المحرر موضوع: متابعون للشأن المدني يعربون عن ارتياحهم لانعقاد الندوة الحوارية للمادة 26 الفقرة الثانية لقانون البطاقة الوطنية الموحدة  (زيارة 476 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل منظمة حمورابي

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1449
    • مشاهدة الملف الشخصي
NNN/HHRO
· متابعون للشأن المدني يعربون عن ارتياحهم لانعقاد الندوة الحوارية للمادة 26 الفقرة الثانية لقانون البطاقة الوطنية الموحدة.
· الإشادة بالأفكار و التصورات التي طرحتها الشخصيات المشاركة بالندوة.
أبدى متابعون للشأن المدني العراقي ارتياحهم لما جرى في الندوة التي عقدتها المبادرة الوطنية لمواجهة المادة (26) الفقرة الثانية من قانون البطاقة الوطنية الموحدة ، وأفادوا في أحاديث لشبكة نركال الإخبارية أن توقيت انعقاد هذه الندوة والشخصيات التي حضرتها يمثل بحق انجازا إعلاميا مهما في التأسيس لرأي عام عراقي قادر على التحرك بهدف إلغاء هذه المادة أو بالحد الأدنى تعديلها ، خاصة وان الشخصيات التي حضرت كانت متنوعة الاتجاهات والثقافات والوظائف المهنية من أكاديميين وقضاة وإعلاميين وقادة منظمات مدنية ووجوه اجتماعية عابرة للانتماءات القومية والمذهبية ، وأكد هؤلاء المتابعون أن الأفكار التي طرحت في هذه الندوة الحوارية كانت على درجة كبيرة من النضج والأهمية وتمثل رصيدا مهما لرسم خارطة طريق من اجل إسقاط المادة المذكورة
يشار إلى أن هذه الندوة عقدت على قاعة المركز الثقافي النفطي في بغداد يوم 13/2/2016 ،بحضور أكثر من خمسين شخصية متباينة في توجهاتها ، لكنها التقت على موقف موحد إزاء ذلك ، كما أنها وضعت قاعدة من الخطوات تعتمد الوسائل السلمية في المواجهة.
هذا وقد وقع المشاركون في الندوة على رسالة الى رئيس الجمهورية و رسالتين الى كل من رئيس الوزراء ورئيس البرلمان، ومن المؤمل أيضا أن تشهد الأيام المقبلة نشاطات أخرى بهذا الاتجاه