المحرر موضوع: مـغـتـرب*والـسـنـة الـجـديـدة***  (زيارة 656 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل janeet-60

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 870
  • الجنس: أنثى
  • kenara_et_rocha@yahoo.de
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • www.google.de
هـذه ســنـيـن عـمـري تذوي...واحزانها من ورائـي***   وخـطوات اخـطوها فوق الـبحار والرياح
ومصاعب الوعود لايخف قلبي ولا يثنيه عن الوفاء***  فحبي لا يمحيه حزن،وحب يسوعي
يـا خـلاصي اذا غمست بالذنوب*وشـمعــتي اذا اصطحبني ظلام***وسـمائي وعواصف البحر الغدار
اغترابي اسمى الاحزان والالام***انت اخي وانت زوجة لعنتما الدنيا وما هي الا انتما اكذوبتان
الحزن هل والمسيح مسح مني الاسى***كانه لمسني بيديه وبجراحيه جراحي
ورحت اصلي وركعت والدمع امتزج بالدم***ورسم لي النور والبهجة بجراحي المنكسر
اه ،من لوعة الاخوة والاغتراب***كانه الجمر بلهيب ونار
اه، من اشتياقي لحب واب وام***كدت اصبح يتيمه لولاه،هو اليسوع كلمني
اخ قتلته امراة ودخل في عقبها***واخرجني ابي لبر الشاطئ مبتهجة ،مهللة بملاك الرب معي
غربت وغربلتها وتيتمت ببري***ودعاني ربي لاكليل وربح النفس
                                                                                     شعر لاول مرة كتبته واتمنى ان يعجبكم
                                                                                     glads