المحرر موضوع: حجرٌ من غزّه  (زيارة 963 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل Abdulkader Sabri

  • عضو فعال
  • **
  • مشاركة: 49
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
حجرٌ من غزّه
« في: 19:14 10/01/2009 »
 
حجرٌ من غزّة

(إلى غزة)


عبدالقادر صبري

 

مَرّوا من بين ضَمائِرنا

مَرّوا

صَبّوا أمطاراً من نارٍ

مرّوا

دكُّوا أَعُينَنَا في الأرضِ

ومرُّوا

ركَلوا التاريخ بأرجُلِنا

وبأيدنا خَاطوا الأفَواه

ومَرُّوا

عاثُوا بالأعْرَابِ فساداً

عفواً،

أقصدُ عَبثوا بالعربيِّ

و مَرّوا

ماذا يحدثُ؟

في قلبي غزَّةَ تحترقُ

في غزة آيات تحترق

فمن الآنَ تُنادي؟

لن تصمُدَ غيرُ الأحجارِ

فيارب صيِّرني حَجَراً

كي أقسوَ في وجهِ الخيلِ

ووجه الخيَّالْ

لا ليلٌ يعرفني لا سيفٌ

والبَيداءُ تَبيعُ النفط

بفلسطينَ

بفلسٍ بخسٍ

لهمُ الفلسُ وليَ الطِّينُ

من طينٍ صيرَّتَ الأكوانَ

يا ربي صيرِّني حجرا

لو كانتْ بالبيدِ حجارٌ

أُقسمُ ، ما ناختْ للوَطْئِ

وَطَأوا بغدادَ بلوطيٍّ مأجورٍ

من بيتٍ أسودْ

و أُكِلنا كالثورِ الأسودْ

يا ربي صيرِّني حَجَراً

واقذفني في غزةَ سِجِّيلاً

سِجِّيلاً سِجِّيلاً أسودْ.



صنعاء في 4/1/2009

 



غير متصل هبة هاني

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 785
  • الجنس: أنثى
  • انا عراقية الوجع
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
رد: قصيدة ((حجرٌ من غزّه))
« رد #1 في: 21:21 10/01/2009 »
مَرّوا من بين ضَمائِرنا
ركَلوا التاريخ بأرجُلِنا
وبأيدنا خَاطوا الأفَواه
عاثُوا بالأعْرَابِ فساداً
لن تصمُدَ غيرُ الأحجارِ
فيارب صيِّرني حَجَراً
كي أقسوَ في وجهِ الخيلِ
شاعرنا العزيز اهلا بك هنا
ابياتك التي سطرتها اوجعتني هكذا ياتي يوم نتمنى فيه ان نكون حجرا لاننا بانساننا لانستطيع شيئا
نرفع شكوانا لله فالشكوى لغيره مذله
اتمنى لك مزيد من الابداع
هبة هاني
للتواصل مع الشاعرة عبر الفيس بوك او الماسنجر او البريد الاليكتروني
اضف: hiba_hani@yahoo.com

غير متصل Abdulkader Sabri

  • عضو فعال
  • **
  • مشاركة: 49
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
رد: حجرٌ من غزّه
« رد #2 في: 11:37 11/01/2009 »
العزيزة هبه
هكذا حينما يتوجع الحجر ، تئن الأرض وتهتز من تحت البشر
أهديك شيئا من وجع الحجر  ومن أنين الأرض و آهات البشر 
شكرا لألتفاتتك الكريمة
وشكرا لهذا الموقع الرائع الذي يجمعنا ويوصل أصواتنا الموجوعة
عبدالقادر صبري
صنعاء 11 يناير 2009