المحرر موضوع: السيد حبيب تومي بين المعرفة والسكوت  (زيارة 6013 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل يوسف شكوانا

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 447
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
السيد حبيب تومي بين المعرفة والسكوت
يوسف شكوانا
مما جاء في رد السيد حبيب توما (ونحن نعرف شخصيات في قيادة احزابنا المسيحية كانوا يرتبطون بالنظام السابق ليس حزبيا فحسب بل مخابراتيا)
هذا ما جاء في ثنايا الموضوع كما عودنا في كتاباته بوضع جمل واقوال رنانة في البداية والخاتمة وبث ما لديه في الوسط، ففي البداية يدعو (لمناقشة الاراء بمنأى عن التسقيط السياسي... لا يجوز ان تسود هذه الحالة بيننا) وفي الخاتمة يقول (من الافضل ان نتحاور بعقلية منفتحة مبنية على روح الاحترام المتبادل وقبول الاخر كما هو، ونبذ اسلوب التسقيط السياسي والاجتماعي لكي نبلور علاقات مثالية مبنية على التفاهم الحضاري وليس خلافه). هذا هو الاسلوب الذي يتبعه في كتاباته واصبح معروفا به معتقدا ان مثل هذا الاسلوب يمر على القارئ، واذا قام احدهم بالرد يدخل الموضوع في دهاليز اخرى وكانه الوحيد الذي يملك حق الكتابة بما يشاء وما على القراء الى السكوت.
لنبدأ الان بالموضوع الاصلي وهو (معرفته) وليس اعتقاده او شكوكه وانما معرفته بوجود شخصيات في قيادة احزابنا كانوا يرتبطون بالنظام السابق ليس حزبيا فحسب بل مخابراتيا، فلو اكتفى بالارتباط الحزبي لقلنا ربما شاهده بالزيتوني او في نشاط حزبي فعرف انه كان منتميا الى حزب البعث، لأن البعثيين كانوا على الغالب معروفين من نشاطاتهم، ولكنه يجزم ارتباطه بالمخابرات وكلنا نعرف ان المرتبطين بالمخابرات كانوا سريين ولا يعلنون عن انفسهم ومهمتهم ولا يعرفهم الا الذين كانوا يعملون معهم كرؤساء أو مرؤوسين، فمن اين عرفهم كي يجزم ارتباطهم، ومسألة الارتباط بالمخابرات تكون بالمعرفة او بالشك، فالشك يأتي اذا كان الفرد مشاركا بالكفاح المسلح ضمن احد احزاب المعارضة ولا تتم محاسبته ولكن السماح له بالعمل في دوائر الدولة معززا مكرما يتمتع بالبعثات الدراسية والايفادات الحكومية او يعمل بالاعمال الحرة لا تضايقه اجهزة النظام القمعية، ولدينا أمثلة عديدة على ذلك، عندها يقال (على الارجح) عقدوا معه صفقة للعمل معهم مقابل اعفائه وعدم محاسبته كغيره، هذا كله يولد الشك وان كان صحيحا في حالات معينة عديدة الا انه يبقى في اطار الشك ولا يرتقي الى مستوى المعرفة والجزم، اما عندما يجزم الانسان مثل هذا الارتباط فتثار العديد من الشكوك حول طريقة معرفته بالامر، فمن شروط المعرفة وجود الدليل الذي لا يقبل الشك. واذا كان لديه مثل هذا الدليل لا اعلم لماذا لا يرفقه بشكوى يقدمها الى هيئة النزاهة او لجنة المساءلة والعدالة او اجتثاث البعث مقرونة بادلته القاطعة التي جعلته (يعرف) كي يتم منعهم من الترشيح للانتخابات او تقلد مراكز معينة في الدولة خدمة لشعبنا الذي ليس من مصلحته ان يقوده شخص مخابراتي في النظام السابق. اما الاكتفاء بالاتهام في المواقع الالكترونية فلا يمكن ان يكون الا محاولة التسقيط السياسي، وبذلك يفعل عكس ما ينادي به. واذا لا يملك اي من هذه الادلة القطعية ايا كان المقصود بقوله يبقى قوله اتهاما وتسقيطا سياسيا بعيدا عن اسلوب التفاهم الحضاري الذي يدعو اليه.
الخلاصة اننا الان امام احد الاحتمالين فاما لديه الادلة القاطعة ولا نعلم من اين حصل عليها كما لا نعلم لماذا يسكت عنها، واما يقوم بتلفيق الاتهام والقول (نعرف) لايهام القارئ على انه يملك معلومات سرية لا يملكها غيره وهذا هو احط درجات التسقيط السياسي.     


غير متصل سيزار ميخا هرمز

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1071
  • الجنس: ذكر
    • مشاهدة الملف الشخصي
الاخ حبيب تومي المحترم (  رحم الله امرئ عرف قدر نفسه )

أ لم نقل ان مشكلة المشاكل بفاسد ومدافع عنه

يبدو ان قول الحقيقة المبنية على الوثائق التي اطلعنا عليها وعلى شهادات اهل البيت   لا يعجب البعض وفي الوقت الذي نلتزم الصمت عنها ليس دفاعا او تستراُ كتستر البعض على قيادي وقائم مقام فاسد ( حسب تعبيرهم )  !!  بل لاننا نعلم اننا في دولة القانون وما ادراك ما دولة القانون !! في دولة  الحرامي والمخابراتي اصبح مدافعأ عن الامة والشعب  !! .. والزيتوني اللعين ( بنظري ) أصبح نائبا والمجتث لمرتين يرجع ويرشح , ومشعان الجبوري الذي يقرا صورة الفاتحة على الشهيد صدام ( حسب تعبيره )  وصاحب قناة الشعب والرأي التي تمجد القاعدة ويدعو لقتل الشيعة والان يدعو  لطرد المحتلين الاكراد يرشح في الانتخابات !!  فقارن اخي حبيب بين ازدواجية البعض بتسقيط أشخاص من بني جلدتهم لا يوجد أي مؤشر عليهم من مخابرات صدامية او زيتوني سوى انهم يعبرون عن هويتهم القومية !!
لان البعض يحفزنا على ذكر بعض الوثائق لقادة قوائمنا وشعبنا لا بأس ان نقدم بعض الوثائق المتداولة واعيد اكرر المثل القائل ان رأئيت دخانا فأعلم ان هناك نارا
النائب يونادم كنا  ورئيس القائمة الجعفرية ( نسبة لمرشحها المصوت على القانون الجعفري ) في مقالة للمرحوم جميل روفائيل
1-   يونادم في وثائق مخابرات صدام وبيت وأرض من الأكراد ، من المأجور؟
http://www.ankawa.com/forum/index.php/topic,222415.0.html


2 -   على كوله المثل الشعبي ( شهد شاهد من أهلها )
رسالة من قاطع شيكاغو للحركة الاشورية من بعض الرفاق يذكرون مسألة المخابرات الصدامية الرابط ادناه
http://www.alqosh.net/article_000/george_oraha/oraha_1/Zletter.pdf
3-   ناهيك عن ما نشرته جريدة الحوزة الصدرية وجريدة هاولاتي الكردستانية واكيد ما تم نشره مبني على وثائق وحقائق
4-   الاجتثاث
وبين الاسماء الذين تأكد شمولهم بالاجتثاث، او الذين ستظهر اسماؤهم لاحقا، نائب رئيس الوزراء رافع العيساوي، ووزراء الدفاع عبد القادر العبيدي، والكهرباء كريم وحيد وقحطان الجبوري، وزير السياحة والاثار وممثل المكون المسيحي في مجلس النواب ونائب رئيس اللجنة الاقتصادية فيه يونادم كنا،: http://www.elaph.com/Web/news/2010/1/524290.htm#sthash.xNjOResD.dpuf
5-   شخص اخر شمل بأجتثاث البعث الصدامي يقال أنه تسلم منصب قائم مقام وكالة
اسماء المرشحين المستبعدين من الانتخابات التشريعية
http://igfd.net/?p=4789
153- دريد حكمت طوبيا مروكي


لنعرض بعض الوثائق الزيتوني وبعض شارات الحزب وام المهالاك لرئيس قائمة ونائب برلماني


















[/size][/b][/color][/b]

غير متصل زيد ميشو

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 3314
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الدكتور حبيب تومي سياسي مميز ويعرف ما يقول جيداً والصدق في كلماته
وهو واضح وضوح الشمس ..... واضح بأصله وأخلاقه ويستحق أن يكون في البرلمان في الوقت الذي يجلسون عليه من لا يستحقون
أما غيره والذي يدافع عنه السيد كاتب المقال فمعروف هو أيضاً بمراوغته ووشايته على رفاقه
كان الله بعون مسيحيي العراق
مشكلة المشاكل بـ ... مسؤول فاسد .. ومدافع عنه
والخلل...كل الخلل يظهر جلياً بطبعة قدم على الظهور المنحنية

غير متصل صباعي

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 104
    • مشاهدة الملف الشخصي
الموقر يوسف شكوانا المحترم

موضوع شيق وفي الصميم. التسقيط السياسي يمارسه السيد حبيب تومي قبل غيره وهناك علامات إستفهام كثيرة حوله ايضا ولكن إن ذكرناها اتى الرد اننا نسقطه سياسيا ومنها حول علاقته مع الأكراد وإنضمامه الى قائمة يقودها الشيخ ريان وهناك الكثير الكثير حول مسيرة هذا الشيخ ولم يتم نفيها او دحضها وهناك مسألة التحصيل العلمي والشهادات وغيرها ان ذكرناها قال هذا تسقيط سياسي بينما هذا حقيقة وكان عليه هو الإعتراف بها قبل ترشيح نفسه رغم ان هذا حق لا يستطيع اي شخص حرمانه منه...

وبالنسبة للموقر سيزار ما اتى به اوراق لا تساوي الحبر المكتوب بها لأن ليس بإمكانك فرز ما هو حقائق ووثائق موثقة مما هو عائد الى سوق مريدي من شهادات ووثائق وجنسيات وكتب وغيرها في عراق اليوم ... ومن ثم الأمر يتعلق بشعبنا الصغير فقط وما علاقته بالأخرين الذي تذكرهم ولهذا اقول للموقر سيزار الم يقع مسعود البارزاني في حضن الطاغية صدام حسين واتفق معه على المكشوف ومع جيشه الجمهوري في عام 1996 وفي شهر اب وساعده كي يبطش بشعبه الكردي ذاته... وهناك الكثير الكثير فلماذا تتجاهله وتتشبث بياخة شعبنا؟ ومن ثم الم تستلم كافة الكنائس تقريبا ورجال الدين المسيحيين  مبالغ طائلة من الطاغية لأغراض شتى إن كان بناء  كنائس او اديرة او ترميمها وكانت صوره حتى تزين بعض الكنائس الكلدانية؟ وهل تريد ان نذكرك ببعض ما كتبه رجال الدين في بعض صحف البعث من مديح ((حب احجي وأكره احجي يا سيد سيزار))

اما بالنسبة للموقر زيد ميشو فأقول له مشكلة المشاكل كما تقول دائما هي فاسد يدافع عن نفسه. كل هذه الأوراق غير الموثقة التي اتى بها السيد سيزار تأثيرها السلبي اقل بكثير جدا مما قرأناه لك من كلمات وعبارات نابية غير محتشمة ((أي شتائم)) وعلى الملأ وفي مواقع يرتادها عشرات الالاف يوميا. اظن عليك السكوت وعدم نقد الأخرين لأن بيتك ليس من زجاج بل بيت عنكبوتى وقبل ان تنظر إلى ما تراه سقطات الأخرين انظر الى نفسك وسترى العجائب.

غير متصل akoza

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 329
    • مشاهدة الملف الشخصي
وحتى على المستوى الشخصي كيف تكون هناك مصداقيه بالسيد حبيب تومي وهو يكنز امواله في مصرف الوركاء في كردستان ويعتاش على اموال دافعي الضرائب في النرويج كما يسميها هو (منحة الملك).. اليس هذا تحايل على القانون النرويجي .. فكيف يكون مثل هذا الشخص مؤتمن على مصالح الشعب...

http://www.bahzani.net/services/forum/showthread.php?16878-%D8%AD%D8%A8%D9%8A%D8%A8-%D8%AA%D9%88%D9%85%D9%8A-%D8%B1%D8%B3%D8%A7%D9%84%D8%A9-%D9%85%D9%81%D8%AA%D9%88%D8%AD%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D9%89-%D8%A7%D9%84%D8%AF%D9%83%D8%AA%D9%88%D8%B1-%D8%A8%D8%B1%D9%87%D9%85-%D8%B5%D8%A7%D9%84%D8%AD-%D8%A8%D8%B4%D8%A3%D9%86-%D9%85%D8%B5%D8%B1%D9%81-%D8%A7%D9%84%D9%88%D8%B1%D9%83%D8%A7%D8%A1-%D9%81%D9%8A-%D9%83%D9%88%D8%B1%D8%AF%D8%B3%D8%AA%D8%A7%D9%86

http://www.ahewar.org/debat/show.art.asp?aid=233391

غير متصل عبدالاحـد قلو

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1595
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الدكتور حبيب تومي هو ذلك الانسان الواعي والدارك والمحنك في معظم المجالات التي تخدم شعبنا ، وهو المستحق بأن يكون نائبا في البرلمان وعن جدارة.. وذلك لأنه يدافع وسيدافع عن كلدانيته وشعبه المسيحي وبدون كلل او ملل، والذي لم يقبل على نفسه ان يكون من التوابع يوصوص للآخرين الخارجين عن الوطنية اساسا..والتاريخ الحديث لشعبنا خير دليل لما نقول.. مع امنياتنا له بالتوفيق..

شيء من التاريخ في هذا الرابط:
http://kaldaya.net/2014/Articles/04/05_DrAbdulmaseehBoya.html



المدعو صباعي، عليك ان تنتبه بسياقة البايسيكل لكي لا تقع كالاخرين..هههها

غير متصل يوسف شكوانا

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 447
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الى الاخوة المتحاورين
الموضوع تركز على نقطتين هما اسلوب السيد حبيب تومي في العبارات الجميلة في بداية كتاباته ونهاياتها ويدرج ما يناقض ذلك بين ثنايا الموضوع والنقطة الثانية كانت عن ادعائه المعرفة فسالته لماذا السكوت؟ الا ان الردود اخذت منحى اخر في التسقيط السياسي بطريقة غير حضارية وغير قانونية ونحن على ابواب الانتخابات ومع هذا اقول:
اولا: عن السؤال الذي طرحته لماذا السكوت؟ لم تتم الاجابة عليه من قبل المتحاورين.
ثانيا: مدى صحة الوثائق المنشورة تقررها هيئة النزاهة ولجنة المساءلة والعدالة واجتثاث البعث، واذا لا تتخذ بها فتعتبر تهم باطلة. انني لا ادافع عن كل من تثبت ادانته ايا كان. الا ان المعروف فالمتهم برئ الى ان تثبت ادانته.
ثالثا: بما يخص الاستاذ يونادم كنا فتم اثبات بطلان الوثيقة بادلة قاطعة ولعدة مرات اضافة الى ان سيرته تنفي مثل هذه الاتهامات، من تخفيض راتبته كملازم ثاني (خريج) الى جندي مكلف، والحكم عليه بالاعدام من قبل النظام البائد، وحجز داره في كركوك سنة 1982 ولم يتمكن من ارجاعها الى سنة 2008 وبالطرق القانونية، مشاركته بالكفاح المسلح الى انتفاضة عام 1991، لم يتمكن من دخول المناطق تحت سيطرة النظام الى ما بعد زواله عام 2003، مشاركته بالانتفاضة والتحرير، اضافة الى كل ذلك فانه يعمل في برلماني وحكومتي اربيل وبغداد لمدة 23 عاما وهذه فترة كافية للعثور على اي دليل يدينه، ورغم كل هذا فانه كان في المناطق المعرضة للكيمياوي والانفال عندما كان بعض منتقديه في المدن يمارسون اعمالهم ويداومون في مدارسهم، والان ومنذ عام 2003 لم يترك بغداد ومفخخاتها وعبواتها وكواتمها واحزمتها الناسفة بينما يعيش بعض منتقديه اما في مناطق امنة في كردستان او في مختلف الدول الاوربية وامريكا واستراليا.
رابعا: لكل عمل يقوم به الفرد مبررات ودوافع، وبما يخص العمل المخابراتي عادة ما يكون الدافع اما المال او المنصب او الاعفاء من العقاب او الايمان بمبادئ النظام، ومن سيرة السيد كنا لا تنطبق اي من هذه الدوافع عليه، فلا يملك قصور ولا سيارات حديثة ولا ارصدة في البنوك كما ان منصبه كوزير كان ارفع ما يمكن ان يصله، وعن العقاب لم يتم اعفاؤه منه فلا حكم الاعدام بحقه أُسقط ولم يتم ارجاع داره في فترة حكم النظام وبقي مطلوبا الى اخر يوم حكم فيه النظام، اما ايمانه فكان دائما بحقوق شعبه وقوميته وبسبب هذا الايمان اتخذ الطريق الصعب المعارض لسياسات النظام القمعية والشوفينية.
 

غير متصل صباعي

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 104
    • مشاهدة الملف الشخصي
الموقر يوسف شكوانا المحترم
مداخلتك على التعاليق لم تكن بمستوى المقال. مقالك نقد وهذا ليس الأول لك في هذا الإتجاه اي نقد السيد حبيب تومي؟

وإلى الموقر عبدقلو عندما يفقد الشخص المنطق والحجة والرأي السديد وهذا ما تفعله في مداخلالتك وهي ممتعة احيانا  تقومون اعني انت وجماعتك وهذه ظاهرة ملفتة للنظر بالإتكاء على الطير والعصفور والحمام الزاجل والأمثال((إنه واثق الخطوة يمشي ملكا))  ..((الواعي والدارك والمحنك))  وأخيرا وسائط النقل ...  العرب وين والطنبورة وين يا عبد قلو ... ؟؟؟؟

غير متصل sargon83

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 114
    • مشاهدة الملف الشخصي
ملاحظة : لقد حاولت إرفاق نسخة من الوثائق لكن لم أتمكن من تحميل الملفات، ولكل من يرغب بالحصول على نسخة من الوثائق عليه ان يكتب الايميل الخاص به في هذه المقالة لكي أقوم بإرسالها له وذلك لإثبات صحة ما نكتب.

غير متصل شوكت توســـا

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1954
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الصديق والأستاذ يوسف شكوانا المحترم
  لست انا من يقول, انما كتاباتكم هب التي تؤكد بأنكم من الصنف الملتزم والرافض لا بل الماقت لاسلوب التشهير والقذف او المديح والتمجيد العشوائي بالاشخاص, وتلك صفه لا يتحلى بها الا الذي عنده قضيه حقيقيه ,  تكتبون من اجلها لانكم تجدون فيها اهمية غير التي يجدها من لا قضية  له , لذا يجد القارئ متعته  في رفعة مستوىكتاباتكم , ومقالتكم هذه  إحدى الأدله على ما اعنيه, إذ تضمنت وبكل بساطه  تساؤلان تطالب المعني بالإجابة عليها  , لكن مع الاسف اخي يوسف لم تكن محظوظا في الحصول على الاجابه سوى على كشكول من  الخربشات والمهاترات المعهوده  مع جل أحترامي للمداخلات التي احسن اصحابها في اسلوبها وأصولها سواء اتفق او اختلف معكم . لكن الذي أعجبني  أكثر في ردكم هو انكم قد أجبتم على تساؤلات اخرى بدت في نظري أكثر أهمية  لا بل غطت على سؤاليك السابقين  فجاءت الإجابه شامله وبشكل مرتب ومهذب...... شكرا على لياقتكم واسلوبكم الرزن .
أخي يوسف ما يدور اليوم في فضاءات إعلامنا بات يبعث الحسرة والالم فعلا , دعني اخفف الثقل شيئا  في العوده بالذاكره  الى  نهايات الستينات و بداية السبعينات ايام كنا كمجموعة اصدقاء وانت واحد  ضمن المجموعه,  نتمشى باتجاه دير السيده لقضاء وقت فراغنا في الاحاديث المتنوعه وعلى راحتنا , كانت مجموعتنا  تضم (مستقلين, متدينين,  شيوعيين  او مؤازرين للشيوعيه  ,  بارتييين او متعاطفين مع الأكراد  واعتقد بعثي واحد ان لم تخني الذاكره والرجل لا اود ذكر اسمه لكنه  كان في قمة الأخلاق والاحترام وهو حي يرزق يعيش في القوش  اليوم) , تتذكر اخي يوسف كيف كان ينشغل رجال الأمن بمراقبتنا  اينما ذهبنا بجريرة  ان مجموعتنا كلهم كانوا شيوعييون !!! في حين وعدد نا كان يتراوح بين  الثمانيه او العشرة  اصدقاء,ربما فقط اثنين منهم كانو شيوعيين او مؤازرين لها , بينما انت وآخرين  كنتم متهمون بانكم شيوعييون ايضا في حين لم تكن لا انت ولا حميد بطرس قيا ولا المرحوم جورج عابد بولا ولا الاستاذ بطرس قاشا ولا المرحوم هرمز يوسف مراد  ولا الاخ سامي بللو   الذي كان يرافقنا احيانا  واصدقاء آخرون لا تحظرني اسماءهم( استميح العذر من إخواني الأحياء الذين ذكرت اسماءهم  , لم تكن هذه الاسماء شيوعيه الانتماء ولا حتى مؤازرين  لكن  رجل الامن هكذا كان سلوكه العدائي  للإيقاع فيما بيننا , الذي اود قوله هو ان همومنا ومظالمنا كانت تجمعنا  بغض النظر عن تباين الافكار والانتماءات.... نحن الآن نتكلم بحسره وقد مر على تلك القصص قرابة نصف قرن , نتحسر اليها لاننا نرى كيف  ان  الناس تتقدم وتتطور من اجل تحقيق  شيئ للفائده العامه  في حين ما زال بيننا من يلجأ الى عين اساليب  رجال الأمن في التعاطي العدائي مع ابناء شعبه المنكوب ,, مع كل الأسف .
 مرة أخرى  أرجوالمعذره عن ذكر الاسماء , إضظررت الى ذكر  أسمائهم للشهاده  وكتقييم  لقمة تلك  الطيبه والانسجام  والشعور بالمسؤوليه.
تقبلوا خالص تحياتي

غير متصل يوسف شكوانا

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 447
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الاخ العزيز الاستاذ شوكت المحترم
شكرا على مرورك وعلى كلماتك القيمة، فعلا انني دائما اتذكر تلك الايام التي كنا نسلك اما طريق الدير او الخووشا بعد لعبة (الزحف او الازنيف) في النادي، اعتز دائما بذلك التنوع وطريقة مناقشتنا للامور بكل حرية، لا اتذكر ان احدنا انفعل يوما، نعم اتذكر انتقاداتنا لسياسات هذا الحزب او ذاك رغم وجود منتمين قلائل للاحزاب بيننا، لم نخشى يوما ان احدهم يكتب تقريرا عن ذلك، وفعلا هذا لم يحصل ابدا، ان البعثي الذي اشرت اليه كان مثال الاخلاق والنزاهة وتقبل الرأي الاخر.
أما عن تصرف بعض الانقساميين في الهجوم والتمسك بأية قشة تدين ابناء قومهم وان كانت مفبركة وثبت بطلانها مرارا، هذا اضافة الى اسلوب هذا البعض في النقاش يعطينا صورة واضحة عن كيفية تعاملهم مع شعبنا لو اصبحوا بحكم المسؤولية، تصور من يتبع مثل هذا السلوك عضو برلمان او وزير او قائمقام او مدير ناحية، كيف سيكون حال المراجعين الذين يختلفون معه ولو بالقليل؟ اعتقد انه سيرجعنا الى ايام السقلّي وطريقة تعامله مع السكان والتي سمعنا عنها.
تقبل تحياتي
يوسف

غير متصل عبدالاحـد قلو

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1595
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الى كل من يريد معرفة بعض الحقائق عن النائب المخضرم يونادم كنّا، ستجدونها في هذا الرابط:

http://kaldaya.net/2014/Articles/04/25_AmirFatouhi.html

غير متصل Ashur Rafidean

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1021
    • مشاهدة الملف الشخصي
عامر فتوحي انسان متذبذب في شخصيته فهو سرياني المذهب انكرها لاجل مصالحه الشخصية وليصبح رئيس المركز الثقافي الكلداني - ديترويت
موقع كلدايا.نت موقع العنصرية والطائفية .
السادة كتاب الاتحاد اللاعالمي للكدان
ان مؤتمر الكلدان الاخير في ديترويت انقلبتم على قراراته وهناك تناقضات واختلاف كبير في اراء مرشحي قائمة بابليون حيث ان ريان الكلداني قال (وأود ان ازيدكم علما اني كـنت قـد طرحت على رفـقاء دربي ومسيرتي طرحا قـلت فـيه اريد دخول الانـتخابات من غـير اعلانات ) اي انه مرشح نفسه للانتخابات .اما حبيب تومي فقال ( من هذا المنطلق فإن قائمة بابليون برئاسة الأخ ريان الكلداني ، والذي ليس ضمن المرشحين في قائمته ، وهذه حالة فريدة ، فرئيس القائمة يقف على مسافة واحدة بين مرشحي قائمته )
يبدوا ان قائمة بابليون هي مسرحية اخرجتها للساحة جهات شيعية لكسب الصوت المسيحي وليس صوت شعبنا الكلداني السرياني الاشوري .
لان كل زيارات ريان الكلداني  كانت ولازالت تصب في مناسبات اهل البيت ومناسبات الاخوة الشيعة لكنه بعد  لقاءاته مع اعضاء الاتحاد العالمي لكتاب الكلدان والحاح من حبيب تومي (الذي بدوره انقلب عن قرارات مؤتمر الكلدان الاخير في ديترويت ) اصبح ريان الكلداني يظهر في مناسبات مسيحية .كذلك هناك غموض فيما يتعلق بساركون يلدا  المنسق العام للتجمع الوطني الكلداني والناطق الرسمي لريان الكلداني كيف يصبح منسق لحزب وناطق رسمي لغير قائمة تختلف عن حزبه الاصلي التجمع الوطني الكلداني؟
مشاركة التجمع الوطني الكلداني في الانتخابات البرلمانية
لسنة 2014 مع قائمة (تجمع النهضة الشاملة) المرقمة 221 ضمن إئتلاف دولة القانون
والسؤال هو كيف سيرشح ساركون يلدا من التجمع الوطني الكلداني ضمن قائمة (تجمع النهضة الشاملة) المرقمة 221 ضمن إئتلاف دولة القانون وهو ناطق رسمي لقائمة بابليون برئاسة ريان الكلداني وهنا نرى بان بابليون والتجمع الوطني الكلداني ضمن القوائم الشيعية اي هم دخلاء على كوتا المسيحية لغرض سرقة حقوق شعبنا الكلداني السرياني الاشوري.
 د. حبيب تومي /الناطق الرسمي باسم الهيئة العليا للتنظيمات السياسية الكلدانية
الحزب الديمقراطي الكلداني
المنبر الديمقراطي الكلداني الموحد
الحزب الوطني الكلداني
سؤال للسيد حبيب تومي اين اصبحت اهدافك ضمن  الهيئة العليا للتنظيمات السياسية الكلدانية والان انت ضمن قائمة بابليون ؟
المؤتمر القومي الكلداني العام في ديترويت (خفايا وأسرار ، وكشف المستور) - الكاتب - ساركون يلدا
الرابط 16و17و18و19و20و21و22

الإعلان عن قائمة "البابليون" لانتخابات مجلس النواب العراقي 
سيد سيزار ان المدعو اياد الاشوري كان  مستشار الكاردينال عمانوئيل دلي الثالث في العلاقات مع شيوخ العراق ولماذا لم تستنكروا في ذلك الوقت وانه وريان الكلداني لعملة واحدة
السادة كتاب الاتحاد اللاعالمي للكدان
لماذا لم تستنكروا بعلاقة  اياد اللاشوري  الذي كان  مستشار الكاردينال عمانوئيل دلي الثالث والذي اتضح من خلال تصريحاته الاخيرة بانه اعتنق الاسلام قبل  اكثر من 25 عامًا، وبالتحديد  يوم 3 / 7/ 1988 ولماذا وقفتم معه كمستشار ومدافعين عنه ؟؟؟http://www.ankawa.com/forum/index.php/topic,736188.msg6242936.html#msg6242936
عجيب امور غريب قضية .

غير متصل عبدالاحـد قلو

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1595
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
سيد اشور
معلوماتك قديمة كلّش..والمستشار سركون يلدا ليس له علاقة بقائمة البابليون.. انها نهضة الكلدان وسيجعلونك تفر برأسك من حيث لا تدري .. وليس فقط عمك يندل الزواغير التي أبقته الى يومنا هذا نائبا وهو بغير فائدة..لا نفع ولا دفع..تحيتي

غير متصل سيزار ميخا هرمز

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1071
  • الجنس: ذكر
    • مشاهدة الملف الشخصي
شمس الحقيقة لا يحجبها غربال

ا لم نقل مشكلة المشالكل بفاسد ومدافع عنه

تكلمنا بالوثائق المتاحة والتي استند عليها الاخ حبيب تومي في تعليقه .. وجميل ان نقرء ان تقدم الوثائق للمسالة والعدالة والنزاهة واجتثاث البعث .. حق يراد به باطل .. فنحن في دولة القانون وما ادراك ما دولة القانون .. يتم استبعاد د. محمد علي الزيني بتهمة الارهاب ؟؟
http://www.almadapress.com/ar/NewsDetails.aspx?NewsID=29597
http://www.ahewar.org/m.asp?i=3340
خوش مفوضية بينما مشعان الجبوري الذي يمجد القاعدة ويدعو لقتل الشيعة وطرد العراق من الاحتلال الكردي يسمح له بالترشح
http://www.youtube.com/watch?v=3Dt-J8mL72k
و
http://www.youtube.com/watch?v=5zRbDKCDf5Q
والان لننتقل الى صلب الموضوع
برنامج أستوديو التاسعة من قناة البغدادية يكرر ولعديد من المرات مصطلح الرفيقة حنان الفتلاي ويعرض وثيقة لها لحزب البعث الصدامي علما ان النائبة الفتلاوي مرشحة عن دولة القانون .. وهي صاحبة نظرية قتل سبعة من السنة مقابل سبعة من الشيعة يقتلون ؟؟ أ يوجد اكثر من هذا تحريض على القتل والعنف ؟
http://www.youtube.com/watch?v=jIEcnCbVXdE
لم تقوم النائبة برفع دعوى قضائية ضد المذيع او القناة بتهمة التشهر ؟؟ هل هذا يعني صحة المعلومة ؟؟ والنائبة لا تتوانى برفع الدعاوى القضائية كرفع دعوى ضد رئيس مجلس النواب أسامة النجيفي
فعن أي مفوضية او هيئة مسالة وعدالة يدعوا البعض لتقديم الوثائق لها لكي تبت صحتها من بطلانها ؟؟
في عددها 292 الصادر في 20 ايلول 2006 نشرت جريدة هاولاتي  مجموعة اخرى من اسماء عملاء استخبارات النظام وكان بينها، بل في مقدمة هذه القائمة، اسم يونادم كنا ونينوس بثيو (ومرة اخرى باسمه الحقيقي كيوركيس رشو)



الجريدة لم تكتفي بذلك بل دعت وتحدت من وردت اسماءهم بانهم اذا كانوا ينكرون ارتباطاتهم فليتوجهوا الى المحكمة لمقاضاتها وهي مستعدة لتحمل نتائج المقاضاة القانونية والمادية والمعنوية.
فلماذا لم  يتقدم ايا من يونادم كنا او نينوس بثيو لمقاضاة الجريدة ؟؟  هل لان المعلومة صحيحة ؟؟
بينما قام النائب يونادم كنا برفع دعوى قضائية ضد الكاتب والقيادي السابق في الحركة الاشورية السيد خوشابا سولاقا ؟؟ بتهمة التشهير وطبعا تم رد الدعوى ؟؟
لماذا لم يرفع النائب دعوى ضد الجريدة بتهمة التشهير ؟؟
عند بثنية الخبر اليقين
سيزار ميخا هرمز

غير متصل عبدالاحـد قلو

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1595
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
مع الاسف لبعض اللاقشة المغرر بهم ..نكّسوا عكول أهالي ألقوش الكلدانية..متى يصحون؟!!


الاستاذ صباعي: ألم اقل لك ان تستمر في التنزه بالبايسكل..أفضل من ان تنسب كل شيء الى سوق مريدي. تقبل تحيتي