980x120

المحرر موضوع: العراق يفقد احد اعلامه " وفاة المخرج العراقي كارلو هاروتيون "  (زيارة 3181 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل Sound of Soul

  • الاداري الذهبي
  • عضو مميز متقدم
  • *******
  • مشاركة: 13015
  • الجنس: أنثى
  • اردت العيش كما تريد نفسي فعاشت نفسي كما يريد زماني
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • http://www.ankawa.com/forum/index.php/board,53.0.html





العراق يفقد احد اعلامه اذ توفي اليوم السبت الفنان والمخرج العراقي الكبير كارلوهارتيون بحسب ما اعلنتهُ اسرته اليوم وذلك في الغربة في مدينة لوس انجلوس الامريكية وكان قد غادر العراق مجبراً وعلى مضض بعد تعرضه لحادث ارهابي كاد ان يفقده حياته في بغداد عام 2006 م ...


ولد الفنان القدير كارلو هارتيون في 15 اذار / مارس 1931 م وتخرج من معهد الفنون الجميلة ببغداد (قسم الفنون المسرحية) عام 1957م ، وفي عام 1959م بدأ دراسة السينما في اكاديمية السينما في بدابست وانهاها عام 1965م. وعمل لفترة قصيرة في تلفزيون المجر، وشارك هناك بأفلام منها (الاشقياء المساكين ــ يعجبني ــ قلق). عمل في تلفزيون بغداد عام 1967م ، وفي عام 1968م عمل لفترة قصيرة في لبنان ، ثم عاد الى تلفزيون بغداد واسهم في اخراج عددا من التمثيليات التلفزيونية القصيرة قبل ان يحقق فيلميه الروائيين التلفزيونيين (اللوحة 1978) و(البندول 1979)، كما مثل في فيلم (نبوخذ نصر 1962) و(الرأس 1976).
ويحتل المخرج كارلو هارتيون مرتبة مهمة في مسيرة الفن العراقي لما قدمة من خدمات كبيرة في السينما والتلفزيون ويحسب له انه اول من صور الدراما التلفزيونية خارج الاستديو لاسيما في مسألة الصوت الذي يعد مشكلة انذاك في السبعينيات وما قبلها فقد نجح كارلو في التصوير والتسجيل في ان واحد في السيارة المتحركة بعد ان كان متعذرا ذلك من قبل.
بدأ كارلو في السينما رغم انه خريج مسرح عام 1957 (من معهد الفنون الجميلة). حين عاد الى بغداد بعد عام 1965 اسهم في تأسيس وحدة الانتاج السينمائي في المؤسسة العامة للاذاعة والتلفزيون واخرج لها اول افلامه الوثائقية (النهر الثالث) الذي حظي باعجاب كبير في مهرجان موسكو ولايبزك وغيرها، كذلك اخرج فيلم (البديل) بـ (18) دقيقة ثم تحول الى السينما الروائية فقدم اول فيلم درامي تلفزيوني هو فيلم (اللوحة) عن قصة الراحل معاذ يوسف وبطولة الوجه الجديد انذاك (جلال كامل) ونال كارلو عنه جوائز فنية داخل العراق ثم قدم فيلمه الثاني (البندول) ثم توج نشاطه السينمائي لفيلمه الروائي الاول (شيء من القوة) عن قصة لصباح عطوان وبطولة ليلى محمد وكان فيلما جميلا وذا صنعة محكمة وحقق نجاحا كبيرا للعاملين فيه لما احتوى عليه من مواصفات ناجحة. وكذلك اخرج فيلمه السينمائي الاخر (زمن الحب).
وحين بدأت السينما في العراق تتعثر وقل الانتاج او توقف بسبب الحصار لم يتوفق كارلو بل اتجه الى المسلسلات التلفزيونية فاخرج فيها اعمالا مهمة نذكر منها (سيد المنزل) بطولة:(سامي قفطان وابتسام فريد ــ تبادل المراكز ـــ شارع ستين) وغيرها من الاعمال المتميزة.

كارلو الممثل
وسبق لكارلو ان مثل في بعض الأعمال ربما هواية وليس احترافا لانه لم يحب نفسه ممثلا.. فمثل في أول فيلم عراقي ملون عام 1962 في فيلم (نبوخذ نصر) إخراج المرحوم (كامل العزاوي) وكذلك مثل مع الفنان فيصل إلياسري في فيلم (الرأس).. كذلك في مسلسله (شارع ستين) وكان قد انجز تصويره قبل سقوط النظام السابق وحين سرق مبنى التلفزيون ومحتوياته ضاعت اشرطة التصوير وظل ملاك العمل يبحث عن مثل مدير الإنتاج الفنان (مهدي عبدالصاحب) ومؤلفه (د.سلام حربة) ومخرجه (كارلو) إلى ان وجدوه واستطاعوا ان ينجزوا عملية المونتاج في قناة العراقية وجعلوه صالحا للعرض وقدم في شهر رمضان المبارك، واخر فيلم سينمائي روائي لكارلو كان فيلم (زمن الحب) المعروض في سينما النصر بتاريخ 29 تموز / يوليو 1991 وهو من سيناريو وحوار صباح عطوان ومثل بطولته الفنانون بهجت الجبوري وعواطف السلمان وفائزة جاسم والمرحوم خليل الرافعي ود. فاضل خليل ومحسن العلي والمرحوم طعمة التميمي وامل طه وستار خضير.

مات غريبا :

اما الكاتب والصحافي علي حسين يرحل كارلو هارتيون العراقي النبيل الذى مر كالنسمة على الثقافة العراقية ، تاركا وراءه رصيدا هائلا من الاعمال الفنية ، مات غريبا ، مهموما بوطن لم يسأل عنه ، ولم يرق له قلب القائمين على شؤون الثقافة في العراق ، لان الوطن كان ومازال وسيظل مشغولا بما هو أهم، فكارلو هارتيون لا ينتمي الى حزب من احزاب السلطة ، كما أنه لم يكن من السائرين فى مواكب الفساد ، ولا من الراقصين على موالد الطائفية ، مات كارلو هارتيون عاشق ازقة بغداد ، غريباً ومغترباً وهو يفتش عن مجتمع دافئ ومكان أليف وزمن سوي يعترف بالإنسان والضحك وشقاوة الأصحاب وترف الأمسيات .

http://www.ankawa.org/vshare/view/10418/god-bless

ما دام هناك في السماء من يحميني ليس هنا في الارض من يكسرني
ربي لا ادري ما تحمله لي الايام لكن ثقتي بانك معي تكفيني
http://www.ankawa.com/forum/index.php/topic,603190.0.html
ايميل ادارة منتدى الهجرةsound@ankawa.com



غير متصل صبيه

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 956
  • الجنس: أنثى
    • مشاهدة الملف الشخصي
انا لله وانا اليه راجعون حقا انه فنان كبير ترك ورائه رصيدا هائلا من الاعمال الفنيه
لانملك سوى ان ندعوه له بلمغفرة والجنه
تحياتي
صبيه
يامنى القلب من القلب اعتذار  ان طغى الشوق بجنبيه وثارا  فهويامي بك ما كان اختيارا  انت من تجعل ليلاتي نهارا انت من تملئو ايامي اغترارا ايها الطير الذي رف وطارا  وانا ابني له في القلب دارا كيف امسى حبنا نورا ونارا انا اهواك واهواك جهارا واغني بك زهوا وافتخارا ايها الشاهق كلشمس مداره فاذا طاف بك الشوق غرارا فتذكر انني ضقت اصطبارا  وترفق بامانيه السكاره لاتدع طيفك عني يتوارا  لاتدعني اسئل الغيب مرارا وانا  اعتصر الدمع اعتصارا انا كم افنى وكم احيا انتظارا

غير متصل Odisho Youkhanna

  • عضو مميز متقدم
  • *******
  • مشاركة: 16469
  • الجنس: ذكر
  • God have mercy on me a sinner
    • رقم ICQ - 8864213
    • MSN مسنجر - 0diamanwel@gmail.com
    • AOL مسنجر - 8864213
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • فلادليفيا
    • البريد الالكتروني
بالأمس رحل المخرج الكبير كارلو هارتيون واليوم رحلت عنا المهندسة العالمية زهاء حديد هكذا اصبح حال بلادنا العزيزة المبدعين والمميزين يرحلون وهم في بلاد الغربة الله يرحمهم ويجعل متواهم الجنة مع الابرار والصالحين
انا لله وانا اليه راجعون

may l never boast except in the cross of our Lord Jesus Christ

غير متصل اجونة

  • مبدع قسم الهجرة
  • عضو مميز جدا
  • *
  • مشاركة: 4704
  • الجنس: أنثى
  • توكلنا عليك ياربي وسهل امورنا ياأرحم الراحمين
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الله يرحمهم جميعاا المهندسه المعماري زها حديد والمخرج المبدع  كارلو هاريتيون .


 

980x120