المحرر موضوع: استقالة الوزير جونسون سياويش احتراما لشعبنا ولذاته ونقد صريح وعدم رضا من حكومة الاقليم  (زيارة 3981 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل انطوان الصنا

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 4233
    • مشاهدة الملف الشخصي
استقالة الوزير جونسون سياويش احتراما لشعبنا ولذاته ونقد صريح وعدم رضا من حكومة الاقليم 
-----
قدم الاستاذ جونسون سياويش مساعد رئيس المجلس الشعبي الكلداني السرياني الاشوري ووزير النقل والاتصالات في حكومة اقليم كوردستان استقالته من الوزارة للسيد رئيس حكومة اقليم كوردستان بتاريخ 13 - 8 - 2014 بسبب الاوضاع المزرية التي يمر بها ابناء شعبنا الكلداني السرياني الاشوري المهجرين من مدينة الموصل وسهل نينوى الى اقليم كوردستان بعد انسحاب قوات البيشمركة المفاجيء من هذه المناطق وجاء في متن خبر الاستقالة ان الرجل قدم استقالته  تضامنا مع ابناء شعبنا المهجرين من الموصل وسهل نينوى لعدم التماسه اي إجراءات عملية او حلول فعلية لمساعدتهم وانقاذهم من هذه المعاناة واضاف الوزير سياويش فلا يمكنني ان ارى ابناء شعبي يفترشون الارض في الحدائق والشوارع وانا في الوزارة .للاطلاع الرابط الاول ادناه وبصدد ما تقدم اوضح رأي الشخصي الاتي :

1 - في البداية احي واهنىء الوزير جونسون سياويش على موقفه القومي الشجاع من معاناة ومأساة ابناء شعبنا الكلداني السرياني الاشوري المهجرين قسرا من الموصل وسهل نينوى خاصة ان قرار الاستقالة سلوك حضاري وثقافي واخلاقي اقدم عليه الوزير جونسون سياويش بأيمان وثقة وارادة مستقلة وذلك بترك ومغادرة المسوؤلية والمنصب احتراما لشعبنا ولذاته رغم ان ثقافة الاستقالة مغيبه عن الواقع الاداري والحزبي في وطننا العراق فالشخصية التي تصل لمنصب قيادي تنفيذي بارز اداريا او حزبيا مثل موقع الوزير جونسون سياويش تعتقد ان هذا من حقها المكتسب تماما وفكرة التنازل عن ذلك لاي سبب من الاسباب مهما كان منطقيا وجادا ومحقا هو ضرب من المستحيل والخيال ولدينا امثلة كثيرة في ذلك لان الموضوع يشمل النوم في العسل ومراعاة المصالح الخاصة الضيقة افضل من الاستقالة !!

ان قرار استقالة الوزير جونسون سياويش نوع من النقد وعدم الرضا ورسالة احتجاج لحكومة اقليم كوردستان وانذار مبكر بأعلان بوجود مشكلة حقيقية وغياب تعاون وفشل في مساعدة ابناء شعبنا المهجرين قسرا وطبعا تختلف طبيعة الاستقالة من حالة الى اخرى حسب دوافعها ومركز صاحبها وطريقة تقديمها وتوقيتها لكن البعض من ابناء شعبنا يتفادى تقديم الاستقالة حتى يضمن رضى القيادات العليا وعدم ازعاجها للمحافظة على استمراره في المنصب مهما كان الثمن لوجود المكاسب والمزايا الخاصة اما استقالة الوزير جونسون سياوش فبحق تعتبر استقالة المبادئ والموقف القومي والاهداف النبيلة والزهد والعفة الشخصية والواجب والالتزام الاخلاقي بعيدا عن الحسابات والمصالح الشخصية الضيقة والانتهازية والنوم في العسل والتي لا تستقيم اصلا مع شخصية الرجل المتواضعة والعصامية والمضحية

2 - ان قرار استقالته الوزير جونسون سياويش دق ناقوس الخطر على مستقبل ووجود وحقوق شعبنا في الوطن وقراره يجسد الوفاء للوعود التي قطعها على نفسه امام شعبنا بأنه سيبقى امينا ومخلصا ومتفانيا لوجودنا وحقوقنا القومية والوطنية والتاريخية في الوطن مهما كان الثمن ومغادرته للمنصب الوزاري من اجل شعبنا وحقوقه والترفع والسمو عن الوظيفة والمنصب وما يترتب عليه من مكاسب ومزايا وحقوق شخصية ومالية موقف قومي عظيم ومشرف سيخلده التاريخ بأحرف من الدرر وان قرار استقالته ليس الهدف منه استعطاف حكومة اقليم كوردستان لتقديم المساعدة كمنه او شفقة لابناء شعبنا المهجرين قسرا لاننا الابناء الاصلاء لوطننا الجريح ولنا كل الحقوق في خيراته حيث تتحمل حكومتي الاقليم وبغداد المسؤولية الاخلاقية والقانونية والسياسية في عدم اتخاذ الاجراءات الازمة لاغاثة شعبنا المهجر قسرا والمنكوب في شوارع وحدائق ومدارس وكنائس وقاعات وارصفة مدن اقليم كوردستان 

3 - في حالة استمرار معاناة ابناء شعبنا المهجرين قسرا من مدينة الموصل وسهل نينوى وذلك بعدم ايجاد حلول عملية وفعلية سريعة لمأساتهم يعني ان مخطط وطبخة تهجيرهم ترغيبا او ترهيبا الى الى خارج الوطن (المهاجر) قد بلغ ذروته وهو ينفذ بعناية ودقة وعلى مراحل وهذا سيولد القناعة لدى اغلب المهجرين بل اغلب ابناء شعبنا في الوطن ان شركائنا في الوطن لا يرغبون بوجودنا القومي والديني فيه وكل ما يقال عن الشراكة والعيش المشترك والاخوة وغيرها تضليل ووهم وهذا يؤكد مع الاسف ان شعبنا ليس له اصدقاء جادين وصادقين معه في الوطن السؤال الذي يطرح نفسه لماذا يترك شعبنا وبقية الاقليات لهذا المصير المرعب والمجهول ؟ اين اصدقاء شعبنا رسميا وحزبيا وشعبيا اذا كان لنا اصدقاء ؟ الى متى ستبقى حكومتي الاقليم وبغداد لا تكترث بما يحل بشعبنا من كوارث ونكبات ؟ الى متى ستبقى حكومتي الاقليم وبغداد التعامل معنا على اساس المواطنة من الدرجة الثانية وليس الدستور الذي ساوى بين جميع ابناء الشعب العراقي دون تميز على اساس ديني او قومي او مذهبي ؟ ام ان شعبنا يقاس بمكيالين !! ...

فأي اصدقاء لشعبنا في الوطن حين يستمر هذا الصمت الرسمي والشعبي والحزبي المريب تجاه ما يحصل لنا من تصفية وتهجير قسري لا يعرف حدودا انه الموت البطىء والتصفية المبرمجة ان المسؤولين في حكومتي بغداد والاقليم لا يقدمون لشعبنا غير الدعم اللفظي المجوف الذي لا معنى له والتغني بتاريخنا وامجادنا في اللقاءات الرسمية حيث يقول لسان حال اغلبهم بأنكم اصحاب الارض والدار !! اي ارض واي دار !! ونحن اغلبنا في دول الجوار والمهجر !! ويزيدون في الكلام انتم الاصل ونحن الضيوف !! لكن في الحقيقة والواقع غير ذلك !! ومثل هذا الكلام المعسول لا يشبع شعبنا من جوع ولا يرويه من عطش ويعيد له الكرامة المفقودة انها المجاملة والنفاق بعينه

حيث من خلال قرأءة موضوعية محايدة لتاريخ شعبنا وامتنا مع بقية المكونات القومية والدينية الصغيرة في وطنهم ومنهم اليهود العراقيين المهجرين قسرا يمكن ان نطلع على الظلم والمأسي والويلات والمجازر الدموية والتهجير القسري الذي طال شعبنا لذلك لا بد من مراجعة ودراسة تاريخنا لنعرف ما نحن مقبلون عليه وما يحيط بنا من مخططات سرية خفية وعلنية لتصفية وجودنا وقضيتنا القومية سوى كانت من القوى القريبة منا او البعيدة عنا وحتى لا نقع في متاهة تكرار أخطاء الماضي ونتوهم أنه يمكن أن يتحول أعداء شعبنا وأمتنا إلى أصدقاء أو حلفاء لنا

4 - من هذا المنبر الديمقراطي اناشد جميع برلماني شعبنا العشرة في برلمان بغداد والاقليم والسيد وزير البيئة سركون لازار وكافة وكلاء الوزارات والسفراء في الخارجية والضباط الكبار في الجيش والشرطة والبيشمركة والحكام في المحاكم والحزبين القادة في الاحزاب القومية والوطنية وكافة المدراء العامون ان يحذوا حذوة الوزير جونسون سياويش ويقدموا استقالتهم من مناصبهم فورا في موقف قومي جماعي شجاع احتراما لذواتهم ولظروف شعبنا انها فرصة تاريخية مؤاتية احتجاجا لعدم  اتخاذ إجراءات عملية او حلول فعلية من قبل حكومتي بغداد والاقليم لمساعدتهم وانقاذهم من هذه المعاناة والظروف العصيبة وهم يفترشون الارض والحدائق والشوارع والازقة والمدارس والقاعات والكنائس اننا ننتظر موقفكم الشجاع بفارغ الصبر فهل فعلتم ؟ احتراما لظروف شعبنا ولذواتكم 

http://www.ankawa.com/index.php/ankawaforum/index.php?topic=749337.0

                                                                                                   انطوان الصنا
                                                                    antwanprince@yahoo.com



غير متصل Adnan Adam 1966

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 2883
  • شهادة الحجر لا يغيرها البشر ، منحوتة للملك سنحاريب
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
شلاما سيد أنطوان 
كما ذكرت لك سابقا بأنك اول من بث خبر هروب الوزير سركون الئ أوروبا في موقع عنكاوة كوم وفي ردك لي فاذا انت مطلوب منك الاعتذار من الوزير سركون لاتهاماتك الباطلة وثم اطلب منه ماتريد .
وكان الأجدر بسيادة الوزير جونسون ان يسال حكومة الإقليم عن مغزئ إصدار هذا البيان قبل احتلال الحشرات الدواعش قرانا في سهل نينوئ  

تحذير مواطني قضاء الحمدانية من اقتناء الاسلحة ومعاقبة المخالفين

عنكاوا كوم / خاص
قامت اللجنة الأمنية مؤخرا بتبليغ مواطنين بغديدا وبرطلة وكرمليس من اللذين في حوزتهم أسلحة بتسليمها الى اللجنة .
هذا وحدد التبليغ عبر إعلان منشور في البلدات على كل مواطن يملك سلاح نوع متوسط او ثقيل او ذخيرة حية لهذه الأسلحة بان يسلمها للجنة
وحذر الإعلان المواطنين بعد إجراء التفتيش في البيوت سيتم معاقبة كل شخص يملك أسلحة لم يقم بتسليمها الى اللجنة 
اللجنة تتكون من قوات الزيرفاني مع شرطة مركز الحمدانية شكلت بعد الأحداث التي وقعت في بغديدا يومي 25 و 26 حزيران المنصرم 
جدير ذكره ان بغديدا وسهل نينوى تقوم قوات الزيرفاني الكردية بحمايتها بعد الأحداث الأخيرة في المنطقة واللجنة الامنية  هب عبارة عن تنسيق بين هذه القوات و بين و شرطة الحمدانية. 

غير متصل كوركيس أوراها منصور

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 887
  • الجنس: ذكر
  • الوحدة عنوان القوة
    • مشاهدة الملف الشخصي
قرار مسؤول وشجاع وينم عن سخط وعدم رضا الأخ جونسون سياوش وزير النقل عن تهاون حكومة الأقليم وعموم المجتمع الدولي في إيداء واجبهم الرسمي والأخلاقي والإنساني ..

مطلوب من جميع ممثلي شعبنا المسيحي في برلماني بغداد وأربيل والحكومتين إظهار شجاعتهم وحسهم الإنساني ويقدموا إستقالاتهم الجماعية إحتجاجا على تقصير الحكومتين - المركز والأقليم - في حماية أبناء شعبنا من ظلم وإضطهاد داعش وعدم تقديم الدعم والمساعدات العاجلة الحقيقية لحد الآن.

إن الغرض من تقديم الإستقالة هو للإحتجاج على تهميش أبناء شعبنا من قبل الحكومة (وخاصة وإن أبناء شعبنا هم من أنتخبوا هؤلاء الممثلين عنهم)، والموضوع قانوني وقد حدثت إستقالات جماعية مماثلة من قبل العرب أو الكورد بسبب التهميش ومن ثم عادوا الى عضويتهم بعد تلبية مطاليبهم الدستورية والقانونية !!!!

هل سنرى شجاعة نواب شعبنا وممثليهم في الحكومة ويستقيلوا فعلا كما فعل الأخ جونسون سياوش ليبينوا للعالم أجمع حجم الظلم الكبير الذي وقع على مسيحيي العراق وحجم المعاناة المستمرة، وسط تخاذل الحكومة والصمت الدولي وأعتقد جازما بان الإستقالة الجماعية المطلوبة سيجلب إنتباه العالم أجمع لمأساتنا ... لننتظر ونرى ...

تحية إجلال وإحترام لشجاعة الوزير المستقيل جونسون سياوش وشكرا ..

كوركيس أوراها منصور

غير متصل Ashur Rafidean

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1021
    • مشاهدة الملف الشخصي
السيد جونسن سياوش وزير النقل  في حكومة الاقليم  يظهر فشله في اداء عمله بشأن توفير وسائط النقل لنقل الالاف من شعبنا النازح ولهذا فقد قدم استقالته قبل ان يصدر بحقه مذكرة في المواقع كما صدرت بحق وزير النقل والمواصلات في الحكومة المركزية السيد هادي العامري  لتوفير طائرة لنقل النازحين من ابناء شعبنا الى البصرة
http://www.ankawa.com/index.php?option=com_jfusion&Itemid=139&jfile=index.php&topic=749273.0
لو نظرنا الى ظروف العراق الحالية وبعد تدهور الاوضاع بيد جماعة داعش الارهابية نجد بان اهم الاسباب التي اددت الى تدهور ظروف العراق هو تدهورالحالات  المعيشية المهمة و تردي ألاوضاع  الأمنية والمعيشية والاقتصادية والخدماتية في حكومة نوري المالكي وخاصة المحافظات الشمالية بل إنها تردّت وتدهورت طوال سنين حكمه والتي دفعت العراقيين للثورة عليه .ولكن عند الاقرار بتشكيل الحكومة المركزية سارعت كل الاطراف المتنازعة لحجز منصب لها ولم نسمع استقالة اي شخصية ومن اي حزب وهذا معناه بان تلك الاحزاب اسست لاجل الشعوب وبقاء الاحزاب قريبة من صانعي القرار السياسي له واجب للمطالبة بحقوق الشعب وللاخراج الدولة من وضعها الصعب وعليه استقالة السيد جونسن سياوش وزير النقل  في حكومة الاقليم خطأ فاضح لان بعده عن اتخاذ اي قرار من حكومة الاقليم سيكون له تأثير على مستقبل شعبنا الكلداني السرياني الاشوري وكان واجبا عليه وهو في منصبه توفير وسائط النقل لشعبنا لنقلهم الى مناطق أمن والى قرى اكثر امان لكن يبدو ان السيد الوزير لا يملك تلك الصلاحيات للاستخدام وسائط النقل او ان كلمته ليست نافذة في وزارته  .
سيد انطوان قرار استقالة السيد جونسن سياوش ليس قرارا قوميا كما ذكرت واذا كان قوميا فلماذا لم يقدم استقالته من مساعد رئيس المجلس الشعبي ؟
واذا كان قوميا فلماذا لازال نواب المجلس اعضاء في مجلس النواب ؟
قرار الاستقاله هو فشل السيد جونسن سياوش لاتخاذ قرارات ضمن وزارة النقل لمساعدة شعبنا ونقلهم الى مناطق اكثر امان وكذلك لحد هذه اللحظة لم يذكر شئ رسمي في موقع عشتار الرسمي اي خبر بالاستقالة وهذا يبرهن بانه مجرد خبر اعلامي ولكن هناك تدخلات ستوقف الاستقالة واهم الاسباب هي فشل وزارة النقل في حكومة الاقليم برئاسة السيد جونسن لعدم تلبية مطالب شعبنا بنقلهم الى محافظات اخرى.ان ما يقوم به المجلس الشعبي باعماله القذرة بحق شعبنا سيضعه في موقف حرج وقيامه بتوزيع رواتب وقدرها اكثر من 250000 دولار لحراسات سهل نينوى التي اختفت من الانظار جريمة بحق شعبنا وهو يحاول التمسك بحياته في ظروف صعبة والمجلس الشعبي لم يقدم شئ يذكر لشعبنا الان ولكنه وزع رواتب حراسات سهل نينوى وانه سيستمر بمنحها دون مساعدة شعبنا يذكر ان السيد جونسن حضر اليوم الى ديوان الوزارة لمزاولة عمله اليومي كوزير ولكن كيف قدم استقالته وحكومة الاقليم لحد الان لم تصدر اي شئ يتعلق بالاستقالة ولكن حسب المعلومات فانها دعاية اعلامية سياسية من قبل السيد الوزير.


غير متصل حكيم البغدادي

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 354
  • الجنس: ذكر
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني

كل الحب والاحترام والتقدير الى الوزير المستقيل جونسون المحترم
تقديم الأستقالة هو بحد ذاته تحمل المسؤولية لعجزه مع حكومة الأقليم بتقديم المساعدات العاجلة لشعبنا
اول مرة نشعر أننا بحاجة لمن له ضمير ويعمل من أجل الشعب ويتحمل المسؤولية  مثل جونسون

تحياتي

غير متصل khalid awraha

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 196
  • منتديات عنكاوا
    • مشاهدة الملف الشخصي
برأيي  انها استقالة اعلامية فقط  واستقالة الوزير جونسون من منصبه فانها تدخل كحالة شخصية وبعيدة عن المسؤلية وهروبه من مسؤولياته كنائب في اقليم كردستانِ وشكرا

غير متصل Teghlat

  • عضو
  • *
  • مشاركة: 17
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
فشل ومحاولة استهانة بشعبنا يقدمها وزير المجلس الشعبي للفرار من المسؤولية اولا وثانيا ليظهر تعاطفه الخبيث بانه حريص على مصير شعبنا ، فاين كنت يا معالي الوزير وانت تكرر وزارتك في كابينتين ؟ لماذا لم تعمل لهذا اليوم الاسود، فان لم تكن استقالتك الزائفة هذه لكسب عطف الشعب وتبرير هروبك من تحمل المسؤولية كاحد عرابين الاكراد الذين وعدوا من خلالكم الغربان بحمايتنا، وهم انفسهم هربوا من الساحة تاركين مناطقنا مباحة للكفار والسارقين، فكيف يحموننا وهم اول من هرب حتى من اقليمهم المزعوم وتراكضوا على الحدود وتركوا سلاحهم وبدلوا بزاتهم واخذوا عوائلهم وهربوا الى تركيا، وهذا حال بقية رموز المجلس الشعبي، لو كنت صادقا بقرارك لكنت سحبت من الكابينة الوزارية وجلست في بيتك كما كان يفعلها اسيادك الكورد في الحكومة المركزية، وليس ان تقدم استقالتك وتنتظر في مكتبك وتزاول اعمال ، الى ان يوافق رئيس الحكومة عليها، وحتما لن يوافق... وعذرك في الاستقالة قبيح كافعالك، فكان من المفروض ان تنسحب لانك والحكومة الكردية والبشمركة خذلتم شعبنا وكذبتم عليهم بوعودكم من اجل التصفيق لكم ولتثبيتكم في المناصب، عار عليك وعلى الحكومة التي انت فيها، ولاصحاب الاقلام الزائفة التي ترقص على معاناة وماسي شعبنا كامثال صاحب المقال الذي لا يكترث ابدا للاطفال والمعمرين الذين يفرشون الحدائق ، ليفتح الوزير المستقبل داره لهم ومنتجعاته

غير متصل نامق ناظم جرجيس ال خريفا

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 978
  • الجنس: ذكر
  • المهندس نامق ناظم جرجيس ال خريفا
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
بصراحة لايهمني ان استقال الوزير سياوش ام لم يستقيل ,لاني غسلت يدي من كل دكاكين السياسة القومية الخاصة بشعبنا, فكلهم في الهوا سوا, لافارق بينهم بشيء, لان سياساتهم الذيلية لهذا المكون او ذاك,( بالمناسبة هذا التوصيف يشمل الجميع) هي من قادتنا الى هذه الكارثة والنكبة الكبرى في تاريخنا الحديث,  الشعب مشرد يفترش الارض ويلتحف السماء وتجد من يبرر ويهلل للمسؤوليين والحزبيين تصرفاتهم وقراراتهم كانهم لم يشاركوا في الجريمة واضعف الايمان سهلوا لها بسياستهم المخزية التافهة وخانوا ثقة شعبهم الذي ماعاد يصغي اليهم الا القلة المنتفعة التي تحاول تبرير افعال وتصرفات الدجالين في ما يدعى احزاب شعبنا القومية.

غير متصل samy

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1137
    • مشاهدة الملف الشخصي
الاستقالة التي قدمها الاخ جونسون سياوش تعبر عن اقصى درجات تحمل المسوؤلية الوطنية والقومية . اذ ان الكارثة التي تعرض لها شعبنا لايتحملها فقط المجرم رقم واحد اي داعش وانما كل الاطراف التي لم تهيئ كل مستلزمات تجنب الكارثة التي المت بشعبنا. وفي مقدمتها السياسات الحكومية المالكية التي انعشت داعش وبضمنهم ممثلي شعبنا في البرلمان المتواطئين مع السياسات الطائفية اللاوطنية داخل البرلمان وفي السلطة التنفيذية ونفس النقطة تشمل سلطات الاقليم وممثلينا فيها

غير متصل elmar

  • عضو فعال
  • **
  • مشاركة: 42
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
ان استقالة الوزير جونسن هو مجرد دعاية اعلامية يحاول من خلالها كسب ود ابناء شعبنا وايضا هي تغطية لفشله في الوزارة لماذا لاتقوم ياحضرة الوزير بمساعدة النازحين من جيبك الخاص ماهي فائدة تقديم استقالتك الان فهل باستقالتك الان ستحل مشكلة النازحين . انا ادعو جميع البرلمانيين من ابناء شعبنا عدم اتخاذ هذا القرار المتخاذل وعدم التهرب من المسؤولية وحاولو ان تعملو بكل جد مع الحكومة لغرض مساعدة ابناء شعبنا . وان لاترضخوا بالاصوات النشاز التي تدعوكم الى تقديم استقالاتكم . 

غير متصل د.يوسف اقليمس

  • عضو جديد
  • *
  • مشاركة: 1
  • منتديات عنكاوا
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الاخوة المتحاورة    ...
تحية طيبة
بدءا  نقول لمعالي وزير النقل اخينا  العزيز جونسون ساويش ان اجراءكم وقراركم  نعتبره نوعا من عدم الرضا لما يجري على الساحة في مناطقننا المسيحية خاصة والمناطق المجاورة لنا عامة ، كنا فيما مضى واثناء  النزوح الاولي  كنا قد اتصلنا بمعالي الوزير وكل الاخوة الساسة من المكون المسيحي حول مانحن فيه  حول اوضاعنا والتهديدات الصريحة والمبطنة من الجهات المختلفة  في محاولة سلب ارادتنا من كل النواحي وهذا ما ظهر جليا فيما جرى في بلدات سهل نينوى المختلفة من سهلها الشمالي الى سهلها الجنوبي  العامر باهله وحضارته ،وما كان في الامس من تهديدات لهذه القرى اضحى اليوم حقيقة  ماساوية يندى لها الجبين،  ومن يتابع تساوره الشكوك  فيما جرى ،فبعد ان كنا في مامن  وفق لتصريحات من يلزمون الارض وتصريحات اخرى لمن هم في الواجهة في بلداتنا واخرى لرؤسائنا الدينين والمدنيين  واخيرا وليس اخرا اخوتنا في حماية المناطق المسيحية الذين لم يكن لهم  قطعة سلاح ليدافعوا عن بلداتهم ، اخين بنظر الاعتبار اعدادهم التي  تتجاوز الالفي عنصر ... واخيرا اخوتنا من قوات الزريفاني وقوات البيشمركة التي ابلت بلاءً حسنا في الدفاع عن هذه المناطق قبل فترة من دخول المجاميع المسلحة،  وكنا نراقب ادائها  فحقا كانت السد المنيع لهذه البلدات ... ولكن ماجرى بعدها تدور حوله علامات استفهام وتعجب كثيرة  ؟؟؟!!! لماذا هذا الانسحاب  ما هي الاسباب ولماذا لم يسلح او سحبت قطع الاسلحة منهم  الاخوة في هذه الحراسات  ولماذا ولماذا   ؟؟؟؟!!...
نحن اليوم لسنا في عتاب او ثناء على قرار بالاستقالة او المحاسبة او اي شيء من هذا القبيل  لان مشكلتنا سوف لن تنتهي باستقالة اخينا الوزير جونسون ... فمعاناتنا كبيرة وما نتحمله  وتحملناه جميعا  لايمكن ان يتحمله شعب اخر ... وانا براي ان الاستقالة جاءات وفق رؤى لصاحب القرار وان لم يبوح فيها  وهو يرى معانات شعبنا في كل مكان  لم يُنظر اليها ولم يُقدم  مايمكن تقديمه وكاننا اضحينا سلعة تباع بارخص الاثمان في سوق النخاسة ...
اخوتنا الحل ليس في الاستقالة وان كانت نوع من التعبير الديمقراطي الحديث  للرفض حول التقصير ان كان متعمدا او لا  من جهة حكومية او جهة منظماتية او حتى جهات دولية بعينها ...انا براي المتواضع ترك الساحة التي كان فيها اخينا العزيز في هذا الوقت  سوف لن تخدم كثيرا كان الاولى ووفق السياقات الدستورية القيام بامور اخرى قبل الاستقالة القيام بمظاهرة  او لقاء تلفزيزني  يوضح ماجرى او اخرى غيرها ، وما تبقى من اخوتنا المسؤولين عليهم الضغط على كل المؤسسات الرسمية والدولية والمنظماتية من اجل تقدم المساعدة الممكنة  في هذه الاوضاع .. وتنفيذ المطالب لشعبنا  والتي وكما ذكرناها وذكرها كثير غيرنا  تتمثل :
1- واولها تحرير مناطقنا وتوفير الحماية الاممية لها  وادارتها ذاتيا  دون تدخل اية جهات لاننا لم يبقة لنا الخيار بالثقة باي جه كانت   مادمنا في عراق تسوده الصراعات والمحاصصة المقيتة ، ونامل ان تقوم الجهات المعنية بالسماح لشبابنا واخوتنا في هذه المناطق بالتطوع لحماية بلداتنا المسيحية وكذا ايضا بلدات المكونات الاخرى
2- توفير البنى التحتية المتكاملة لهذه المناطق من خلال الحكومة المركزية لانها الراعي الاول لها وكذلك فتح صندوق خاص لهذا الغرض يمول من اخوتنا في بلاد الغربة فكفانا كلام معسول في هذا الامر انتم رايتم ماجرى  وما فيه الكثير من المعانات  فالقرار لكم بابقاء شعبكم واهلكم  ان وفرت الحماية الاممية  .(جامعات ومدارس ودوائر حكومية وغيرها  لكي يبقى شعبنا في مناى عن اية تهديدات مستقبلية  )
3-وانيا لابد من توفير كل مستلزمات العيش الكريم لنحافظ على كرامة شعبنا واهلنا  في المسكن والملبس والمواد الغذاية، نقولها  ان شعبنا لايجوز ان يعيش في مخيمات داخل العراق فنحن شعب اصيل له كرامته وحضارته .
4-وان لم يتحقق المطلب الاول نرى بان نعمل نحو الهجرة الجماعية  والتي نعتبرها اخر الحلول  ولكن للحفاظ على حياتنا  جميعا يكون هذا المطلب واردا جدا مع اعتزازنا بكل الاراء ان كانت دينية او مدنية التي توجه بعدم ذلك  ويقينا منا بانها قد غيرت رائيها في هذا الجانب وفقا لما راته منم المعانات الكبيرة لشعبنا
4- ان تحقق المطلب الثالث  يكون لنا حقوق في بلدنا حتى وان كنا في بلاد الغربة  وهذه تكون وفق ضمانات دولية  دائمة   .
مع اعتزازنا بالجميع

غير متصل Mesopotamia72

  • عضو
  • *
  • مشاركة: 9
    • مشاهدة الملف الشخصي
 كاكا انطوان الصنا يا عميل انت اشكت ينطوك راتب الاكراد هيج ادافع عليهم و مالفرق بين سركون الزبل و جونسون الزبل و انت هم وياهم زبل لك صدك انت واحد مريض وحاقد عيب عليك يا عميل ...

غير متصل Ashur Rafidean

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1021
    • مشاهدة الملف الشخصي
Mesopotamia72
لا توجد عادة قيود على حرية الرأي فكل شخص حر في تبني الأفكار والآراء التي يريدها ولا يستطيع أحد حرمانه من هذا الحق ولكن القيود توجد عادة للحد من حرية التعبير عن الرأي. ولا أعرف ما هى العلاقة بين الإساءة والتطاول على أى إنسان وبين حرية الرأى والتعبير ؟ حاول اولا احترام الاسم الذي دخلت به الموقع لانه ما بين النهرين و أولى المراكز الحضارية في العالم  وأشهر حضاراتها هي سومر واكد وبابل وأشور وثانيا اختيارك صورة  للاعظم قائد في القرن العشرين ومع هذا طريقة ارائك وكتابتها تسئ الى اسم بين النهرين Mesopotamia وثانية الى مكانة سنحاريب القرن العشرين الشهيد الخالد اغا بطرس والى شخصيتك صحيح نحن نختلف في بعض المواضيع ومختلفين في المبادي ولكننا لا نستعمل كلمات جارحة وكلمات سيئة بحق سياسي شعبنا ومهما اختلفنا في الاراء فنحن في النهاية ابناء امة الكلدانية السريانية الاشورية ونقف معا دون قيامنا بالاساءة لبعضنا البعض وحتى ان لم نصل الى حلول لكن تبقى الصداقة والاخوة قائمة بيننا فارجوا تغير طريقة المشاركة وابداء رأيك لان ان استمرت بهكذا اسلوب فلن يقبل بك احدا للمشاركة بطرح ارائك حول مواضيعهم وتقبل فائق تقديري

متصل lucian

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 2707
    • مشاهدة الملف الشخصي
استقالة الوزير جونسون سياويش احتراما لشعبنا ولذاته ونقد صريح وعدم رضا من حكومة الاقليم 
-----
http://www.ankawa.com/index.php/ankawaforum/index.php?topic=749337.0

                                                                                                   انطوان الصنا
                                                                    antwanprince@yahoo.com

هل انت حضرتك اصلا قرات الرابط؟

الرابط اللذي وضعته منشور من قبل المجلس الشعبي اربيل بمعنى ان المجلس الشعبي يمتلك نفس الراي وهو ليس فقط قرار شخصي. وانا 99,99% من حالات الاستقالة التي سمعت بها في العالم والمشابهة لها لم تكن بهذا الشكل. فمن كان يقدم استقالته من العمل كنائب او كعضو حكومي فانه كان يتحول الى المعارضة او يلتجئ الى الاحتجاج على الحكومة.

الرابط اللذي وضعه المجلس الشعبي يقول: "لا يمكنني ان ارى ابناء شعبي يفترشون الارض في الحدائق والشوارع وانا في الوزارة ."

يعني المجلس الشعبي ايضا لا يريد ان يمتلك وزراء وهذه الخطوة جيدة ولكن المفترض ان يتحولوا الى محتجين على الحكومة لتقوم بما يطالبونها من اجل ابناء شعبنا. ولكن المجلس الشعبي قرر الان التفرج من البيت على اوضاع ابناء شعبنا بدلا من الوزراة.

هذه انا اعتبرها كوميديا.

اما نواب زوعا فهم سواء بقوا في الوزارة او خرجوا منها فقيمة ذلك ستبقى صفر.

قبل يومين نشر موقع زوعا بان قيادي زوعا يسهرون دائما على ايجاد حلول لابناء شعبنا والموقع ليقدم برهان على ذلك اضاف بان قيادي زوعا ينعسون وعيونهم مفتوحة.

المجلس الشعبي اذا كان فعلا يمتلك عدم رضا فعليه اذن ان يحتج الى ان يحقق مطاليب ابناء شعبنا وليظهر عدم رضاءه او سيبقى ما فعله كالاستقالة بدون خطوات لاحقة

غير متصل Adnan Adam 1966

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 2883
  • شهادة الحجر لا يغيرها البشر ، منحوتة للملك سنحاريب
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الأخ اشور شلاما
السيد lusian  معروف بتخبطه وفقدان توازنه فقبل عدة ايام وفي رده لي قال انه غير مستعد لحوارات ونقاشات مع اعظاء وموأزرين زوعا بينما هو يكتب علئ مزاجه 

غير متصل Ashur Rafidean

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1021
    • مشاهدة الملف الشخصي
سيد lucian
طالما انك لا تريد الغوض فيما يفعله زوعا ودائما تقف ضدها وطالما لا تريد الدخول في حوار مع مؤيديها وانصارها واصدقائها فابحث عن حزب اخر لربما تجد ما تشكو منه اما نحن فبكل ادب وبكل رحابة صدر نفتح ابوابنا للنقد وهذا ما نشجعه دائما لان النقد يجعلنا نعمل بجهد اكبر ولم نقف في نقطة في زمن ما لمجرد احدهم قام بنقد ما نفعله والواقع يشهد على ما تفعله زوعا وقيادتها وطالما انك لا تريد البحث عن ما تفعله زوعا فباستطاعتك طرح اسئلتك ونحن نجيبك بكل رحابة الصدر اما اذا كنت تريد ادخال زوعا في مواضيع ليست لها علاقة فهذا لا نقبله بتاتا ومع هذا نوضح لك وللاخرين باسلوب ادبي وحضاري وثقافي ونحن هنا لاجل التوصل للحلول تجاه قضية شعبنا .اما تهجمك باستمرار بقيادة زوعا فنحن نقف وبالقوة معها ولن نتنازل عن مبادئنا واهدافنا التي استشهد من اجلها خيرة ابناء شعبنا ولن نطرح اساليب لغرض الدعاية الاعلامية لان نواب زوعا قول وفعل وصوتهم مسموع ولهم علاقات سياسية مع كل تكتلات واحزاب العراق وقريبين من جهات صنع القرار واخر المطالب التي طرحت على حكومة المركزية وحكومة الاقليم وتم الاسراع بتقديمها كمساعدات لشعبنا النازح من نينوى وسهل نينوى كانت من قبل الاستاذ يونادم كنا الذي قام بترحيل الكثير من ابناء شعبنا  وباتفاق مع  حكومة المركزية وحكومة الاقليم الى بغداد وقام سيادته باستقبالهم في مطار بغداد هذا اليوم وسوف يجهز لهم اماكن للمكوث وتجهيزهم بكل شئ يتعلق بمعيشتهم وكذلك ستفتح مقرات زوعا ومقرات المنظمات الاخرى . هكذا هي زوعا قول وفعل وستبقى سائرة في طريقها لتحقيق كل مطالب وحقوق شعبنا .