المحرر موضوع: رفقاً بغزة  (زيارة 4709 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل simar

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1437
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
رفقاً بغزة
« في: 01:19 06/01/2009 »


رفقاً بغزة



سيمار
...................


في هذا المستطيل ِ
روحي
عددُ قتلاي ّ

عذاب ٌ


والباكر ُ من صاروخ ٍ

فوضى

تطبق ُ جفناً  تختلس ُ

بدناً

حتماً

أتلظى باحتراقي

خفوتاً

!!

اسعفني ..اسعفني

ببحر ٍ ونهر ٍ وكل ِ

رافد ِ

فالجوى يصطلي
وقصف ُ البارود ِ

عشوائي

يا دجلة َ

أخوض موتي
رغماً
وجنباً إلى جنب

الفرات ِ

أريق ُ دماً

لا

لا
هوى ً
أريق ُ انكساراً
ثم نصراً
أبدو به فراشاً بجناح ٍ
هامد

خلسات ٌ من خلف السور ِ
في حرّها جفنة ُ

صهيون ِ

تقذف في جفن ِ الليل ِ

المسعور ِ


تقضم ُ نخلاً أو نخلة
تلوي قامة باب ٍ

أو

شرفة

تخطف ُ حرفاً من

لوحة

تحرق نهراً في الشريان ِ


حر ٌ في حقد ٍمدفون

ظلم ٌ ٌ

في نبض ِ الصهيون


أنا في هذا المستطيل ِ

روحاً

اسعفني ببحر ٍ ونهر ٍ
وكل ِ

رافد ِ

أنا غزة ُ

يلثمني ضغن ٌ
مضمور
ووطأة ُدهر ٍ

أناني ّ

وسادة ُ ُ همجية ٌ من

صهيون

تنفخ ُ باروداً

فتطرق ُ ابوابي رعشة
وقذيفة تضاجع ُ

أنثى

طهرني في نهر الزيتون


قتلى تضيف ُ لحنجرتي

وتراً

أيّد ٍ تشتاق للدفتر

بطن ٌ فارغة ٌ

تتأمل

وما زاد الطين َ بلة

صقع ٌ يغتنمُ

الفرصة


في باطن كفي قفر ٌ
يبصر ُ

لا
يبصر ْ

يتخلل نافذة ًمن  كفي

يخر ّ ُ الحبر ُ

ويسجل ْ

عتبي ..عتبي

من لا يسمع


في هذا المستطيل ِ
روحاً

روحي تركع

تمليني رغبة لو أزرع
غصناً مخضلاً

لا

لا
مدفع ْ

أصب ُ قاراً على كل ِ

أجلف

أصلف

لا يهصر مسمعه ُ
صوت ُ

صبيّ

أو

عين ٌ تدمع

وصرخة ُ أم ٍ في واد ٍ

و

دمع سال في المخبئ

ثكلى أمي

أمي
ثكلى

حزنى أختي

أختي

حزنى

عتبي عتبي
من
لا
يسمع

هاتني ببحر ٍ ونهر ٍ
وكل ِ

رافد ِ
.....................

سيمار






غير متصل هبة هاني

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 785
  • الجنس: أنثى
  • انا عراقية الوجع
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
رد: رفقاً بغزة
« رد #1 في: 01:40 06/01/2009 »
رفقا بغزة
هاتين الكلمتين تكفي عزيزتي سيمار وهي قصيدة لوحدها
ولباقي القصيدة تحية واحترام
لا اعرف مالقول في هكذا قول
لايكفي الكلام ولا البكاء
فرفقا بغزة
دمتي اكثر ابداعا
هبة هاني
للتواصل مع الشاعرة عبر الفيس بوك او الماسنجر او البريد الاليكتروني
اضف: hiba_hani@yahoo.com

غير متصل simar

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1437
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
رد: رفقاً بغزة
« رد #2 في: 07:58 06/01/2009 »
رفقا بغزة
هاتين الكلمتين تكفي عزيزتي سيمار وهي قصيدة لوحدها
ولباقي القصيدة تحية واحترام
لا اعرف مالقول في هكذا قول
لايكفي الكلام ولا البكاء
فرفقا بغزة
دمتي اكثر ابداعا
هبة هاني
......................

عزيزتي هبة

صدقت ِ

حين قلت كل النص ينادي رفقاً بغزة
وهذا ما نريد
كفانا دماء
ودموع
ووجع
مرورك غالي علي يا هبة الرقيقة
واشكرك جداً
سيمار

غير متصل Enhaa Yousuf

  • مشرف
  • عضو مميز
  • *
  • مشاركة: 1703
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • http://www.enhaasefo.com/
رد: رفقاً بغزة
« رد #3 في: 10:12 09/01/2009 »


منشغل
وهو يملأ زنزانته
فبيده باتتْ مفاتيح الحياة
وبها يفتح ابواب الموت !!
تحية لابداعك سيمار
دمت
انهاء

غير متصل ضفاف القمر

  • عضو فعال
  • **
  • مشاركة: 50
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
رد: رفقاً بغزة
« رد #4 في: 15:58 09/01/2009 »
وما زاد الطين َ بلة
....................................

بين اهلي اقتل وهم لا يعرفون
سوى اسمي ...ولا شيء سواه

تحياتي

ضفاف

غير متصل مانيا فرح

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 647
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
رد: رفقاً بغزة
« رد #5 في: 16:57 09/01/2009 »
قتلى تضيف ُ لحنجرتي

وتراً


************


استحالت  البيوت  الى بيدر

من ركام

يمتد  مثل امتداد الجراح

ويعير  الحنجرة

وترا .......


اي  الة تملكين  لعزف الالم؟؟



مانيا


علينا .. أن نزرع الورد في زمن الاظافر والأنياب

غير متصل simar

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1437
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
رد: رفقاً بغزة
« رد #6 في: 04:36 11/01/2009 »
منشغل
وهو يملأ زنزانته
فبيده باتتْ مفاتيح الحياة
وبها يفتح ابواب الموت !!
تحية لابداعك سيمار
.........................................نعم

نعم وبذلك يخالف امنياتنا
ويخالف
اعمارنا
ويخالف شمسنا وهو عكسنا يرحب بالظلمات
تقديري انهاء
سيمار

غير متصل simar

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1437
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
رد: رفقاً بغزة
« رد #7 في: 04:41 11/01/2009 »
وما زاد الطين َ بلة
....................................

بين اهلي اقتل وهم لا يعرفون
سوى اسمي ...ولا شيء سواه

تحياتي

ضفاف
..............................

وكيف يمكن لنا ان نفرق اسمنا عن اهلنا
او اسمنا عن اسمنا
ونحن مطليين بلون احمر
كيف ستفرق أمي ,امك
كيف سيفرق ابي وأبيك
وكلانا بلون أحمر
من أين يمكن أن نفرق يا ضفاف
وأجسادنا مشطوبة
تقديري
سيمار

غير متصل simar

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1437
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
رد: رفقاً بغزة
« رد #8 في: 04:48 11/01/2009 »
استحالت  البيوت  الى بيدر

من ركام

يمتد  مثل امتداد الجراح

ويعير  الحنجرة

وترا .......


اي  الة تملكين  لعزف الالم؟؟

......................................

ألة الحرب يا ماني
تعلم الحمار البكاء
وتفقده لصبره
وتضيف لحنجرته وتراً   لا ينهق بل يندب
وهكذا قبعة الظالمين ألة اختراع
وتعلمت منها الألم
مانيا
تقديري
سيمار

غير متصل fady skaf

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 85
    • مشاهدة الملف الشخصي
رد: رفقاً بغزة
« رد #9 في: 13:58 12/01/2009 »

الحربُ ...

الحرب ياغزةُ ..

تتفشى كالزرنيخ في جراحنا الضاحكة

وفي العراء الليلي نجتمع

أسرةً في الهلع الأول ..

أو نفترق أمة مهدورة الدم في الروع العظيم

نحزم أوهامنا عن السلام

في باقة من هشيم

نعلقها على مرمى خليجٍ من دموعنا ...

................................................

أخت سيمار

ليتهم يسمعون النداء ...

نداؤك .... نداؤنا ... نداء العالم

  (  رفقاً بغزة   )

ولكن

لقد أسمعتِ لو ناديتِ حياً

ولكن لاحيـــــاة لمن تنادي

كنتِ كعادتك ياأخت سيمار

حاملةً للهم القومي والهم العربي

وخاصة فيمايتعلق بالقضية الفلسطينية

دمتِ

ودام يراعك

فادي


 

غير متصل simar

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1437
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
رد: رفقاً بغزة
« رد #10 في: 05:18 14/01/2009 »

اخي فادي

لن اسامح ايادي الاثم
ولن اسامح قلوباً لوثها الحقد
كلما نظرت الى ساقين لطفلة قد تقطعتا وعينا لطفل قد اُغلقتا
وانتظر السلام ليحسر عن نقابه
وحينها سأقول ..تأخرت
شكري الجزيل لك
سيمار

غير متصل marqoos

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 492
  • الجنس: ذكر
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
رد: رفقاً بغزة
« رد #11 في: 06:58 15/01/2009 »
الاخت الغالية سيمار.

كنت في هذا المستطيل

بحرا

يحمل امانينا .

تحيتي لك

مازن اليرداوي
اذا كان الله معي فمن ضدي

غير متصل simar

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1437
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
رد: رفقاً بغزة
« رد #12 في: 07:00 16/01/2009 »

العزيز ماركوس

نعم بحر يتلاطم بضيقه ويطبق الاخرون اجفانهم
هكذا هي غزة
تحيتي
سيمار

غير متصل غاده البندك

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 2206
    • مشاهدة الملف الشخصي
رد: رفقاً بغزة
« رد #13 في: 12:12 16/01/2009 »
العزيزة سيمار

كعادتك تنزفين مع كل نزف عربي ..و بمنتهى الفصحى و الصدق!

اتمنى لك عاما سعيدا برغم ما ابتلت به امتنا من هزائم مكابرة هناو هناك..

محبتي
غاده

غير متصل simar

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1437
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
رد: رفقاً بغزة
« رد #14 في: 01:09 17/01/2009 »


نعم يا غادة اشتقت لك وكل عام وانت بخير
مازلنا بجوار المآسي يا غادة
مازلنا
نضيف  بقايا هموم سنة مضت الى سنة جديدة
لا جديد
سوى الغيم الاسود القابع كمظلة فوق الرؤوس
اشكرك جداً
سيمار

غير متصل هنـاء شوقي

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 97
    • مشاهدة الملف الشخصي
رد: رفقاً بغزة
« رد #15 في: 17:45 19/01/2009 »
هي تناديني ومن هول الدماء والشهداء لا تقنع
حريتها تكتنز حجما اكبر
شهداء اكثر
ونحن نصطف للشهادة ولا ندمع



سيمار
عزفك هادف قتال
وانا اقرأ شعرت باغنية تقود السامعين لثورة احرار

دمتي بوفاء للقلم
هناء

غير متصل simar

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1437
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
رد: رفقاً بغزة
« رد #16 في: 02:33 20/01/2009 »
هي تناديني ومن هول الدماء والشهداء لا تقنع
حريتها تكتنز حجما اكبر
شهداء اكثر
ونحن نصطف للشهادة ولا ندمع

>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>

نعم يا هناء

أكتفي بردك هذا فهو يجيب عن كل راغب بالحرية
وهو يجيب عن دمعة كل أم
وهو من اتخذ موقفاً يجادل به  السخط والنار وجحيم الضمير
لم نعد نحتمل هكذا مشاهد  ينزح فيها الدم ويصرخ
أين العدل ...؟؟؟؟؟؟؟؟
أين الضمير ؟؟؟؟؟؟؟؟
اشكر مرورك يا هناء وأين أنت أفتقدك غاليتي
سيمار

غير متصل عامر رمزي

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 517
  • الجنس: ذكر
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
رد: رفقاً بغزة
« رد #17 في: 21:01 20/01/2009 »
الشاعرة الرقيقة سيمار
----------------------------------
(أصلف

لا يهصر مسمعه ُ
صوت ُ )
-------------------
كلماتك ساءلت وواجهت الريح وهي وإن كانت بلا آذان تسمع فسترفعها معها إلى قمة الصرح الذي بناه الأحرار بعصارة فكرهم..
نفس طيب منكِ يضاف الى أنفاس الحرية
عامر رمزي
SOPRANO

غير متصل simar

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1437
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
رد: رفقاً بغزة
« رد #18 في: 02:40 22/01/2009 »


نعم عامر وأين انت طوال هذه المدة
لا أنت لا فارووق أين أنتم
ألست حراً ؟؟؟
ألست من سعى لبناء هذا الصرح صرح الحرية
لماذا كلت يداك ويد فاروق
طبعاً ينبعث من ردك ضوء وجداني وضمير يسر ّ لرؤية قبس ضد الجحيم
تمنياتي لك بحضورك
عبر نص أنيق
سيمار

غير متصل فاروق توزو

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 184
  • الجنس: ذكر
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
رد: رفقاً بغزة
« رد #19 في: 23:12 23/01/2009 »
سيمار
منذ البارحة اعيد القراءة
كم عالية أنت وكم من مستطيل الحرف تغترفين الجمال
وكم أنت ببهاء الوطن تنشدين
حرفك طل ولحظه جمال
والمدى واسع
بعبير الشعر تلمسين الألم
تطلبين الرفق ايتها الرقيقة في كتابة الحرف والشعور
أهلك هناك مصيدة للغادرين لكنهم تأكدي
لا تثريب عليهم ولا هم يابهون
هم أشاوس قوم
ولهم تواريخاً من النضال لأجل المحبة والصدق 
معهم الله
الحقيقة
التاريخ
والبطولة تتندر
ومعهم حرفك يطل كأنه الندى في صباحات الجمال
دمت سيمار
شاعرة
وطنية
عالية الهدف وعالية الجمال

فاروق


غير متصل simar

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1437
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
رد: رفقاً بغزة
« رد #20 في: 04:00 25/01/2009 »


نعم فاروق 

يبدو ان الدنيا تاهت بجرائمها

من يحاسب من ؟
من ينتظر من ؟
من يغيب عن من ؟

ووكيل الدنيا الذي أسموه الضمير حالياً نائم
وهل غزة وحدها من تعاني من الظلم
فغزة صورة مصغرة عن آلام كثيرة في رقع الارض ...

فاروق ردك رائع مثل اخلاقك
سيمار