ankawa

المنتدى الثقافي => أدب => الموضوع حرر بواسطة: ايشو شليمون في 04:38 07/01/2014

العنوان: صدى بلدي
أرسل بواسطة: ايشو شليمون في 04:38 07/01/2014

 صدى بلدي
الجزء الاول


ايشو شليمون

بعيداً عن ربى أهلي                         أسيرا بين افكاري  
أُناجي خلوتي دوماً                         بماضٍ فيه اسراري
فيأتيني صدى بلدي                    ويروي لي عن الجاري
بِصوت فيه من ألمٍ                          يقول هاكَ اخباري
 
بِلادُ الخيرِ مابرحت                             مرابيعاً لاشرار
صنوفاً ما لها اصلٌ                          ولا فصلٌ ولا باري
وباتَ الخبزُ مكرمَةً                           وحتى ماء انهاري
فلم يبقى سوى ذلاً                       وامسى الطرُد اجباري
  
وَكلٌ من هنا رحلوا                           فلا خلي ولا جاري  
 وارضي انبتت شوكاً                     وساد الظلم في داري
وَبتُ فيها مغترباً                           وملىء الارض اثاري
واتلو لحنِ في مضَضٍ                      مواويلي واشعاري
 
 فأين الحقُ في وطنٍ                          اسيرٍ ظلمُهُ عاري
فلم يبقى به شرعاً                          وباتَ الكلُ مسياري
 ولن تلقى به حراً                            ومن يعنيه اعماري  
فعش انتَ بما انتَ                            بعيداً عنكَ اقداري

وفيما كنت محتاراً                     وضاق النفس في صدري  
وثبتُ من على فَرشي                          الوم صلفة الدهرِ
وجسمي كان مرتعشاً                      لما عانيت من ضَجْرِ
فهل هذا هو حلم                             من الاحلام لا ادري