المحرر موضوع: وداعــاً يا بن عمي وصديق طفولتي وداعــاً  (زيارة 1045 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل Najeeb_Jalow

  • عضو جديد
  • *
  • مشاركة: 3
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
وداعــاً يا بن عمي وصديق طفولتي وداعــاً

 

كاد القلبُ عن دقاته يتوقف عند سماعي القدرُ
لعزيز شرد العقلُ عن وعيه لما أدركني الخبرَ
أصاب افوادي قروحا وجروحاً لرحيلك أيها القمرُ
وداعاً أيها النجم المتلئلُ بكَ الأهلُ والعشيرة تفتخرُُ
وداعاً يا صديق الطفولةَ لك الفوادُ من ألم الفراق يستعرُ
يأ أعز بني الأعـمام وداعـاً يا أيها الشمسُ المضيئةُ والقمرُ
يا أبـا رياض وزيـاد أنت في الضمير والقلوب حياً مدى طالَ العمرُ

 أقولها وداعـا ً
رغم  إني لـمثلِ هذا الوداعُ أليمِ وبخيلُ
لفراقكَ القلبُ أصبح مهموم وللحزنِ دليلُ
وأمست دموعي بدل الضحكة عنوان و بديلُ
 وداعـاً كـالحنضل مـرً مـا بعده لقاءُ أو وصالُ  

لرحيلكَ فقدت فريال صوابها وأنشدَت أعمق ألأحزانِ
ِلوفاتك بكت ذكرى نهراً من الدموعِ لكً وللأعز الأخوان
غابت بتول عن وعيها لحاميها ومسعدها ولموت الخلان
بكت وكل بناتها لأبيهم من الدماء بحراً بقلب مهموم من الأحزان
ِ
وعن رياض وزياد حدث عن الألام والأهات بلا حرج
لوفاة والدهما وللعزيز نزف قلبُهما دماً...
ولرحيل الأبوة من الفوادِ سُكبت الدموع سَخيةً....
ِلا مِنْ العين إن الفوادَ أوفى من العيون وأصدق....َ
  
سالت دموع فارس وذاكـرغـزيرة ممزوجـة بالأعياءِ والأوهانِ
لرحيل اب رحوم وأخ عزيز من قـلبهما قـريبا مباركً مِنْ الرضوانِ

ومن وائل لفراق الأخوة رسالةُ....
يا ابن أمي وأبي ... واعزَ مَنْ عندي واخي....
كيف تركتني وهجرة ... ومكانكَ في قلبي ومسكني
ساصلي لكَ كل يوم ... حتى ساعة القيامة ولحضة منيتي
أيها الربُ تعالى اجعل لأخي خليل في الجنة والخلدِ منزلة أنت على كل شيى قادراً مقتدرا ....
ستبقى ذكراكَ يا أبا رياض وزياد في قلوبنا محفورة طوال العمر طالبين من الرب تعالى ان يسكنكَ جناته الواسعة وان يمنح الرب يسوع المسيح الأخت العزيزة بتول ورياض وزياد وجميع البنات والأخوات والأخوة القوة والصبر لتحمل هذه المصيبة الأليمة وتقبلوا مني ومن عائلتي  تحياتي المقرونة  باقصى درجات الألم والأسى لأبن عمي واخي وصديق طفولتي وعمري....
نجيب وهدى جلو  
جوزيف نجيب جلو
داليا نجيب جلو وكفن قجبو
رشا نجيب جلو وجان أورو
نانسي وديانا نجيب جلو