعد التصريحات النارية لاعضاء وقيادي الكيان بخصوص التسمية المسيحية و اعتبارهم اياها مسحا للهوية القومية , كما بيننا فيما سبق , فالمحامي فاضل زرا كان سكرتيرا عاما للتجمع الوطني المسيحي الموحد (الرابط رقم 4) ومرشحا لقائمته لانتخابات مجالس المحافظات (الرابط رقم 5), وكان مرشحا لرئاسة ديوان الوقف المسيحي والديانات الاخرى (الرابط رقم 6), فعلى ما يبدو ان السيد المحامي محترف في الترشح للتنافس على اي منصب بالتسمية المسيحية سواء كان ذلك على قائمة مسيحية بالامس اوقائمة محسوبة قوميا اليوم, والله اعلم على اي قائمة في الغد.  يبدو ان مجريات هذا الترشيح والتوافق بين المحامي والكيان تثبت مقولة ان الطيور على اشكالها تقع.

في صدد الحديث عن التلون والقفز بين المعسكرات التنظيمية والحزبية, فلا بأس من التوقف عند مفهوم قد يخفى على الكثير من ابناء شعبنا , الا وهو مفهوم التقاعد عن النضال, نعم التقاعد بالميم و ليس التقاعس بالسين, فقد قمت لنا الفعاليات السياسية المحسوبة على شعبنا هذا المفهوم الذي تولى الريادة فيه بعض قيادات كيان ابناء النهرين الى جانب اخرين و لكننا سنقصر حديثنا في هذا المقام على اعضاء الكيان.
 بعد انشق السيد هرمز بوبو من الحركة وشكل مع عدد من رفاقه ما عرف في حينه الحركة الديمقراطية الاشورية - التيار الوطني (الرابط رقم 7), هذا التنظيم الذي جدد عهوده بالبقاء على الثوابت القومية (الرابط رقم 8 ), ولكن يبدو ان هذه التعهدات والعهود يمكن تجميدها حين تصل الامور الى مرحلة قطف المنافع, فنجد السيد هرمز بوبو القيادي في التيار الوطني يعود الى احضان الحركة رئيسا للجنة الرقابة والتدقيق, و"تصادف" مع عودته ان قدمت الحركة اسماء اعضائها و"مناضليها" من مستحقي الراتب التقاعدي, وكان ضمن المنتفعين من ذلك ايضا اسحق اسحق  والبعض ممن تحايلوا ليضمّنوا اسماء افراد من اسرهم في قوائم التقاعد تلك, وهؤلاء السادة  هم حاليا اعضاء المجلس السياسي في كيان ابناء النهرين ( الرابط رقم 9), لا بل السيد هرمز بوبو تم انتخابه رئيسا للمجلس السياسي (الرابط رقم 10) ,ولا ندري متى سيتغير ولائهم فالامر مرتبط بالرواتب التقاعدية او غيرها من الرواتب على ما يبدو.
في سياق تناول مواقف السيد هرمز بوبو بصفته رئيسا للمجلس السياسي لابناء النهرين لا بد من الوقوف عند موقفه من المشاركة في "برلمان كر....تان" ونستشف من تصريحاته السابقة رفضه الصريح للمشاركة في البرلمان الكردي (الرابط رقم 7), فكيف ينتمي الى كيان تشكل ليشارك بقائمة انتخابية للتنافس على عضوية البرلمان المذكور؟

في المجمل فان اعضاء و مرشحي قائمة ابناء النهرين يمثلون تجسيدا واضحا للتلون وعدم الثبات على موقف , و هذا الثبات على المواقف القومية اليوم هو اشد ما نحن بحاجة اليه, فالكيان من حيث المبدأ  نسخة عن الحركة الديمقراطية الاشورية لا نجد بينهما اي اختلاف فهما متتطابقان في النهج و الفكر و المساومة و التلون و هم في الكيان لا ينكرون كون الحركة لا تزال حاضنتهم الفكرية (الرابط رقم 1), وبالتالي فالاختلاف الوحيد قد يكون من حيث اليات العمل و هو ما يشدد عليه اعضاء الكيان, ولكن لنتفحص هذه لمقولة بشئ من الدقة و في سياق التفحص الدقيق نجد الكيان يحج الى المسؤولين الاكراد وفي مقدمتهم نجيرفان البرزاني (الرابط رقم 11) رغم ادراكهم للاستصغار الذي يكنه لهم و لمن هم محسوبين عليهم و كل ما يمثله ذلك من اهانة لشعبنا باكمله كما يوضح ذلك تصريحهم (الرابط رقم 11), ولكن بالعودة الى اللقاء الذي اظهر الدكتور سرود الى جانب السيدة كاليتا (الرابط رقم 1) نتذكر ان الدكتور اراد ان يمثل شعبنا تمثيلا ثوريا غير تقليدي, كما رفض استعطاء الحقوق, فماذا نسمي زيارتهم الى نجيرفان؟
لم تكن هذه الزيارة هي الوحيدة في رحلة الحج وتقديم فروض الطاعة بل واحدة من سلسلة زيارات الى الوزراء الاكراد (الروابط رقم 12 و 13), علما ان الوزيرين هما وزيرين في حكومة منتهية الولاية وبالتالي تاثيرها لافعلي لا يتجاوز عضوييتهما في قوى كردية متحكمة في المنطقة بعيدا عن اي دور حكومي, كما قام الكيان بزيارة مقر المكتب السياسي للاتحاد الوطني الكر....اني في أربيل, و تم في اللقاء البحث في حيثيات تأسيس الكيان وأهدافه وبعض مقررات اجتماعه السنوي الأول (الرابط رقم 14), وهنا استوقفني التناقض بين هذه الزيارة ما تم بحثه فيها وبين ما صرح به السيد ميخائيل بنيامين القيادي في الكيان من اعتراض على نشر قضايا داخلية (الرابط رقم 15), فهل من حق الاحزاب الكردية ان تطلع على الحيثيات الداخلية بينما تحجب تلك الحيثيات عن شعبنا؟ ام ان الامر بمثابة تقديم اوراق اعتماد لدى الاكراد؟, فما اشبه آليات عمل الكيان بتلك التي تبنتها الحركة الديمقراطية الاشورية و التنظيمات الاخرى المساومة و المهادنة , فاين ثورية و لاتقليدية التمثيل واليات العمل؟ فهم لم يختلفوا مع تنظيمهم السابق الا اختلافا مصلحيا تنظيميا مع تلاقي وتوافق في المنهج اسلوب العمل وقبول الاستضعاف, وهذا ما يمكن قرائته بسهولة ووضوح من خلال احد ايضاحات كيان ابناء النهرين الذي اوضح فيه القبول بمبادرة لم شمل مع الحركة (الرابط رقم 16), ويبدو واضحا ان الحركة هي التي لم تستجب في هذا الصدد.
مجمل القول ان الكيان هو رقم جديد يضاف الى من يقدمون الولاء مشفوعا بحقوقنا على طبق من ذهب لكل من يضمن لهم موقعا على خريطة المكاسب الحزبية, فمن خلال التفحص في مواقف كيان ابناء النهرين وتصريحات اقطابه لم نجد ما يبشر شعبنا بخير , فالفرق الوحيد في حالة فوز قائمة ابناء النهرين او فوز قائمة الرافدين سيكون في قوائم الرواتب البرلمانية.




فادي زيا


الروابط
1-   https://www.youtube.com/watch?v=tVtqxl9V0ag
2-   http://www.ankawa.com/forum/index.php/topic,723366.0.html
3-    http://www.khoyada.com/index.php?option=com_content&view=article&id=1304:-q-&catid=1:nw&Itemid=9
4-   http://baretly.net/index.php?topic=23768.0
5-   http://baretly.net/index.php?topic=24680.0
6-   http://www.zowaa.org/Arabic/articles/art%20200112-1.htm
7-   http://www.nohra.ca/Interview/0001.htm
8-   http://www.nohra.ca/SR/SRAR/0007.htm
9-   http://www.ankawa.com/forum/index.php?topic=722789.0
10-   http://www.ishtartv.com/viewarticle,52224.html
11-   http://www.ankawa.com/forum/index.php/topic,715391.0.html
12-   http://www.ishtartv.com/viewarticle,52950.html
13-   http://www.ankawa.com/forum/index.php?topic=728802.0
14-   http://surayanews.com/?p=5484
15-   http://www.ankawa.com/forum/index.php?topic=677666.0;wap2
16-   http://www.ankawa.com/forum/index.php/topic,690309.0.html
[/size]
رابط الجزء الاول : http://www.ankawa.com/forum/index.php/topic,731797.0.html


غير متصل nabu

  • عضو جديد
  • *
  • مشاركة: 1
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
السيد فادي المحترم
شكرا لجهدك في  جمع ومتابعة المواقف.
شعبنا اليوم بحاجة الى تنمية حسه النقدي تجاه ممثليه, وبحاجة الى تعلم التحليل بعيدا عن هالة الاعلام الحزبي المهلل كل لحزبه.
اتمنى ان تطلق مقالاتك موجة من التحليل و النقد لاداء تنظيماتنا في جماهير شعبنا ليتم فرز القمح من الزوان.
بانتظار الجزء الثالث.

غير متصل فادي زيا

  • عضو فعال
  • **
  • مشاركة: 36
    • مشاهدة الملف الشخصي
الاخ nabu المحترم

بالفعل شعبنا مطلوب منه اعادة تقييم من هم محسوبين على تمثيله

شكرا للتعليق



فادي زيا

غير متصل خوشابا سولاقا

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 2340
    • مشاهدة الملف الشخصي
الى الأخ المحلل السياسي فادي زيا المحترم
تقبلوا خالص تحياتنا الأخوية
لقد كان الجزء الأول من مقالكم هذا موضوعياً وواقعياً في تحليله ، وقلتم فيه ما يجب أن يقال ، ويجب أن يقوله أي كاتب ومحلل سياسي معتدل وحيادي ومنصف لا يجافي الحقيقة عن تجربة تاريخية سياسية عمرها ثلاثون سنة لتنظيم سياسي بعينه تنطوي ما تنطويه من الفشل والأخفاقات السياسية على المستوي التنظيمي الداخلي والقومي والوطني ، وقد تجسدت ملامح الفشل لتلك التجربة بسبب سلوكيات البعض من القيادات المتنفذة لتلك التجربة وأصبحت ظاهرة للعيان للداني والقاصي من أبناء شعبنا لا يستطيع من قاد ويقود تلك التجربة من خلال تنظيمها الحالي نكران ذلك الفشل والأخفاق كما تم تشخيصه بدقة متناهية من قبلكم في الجزء الأول من مقالكم هذا مهما سعى ذلك التنظيم الى استعمال من الوسائل بما فيها إتهام المعارضين من داخل التنظيم بشتى التهم الملفقة التي لا أساس لها من الصحة بل هي تهم ملفقة لغرض الأسقاط السياسي ، ومن تلك التهم سعي المعارضين الى تحقيق مصالح شخصية والبحث عن المناصب كما يروج لها القيادة الحالية لزوعا ، وغيرها ، في الحقيقة هذا الأسلوب ينطبق عليه المثل " الأناء ينضح بما فيه " لأن من يتهم الآخرين بمثل هكذا تهم وهو يتهم الخصوم والمعارضين لسياساته ، هو في الحقيقة يتحدث عن نفسه وفكره وقناعاته بما يطمح هو شخصياً إليه في حقيقة الأمر ، وليس بالضرورة أن يكون ذلك واقعاً. إن القيادات الحالية لكيان " أبناء النهرين " ككيان سياسي مستقل عن زوعا بقيادته الحالية ، كانت صحيح قيادات في زوعا ما قبل هذه المرحلة عندما كان زوعا غير زوعا اليوم . كانت الخلافات تجري على طول المسيرة بين السكرتير العام الحالي لزوعا وبين من هم في قيادة كيان أبناء النهرين أفراداً أو مجموعة حول أمور كثيرة تخص شؤون زوعا ومواقفه السياسية تجاه مختلف القضايا التنظيمية والقومية والوطنية ، وبالدرجة الأساس  النهج الأنفرادي الأستحواذي للسكرتير العام ومساعيه الحثيثة لتحويل زوعا من كيان سياسي ديمقراطي الى أشبه ما يكون بمؤسسة شخصية تدار من قبله لتحقيق مصالح شخصية والأستحواذ على القرار السياسي لزوعا ، والسعي لعزل الآخرين من المشاركة الحقيقية في صنع القرار السياسي كقيادة جماعية كما يقتضي النظام الداخلي لزوعا ، وغيرها من الأسباب لا مجال لذكرها هنا . كل هذه الخلافات تجمعت وتراكمت ككتلة الثلج بمرور الوقت أدت الى إبتعاد الكثير من القيادات التاريخية بل تقريباً جميعها ، والكوادر القيادية والأعضاء والمؤيدين والأصدقاء عن ساحة العمل ، وبذلك أصبحت تقريباً كل القيادات لزوعا معزولة عن الساحة بين  مجمد ومفصول أو مكرهاً على ترك العمل في زوعا ، وهذه حقيقة معروفة للقريب والبعيد من العاملين في زوعا منذ أن تولى السكرتير العام الحالي لمنصب السكرتير العام قبل أكثر من عشرين سنة .
 ليس من المنطق أن يبتعد كل من يختلف بالرأي عن قيادة تنظيم سياسي معين كلياً عن التنظيم وبشكل نهائي ، بل من الطبيعي أن  يبقى ويستمر في النضال من الداخل وينتقد الأنحرافات والخروقات والخروج عن السياقات والتجاوزات على الأستحقاقات التنظيمية والمهنية في توزيع المهام والواجبات داخل التنظيم وخارجه من أجل تقويم المسيرة ، ولكن عند وصول الأمور الى مرحلة اليأس من فرض الأصلاح وإعادة المسيرة الى مسارها الطبيعي يضطر المرء الى إنتهاج مسلك آخر أكثر راديكالية لتقويم المسيرة بدلاً من الأستمرار في الغرق في مستنقع الرمال المتحركة للسياسات المنحرفة للبعض . هنا ليس من حق الآخرين وليس من الأنصاف بمكان تحميل هؤلاء الذين يختارون طريق جديد مستقل للعمل السياسي مسؤولية ما حصل من الفشل والأخفاقات التي فرضت من قبل البعض من المتنفذين والمهيمنين والمستحوذين على القرار السياسي للتنظيم السابق ، وهذا ما حصل فعلاً في زوعا السابق الذي كان يقود المسيرة والذي أدى بالنتيجة الى ولادة تنظيم سياسي جديد باسم " كيان أبناء النهرين " والذي لا يتجاوز عمره العملي في المحافل الرسمية للدولة إلا بضعة شهور ومن خلال ممثل واحد فقط في برلمان الأقليم . عليه يا عزيزنا " فادي زيا " لو كنتم فعلاً حياديين ومنصفين ومعتدلين في طرحكم بهذا الخصوص كان من الأجدر بكم أن لا تلتجؤون الى تقييم " كيان أبناء النهرين " من خلال تجربة قيادييه في تجربة غيره ( زوعا السابق ) ، بل كان منالأجدر بكم الأنتظار واعطاء الفرصة الكافية من الزمن للكيان الجديد لأن يجرب حظه في العمل في المواجهة والتصدي للتحديات القومية والوطنية ، بدلا من هذا التسرع في التقييم غير المتكافئ مع غيره .
عليه نقول لشخصكم الكريم كنتم من تكونوا من اي تنظيم سياسي كان ومهما كانت غايتكم من هذه الكتابات النقدية والتي هي جديرة بالقراءة فعلاً . لقد قيمنا الجزء الأول من مقالكم تقييماً إيجابياً وبامكانكم الأطلاع عليه ، ولكنكم مع الأسف الشديد نقول قد اخفقتم في هذا الجزء من مقالكم ووضعتم كل ما كتبتموه سابقاً وما سوف تكتبونه مستقبلاً في دائرة الشك من حيث الحيادية والأنصاف والمصداقية في الطرح . نرجوا ان لا نكون قد اسئنا بشيء غير لائق على شخصكم الكريم ، ودمتم بخير وسلام .

           محبكم: خوشابا سولاقا   

غير متصل توما زيا

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 222
    • مشاهدة الملف الشخصي
السيد خوشابا سولاقا المحترم
لقد استعجلت الامور كثيرا عندما اعطيت رأيك بالجزء الاول من مقال السيد "قاشا أمو" وأمتدحته الى درجة ان المرئ يضحك ويبكي في نفس الوقت على حالك عندما يقرأ ردك على الجزء الثاني منه والمتعلق هذه المرة بأبناء النهرين.فقد بدأت تتخبط في الكتابة والتقييم يا سيد خوشابا  ووصلت الامور بك الى درجة ان تكتب تعليقا على مقال لمجرد انه وقع نظرك على أسم سكرتيرك في الحركة عندما كنت قياديا فيها السيد يوناذم كنا المحترم.ويحرجك ذلك الرد لان تقييمك لكاتب المقال(قاشا أمو) قد أختلف هذه المرة  وتحول 180 درجة عكس الاول بالضبط كدرجة تحولاتك السياسية المبنية على المصالح الشخصية البحتة التي منعك السيد كنا من تحقيقها داخل الحركة وتحاول اليوم عن طريق المفصولين منها لنفس الاسباب ان تجد ضالتك بينهم.
أدعوك لقراءة ردودك على الجزئين الاول والثاني من مقالات الارشمندت وتقييم نفسك بنفسك عن ما وصل حالك اليه جراء حقدك ورغبتك الملحة على الانتقام .
مراجعة الذات حالة صحية سيد خوشابا
وعدم الاستعجال يقي الانسان من الوقوع في الاخطاء

 تقبل تحياتي

غير متصل خوشابا سولاقا

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 2340
    • مشاهدة الملف الشخصي
السيد توما زيا المحترم
لستُ انا من يتطلب منه إعادة قرأة تعقيبي الأول ولا تعقيبي الثاني ، ولستُ أنا من  يتخبط في كتاباته ، بل انت يا اخي من يحتاج الى إعادة قرأة التعقيبات التي كتبتها ، وأنت الذي يتخبط دائماً في كتاباته ويضيق صدره بالكتابات التي تخالف من يعتقد به ، ولكن يتطلب منك أن تقرأها ليس منطلقاً من دافع الحقد الشخصي كما يظهر ذلك بجلاء في تعقيبك على مداخلاتي مع مقالات السيد فادي زيا كائن من يكون السيد فادي ، عندها سوف تجد أن كل تعقيب مني كان على موضوع مختلف تماماً، وكل تعقيب كان في محله وليس هناك أي إحراج لي لأنني واثق مما أكتبه . أنا شخص أكره الكذب والنفاق السياسي والمراوغة وأمقت الخيانة بكل أشكالها ولست من الناس الذين يشترون المناصب بالخيانة ، ويبحث عن الجاه والمال بالمذلة والأهانه والرذيلة بكل أشكالها كما فعلوا الآخرين يا اخ توما زيا المحترم ، وسيدك يعرف عني ذلك جيداً أكثر منك ومن غيرك ممن جعلتم من أنفسكم وعاضاً للسلاطين . وسيدكم كذب عليكم عندما غسل أدمغتكم بأن خلافي معه كان منصب الوزارة ، لا يا سيدي وإنما كانت هناك اسباب كثيرة أخرى مختلفة وسوف يعرفها جميع أبناء شعبنا وأنت واحداً منهم في المستقبل إن لم كنتَ تتجاهل وتتغابى عنها !!! . ثم لماذا تتهم القس عمانوئيل بيتو يوخنا ( قاشا أمو ) بأنه هو كاتب المقال ويكتب بأسم مستعار ، وأنت تفعل الشيء ذاته !!! ؟؟ ، فاذا كنتَ واثقاً من نفسك وصادقاً في كل ما تكتبه من طعون وتجريح وتوزيع الأساءات على كل من يختلف معك  ومع زوعا  بالرأي لماذا لا تكتب باسمك الصريح مع صورتك ليتعرف عليك الخصم المقابل لتكون المنافسة منافسة الفرسان ؟؟، اقول لك يا أخي توما زيا اخرج الى النور وكن شجاعاً إذا لا تحمل من الصفات ما تجعلك تخجل منها ، لماذا  تحارب في الظلام يا عزيزي توما زيا الموقر ؟؟ .

خوشابا سولاقا 

         

غير متصل فادي زيا

  • عضو فعال
  • **
  • مشاركة: 36
    • مشاهدة الملف الشخصي
السيد خوشابا سولاقا المحترم

اشكر لك تفاعلك مع المقالة بجزئيها , كما اشكر لك اسلوب في النقد, اذا اتسم بالتحضر واحترام الرأي الاخر واتمنى لو ان الكثير من القراء يتفاعلون مع المواد المنشورة بنفس الاسلوب.
فيما يخص تحليل مواقف السيدات والسادة في كيان ابناء النهرين اود الاشارة الى نقطة معينة, وهي انهم لم يعلنوا مطلقا ما يمكن ان نطلق عليه "ولادة سياسية جديدة" بمعنى البدء من ارضية جديدة بل انهم اصروا على انهم ليسوا منفصلين عن الحركة, و اعلنوا مرارا وتكرارا ان الحركة لا تزال حاضنتهم الفكرية , لا بل اعلنوا انهم مستعدين للعودة, وقبول مبادرة السيد ابرم شبيرا يندرج ضمن ذلك, وهم طوال فترة تواجدهم في صفوف الحركة كاعضاء و كوادر و قياديين فاعلين لم يتوانوا عن الترويج لما تطلق عليه الحركة "انجازات" , ليعودوا اليوم و ينتقدوها.
بخصوص اعطائهم الفرصة , ذلك يجلب الى ذاكرتي ما اتى به البيان الذي اصدره الكيان عن اجتماعه الاول المنعقد في دهوك في 24 كانون الثاني 2014 فقال البيان ما نصه :
وفي حال فشل الشركاء في الوطن في تفهم الوضع الظرفي الصعب الذي يعيشه شعبنا، وأصروا على عدم التعاطي مع قضيته بشكل جدي يدفع بأتجاه تمتعه بكل ما من شأنه الحفاظ على خصوصياته حتى لو تطلب الأمر إستثنائه من قوانين ونظم مرعية في التشريع والممارسة، فأننا في كيان "أبناء النهرين" نرى حتمية التوجه لتدويل قضية شعبنا واللجوء لخيار الدعم الدولي حفاظاً على وجودنا وتعزيز وحماية حقوقنا في أرض الوطن باعتبار شعبنا من الشعوب الأصلية، وتماشياً مع المعاهدات والاتفاقيات الدولية في هذا المجال وخصوصاً ((اعلان الأمم المتحدة بشأن حقوق الشعوب الأصلية)). انتهى الاقتباس
و ذلك يتناقض مع معرفة  السيدة كاليتا شابا واقرارها عن فشل, او تعمد فشل السلطات الكردية في التعاطي مع قضايا التجاوزات و الاحكام الصادرة بخصوص حقوق شعبنا, وبالتالي فهم على علم مسبق بما سيكون عليه التعاطي مع قضايا شعبنا. وهنا اتساءل هل شعبنا وقضيته يتحمل في هذه المرحلة الحرجة ان يكون حقلا للتجارب؟
ان اعضاء الكيان من حيث تقييم مسيرتهم السياسية استثمروا وجودهم في الحركة للبناء عليه و لم يعلنوا باي صورة من الصور مراجعتهم للذات , ولم يقروا بعدم وجود اي منجزات و لم يتراجعوا عن ترويجهم لسياسات الحركة و تضليلها لشعبنا, ومن هنا فهم حمّلوا انفسهم مسؤولية عضويتهم في الحركة, وكانت الامور ستختلف لو انهم قاموا بذلك.
مرة اخرى اشكر لك نقدك واتمنى ان اكون اجبت  ما اثرته  من ملاحظات.


فادي زيا

غير متصل فادي زيا

  • عضو فعال
  • **
  • مشاركة: 36
    • مشاهدة الملف الشخصي
السيد توما زيا

اتمنى عليك ان تطالب مسؤولي الحركة بردود منطقية على ما اثاره الجزء الاول من المقالة , على الاقل لكم انتم اعضاء و منتمي وكوادر الحركة, فانتم لم تنفوا اي مما ورد في المقال بل انشغلتم او شغلتكم مرجعيتكم التنظيمية بمنح الهويات الشخصية والاسماء لكل من لا يتفق مع ما تاتي به تلك المرجعيات.


فادي زيا

غير متصل توما زيا

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 222
    • مشاهدة الملف الشخصي
رابي خوشابا المحترم
وستبقى تتخبط في الكتابة؟
1-انت حددت سنوات تولي السيد يوناذم كنا المحترم لسكرتارية الحركة بأكثر من عشرين سنة وهذا اقتباس مما ذكرته انت بخصوص ذلك (  وهذه حقيقة معروفة للقريب والبعيد من العاملين في زوعا منذ أن تولى السكرتير العام الحالي لمنصب السكرتير العام قبل أكثر من عشرين سنة . ) في حين ان السيد يوناذم كنا المحترم أنتُخب رسميا كسكرتير للحركة في مؤتمر شقلاوة سنة 2000  وبعملية حسابية بسيطة وبدون الاستعانة بالحاسبة يظهر ان ناتج طرح سنة 2000 من السنة التي نعيشها الان وهي 2014 نحصل على ان الرقم هو (14) سنة وليس "اكثر من عشرين سنة" كما تدعي ..فهل لك ان تُفسر لنا سبب اضافتك لاكثر من ستة سنوات على تسنمه ذلك المنصب ؟
وترجع  لتقول لنا(أنا شخص أكره الكذب والنفاق السياسي والمراوغة ) .

2- يا ليتك تُرسينا على بر سيد خوشابا حول تقييمك ونظرتك لما كتبه رابي قاشا في الجزئين فمرة تمدحه وهذا نموذج عن ذلك في الجزء الاول (ولذلك لا نجد مبرراً معقولاً لمن يمتعض من قولكم للحقائق التاريخية الموثقة ويردون عليكم بأسلوب التهجم والتهكم ، بل من الأجدر بهؤلاء أن يقرأوا ما كتبتموه بسعة صدر وعقل متفتح ورؤية واقعية ) ومرة تعود لتشك بما كتبه سابقا ,لا والاغرب بما سيكتبه لاحقا ايظا. وهذا نموذخ اخر ومختلف تماما عن الاول ونجده في الجزء الثاني وكما يلي(ولكنكم مع الأسف الشديد نقول قد اخفقتم في هذا الجزء من مقالكم ووضعتم كل ما كتبتموه سابقاً وما سوف تكتبونه مستقبلاً في دائرة الشك من حيث الحيادية والأنصاف والمصداقية في الطرح ) أفلا ينطبق عليك ايظا مصطلح ( انفصام ) الذي يصف السيد كاتب المقال رئيسة كيانكم السيدة كاليتا به ايظا؟؟؟

3- وعن اسمي المستعار فهناك شقين للاجابة على دعوتك لي للافصاح عن اسمي الحقيقي
اولا: مِن ناحية ....فمَن يضمن بانك لا تقف خلف اسم اخر من الاسماء المستعارة مثلا ( صباعي او ابو نيسان او غيرهما ؟؟ ) .. ومن ناحية اخرى ..اعتقد بان هذا الامر لا يخصك في شئ .حاورني على ما اكتبه فقط

ثانيا: طلبت مني الاتي(فاذا كنتَ واثقاً من نفسك وصادقاً في كل ما تكتبه من طعون وتجريح وتوزيع الأساءات على كل من يختلف معك  ومع زوعا  بالرأي لماذا لا تكتب باسمك الصريح مع صورتك ليتعرف عليك الخصم المقابل لتكون المنافسة منافسة الفرسان ؟؟، اقول لك يا أخي توما زيا اخرج الى النور وكن شجاعاً إذا لا تحمل من الصفات ما تجعلك تخجل منها ، لماذا  تحارب في الظلام يا عزيزي توما زيا الموقر ؟؟ . )
 سيد خوشابا: هل يجوز لي ان اطالبك بتوجيه هذه الرسالة ايظا للسيد فادي زيا صاحب المقال اعلاه والسيد يوخنا البرواري الساكن في عنكاوا واخرين محترفين في قلب الحقائق الموجودة في زوعا الى اكاذيب ظنا منهم بانها ستنطلي على ابناء شعبنا ؟؟؟ ام ان الامر لا يشملهم طالما كتاباتهم تتوافق مع اهدافك ؟ ام ان الكيل بمكيالين وظيفة تمتهنها باحتراف قل نظيرها.؟؟؟؟

تقبل تحياتي

غير متصل ashur ashur

  • عضو فعال
  • **
  • مشاركة: 30
    • مشاهدة الملف الشخصي
كاتب المقال يبدو له معرفة جيدة لما يدور على الساحة الاشورية وداخل أحزابنا السياسية ومقالتيه يجزئيها قراءة موصوعية وتحليل رائع . ألسؤال ماذا هو الحل وما العمل من أجل النهوض بالواقع المرير الذي مرة ويمر به شعبنا الاشوري بكل مسمياته بسبب الهاء أحزابنا بصراعات طائفية وداخلية وتنافسهم على المناصب والكراسي ومصالحم الخاصة  ونظرتهم الحزبية الضيقة ’في اعتقادي على المخلصين من ابناء شعبنا تشكيل لوبي أشوري عقائدي وليس سياسي ان يأخذ على عاتقه أحياء المشروع القومي الاشوري وتفعيل قضيته   على الساحة الدولية بما انه الشعب الاصيل في العراق له كل الحق ان ينال حقوقه القومية والوطنية...

غير متصل Emad Yalda

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 118
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
حضرة السيد فادي زيا

اولا اسمح لي ان أقول لك بأنك حر فان لا تريد ان تنتخب هذا شانك والقرار يعود لك. اما ان تأتينا بمقالات تتناول فيها أمور تعتبرها تحليل سياسي في هذا الوقت لأغراض سياسية ومن اجل الطعن بالقوائم التي تمثل أبناء جلدتك في الوطن ، فهذا برأيي الشخصي ليس بالعمل الصائب. القضية أصبحت قضية عناد لا اكثر.
اخ أشور أشور الحل هو العمل كما يفعل الفلاح القيام بالتقليم الجائر. نحن نحتاج الى تشكيل لجنة او لوبي كما سميته من الشخصيات المعروفة بمواقفها الجادة والعمل على فلترة  المؤسسات التي تدعي انها تمثلنا وفصل الشوائب بكل أنواعها.
الله يساعد هذه الأمة فبالرغم من  خيوط العنكبوت وأذرع الأخطبوط التي تحيط بها من كل الجوانب، تتآكل داخليا بصراعات تافهة .

غير متصل ashur ashur

  • عضو فعال
  • **
  • مشاركة: 30
    • مشاهدة الملف الشخصي
ارجو الدخول وقراءة ما قاله المرحوم الدكنور دوني جورج                               https://fbcdn-sphotos-b-a.akamaihd.net/hphotos-ak-prn1/t1.0-9/s526x395/10014605_702390046471274_534202090_n.jpg                                                     

غير متصل فادي زيا

  • عضو فعال
  • **
  • مشاركة: 36
    • مشاهدة الملف الشخصي
الاخ توما زيا المحترم

مرة اخرى اشير الى خطأك في الربط بيني وبين الشخص الذي طرحته في تعليلقك, واعيد اليك ما كتبته انت نفسك:
حاورني على ما اكتبه فقط


فادي زيا

غير متصل فادي زيا

  • عضو فعال
  • **
  • مشاركة: 36
    • مشاهدة الملف الشخصي
الاخ ashur ashur  المحترم

بدءا اشكر لك تعليقك على المقال.
ان المسالة الاشورية باتت اليوم في غاية التعقيد , و تحليلها معرفيا الى مكوناتها المبدئية وعناصرها الاساسية هو يمثل الخطوة الاولى لتعريف شعبنا بمقومات قضيته, اي اننا بحاجة الى بداية قومية مستندة الى الارث النضالي, اما فيما يخص أحياء المشروع القومي الاشوري , فاسمح لي ان لا اتفق معك , فنحن اذ نقول أحياء المشروع القومي الاشوري  فاننا نقفز على الوقائع , فالمشروع القومي هو خطوة متقدمة بالقياس الى وضعنا الراهن, فالمشروع معناه وجود منظومة متكاملة ذات عناصر فاعلة ومتفاعلة فيما بينها ومع المحيط, بينما اليوم نحن بحاجة الى استنباط تلك العناصر من ارث النضال و من التاريخ والهوية القومية, وهذه المسيرة الطويلة تبدأ بصياغة فكر قومي عقائدي اشوري يضم في ثناياه تلك العناصر, ومن ثم بناء المشروع و ايجاده , كما يتم بناء أي منظومة من عناصرها الاولية, ويلي ذلك بعث الحياة في ذلك المشروع بتقوية وتعزيز قنوات تفاعله الايجابي  , والتضييق على قنوات التفاعل المؤثر سلبا ومن ثم كبحه وايقافه.


فادي زيا

غير متصل فادي زيا

  • عضو فعال
  • **
  • مشاركة: 36
    • مشاهدة الملف الشخصي
الاخ Emad Yalda المحترم

عزيزي لا ادري لماذا تعتبر نقد الاداء الضعيف و تذبذب مواقف من يرغبون في نيل اصوات شعبنا عنادا, وهل المطلوب هو التغاضي او التغافل عن زلات وتذبذب و ضعف اداء من يرغبون في اصوات شعبنا؟
انا لم اتي بمقال كما تفضلت, بل انني تناولت ما جاء به المشرحون وقارنته بمواقفهم او تصريحاتهم اللاحقة, ولم اطعن باي منهم.
اخي العزيز ان المقالة هي مجرد استعراض لمواقف و تصريحات و ابداء رأي فيها كاشوري وهذ حقي الذي لن افرط فيه , وللمرشحين حق تبرير مواقفهم او تصريحاتهم بل حتى نفيها ان شاءوا والشعب سيكون حكما.

فادي زيا

غير متصل Emad Yalda

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 118
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
اخي العزيز فادي
هناك فرق بين العناد الذي قصدته في ردي الاول وبين النقد الذي تدعيه فيما كتبته حضرتك. لان النقد من اجل التقليل من الشأن هو بذاته التعنت  ومحاولة تشويه الصورة لغرض فرض رأي على رأي اخر. وهذا هو ما استنتجته من طرحك . فكما يبدو انك تعمل حسب المقولة  لو العب لو اخرب اللعب.  والعناد الذي قصدته هو هذا. فكما يبدو لحضرتك اتجاه سياسي اخر وبما ان الجهة التي تدعمها او تساندها ( ان لم تكن منتمي لها) لا تمتلك الأرضية التي تؤهلها للمنافسة في الانتخابات وليس لها حظ الفوز ( كما يبدو) بدأت بطرحك  هذا محاولة منك التقليل من شان الآخرين والذين ( بصورة او اخرى) لهم حظ أوفر للمنافسة والفوز في الانتخابات.
لهذا اعتقد بان النقد الذي ينتقد الجميع ليس نقدا بناءا ويؤدي بالنتيجة الى زيادة الطين بلة. فالكل يحاول جر الحبل  باتجاه قطبه وعلى عناد الآخرين وبلا مبالاة .
تحياتي

غير متصل Ashur Rafidean

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1021
    • مشاهدة الملف الشخصي
بمناسبة اعياد نيسان نهنئ شعبنا الكلداني السرياني الاشوري بعيد القيامة ورأس السنة البابلية الاشورية وميلاد نبض امتنا زوعا.
استاذ فادي زيا لقد اصبت الهدف في هذا الجزء المتعلق بكيان النهرين ولكن هناك حقائق لابد ان نقولها بشأن تأسيس الكيان وهي .
السيدة كلاويز شابا ذكرت في المقابلة على قناة العراقية الفضائية بان فكرة تأسيس الكيان كان قبل سنة وهي كانت نائبة في البرلمان الاقليم ضمن قائمة الرافدين وهنا لابد من ايضاح بعض الغموض في هذه النقطة وهي ان السيدة كلاويز كانت تخدم مصالحها الشخصية وليس مصالح شعبنا  ولماذا لم تقدم استقالتها كنائبة ضمن قائمة الرافدين قبل تاسيس كيانهم ام ان المؤامرة ضد زوعا لم تكن جاهزة الاهداف ؟وكيف هو كيان النهرين جزء من الحركة الديمقراطية الاشورية ونحن نعلم بان اي مجموعة تؤسس كيان او حزب تضع لنفسها مبادئ واهداف جديدة مختلفة تماما وحضرتك ذكرت بان السيد  هرمز بوبو  انشق من الحركة وشكل مع عدد من رفاقه ما عرف في حينه الحركة الديمقراطية الاشورية - التيار الوطني وكان لديهم اختلافات في التنظيم مع من هم الان في الكيان النهرين اذا كيف استطاعوا حل مشاكلهم واختلافهم ان لم يكونوا يخدمون مصالحهم الشخصية اصلا واين اصبح التيار الوطني ؟
 نقطة ثانية وهي بان الاعضاء في الكيان وفي لقاءاتهم لم يتطرقوا الى اختلافهم مع القيادة الحالية لزوعا فقط ذكرهم لحيثيات تأسيس كيان أبناء النهرين وهي خدمة شعبنا والسؤال هو لماذا لا يتطرقون اختلافهم التي يدعون بها بقيادة زوعا ام انهم اسسوا كيانا سياسيا جديدا ليس له علاقة باهداف ومبادئ زوعا وانهم اذ يريدون تمرير موقفهم لفقدانهم الثقة مع شعبنا؟
وحضرتك قلتها استاذ فادي وهي (في المجمل فان اعضاء و مرشحي قائمة ابناء النهرين يمثلون تجسيدا واضحا للتلون وعدم الثبات على موقف) اي انهم ناجحون في الانشقاق وتاسيس تيار الوطني وتارة تاسيس كيان النهرين وبمعنى اوضح فزوعا عملت الخير لفصلهم لانهم غير مؤهلين لقيادة ولخدمة شعبنا .كل من يريد تغييرا فعليا يجب عليه أن يركز على النضال لاجل شعبه ولكن ما هو نضال كيان النهرين سوى تاسيس كيانات وتيارات بعد فشلهم للحصول على مصالحهم الشخصية في الحزب الام واتجاههم نحو تلاعب بمشاعر شعبنا .لقد بدأت تتضح الأمور شيئا فشيئا ان امر تاسيس كيان النهرين برمته  مجرد مسرحية أخرجتها جهات معروفة  وابرز ممثليه اعضاءه المنشقين لضرب زوعا.يعلمنا نضال زوعا   ان القيادة الحالية  عملوا دائما قادة وليس في ذلك عجب. فحكمتهم وفهمهم وتجربتهم حظيت بالتقدير من شعبنا .
http://www.ankawa.com/forum/index.php/topic,732165.0.html

غير متصل Orshin Mate

  • عضو جديد
  • *
  • مشاركة: 2
    • مشاهدة الملف الشخصي
السيد فادي زيا
شكرك علن المجهود الرائع الذي تقوم به.
ان النقد الموضوعي البعيد عن كلمات التجريح ومطالبة المرشحين المحسبوين على الشعب الاشوري بالايضاحات حولة تصريحات هم ادلوها بانفسهم، هو اسلوب جديد ورائع لم نعهده عل الساحة السياسية الاشورية، فهكذا اساليب نقد موجودة فقط في البلدان المتحضرة اثناء اتنخاباتهم.
انه من الضروري على من يدعون تمثلي شعبنا ان يعرفو انهم سوف يحاسبون على اي خطاء يرتكبونه بحق امنتنا وشعبنا، يجب ان يدركو انهم لايستطيعون ان يغافلو الشعب الاشوري بتصريحاتهم الرنانة والتي لا تظهر سوى اثناء فترة الانتخابات وبعدها يختفوت عن الانظار ولاتراهم الى في مواقف مهزوزة مخجلة بعد ذلك.
ان الاوان ليعوا ان الامة الاشورية لها اناس واعيين لهم القدرة لكشف الحقائق وفضح الامور لتضع كل واحد عند حده ويعرف حجمه على الساحة السياسة،و ان الشعب الاشوري هو شعب واعي ومثقف وسوف يحاسبهم عندما يحين وقت الحساب.
السيد فادي زيا اني اضم صوتي الا صوتك في مقاطعة الانتخابات لكي يرى العالم ان هاؤلاء ليسو هم الممثليين الحقيقين للشعب الاشور, ولو انهم اصلا ممثلين للطائفة المسيحية فقط من خلال مشاركتهم في الكوتا المسيحية ( مع اعتزازنا الكبير بديننا المسيحي ) ولا يمثلون اي شعب بالاساس.

غير متصل فادي زيا

  • عضو فعال
  • **
  • مشاركة: 36
    • مشاهدة الملف الشخصي
الاخ Emad Yalda المحترم

لم تقلل المقالة او كاتبها من شأن احد, بل استعرضت مواقف و تصريحات و اداء القوائم و مرشحيها وقياديها , فاذا كانت تلك المواقف و التصريحات و الاداء تقلل من شأن اصحابها او كانت مدعاة للاحراج بشكل يملي عدم طرحها للقراء, فالسادة المرشحون والقياديون هم المسؤولون عن ذلك.
بخصوص تحليلك و توصلك الى نتيجة انتمائي او دعمي لجهة سياسية معينة فهذا رجم بالغيب, انا امارس حقي بالنقد و التحليل فيما يخص المتنافسين على صوتي و اصوات ابناء شعبي , فهل المطلوب ان نقصر كتاباتنا و تحليلاتنا على التمجيد و التعظيم , وان نغض ابصارنا حين نواجه السلبيات؟ هل هذا هو الحل لكي لا نُتهم بالـ "العناد"؟
ان التقييم والنقد حق يجب ان يتمسك به الناخب , وعلى المرشحين الرضوخ لرغبة الشعب بالمعرفة , وعليهم ان يجيبوا على تساؤلاته, فالسوال و المحاسبة هي من صميم حقوق الشعب على المتنافسين في اي انتخابات في انتخابات ناضجة و حقيقية , اما اذا كنا نسير في عملية تجميل و تزويق للانتخابات والمرشحين فهذا بحث اخر.

فادي زيا

غير متصل فادي زيا

  • عضو فعال
  • **
  • مشاركة: 36
    • مشاهدة الملف الشخصي
الاخ Ashur Rafidean المحترم

كنت اتمنى ان تمارس النقد  الموضوعي على ما ورد في المقالة بكلا جزئيها و ان تخرج عن اطار نظيرة المؤامرة , الهدف من المقالة ليس استهداف اي تنظيم بل توضيح بعض الصور ليكون الناخب على بينة بمن يتنافس على صوته.


فادي زيا


غير متصل فادي زيا

  • عضو فعال
  • **
  • مشاركة: 36
    • مشاهدة الملف الشخصي
الاخ Orshin Mate المحترم

شكرا لثنائ على المقالة.
ان الشعب ينبغي ان يدرك المتنافسين في حالة فوزهم سيكونون موظفين لدى ابناء شعبنا, وله ان يحاسبهم ويسائلهم  ويحكم على ادائهم, والمتنافسين يجب ان يعوا هذه الحقيقة, لكن مع شديد الاسف نرى الصورة معكوسة في الوقت الراهن, وهذا نتيجة لفرض "الديمقراطية" على الشعب دون ان يتدرج في نمو حسه الديمقراطي ما نتج عنه عملية مشوهة تشتمل اليات الديمقراطية و تفتقر للحس الديمقراطي, ومن هنا نجد الكثيرين يعترضون على فكرة انتقاد المرشحين.
اذا لم يرتقي شعبنا الى مستوى النقد و المحاسبة, فهو يسهم في نسف وجوده من خلال تفويضه لمن هو غير مؤهل و مباركته لعملية تسير به الى الهاوية.

فادي زيا

غير متصل Ashur Rafidean

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1021
    • مشاهدة الملف الشخصي
الاخ Ashur Rafidean المحترم

كنت اتمنى ان تمارس النقد  الموضوعي على ما ورد في المقالة بكلا جزئيها و ان تخرج عن اطار نظيرة المؤامرة , الهدف من المقالة ليس استهداف اي تنظيم بل توضيح بعض الصور ليكون الناخب على بينة بمن يتنافس على صوته.


فادي زيا


اخ فادي مقالتك الجزء الاول الخاص بقائمة الرافدين لم تصب هدفها وذلك لانك استهدفت قيادتها واعضائها لكنني لم اجرح اي شخصية هنا في هذه المقالة وسألت اسئلتي مثل ما تفضلت حضرتك ولازلت انتظر من اعضاء كيان النهرين والهدف من تاسيس كيانهم وقول الحقيقة وعدم تضليل الرأى العام  بالنسبة لشعبنا فهناك الكثير من الغموض لتاسيس الكيان حيث المسؤولين لديهم هدف لتاسيس الكيان لكنهم لا يدلون بالحقائق وانني طرحت اسئلتي ضمن القانون وضمن مقالتك وشكرا.