المحرر موضوع: ما هي حكاية عادت حليمة الى عادتها القديمة ...؟؟؟  (زيارة 3095 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل Odisho Youkhanna

  • عضو مميز متقدم
  • *******
  • مشاركة: 16455
  • الجنس: ذكر
  • God have mercy on me a sinner
    • رقم ICQ - 8864213
    • MSN مسنجر - 0diamanwel@gmail.com
    • AOL مسنجر - 8864213
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • فلادليفيا
    • البريد الالكتروني



    (عادت حليمة لعادتها القديمة).. أو رجعت حليمة لعادتها القديمة، مثل رددناه كثيراً، وفهمناه بمعناه المباشر، وهو كذلك كما تناولت المثل العديد من الروايات والقصص الأدبية والمسلسلات التلفزيونية والمسرحيات الهزلية، مكتفية بتوظيف لمثل فقط وقصة هذا المثل المتداولة تقول




ان "حليمة" هي احدى زوجات حاتم الطائي -الذي ارتبط اسمه بالبذل والكرم بين العرب وعاش في العصر الجاهلي قبل الاسلام بفترة قصيرة-, وقيل إن "حليمة" على النقيض من زوجها، حيث كانت شديدة البخل إلاّ أنها على قدرٍ من الجمال ورجاحة العقل الذي يشفع لها عند زوجها حاتم للتمسك بها, حتى قيل إنها من شدة بخلها كانت إذا أرادت أن تضع سمناً في الطعام أخذت ترتجف الملعقة في يدها حتى تسقط.

وأراد "حاتم الطائي" أن يحتال عليها فأتى لها بحكيم من حكماء العرب المعروفين أخبرها بأن المرأة إذا أرادت أن تبقى شابة وتحفظ شبابها زمناً طويلاً, فلا تهرم ولا يشيب شعرها أبداً, عليها أن تزيد السمن في الطعام وكلما زادت زاد عمرها, فتغلبت رغبتها في الحفاظ على شبابها وصغر سنها على آفة البخل الشديد عندها وأغدقت بعد ذلك السمن على الطعام بالشكل الذي أرضى ضيوف حاتم ورواد موائده، إلاّ أنها ما لبث بعد سنوات قليلة أن بدأ الشيب يظهر في رأسها, فقلن لها بعض النسوة القريبات ممن يعلمن بقصة السمن إن الشيب لا يظهر إلاّ عند المرأة التي تسرف في وضع السمن في الطعام فعادت إلى ما جُبلت عليه، فقيل عنها مرة أخرى (عادت حليمة إلى عادتها القديمة)، وفي رواية أخرى أن أحد ابنائها توفي فاصابها الحزن والغم الذي كرهت معه الحياة، فأرادت أن يقرب الله اجلها بتقليل السمن في الطعام.


مع خالص تحياتي / اخوكم ابو شذى الوردة
may l never boast except in the cross of our Lord Jesus Christ



غير متصل الفرج2

  • مبدع قسم الهجرة
  • عضو مميز جدا
  • *
  • مشاركة: 4993
  • الجنس: ذكر
    • مشاهدة الملف الشخصي
شكرا جزيلا اخي العزيز , ننتضر المزيد , وفقكم الله .
ان صمتي لا يعني اني لا ادرك ما يقال او لا استطيع الرد عليه , لكنه يعني ان ما يقال لا يستحق الاجابة على الاطلاق . فاذا كان الكلام من فضه , يكون السكوت احيانا وفي هذه الحاله اغلى من الذهب .

غير متصل Odisho Youkhanna

  • عضو مميز متقدم
  • *******
  • مشاركة: 16455
  • الجنس: ذكر
  • God have mercy on me a sinner
    • رقم ICQ - 8864213
    • MSN مسنجر - 0diamanwel@gmail.com
    • AOL مسنجر - 8864213
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • فلادليفيا
    • البريد الالكتروني
تواجدك ألمستمر أخي ألعزيز أبو تبارك على مواضيعي
يسعدني كثيراً حفظك الباري عز وجل
أحترامي
may l never boast except in the cross of our Lord Jesus Christ


 

980x120