المحرر موضوع: برطلة مقرٌ بديل لمحافظ نينوى وحملة تنظيف للناحية تقودها وزارة الاعمار والاسكان  (زيارة 2439 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل بهنام شابا شمني

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 494
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
برطلة مقرٌ بديل لمحافظ نينوى وحملة تنظيف للناحية تقودها وزارة الاعمار والاسكان


عنكاوا كوم / خاص
بهنام شابا شمني

أفتتح محافظ نينوى نوفل سلطان العاكوب يوم أمس الاربعاء مبنى بلدية برطلة بعد ان تم تأهيله ، في إحتفال رسمي حضره الاب يعقوب سعدي كاهن كنيسة مارت شموني وقائممقام قضاء الحمدانية نيسان كرومي ورئيس مجلس ناحية برطلة منذر شابا واعضاء المجلس وعلي محمد فتحي مدير الناحية وممثلين عن مجلس عشائر السريان والدكتور دريد حكمت زوما مستشار محافظ نينوى لشؤون المسيحيين ومدير بلديات محافظة نينوى فضلا عن عدد من مسؤولي الدوائر الحكومية في الناحية .
وأطلق المحافظ خلال الاحتفال حملة تنظيف الناحية التي ذكر أنها ستعقبها عمليات إعادة تأهيل المشاريع الخدمية في الناحية مثل الماء والكهرباء والدوائر الصحية والمدارس .
كما أشار المحافظ الى مشروع لتعويض المتضررين بالاتفاق مع رئاسة محكمة استئناف نينوى بتنسيب قاضي في كل وحدة إدارية بعد توفير مكان خاص بذلك .
ونوه المحافظ الى انه يمكن ان تكون برطلة المقر البديل لمحافظة نينوى خلال الفترة الحالية .
وأوضح مدير بلديات محافظة نينوى بان حملة التنظيف تتضمن رفع مخلفات الحرب والانقاض والنفايات التي تتم بمشاركة 50 عاملا و30 آلية هي من ضمن جهد وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العامة .
في حين طالب جلال بطرس عضو مجلس ناحية برطلة الحكومة العراقية باعتبار الناحية منكوبة وتخصيص الاموال لاعادة إعمارها نظرا للاضرار الكبيرة التي لحقت بالممتلكات العامة وممتلكات المواطنين .
يذكر ان برطلة قد تم تحريرها في 20 تشرين الاول الفائت من قبل قوات مكافحة الارهاب في معركة نوعية ضمن عمليات (قادمون يا نينوى) لتحرير الموصل والتي أطلقها رئيس الوزراء العراقي والقائد العام للقوات المسلحة الدكتور حيدر العبادي في منتصف 17 تشرين الاول الفائت بمشاركة قوات من الجيش العراقي والشرطة الوطنية وقوات البيشمركة والحشد الشعبي والعشائري .
وبرطلة بلدة سريانية أغلب سكانها من المسيحيين أحتلت من قبل تنظيم داعش وهُجِّر سكانها في 6 آب 2014 . تقع الى الجنوب الشرقي من مدينة الموصل .