المحرر موضوع: غريبة أنا على كفي  (زيارة 3412 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل simar

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1437
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
غريبة أنا على كفي
« في: 19:14 02/11/2006 »

غريبة أنا على كفي

سيمار



إلى قاع ِ كفي ....

هوت أصابعي الخمس

تضم فكرة

تذريها نغماً

يضبط إيقاعها

إصبع الكبرياء ....



وكفي جمهور هائج

من ومض كلمات ٍ

تتعارك

تعجن الاوجاع ...

ترسله

ورداً يرشح ولعاً في العراء ...

خمسة أصابع

تعجن الأوجاع ...

أخرج الآن من قمقمي

من صندوق حياتي

أبصر ...قرع طبول

أسمع ألوان النغمات

أبصر

تشابك القوى ...

تصفيقَ منتصر ٍ

رقصاً في العراء ...

قصف يعربد في الاجواء

شراع يشتاق إلى شراع

آيل يستقطب الظباء

إصبع مني تخرج شاردة

وأخرى تنتزع سدادة الاشياء

وأخر يشير الى حباري

كان هنا ...هناك

يقود قافلة الاصابع بإستقواء

الى مهد ٍ غافٍ

أبدا كثير الاستياء

يطلق ترياق الأشواق

وأنا أكب على كفي

أثنان  من أصابعي تختصم

مندوب ليلي يفاوض

طرفي هلال خرجا

عن الطاعة ...لقد فرا

من زحمة الأشواق

إلى استراحة ٍ

ما كان ظني بهما

سيضطرب الحنين حتى القاع

ويستقطر ...لوعة ...فناء

يا لريح العراء

حيرى أنا ...

بينهما أسمع حفيف نغم ٍ

طوباوي من العلاء

وأخر أشبه بالكبرياء

ثنائي اللحن

جواب وقرار

وما بينهما لحن جريح

يسقني ....جود العناء

أين كفي ....






Poles Adam

  • زائر
رد: غريبة أنا على كفي
« رد #1 في: 20:34 02/11/2006 »
عزيزتي سيمار،

 قصيدتك هذه ، بالأضافة الى توازن الأيحاء التعييري فيها، داخل وعاء فني عذب وسلس ، هي قصيدة تعرف
وجهتها نحو القراء ، كون المعيار الجمالي ، مواز للشعرية ، ومكمل لها ، ثراء نفسي في ضبط الأنتقالات ، يحسه المرء ويطمئن له اثناء القراءة، قصيدتك فيها تشويق ، وتميز في النبرة التعبيرية ..

 

     شكر، تقدير ومحبة

      بولس ادم
         

   


 
 

غير متصل simar

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1437
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
رد: غريبة أنا على كفي
« رد #2 في: 21:31 02/11/2006 »
 
العزيز بولس ....

حين تمر القصيدة من تحت عدستك

اتوجس ...لعلمي كم من قوافل   الاشعار

تمر ...تمر ...

تحت عدستك ....

وقليل ما تشير ...بجواز مرورها ...عبورها

الى الجهة الثانية

شهاب من كلماتك سقط هنا

فأمتلأ   كفي بوهج  العبارات

لك مني كامل الاحترام والتقدير




تحياتي

شرفت صفحتي
سيمار

ghada

  • زائر
رد: غريبة أنا على كفي
« رد #3 في: 13:45 11/11/2006 »
الأخت الغالية سيمار

لست غريبا على كفيك أنا

بين أصابعك كتبت تاريخ الهنا

بيديك نسجت المنى


بين كفيك وضعت رأسي

و رأسي للذل ما انحنى

لست غريبا انا


انما الزمان غربني

انا منك ..صديق..رفيق..حبيب القلب أنا


و لك باقة ورود مني

افتحي كفيك لاستقبالها

 غاده

غير متصل هناء شوقي

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 531
    • مشاهدة الملف الشخصي
رد: غريبة أنا على كفي
« رد #4 في: 11:03 12/11/2006 »
عزيزتي سيمار

فلينقد الناقد
وليقرأ القارىء
وليطرب المستمع




أنت رائعه


ـــــــــــــــ
هناء شوقي

غير متصل simar

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1437
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
رد: غريبة أنا على كفي
« رد #5 في: 21:02 15/11/2006 »
العزيزة غادة ............

العزيزة هناء..............

غادة ................

وردك وصل لقاع كفي ...اراحني بعطره ....

ويا طيب ذاك الرحيق ...فنام ونمت وليتنا لم نستفيق

كل الاحترام غادة والشكر للك على الورود وبدوري اهديك ماذا انا احب الخزام لك الخزام

هناء ...................

عزيزتي هناء

فلينقد الناقد ما هم ويزيد

وليقرأ القارئ ولا يعيد

وليطرب المستمع فهو نواتي

ليترنح  كالظبي وانا الناي كلانا يعشق الربى ويستعذب حكايا الريح

كل الاحترام يا هناء

تحياتي

سيمار

ابوالسوس

  • زائر
رد: غريبة أنا على كفي
« رد #6 في: 21:11 15/01/2007 »

غريبة أنا على كفي

سيمار



إلى قاع ِ كفي ....

هوت أصابعي الخمس

تضم فكرة

تذريها نغماً

يضبط إيقاعها

إصبع الكبرياء ....



وكفي جمهور هائج

من ومض كلمات ٍ

تتعارك

تعجن الاوجاع ...

ترسله

ورداً يرشح ولعاً في العراء ...

خمسة أصابع

تعجن الأوجاع ...

أخرج الآن من قمقمي

من صندوق حياتي

أبصر ...قرع طبول

أسمع ألوان النغمات

أبصر

تشابك القوى ...

تصفيقَ منتصر ٍ

رقصاً في العراء ...

قصف يعربد في الاجواء

شراع يشتاق إلى شراع

آيل يستقطب الظباء

إصبع مني تخرج شاردة

وأخرى تنتزع سدادة الاشياء

وأخر يشير الى حباري

كان هنا ...هناك

يقود قافلة الاصابع بإستقواء

الى مهد ٍ غافٍ

أبدا كثير الاستياء

يطلق ترياق الأشواق

وأنا أكب على كفي

أثنان  من أصابعي تختصم

مندوب ليلي يفاوض

طرفي هلال خرجا

عن الطاعة ...لقد فرا

من زحمة الأشواق

إلى استراحة ٍ

ما كان ظني بهما

سيضطرب الحنين حتى القاع

ويستقطر ...لوعة ...فناء

يا لريح العراء

حيرى أنا ...

بينهما أسمع حفيف نغم ٍ

طوباوي من العلاء

وأخر أشبه بالكبرياء

ثنائي اللحن

جواب وقرار

وما بينهما لحن جريح

يسقني ....جود العناء

أين كفي ....

عزيزتي سيمار من جاهز للنقد فلينقد على ورقة بيضاء ومن كان يريد القراءة فليقراة قصيدتك المفعمة بلحنان ايتها الاخت كم اتمنى ان اكون احدى اصابعك لاعرف قيمة القصيدة لك مني ملايين التحية والجبل لا يهزه الريح وانت لا يهزك القلم طوبى وطوبى ومن ثم طوبى لمن يستمع لقصائدك الله معك




غير متصل simar

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1437
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
رد: غريبة أنا على كفي
« رد #7 في: 01:55 17/01/2007 »
الاخت ابو السوس

بل تحية لك

وتشرفت بمرورك الكريم

لك مني جزيل الاحترام

تحياتي سيمار

غير متصل أبو مهند

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 241
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
رد: غريبة أنا على كفي
« رد #8 في: 20:31 26/08/2007 »
نعم سيمار

فلتكن الخطوة الأولى
حيث تحترق اللحظات الآتية
فلتعيدي تشكيل الأصابع
ولتحددي البصمات
ولأن وردة الحضور بين أصابعك
تتغاوى
أحكمي الحضور
وفي المساحات البيضاء
دعي الأصابع تلاعب الهواء
دعيها تعزف على قيثارة الأمل
لحن السعادة

سيمار
كفك يوميء للغد الحالم
محبة وسلاماً

أحييييييييييييييييييييييكِ
أبو مهند

غير متصل simar

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1437
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
رد: غريبة أنا على كفي
« رد #9 في: 04:18 28/08/2007 »
يرغمني الطريق لأسرده
بقدمي .........

ترغمني الاصابع للطاعة
هم خمسة
لكل ٍمنهم حديث وقصة
واسرح بهم
احمل اوجاعهم
واواصل الطريق باتجاه الامل
أعزف ..................؟
ليتني
أحد د...أعيد التشكيل ؟
كيف ؟
والبحيرة قد تحدد شكلها وامتلأت بالماء

بجملة واحدة 
ها هي الى قاع كفي هوت اصابعي الخمس
دون اوسمة
كل التقدير لمرورك ابو مهند
تحيتي

غير متصل anitos

  • عضو فعال
  • **
  • مشاركة: 53
    • مشاهدة الملف الشخصي
رد: غريبة أنا على كفي
« رد #10 في: 13:24 28/09/2007 »
عزيزتي سيمار
فاجأتني هذه القصيدة و أدهشتني لما تحمله من عناصر إبداعية لعل أهمها هو الذكاء في التقاط الحالة التي تشتغلين عليها شعريا!
وأي شيء أقرب للإنسان بعد القلب واللسان سوى كفه ففيه ومن خلاله يسلم على الآخرين و يعمل ويودع ويرقص...الخ
إن عنوان قصيدتك كان شعريا بامتياز، كما أن انتقالك مما هو خاص(كف اليد) باتجاه ما هو عام (المعاناة والمشاعر الإنسانية المختلفة)كان موفقا إلى ابعد الحدود، حتى نهاية القصيدة –أين كفي-
هذه النهاية المفاجأة ، المدهشة وغير المتوقعة كانت بمثابة لحظة التنويرالذكية في القصيدة.
لقد أضعت كفك كما نحن أضعناها معك فنسيت أن تضعي إشارة استفهام و تعجب بعد عبارة أين كفي؟!!
لي رجاء هو أن لا تكرري الكلمة نفسها في القصيدة كما في كلمتي الكبرياء و العراء إلا في حالة الضرورة القصوى، فالقصيدة المعاصرة تتأثر بنيتها عند تكرار الكلمات،فهي مثل البستان جمالها في تنوع كلماتها، كما البستان في تنوع أزهاره ورياحينه!
بعد قراءتي لهذه القصيدة ازداد إحساسي بالألم والخوف على أشياء كثيرة!
شكرا لك
 

غير متصل simar

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1437
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
رد: غريبة أنا على كفي
« رد #11 في: 16:41 28/09/2007 »
عزيزتي سيمار
فاجأتني هذه القصيدة و أدهشتني لما تحمله من عناصر إبداعية لعل أهمها هو الذكاء في التقاط الحالة التي تشتغلين عليها شعريا!
وأي شيء أقرب للإنسان بعد القلب واللسان سوى كفه ففيه ومن خلاله يسلم على الآخرين و يعمل ويودع ويرقص...الخ
إن عنوان قصيدتك كان شعريا بامتياز، كما أن انتقالك مما هو خاص(كف اليد) باتجاه ما هو عام (المعاناة والمشاعر الإنسانية المختلفة)كان موفقا إلى ابعد الحدود، حتى نهاية القصيدة –أين كفي-
هذه النهاية المفاجأة ، المدهشة وغير المتوقعة كانت بمثابة لحظة التنويرالذكية في القصيدة.
لقد أضعت كفك كما نحن أضعناها معك فنسيت أن تضعي إشارة استفهام و تعجب بعد عبارة أين كفي؟!!
لي رجاء هو أن لا تكرري الكلمة نفسها في القصيدة كما في كلمتي الكبرياء و العراء إلا في حالة الضرورة القصوى، فالقصيدة المعاصرة تتأثر بنيتها عند تكرار الكلمات،فهي مثل البستان جمالها في تنوع كلماتها، كما البستان في تنوع أزهاره ورياحينه!
بعد قراءتي لهذه القصيدة ازداد إحساسي بالألم والخوف على أشياء كثيرة!
شكرا لك
 


>>>>>>>>>>>>>>>>>>

لا بأس لو تركت مساحة
يتحدث عنها
بعض النقاد
وها انك تنتقد
لكن الخطر الاكبر حين لا يكون النقد نقداً بل تجريحاً مقصوداً
وكناقد وواع
كان عليك الاهتمام بمتن القصيدة
اكثر من اهتمامك بحواشيها
فلكل شيئ نقصان والكمال لله
إن كنت تمارس النقد لرفع مستوى القصيدة
فأنا معك واشكرك عليه
او انك تمارسه بصفة النيل مني
فهذا ما لا احبذه
هي وجهات نظر بين الكاتب والقارئ
ومأدبة لغوية قد تعجب البعض
وتنفر الاخر
لا تحتاج القصيدة الى تبرير
طالما املك لوحدي مبرراتها
اما قولك قد نسيت علامة التعجب
والاستفهام
فالنبرة الصوتيه كافيه ووافيه بظني
لديك فائض في فهم القصيدة المعاصرة
وهذا ما ينقصني
بينما  أسير انا
 حسب ما تقودني يدي ومشاعري

اشكرك

غير متصل anitos

  • عضو فعال
  • **
  • مشاركة: 53
    • مشاهدة الملف الشخصي
رد: غريبة أنا على كفي
« رد #12 في: 21:07 28/09/2007 »
عزيزتي سيمار:
لست شاعرا ولا أنافس أحدا في هذا المجال ولا اعتبر نفسي ناقدا للشعر بل أنا أكتب القصة وأتذوق الشعر، وعندما كتبت عن قصيدتك كتبت لأنها أدهشتني فعلا ولأنها كانت الأجمل بين مجموعة ما قرأت من قصائد لك ولغيرك وعندما تحدثت عن إحساسي بالألم والخوف على أشياء كثيرة قصدت بأن أوجاعك وهواجسك وصلتني تماما وأحسست بها كما لو كنت أنا من كتب القصيدة ، أما موضوع التجريح والنيل منك فهذا ما لا أقصده أبدا،حاشا ، وأنا أعتذر إذا كنت قد فهمت الأمر على هذا النحو.
أشكرك 

غير متصل simar

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1437
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
رد: غريبة أنا على كفي
« رد #13 في: 00:57 29/09/2007 »
العزيز انطيوس

لقد اتجه تفكيري الى ناحية ثانية
وحمداً انك افصحت
راودني  احساس انك تريد تجريحي فقط
لكن لي سؤال واود الحصول على اجابة منك

هل انت الدكتور انطوان الكاتب القاص
ان كنت انت فأنا اتشرف بنقدك
لاني اعلم مدى حرصك علي كما تحرص على اخت لك

لا بأس
وإن حصلت بيننا هوة بما اني لم اعرفك ولم تدخل باسمك الرسمي
والان لنسيطر على سوء الفهم الذي حصل وارحب بك خير ترحيب

اهلاً بك اخاً عزيزاً
تحيتي
سيمار

غير متصل anitos

  • عضو فعال
  • **
  • مشاركة: 53
    • مشاهدة الملف الشخصي
رد: غريبة أنا على كفي
« رد #14 في: 21:23 29/09/2007 »
عزيزتي سيمار:
ها قد عرفتني !، ولم يكن دخولي إلى المنتدى إلا لأنك أنت من دعاني لأقرأ قصائدك وأعلق عليها وقد قرأتها كلها بالإضافة إلى العديد من القصائد والقصص لغيرك مع التعليقات وأنا أشكرك لأنني تعرفت على سيمار الأخرى ، الموهوبة والحساسة والشاعرة المتحمسة ولسوف تعذريني إن وجدت مني نقدا قاسيا بعض الشيء وهذا نابع من حرصي الشديد على سوية عالية لقصيدتك كما قلت ، لأنني أعتقد أن النقد المجامل وكيل المديح المجاني بلا مبرر والتهويل في الإعجاب، كما هو حاصل في معظم التعليقات على الأشعار والقصص لكتاب المنتدى هو شكل من أشكال النفاق الأدبي ناهيك انه لا يتعلم أو يستفيد الكاتب منه شيئا سوى المزيد من الغرور الفارغ والمراوحة في المكان! . ألا يكفينا يا سيمار نحن معشر البشر النفاق في الحياة؟!وإذا كنا ننافق في الحياة فلربما لأجل مصالحنا ننافق أما في الأدب فالموضوع لايعدو عن كونه كذبا على الذات قبل أن يكون كذبا على الآخرين وتزلفا لهم ولا مصلحة لأحد في هذا!!
طبعا، أنا مع النقد الموضوعي والنقاش الهادئ والبناء وضد التجريح أو الاهانة أو الشتيمة فكلنا نستفيد من بعضنا البعض والخلاف في الرأي لايفسد للود قضية كما تعرفين، ورحم الله امرئ أهدى إلي عيوبي .
والآن سأمنح نفسي فرصة زمنية لأعلق على قصائدك الأخرى في الأيام القادمة. وربما نشرت بعضا من قصصي في هذا المنتدى إذا سمحت المشرفة بذلك كي يأتي دورك أو دور الآخرين في التعليق والنقد.
أشكرك، ودمت أختا عزيزة، والى مزيد من النجاح .