المحرر موضوع: رئيس البرلمان الكردستاني يحضر قداس القيامة في عنكاوا برئاسة البطريرك مار ساكو  (زيارة 2433 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل ستيفان شاني

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 427
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
قداس القيامة في عنكاوا


تراس غبطة البطريرك مار لويس ساكو باطريرك الكنيسة الكلدانية في العراق والعالم قداسة الاحتفالي لعيد قيامة المجيد في خيمة القيامة / عنكاوا بمشاركة ممثل قداسة البابا فرنسيس الكاردينال فيرناندو فيلوني والسفير البابوفي في العراق والاردن المطران جورجيو لينغوا و المطران بطرس موشي مطران سريان الكاثوليك في الموصل و المطران نيقاديموس داود متي شرف رئيس أساقفة كوردستان والموصل للسريان الارثدوكس و بمعية الاباء الكهنة و بحضور رئيس برلمان كوردستان الدكتور يوسف محمد والسيد كريم سنجاري وزير داخلية حكومة أقليم كوردستان والسيد سفين دزيي الناطق الرسمي باسم حكومة أقليم كوردستان والسيد نوزاد هادي محافظ أربيل والدكتورة ريزان ممثلة حكومة كوردستان لدى الكرسي الرسولي و السيد علي حسين مسؤل الفرع الثاني للحزب الديمقراطي الكوردستاني و مدير ناحية عنكاوا السيد جلال حبيب ومدير عام أوفاف المسيحيين السيد خالد ألبير و قناصل كل من الولايات المتحدة الميركية و بريطانيا وفرنسا وجيك و أعظاء برلمان المسيحيين في البرلمان العراقي و أقليم كوردستان و أعضاء مجلس محافظة أربيل وجمع غفير من المؤمنين .

بدء القداس الاحتفالي بكلمة ألقاها رئيس أساقفة ايبارشية أربيل الكلدانية المطران بشار متي وردة شكرا فيها الرب على هذه النعمة الكبيرة من خلال هذا الجمع الكبير في عنكاوا كما شكر جميع الحاضرين متنياً اعياد سعيدة والعودة الى اخواننا المهجرين و في كلمة ألقاها البطريرك ساكو بهذه المناسبة شكر كل من ساعد ووقف مع المسيحيين في محنتهم وذكر ان التواجد الرسمي من قبل حكومة كوردستان في الاحتفالية هو رجاء أخر للبقاء في الارض و اننا شعب واحد كما شكر قداسة البابا من خلال ارسال موفده للمرة الثانية وايضاً شرح عن مفهوم القيامة كيف هي مهمة لنا وهي جوهر أيمانا وفي النهاية طلب من الرب ان نحتفل في العيد القادم في الموصل وقرى سهل نينوى ومن جانبه الكردينال فيلوني عبر عن فرحته في المرة الثانية وهو بين مسيحيين العراق وهو يسميه حج وليس زيارة كما بين قلق البابا من هذه الاوضاع ومتبعته المستمرة لاوضاع النازحيين ومشاركتهم في صلاته من أجل العودة السريعة كما شكر حكومة وشعب كوردستان عما يقدموه للنازحين شاكرا الرب على هذه النعم .

وفي كلمة ألقاها الدكتور يوسف محمد رئيس برلمان أقليم كوردستان العراق شدد على ان شعب كوردستان هو نسيج وهيكل واحد لا يمكن لاحد أن يفرقه و أن قوات البيشمركه كانت وسوف تبقى على دفاع و المحافظة على كل كوردستان بمسيحيها ومسلميها . كما قدمة الكردينال فيلوني كعكة القيامة التي ارسلها البابا فرنسيس لجميع الحاضرين . و في كاترائية ماريوسف للكلدان ترأس المطران بشار متي وردة قداس القيامة متمنيا أعياد سعيدة ومباركة للجميع .

ستيفان شاني
عنكاوا
4/4/2015